قطر

دولة عربية تقع في شرق شبه الجزيرة العربية

قَطَر هي دولة عربية تقع في شرق شبه الجزيرة العربية في جنوب غرب آسيا مطلة على الخليج العربي وعاصمتها الدوحة. لها حدود برية مشتركة من الجنوب مع المملكة العربية السعودية وبحرية مع دولة الإمارات العربية المتحدة، مملكة البحرين. وفي أعقاب الحكم العثماني، أصبحت قطر محمية بريطانية في أوائل القرن العشرين حتى حصولها على الاستقلال في عام 1971 م. وقد حكمت قطر أسرة آل ثاني منذ منتصف القرن التاسع عشر . نظام الحكم في قطر إمارة وراثية دستورية، وحاكم الدولة هو الأمير تميم بن حمد بن خليفة آل ثاني. الدستور وافق بأغلبية ساحقة في استفتاء دستوري، 98٪ تقريباً لصالح مشروع القرار. وكان مجموع السكان في قطر في عام 2013 م، كان عدد سكان قطر 1.8 مليون نسمة: 300،000 المواطنيين القطريين والأجانب 1.5 مليون. بعد المملكة العربية السعودية وسلطنة عُمان تعد دولة قطر هي المجتمع الأكثر محافظة في دول مجلس التعاون الخليجي.

قطر
دولة قطر
قطر
علم قطر  تعديل قيمة خاصية العلم (P163) في ويكي بيانات
قطر
شعار قطر  تعديل قيمة خاصية وصف الشعار (P237) في ويكي بيانات

قطر

الشعار الوطني
الله - الوطن - الأمير
النشيد :نشيد قطر الوطني
الأرض والسكان
إحداثيات 25°16′10″N 51°12′46″E / 25.269535°N 51.212767°E / 25.269535; 51.212767  تعديل قيمة خاصية الإحداثيات (P625) في ويكي بيانات[1]
أعلى قمة قُرَيْن أَبُو اَلْبَوْل  تعديل قيمة خاصية أعلى قمة (P610) في ويكي بيانات
أخفض نقطة الخليج العربي (0 متر)  تعديل قيمة خاصية أخفض نقطة (P1589) في ويكي بيانات
المساحة 11.521 كم² (164)
عاصمة الدوحة
اللغة الرسمية العربية
المجموعات العرقية (سنة غير محددة)
تسمية السكان قطريين
توقع () 2.542.000[2] نسمة (148)
التعداد السكاني (2015) 2.404.776 نسمة (144)
الكثافة السكانية 7.2 ن/كم² (123)
الحكم
نظام الحكم إمارة وراثية دستورية
الأمير تميم بن حمد بن خليفة آل ثاني
ولي العهد عبد الله بن حمد بن خليفة آل ثاني
رئيس مجلس الوزراء عبد الله بن ناصر بن خليفة آل ثاني
التشريع
السلطة التشريعية مجلس الشورى
التأسيس والسيادة
الاستقلال التاريخ
تاريخ التأسيس 1878  تعديل قيمة خاصية بداية (تدشين) (P571) في ويكي بيانات
الدولة العثمانية 1913م
المملكة المتحدة 3 سبتمبر 1971م
اليوم الوطني 18 ديسمبر
الانتماءات والعضوية
Flag of the United Nations.svg الأمم المتحدة (21 سبتمبر 1971–)
Flag of the Arab League.svg جامعة الدول العربية (11 سبتمبر 1971–)
World Trade Organization (logo and wordmark).svg منظمة التجارة العالمية
Flag of OIC.svg منظمة التعاون الإسلامي
البنك الدولي للإنشاء والتعمير (25 سبتمبر 1972–)
مؤسسة التمويل الدولية (11 أكتوبر 2008–)
وكالة ضمان الاستثمار متعدد الأطراف (22 أكتوبر 1996–)
المركز الدولي لتسوية المنازعات الاستشارية (20 يناير 2011–)
المصرف العربي للتنمية الاقتصادية في أفريقيا
الصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي
صندوق النقد العربي
منظمة الشرطة الجنائية الدولية[3]
منظمة حظر الأسلحة الكيميائية[4]
المنظمة الهيدروغرافية الدولية[5]  تعديل قيمة خاصية عضو في (P463) في ويكي بيانات
الناتج المحلي الإجمالي
سنة التقدير 2016
 ← الإجمالي $243.152 مليار[6]
 ← للفرد $113.038[6]
الناتج المحلي الإجمالي الاسمي
سنة التقدير 2016
 ← الإجمالي $248.302 مليار[6]
 ← للفرد $115،433[6]
إجمالي الاحتياطي 43215461579 دولار أمريكي (2014)[7]  تعديل قيمة خاصية إجمالي الاحتياطي (P2134) في ويكي بيانات
مؤشر التنمية البشرية
السنة 2016
المؤشر Straight Line Steady.svg 0.856[8]
التصنيف عالية جداً (33)
بيانات أخرى
العملة ريال قطري QAR
رقم هاتف
الطوارئ
999
112 (خدمات طبية طارئة، ‏شرطة و الحماية المدنية)[9]  تعديل قيمة خاصية رقم هاتف الطوارئ (P2852) في ويكي بيانات
المنطقة الزمنية ت ع م+03:00  تعديل قيمة خاصية المنطقة الزمنية (P421) في ويكي بيانات
 ← في الصيف (DST) +3
المنطقة الزمنية توقيت عربي قياسي
جهة السير اليمين
رمز الإنترنت .qa
الموقع الرسمي الموقع الرسمي  تعديل قيمة خاصية موقع الويب الرسمي (P856) في ويكي بيانات
أيزو 3166-1 حرفي-2 QA  تعديل قيمة خاصية أيزو 3166-1 حرفي-2 (P297) في ويكي بيانات
رمز الهاتف الدولي 974+

تعد قطر هي من الدول المرتفعة الدخل التي تدعمها ثالث أكبر إحتياطيات من الغاز الطبيعي في العالم واحتياطيات النفط. وتصنف قطر من قبل الأمم المتحدة باعتبارها دولة ذات التنمية البشرية العالية جداً وهي الدولة العربية الأكثر تقدماً في مجال التنمية البشرية. وتصنف قطر بأعلى دخل للفرد في العالم. تعتبر قطر لاعباً رئيسياً مؤثراً في منطقة الشرق الأوسط . قطر ستستضيف كأس العالم لكرة القدم 2022، وأن تصبح أول دولة عربية للقيام بذلك .

مدينة الدوحة قديماً ، 1904م

محتويات

التسمية

اسم قطر قد جاء في الخرائط لأول مرة على الخارطة التي رسمها الروماني بطليموس للميلاد . حيث أن هناك عدة دلائل وقرائن تدل على ذلك من بينها، إن الاسم الوارد في خارطة الجغرافي الروماني بطليموس ينص على لفظين لشبه جزيرة قطر كتبا بالأحرف اللاتينية بشكل ( Catara ) ( قطارا ) أو ( كتارا ) أو بهيئة ( Cadara ) ( كدارا ) أن هاتين الصيغتين أقرب ما تكونان إلى لفظة اسم قطر الحالية .

التاريخ

العصور القديمة

يعود تاريخ السكن البشري في قطر إلى 10،000 سنة مضت. تم اكتشاف المستوطنات والأدوات التي تعود إلى العصر الحجري في شبه الجزيرة.[10] في القرن الخامس قبل الميلاد أشار المؤرخ اليوناني هيرودوس إلى قطر. كما أن عالم الجغرافيا بطليموس ضمن خريطته " خريطة العالم العربي " ما أسماه "قطارا" وهي ما يعتقد أنها إشارة إلى بلدة "الزبارة" القطرية التي اكتسبت شهرتها كأحد أهم الموانئ التجارية في منطقة الخليج العربي في ذلك الوقت. تم اكتشاف القطع الأثرية في بلاد ما بين النهرين التي نشأت في فترة العبيد (6500-3800 قبل الميلاد) في المستوطنات الساحلية المهجورة.[11] تعد الدعسة وهي مستوطنة تقع على الساحل الغربي لقطر أهم موقع للعبيد في البلاد ويعتقد أنها استوعبت مخيما موسميا صغيرا.[12][13]

مادة الكيشيون البابلية التي تعود إلى الألفية الثانية قبل الميلاد والتي وجدت في جزر الخور تشهد على العلاقات التجارية بين سكان قطر والكيشيون في بلاد البحرين الحديثة.[14] من بين النتائج كانت 3،000،000 قذيفة حلزونية مسحوقة وكسرة من إناء خزفي يعود للكيشيون. قطر هي أقرب موقع معروف لإنتاج الصبغيات المحارية وذلك بسبب صناعة كايت الأرجوانية الصبغة التي كانت موجودة على الساحل.[15]

في 224 سيطرت الإمبراطورية الساسانية على الأراضي المحيطة بالخليج العربي.[16] لعبت قطر دورا في النشاط التجاري للساسانيين وأسهمت في سلسلتين على الأقل: اللآلئ الثمينة والصبغ الأرجواني.[17] في العهد الساساني تم إدخال العديد من سكان شرق شبه الجزيرة العربية في المسيحية بعد تشتت مسيحيو بلاد ما بين النهرين.[18] شيدت الأديرة وتم تأسيس مزيد من المستوطنات خلال هذه الحقبة.[19][20] خلال الجزء الأخير من العصر المسيحي كانت قطر تضم منطقة تعرف باسم بيت القطريين.[21] لم تقتصر المنطقة على قطر بل شملت البحرين وجزيرة تاروت والخات والأحساء.[22]

في عام 628 أرسل محمد مبعوثا إسلاميا إلى حاكم شرق شبه الجزيرة العربية المنذر بن ساوى يطلب منه ومن رعاياه الدخول في الإسلام. وافق المنذر على طلبه وبناء على ذلك تحولت معظم القبائل العربية في المنطقة إلى الإسلام.[23] بعد اعتناق الإسلام قاد العرب الفتح الإسلامي لفارس الذي أدى إلى سقوط الإمبراطورية الساسانية.[24]

الفترة الإسلامية المبكرة والمتأخرة (661-1783)

 
المنحوتات في جبل الجساسية ، الدوحة ، يرجع تاريخها إلى 4000 ق.م

وصفت قطر بأنها مركز شهير للخيول وتربية الإبل خلال الفترة الأموية.[25] في القرن الثامن بدأت تستفيد من موقعها الاستراتيجي التجاري في الخليج العربي وأصبحت مركزا لتجارة اللؤلؤ.[26][27]

في فترة الفتن المتلاحقة من العصر العباسي، كانت قطر بين بلدان الساحل العربي على الخليج العربي التي ترعرع فيها الزنج وراجت دعوتهم ثم القرامطة حتى تلاشى أمرهم في القرن السابع للهجرة. كما حدث تطور كبير في صناعة اللؤلؤ في شبه الجزيرة العربية خلال العصر العباسي. رست السفن التي تبحر من البصرة إلى الهند والصين في موانئ قطر خلال هذه الفترة. الخزف الصيني والنقود والقطع الأثرية في غرب أفريقيا من تايلاند تم اكتشافها في قطر. تشير البقايا الأثرية من القرن التاسع إلى أن سكان قطر استخدموا ثروة أكبر لبناء منازل عالية الجودة ومباني عامة. تم بناء أكثر من 100 منزل من الحجر ومسجدين وحصن عباسي في مروب خلال هذه الفترة.[28][29] ومع ذلك عندما انخفض ازدهار الخلافة في العراق كذلك حدث ذلك في قطر.[30] يشار إلى قطر في الكتاب المسلم الذي صدر في القرن الثالث عشر لياقوت الحموي معجم البلدان والذي يلمح إلى عباءة القطريين المنسوجة بشكل جيد ومهاراتهم في تحسين وإنهاء الرماح.[31]

تمت السيطرة على جزء كبير من شرق شبه الجزيرة العربية من قبل الدولة العصفورية في عام 1253 ولكن تم الاستيلاء على المنطقة من قبل أمير مملكة هرمز في عام 1320.[32] كانت اللؤلؤة القطرية توفر للمملكة أحد مصادر دخلها الرئيسية.[33] في القرن الثامن الهجري إستولى أسرة بني نبهان العمانيين على قطر. لم يطل مقامهم بها وتناوب عليها بعدهم كثير من البحرينيين. في عام 1515 قام مانويل الأول ملك البرتغال بتأييد مملكة هرمز. استولت البرتغال على جزء كبير من شرق شبه الجزيرة العربية في 1521.[33][34] في عام 1537 أرسل السلطان العثماني سليمان القانوني أسطولاً بقيادة سليمان باشا والي مصر لطرد البرتغاليين وتمكن هذا الأسطول من القضاء على البرتغاليين وطردهم من هذه البلاد واستولى على البحرين والقطيف وقطر. في عام 1550 قدم سكان الأحساء طوعا إلى حكم العثمانيين وفضلوهم عن البرتغاليين.[35] بعد الإبقاء على وجود عسكري ضئيل في المنطقة طرد العثمانيون من قبل قبيلة بني خالد في 1670.[36]

الحكم البحريني والسعودي (1783-1868)

 
خريطة شرق الجزيرة العربية في 1794.
 
جزء مستعاد جزئيا من بلدة الزبارة المدمرة.

في عام 1766 هاجرت قبيلة العتوب آل خليفة من الكويت إلى الزبارة في قطر.[37][38] بحلول وقت وصولهم كان بنو خالد يمارسون سلطة ضعيفة على شبه الجزيرة وليس حجبا أن أكبر قرية كان يحكمها فرد من بني خالد.[39] في عام 1783 غزت عشائر العتوب والقبائل العربية المتحالفة ومقرها قطر البحرين وضمتها من الفرس. فرض آل خليفة سلطتهم على البحرين ووسعوا نطاق سلطتهم إلى كامل قطر.

بعد تعيين سعود الكبير بن عبد العزيز بن محمد آل سعود وليا للعهد في الدولة السعودية الأولى في 1788 فقد انتقل إلى توسيع دولته شرقا نحو الخليج العربي وقطر. بعد هزيمة بني خالد في عام 1795 تعرضت الدولة السعودية لهجوم على جبهتين. العثمانيون والمصريون اعتدوا على الجبهة الغربية في حين أن آل خليفة في البحرين والعمانيين شنوا هجوما ضد الجبهة الشرقية.[40][41] بعد أن علم سعود الكبير بتطورات المصريين على الحدود الغربية في عام 1811 خفض حاميته في البحرين والزبارة من أجل إعادة وضع قواته. استفاد سعيد بن سلطان سلطان مسقط من هذه الفرصة وداهم الحاميات السعودية على الساحل الشرقي وأضرم النار في حصن الزبارة. عاد آل خليفة إلى السلطة بعد ذلك.

كعقاب على القرصنة قصفت سفينة تابعة لشركة الهند الشرقية الدوحة في عام 1821 مما أدى إلى تدمير المدينة وإجبار مئات السكان على الفرار. في عام 1825 تم تأسيس العائلة الحاكمة آل ثاني بتعيين محمد بن ثاني آل ثاني أميرا على قطر.[42]

على الرغم من أن دولة قطر كانت تتمتع بالوضع القانوني للتبعية إلا أن هناك شعور شعبي بالاستياء من آل خليفة. في عام 1867 أرسل آل خليفة مع حاكم أبوظبي قوة بحرية ضخمة إلى الوكرة في محاولة لسحق المتمردين القطريين. أدى ذلك إلى الحرب القطرية البحرينية البحرية من 1867 إلى 1868 حيث قامت قوات البحرين وأبو ظبي بسرقة ونهب الدوحة والوكرة.[43] ومع ذلك فإن الأعمال العدائية البحرينية تنتهك المعاهدة العامة للسلام 1820. أدى التوغل المشترك بالإضافة إلى الهجوم المضاد القطري إلى أن يقوم الوكيل السياسي البريطاني لويس بيلي بفرض تسوية في عام 1868. كانت مهمته في البحرين وقطر التي نتجت عنه معاهدة السلام أهم حدث لأنه تم الاعتراف ضمنا بانفصال قطر عن البحرين والاعتراف صراحة بحكم محمد بن ثاني. بالإضافة إلى إخضاع البحرين لرفضها الاتفاق طلبت المحمية البريطانية التفاوض مع ممثل من قطر وهو الدور الذي تم من خلاله اختيار محمد بن ثاني للوفاء به. نتجت المفاوضات عن تعريف هوية سياسية للوطن الوليد على الرغم من أنه لم يحصل على مكانة رسمية كمحمية حتى عام 1916.

الحكم العثماني (1871-1915)

 
قطر حسب خريطة أدولف ستيلر عام 1891.
 
مدينة الدوحة القديمة، يناير 1904.

تحت ضغوط عسكرية وسياسية من حاكم ولاية بغداد العثمانية مدحت باشا وافقت عائلة آل ثاني الحاكمة على الخضوع للحكم العثماني في عام 1871.[44] فرضت الحكومة العثمانية إجراءات الإصلاح (التنظيمات العثمانية) المتعلقة بالضرائب وتسجيل الأراضي لإدماج هذه المناطق بالكامل في الإمبراطورية. على الرغم من رفض القبائل المحلية واصل آل ثاني دعم الحكم العثماني. ومع ذلك سرعان ما ركدت العلاقات القطرية العثمانية وفي عام 1882 عانوا من مزيد من النكسات عندما رفض العثمانيون مساعدة آل ثاني في حملتهم لتحرير الخور التي تحتلها أبو ظبي. بالإضافة إلى ذلك دعم العثمانيون التابع العثماني محمد بن عبد الوهاب الذي حاول أن يحل محل آل ثاني كقائم مقام قطر في عام 1888.[45] أدى ذلك في نهاية المطاف إلى ثورة آل ثاني ضد العثمانيين الذين يعتقد أنهم كانوا يسعون إلى السيطرة على شبه الجزيرة. استقال قائم مقام وتوقفوا عن دفع الضرائب في أغسطس 1892.[46]

في فبراير 1893 وصل محمد حافظ باشا إلى قطر في محاولة للحصول على ضرائب غير مدفوعة واعترض جاسم بن محمد على الإصلاحات الإدارية العثمانية المقترحة. خوفا من أنه سيواجه الموت أو السجن عاد جاسم إلى الوجبة (10 أميال غرب الدوحة) برفقة عدد من أفراد القبائل. طلب محمد أن يحل جاسم قواته ويتعهد بولاؤه للعثمانيين الذي قوبل بالرفض. في مارس سجن محمد شقيق جاسم و 13 من زعماء القبائل القطريين البارزين على الفرقيطة العثمانية المريخ كعقاب على عصيانهم. بعد أن رفض محمد عرضا لإطلاق سراح الأسرى مقابل رسوم قدرها 10،000 ليرة أمر بتكوين جيش من حوالي 200 جندي للتقدم نحو قلعة الوجبة التابعة لجاسم تحت قيادة يوسف أفندي مما يشير إلى بداية معركة الوجبة.

تعرضت قوات أفندي لإطلاق نار كثيف من قبل قوات كبيرة من المشاة والفرسان القطريين بعد وقت قصير من وصوله إلى الوجبة. انسحبوا إلى قلعة شباكا حيث أجبروا مرة أخرى على الانسحاب من عملية توغل قطرية. بعد انسحابهم إلى قلعة البدع حاصر جيش جاسم المتطور القلعة مما أدى إلى هزيمة العثمانيين والاتفاق على التخلي عن أسرهم مقابل المرور الآمن لفرسان محمد باشا إلى الهفوف عن طريق البر.[47] على الرغم من أن قطر لم تحصل على استقلال تام عن الإمبراطورية العثمانية إلا أن نتيجة المعركة فرضت معاهدة تشكل في وقت لاحق أساس دولة قطر الناشئة كدولة مستقلة داخل الإمبراطورية.[48]

الحكم البريطاني (1916-1971)

 
قلعة الزبارة التي بنيت في حوالي عام 1938.

سقطت الإمبراطورية العثمانية في الفوضى بعد أن خسرت معارك على جبهات مختلفة في مسرح الشرق الأوسط للحرب العالمية الأولى. شاركت قطر في الثورة العربية الكبرى ضد العثمانيين. كانت الثورة ناجحة وانحسر الحكم العثماني في البلاد. اعترفت المملكة المتحدة والإمبراطورية العثمانية بعبد الله بن قاسم آل ثاني وحق خلفائه في الحكم على شبه الجزيرة بأكملها. تخلى العثمانيون عن جميع حقوقهم في قطر وبعد اندلاع الحرب العالمية الأولى وأجبرهم عبد الله بن قاسم آل ثاني (الذي كان مؤيدا لبريطانيا) على التخلي عن الدوحة في عام 1915.[49]

نتيجة لتقسيم الدولة العثمانية أصبحت قطر محمية بريطانية في 3 نوفمبر 1916. في ذلك اليوم وقعت المملكة المتحدة معاهدة مع عبد الله بن قاسم آل ثاني لإدخال قطر في إطار نظامها المتصالح للإدارة. في حين وافق عبد الله على عدم الدخول في أي علاقات مع أي سلطة أخرى دون موافقة مسبقة من الحكومة البريطانية فإن البريطانيين يضمنون حماية قطر من جميع الاعتداءات عن طريق البحر. في 5 مايو 1935 وقع عبد الله على معاهدة أخرى مع الحكومة البريطانية التي منحت قطر الحماية ضد التهديدات الداخلية والخارجية. تم اكتشاف احتياطيات النفط لأول مرة في عام 1939. ومع ذلك تأخر الاستغلال بسبب الحرب العالمية الثانية.

بدأ تأثير الإمبراطورية البريطانية يتناقص بعد الحرب العالمية الثانية وخاصة بعد استقلال الهند وباكستان في عام 1947. في الخمسينات بدأ النفط يحل محل صيد اللؤلؤ والسمك كمصدر رئيسي للدخل في قطر. بدأت عائدات النفط في تمويل وتوسيع وتحديث البنية التحتية في قطر. ازداد الضغط على الانسحاب البريطاني من الإمارات العربية المتحدة في الخليج العربي خلال الخمسينيات. عندما أعلنت بريطانيا رسميا في عام 1968 أنها ستفصل سياسيا عن الخليج العربي خلال ثلاث سنوات وانضمت قطر إلى البحرين وسبع من إمارات الساحل المتصالح في اتحاد. غير أن النزاعات الإقليمية أجبرت قطر على الابتعاد عنهم وإعلان الاستقلال عن التحالف الذي سيتحول في النهاية إلى دولة الإمارات العربية المتحدة.

الاستقلال وبعده (1971 إلى الوقت الحاضر)

 
سفينة داو التقليدية في الخليج الغربي لكورنيش الدوحة.

دخلت دولة قطر في هدنة بحرية عامة مع المملكة المتحدة في عام 1968. أبرمت معاهدة عامة بين الاثنين في 3 نوفمبر 1916. كانت المعاهدة العامة تعهد بالسياسة الخارجية والدفاع إلى المملكة المتحدة ولكنها سمحت بالاستقلال الداخلي. في 3 سبتمبر 1971 أنهيت "الترتيبات التعاهدية الخاصة" التي "لا تتفق مع المسؤولية الدولية الكاملة كدولة مستقلة ذات سيادة".[50] تم ذلك بموجب اتفاق تم التوصل إليه بين حاكم قطر وحكومة المملكة المتحدة.[51][50]

في عام 1991 لعبت قطر دورا هاما في حرب الخليج الثانية وخاصة خلال معركة الخفجي حيث دخلت الدبابات القطرية في شوارع البلدة وقدمت دعما للحرائق لوحدات الحرس الوطني السعودي التي كانت مشتبكة مع قوات الجيش العراقي. سمحت قطر لقوات التحالف من كندا باستخدام البلاد كقاعدة جوية لإنطلاق الطائرات في دوريات جوية قتالية كما سمحت للقوات الجوية من الولايات المتحدة وفرنسا بالعمل في أراضيها.

في عام 1995 سيطر حمد بن خليفة آل ثاني على البلاد بعد عزل والده خليفة بن حمد آل ثاني بدعم من القوات المسلحة ومجلس الوزراء فضلا عن الدول المجاورة[52] وفرنسا.[53] في ظل حمد شهدت قطر درجة معتدلة من التحرر بما في ذلك إطلاق قناة الجزيرة عام 1996 وتأييد حق النساء في التصويت في الانتخابات البلدية عام 1999 وصياغة دستورها المكتوب الأول عام 2005 وافتتاح كنيسة الروم الكاثوليك عام 2008. في عام 2010 فازت قطر بحق استضافة كأس العالم لكرة القدم 2022 مما يجعلها أول دولة في الشرق الأوسط يتم اختيارها لاستضافة البطولة. أعلن الأمير عن خطط قطر لإجراء أول انتخابات تشريعية وطنية في عام 2013. كان من المقرر عقدها في يونيو 2013 ولكن تم تأجيلها حتى عام 2019.

في عام 2003 عملت قطر كمقر للقيادة المركزية الأمريكية وأحد مواقع الإطلاق الرئيسية لغزو العراق.[54] في مارس 2005 قتل تفجير انتحاري معلم بريطاني في مسرح لاعبي الدوحة مما أذهل البلاد التي لم تشهد من قبل أعمالا إرهابية. التفجير نفذه عمر أحمد عبد الله علي وهو مواطن مصري في قطر كان يشتبه في ارتباطه بتنظيم القاعدة في جزيرة العرب.[55][56] في عام 2011 انضمت قطر إلى عمليات حلف شمال الأطلسي في ليبيا وقامت بتسليح جماعات المعارضة الليبية.[57] كما أنها حاليا الممول الرئيسي لأسلحة الجماعات المتمردة في الحرب الأهلية السورية.[58] تسعى قطر إلى التوصل إلى اتفاق سلام أفغاني وفي يناير 2012 قالت حركة طالبان الأفغانية أنها تقوم بإنشاء مكتب سياسي في قطر لتسهيل المحادثات. تم ذلك من أجل تسهيل مفاوضات السلام وبدعم من بلدان أخرى بما فيها الولايات المتحدة وأفغانستان. قال أحمد رشيد في صحيفة فاينانشال تايمز أنه من خلال مكتب قطر "سهلت الاجتماعات بين طالبان والعديد من الدول والمنظمات بما فيها وزارة الخارجية الأمريكية والأمم المتحدة واليابان والعديد من الحكومات الأوروبية والمنظمات غير الحكومية الذين كانوا يحاولون دفع فكرة محادثات السلام إلى الأمام. قال أن الاقتراحات التي قدمها رئيسا الولايات المتحدة وأفغانستان في سبتمبر 2017 أدت إلى احتجاجات من كبار المسؤولين في وزارة الخارجية الأمريكية.[59]

في يونيو 2013 أصبح تميم بن حمد آل ثاني أميرا على قطر بعد أن سلمه والده السلطة في خطاب تلفزيوني.[60] أعطى تميم الأولوية لتحسين الرفاه المحلي للمواطنين والذي يتضمن إنشاء أنظمة الرعاية الصحية والتعليم المتقدمة وتوسيع البنية التحتية للبلاد استعدادا لاستضافة كأس العالم 2022.[61]

شاركت قطر في التدخل العسكري في اليمن الذي تقوده السعودية ضد الحوثيين والقوات الموالية للرئيس السابق علي عبد الله صالح الذي أطيح به في انتفاضات الربيع العربي عام 2011.[62]

في يونيو 2017 قطعت مصر والمملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة والبحرين العلاقات الدبلوماسية مع قطر مستشهدة بالدعم المزعوم الذي تقدمه البلاد للمجموعات التي تعتبرها متطرفة.[63]

السياسة

 
الديوان الأميري في الدوحة ، قطر

قطر هي إما ملكية دستورية أو ملكية مطلقة تحكمها عائلة آل ثاني.[64][65] كانت أسرة آل ثاني حاكمة في قطر منذ تأسيس السلالة في عام 1825. في عام 2003 اعتمدت قطر دستورا ينص على الانتخاب المباشر ل 30 عضوا من أعضاء المجلس التشريعي البالغ عددهم 45 عضوا.[66][67] أقر الدستور بأغلبية ساحقة في استفتاء مع ما يقرب من 98٪ لصالحه.

أمير قطر الثامن هو تميم بن حمد آل ثاني الذي سلمه والده حمد بن خليفة آل ثاني السلطة في 25 يونيو 2013.[68] الأمير له السلطة الحصرية لتعيين وعزل رئيس الوزراء ووزراء مجلس الوزراء الذين يشكلون معا مجلس الوزراء الذي هو السلطة التنفيذية العليا في البلاد.[69] كما يقوم مجلس الوزراء بالتشريع. تحال القوانين والمراسيم التي يقترحها مجلس الوزراء إلى مجلس الشورى للمناقشة التي تقدم بعدها إلى الأمير للتصديق عليها. للمجلس الاستشاري سلطة تشريعية محدودة في صياغة القوانين والموافقة عليها إلا أن الأمير له القول النهائي في جميع المسائل. يتألف المجلس الحالي بالكامل من أعضاء يعينهم الأمير. لم تجر انتخابات تشريعية منذ عام 1970 عندما أجريت انتخابات جزئية. تم تأجيل الانتخابات التشريعية حتى عام 2019.[70]

لا يسمح القانون القطري بإنشاء هيئات سياسية أو نقابات.[71]

قانون الشريعة

وفقا لدستور قطر فإن الشريعة الإسلامية هي المصدر الرئيسي للتشريع القطري.[72][73] على الرغم من أن النظام القانوني في قطر هو في الواقع مزيج من القانون المدني والقانون الشرعي.[74][75] يطبق القانون الشرعي على قانون الأسرة والميراث والعديد من الأعمال الإجرامية (بما في ذلك الزنا والسطو والقتل). في بعض الحالات تعامل محاكم الأسرة التي تتخذ من الشريعة الإسلامية شهادة المرأة بأنها تبلغ نصف شهادة الرجل. تم إدخال قانون الأسرة المقنن في عام 2006.[76] يسمح بتعدد الزوجات للمسلمين.

العقوبة الجسدية القضائية شائعة في قطر بسبب التفسير السلفي الوهابي للشريعة على الرغم من أنها كانت في الأصل مدرسة حنبلية من التيار السني. يتم استخدام الجلد كعقاب على شرب الكحول أو العلاقات الجنسية غير المشروعة. المادة 88 من القانون الجنائي القطري تعلن أن عقوبة الزنا 100 جلدة وفي عام 2006 تلقت امرأة فلبينية تلك العقوبة.[77] في عام 2010 حكم على ما لا يقل عن 18 شخصا (معظمهم من الأجانب) بتلقي ما بين 40 و 100 جلدة بسبب جرائم تنطوي على "علاقات جنسية غير مشروعة" أو شرب الكحول.[78] في عام 2011 حكم على ما لا يقل عن 21 شخصا (معظمهم من الأجانب) ما بين 30 و 100 جلدة لنفس الأسباب[79] وفي عام 2012 حكم على ستة مغتربين إما 40 أو 100 جلدة.[80] المسلمون اللائقون طبيا هم وحدهم الذين يتعرضون لهذه الأحكام. من غير المعروف ما إذا كانت الأحكام قد نفذت.[81] في أبريل 2013 حكم على مغترب مسلم ب 40 جلدة لشرب الكحول[82][83][84] وفي يونيو 2014 حكم على مغترب مسلم ب 40 جلدة لشرب الكحول والقيادة تحت تأثيره.[85] الرجم هو العقاب القانوني في قطر[86] والردة والمثلية هي جرائم يعاقب عليها بعقوبة الإعدام.[87][88] يمكن أن يؤدي التجديف إلى السجن لمدة تصل إلى سبع سنوات في حين أن التبشير يمكن أن يصدر حكما بالسجن لمدة 10 سنوات.

يعتبر شرب الكحول قانونيا جزئيا في قطر وفي بعض الفنادق الفاخرة من فئة الخمس نجوم مسموح لها ببيع الكحول لزبائنها غير المسلمين.[89][90] لا يسمح للمسلمين بشرب الكحول ويتعرض المسجونون لشربها للجلد أو الترحيل. يمكن للمقيمين غير المسلمين الحصول على تصريح لشراء الكحول للشرب الشخصي. يسمح لشركة قطر للتوزيع (وهي شركة تابعة للخطوط الجوية القطرية) باستيراد الكحول ولحم الخنزير وهي تقوم بتشغيل متجر واحد فقط لبيع الخمور في البلاد والتي تبيع أيضا لحم الخنزير لحاملي تراخيص الخمور.[91][92] كما أبدى المسؤولون القطريون استعدادهم للسماح للكحول في "مناطق المشجعين" في كأس العالم لكرة القدم 2022.[93]

حتى عام 2011 سمح للمطاعم في لؤلؤة قطر (جزيرة من صنع الإنسان بالقرب من الدوحة) بتقديم المشروبات الكحولية. لكن في ديسمبر 2011 قيل لمطاعم لؤلؤة قطر أن تتوقف عن بيع الكحول.[89][94] لم يتم تقديم أي تفسير للحظر على الرغم من أن التكهنات شملت تشجيع صورة أكثر وهمية قبل انتخابات كبيرة وشائعات عن نزاع مالي بين الحكومة ومطوري المنتجع. تم رفع حظر الكحول في وقت لاحق.[95]

في عام 2014 تم إطلاق حملة تواضع لتذكير السياح باللباس التقليدي للبلاد.[96] نصح السياح بعدم ارتداء الملابس الداخلية أو التنانير القصيرة أو الفساتين بدون أكمام أو الملابس القصيرة أو الضيقة في الأماكن العامة. تم تحذير الرجال من ارتداء السراويل القصيرة والملابس الداخلية فقط.[97]

حقوق الإنسان

وفقا لوزارة الخارجية الأمريكية فإن العمال المغتربين من الدول في جميع أنحاء آسيا وأجزاء من أفريقيا يهاجرون طوعا إلى قطر كعمال ذوي مهارات منخفضة أو خدم منازل ولكن بعضهم يواجه في وقت لاحق شروطا تدل على العبودية غير الطوعية. تشمل بعض الانتهاكات الأكثر شيوعا لحقوق العمال الضرب وحجب الدفع وتحصيل العمال على الاستحقاقات التي يتحملها صاحب العمل والقيود المفروضة على حرية التنقل (مثل مصادرة جوازات السفر ووثائق السفر وتصاريح الخروج) والاحتجاز التعسفي والتهديدات بالإجراءات القانونية والاعتداء الجنسي. دفع العديد من العمال الوافدين الذين يصلون إلى العمل في قطر رسوما باهظة إلى شركات التوظيف في بلدانهم الأصلية.[98]

اعتبارا من عام 2014 تنص بعض أحكام القانون الجنائي القطري على فرض عقوبات مثل الجلد والرجم كعقوبات جنائية. وجدت لجنة الأمم المتحدة لمناهضة التعذيب أن هذه الممارسات تشكل خرقا للالتزامات التي تفرضها اتفاقية الأمم المتحدة لمناهضة التعذيب.[99][100] تحتفظ قطر بعقوبة الإعدام ولا سيما التهديدات الموجهة ضد الأمن القومي مثل الإرهاب. استخدام عقوبة الإعدام نادر الحدوث ولم تنفذ أي عمليات إعدام حكومية في قطر منذ عام 2003.[101] في قطر تعتبر الأعمال المثلية غير قانونية ويمكن معاقبتها بالإعدام.[102]

بموجب أحكام قانون الكفالة في قطر يتمتع الرعاة بالسلطة من جانب واحد لإلغاء تصاريح إقامة العمال وحرمان العمال من تغيير أصحاب العمل والإبلاغ عن العامل بأنه "فار" لسلطات الشرطة ومنع الإذن بمغادرة البلاد. نتيجة لذلك قد تقيد الجهات الراعية تحركات العمال والعمال قد يخشون الإبلاغ عن الانتهاكات أو المطالبة بحقوقهم. وفقا لاتحاد النقابات الدولي يسمح نظام رعاية التأشيرات بتفريغ العمل الجبري من خلال جعله من الصعب على العامل المهاجر مغادرة صاحب عمل مسيء أو السفر إلى الخارج دون إذن.[103] كما أن قطر لا تحافظ على معايير الأجور لعمالها المهاجرين. كلفت قطر شركة المحاماة الدولية دلا بايبر بإعداد تقرير يحقق في نظام العمالة المهاجرة. في مايو 2014 أصدرت دلا بايبر أكثر من 60 توصية لإصلاح نظام الكفالة بما في ذلك إلغاء تأشيرات الخروج وإدخال الحد الأدنى للأجور التي تعهدت قطر بتنفيذها.[104]

في مايو 2012 أعلن المسؤولون القطريون عزمهم على السماح بإنشاء نقابة مستقلة.[105] كما أعلنت قطر أنها ستلغي نظام الكفيل الخاص بالعمال الأجانب والذي يتطلب أن يكون جميع العمال الأجانب تحت رعاية أصحاب العمل المحليين. تشمل التغييرات الإضافية في قوانين العمل حكما يضمن دفع جميع رواتب العمال مباشرة إلى حساباتهم المصرفية والقيود الجديدة على العمل في الهواء الطلق في أهم الساعات خلال فصل الصيف.[106] أعلن مشروع قانون جديد أعلن في أوائل عام 2015 أن الشركات التي لا تدفع أجور العمال في الوقت المحدد قد تفقد مؤقتا قدرتها على توظيف المزيد من الموظفين.[107]

في أكتوبر 2015 وقع أمير قطر قانونا على إصلاحات جديدة لنظام الكفالة في البلاد مع دخول القانون الجديد حيز التنفيذ في غضون عام واحد.[108] يدعي النقاد أن التغييرات قد تفشل في معالجة بعض قضايا حقوق العمال.[109][110][111]

منح البلد النساء في الوقت نفسه مع الرجال حق التصويت فيما يتعلق بانتخابات عام 1999 لمجلس البلديات المركزي.[66][112] كانت هذه الانتخابات - وهي الأولى من نوعها في قطر - قد عقدت عمدا في 8 مارس 1999 الذي يصادف اليوم العالمي للمرأة.

الجغرافيا

 
الصحراء في قطر

هي شبه جزيرة تقع في منتصف الساحل الغربي للخليج العربي، تتصل براً بالمملكة العربية السعودية وتجاور كلاً من الإمارات العربية المتحدة والبحرين وإيران. تتبع لدولة قطر بعض الجزر أهمها جزر حالول وشراعوه والسافلية والأسحاط وغيرها. تتكون أراضيها من سطح صخري منبسط مع بعض الهضاب والتلال الكلسية في منطقة دخان في الغرب ومنطقة جبل فويرط في الشمال، ويمتاز هذا السطح بكثرة الأخوار والخلجان والأحواض والمنخفضات التي يطلق عليها (الرياض) وتوجد في مناطق الشمال والوسط التي تعتبر بدورها من أكثر المواقع خصوبة حيث تكثر فيها النباتات الطبيعية.

الحدود

 
صورة فضائية ليلية توضح تباين المناطق المأهولة والمهجورة. الشمال إلى اليسار. وتظهر العاصمة الدوحة وإلى شمالها راس لفان وإلى غربها دخان وإلى جنوبها مسيعيد.

التقسيم الإداري

قبل 2004 كانت قطر مقسمة إلى 10 بلديات هي: الدوحة، الغويرية، الجميلية، الخور، الوكرة، الريان، جريان الباطنة، مسيعيد، الجميلية وأم صلال. حاليًا ومنذ 2004 تنقسم قطر إلى سبع بلديات هي كالتالي:

  1. بلدية الريان
  2. بلدية الدوحة
  3. بلدية الخور
  4. بلدية الوكرة
  5. بلدية الشمال
  6. بلدية أم صلال
  7. بلدية الضعاين (تم استحداثها في أجزاء من بلديتي الخور وأم صلال).

الديموغرافيا

السكان

عددالسكان: 2.123.160 نسمة (تقديرات يوليو/حزيران 2014)[113]. وبلغ عدد سكان دولة قطر 1.963.124 نسمة بحسب إحصائية مايو 2013 الصادرة من جهاز الإحصاء مقارنة مع (743) ألف نسمة (بحسب النتائج الأولية للمرحلة الثانية من التعداد السكاني في عام 2004) ومقارنة بـ (522) ألف نسمة في آخر تعداد عام 1997. ويسكن ما نسبته 83% من السكان في الدوحة.

المدن الكبرى

التوزيع العرقي

التوزيع العرقي: 40% عرب، 18% هنود، 18% باكستانيون، 10% إيرانيون، 14% آخرون[113].

الدين

الديانة: 77.5% مسلمون، 8.5% مسيحيون، 14% أخرى كالهندوسية وغيرها من الديانات الهندية[113]. يدين القطريون بدين الإسلام وتنتشر المساجد في قطر بكثرة، وتعتبر قطر دولة إسلامية، دينها الرسمي الإسلام. وتتواجد أقليات من العمالة الأجنبية من الهندوس والمسيحيين وغيرهم. وقد تم بناء كنيسة للكاثوليك في قطر لتتيح المجال للمسيحيين المقيمين في البلاد بأداء شعائر دينهم.

الأعياد والعطلات الرسمية

التاريخ المناسبة
1 يناير(غير رسمية) [114] رأس السنة الميلادية
18 ديسمبر اليوم الوطني
1-4 شوال عيد الفطر
9 ذو الحجة الوقوف بعرفة
09-13 ذو الحجة عيد الأضحى

دوام العمل

  • دوام الدوائر الحكومية: من السابعة صباحاً إلى الثانية ظهراً ما عدا شهر رمضان من الثامنة صباحًا إلى الواحدة ظهرًا.
  • يوما الجمعة والسبت العطلة الأسبوعية الرسمية.

القوات المسلحة

التعليم في قطر

المدارس

ترجع بداية التعليم النظامي في قطر إلى عام (1952). وقد توسعت العملية التعليمية منذ ذلك الحين بصورة ثابتة لسد احتياجات جميع مراحل التعليم المدرسي حيث وصل عدد التلاميذ في المدارس الحكومية الآن إلى خمسة وسبعين (75)ألف تلميذ للسنة الدراسية تسعة وتسعين- ألفين(1999-2000).و ترعى وزارة التربية والتعليم وهذه المسيرة التعليمية الناجحة في الدولة. كما تقوم الحكومة أيضا بدعم قطاع التعليم الخاص ومدارس الجاليات من خلال تزويد المدارس التابعة له بالكتب الدراسية والقرطاسية والخدمات الصحية والطاقة الكهربائية والماء مجانا. تطوير التعليم وفي خطوه جريئه لتطوير التعليم قامت قطر بتطبيق نظام المدارس المستقلة وهي مدارس ممولة حكومياً ولها الحرية في القيام برسالتها وأهدافها التربوية الخاصة بها مع الالتزام بالبنود المنصوص عليها في العقد المبرم بينها وبين هيئة التعليم الممثلة في المجلس الأعلى للتعليم حيث من المخطط تحويل كافة المدارس الحكومية إلى مدارس مستقلة بالتدريج. لكن هذا النظام ما زال متعثراً في بدايته حيث بدأ العمل به منذ العام 2002-2003.

الجامعات

 
جامعة قطر من الداخل

وقد بدأ التعليم الجامعي عام ألف وتسعمائة وثلاثة وسبعين (1973) مع تأسيس كليتين للتربية في جامعة قطر. أما اليوم فتضم جامعة قطر ثمانية كليات هي التربية، والعلوم الإنسانية والاجتماعية، والعلوم، والشريعة والدراسات الإسلامية، والهندسة، والقانون، والإدارة والاقتصاد، وكلية التكنولوجيا. مؤسسة قطر العامة للتربية والعلوم والثقافة وتنمية المجتمع مؤسسة تهدف لتطوير التعليم في قطر حيث ساهمت في إنشاء مشروع المدينة التعليمية التي تضم العديد من الجامعات العالمية في مدينة تعليمية واحدة تضم كل الخدمات والوسائل المتطورة إلى أن بعض المصادر تؤكد على بعض السياسات الغير الهادفة في محاولة للتطوير الاجتماعي حيث العنف ضد المرأة.

الإعلام والصحافة

 
شعار قناة الجزيرة أحد أشهر القنوات الإخبارية في العالم، ومقرّها الدوحة، قطر

القنوات الفضائية

يعتبر الإعلام القطري اليوم من أكثر وسائل الاعلام تطورا في الوطن العربي فمنذ تولي الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني أمير قطر الحكم في بلاده، تم الاهتمام بشكل كبير بدعم حرية الاعلام والصحافة ،ويوجد في قطر واحدة من أكثر المحطات التلفزيونية مشاهدةً في العالم ،وهي قناة الجزيرة الفضائية والتي تشكل بذرة شبكة الجزيرة التي تملك عددا من القنوات الفضائية بلغات عدة ومركز أبحاث ومركز تدريب.

المؤسسة القطرية للإعلام

الصحافة

كما إطلاق مركز الدوحة لحرية الإعلام حيث يركز المركز في نشاطاته على أوضاع الإعلام في العالم العربي ومن المرتقب أن يوفر المركز ملاذا للصحفيين المبعدين، وقسما لمداواة صحفيين أصيبوا بجروح بسبب أدائهم لعملهم بالإضافة إلى إقامة نصب تذكاري لشهداء المهنة. كما سيعمل على "بحوث إعلامية وبناء قاعدة بيانات تخدم قطاعات الإعلام" وذلك بحسب بيان تم توزيعه بالمناسبة على الصحافيين.

الاتصالات وتقنية المعلومات

تم تأسيس المجلس الأعلى للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات (ictQATAR) بناء على المرسوم الأميري رقم 36 لعام 2004. ومنح المرسوم المجلس السلطة لتنظيم قطاع الاتصالات والمعلومات بدولة قطر والعمل على بناء مجتمع معرفي من خلال تهيئة بنية تحتية متطورة ومجتمع قادر على التواصل واستخدام تقنيات الاتصالات والمعلومات. كيوتل كما حدد القانون رقم 34 لعام 2006، القانون الرسمي للاتصالات، دور المجلس كمنظم لقطاع الاتصالات بالدولة. كما يقوم المجلس الأعلى للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بقيادة المبادرات التكنولوجية الخلاقة، وهي ثمرة شراكة بين القطاعين العام والخاص. وقد تم طرح العديد من المبادرات والبرامج التي ساهمت بالفعل في زيادة الوعي باستخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في جميع مناحي حياتنا اليومية من تعليم واقتصاد وصحة. وتشمل مبادرات المجلس: التعليم الإلكتروني والصحة الإلكترونية والتعاملات الإلكترونية وتطوير البنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات في قطر والأمن المعلوماتي. والجدير بالذكر أن دولة قطر قد تقدمت ثلاثة مراكز في التصنيف العالمي لتكنولوجيا المعلومات لعام 2008-2009 الذي أصدره المنتدى الاقتصادي العالمي بالتعاون مع جامعة انسياد في 28 مارس 2009، لتحتل المرتبة التاسعة والعشرين في واحد من أشمل التقارير وأكثرها مصداقية على مستوى العالم من حيث رصد وتقييم أثر تكنولوجيا المعلومات والاتصالات على عملية التنمية والتنافسية في البلدان. شمل التقرير هذا العام 134 دولة من الاقتصاديات المتقدمة والنامية، تمثل في مجملها 98% من الناتج المحلي الإجمالي العالمي. وجاءت دولة الإمارات العربية المتحدة في المرتبة السابعة والعشرين لتكون الدولة العربية الأخرى ضمن أفضل 30 دولة في التصنيف، بينما احتفظت الدنمارك بصدارة التصنيف وحلت البرتغال في المرتبة الثلاثين خلف دولة قطر. كما صنف التقرير جاهزية القطاع الحكومي بدولة قطر في المرتبة 22 في المجالات التالية: أولوية التكنولوجيا في القطاع الحكومي، شراء أحدث المعدات التقنية، وأهمية التكنولوجيا بالنسبة لرؤية الدولة المستقبلية. ومن حيث استخدام التكنولوجيا في القطاع الحكومي صنف التقرير قطر في المرتبة 25 وذلك من حيث التعريف بأهمية التكنولوجيا في الدوائر الحكومية، توفر الخدمات الإلكترونية الحكومية، فاعلية استخدام الحكومة للتكنولوجيا ووجود الأجهزة التقنية في المؤسسات الحكومية.

الثقافة

المتاحف

المهرجانات

ويقام سنوياً مهرجان الدوحة الثقافي والذي تقام خلاله فعاليات ثقافية متنوعة من مختلف أنحاء العالم فضلاً عن إبراز التراث القطري والعربي والإسلامي، كما يقام مهرجان الدوحة للأغنية سنوياً ويضم حفلات لكبار المطربين العرب مهرجان الدوحة ترايبيكا السينمائي

السياحة

 
سوق واقف الشعبي في وسط الدوحة

يوجد في دولة قطر عدد من الأماكن السياحة في عاصمتها الدوحة وخارجها فهناك معلم سياحي عتيق وهو سوق واقف الشعبي الذي يقع في وسط العاصمة وعدد من المراكز التجارية أيضًا. ومنطقة سيلين تبعد عن العاصمة مسافة 70 كيلومتر تقريبًا، وتتكون من كثبان رملية كبيرة قريبة جدًا من الشاطئ الرملي، ويوجد بها فندق يتكون من غرف فندقية وفلل مطلة على الشاطئ ومنطقة خور العديد تبعد عن العاصمة مسافة 95 كيلومتر وهي منطقة رملية توجد بها عدد من المداخل البحرية ومطلة على جبل العديد الذي يقع في المملكة العربية السعودية. ومنطقة الزباره وهي أحد المناطق الأثرية في دولة قطر وتبعد 90 كيلومتر شمال العاصمة.

البنية التحتية

المستشفيات الحكومية

تعتبر مؤسسة حمد الطبية المؤسسة الطبية الكبرى التي تدير المستشفيات الحكومية في قطر وقد تم تأسيس مؤسسة حمد الطبية عام اثنين وثمانين(1982) وقد تم دمج جميع المستشفيات العاملة في قطر إلى هذه المؤسسة في مطلع الألفين ميلادية، كما تتكون مؤسسة حمد الطبية من هيئة إدارية متكاملة تضم مستشفى حمد العام ومستشفى الرميلة ومستشفى النساء والولادة ومستشفى الخور العام ومستشفى الوكرة العام ومستشفى دخان ومستشفى الأمل. يجدر بالذكر أن العلاج في دولة قطر مجاني للقطرين والمقيمين على حدٍ سواء، شاملاً بذلك العمليات الجراحية الكبرى وفتح القلب وغسيل الكلى. وتجري الاستعدادات حالياً لتوسعة المستشفيات في الدوحة لتتكون مدينة حمد الطبية التي تضم عددًا كبيراً من المستشفيات المتخصصة ومركز الإسعاف ومركز التبرع بالدم ومعهد التمريض ومقر الهيئة الوطنية للصحة.

المستشفيات العسكرية

مستشفى الجيش ومستشفى الشرطة ويقدم خدماته لمنتسبي السلك العسكري وذويهم، ويخضع للإدارة بشكل مباشر من القيادة العامة ووزارة الداخلية.

المستشفيات الرياضية

مستشفى اسبيتار وهو متخصص بمجال الطب الرياضي وجراحة العظام وصنفته (الفيفا) من أفضل 10 مستشفيات في العالم.

المستشفيات الخاصة

من أشهر المستشفيات الخاصة في دولة قطر مستشفى الأهلي الخاص ومستشفى العمادي ومستشفى عيادة الدوحة والمستشفى الأمريكي.

الجوامع

جامع الإمام محمد بن عبد الوهاب[115] وتم إنجاز هذا الجامع الذي يتسع لأكثر من 30 ألف مصلي في مساحة تبلغ 175 ألف متر مربع ويضم مكتبة وصالتين لتحفيظ القرآن.

ويتسع المسجد الجامع داخل الصالة المكيفة لحوالي 11000 مصل، والصالة المكيفة المخصصة للنساء تتسع لحوالي 1200 مصلية، ويمكن الصلاة في صحن المسجد وفي الساحة الأمامية للمسجد، ويستوعبان 30000 مصل.

وبالجامع عدد من القباب ومنارة واحدة، أما القباب الكبيرة فعددها 28 قبة، والقباب الصغيرة عددها 65، وللمحراب قبتان وللجامع ثلاث بوابات رئيسة ولصالة الصلاة 17 بوابة.

و مسجد محمد بن عبدالوهاب هو أكبر وأشهر جامع في قطر

الرياضة

تعتبر كرة القدم من أكثر الرياضات انتشارًا، وتأتي بعدها بقية الرياضات الجماعية، ثم الرياضات الفردية. تعتبر السباحة وسباقات الرياضات وسباق الخيل والهجن من المسابقات الفردية المحبوبة، ويشرف على كل لعبة اتحاد، وتتبع جميع الاتحادات اللجنة الأولمبية القطرية. ويعتبر المنتخب القطري من المنتخبات الجيدة على مستوى آسيا. كانت آخر انجازاته الميدالية الذهبية في الألعاب الآسيوية -آسياد- التي أُقيمت في الدوحة، ويشرف عليه حاليًا المدرب الوطني فهد ثاني. وتم إعلان قطر كمستضيف لكأس العالم لكرة القدم عام 2022. وتم اعلان قطر الدولة المستضيفة للكأس العالم للرجال للكرة اليد عام 2015

الزراعة

المنتجات الزراعية مثل الخضروات والفواكة والمنتجات الحيوانية والألبان والاسماك وبالإضافة إلى تربية الماشية والجمال.

الاقتصاد

النفط هو المورد الأساسي للإقتصاد القطري، ويبلغ إنتاج قطر للنفط مليون برميل يومياً.[116] على الرغم من الأزمة المالية العالمية، حافظت قطر على نموها الإقتصادي في السنوات القليلة الماضية. وسعت السلطات القطرية طوال الأزمة لحماية القطاع المصرفي المحلي مع الاستثمارات المباشرة في البنوك المحلية. ويتوقع نمو اقتصاد قطر 17% نهاية عام 2010م.[117][118]

المشتقات النفطية

إن الركيزة الأساسية للاقتصاد القطري هي استغلال الموارد النفطية. وقد حدثت طفرة كبيرة في الوضع الاقتصادي منذ منتصف الثمانينات عندما تم اكتشاف أكبر حقل بحري معروف في العالم للغاز غير المصاحب في منطقة الشمال الساحلية بدولة قطر، مما جعلها تحتل المرتبة الثانية بين دول العالم من حيث احتياطي الغاز الطبيعي. وتم استثمار كثير من الموارد في تطوير الخدمات والمرافق لمعالجة وتصدير هذه السلعة التي لا تقدر بثمن.

المعادن

أهم الموارد المعدنية في قطر هي البترول والغاز الطبيعي، وتعد صناعة وتصدير المعادن مثل الحديد والألومنيوم من أهم الصادرات. كما يوجد أكبر مصنع للألومنيوم في العالم في مدينة مسيعيد القطرية.

الصناعات

تشمل أهم الصناعات مثل تكرير النفط والغاز الطبيعي والصناعات البتروكيماوية وبالإضافة إلى بعض الصناعات الأخرى مثل الاسمنت والفولاذ وبعض الصناعات الحرفية واليدوية الصناعة الاعلامية.

النقل والمواصلات

النقل البري

انشأت عام 2002 شركة ("مواصلات" كروة) والتي نظمت قطاع المواصلات في البلاد وقد سحبت من شوارع البلاد أكثر من 3000 سيارة أجرة خاصة وبدلتها بسيارات تابعة للشركة، الآن شركة "مواصلات" تملك أكثر من 3000 سيارة أجرة وأكثر من 120 باص للنقل الداخلي، باصات للأطفال وباصات خاصة. وقد دخلت سجل غينيس للأرقام القياسية بتنظيم أكبر رحلة باصات في الوقت ذاته حيث ضمت المسيرة 300 باص[119]. تملك الشركة أيضًا أكثر من 300 سيارة ليموزين الفارهة لنقل الشخصيات الهامة من مطار الدوحة إلى الفنادق.

تعمل باصات النقل الداخلي في العاصمة على 35 خط في المدينة مما يسهل حركة السير خاصة في أوقات الازدحام ويقلل مشاكل ايجاد مواقف للسيارات. وتعتبر محطة الغانم في المدينة القديمة المركز الرئيس للانطلاق الباصات الداخلية في الدوحة.

يبلغ طول الطرق السريعة في البلاد 1,230 كم والذي منه 1,107 كم معبد. يبلغ طول أنابيب النفط الخام في البلاد 235 كم، أما أنابيب الغاز الطبيعي 400كم.

السكك الحديدية

لا تملك قطر خطوط سكك حديدية حاليًا، لكن تم توقيع اتفاقية بين جهاز قطر للاستثمار ودويتشه بان عام 2008 لمد شبكة سكك حديدية في البلاد[120], في 22 نوفمبر 2009 وقعت اتفاقية بين نفس الجهات لإنشاء سكة حديد للقطار السريع وشبكة قطار أنفاق في قطر والبحرين ونتج عن هذا الاتفاق إنشاء شركة قطر لتطوير السكك الحديدية[121]. يبلغ طول السكك في مشروع قطار الأنفاق المخطط في العاصمة 354 كم، أما مشروع القطارات العادية ب345 كم من السكك المخطط إقامتها في البلاد[122] قد خطط البدء بمشروع قطار الأنفاق أواخر عام 2010 ولكن تأجل لأول عام 2011، ويتوقع الإنتهاء من بنائها بحلول عام 2022[123].

جسر المحبة

جسر المحبة هو جسر يربط بين دولة قطر ومملكة البحرين، وقد بدأ العمل في إنشاء الجسر عام 2007 إلا أن تعديلات وتنقيحات كبيرة يتم إدخالها على التصاميم، بعد أن تحقق المقاولون الأصليون من أن نسبة الانحدار في التصاميم الأصلية ستكون شديدة وغير مناسبة للقطارات، بعد اقتراح استخدام وصلة للسكك الحديدية. وفق ما نقلت صحيفة الوسط البحرينية.[124]

كما أن العمل جارٍ لتعديل التصاميم، حيث قال مقاولون إن الإضافات المطلوبة للجسر الذي يبلغ طوله 45 كيلومتراً قد تزيد مليار دولار إلى الكلفة النهائية للمشروع، ما يرفع كلفة الجسر إلى 4 مليارات دولار أميركي.[125]

النقل البحري

تحوي قطر موانئ بحرية أهمها ميناء العاصمة الدوحة "مسيعيد" وفي مدينة راس لفان الصناعية الذي تعتبر أهم ميناء لتصدير النفط والغاز في البلاد[126]. وتمتلك أسطول ناقلات نفطية وغازية مكون من 24 ناقلة وسفينة.

النقل الجوي

تعتبر شركة الخطوط الجوية القطرية الناقل الوطني في البلاد ومركز عملياتها في مطار الدوحة الدولي[127], حيث يخدم المطار الدولة بكاملها حيث يعتبر المطار الوحيد في البلاد حتى الآن، ويخطط لبناء مطار جديد في العاصمة نظرًا لازدياد حركة المسافرين في البلاد وذلك ليكون جاهزًا عند استضافة البلاد لكأس العالم لكرة القدم عام 2022. تحوي البلاد قاعدة العيديد الجوية وقاعدة السيلية العسكرية الأمريكية.

انظر أيضاً

المراجع

  1. ^     "صفحة قطر في خريطة الشارع المفتوحة". OpenStreetMap. اطلع عليه بتاريخ 17 يناير 2018. 
  2. ^ "Populations". Qsa.gov.qa. اطلع عليه بتاريخ 2 October 2010. 
  3. ^ https://www.interpol.int/Member-countries/World — تاريخ الاطلاع: 7 ديسمبر 2017 — الناشر: منظمة الشرطة الجنائية الدولية
  4. ^ https://www.opcw.org/about-opcw/member-states/ — تاريخ الاطلاع: 7 ديسمبر 2017 — الناشر: منظمة حظر الأسلحة الكيميائية
  5. ^ https://www.iho.int/srv1/index.php?option=com_wrapper&view=wrapper&Itemid=452&lang=en — تاريخ الاطلاع: 8 ديسمبر 2017 — الناشر: المنظمة الهيدروغرافية الدولية
  6. ^ أ ب ت ث International Monetary Fund, World Economic Outlook Database, September 2011: Report for Selected Countries and Subjects. Data for the year 2011.
  7. ^ http://data.worldbank.org/indicator/FI.RES.TOTL.CD
  8. ^ Human Development Reports
  9. ^ International Numbering Resources Database — تاريخ الاطلاع: 10 يوليو 2016 — المحرر: الاتحاد الدولي للاتصالات
  10. ^ Toth, Anthony. "Qatar: Historical Background." A Country Study: Qatar (Helen Chapin Metz, editor). مكتبة الكونغرس Federal Research Division (January 1993). This article incorporates text from this source, which is in the ملكية عامة.
  11. ^ Khalifa، Haya؛ Rice، Michael (1986). Bahrain Through the Ages: The Archaeology. Routledge. صفحات 79, 215. ISBN 978-0710301123. 
  12. ^ "History of Qatar" (PDF). www.qatarembassy.or.th. Ministry of Foreign Affairs. Qatar. London: Stacey International, 2000. اطلع عليه بتاريخ 9 January 2015. 
  13. ^ Rice، Michael (1994). Archaeology of the Persian Gulf. Routledge. صفحات 206, 232–233. ISBN 978-0415032681. 
  14. ^ Magee، Peter (2014). The Archaeology of Prehistoric Arabia. Cambridge Press. صفحات 50, 178. ISBN 9780521862318. 
  15. ^ Sterman، Baruch (2012). Rarest Blue: The Remarkable Story Of An Ancient Color Lost To History And Rediscovered. Lyons Press. صفحات 21–22. ISBN 978-0762782222. 
  16. ^ Cadène، Philippe (2013). Atlas of the Gulf States. BRILL. صفحة 10. ISBN 978-9004245600. 
  17. ^ "Qatar – Early history". globalsecurity.org. اطلع عليه بتاريخ 17 January 2015. 
  18. ^ Gillman، Ian؛ Klimkeit، Hans-Joachim (1999). Christians in Asia Before 1500. University of Michigan Press. صفحات 87, 121. ISBN 978-0472110407. 
  19. ^ Commins، David (2012). The Gulf States: A Modern History. I. B. Tauris. صفحة 16. ISBN 978-1848852785. 
  20. ^ Habibur Rahman, p. 33
  21. ^ "AUB academics awarded $850,000 grant for project on the Syriac writers of Qatar in the 7th century AD" (PDF). American University of Beirut. 31 May 2011. اطلع عليه بتاريخ 12 May 2015. 
  22. ^ Kozah، Mario؛ Abu-Husayn، Abdulrahim؛ Al-Murikhi، Saif Shaheen (2014). The Syriac Writers of Qatar in the Seventh Century. Gorgias Press LLC. صفحة 24. ISBN 978-1463203559. 
  23. ^ "Bahrain". maritimeheritage.org. اطلع عليه بتاريخ 17 January 2015. 
  24. ^ Fromherz، Allen (13 April 2012). Qatar: A Modern History. Georgetown University Press. صفحات 44, 60, 98. ISBN 978-1-58901-910-2. 
  25. ^ Rahman، Habibur (2006). The Emergence Of Qatar. Routledge. صفحة 34. ISBN 978-0710312136. 
  26. ^ A political chronology of the Middle East. Routledge / Europa Publications. 2001. صفحة 192. ISBN 978-1857431155. 
  27. ^ Page، Kogan (2004). Middle East Review 2003–04: The Economic and Business Report. Kogan Page Ltd. صفحة 169. ISBN 978-0749440664. 
  28. ^ Qatar, 2012 (The Report: Qatar). Oxford Business Group. 2012. صفحة 233. ISBN 978-1907065682. 
  29. ^ Casey، Paula؛ Vine، Peter (1992). The heritage of Qatar. Immel Publishing. صفحات 184–185. 
  30. ^ Russell، Malcolm (2014). The Middle East and South Asia 2014. Rowman & Littlefield Publishers. صفحة 151. ISBN 978-1475812350. 
  31. ^ "History". qatarembassy.net. تمت أرشفته من الأصل في 17 February 2015. اطلع عليه بتاريخ 18 January 2015. 
  32. ^ Larsen، Curtis (1984). Life and Land Use on the Bahrain Islands: The Geoarchaeology of an Ancient Society (Prehistoric Archeology and Ecology series). University of Chicago Press. صفحة 54. ISBN 978-0226469065. 
  33. ^ أ ب Althani، Mohamed (2013). Jassim the Leader: Founder of Qatar. Profile Books. صفحة 16. ISBN 978-1781250709. 
  34. ^ Gillespie، Carol Ann (2002). Bahrain (Modern World Nations). Chelsea House Publications. صفحة 31. ISBN 978-0791067796. 
  35. ^ Anscombe، Frederick (1997). The Ottoman Gulf: The Creation of Kuwait, Saudia Arabia, and Qatar. Columbia University Press. صفحة 12. ISBN 978-0231108393. 
  36. ^ Potter، Lawrence (2010). The Persian Gulf in History. Palgrave Macmillan. صفحة 262. ISBN 978-0230612822. 
  37. ^ Heard-Bey، Frauke (2008). From Tribe to State. The Transformation of Political Structure in Five States of the GCC. صفحة 39. ISBN 978-88-8311-602-5. 
  38. ^ 'Gazetteer of the Persian Gulf. Vol I. Historical. Part IA & IB. J G Lorimer. 1915' [1000] (1155/1782), p. 1001
  39. ^ Crystal، Jill (1995). Oil and Politics in the Gulf: Rulers and Merchants in Kuwait and Qatar. Cambridge University Press. صفحة 27. ISBN 978-0521466356. 
  40. ^ Casey، Michael S. (2007). The History of Kuwait (The Greenwood Histories of the Modern Nations). Greenwood. صفحات 37–38. ISBN 978-0313340734. 
  41. ^ "'Gazetteer of the Persian Gulf. Vol I. Historical. Part IA & IB. J G Lorimer. 1915' [843] (998/1782)". qdl.qa. اطلع عليه بتاريخ 13 January 2014. 
  42. ^ "Qatar". Teachmideast.org. اطلع عليه بتاريخ 27 June 2013. 
  43. ^ Kursun، Zekeriya (2004). Katar'da Osmanlilar 1871–1916. Turk Tarih Kurumu. 
  44. ^ Rogan، Eugene؛ Murphey، Rhoads؛ Masalha، Nur؛ Durac، Vincent؛ Hinnebusch، Raymond (November 1999). "Review of The Ottoman Gulf: The Creation of Kuwait, Saudi Arabia and Qatar by Frederick F. Anscombe; The Blood-Red Arab Flag: An Investigation into Qasimi Piracy, 1797–1820 by Charles E. Davies; The Politics of Regional Trade in Iraq, Arabia and the Gulf, 1745–1900 by Hala Fattah". British Journal of Middle Eastern Studies. 26 (2): 339–342. JSTOR 195948. doi:10.1080/13530199908705688. 
  45. ^ Habibur Rahman, pgs.143–144
  46. ^ Habibur Rahman, pgs.150–151
  47. ^ Habibur Rahman, p. 152
  48. ^ "Battle of Al Wajbah". Qatar Visitor. 2 June 2007. تمت أرشفته من الأصل في 17 January 2013. اطلع عليه بتاريخ 22 January 2013. 
  49. ^ "Amiri Diwan – Shaikh Abdullah Bin Jassim Al Thani". Diwan.gov.qa. تمت أرشفته من الأصل في 10 February 2012. اطلع عليه بتاريخ 28 October 2012. 
  50. ^ أ ب Exchange of Notes constituting an Agreement between the United Kingdom of Great Britain and Northern Ireland and Kuwait regarding relations between the United ... Exchange of Notes concerning the Termination of Special Treaty Relations ... Northern Ireland and the State of Qatar, 3 September 1971
  51. ^ A Treaty of Friendship and an Exchange of Notes, each entered into on 3 September 1971
  52. ^ "New Qatari emir Sheikh Tamim 'set to announce reshuffle'". BBC News. 26 June 2013. اطلع عليه بتاريخ 26 June 2013. 
  53. ^ nouvelobs.com: "Qatar : "S'ils pouvaient, ils achèteraient la Tour Eiffel", 7 April 2013
  54. ^ "Qatar (01/10)". State.gov. اطلع عليه بتاريخ 28 March 2010. 
  55. ^ Coman, Julian (21 March 2005). "Egyptian Suicide Bomber Blamed for Attack in Qatar". The Independent. 
  56. ^ Analytica، Oxford (25 March 2005). "The Advent of Terrorism in Qatar". Forbes. 
  57. ^ "Qatar Timeline". BBC News. 14 June 2012. اطلع عليه بتاريخ 7 January 2013. 
  58. ^ Roula Khalaf & Abigail Fielding Smith (16 May 2013). "Qatar bankrolls Syrian revolt with cash and arms". Financial Times. اطلع عليه بتاريخ 3 June 2013. 
  59. ^ Ahmed Rashid، Ahmed (4 Oct 2017). "Why closing the Taliban's Qatar office would be an erro". Financial Times. اطلع عليه بتاريخ 30 October 2017. 
  60. ^ Nordland، Rod (24 June 2013). "In Surprise, Emir of Qatar Plans to Abdicate, Handing Power to Son". NYTimes.com. اطلع عليه بتاريخ 26 June 2013. 
  61. ^ "The World factbook". CIA.Gov. 20 June 2014. اطلع عليه بتاريخ 20 June 2014. 
  62. ^ "Saudi-led coalition strikes rebels in Yemen, inflaming tensions in region". سي إن إن. 27 March 2015.
  63. ^ "Saudi Arabia and Bahrain break diplomatic ties with Qatar over 'terrorism'". The Guardian. The Guardian. اطلع عليه بتاريخ 5 June 2017. 
  64. ^ "BBC NEWS – Middle East – How democratic is the Middle East?". news.bbc.co.uk. اطلع عليه بتاريخ 5 June 2017. 
  65. ^ https://www.state.gov/documents/organization/186656.pdf
  66. ^ أ ب Lambert، Jennifer (2011). "Political Reform in Qatar: Participation, Legitimacy and Security". 19 (1). Middle East Policy Council. 
  67. ^ "Qatar to hold advisory council elections in 2013". Reuters (UK edition). Reuters. 1 November 2011. اطلع عليه بتاريخ 4 March 2012. 
  68. ^ "Qatari emir Sheikh Hamad hands power to son Tamim". BBC. 25 June 2013. اطلع عليه بتاريخ 25 June 2013. 
  69. ^ "Council of Ministers". Embassy of the State of Qatar in Washington DC. تمت أرشفته من الأصل في 12 June 2010. اطلع عليه بتاريخ 4 March 2012. 
  70. ^ "Legislative elections in Qatar postponed until at least 2019". Doha News (باللغة الإنجليزية). 2016-06-17. اطلع عليه بتاريخ 2017-05-26. 
  71. ^ "The People Want Reform… In Qatar, Too.". Jadaliyya. 
  72. ^ "The Permanent Constitution of the State of Qatar". Government of Qatar. تمت أرشفته من الأصل في 6 October 2014. 
  73. ^ "Constitution of Qatar". According to Article 1: Qatar is an independent Arab country. Islam is its religion and Sharia law is the main source of its legislation. 
  74. ^ "The World Factbook". U.S. Central Intelligence Agency. 
  75. ^ "Qatar" (PDF). وزارة الخارجية الأمريكية. 
  76. ^ "Qatar Gender Equality Profile" (PDF). UNICEF. 
  77. ^ "Filipino woman gets 100 lashes for giving birth in Qatar". 
  78. ^ "Qatar". Amnesty International. 
  79. ^ "Qatar". Amnesty International. 
  80. ^ "Amnesty International Annual Report 2012 – Qatar". Amnesty International. اطلع عليه بتاريخ 19 March 2014. 
  81. ^ "Annual Report". Amnesty International. 23 October 2014. 
  82. ^ "Qatar sentences man to 40 lashes for drinking alcohol". Arabian Business. 
  83. ^ "Qatar sentences man to lashes for drinking alcohol". Al Akhbar. 
  84. ^ "Qatar court orders lashing of Muslim barber over drinking alcohol". Al Arabiya. 
  85. ^ "Indian expat sentenced to 40 lashes in Qatar for drink-driving". Arabian Business. 
  86. ^ "Special report: The punishment was death by stoning. The crime? Having a mobile phone". 
  87. ^ Jenifer Fenton. "Religious law, prison for "blasphemy", severe sexual inequalilty: Qatar's human rights review". 
  88. ^ "What are the worst countries in the world to be gay?". 
  89. ^ أ ب Alex Delmar-Morgan (7 January 2012). "Qatar, Unveiling Tensions, Suspends Sale of Alcohol". Wall Street Journal. اطلع عليه بتاريخ 17 January 2012. 
  90. ^ Jenifer Fenton (16 January 2012). "Qatar's Impromptu Alcohol Ban". The Arabist. اطلع عليه بتاريخ 17 January 2012. 
  91. ^ "Qatar Distribution Company". Qatar Loving. 
  92. ^ "Purchasing Alcohol in Qatar". Qatar Visitor. 2 June 2007. تمت أرشفته من الأصل في 1 May 2011. اطلع عليه بتاريخ 1 May 2011. 
  93. ^ Walid، Tamara (11 November 2009). "Qatar would 'welcome' Israel in 2022". ذا ناشيونال. اطلع عليه بتاريخ 10 August 2013. 
  94. ^ James M. Dorsey (17 January 2012). "Debate Questions Emir's Powers To Shape Qatar's Positioning As Sports Hub And Sponsor of Revolts – Analysis". The Eurasia Review. اطلع عليه بتاريخ 17 January 2012. 
  95. ^ "Alcohol ban lifted for new hotel on The Pearl-Qatar". Arabian Business (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 2017-06-19. 
  96. ^ Elgot، Jessica (28 May 2014). "'Leggings Are Not Pants' Qatar's New Modesty Campaign Aimed At Westerners'". Huffington Post. 
  97. ^ Aningtias Jatmika (29 May 2014). "Qatar Bans Tourists from Wearing Leggings in Public". 
  98. ^ "Country Narratives". Human Trafficking Report 2011. Office to Monitor and Combat Trafficking in Persons, وزارة الخارجية الأمريكية. June 2011. اطلع عليه بتاريخ 21 January 2012. 
  99. ^ Kelly، Tobias (2009). "The UN Committee against Torture: Human Rights Monitoring and the Legal Recognition of Cruelty". Human Rights Quarterly. 313 (3): 777–800. doi:10.1353/hrq.0.0094. 
  100. ^ Conclusions and Recommendations: Qatar (Report). UN Committee Against Torture. 25 July 2006. U.N. Doc. CAT/C/QAT/CO/1. اطلع عليه بتاريخ 9 January 2012. "Certain provisions of the Criminal Code allow punishments such as flogging and stoning to be imposed as criminal sanctions by judicial and administrative authorities. These practices constitute a breach of the obligations imposed by the Convention. The Committee notes with interest that authorities are presently considering amendments to the Prison Act that would abolish flogging." (Par. 12) 
  101. ^ "Death penalties in the world -Qatar". 2014. 
  102. ^ "LGBT relationships are illegal in 74 countries, research finds". The Independent. 17 May 2016. 
  103. ^ "International unions warn Qatar's work visa system allows employers to use forced labour". ITUC-CSI-IGB. 
  104. ^ Owen Gibson (14 May 2014). "Qatar government admits almost 1,000 fatalities among migrants". 
  105. ^ "Qatar to allow trade union, scrap 'sponsor' system". Al Arabiya. 1 May 2012. اطلع عليه بتاريخ 12 March 2015. 
  106. ^ Wilson، Nigel (21 July 2014). "Qatar Announces New Labour Law Reforms Amid Workers' Rights Outcry". International Business Times. اطلع عليه بتاريخ 12 March 2015. 
  107. ^ Walker، Lesley (15 January 2015). "Firms in Qatar who fail to pay workers on time could face suspensions". Doha News. اطلع عليه بتاريخ 12 March 2015. 
  108. ^ Peter Kovessy (27 October 2015). "Qatar's Emir signs into law kafala changes (updated)". Doha News. 
  109. ^ "Qatar's inaction on labor reform a 'human rights disaster', Amnesty". RT. Russia Today. 1 December 2015. 
  110. ^ "Qatar: New reforms Won't Protect Migrant Workers". Human Rights Watch. 8 November 2015. 
  111. ^ Chris Arsenault (28 October 2015). "Qatar complicit in 'modern slavery' despite reforms – unions". Reuters. 
  112. ^ Miles، Hugh (2005). Al-Jazeera. 
  113. ^ أ ب ت قطر
  114. ^ Qatar Public Holidays 2009 (Middle East)
  115. ^ الاقتصادية : أمير قطر يفتتح جامع الإمام محمد بن عبد الوهاب
  116. ^ قطر تسعى لزيادة إنتاجها النفطي إلى مليون برميل يوميا الجزيرة نت - الثلاثاء 12/1/1426 هـ - الموافق 22/2/2005 م
  117. ^ توقع نمو اقتصاد قطر 17% الجزيرة نت - لثلاثاء 24/2/1431 هـ - الموافق 9/2/2010 م
  118. ^ كتاب حقائق العالم
  119. ^ https://www.gulf-times.com/site/topics/article.asp?cu_no=2&item_no=185506&version=1&template_id=46&parent_id=26
  120. ^ DB to develop Qatar rail plan - Railway Gazette
  121. ^ https://news.yahoo.com/s/afp/20091122/wl_mideast_afp/germanyqatarbahrainrailcontractcompanydeutschebahn
  122. ^ Apache2 Default Page: It works
  123. ^ Outperform, Outsmart and Triumph Over Your Competition - Zawya Projects[وصلة مكسورة] نسخة محفوظة 17 أكتوبر 2012 على موقع Wayback Machine.
  124. ^ https://thepeninsulaqatar.com/Display_news.asp?section=Local_News&month=December2008&file=Local_News2008121311524.xml
  125. ^ Qatar-Bahrain Causeway on hold | News | MEED
  126. ^ https://www.raslaffan.com.qa/irj/portal/anonymous?NavigationTarget=navurl://e9c1835cd10a80ace3c52d63618a0edd&windowId=WID1292749299314
  127. ^ World Aero Data: DOHA INTL - OTBD

المصادر

وصلات خارجية