افتح القائمة الرئيسية

حجر جيري

حجر رسوبي
نوع من أنواع الحجر الكلسي

الحجر الكلسي أو الحجر الجيري (يُرمز له كيميائياً CaCO3) هو حجر رسوبي ناشئ من رواسب أحياء مائية متكلسة كالمرجان و المنخربات و الرخويات و كذلك على أحبار وقواقع بحرية. طبقاً لطبيعته الجيولوجية فإنه يحتوي على كميات متفاوتة من السيليكا على صورة شوائب وكذلك كميات متفاوتة من الحجر الكلسي النقي. غالباً ما يكون أبيض اللون، لكن الشوائب مثل الطمي والرمل و شوائب معدنية مثل الأراجونيت و أكاسيد الحديد تجعله يتلون بألوان مختلفة. كما توجد منه أنواع تسمى "كلاستيك" بمعنى أنها مكونة من خليط من أحجار أخرى صغيرة متماسكة.

تقريباً 10% من الصخور الرسوبية هي أحجار جيرية . و إن ذوبانية الأحجار الجيرية في الماء و محاليل الأحماض الضعيفة ، أدى إلى تكون المناظر الطبيعية الكارستية ، حيث أن الماء أدى على مدى آلاف إلى ملايين من السنوات إلى تآكل هذه الصخور . و إن أغلب أنظمة الكهوف قائمة على أساس من الحجر الجيري .

للحجر الجيري استخدامات اقتصادية كثيرة كمادة للبناء ، كمكون أساسي في الخرسانة (أسمنت بورتلاند) لصبه في قاعدة الشوارع .. و كصبغة بيضاء أو حشوة في منتجات مثل معجون الأسنان و الأصباغ ، و كمادة خام كيميائية لإنتاج الجير و كمحسن للتربة وأحجار زينة طبيعية في تزيين الحدائق . كما أن بعض طبقاته تكون مخازن تحت الأرض تختزن النفط والغاز الطبيعي.

محتويات

استخداماتهعدل

في فن العمارةعدل

حجر الجير شائع جداً استعماله في فن العمارة ، و بشكل خاص في أوربا و أمريكا الشمالية . فكثير من المعالم المشهورة حول العالم ، و من ضمنها الأهرامات في الجيزة ، مصر ، إذ أنها صنعت منه . و كثير من المباني في كينغستون ، أونتاريو في كندا ، وما زالت تشيد منه كما إنها تلقب بـ"مدينة الحجر الجيري" (Limestone City) .[1] النحاتون الأمريكيون القدماء قدروا الحجر الجيري لأنه كان سهل العمل وجيد للتفاصيل الدقيقة. بالعودة إلى الحقبة المتأخرة من فترة ما قبل التاريخ (من 200 إلى 100 قبل الميلاد) ، قامت حضارة المايا (المكسيك القديمة) بإنشاء منحوتة دقيقة باستخدام الحجر الجيري بسبب هذه الخصائص الممتازة للنحت . و قد زين المايا أسقف المباني المقدسة (المعروفة باسم السواكف) و غطوا الجدران بألواح من الحجر الجيري المنحوت . و قد كان نحت هذه التماثيل لقصص سياسية واجتماعية ، وساعد ذلك في نقل رسائل الملك إلى شعبه.

استخدامات أخرىعدل

يستخدم في الحصول على الجير المستخدم في البناء، والحصول على ثاني أكسيد الكربون الذي يمكن منه الحصول على النورة (هيدروكسيد الكالسيوم Ca(OH)2). ويمكن استخدام الأنواع غير النقية منه كأحجار للبناء. ومن مصادر الجير الحي (أكسيد الكالسيوم)، يدخل في صناعة الحديد والصلب، حيث يضاف إلى الفحم وخام الحديد في الأفران العالية، إذ يخفض من درجة انصهار خام الحديد، كما يقوم بفصل الشوائب غير المرغوب فيها من الحديد الناتج.

  • الحجر الجيري يدخل في صنع الأسمنت.
  • حجر للبناء، واستخدمه قدماء المصريين في بناء الأهرامات.
  • انتاج الجير المطفأ.
  • صناعة الورق.

الانتشارعدل

يوجد في القشرة الأرضية بكثرة ، كطبقات رسوبية كانت في الماضي تحت سطح البحر وكوّنتها أحياء مائية صغيرة ، ثم ارتفعت تلك المناطق فوق سطح البحر بسبب تصادم الصفائح التكتونية الجيولوجية .

في العراقعدل

يوجد بوفرة في شمال العراق بجبالها وكهوفها ويستخدم للتزيين، وكذلك يوجد في محافظة المثنى غرب العراق.

في الأردنعدل

من أشهر الدول التي تعتمد عليه في البناء الأردن إذ يلاقي حجر البناء الأردني قبولا في معظم الدول العربية المجاورة لها.

في فلسطينعدل

ويوجد الحجر الجيري في فلسطين في الضفة الغربية على وجه التحديد ويتم استخراجه ومعالجته وتصديره إلى باقي الدول. ويُعد حجر القدس من أهم أنواعه.

في مصرعدل

يتواجد في مناطق شاسعة من صحارى مصر مثل هضبة الجيزة وسقارة وميدوم ، ويوجد في مدينة السادس من أكتوبر وأيضا مدينة الشيح زايد يتواجد فيها بكثرة الحجر الجيرى والبازلت . منطقه المقطم بالقاهرة ومنطقة طره توجد فيها أنواع فاخرة من الحجر الجيري الأبيض ، واستخدمه قدماء المصريين في تغطية أهراماتهم .

يُستغَلّ لصناعة الأسمنت في حلوان، ولاستخراج الرخام في أجران الفهل غرب القاهرة، وكحجر للبناء في المقطم، وفي الكثير من بلدان الصعيد. وهو الذي بنى به المصريون القدماء الهرم الأكبر في الجيزة.

أصنافهعدل

ويستخدم نوعان رئيسيان للتصنيف ، هما "فولك The Folk" و "دونهام The Dunham" ، في تحديد الصخور الكلسية و الكاربونية.

  • التصنيف Folk : طور الجيولوجي روبرت ل. فولك نظام تصنيف يضع التركيز الأساسي على التركيب التفصيلي للحبوب والمواد بين الخلوي في صخور الكربونات . بناءاً على التركيبة ، هناك ثلاثة مكونات رئيسية: التخصيصات (الحبوب) ، القالب (معظمها ميكريت) ، واللاصق (سباريت). يستخدم نظام فولك أسماء جزئين ؛ الأول يشير إلى الحبوب والثاني هو المصدر . و من المفيد أن يكون لديك مجهر مصغر عند استخدام مخطط فولك ، لأنه من الأسهل تحديد المكونات الموجودة في كل عينة.[2]
  • تصنيف Dunham : يركز مخطط دنهام على القوام الترسيبي. و يعتمد كل اسم على بنية الحبوب التي تشكل الحجر الجيري . نشر روبرت جي. دنهام نظامه للحجر الجيري في عام 1962 ؛ يركز على النسيج الترسيبي لصخور الكربونات. يقسم دونهام الصخور إلى أربع مجموعات رئيسية بناءاً على نسب نسبية من الجسيمات المتفككة الخشنة. أسماء دنهام هي بالأساس للعائلات الصخرية . وتتظافر جهوده مع مسألة ما إذا كانت الحبيبات في الأصل في اتصال متبادل ، وبالتالي دعم ذاتي ، أو ما إذا كانت الصخور تتميز بوجود بناة الإطار والحصائر الطحلبية. على عكس نظام فولك ، يتعامل دونهام مع المسامية الأصلية للصخرة. مخطط دونهام أكثر فائدة للعينات اليدوية لأنه يعتمد على النسيج وليس على الحبوب في العينة.[3]

أنظر أيضاعدل

مراجععدل

  1. ^ "Welcome to the Limestone City". تمت أرشفته من الأصل في 20 February 2008. اطلع عليه بتاريخ 13 فبراير 2008. 
  2. ^ Folk، R. L. (1974). Petrology of Sedimentary Rocks. Austin, Texas: Hemphill. 
  3. ^ Dunham، R. J. (1962). "Classification of carbonate rocks according to depositional textures". In Ham، W. E. Classification of carbonate rocks. Am. Assoc. Petroleum Geologists Mem. 1. صفحات 108–121. 
 
هذه بذرة مقالة عن الجيولوجيا بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.