بوابة:الخلافة الراشدة

Mohammad adil-Rashidun-empire-at-its-peak-close.PNG

الخِلافةُ الرَّاشِدَة، أو الخِلافةُ الراشِدِيَّة، أو دولةُ الخُلَفاءُ الرَّاشِدين، هي أولى دُول الخِلافة الإسلاميَّة التي قامت عقِب وفاة الرسول مُحمَّد يوم الاثنين 12 ربيع الأوَّل سنة 11هـ، المُوافق فيه 7 يونيو سنة 632م، وهي دولةُ الخِلافة الوحيدة التي لم يكن الحكم فيها وراثيًّا بل قائمٌ على الشورى، عكس دول الخِلافة التالية التي كان الحُكمُ فيها قائمٌ على التوريث. توالى على حكم الدولة أربع خُلفاء من كِبار الصحابة، وجميعهم من العشرة المُبشرين بالجنَّة وِفق المُعتقد الإسلامي السُنّي تحديدًا، وهم: أبو بكر الصدّيق وعُمر بن الخطَّاب وعُثمان بن عفَّان وعليّ بن أبي طالب، يُضاف إليهم الإمام الحسن بن عليّ بن أبي طالب الذي يعدّ البعض عهده القصير في الحكم مُتممًا لعهد الأربعة الذين سبقوه. استمرت الدولة قائمة حتى سنة 41 هـ، أي استمرت (30 عامًا)، سيطرت الخلافة في أوج قوتها على شبه الجزيرة العربية والشام والعراق وبلاد فارس ومصر وأجزاء من أوروبا، وانتهت بعد عام الجماعة لتقوم الدولة الأموية.


في ويكيبيديا العربية يوجد 244 مقالة مرتبطة بموضوع الخلافة الراشدة.
عدّل
  مقالة مختارة
خريطة الفتح الإسلامي لمصر (639 - 642 م) بقيادة عمرو بن العاص، وبإسناد من جيش الزبير بن العوام
الفَتْحُ الإسْلَامِيُّ لِمِصْر هو سِلسلةٌ من الحملات والمعارك العسكريَّة التي خاضها المُسلمون تحت راية دولة الخِلافة الراشدة ضدَّ الإمبراطوريَّة البيزنطيَّة، وانتُزعت على إثرها ولاية مصر الروميَّة من يد الروم ودخلت في دولة الإسلام، بعد عِقدٍ من عودتها لِلإمبراطوريَّة البيزنطيَّة، إذ كان الفُرس الساسانيّون قد انتزعوها من الأخيرة لِفترةٍ وجيزة.

شكَّل فتحُ مصر امتدادًا لِفتح الشَّام، وقد وقع بعد تخليص فلسطين من يد الروم، وقد اقترحهُ الصحابيّ عمرو بن العاص على الخليفة عُمر بن الخطَّاب بِهدف تأمين الفُتوحات وحماية ظهر المُسلمين من هجمات الروم الذين انسحبوا من الشَّام إلى مصر وتمركزوا فيها. ولكنَّ عُمرًا كان يخشى على الجُيوش الإسلاميَّة من الدخول لِأفريقيا ووصفها بأنَّها مُفرِّقة، فرفض في البداية، لكنَّهُ ما لبث أن وافق، وأرسل لِعمرو بن العاص الإمدادات، فتوجَّه الأخير بجيشه صوب مصر عبر الطريق الذي سلكه قبله قمبيز والإسكندر، مُجتازًا سيناء مارًا بِالعريش والفرما. ثُمَّ توجَّه إلى بلبيس فحصن بابليون الذي كان أقوى حُصون مصر الروميَّة، وما أن سقط حتَّى تهاوت باقي الحُصون في الدلتا والصعيد أمام الجُيوش الإسلاميَّة. وقد تمَّ لعمرو بن العاص الاستيلاء على مصر بسقوط الإسكندريَّة في يده سنة 21هـ المُوافقة لِسنة 642م. وعقد مع الروم مُعاهدة انسحبوا على إثرها من البلاد وانتهى العهد البيزنطي في مصر، وإلى حدٍ أبعد العهد الروماني، وبدأ العهد الإسلامي بِعصر الوُلاة؛ وكان عمرو بن العاص أوَّل الولاة المُسلمين.

عدّل
  مدينة في ظل الخلافة الراشدة
الروم يستخدمون النار الإغريقية في معركة ذات الصواري التي خضعت الإسكندرية بعدها للحكم الإسلامي.
انطلق عمرو بن العاص لفتح مصر، بعد أن شاور الخليفة عمر بن الخطاب، سالكًا الطريق التي سلكها قبله قمبيز والإسكندر الأكبر. واصطدمت قوات الخلافة بالروم في مدينة الفرماء، مدخل مصر الشرقية، فسقطت المدينة بيد عمرو، ثم تبعتها بلبيس. وكان المقوقس، عامل الروم على مصر، قد تحصن بحصن إزاء جزيرة الروضة على النيل، ورابط عمرو في عين شمس. ولما وصلت الإمدادات من الخليفة عمر، تقاتل الفريقان في منتصف الطريق بين المعسكرين، فانهزم المقوقس واحتمى بالحصن، ولمّا ضيّق عمرو عليه الحصار اضطر إلى القبول بدفع الجزية. وتابع عمرو استيلائه على المدن المصرية، ولم يبق إلا الإسكندرية قصبة الديار المصرية وثانية حواجز الإمبراطورية البيزنطية. وكان الاسطول البيزنطي يحميها من البحر، ولكن شدّة الغارات البريّة العربية، وموت هرقل وارتقاء ابنه قسطنطين الثاني عرش الإمبراطورية وكان حديث السن، جعلت الروم يوافقون على شروط الصلح، فجلت قواتهم وأسطولهم عن المدينة ودخلها المسلمين فاتحين، وأطلقوا الحرية الدينية للأقباط وأمّنوهم على ممتلكاتهم وأرواحهم.

ولكن بعد مدة قصيرة من السيطرة على المدينة قام البيزنطيين بهجوم مضاد ليستعيدوا المدينة من جديد إلا أن عمرو بن العاص استطاع هزيمتهم ودخل الإسكندرية مرة أخرى في صيف سنة 646، ورحب الأقباط في الإسكندرية بقيادة البطريرك بنيامين الأول بالمسلمين ترحيباً بالغاً وبذلك فقدت الإمبراطورية البيزنطية أغنى ولاياتها إلى الأبد. فقدت الإسكندرية مكانتها السياسية بعد ذلك بسبب اتخاذ عمرو بن العاص من الفسطاط عاصمة له بدلاً منها، لكنها استمرت الميناء الرئيسي لمصر وأبرز مرافئها التجارية.

عدّل
  هل تعلم؟
عدّل
  فهرس

الخُلَفاء

أبو بكر الصديق - عمر بن الخطاب - عثمان بن عفان - علي بن أبي طالب - الحسن بن علي بن أبي طالب

الفُتُوحَات

الفتح الإسلامي للشام - فتح بيت المقدس - الفتح الإسلامي لفارس - الفتح الإسلامي لمصر - فتح قبرص - فتح إفريقية - فتح أرمينا

قَادة عسكريون

أسامة بن زيد - خالد بن الوليد - أبو عبيدة بن الجراح - يزيد بن معاوية - شرحبيل بن حسنة - عمرو بن العاص - سعد بن أبي وقاص - النعمان بن مقرن - المثنى بن حارثة الشيباني - المغيرة بن شعبة - عاصم بن عمرو التميمي - القعقاع بن عمرو التميمي - هاشم بن عتبة - ضرار بن الأزور - عاصم بن عمر بن الخطاب - الزبير بن العوام - معاوية بن أبي سفيان - عقبة بن نافع

الولايات العراق (الأحواز، الكوفة، البصرةفارس (سجستان ومكران وكرمان، طبرستان، خراسانالشام (قسم قاعدته حمص، وقسم قاعدته دمشقفلسطين (قسم قاعدته أيلة وقسم قادته الرملةأفريقية (صعيد مصر، مصر السفلى، غرب مصر، وصحراء ليبيا)

ولاة

أبو موسى الأشعري - عمرو بن العاص - معاوية بن أبي سفيان - عتاب بن أسيد - عبد الله بن سعد بن أبي السرح - قثم بن العباس بن عبد المطلب - أبو أيوب الأنصاري - سهل بن حنيف - تمام بن العباس بن عبد المطلب - المغيرة بن شعبة - عتبة بن غزوان - عثمان بن حنيف الأنصاري - عبد الله بن عباس - أبو الأسود الدؤلي

أحداثٌ تاريخية

سقيفة بني ساعدة - حروب الردة - معركة اليمامة - جمع القرآن - معركة ذات السلاسل - معركة اليرموك - معركة القادسية - التقويم الهجري - عام الرمادة - طاعون عمواس - العهدة العمرية - معركة ذات الصواري - مصحف عثمان - فتنة مقتل عثمان - موقعة الجمل - موقعة صفين - معركة النهروان - عام الجماعة

أهَمُ المُدُن

العاصمتان (المدينة المنورة - الكوفة) - القدس - مكة المكرمة - الإسكندرية - الفسطاط - البصرة - دمشق - حمص - برقة - الطائف - صنعاء - نجران - البحرين
عدّل
  شخصية مختارة
تخطيط لاسم عبد الرحمن بن عوف ملحوق بدعاء الرضا عنه
عبد الرّحمن بن عوف القرشيّ الزهريّ (43 ق هـ - 32 هـ / 580 - 656م)، هو أحد الصحابة العشرة المبشرين بالجنة، ومن السابقين الأولين إلى الإسلام، وأحد الثمانية الذين سبقوا بالإسلام، وأحد الستة أصحاب الشورى الذين اختارهم عمر بن الخطاب ليختاروا الخليفة من بعده. كان اسمه في الجاهلية عبد عمرو، وقيل عبد الكعبة، فسماه النبي عبد الرحمن.

وُلد عبد الرّحمن بن عوف بعد عام الفيل بعشر سنين، وكان إسلامه على يد أبي بكر الصديق، هاجر إلى الحبشة في الهجرة الأولى، ثم هاجر إلى المدينة، وشارك في جميع الغزوات في العصر النبوي، فشهد غزوة بدر وأحد والخندق وبيعة الرضوان، وأرسله النبي على سرية إلى دومة الجندل، وصلى النبي محمد وراءه في إحدى الغزوات، وكان عمر بن الخطاب يستشيره، وجعله عمر في الستة أصحاب الشورى الذين ذكرهم للخلافة بعده، وقال: «هم الذين توفي رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو عنهم راض.» توفى سنة 32 هـ، وصلى عليه عثمان بن عفان، وحمل في جنازته سعد بن أبي وقاص ودفن بالبقيع عن خمس وسبعين سنة.

كان عبد الرحمن تاجرًا ثريًا، وكان كريمًا، حيث تصدَّق في زمن النبي بنصف ماله والبالغ أربعة آلاف، ثم تصدق بأربعين ألفًا، واشترى خمسمائة فرس للجهاد، ثم اشترى خمسمائة راحلة، ولما حضرته الوفاة أوصى لكل رجل ممن بقي من أهل بدر بأربعمائة دينار، وأوصى لكل امرأة من أمهات المؤمنين بمبلغ كبير، وأعتق بعض مماليكه، وكان ميراثه مالًا جزيلًا.

...شخصيات أخرى تابع القراءة...
عدّل
  صورة مختارة
Burton View of Medina.gif

رسم لِما كانت تبدو عليه المدينة المُنوَّرة خِلال أواسط القرن التاسع عشر الميلاديّ، وهو منظرٌ شبيه تقريبًا بما كانت عليه زمن حُروب الرِّدَّة ، التي خاضتها الخلافة الراشدة مع قبائل العرب المرتدة عن الإسلام


عدّل
  خريطة مختارة
Mohammad adil-Riddah wars.ar.png

خارطة تُظهرُ أبرز المعارك التي وقعت أثناء حُرُوب الرَّدة بين المُسلمين والقبائل العربيَّة المُرتدَّة عن الإسلام ومعهم مُدعي النُبوَّة.


عدّل
  اقتباس مختار
لأَعْزِلَنَّ خَالِدَ بْنَ الْوَلِيدِ وَالْمُثَنَّى - مُثَنَّى بَنِي شَيْبَانَ - حَتَّى يَعْلَمَا أَنَّ اللَّهَ إِنَّمَا كَانَ يَنْصُرُ عِبَادَهُ، وَلَيْسَ إِيَّاهُمَا كَانَ يَنْصُرُ.
عدّل
  تصنيفات
عدّل
  مقالات مميزة

Symbol star gold.svg مقالات مُختارة
الخلافة الراشدة - أبو بكر الصديق - عمر بن الخطاب - عثمان بن عفان - علي بن أبي طالب - الحسن بن علي - أبو عبيدة بن الجراح - خالد بن الوليد - عمرو بن العاص - سعد بن أبي وقاص - عائشة بنت أبي بكر - الزبير بن العوام - طلحة بن عبيد الله - سعيد بن زيد - عبد الرحمن بن عوف - عبد الله بن عباس - الحسين بن علي - عرفجة بن هرثمة البارقي - حروب الردة - الفتح الإسلامي للشام - الفتح الإسلامي لمصر - الفتح الإسلامي لفارس - الفتح الإسلامي للمغرب - الغزوات البحرية الإسلامية على جزر المتوسط - مصحف عثمان

Symbol star silver.svg مقالات جيِّدة
جيش الخلفاء الراشدين - أبو الأسود الدؤلي - أبو هريرة - عبد الله بن مسعود - عبد الله بن عمر بن الخطاب - طاعون عمواس

قائمة مختارة في ويكيبيديا العربية.png قوائم مختارة
قائمة ولاة الخلافة الراشدة

عدّل
  قوالب
عدّل
  بوابات شقيقة
Vexilloid of the Roman Empire.svg Holy Roman Empire Arms-single head.svg Wappen Deutsches Reich - Reichsadler 1889.svg Coat of Arms of Russian Empire.svg Flag of Cross of Burgundy.svg
الإمبراطورية الرومانية الإمبراطورية الرومانية المقدسة الإمبراطورية الألمانية الإمبراطورية الروسية الإمبراطورية الإسبانية
Coat of arms of the Ottoman Empire (1882–1922).svg WorldEmpires.png Japanese Imperial Seal.svg
الدولة العثمانية


إمبراطورية اليابان
Portuguese Discoveries and Empire Flag.svg
Imperial Coat of Arms of the Empire of Austria (1815).svg
Flag of Austria-Hungary (1869-1918).svg
Coat of arms of the United Kingdom (1837-1952).svg
الإمبراطورية البرتغالية الإمبراطورية النمساوية الإمبراطورية النمساوية المجرية الإمبراطورية البريطانية
Imperial Coat of Arms of France (1804-1815).svg Coat of Arms Second French Empire (1852–1870)-2.svg Grand Royal Coat of Arms of France & Navarre.svg
الإمبراطورية الفرنسية الأولى الإمبراطورية الفرنسية الثانية مملكة فرنسا
Mohammad adil-Rashidun-empire-at-its-peak-close.PNG Umayyad750ADloc-ar.png Abbasid Caliphate most extant.png FatimidCaliphate969.png Seljuk Empire locator map.svg AyyubidGreatest.png الدولة الخوارزمية 2014-06-11 01-45.jpg Mongol Empire map.gif
الخلافة الراشدة الدولة الأموية الدولة العباسية بوابة الدولة الفاطمية بوابة الدولة السلجوقية بوابة الدولة الأيوبية بوابة الدولة الخوارزمية بوابة الإمبراطورية المغولية


أخرى


عدّل
  مشاريع شقيقة