مستخدم:سعيد الجزائري/ملعب2

التسلسل الزمني لاحداث الثورة الجزائرية المباركة

سنـة 1954عدل

  • 06 مارس 1954: ميلاد اللجنة الثورية للوحدة والعمل (CRUA) والتي كانت تهدف إلى إيجاد قيادة ثورية موحدة.
  • 13 مارس - 7 ماي 1954: وقوع معركة ديان بيان فو في الهند الصينية التي انتهت بفوز الجيش الفيتنامي وانهزام القوات الفرنسية.
  • 23 جوان 1954: إجتماع مجموعة الـ 22 التاريخية بمنزل المناضل إلياس دريش بالمدينة، لاتخاذ التدابير اللازمة لانطلاق العمل المسلح.
  • 05 جويلية 1954: مجموعة من المناضلين ينتمون في غالبيتهم إلى المنظمة الخاصة عقدوا اجتماعا مهما، يعد نقطة تحول حاسمة في تاريخ الثورة الجزائرية، وخلال هذا الإجتماع تم الاتفاق على أن العمل المسلح هو الحل الوحيد للتخلص من قيد الاستعمار، وقد تمخض هذا الإجتماع عن تكوين لجنة قيادية تضم كلا من بن مهيدي، بن بولعيد، ديدوش ،بوضياف، بيطاط وكريم الذي إنضم إليها فيما بعد.
  • 16-14 جويلية : مؤتمر "أورنو ببلجيكا" أتباع مصالي الحاج بحل اللجنة المركزية
  • 27 أوت 1954: انعقاد اجتماع بالمدنية (كلو-صالومبيي) سابقا وكان الاجتماع تحت رئاسة بن بولعيد وبحضور كل من محمد مرزوقي، رابح بيطاط وبلحاج بوشعيب وعثمان بلوزداد.
  • 10 أكتوبر 1954: تقسيم التراب الوطني إلى خمس مناطق كمرحلة أولى بعد إجتماع لجنة الـ 6 بيت مراد بوقشورة بحي الرايس حميدو.
  • 23 أكتوبر 1954: إعطاء اسم جبهة التحرير الوطني للحركة الجديدة وتحديد يوم العمل المسلح وهو أول نوفمبر 1954 مع الإبقاء على سريته، وذلك بعد إجتماع الـ 6 بحي الرايس حميدو والتي كانت مكلفة بقيادة الكفاح المسلح بالداخل.
  • 24 أكتوبر 1954: إجتماع لجنة الـ 06 لمناقشة آخر التحضيرات وقد تم خلاله دراسة محتوى وصيغة بيان أول نوفمبر.
  • 01 نوفمبر 1954: مجموعات مسلحة تابعة لجبهة التحرير الوطني تقوم بعمليات هجوم على 40 هدفا عبر كامل التراب الوطني وكذا صدور بيان أول نوفمبر.
  • 02 نوفمبر 1954: إعتقال عدة مناضلين من حركة انتصار الحريات الديمقراطية.
  • 03 نوفمبر 1954: قيام السلطات الاستعمارية بحملات إعتقال ومداهمات في أوساط الشعب ومنعت صدور صحيفتي ”الجزائر الحرة” و “الأمة الجزائرية”
  • 04 نوفمبر 1954: استشهاد بن عبد المالك رمضان من مجموعة 22 التاريخية بالقرب من قرية سيدي علي ولاية مستغانم خلال اشتباك بين مجموعته وقوات الاحتلال
  • 05 نوفمبر 1954: إرسال الحكومة الفرنسية ثلاثة فيالق من المظلين إلى الجزائر لدعم وجودها العسكري إثر إندلاع الثورة التحريرية.
    • حل حركة انتصار الحريات الديمقراطية
  • 06 نوفمبر 1954: اعتقال زبير بوعجاج احد مجموعة 22 التاريخية وحكم عليه بالأشغال الشاقة، ثم المؤبد.
    • اعتقال الطالب قاسم زدور وتعديبه وقتله فيما بعد.
  • 08 نوفمبر 1954: اشتباك بين وحدات من جيش التحرير والجيش الفرنسي في خفقة أمعاس بالقرب من أريس، أدى الاشتباك الى قتل وجرح 150 جنديا فرنسيا واستشهاد 12 من جيش التحرير.
  • 07 نوفمبر 1954: اعتقال على عثمان بلوزداد احد مجموعة 22 التاريخية
  • 09 نوفمبر 1954: معركة «خنقة معاش» بمنطقة «فم الطوب» على الحدود بين ولايتي باتنة و خنشلة، ودامت المعركة ثلاث ايام
  • 11 نوفمبر 1954: معركة غار بوجليدة التي وقع فيها أحمد زبانة أسيرا بعد أن أصيب برصاصتين،
  • 12 نوفمبر 1954: قصف مواقع المجاهدين بالأوراس بإستعمال الجيش الفرنسي لأول مرة السلاح الجوي ومختلف الأسلحة الثقيلة وفرحات عباس يكتب (إن موقفنا معروف ولا يقبل أي غموض ونحن مازلنا نعلم بان العنف لا يساوي شيئا)
  • 14 نوفمبر 1954: كمين ثيغرمث, في ماكودة نفذه جيش التحرير ضد خمس شاحنات للجيش الفرنسي.
  • 15 نوفمبر 1954: وجه كل من الإمام الشيخ محمد البشير الإبراهيمي والشيخ الفضيل الورتلاني نداء للشعب الجزائري يذكِّرَانِهِ فيه بمساوئ الاستعمار الفرنسي في الجزائر ويحثانه على خوض معركة الكفاح المسلح دون تردد.
  • 17 نوفمبر 1954: السلطات الفرنسية تلقي القبض على خلية فدائية كانت بصدد وضع قنابل في العاصمة وكان من بين الموقوفين عباسي مدني
  • 20 نوفمبر 1954: قام الطيران الفرنسي برمي الآلاف من المناشير من الجو على منطقة الأوراس تدعو فيها السكان إلى التزام الهدوء و التخلي عن العصاة و إلى الهجرة إلى قرى آمنة و بالاتصال بالجيوش الفرنسية و السلطات الادارية المتواجدة بمنطقتهم لتوجيههم إلى تلك المناطق و ذلك قبل الساعة السادسة من يوم 21 نوفمبر ثم مددت المهلة عشرة أيام أخرى لغاية 26 نوفمبر 1954
  • 22 نوفمبر 1954: استشهاد باجي مختار في إشتباكات طويلة بعد أن حاصرته قوات الاحتلال في غابة جبال بني صالح، منطقة مجاز الصفاء بقالمة
  • 23 نوفمبر 1954: جريدة النقابة الشيوعية تصرح (أن الشعب الجزائري في حاجة إلى العمل والخبرة لا إلي قنابل ورشاشات)
  • 29 نوفمبر 1954: استشهاد بلقاسم ڤرين وهو مقاوم للاستعمار منذ مارس 1952 اي قبل اندلاع الثورة بعامين قتل إثر هجوم شنته فرق المظليين الفرنسية، المدعمة بالطائرات والمروحيات، على معاقل المجموعة التي كان يقودها في جبال شلية بالأوراس.
  • 20 ديسمبر 1954: عمليات تمشيط واسعة بالونزة بتبسة بمشاركة 12000 عسكري فرنسي.

سنـة 1955عدل

  • 14 جانفي 1955: إعتقال مصطفى بن بولعيد قائد المنطقة الأولى قرب الحدود التونسية الليبية.
  • 18 جانفي 1955: إستشهاد البطل ديدوش مراد قائد المنطقة الثانية في معركة “بوكركر”.
  • 19 جانفي 1955: اشتباك عنيف بين المجاهدين و 500 عسكري فرنسي مدعمين بالمدفعية والطيران في منطقة جبل أحمر خدو شمال الأوراس.
  • 23 جانفي 1955: فرض حالة حصار غذائي على منطقة الأوراس وبداية عملية فيوليب بنفس المنطقة بمشاركة 3300 عسكري فرنسي بقيادة العقيد ميليب .
  • 25 جانفي 1955: تعيين جاك سوستال حاكما عاما للجزائر خلفا “لروجيه ليونارد”.
  • 05 فيفري 1955: فشل سياسة بيير منديس فرانس وسقوط الحكومة الفرنسية.
  • 06 فيفري 1955: تعيين روبر لاكوست الوزير المقيم والحاكم العام للجزائر
  • 11 فيفري 1955: إعتقال بن بولعيد مسؤول المنطقة الأولى (الولاية الأولى)، وإرتفاع عدد القوات الاستعمارية من 49700 إلى 80300.
  • 16 فيفري 1955: أول اتصال رسمي من السلطة الفرنسية بين الرائد مونتاي (الملحق بديوان الوالي العام على الجزائر جاك سوستيل) مع مصطفى بن بولعيد بالسجن في تونس.
  • 17 فيفري 1955: التوقيع على ميثاق جبهة التحرير الوطني من قبل: الشيخ محمد البشير الإبراهيمي، والفضيل الورتيلاني, وأحمد مزغنة، ومحمد خيضر، وحسين آيت أحمد ومحمد يزيد والشاذلي المكي، وحسين لحول، وأحمد بن بلة، وأحمد بيوض أعلنوا فيه: أن المنظمات والأحزاب في الجزائر تشكل كتلة واحدة وجبهة في معركة التحرير والكفاح المسلح للشعب الجزائري ضد العدو المحتل وذلك بجميع الوسائل
  • 15 مارس 1955: اجتمع مجلس الوزراء الفرنسي، والدي انتهى بإقرار الحكومة الفرنسية قانون الحالة الاستثنائية، بموجبه منحت باريس سلطات خاصة للوزير المعين في الجزائر لمواجهة ما تسميه بحوادث الجزائر
  • 16 مارس 1955: إعتقال رابح بيطاط.
  • 26 مارس 1955: حلف شمال الأطلسي يعلن مساندته للحكومة الفرنسية في حربها ضد الجزائر.
  • 27 مارس 1955: الشعب الجزائري يقاطع التشريعيات بأغلبية 60%.
  • 01 أفريل 1955: إعلان السلطات الفرنسية الاستعمارية حالة الطوارئ لمدة ستة أشهر كمرحلة أولى.
  • 12 أفريل 1955: دخول مفدي زكريا السجن وبقائه فيه مدة 3 سنوات
  • 18 أفريل 1955: إنعقاد مؤتمر باندونغ الأفرو–آسيوي الذي شارك وفد جزائري عن جبهة التحرير الوطني كعضو ملاحظ، والذي صدر عنه قرارات تدعوا إلى تمكين شعوب المغرب العربي من تقرير مصيره.
  • 21 أبريل 1955: قدم احمد زبانة للمحكمة العسكرية بوهران فحكمت عليه بالإعدام.
  • 23 أفريل 1955: ظهور منظمة اليد الحمراء بقيادة قسطنطين ملنيك وهي الملشيات التي شكلها المستوطنون الفرنسيون لخطف وتعذيب الجزائريين.
  • 28 أفريل 1955: وسعت حالة الطوارئ لتشمل بسكرة والوادي.
  • 01 ماي 1955: المواطنون الجزائريون يتظاهرون في المدن الفرنسية.
  • 03 ماي 1955: نقل احمد زبانة من سجن وهران إلى سجن برباروس بالجزائر العاصمة
  • 13 ماي 1955: الحكومة الفرنسية تقرر إضافة 15 مليار إلى الميزانية الخاصة بإجراءات الأمن في الجزائر.
  • 16 ماي 1955: تدعيم المجهود الحربي الاستعماري بـ 40 ألف جندي.
  • 27 ماي 1955: تحويل فرقة عسكرية فرنسية كاملة من ألمانيا إلى شمال أفريقيا.
  • 01 جوان 1955: جاك سوستال يعلن عن إصلاحات في الجزائر قصد إضعاف الثورة.
  • 13 جوان 1955: تندلع معركة "الحميمة الأولى" في الولاية الأولى
  • 22 جوان 1955: إصدار المحكمة العسكرية بقسنطينة حكما بالإعدام في حق سبعة مجاهدين ومن بينهم مصطفى بن بولعيد.
  • 24 جوان 1955: توقيف محمد الأمين دباغين ووضعه في سجن برباروس (سركاجي) ليطلق سراحه بعد ذلك (لنقص الادلة).
  • 05 جويلية 1955: تجار العاصمة ينظمون إضرابا عاما ويغلقون محلاتهم التجارية مساندة للثورة.
  • 07 جويلية 1955: تمديد السلطات الفرنسية حالة الطوارئ بالجزائر لمدة ستة أشهر أخرى.
  • 08 جويلية 1955: تاسيس الاتحاد العام للطلبة المسلمين الجزائريين
  • 16 جويلية 1955: يقرر أعضاء اللجنة المركزية لحركة انتصار الحريات الديمقراطية الإلتحاق بجبهة التحرير وحل حركتهم.
  • 27 جويلية 1955: كمين تافسور الذي وقع بجبل قرية تافسور بالقرب من دائرة ششار ولاية خنشلة، واسفر الكمين عن مقتل عشرات الجنود الفرنسيين من بينهم طبيب أسر 10 عساكر. و تم حرق 07 شاحنات , من نوع جيب و سيارة إسعاف. وغنم المجاهدون 35 بندقية. أما خسائر المجاهدين فتمثلت في استشهاد 7 من اصل 25 مجاهد شاركوا في الكمين.
  • 28 جويلية 1955: البرلمان الفرنسي يصادق على قرار مجلس الوزراء المتضمن تمديد حالة الطوارئ وذلك ب 382 نعم مقابل 233 لا.
  • 29 جويلية 1955: تقدم مندوبو 14 دولة عربية وآسيوية برسالة إلى الأمين العام للأمم المتحدة، يطلبون فيها إدراج قضية الجزائر في جدول أعمال الدورة العاشرة للجمعية العامة شهر ديسمبر 1955.
  • 10-8 أوت 1955: معركة غوط شيكة بوادي سوف وادت المعركة لاستشهاد 31 مجاهد من بينهم القائد محمد لخضر عمارة المدعو “حمّة لخضر”, اما خسائر العدو الفرنسي فكانت أكثر من 600 قتيل و كثير من الجرحى.
  • 20 أوت 1955: تنفيذ هجمات الشمال القسنطيني بقيادة زيغود يوسف لتخفيف الضغط على الأوراس، مما أدى بفرنسا إلى اللجوء إلى حملات إنتقامية راح ضحيتها 12 ألف مدني جزائري.
  • 30 أوت 1955: حالة الطوارئ تشمل كل التراب الوطني.
  • 01 سبتمبر 1955: وصلت أول دفعة فرنسية لجيش المظليين قادمة من الهند الصينية، كان قد شارك إلى جانبها الجزائريون في حرب "لاندوشين"، هذه الدفعة قدمت لحصار منطقة "الأوراس" في الجزائر.
  • 02 سبتمبر 1955: السلطات الفرنسية تصادر عدد جريدة البصائر لهاذا اليوم يحمل رقم 331 بسبب تطرقها لهجمات الشمال القسنطيني.
    • اتصال الصحافي روبير بارا بالمناضل عبان رمضان بالجزائر ثم بالمجاهد عمر أوعمران في باليسترو. وبعد المقابلتين، اعتُقل الصحافي وقدم إلى قاضي التحقيق العسكري بدعوى أنه لم يعلم السلطات الفرنسية بهذه الاتصالات.
  • 07 سبتمبر 1955: محكمة قسنطينة تحكم بالاعدام على زايدي اعمر بن محمد وعريف فرحات بن بلقاسم.
  • 11 سبتمبر 1955: خروج 400 مجند فرنسي في مظاهرات “ليون” بفرنسا تعبيرا عن رفضهم المشاركة في حرب الجزائر.
  • 13 سبتمبر 1955: السلطات الاستعمارية تحل الحزب الشيوعي الجزائري.
  • 16 سبتمبر1955: السلطات الفرنسية تصادر عدد جريدة البصائر لهاذا اليوم يحمل رقم 333
  • 18 سبتمبر 1955: 200 عسكري فرنسي يتظاهرون في باريس ضد الحرب في الجزائر.
  • 21 سبتمبر 1955: معركة الجرف (الأوراس).
  • 26 سبتمبر 1955: 61 نائب في المجلس الجزائري يوقعون على لائحة عبروا فيها عن ادانتهم للقمع الفرنسي وعن رفضهم لسياسة جاك سوستال الاصلاحية
  • 29 سبتمبر 1955: إنشاء السلطات الفرنسية الاستعمارية هيئة متخصصة في الحرب النفسية والدعائية يطلق عليها “فصائل العمل الإداري (SAS).
  • 30 سبتمبر 1955: إدراج هيئة الأمم المتحدة القضية الجزائرية في جدول أعمالها والوفد الفرنسي يقاطع الأشغال فكانت النتيجة لصالح الجزائر ب 28 صوت ضد 27 و امتناع 5 دول عن التصويت.
  • 17 اكتوبر 1955: هروب علي خوجة وزميله من الثكنة نحو القصبة ومعهما الأسلحة والذخيرة التي كانت بحوزتهما،
  • 23 اكتوبر 1955: إعدام شيحاني بشير قائد المنطقة الأولى على عدة تهم في حدود التاسعة والنصف صباحا على يد رفقائه في الجهاد عاجل عجول وعباس لغرور
  • 09 نوفمبر 1955: مصطفى بن بولعيد يفر من السجن بمعية 19 من رفاقه المحكوم عليهم بالإعدام.
  • 10 ديسمبر 1955: تدعيم المجهود الحربي الفرنسي بإرسال إمدادات عسكرية هامة جديدة بما فيها 180 جندي إلى الجزائر.
  • 23 ديسمبر 1955: هجوم قاده علي خوجة على مركز عين الدفلى وأسول ببلدية أولاد موسى حيث تمكن من القضاء على 37 جنديا فرنسيا

سنـة 1956عدل

  • 07 جانفي 1956: إعلان جمعية العلماء المسلمين الجزائريين انضمامها للثورة التحريرية.
  • 11 جانفي 1956: معركة إفري البلح، التي وقعت بأسفل السلسلة الجبلية لأحمر خدو القريبة من منطقة غوفي بالأوراس وكانت أول معركة خاضها مصطفى بن بولعيد بعد فراره من السجن، أسفرت المعركة عن استشهاد 28 مجاهدا و16 مدنيا، أما من جانب العدو فقط سقط 110 جنديا فرنسيا بين قتيل وجريح.
  • 19 جانفي 1956: السلطات الاستعمارية تقتل الدكتور بن عودة بن زرجب بدوار أولاد حليمة بالقرب من سبدو.
  • 20 جانفي 1956: مناضلون في الاتحاد العام للطلبة المسلمين الجزائريين يشرعون في إضراب عن الطعام.
    • معركة أماسين التي وقعت في دوار إيحجاجن بلدية سمعون بدائرة أميزور بولاية بجاية ونتج عنها سقوط حوالي 91 جنديا فرنسيا في الميدان بما فيهم حوالي 11 جنديا قنبلتهم الطائرة خطأ بعدما ظن الطيار أنهم من جنود جيش التحرير. اما عن المجاهدين فقد استشهد 8 مجاهدين منهم قائد الفصيلة الملازم "أزرقي الأوراسي" و"سي البشير"و"خدوسي لحو" وغيرهم. واستشهد 5 أشخاص من أهالي الجهة أثناء القصف الجوي وأسر أحد المسبلين من طرف العدو.
  • 16 فيفري 1956: تأسيس نقابة عمالية تابعة للمصاليين برئاسة "محمد رمضاني" تحت اسم "اتحاد نقابات العمال الجزائريين- USTA"
  • 24 فيفري 1956: معركة جبل عصفور بجبال الاوراس الولاية الاولى،
  • 02 مارس 1956: استقلال المغرب عن فرنسا.
  • 09 مارس 1956: التحاق معظم أفراد كتيبة من الطلائع الجزائرية بجيش التحرير الوطني، بعد تدمير المركز الذي كانت ترابط به بناحية البطيحة جنوب سوق أهرس وغنم كل ما فيه من أسلحة وذخيرة وعتاد وكانت العملبة بتدبير من عبد الرحمان بن سالم.
  • 12 مارس 1956: صوت البرلمان الفرنسي لصالح قانون السلطات الخاصة الممنوحة للحاكم العام في الجزائر، روبير لاكوست. بموجبها حصل هذا الأخير على تعزيزات عسكرية ضخمة وصلاحيات واسعة لخنق الحريات.
  • 20 مارس 1956: إعلان استقلال تونس عن فرنسا.
  • 22 مارس 1956: إستشهاد المجاهد مصطفى بن بولعيد اثر انفجار جهاز راديو ملغم.
  • 25 مارس 1956: السلطات الفرنية تلقي القبض على الشيخ مصباح حويذق بسبب خطبه التحريضية في احد مساجد مستغانم.
  • 29 مارس 1956: إغتيال محافظ الشرطة سامرسيل وهو الذي كان مسؤولا عن منطقة رحبة الصوف بقسنطينة
    • على الساعة السادسة مساء اعتقال أحمد رضا حوحو ليؤخذ لسجن الكدية، ومنه حُوِّل إلى جبل الوحش المشرف على مدينة قسنطينة وتم إعدامه هناك
  • 4 أفريل 1956: هنري مايو يحول شاحنة أسلحة وذخائر تحتوي على (132 مسدس رشاش و140 مسدس وعدة صناديق مملوءة بالقنابل اليدوية) الى جيش التحرير الوطني.
  • 10 افريل 1956: حصل بالقاهرة أول اتصال (سري) بين جبهة التحرير والحكومة الفرنسية حيث اجتمع محمد خيضر بجورج قورس (Gorce) وبيقارا (Begarra) بوساطة الحكومة المصرية، حيث طالب الوفد الجزائري بضرورة الاعتراف بجبهة التحرير الطرف المفوض الوحيد وبحق تقرير المصير
  • 16 أفريل 1956: عملية فرار 19 جزائريا من سجن شرشال الفرنسي بعد ان قامو بقتل الحارس.
  • 17 أفريل 1956: إستشهاد سويداني بوجمعة بعد وقوعه في حاجز للدرك الفرنسي بمقطع خيرة قرب مدينة القليعة
  • 22 أفريل 1956: فرحات عباس يحلّ الاتحاد الديمقراطي للبيان الجزائري.
  • 24 أفريل 1956: محكمة فرنسية تصدر حكم بالاعدام ضد عبد القادر فراج.
  • 28 أفريل 1956: تصدي جيش التحرير الوطني لعملية تمشيط تحت إسم “الأمل والبندقية”.
  • 2 ماي 1956: محكمة فرنسية تصدر حكم بالاعدام ضد احمد زابانة.
  • 5 ماي 1956: أنوان بينيه يصرح في مؤتمر صحفي في باريس : لقد صرحت أمام الأمم المتحدة بأن القضية الجزائرية قضية فرنسية بحتة.
  • 6 ماي 1956: معركة جبل بوطالب في الولاية الاولى.
  • 11 ماي 1956: مجزرة بني وجهان (جيجل) التي نفذها الجيش الفرنسي ضد القروين العزل وراح ضحيتها نحو 79 شخص.
  • 12 ماي 1956: مجزرة قسنطينة التي نفذها اليهود بدعم وحماية الشرطة الفرنسية وراح ضحية المجزرة المئات من المدنين العزل في شوارع مدينة قسنطينة
  • 18 ماي 1956: كمين باليسترو (الأخضرية حاليا) الذي نصبه علي خوجة رفقة جنوده لدورية عسكرية وأودى بحياة 20 جنديا فرنسيا.
  • 19 ماي 1956: إضراب الإتحاد العام للطلبة الجزائريين المسلمين عن الدراسة وإلتحاقهم بالثورة.
  • 19 جوان 1956: تم اعدام أحمد زبانة وعبد القادر فراج بالمقصلة في سجن سركاجي. وكان هذا الحدث بمثابة شرارة اندلاع معركة الجزائر
  • 20 جوان 1956: استهدفت سلسلة من الهجمات ضباط الشرطة الفرنسيين. وتسرق أسلحتهم. وتقوم الشرطة بالرد وإطلاق النار على رجال مسلحين. وتعزز مراكز الشرطة، ووضعت الحواجز، وحوصرت الأحياء العربية. وتوضع قيود على بيع المستحضرات الصيدلانية لعلاج الجروح الناجمة عن طلقات نارية، ويجب على مسؤولي المرافق الصحية إبلاغ الشرطة عن وقوع إصابات.
  • 23 جوان 1956: السلطات الاستعمارية تلقي القبض على عيسات ايدير بسبب نشاطه النقابي وأدخل سجن البرواقية بأمر من روبر لاكوست الوزير المفوض بالجزائر.
  • 05 جويلية 1956: دعوة جبهة التحرير الوطني كافة الجزائريين إلى شن إضراب عام بمناسبة ذكرى إحتلال مدينة الجزائر 05 جويلية 1830.
  • 7 جويلية 1956: معركة الونشريس في الولاية التاريخية الرابعة
  • 19-18 جويلية 1956: مؤتمر بريوني يوغسلافيا جمال عبد الناصر والرئيس اليوغسلافي جوزيف بروز تيتو والرئيس جواهر لال نهرو.
  • 20-18 جويلية 1956: معركة الغوالم جنوب وهران وادت المعركة ل 15 شهيد منهم شهيدة و03 جرحى، فيما تكبد العدو خسائر فادحة في صفوف الجيش والعتاد منها اسقاط طائرتين مقنبلتين ومقتل 100 جندي ومئات الجرحى
  • 19 جويلية 1956: وقع هجوم في باب الواد، الحي الأوروبي بالجزائر العاصمة، من قبل كوماندوز جبهة التحرير الوطني مدنيون مسلحون بالرشاشات وخلفوا قتيلاً وثلاثة جرحى
  • 20 جويلية 1956: موجة جديدة من الهجمات تؤدي إلى مقتل ثلاثة من ضباط الشرطة الفرنسيين ضمن معركة الجزائر.
  • 21 جويلية 1956: وقعت اتصالات في بلغراد بين محمد خيضر عن الجانب الجزائري، وبيير كومان (الأمين العام بالنيابة للحزب الاشتراكي الفرنسي)، كما تجدّد اللقاء أيضا بنفس المكان بين الوفد الجزائري المكوّن من محمد يزيد وأحمد فرنسيس، وعن الجانب الفرنسي بيير كومان ومن معه، ولم يؤد ذلك اللقاء إلى أية نتيجة.
  • 22 جويلية 1956: اغتيال الاغا دحمون سليمان الاغا السابق لدراع الميزان، قتل صباحا بعدما خرج من بيته في باب الوادي وهم بركوب سيارته، قتل على يد المجاهد معروف محمد.
  • 01 أوت 1956: معركة "أمزراراق" ببلدية "الماين"، دائرة "جعافرة" ولاية "برج بوعريريج" وسقط في المعركة 8 مجاهدين بين قتيل وجريح.
  • 08 أوت 1956: إنشاء جبهة التحرير الوطني أول مدرسة للإتصالات السلكية واللاسلكية بالمغرب الأقصى.
  • 09 أوت 1956: تنفيذ حكم الاعدام بالمقصلة في سجن سركاجي ضد محمد تيفريوين.
  • 10 أوت 1956: بتنفيذ من الظابط الفرنسي أندري أشيازي، منظمة المقاومة من اجل الجزائر الفرنسية تفجر قنبلة في شارع تبسة في القصبة الذي يقطنه الجزائريون الحصيلة 16 قتيلا و32 جريحا.
  • 11 أوت 1956: معركة افجوان واستشهد فيها المجاهد عمر ايت الشيخ مسؤل منطقة عين الحمام.
  • 18 أوت 1956: استشهاد المجاهد كريتلي مختار المدعو سي يوسف بالصومعة.
  • 20 أوت 1956: إنعقاد مؤتمر الصومام بقرية إيفري ببجاية والذي إتخذ قرارات مهمة تقضي بإنشاء المجلس الوطني للثورة الجزائرية وتقسيم التراب الوطني إلى ستة ولايات.
  • 15 سبتمبر 1956: ملك المغرب محمد الخامس يلقي خطاباً بمدينة وجدة جاء فيه: إننا نود أن يوضع حد لحرب الجزائر بسرعة حتى نحافظ على علاقات الصداقة بين أقطار شمال إفريقيا وفرنسا.
  • 20 سبتمبر 1956: الإعلان عن إنشاء الإتحاد العام للتجار الجزائريين، والذي شكل دعما قويا لجبهة التحرير الوطني.
  • 23 سبتمبر 1956: إستشهاد البطل زيغود يوسف قائد المنطقة الثانية.
  • 30 سبتمبر 1956: انفجرت قنبلتان في ميلك بار (الذي تديره إميل باكوش) وكافيتريا، مما أسفر عن مقتل 4 أشخاص و 52 جريحًا
  • 01 - 05 أكتوبر 1956: تجدّد الاتصالات بروما بين الوفد الجزائري المكوّن من محمد يزيد، أحمد فرنسيس، والوفد الفرنسي المكوّن من بيير كومان و هيربو مندوبا الحزب الاشتراكي الفرنسي.
  • 03 اكتوبر 1956: معركة الشوابير ببلدية الغيشة بالاغواط بالولاية الخامسة، وتعتبر هذه المعركة من بين اكبر معارك ثورة التحرير حيث قتل فيها 1375 جندي فرنسي واستشهد فيها 14 جندي من جيش التحرير و11 قروي.
  • 9 - 14 اكتوبر 1956: معركة اقني اوزيضوض بأزفون وادت المعركة لاستشهاد 919 شهيدا دفنوا في مقابر جماعية. أما بالنسبة للعدو فقد شهد مقتل 991 جنديا وكذا اسقاط طائرة،
  • 11 اكتوبر 1956: إستشهاد علي خوجة رفقة 9 من رفاقه ببرج الكيفان.
    • استشهاد رشيد كواش في فيلا ديروزا بالابيار حين انفجرت احدى القنابل التي كان يصنعها
  • 15 أكتوبر 1956: القاء القبض على المجاهدة الفرنسية آني فيوريو ستاينر.
  • 16 أكتوبر 1956: القوات الفرنسية تحتجز باخرة أتوس محمّلة ب 70 طنّا من الذخيرة كانت موجهة للمجاهدين.
  • 21 أكتوبر 1956: مجلس الوزراء الفرنسي يصدر امر للأسطول الفرنسي بكامله بأن يقوم بدوريات منتظمة للحيلولة دون وصول أيِّ شحنة من الأسلحة للجزائر.
  • 22 أكتوبر 1956: اختطاف طائرة زعماء الثورة الجزائرية حيث قامت القوات الفرنسية بأول عملية قرصنة جوية في التاريخ ضد الطائرة المقلة لعدد من قادة الثورة التحريرية وهم محمد خيضر، حسين آيت أحمد، أحمد بن بلة، محمد بوضياف ومصطفى الأشرف أثناء تنقلهم من المغرب الأقصى باتجاه تونس للمشاركة في اجتماع قادة المغرب العربي
  • 23 أكتوبر 1956: السلطات الفرنسيةتعلن عن تجميد المفاوضات مع المغرب بسبب تصريحات الحكومة المغربية التي اعقبت حادثة اختطاف طائرة زعماء الثورة الجزائرية.
  • 26 أكتوبر 1956: فرنسا تعدم العلامة الديني الشيخ "طاهر تمليلين" بازفون انتقاما لقتلاها في معركة اقني اوزيضوض.
  • 1 نوفمبر 1956: جبهة التحرير الوطني تنشر قرارات مؤتمر الصومام.
  • 7 نوفمبر 1956: استشهاد زيان عاشور في المكان المسمى خلفون بالقرب من جبل ثامر إثر معركة دامت ثلاثة أيام
  • 08 نوفمبر 1956: معركة جبل بوكحيل بالولاية السادسة
  • 14 نوفمبر 1956: السلطات الفرنسية تلقي القبض على فرناند إفيتون شارك في معركة الجزائر وقام بزرع عدة قنابل ادت لمقتل الكثير من الفرنسيين والقي عليه القبض بعد زرعه قنبلة لم تنفجر في معمل الغاز بالحامة
  • 15 نوفمبر 1956: تسجيل الجمعية العامة للأمم المتحدة القضية الجزائرية في جدول أعمالها لهذه الدورة.
  • 06 ديسمبر 1956: معركة بوقرقور واسفرت عن 65 عسكري قتيل وعدد غير معروف من الجرحى في صفوف الفرنسين. اما خسائر المجاهدين فقد سقط حوالي 44 شهيد وجرح 18 مجاهد.
  • 09 ديسمبر1956: معركة النسينسة بالولاية السادسة
  • 26 ديسمبر 1956: اغتيال الباشاغا محمد أيت علي، رئيس المجلس العام للجزائر العاصمة، قتل أثناء تناوله طعام الغداء في الدائرة الفرنسية الإسلامية، شارع ليدرو رولين، بالجزائر العاصمة.
    • معركة أولاد رشاش بالولاية الأولى
  • 28 ديسمبر 1956: اغتيال آميدي فْروجي، رئيس مجلس بلدية بوفاريك ورئيس فدرالية شيوخ مجالس الجزائر أحد الركائز القوية للاستعمار الفرنسي في الجزائر، قتل صباحا أمام منزله الكائن بـ108 شارع ديدوش مراد (ميشلي سابقا).

سنـة 1957عدل

  • 01 جانفي 1957: تأسيس إذاعة صوت الجزائر الحرة والمكافحة.
  • 09 جانفي 1957: تأسيس الهلال الأحمر الجزائري.
  • 10 جانفي 1957: فرقة المظليين العاشرة بقيادة العقيد جاك ماسو تدخل الجزائر مع مهمة لمحاربة فدئيي جبهة التحرير بعد تزايد عملياتهم بمعركة الجزائر
  • 11 جانفي 1957: معركة تازمورة قرب قرية شير بالأوراس بمشاركة بمشاركة حوالي 200 مجاهد بقيادة أحمد انواورة في مواجهة 800 عسكري فرنسي وعدد من الطائرات وعشر دبابات وشاحنات. وادت المعركة الى استشهاد 5 مجاهدين و11 مدنيا، إلى جانب 11 آخرين نساء وأطفال. وألقي القبض على حوالي 20 مواطنا أعدم بعضهم ودمر العدو ثلاث قرى وهم أيلال عون، سامر وسنان. أما خسائر العدو فقتل وجرح قرابة 50 عسكريا مع إسقاط طائرتين وعطب عدد من الشاحنات.
  • 16 جانفي 1957: منظمة المقاومة من اجل الجزائر الفرنسية تحاول اغتيال الجنرال راوول سالان باطلاق قذيفتيين صاروخيتين على مكتبه الا انه لم يكن هناك وتوفي مساعده
  • 22 جانفي 1957: تم في القاهرة توقيع إتفاق بين تونس والحكومة المؤقتة حول تنظيم عمليات نقل الأسلحة إلى داخل الجزائر، مثل تونس الصادق مقدم والطيب سليم ومثل الحكومة المؤقتة احمد توفيق المدني ومحمد الأمين دباغين.
  • 26 جانفي 1957: انفجرت قنابل في ثلاثة مقاهي في الجزائر العاصمة 5 قتلى و 34 جريحا.
  • 27 جانفي 1957: الحاكم العام الفرنسي يرسل خطاب مزور باسم جبهة التحرير الوطني في محاولة فاشلة لابطال الاظراب الذي دعت اليه الاخيرة في 28 جانفي.
  • 28 جانفي 1957: إنطلاق إضراب الثمانية أيام وذلك لدعم جبهة التحرير الوطني وتأييدها بمناسبة عرض القضية الجزائرية أمام هيئة الأمم المتحدة
  • 31 جانفي 1957: غضراب العمال في المغرب دعماً للثورة الجزائرية.
  • 05 فبراير 1957: تنفيذ حكم الاعدام بالمقصلة في مرابط سعيد وذالك بسجن الكدية بقسنطينة.
  • 07 فبراير 1957: تنفيذ حكم الاعدام في كل من عمور احمد وسوسي محمد وزناسني احمد وكبداني ميلود وسيدي يخلف يخلف وبلبشير محمد في سجن وهران
    • تم في مدريد لقاء بين وفد جبهة التحرير الوطني برئاسة أحمد توفيق المدني والعاهل المغربي محمد الخامس.
  • 09 فبراير 1957: ألقي القبض على المناضل والمحامي الجزائري علي بومنجل وتعرض للتعذيب لمدة شهر على يد بول أوسارس ورجاله.
  • 10 فيفري 1957: تنفيذ السلطات الإستعمارية حكم الإعدام في حق 30 جزائريا أثناء مناقشة القضية الجزائرية في الجمعية العامة للأمم المتحدة.
  • 11 فيفري 1957: إعدام فرناند إفيتون
  • 13 فيفري 1957: إعدام كل من زايدي اعمر بن محمد وعريف فرحات بن بلقاسم والعياشي محمد بن الصادوق وبومليحة علاوة بن احمد في سجن قسنطينة
  • 16 فيفري 1957: تأسيس الودادية العامة للعمال الجزائريين بفرنسا (حلت في أوت 1958)
  • 17 فيفري 1957: استشهاد فرهاني محمد.
  • 22 فيفري 1957: إستشهاد القائد الطيب سليمان المدعو سي زوبير في معركة بدوار السباغنية بالولاية الرابعة التاريخية.
  • 23 فيفري 1957: إعتقال العربي بن مهيدي
  • 25 فيفري 1957: اعتقال بعداش بن حمدي من طرف جنود فيلق القبعات الخضراء، فوج المظليين الأجانب
  • 28 فيفري 1957: اعتقال المجاهدة باية حسين.
  • 03 مارس 1957: قتل الشهيد العربي بن مهيدي في معتقله.
  • 8 مارس 1957: كمين نصبه الكومندو الشهيد علي خوجة بقيادة الرائد سي لخضر "مقراني رابح" بقرية أولاد بن سعدة بالقرب من بني سليمان، وبمحاذاة واد المالح لقافلة من الخيالة الفرنسية وأسفر الكمين عن قتل 80 جنديا فرنسيا بينهم عدد هام من الحركى، وأسر عدة جنود بينهم ضابط برتبة نقيب، وأخذت كمية هامة من الأسلحة المختلفة الأنواع والأحجام، ونال الشهادة ثمانية من المجاهدين
  • 19 مارس 1957: تنفيذ الاعدام محمد بن الشيخ الرسيوي المدعو النيمص على الساعة الخامسة صباحا بالمقصلة بداخل سجن وهران المركزي
  • 23 مارس 1957: مقتل المحامي علي بومنجل بعد رميه من شرفة بناية في الابيار من طرف جلاديه.
  • 28 مارس 1957: الجنرال جاك بريس دي بولاردير، المعارض للتعذيب ، طلب إعفاؤه من مهامه.
  • 31 مارس 1957: استشهاد العقيد علي ملاح قائد الولاية السادسة رفقة كاتبه ومجموعة من زملائه بعد استدراجهم إلى دائرة عين بوسيف بالمدية وقد قتل على يد الخائن شريف بن سعيدي،
  • 04 أفريل 1957: على الساعة الحادية عشر ليلا اعتقل العربي التبسي، الرئيس الثاني لجمعية العلماء المسلمين الجزائريين، بمقر سكناه بحي بلكور طريق التوت ولم يضهر له اثر.
  • 08 أفريل 1957: اعدام أرزقي لوني بالمقصلة في سجن سركاجي ويعتبر من ابطال معركة الجزائر
  • 11 أفريل 1957: الحكم بالاعدام على بعداش بن حمدي بتهمة اغتيال “آميدي فْروجي”، رئيس مجلس بلدية بوفاريك أي في مدة أقل من شهرين من تاريخ اعتقاله
  • 13 أفريل 1957: تأسيس فريق جبهة التحرير الوطني لكرة القدم .
  • 15 أفريل 1957: معركة الشكبو الأولى
  • 20 افريل 1957: معركة فلاوسن في الولاية الخامسة.
  • 06 ماي 1957: توجيه جبهة التحرير الوطني مذكرة للأمم المتحدة ضمنتها إرادة الشعب القوية في إسترجاع إستقلاله.
  • 18 ماي 1957: الحكومة الفرنسية توقف المساعدة المالية لتونس عقابا لها على وقوفها إلى جانب الثورة الجزائرية.
  • 22 ماي 1957: كمين وادي المالح بقيادة·الرائد البطل مقراني رابح المدعو سي لخضر وقد كانت خسائر العدو حسب شهادات المجاهدين الذين شاركوا في هذه المعركة 188 جندي فرنسي من المشاة والخيالة مع استشهاد 5 مجاهدين
  • 26 ماي 1957: اغتيال الخائن علي شكال، وذلك عند المدخل الرئيسي لملعب "كولومب" (باريس)، في ختام نهائي كأس فرنسا لكرة القدم الذي جمع يومئذ بين فريقي "تولوز" و"أنجي"، بحضور الرئيس الفرنسي رينيه كوتي. وقام بعملية الاغتيال محمد بن صدوق الذي سلم نفسه بعدها ويحكم عليه بالأشغال الشاقة المؤبدة لكن أطلق سراحه مباشرة بعد الاستقلال.
  • 28 ماي 1957: أحداث ملوزة التي قتل فيها 357 قتيلا من عناصر الحركة الوطنية الموالية لفرنسا تمت تصفيتهم ذبحا ورميا بالرصاص من طرف المجاهدين.
  • 03 جوان 1957: معركة ايلولة التي جرت بين كتيبة التسليح القادمة لتوها من تونس وبين الجيش الفرنسي.
  • 04 جوان 1957: انفجرت أربع قنابل مخبأة في أعمدة الإنارة حوالي الساعة 6:30 مساءً، وهو الوقت الذي غادروا فيه المكاتب، بالقرب من محطات الحافلات في الجزائر العاصمة، وخلف 10 قتلى، بينهم ثلاثة أطفال و 92 مصاب، 33 منهم تم بتر اطرافهم.
  • 05 جوان 1957: السلطات الاستعمارية تلقي القبض على طالب عبد الرحمان في طريق البليدة
  • 09 جوان 1957: تفجير كازينو لاكورنيش ضمن معركة الجزائر
  • 11 جوان 1957: قامت الأجهزة الفرنسية بإعتقال موريس اودان ليلا من منزله بتهمة إيواء عناصر ناشطة في الحزب الشيوعي الجزائري
  • 12 جوان 1957: البرلمان الفرنسي يوافق على تشكيل حكومة بورجيس مونري.
  • 20 جوان 1957: اعدام كل من سعيد تواتي وراضي حميدة ومحند امزيان بلامين وبوعلام رحال بالمقصلة في سجن سركاجي بتهمة تفجير المتزامن في ملعبي بلكور والابيار.
  • 22 جوان 1957: تنفيذ حكم الاعدام بسجن بربروس في حق حاحاد عبد الرزاق على الساعة الثالثة و32د.
  • 05 جويلية 1957: شن الجزائريين إضرابا عاما في جميع مناطق الوطن وحتى في فرنسا بمناسبة ذكرى إحتلال مدينة الجزائر.
  • 11 جويلية 1957: بداية محاكمة جميلة بوحيرد بعد انتهاء التحقيق، وبعد أن رفض عديد من المحامين الفرنسيين الاشتراك في الدفاع عنها لرفض المحكمة اطلاعهم على ملف القضية ولرفضها أيضاً استبعاد التحقيقات التي أخذت خلال جلسات التعذيب وأخيراً تطوع جاك فيرجيس المحامي الفرنسي للدفاع عنها.
  • 16 جويلية 1957: المحكمة العسكرية بالجزائر تصدر أحكاما بالإعدام في حق جميلة بوحيرد، جميلة بوعزة و طالب عبد الرحمان.
  • 17 جويلية 1957: توجيه ممثلي اللجنة الأفرو–آسيوية مذكرة للأمين العام لهيئة للأمم المتحدة طالبوا فيها تسجيل القضية الجزائرية في جدول أعمالها لهذه الدورة.
  • 19 جويلية 1957: معركة جبل بوزفزة في الولاية الرّابعة.
  • 22 جويلية 1957: معركة بودبيرن بالأوراس وبالضبط بالناحية الرابعة من المنطقة الأولى، بجبل أولاد سلطان.
    • البرلمان الفرنسي يرسل لجنة تحقيق للجزائر.
  • 25 جويلية 1957: وعلى الساعة 3:30 صباحا، أُعدم الشهيد بعداش بن حمدي بمقصلة الجلاد المجرم موريس ميسوني بسجن سركاجي (بربروس سابقا)
  • 2 أوت 1957: استشهاد الفدائية وريدة مداد بعد ان عذبت ورميت من شرفة احدى العمارات.
  • 05 أوت 1957: إعادة صدور صحيفة المجاهد بتونس
  • 6 أوت 1957: صدور مرسوم ماكس لوجان لتقسيم الصحراء.
  • 7 أوت 1957: الاحتلال الفرنسي يعتقل المجاهدة مليكة قريش.
  • 11 أوت 1957: الاحتلال الفرنسي يعتقل أحمد حماني.
  • 13 أوت 1957: معركة امزم ناحية امشدالة.
  • 19 أوت 1957: شن أفراد جيش التحرير عدة هجومات على مراكز الجيش الفرنسي في مختلف مناطق البلاد بمناسبة الذكرى الثانية لهجوم الشمال القسنطيني.
  • 25 أوت 1957: دعوة جبهة التحرير مناضليها بفرنسا لتصعيد العمليات الفدائية.
  • 26 أوت 1957: استشهاد شريف ذبيح المدعو “سي مراد”، في حي القصبة مع رفاقه حاج عثمان المدعو رامل وعبد النور بن حافيظ وحميطوش زهية وهم يقومون بمهامهم، حيث حاصرته قوات المظليين داخل منزل بعد أن ابلوا بلاء حسنا في المقاومة.
  • 28 أوت 1957: انعقاد أوّل مؤتمر للمجلس الوطني للثورة الجزائرية بالقاهرة.
  • 7 سبتمبر 1957: الاحتلال الفرنسي يختطف الكشاف القائد حسان بلكيرد ويقوم بتعذيبه ثم قتله فيما بعد بسطيف.
  • 12 سبتمبر 1957: بول تيتغن الأمين العام للشرطة الفرنسية في الجزائر العاصمة يقدم استقالته من منصبه للحاكم العام “روبير لاكوست” احتجاجا على عملية القمع والجرائم التي كانت ترتكب في حق المدنيين الجزائريين تحت اشراف الجنرال ماسو.
  • 13 سبتمبر 1957: السلطات الفرنسية تغلق معهد عبد الحميد بن باديس بقسنطينة وذلك بمقتضى المرسوم رقم

572، 372

  • 19 سبتمبر 1957: مصادقة مجلس الوزراء الفرنسي على قانون بالاطار الخاص بالجزائر.
  • 23 سبتمبر 1957: السلطت الاستعمارية تلقي القبض على ياسف سعدي وزهرة ظريف بيطاط
  • 29 سبتمبر 1957: اعتقال المجاهدة لويزة إغيل أحريز وقد اصيبت بخمس رصاصات بعد معركة غير متكافئة بين 8 مجاهدين والكثير من الجنود الفرنسيين بجبال الشبلي، بغد علاجها من الرصاصات نقلت إلى سجن بارادو بأعالي الجزائر العاصمة وهو سجن تابع للمضليين الفرنسيين وقضت هناك شهرين ونصف تحت تعذيب جهنمي انتهك فيه عرضها وبتر ثدياها تحت اشراف الجلاد الجنرال موريس شميت
  • 08 أكتوبر 1957: مجموعة من المظليين الفرنسيين تنسف مجموعة من مباني بالقصبة خلف 30 قتيلا من بينهم علي لابوانت، حسيبة بن بوعلي وحميد بوحميدي والطفل عمر.
  • 09 أكتوبر 1957: تنفيذ حكم الاعدام في كل من عبد الرحمن كاب وشفيق ملزي ومحمد بورنان قبل الفجر وقد كان استشهادهم بالمقصلة داخل سجن بارباروس.
  • 10 أكتوبر1957: السلطات الاستعمارية تختطف محمد الأمين العمودي احد مؤسسي جمعية العلماء المسلمين وبعد عدة أيام وجدت جثته بنواحي العجيبة شرق مدينة البويرة.
    • تنفيذ حكم الاعدام بالمقصلة في حق حرفوشي محمد بسجن سركاجي.
  • 12 أكتوبر 1957: تنفيذ حكم الاعدام بالمقصلة في بوشامة عبد الله وذلك بسجن الكدية بقسنطينة.
  • 16 أكتوبر 1957: رئيس مصلحة المخابرات الفرنسية يقدم تقريراً للأمين العام للحكومة جاء فيه: إن جمعية العلماء المسلمين التي تظهر بمظهر الحذر والتجديد تحمل أهدافاًغير معلنة وتهدف إلى تعميم اللغة العربية والإتحاد الإسلامي، والتمسك بالمبادئ الأصلية للدين ومحاربة الزوايا الصوفية.
  • 17 أكتوبر 1957: قيادة الثورة تأمر الاتحاد العام للطلبة المسلمين الجزائريين بانهاء الاضراب وتوجيه نداء للطلبة والتلاميذ بالعودة السريعة للمدارس.
  • 19 أكتوبر 1957: محكمة فرنسية تؤكد حكم الاعدام الذي صدر سابقا على طالب عبد الرحمان.
  • 21 أكتوبر 1957: المخابرات العسكرية الفرنسية تختطف قائد المنظمة الخاصة في وهران حمو بوتليليس من السجن قبل يوم نمن الافراج عنه ولم يظهر له اي اثر.
  • 25 أكتوبر 1957: اجتماع لجنة التنسيق و التنفيذ بتونس
    • بعد عشر ايام من التعذيب المتواصل، الجيش الفرنسي يعدم المناظلة يمينة الشايب المعروفة باسم زوليخة عدي عبر القائها من طائرة هيليكوبر بشرشال وذلك بعد أيام فقط من إعدام زوجها وابنها بقطع رؤسهم وفصلها عن أجسادهم بالمقصلة.
  • 2 نوفمبر 1957: كتبت صحيفة "دي والت" الألمانية الغربية مقالا تطالب فيه الحلف الأطلسي بأن "يجبر الفرنسيين والجزائريين على الجلوس معا حول طاولة المفاوضات".
  • 6 نوفمبر 1957: اتّفاق بين الحركة الوطنية بقيادة محمد بلونيس والجيش الفرنسي لخنق الثورة.
  • 30 نوفمبر 1957: معركة تيميمون.
  • 01 ديسمبر 1957: إجتياز أفراد من جيش التحرير الوطني خط موريس الشائك والمكهرب وتمريرهم للأسلحة.
  • 06 ديسمبر 1957: الامم المتحدة تمتنع عن مساندة فرنسا عكس ما حدث في سنة 1956.
  • 11 ديسمبر 1957: وفد من جبهة التحرير الوطني يزور الرياض ويلتقي الملك سعود بن عبد العزيز آل سعود.
  • 25 ديسمبر 1957: تحويل مقر الهلال الأحمر الجزائري من المغرب الى تونس.
  • 26 ديسمبر 1957: إنعقاد المؤتمر الافريقي الآسيوي بالقاهرة والذي طالب إطلاق سراح قادة الثورة التحريرية الجزائرية المختطفين.
  • 27 ديسمبر 1957: إغتيال عبان رمضان من طرف بوصوف وبومدين وبن طوبال لمخالتهم لهم بوجدة واصراره على الدولة المدنية وأولوية الداخل على الخارج.
  • 31 ديسمبر 1957: تم في تونس تأسيس كنفدرالية طلبة المغرب العربي، بمشاركة الاتحاد الوطني لطلبة المغرب والاتحاد العام للطلبة المسلمين الجزائريين والاتحاد العام لطلبة تونس.

سنـة 1958عدل

  • 08 جانفي 1958: حل الإتحاد العام للطلبة المسلمين الجزائريين
    • تنفيذ حكم الاعدام في عواطي مصطفى، زعموش عمر، بلقاسم منتوري، بن عباس السعيد
  • 11 جانفي 1958: وقعت معركة جبل الكوشة داخل التراب الجزائري بالقرب من الحدود التونسية, قتل فيها جيش التحرير الجزائري 11 جندي وأسر أربعة
  • 18 جانفي 1958: حجز الباخرة اليوغسلافية »سلوفينيا« محملة بالأسلحة وهي في طريقها إلى إنزال حمولتها قرب وادي ملوية
  • 23 جانفي 1958: استشهاد محمد شقرون المدعو سي مزيان في سيدي بلعباس بعد اشتباك مع الجيش الفرنسي.
  • 28 جانفي 1958: السلطات الفرنسية تحل الاتحاد العام للطلبة المسلمين الجزائريين.
    • على الساعة الخامسة صباحا أعـــدم الشهيد شريط علي الشريف رفقة زميله في الزنزانة الشهيد "سلماني شعبان" بواسطة المقصلة وذلك بسجن وهران المركزي.
  • 4 فيفري 1958: تنفيذ حكم الاعدام بالمقصلة في فرحات بن عمور.
    • الهجوم على مركز القاعدة العسكرية حوران لسلاح الفرسان التابعة لقوات العدو الفرنسي شمال منطقة حمام الضلعة بالمسيلة. اسفرت المعركة عن قتل 6 جنود فرنسيين (واحد قتل على الفور وخمسة توفوا متأثرين بجراحهم بعد فرارهم) وتم أسر 18 جنديا ونجى جنديان فقط بعد فرارهم عبر نفق، وتم حرق 7 دبابات و عربتين مجنزرتين و سيارة من نوع «جيب» وغنم المجاهدون أربعة مدافع الهاون و مدافع رشاشة و أجهزة اتصال و كذا 25 بندقية و مسدسات، وتم إيصال الغنائم على ظهور البغال إلى منطقة أكفادو، مقر قيادة الولاية الثالثة.
  • 8 فيفري 1958: قصف ساقية سيدي يوسف على الحدود الجزائرية التونسية 68 قتيل و87 جريحا.
  • 12 فيفري 1958: معركة فج زعرورة
  • 14 فيفري 1958: تونس ترفع شكوى الى مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة ضد فرنسا بسبب مجزرة ساقية سيدي يوسف
  • 15 فيفري 1958: فرنسا ترفع شكوى الى مجلس الأمن ضد تونس بتهمة مساعدتها للمتمردين الجزائريين
  • 19 فيفري 1958: إصدار مجلس الوزراء الفرنسي قرارا بإنشاء منطقة محرمة على الحدود الجزائرية التونسية.
  • 23 فيفري 1958: معركة فوغالة (رأس قدلان) التي شهدها جبل وستيلي بالولاية الأولى التاريخية حيث استشهد فيها 25 عنصرا من جيش التحرير الوطني يتقدمهم القائد أحمد إمرزوقن فيما أصيب 15 آخرون بجروح متفاوتة بينما تكبد العدو خسارة فادحة تمثلت في فقدانه ل350 جنديا وإصابة 100 آخر بجروح.
  • 26 فيفري 1958: سي دوغلاس ديلون سكرتير الدولة الامريكي المساعد للشؤون الاقتصادية يصرح بأن استخدام العتاد الأمريكي ضد ساقية سيدي يوسف من الصعوبة أن نجد له عذرا.
  • 04 مارس 1958:هجوم مزدوج قام به جيش التحرير ضد مركزي العدو (ثميري) و( أورير) بالولاية الثالثة
  • 04 مارس 1958: تنفيذ حكم الاعدام في حق بن مليك عبد الرحمن المدعو "دحمان بن محمد" بسجن القصبة قسنطينة
  • 05 مارس 1958: إستشهاد الرائد البطل مقراني رابح المدعو سي لخضر رفقة 70 مجاهدا آخر بجبل بولقرون بقرية أولاد زييم التابعة لبلدية جواب بشرق ولاية المدية
  • 8 مارس 1958: المحكمة الفرنسية تسقط حكم الاعدام عن جميلة بوحيرد وجميلة بوعزة وجاكلين قروج
  • 18 مارس 1958: عمليات العبور بالقوة، لخط موريس، في جنوب (الدرعان) بواسطة 04 كتائب كاملة. يتراوح تعدادھا بين 130 إلى 140 فردا.
  • 30 مارس 1958: خروج الجماهير العربية في مظاهرات عارمة تضامنا مع الشعب الجزائري هاتفين بحياة الثورة الجزائرية.
  • 9 افريل 1958: تشكيل لجنة العمليات العسكرية الشرق بقيادة العقيد حمدي السعيد وعين كل من ،العموري ) الولاية الاولى( ،وبوقالز ) القاعدة الشرقية( ،وبنعودة ) الولاية الثانية( نوابا ،وقد كان هدفها مساعدة قيادة الثورة في المهام العسكرية وتأكيد التواصل بني اخلارج4 وواليات الداخل
  • 14 أفريل 1958: لاعب كرة القدم المهاجم الدولي المحترف رشيد مخلوفي ينسحب من منتخب فرنسا لكرة القدم ويلتحق بفريق جبهة التحرير الوطني وذلك قبيل انطلاق فعاليات كأس العالم 1958 المزمع اجرائها شهر جوان بالسويد.
  • 15 أفريل 1958: سقوط حكومة فليكس قايار تحت تأثير الثورة
  • 17 أفريل 1958: معركة جبل كسال أسفرت هذه المعركة عن مقتل500 عسكري فرنسي وجرح عدد كبير آخر وعطب عدة طائرات أما خسائر جيش التحرير فقد تمثلت في استشهاد 11 مجاهدا وإصابة آخرين بجروح.
  • 18 أفريل 1958: الجنود الفرنسيين في مدينة تلمسان أثناء خروج التلاميذ من أحد المدارس إلى إطلاق النار على الطالبة حميدو أردتها قتيلة، هذه الحادثة التي أدت الى مظاهرات عمت كل أنحاء المدينة
  • 22-15 أفريل 1958: مؤتمر الشعوب الأفريقية المنعقد بأكرا حيث أولى المؤتمر أهمية قصوى لمناقشة القضية الجزائرية، وفي ّ هذا المؤتمر تم التأكيد على أن جبهة التحرير الوطني الجزائرية هي الهيئة الوحيدة التي تمثل الشعب الجزائري،
  • 20 أفريل 1958: معركة ام لعشار (تبعد عن تندوف بحوالي 100كم غربا).
  • 25 أفريل 1958: تنفيذ حكم الإعدام بالمقصلة في حق الشهيد طالب عبد الرحمان والشهيد سعيد غربي ثم الشهيد سنبي ساعد والشهيد محمد عويسي.
  • 26 أفريل 1958: معركة "وادي الشوك" او معركة سوق أهراس الكبرى امتدت لأسبوع كامل وكانت الحصيلة 1260 عسكريا فرنسيا بين قتيل وجريح بمختلف الرتب وعتادا حربيا ضخما فيما استشهد 639 مجاهدا
  • 27 أفريل 1958: معركة كتيبة جرجرة ونتج عنها استشهاد 7 مجاهدين بينهم قائد الكتيبة سي سليمان وجرح 15 مجاهدا واستشاد 15 مدنيا اما عن الجيش الفرنسي فتكبد عدة قتلى وجرحى.
  • 28 أفريل 1958: تأيد مؤتمر طنجة لنضال الشعب الجزائري.
  • 13 ماي 1958: جاك سوستيل يقود انقلابًا عسكريًا يجمع بين ضباط الجيش المنشقين والمسؤولين الاستعماريين وأنصار الحركة الديجولية. وفي فرنسا اجتمع الرئيس الفرنسي شارل ديغول بالبشاغاوات والقياد بقصر الإليزي، وأخبرهم أن فرنسا ستخرج من الجزائر وطلب منهم تحضير أنفسهم وأبنائهم لتولي قيادة الجزائر من خلال التسرب داخل الثورة، وعاهدوه على ذلك.
  • 18 ماي 1958: صودق بالإجماع على لائحة حول الجزائر في اختتام أشغال المؤتمر الأول للحزب الموحد " حزب التجمع الإفريقي " بكتونو، عاصمة البنين.
  • 24 ماي 1958: معركة جبل باب البوكش الولاية الرابعة وقدرت القوات الاستعمارية بـ 8000 جندي تعززهم الطائرات المقاتلة والعمودية ودامت المعركة 3 أيام وإنتهت بإنتصار المجاهدين
  • 28 ماي 1958: معركة مرمورة بمنطقة قالمة قتل فيها 250 جندي فرنسي بينهم العقيد جان بيار، الملقب بـ"أسطورة حرب الهند الصينية".
  • 29 ماي 1958: عودة شارل ديجول إلى السلطة وفشل الانقلاب
    • كريم بلقاسم يعلن في ندوة صحفية عن قرب تأسيس الحكومة المؤقتة للجمهرية الجزائرية.
  • 04 جوان 1958: زيارة شارل ديغول الأولى إلى الجزائر بعد توليه منصب رئيس الحكومة الفرنسية.
  • 06 جوان 1958: إستشهاد علي النمر قائد الولاية الأولى.
    • الجنرال ديغول يصرح من وهران : « ان فرنسا هنا وهي مقيمة بالجزائر والى الأبد »
  • 08 جوان 1958: السلطات الفرنسية تعتقل المغني علي معاشي مع اثنين من رفقائه محمد جهــلان وجيلالي بــن ســترة. واقتادهم إلى «ساحة كارنو» (ساحة الشهداء حاليا) بمدينة تيارت حيث تم قتلهم ونكل بجثثهم. ولم يكتفي بذلك، فجمع الجزائريين لمشاهدة مصير الثلاثة المشنوقين في الساحة لبث الرعب في نفوسهم
  • 16 جوان 1958: االاحتلال الفرنسي تيهجر سكان أولاد تبان إلى محتشد بازر سكرة.
  • 17 ـ 20 جوان 1958: التأم شمل الأقطار المغاربية الثلاث على مستوى الهيئات التنفيذية في المهدية بحضور حكومتي تونس والمغرب ولجنة التنسيق والتنفيذ
  • 20 جوان 1958: إستشهاد مليكة قايد بمشدال ولاية البويرة حين كانت تعالج بعض المرضى اكتشف أمر بعض المجاهدين حيث قام الجيش الفرنسي برمي قنبلة في المنزل الذي كانت فيه مليكة قايد فاستشهدت هي والمجاهدين الذين كانوا معها
  • 5 جويلية 1958: السلطات الاستعمارية تعتقل 15 جزائريامن مدينة المسيلة الى غاية اكتشاف جثثهم بعد الاستقلال في 23 نوفمبر 1979 داخل احدى المغارات في منطقة الباراج بالمسيلة.
  • 10 جويلية 1958: لجنة التنسيق والتنفيذ ترسل برقية إلى الحكومة التونسية عبرت فيها عن انشغالها الشديد بشأن المعلومات التي تتحدث عن مفاوضات جارية بين الحكومة التونسية والشركات الفرنسية لنقل البترول الجزائري عبر الأراضي التونسية والعواقب الخطيرة التي من شأنها أن تنجر عن هذا العمل و التي لا يمكن للجبهة أن تكون مسؤولية عنها في شيء".
  • 14 جويلية 1958: خروج العمال الجزائريين بباريس في مظاهرات عارمة رافعين العلم الجزائري.
  • 28 جويلية 1958: تنظيم الاستفتاء حول دستور الجمهورية الفرنسية الخامسة
  • 20 اوت 1958: تأسيس الإذاعة السرية للولاية الثالثة بغابة أكفادو وأطلق عليها إسم (صوت الجزائر المجاهدة من قلب الجزائر)، وكانت تبث برامجها عبر جهاز إرسال لمدة ساعة يومياً باللغاث الثلاث الأمازيغية، العربية، الفرنسية.
  • 25 اوت 1958: تنفيذ حكم الاعدام في عويسي محمد
  • 27-25 اوت 1958: 80 عملية فدائية تضرب عدة مدن فرنسية مست مراكز الشرطة ووحدات تخزين وتوزيع الوقود وغيرها من المرافق الحساسة،
  • 27 اوت 1958: محمد يزيد يقدم بيانا للأمم المتحدة لفضح سياسة فرنسا في الجزائر
  • 02 سبتمبر 1958: اجتمعت لجنة التنسيق والتنفيذ بالقاهرة وقدم فرحات عباس وكريم بلقاسم عرضا عن الاتصالات التي وقعت بينهما وبين الوفد الفرنسي.
  • 13 سبتمبر 1958: حل لجنة العمليات العسكرية شرق التابعة لجيش التحرير الوطني بعد خمسة اشهر من تاسيسها.
  • 17 سبتمبر 1958: مقاطعة الوفد الفرنسي لدى الأمم المتحدة إجتماعات الهيئة الأممية عند مناقشتها القضية الجزائرية ،بإعتبارها قضية فرنسية داخلية.
  • 19 سبتمبر 1958: اعلان تأسيس الحكومة الجزائرية المؤقتة من 19 عضو: الرئيس ونائبين للرئيس وأربعة وزراء للدولة (القادة المسجونين) وتسعة وزراء وثلاث كتاب للدولة، واعترف بها في اليوم الاول كل من العراق وتونس وليبيا والمغرب.
  • 20 سبتمبر 1958: اعتراف السعودية والأردن بالحكومة المؤقتة.
    • كوف دومرفيل وزير الخارجية الفرنسي يبعث رسالة إلى الدبلوماسيين الفرنسيين جاء فيها "جرى في القاهرة مؤخرا تشكيل حكومة جزائرية مؤقتة حرة ومن المهم لنا إفساد تلك المناورة التي يبدو هدفها مكشوفا والتشديد على الطبيعة المصطنعة لتلك الحكومة المزيفة التي لا تمتلك ماديا ولا قانونيا أيضا من الصفات اللازمة لتبرير ادعاءاتها، أولا لقد شكلت هذه الحكومة المزعومة نفسها بنفسها فلم تكن نتيجة لانتخابات نظامية ولا تمثل دليلا واضحا على امتثال الشعب الذي تدعي تمثيله، ثانيا هي لا تتمتع بواقع السلطة بالمعنى القانوني المقبول عموما فمن المستحيل أن تقوم فوق أي نقطة من التراب الجزائري أو أن تسيطر عليه، ثالثا وهي بهذا ليست عاجزت عن ضمان النظام والأمن فوق ذلك التراب فحسب بل إن العصابات المنتسبة إليها لن تقوم بشيء سوى أفعال التدمير الدموية والنهب والحرب والاغتيال والمذابح الجماعية من دون تمييز بين الأصول والأعراق، رابعا هذا الغياب التام لواقع السلطة والصفة التنفيذية لا يسمح لها بتقديم أي ضمانات مادية أو معنوية بتنفيذ الالتزامات المترتبة عليها والارتباطات التي تعلن استعدادها لتبنيها، إن الاعتراف بالكيان المخلوق في القاهرة سيمثل في وقت واحد تدخلا في الشؤون الداخلية الفرنسية وعملا أقل ما يقال عنه إنه عدائي".
  • 21 سبتمبر 1958: الجمهورية العربية المتحدة تعترف بالحكومة المؤقتة.
  • 22 سبتمبر 1958: الصين الشعبية والسودان تعترفان بالحكومة المؤقتة.
  • 25 سبتمبر 1958: كوريا الشمالية تعترف بالحكومة المؤقتة
  • 26 سبتمبر 1958: فيتنام تعترف بالحكومة المؤقتة
    • الحكومة المؤقتة تصدر أول بيان لها.
  • 27 سبتمبر 1958: إندونيسيا تعترف بالحكومة المؤقتة.
  • 30 سبتمبر 1958: غينيا تعترف بالحكومة المؤقتة.
  • 2 أكتوبر 1958: ديغول يزور الجزائر للمرة الثانبة ويعلن عن مشروع قسنطينة ذات البعد الاقتصادي والاجتماعي.
  • 17-15 أكتوبر 1958: معركة اكفادو في الولاية الثالثة
  • 21 أكتوبر 1958: تعين مصطفى باحمد رئيساً للهلال الاحمر الجزائري خلفاً لحسن بوعلي وأحمد بودربة كأمين عام خلفاص لمصطفى مكاسي فيما تم الإبقاء على جيلاني بن تامي كمندوب الهلال الاحمر لدى اللجنة الدولية للصليب الأحمر بجنيف
  • 23 أكتوبر 1958: شارل ديغول يعرض سلم الشجعان على جبهة التحرير.
  • 24 أكتوبر 1958: معركة جبل موقورنو بالمدية بقيادة لخضر بورقعة عن جيش التحرير الوطني والجنرال جاك ماسي عن الجيش الفرنسي دامت المعركة 3 أيام وأسقطت طائرتين فرنسيتين خلال المعركة.
  • 25 أكتوبر 1958: الحكومة المؤقتة ترفض مشروع سلم الأبطال
  • 3 نوفمبر 1958: تطوّر استراتيجية جيش التحرير في مواجهة العمليات العسكرية.
  • 13 نوفمبر 1958: الحكومة العراقية تقرر وقف كل نشاط اقتصادي وتجاري للفرنسين بالعراق.
  • 14 نوفمبر 1958: إعتراف 17 دولة بالحكومة الجزائرية المؤقتة.
  • 16 نوفمبر 1958: إعتقال كل من محمد لعموري وأحمد نواورة بمدينة الكاف التونسية فيما يعرف بحادثة العقداء
  • 03 ديسمبر 1958: زيارة بن يوسف بن خدة وزير الشؤون الإجتماعية إلى الصين.
  • 08 ديسمبر 1958: تناول الأمم المتحدة القضية الجزائرية ضمن جدول أعمالها.
  • 10 ديسمبر 1958: عرض الدول الأفرو – آسيوية في نهاية مناقشة القضية الجزائرية في الأمم المتحدة لائحة تنص على المطالبة بتمكين الشعب الجزائري من حقه في الاستقلال.
  • 12 ديسمبر 1958: تعيين الجنرال شال رئيسا للاركان خلفا للجنرال صالان
  • 13 ديسمبر 1958: بن يوسف بن خدة يزور فيتنام على رأس وفد من الحكومة المؤقتة.
  • 15 ديسمبر 1958: منغوليا تعترف بالحكومة المؤقتة.
  • 21 ديسمبر 1958: انتخاب شارل ديغول رئيسا للجمهورية الفرنسية.
  • 23 ديسمبر 1958: حجز الباخرة الدانماركية »قرانيتا« بمرفإِ سي (Port Say) قرب السعيدية وكانت محملة بالأسلحة لصالح جيش التحرير الوطني

سنـة 1959عدل

  • 03 جانفي 1959: معركة البرواقية
  • 06 جانفي 1959: معركة واد قصاري بذراع الميزان ونتج عنها استشهاد 391 جنديا من جيش التحرير منهم 282 ما بين مجاهد و مسبل، و109 مدنيين معظمهم من الشيوخ والنساء والأطفال، ناهيك عن عدد كبير من الجرحى المشوهين بالنالبالم، وقتل 25 من الجانب الفرنسي بينهم الملازم الثاني جان أنطوان توسان غراتسياني
  • 13 جانفي 1959: المحكمة العسكرية الفرنسية تبرئ عيسات ايذير ولكن بالرغم من ذلك فإنه لم يطلق سراحه وإنما نقل من جديد إلى محتشد بئر تراريا
  • 15 جانفي 1959: لبنان يعترف بالحكومة المؤقتة.
  • 06 فيفري 1959: الجيش الفرنسي يقوم عملية التاج في الشرق الوهراني سعيدة حيث وضع شال قواته البالغة أكثر من 40ألف عسكري التي كانت تحت تصرف الثلاثة ضباط، وهم الجنرال غامبياز، الذي تولى قيادة عملية التاج بمساعدة جنرال الطيران ايزانو من مركز طيران في سانيا قرب وهران،والعقيد بيجار الذي كان آنذاك مسؤولا على قطاع سعيدة
  • 10 فيفري 1959: اغتيال عميرة علاوة ممثل جبهة التحرير الوطني في مدريد ثم لبنان، رمي الطابق الخامس حيث يقع مكتب جبهة التحرير الوطني بالقاهرة، الرواية الرسمية قالت انه انتحر.
  • 5 مارس 1959: معركة معذنون بالولاية الثالثة استشهد فيها 250 بينهم 50 شهيد سقطوا بالغزات السامة داخل كهف لجؤا اليه يدعى العفرون يقع قرب قرية احدوسن
  • 6 مارس 1959: الملك سعود بن عبد العزيز يستقبل وفد حكومي جزائري برئاسة فرحات عباس.
  • 7 مارس 1959: نقل أحمد بن بلة ومحمد خيضر وحسين أيت أحمد ومحمد بوضياف ومصطفى الاشرف إلى سجن جزيرة إكس
  • 20-13 مارس 1959: أسبوع الجزائر في الصين تضمن معارض ومضاهرات تأيداً للثورة الجزائرية
  • 15 مارس 1959: محمد الأمين دباغين يستقيل من الحكومة المؤقتة احتجاجا على مقتل صديقه عميرة علاوة في ضروف غامضة بالقاهرة.
  • 16 مارس 1959: تنفيذ حكم الاعدام في عواشرية ولعموري ونواورة.
  • 21 مارس 1959: استسلام علي حمبلي على راس كتيبة من 156 جندي الى الجيش الفرنسي بعين بيضاء
  • 25 مارس 1959: معركة الرفراف في ولاية برج بوعريريج وأسفرت هذه المعركة عن استشهاد 29 من مدنين وجنود جيش التحرير ومعتقلين وعدد غير معروف من القتلى والجرحى في صفوف الجيش الفرنسي.
  • 28 مارس 1959: إستشهاد العقيد عميروش آيت حمودة قائد الولاية الثالثة وسي الحواس قائد الولاية السادسة بجبل ثامر.
  • 29 مارس 1959: أسر الرائد عمر ادريس اثر معركة جبل ثامر بعد اصابة بليغة في رأسه وكتفه وبعد أن عجزت القوات الفرنسية على الحصول على أية معلومات أثناء الاستنطاق قامت بإعدامه جنوب مدينة الجلفة دون محاكمة.
    • اغتيال العقيد ماري بالميلية.
  • 30 مارس 1959: زيارة كاتب الدولة في الحكومة المؤقتة عمر اوصديق الى الصين على راس وفد عسكري جزائري من 9 ضباط ودامت الزيارة أسبوعين كاملين،
    • يوم الجزائر، تضمن تنظيم معارض و إلقاء محاظرات وعرض افلام ومسرحيات وجمع تبرعات، وذلك للتحسيس بالقضية الجزائرية عبر البلدان الإفريقية والآسياوية.
  • 07 أفريل 1959: حجز الباخرة الشكسلوفاكية »ليدسي«، وهي في طريقها إلى ميناء كبدانة المغربية وكانت محملة بالسلاح لصالح جيش التحرير الوطني.
  • 13 أفريل 1959: جريدة لو فيغارو تنشر تصريح منسوب لمصالي الحاج عبر فيه عن رفضه لاعتبار جبهة التحرير الوطني الممثل الوحيد للشعب الجزائري في المفاوضات مع الحكومة الفرنسية
  • 18 أفريل 1959: معركة جبال الحلفاء، سفرينة منطقة جميلة ولاية سطيف وادت المعركة لسقوط ما لا يقل عن 60 عسكريا في صفوف القوات المعادية بالإضافة إلى 100 جريح وتحطيم العديد من الآليات وغنم عدة رشاشات واستشهاد 16 مجاهدا وجرح ما يقرب من 10 مجاهدين آخرين.
  • 18 أفريل 1959: بداية تطبيق مخطط شال.
  • 5 ماي 1959: استشهاد العقيدأحمد بوقرة المدعو سي امحمد قائد الولاية الرابعة بأولاد بوعشرة المدية
  • 13 ماي 1959: أقدم رجل مسلح أعتبر بالنسبة لمصالح الأمن الفرنسية مجهولا على اغتيال المحامي مقران ولد عودية أمام مكتبه بباريس رميا بالرصاص
  • 23 ماي 1959: اغتيال المحامي الجزائري أمقران ولد أو عدية، الذي سبق و أن رافع أمام المحاكم الفرنسية لفائدة عدد من مناضلي جبهة التحرير الوطني
  • 24 ماي 1959: معركة غابق بسهل تاونزة بالأغواط، اندلعت المعركة بعد أن قامت القوات الفرنسية آنذاك بتطويق المنطقة من الأغواط إلى العسافية ومن قصر الحيران إلى بن ناصر بن شهرة بغية القيام بعملية تمشيط واسعة تصدى لها المجاهدون، وخلفت المعركة ما يزيد عن 100 قتيل وعدد معتبر من الجرحى من الجيش الفرنسي مع سقوط طائرتين حربيتين، أما عن المجاهدين فقد سقط 6 شهداء و12 أسير، فيما انسحب باقي المجاهدين بنجاح.
  • 2 جوان 1959: يوغسلافيا تعترف بالحكومة المؤقتة.
  • 9 جوان 1959: استشهاد الإمام عبد الحمید حمادوش رفقة ثمانة من رفاقه في جبل قطيان بلدية القيقبة دائرة راس العيون ولاية باتنة
  • 17 جوان 1959: استشهاد غرسي عبد العالي المعروف ثوريا باسم سي عبد الغني رفقة اربعة من جنوده في اشتباك مع الحركى والقومية بمنطقة العطشانة ما بين حاسي بحبح والزعفران.
  • 24 جوان 1959: معركة عنابة وقعت بين الجيش الفرنسي ومجاهدين من الولاية الثالثة قدمو من تونس.
  • 29 جوان 1959: جورج ألن George Allen مدير وكالة أنباء الولايات المتحدة لقد حيينا عرض الجنرال ديغول صلح البواسل والولايات المتحدة تؤيد الجنرال ديغول من غير تحفظ وذلك لوضع حد للنزاع العقيم والولايات المتحدة الأمريكية كانت حريصة على التفوق الفرنسي في الجزائر ولذا فقد وافقت في جوان 1959 على أن يشتري الجيش الفرنسي العامل في الجزائر 25 طائرة هيليكوبتر ثقيلة وعدد غير محدود من طائرات التدخل من أجل دعم العمليات البرية والاستجابة لاحتياجات شتاء 1959 – 1960 في الجزائر وقد سلمت الولايات المتحدة إلى فرنسا 60 طائرة في جانفي 1960
  • 1 - 15 جويلية 1959: عملية إيتانسيل(الشرارة) حيث قامت القوات الفرنسية بشن عمليات عسكرية على كل من "برج بوعريريج" "ميلة" و"بوسعادة" حاصرتها بالطائرات كما نزلت القوات بالجبال للمراقبة، ونقلت المعتقلين للقيام بالأعمال الشاقة.
  • 2 جويلية 1959: معركة عين الزانة شمال سوق اهراس ودامت 13 يوم
  • 9 جويلية 1959: معركة جبل قديل بأولاد تبان ولاية سطيف بمشاركة حلف شمال الاطلسي وادت المعركة الى مئات من القتلى والجرحى من الجانب الفرنسي واسقاط أكثر من طائرة حربية اما عن المجاهدين فقد استشهاد ما يقارب 400 جندي من جيش التحرير منهم 150 من الولاية الثالثة ومن بين الشهداء علي حملة قائد الكتيبة الثانية للناحية الرابعة، والطاهر عميروشان قائد كتيبتي الولاية الثالثة، وسقط بعض المجاهدين في الاسر.
  • 10 جويلية 1959: تقديم الكتلة الأفرو–آسيوية لائحة لهيئة الأمم المتحدة تخص تطورات القضية الجزائرية وغانا تعترف بالحكومة المؤقتة.
  • 14 جويلية 1959: معركة عين الزانة شمال سوق أهراس بالقُرب من الحُدود التّونسية.
  • 15 جويلية 1959: كمين “راس الماء” بالقرب من جبل “عقار”، وهو يقع بقرية بيطام باولاد حنّاش (حاليا: بلدية تقلعيت، دائرة برج الغديـر، ولاية برج بوعريريج، الجزائــر) ونفذ الكمين 35 مجاهد ضد كتيبة من الجيش الفرنسي . وقد أدى الكمين لمقتل جميع افراد الكتيبة الفرنسية المقدر بـ(100) عسكري بما فيهم النقيب قيــو، وغنم جميع الأسلحة واسترجاع محفظة مسؤول المنطقة (عمار عشي) والاستيلاء على محفظة الضابط قيو التي احتوت على معلومات هامة لفائدة جيش التحرير، ولجوء الجندي (بن دريميع السعيد) -الذي كان مأسورا لدى جيش العدو- إلى فرقة المجاهدين بعد أن عرّف بنفسه.
  • 22 جويلية 1959: بدء عملية المنظار (جوميل) في منطقة القبائل الكبرى بامر من الجنرال شال بمشاركة عدد كبير من الوحدات العسكرية تضم 60،000 عسكري
  • 26 جويلية 1959: وفاة عيسات إيدير متأثرا بالتعذيب المسلط عليه.
  • 29 جويلية 1959: استشهاد قائد الولاية السادسة الطيب بوقاسمي المدعو العقيد سي الطيب الجغلالي في كمين بجبل قعيقع بولاية الجلفة بمعية ذراعه الأيمن الرائد محمود باشن و 13 جنديا أغلبهم ضباط
  • 08-04 اوت 1959: مؤتمر مونروفيا ( ليبريا) جمع هذا المؤتمر الدول الإفريقية المستقلة، وشارك وفد الحكومة المؤقتة للجمهورية الجزائرية، كعضو رئيسي في المؤتمر، حيث رفرف العلم الجزائري إلى جانب رايات البلدان الإفريقية المستقلة التسع
  • 29 اوت 1959: استشهاد المجاهدة سكينة زيزة المعروفة باسم زيزة مسيكة في ولاية سكيكدة.
  • 01 سبتمبر 1959: مصادقة جامعة الدول العربية على عدة قرارات في إطار الدعم العربي للثورة.
  • 4 سبتمبر 1959: جيش التحرير الوطني يتصدّى لعملية الأحجار الكريمة في الشمال القسنطيني.
  • 08 سبتمبر 1959: مطالبة نقابات إفريقيا هيئة الأمم المتحدة بتشكيل لجنة تحقيق وإرسالها إلى الجزائر.
  • 15 سبتمبر 1959: صدور وثيقة مذكرة الأمم المتحدة في فرنسا وقد جاء فيها ما يلي "استطلاع رأي الجزائريين عن طريق استفتاء كان على رأس تلك الخطوات التي من شأنها أن تضع القضية الجزائرية في ضوء جديد تماما، ومن أبرز أهداف ذلك الاستفتاء ما يلي: أولا إثبات تمتع الجزائريين المسلمين بحقوق بقية المواطنين الفرنسيين نفسها وأن تستشيرهم فرنسا في مصيرهم ولا تتصرف معهم بأسلوب تعسفي، ثانيا توكيد مناخ الثقة المتبادلة، ثالثا التمهيد لانتخابات عامة يختار فيها الجزائريون ممثليهم بحيث يتسنى لفرنسا التفاوض معهم لاحقا على مكانة الجزائر ومكانها في المجموع الفرنسي".
  • 16 سبتمبر 1959: إعتراف شارل ديغول بحق الشعب الجزائري في حق تقرير المصير.
  • 21 سبتمبر 1959: اليمن تعترف بالحكومة المؤقتة.
  • 15 أكتوبر 1959: الجمعية الوطنية الفرنسية تصادق على سياسة تقرير المصير من قبل 441 و23 ضد
    • تنفيذ حكم الاعدام رميا بالرصاص في ساحة الخروبة على زوخ احمد.
  • 31 أكتوبر 1959: تعين محند أولحاج قائدا للولاية الثالثة.
  • 03 نوفمبر 1959: خطاب ديغول الموجه إلى القوات المسلحة قد بشر في نية الانسحاب من القيادة المشتركة لحلف شمال الأطلسي، ورسم معالم سياسة دفاعية جديدة لفرنسا، من دون الإشارة مرة واحدة إلى وضع الجزائر، وما كان يؤمل في ذلك اليوم كان لإثارة الروح الوطنية، وتشجيع الجنود الفرنسيين إلى التفكير فيما وراء هوسهم في فرض "التهدئة
  • 05 نوفمبر : حجز الباخرة الألمانية »بيليا« قرب السواحل المغربية وكانتمحملة بالسلاح لصالح جيش التحرير الوطني
  • 06 نوفمبر 1959: استشهاد قائد الولاية الثالثة العقيد عبد الرحمان ميرة و سلاحه بيده بالقرب من قرية آيت هيني
  • 10 نوفمبر 1959: إجتماع الوفود العربية لدى هيئة الأمم المتحدة لدراسة تطورات القضية الجزائرية قبل الشروع في مناقشتها أمام الجمعية العامة
    • شارل ديغول يجدّد نداءه لوقف إطلاق النّار.
  • 19 نوفمبر 1959: معركة الصمة الكبرى بالاغواط.
  • 20 نوفمبر 1959: الحكومة المؤقتة تعين أحمد بن بلة ورفقائه للتفاوض مع فرنسا.
  • 7 ديسمبر 1959: استشهاد عبد القادر عزيل ومجموعة من المجاهدين بعد اشتباك مع جيش الاحتلال الفرنسي نواحي سوق اهراس بعد اجتيازهم خط موريس.
  • 10 ديسمبر 1959: اجتماع المجلس الوطني للثورة بطرابلس وتكوين الحكومة المؤقّتة الثانية برئاسة فرحات عباس.
  • 12 ديسمبر 1959: حجز الباخرة الهولندية بسواحل المنطقة الإسبانية قرب الناضور وكانت محملة بالسلاح لصالح جيش التحرير الوطني
  • 17 ديسمبر-18 جانفي 60: مؤتمر طرابلس وتم فيه تعديل للحكومة المؤقتة.
  • 19 ديسمبر 1959: الاتحاد العام للعمال الجزائريين يرفض نتائج التحقيق الخاصة بظروف وفاة عيسات ايدير

سنـة 1960عدل

  • 05 جانفي 1960: نشر تقرير الصليب الأحمر بجريدة لو موند الفرنسية حول التعذيب في الجزائر.
  • 18 جانفي 1960: المجلس الوطني يوافق على إنشاء قيادة الأركان برئاسة العقيد هواري بومدين.
  • 19 جانفي 1960: مشاركة إتحاد النساء الجزائريات في مؤتمر “باماكو”.
  • 24 جانفي-1 فيفري 1960: اسبوع المتاريس عملية احتجاجية ضد سياسة ديغولفي تقرير المصير قام بها بيير لاغايلارد وغي فورزي وجوزيف أورتيز وروبرت مارتل
  • 6 فيفري 1960: اعتقال الفدائية جميلة بوباشا.
  • 13 فيفري 1960: على الساعة السابعة وأربع دقائق أول تفجير نووي فرنسي برقان في الصحراء الجزائرية تحت اسم "اليربوع الأزرق" 70 كطن من T.N.T.
  • 22 فيفري 1960: محمد يزيد وزير الأخبار في الحكومة المؤقتة في تصريح لجريدة المجاهد يندّد بتفجير القنابل الذرية برقان هذا نصه:”إن الانفجار الذري الفرنسي الذي تمّ في صحرائنا يوم 13 فيفري 1960 يعد جريمة أخرى تسجّل في قائمة الجرائم الفرنسية، إنها جريمة ضد الانسانية وتحد للضمير العالمي الذي عبّر عن شعوره في لائحة صادقت عليها الجمعية العامة للأمم المتحدة، إن الحكومة الفرنسية لا توفي أي اعتبار لصيحات الاحتجاج والاستنكار ضد برامجها النووية، تلك الصيحات المتعالية من جميع الشعوب الافريقية منها و الآسيوية والأوروبية والأمريكية.
  • 8 مارس 1960: اجتماع المجلس الوطني للثورة الجزائرية بتونس.
  • 27 مارس 1960: استشهاد العقيد لطفي قائد الولاية الخامسة مع نائبه الرائد فراج في معركة غير متكافئة مع قوات الاستعمار استخدمت فيها الطائرات والمدفعية الثقيلة بجبل غرب بشار
  • 29 مارس 1960: إيقاف الباخرة اليوغسلافية »سلوفينيا« للمرة الثانية
  • 31 مارس 1960: الجامعة العربية عقدت جلسة وناقشت لجنة الشؤون السياسية ببالغ القلق موضوع تفجير فرنسا قنبلتها الذرية في الصحراء الجزائرية
  • 01 أفريل 1960: ثاني تفجير للقنبلة الذرية الفرنسية عملية اليربوع الأبيض 05 كطن من T.N.T.
  • 13 أفريل 1960: إيقاف الباخرة اليوغسلافية »وجيا«، وهي في طريقها إلى مرفإ راس كبدانة المغربي وكانت محملة بالسلاح لصالح جيش التحرير الوطني
  • 01 ماي 1960: استخدام فرنسا لقنابل النابالم جنوب عين الصفراء.
  • 04 ماي 1960: زيارة وفد الحكومة المؤقتة للفيتنام في إطار تدويل القضية الجزائرية.
  • 06 ماي 1960: معركة جبل مزي في الولاية الخامسة
  • 18 ماي 1960: ندّد وزير الأخبار في الحكومة المؤقتة محمد يزيد بالاستعمال المكثف للنبالم من قبل الجيش الفرنسي في معركة جبل مزي.
  • 21 ماي 1960: وفاة العلامة الطيب العقبي
  • 05 جوان 1960: إيقاف الباخرة اليوغسلافية »صربيا وكانت محملة بالسلاح لصالح جيش التحرير الوطني
  • 08 جوان 1960: استشهاد مريم بوعتورة وتلقب بياسمينة في ميدان الشرف في قسنطينة
  • 09 جوان 1960: حجز الباخرة الألمانية »لاس بالماس
  • 10 جوان 1960: محمد زعموم ضمن ثلاثة ممثلين عن الولاية الرابعة التقوا شارل ديغول ممثلا عن الجمهورية الفرنسية فيما يعرف بقضية الايليزي.
  • 14 جوان 1960: شارل ديغول يلقي خطابا إلى الشعب الفرنسي عن الجزائر جاء فيه ما يلي "ما مصير الجزائر؟ إنه لم يخطر لي ببال أنني سأتمكن بين لحظة وأخرى أن أحل هذه المعضلة الماثلة منذ 130 عاما، إن حق الجزائريين في تقرير مصريهم هو الحل الوحيد الممكن لمأساة معقدة ومؤلمة"، ووجه كلامه إلى الثوار، ثوار جبهة التحرير الوطني يدعوهم إلى المجيء لأنه في انتظارهم،
  • 16 جوان 1960: المستوطنون الفرنسيون في الجزائر مع الحركى يؤسسون حزب جبهة الجزائر الفرنسية
  • 17 جوان 1960: توغو تعترف بالحكومة المؤقتة.
    • استشهاد فضيلة سعدان وداودي سليمان بعد ان نسف المنزل الذي كانو فيه بمنطقة الرصيف بقسنطينة
  • 28 جوان 1960: انطلاق المفاوضات الجزائرية الفرنسية في “مولان”
  • 20 جويلية 1960: الدول الآفروأسيوية توجه رسالة إلى كتابة العامة للأمم المتحدة، الهدف من محتواها هو التعجيل بتسجيل القضية الجزائرية في جدول أعمال الدورة الخامسة عشر، للجمعية العامة للأمم المتحدة
  • 30 جويلية 1960: فجرا تم تنفيذ حكم الاعدام في حق لخليفي عبد الرحمان وهو من مواليد 1931 بشلغوم العيد (شاطودان الرمال سابقا) قد أعدم عن طريق المقصلة في ساحة سجن فورمان لوك بمدينة ليون الفرنسية لتنفيذه للعديد من العمليات الفدائية ضد مراكز الشرطة الاستعمارية بفرنسا
  • 02 أوت 1960: محاكمة النقيب حمادنية الطاهر المدعو سي زوبير المتمرد عن قيادة الثورة وحكم عليه بالاعدام
  • 05 أوت 1960: قيام مجموعة من منظمة الجيش السري (OAS) بتنفيذ عدة عمليات إجرامية ضد المواطنين وممتلكاتهم
  • 05 سبتمبر 1960: مثل مناضلون من شبكة «جونسون»، منهم 6 جزائريين و17 فرنسيا أمام محكمة عسكرية، وكان خمسة من هؤلاء المناضلين فارين، من بينهم فرانسيس جونسون.
  • شارل ديغول يعلن في ندوة عن الجزائر جزائرية.
  • 06 سبتمبر 1960: نشر 121 مثقفا فرنسيا منهم شخصيات من عالم الفن والاستعراض والعلم والجامعة، بيان حول «حق العصيان في حرب الجزائر»، داعين الشباب المجند إلى رفض حمل السلاح ضد الشعب الجزائري
  • 27 سبتمبر 1960: زيارة فرحات عباس إلى الاتحاد السوفياتي وبن طوبال إلى الصين
  • 01 اكتوبر 1960: اختتام محاكمة شبكة (حملة الحقائب) التي أسسها فرانسيس جانسون بالحكم بالسجن عشر سنوات على 14 مناضلا.
  • 03 اكتوبر 1960: الاتحاد السوفياتي يعترف بالحكومة المؤقتة
  • 04 اكتوبر 1960: الجيش الفرنسي يبدء عملية المذراة في الاوراس
  • 12 أكتوبر 1960: الهجوم على مراكز جماعة الحركى في باريس.
  • 16 نوفمبر 1960: إعلان شارل ديغول أمام مجلس الوزراء عزمه على إجراء استفتاء تقرير المصير.
  • 25 نوفمبر 1960: استشهاد عثمان بلحاج المدعو سي جعفر ببني مسوس.
  • 30 نوفمبر 1960: اعدام سليمان بن مختار في سجن وهران المركزي
    • الهند وأندونيسيا تقترحان مشروع لائحة تطالب بتنظيم استفتاء بالجزائر تحت إشراف الأمم المتحدة مع الحفاظ على وحدة التراب الجزائري وسلامته.
  • 10 ديسمبر 1960: خرج المسطوطنون الفرنسيون في مظاهرات رافعين شعار الجزائر فرنسية
  • 11 ديسمبر 1960: خرج الجزائريون في مظاهرات 11 ديسمبر 1960 العارمة في مناطق عدة من الوطن.
  • 19 ديسمبر 1960: هيئة الأمم المتحدة تعترف بحق الشعب الجزاري في تقرير مصيره وتحقيق الإستقلال بـ63 صوتا مؤيدا مقابل 8 أصوات رافضة و27 امتناعا.
    • توقيع اتفاق تونسي - جزائري حول الإعفاء الضريبي والجمركي على كل السلع التي تخص الحكومة المؤقتة وجيش التحرير الوطني والهلال الأحمر الجزائري.
  • 27 ديسمبر 1960: تفجير القنبلة النووية الثالثة في الصحراء عملية اليربوع الأحمر 05 كطن من T.N.T

سنـة 1961عدل

  • 7–4 جانفي 1961: مؤتمر أقطاب إفريقيا الدار البيضاء المغرب الأقصى وكان فرصة أخرى لجبهة التحرير الوطني لكسب المزيد من التأييد والمساندة والدعم من البلدان الإفريقية
  • 08 جانفي 1961: الحكومة الإستعمارية تستفتي السكان الأوروبيين بالجزائر حول تقرير المصير والتنظيم المؤقت للشؤون العامة نتائج الاستفتاء (نعم 91 %، لا 14 %، 33 %إمتناع).
  • 25 يناير 1961: اغتيال بيار بوبي، المحامي في الجزائر من طرف كنال أندريه
  • 2 فيفري 1961: زيارة وفد من الحكومة المؤقتة برئاسة فرحات عباس إلى بومباي.
  • 9 فيفري 1961: استشهاد علي سوايعي قائد الولاية الاولى بغابة بني ملول ببلدية لمصارة، قتل بعد ثلاثة ايام من المعارك مع 98 من جنوده
  • 11 فيفري 1961: تاسيس منظمة الجيش السري الفرنسية المعارضة لاستقلال الجزائر
  • 18 فيفري 1961: مالي تعترف بالحكومة المؤقتة.
  • 19 فيفري 1961: جمهورية الكونغو تعترف بالحكومة المؤقتة.
  • 15 مارس 1961: إعلان الحكومة المؤقتة للجمهورية الجزائرية والحكومة الفرنسية عن انطلاق المفاوضات بمدينة “إيفيان” الفرنسية في السابع أفريل المقبل.
  • 25 مارس 1961: تشيكوسلوفاكيا تعترف بالحكومة المؤقتة.
  • 29 مارس 1961: بلغاريا تعترف بالحكومة المؤقتة.
  • 31 مارس 1961: اغتيال كميل بلانك عمدة إفيان، الذي يحتضن ممثلي جبهة التحرير الوطني في المفاوضات مع الحكومة الفرنسية.
    • مؤتمر الشعوب الإفريقية الثالث القاهرة تقديم الدعم الكامل لموقف الحكومة المؤقتة المتعلق بالصحراء كجزء مكمل للتراب الوطني الجزائري
    • في سجن الحراش الذي كان يضم نحو 50 امرأة مناضلة، شهد إضرابا عن الطعام قامت به النساء، بعد تصرفات لا أخلاقية من حراس السجن على إحدى النزيلات. فحضر مدير السجن مع نحو 40 من الحراس، وهاجموا النساء ضربا بالهراوات، (6 رجال على امرأة) فتعرضن جميعا للضرب المبرح الذي ترك آثاره على أجسادهن، بعدها زج بهن في القاعة وألقي بقنبلة مسيلة للدموع عليهن، مما أفقدهن الوعي، ومنهن من تقيأن الدم.
  • 11 أفريل 1961: تصريح الجنرال ديغول في ندوة صحفية أنه “ليس من مصلحة فرنسا البقاء في الجزائر” واعلانه لأول مرة أن الجزائر جزائرية.
  • 22 أفريل 1961: انقلاب الجزائر عام 1961 الذي قاده الجنرالات في الجزائر العاصمة
  • 23 أفريل 1961: الجنرال راؤول سالان يصل إلى الجزائر العاصمة من مدريد، وينضم إلى الجنرالات موريس شال وأندريه زيلر وإدموند جوهود
  • 26 أفريل 1961: تفجير قنبلة نووية في الصحراء الجزائرية عملية اليربوع الأخضر 05 كطن من T.N.T
  • 26 أفريل 1961: فشل الانقلاب
  • 28 أفريل 1961: في الأسبوع، يتم القبض على 200 ضابط و 400 مدني من قبل السلطة الجاغولية في فرنسا، يتم حل ثلاثة أفواج.
  • 2 ماي 1961: الحكومة الفيتنامية ترسل شحنة مساعدات تتضمن 201 طناً من الدقيق لفائدة اللاجئين الجزائريين بتونس.
  • 10 ماي 1961: الانطلاق الفعلي للمفاوضات الجزائرية الفرنسية في “إيفيان”.
  • 11 ماي 1961: هجوم بقنبلة يدوية على مقهى يرتاده اوربيون : 1 قتيلا، 18 جرحى.
  • 20 ماي 1961: حكومة الجمهورية العربية المتحدة تصدر بيان تؤكد فيه مساندتها للحكومة المؤقتة في مفاوضاتها مع الحكومة الفرنسية.
  • 31 ماي 1961: منظمة الجيش السري تغتال روجر غافوري مفوض الشرطة الفرنسية والمراقب العام للأمن القومي، المسؤول عن مكافحة المنظمة
  • 13 جوان 1961: توقف مفاوضات إيفيان بسبب خلاف حول الصحراء الجزائرية
  • 21 جوان 1961: جيش التحرير يسقط طائرة استطلاع فرنسية على الحدود الجزائرية التونسية.
  • 22 جوان 1961: اغتيال المغني والموسيقي الشيخ رايموند برصاصة في العنق بينما كان يتجول مع ابنته فيفيان في سوق قسنطينة المعروف بسوق العصر. بسبب بموقفه المناهض لإستقلال الجزائر من فرنسا.
  • 01 جويلية 1961: مظاهرات في كامل التراب الوطني تخلف سقوط 100 قتيل و300 جريح.
  • 11 جويلية 1961: المصالح الخاصة الفرنسية تغتال مهندس الفيزياء النووية الجزائري عبد الحفيظ إحدادن في سماء المغرب إثر سقوط طائرة إليوشين 18 التابعة للخطوط الجوية التشيكوسلوفاكية أثناء رحلتها بين براغ وباماكو عبر الرباط.
  • 15 جويلية 1961: استقالة قيادة أركان جيش التحرير الوطني (بومدين، قايد أحمد، منجلي، عزالدين) .
  • 20 جويلية 1961: إستئناف مفاوضات الحكومة المؤقتة الجزائرية والحكومة الفرنسية في “لوغران بسويسرا”.
    • استشهاد محمد زعموم قرب مشدالة (بولاية البويرة حاليا) وكان متوجها الى تونس.
    • معركة الجرجير التي وقعت بصحراء متليلي الشعانبة بالمنصورة ادت المعركةالى 65 قتيل و114 جريح فرنسي، واما عن المجاهدين فقد استشهد 15 وجرح 06 وعدد الأسرى وهو من الستة 06 الجرحى الذين نقلوا للعلاج إلى ورقلة ومنها إلى السجن.
  • 28 جويلية 1961: الحكومة المؤقتة تقاطع المفاوضات وتطرح مبدأ ” الصحراء جزء لا يتجزأ من التراب الوطني ”.
  • 08 اوت 1961: استشهاد قائد الولاية الرابعة جيلالي بونعامة المدعو سي محمد مع مجموعة من رفاقه
  • 27-09 أوت 1961: مؤتمر طرابلس وتم فيه تعديل في الحكومة المؤقتة وتولي بن يوسف بن خدة رئاسة المجلس مكان فرحت عباس
  • 06-01 سبتمبر 1961: أول مؤتمر لحركة عدم الانحياز في بلغراد عاصمة يوغسلافيا نالت فيه الثورة الجزائرية تأييدا بالإجماع على نيل الاستقلال و سلامة ترابه بما فيها الصحراء.
  • 17 سبتمبر 1961: معركة بوكحيل اوالكرمة جريبيع في الولاية السادسة بقيادة محمد شعباني وامتدت المعركة على الجبل الذي هو جزء من سلسلة جبال الأطلس الصحراوي
  • 18 سبتمبر 1961: انتهاء معركة بين الجيش الفرنسي وجيش التحرير بقيادة شعباني بالجلفة.
  • 20 سبتمبر 1961: تأسيس المجلس الوطني للمقاومة من قبل الجنرال سوستال والجنرال قاردي
  • 28 سبتمبر 1961: مقتل الكاتب العام المساعدا لحكومة فرنسا في الجزائر صالح بوعكوير في ضروف غامضة بزموري (بومرداس).
  • 05 أكتوبر 1961: اصدر محافظ الشرطة بباريس (موريس بابون) مرسوم يحمل رقم 13/61 وبنص على فرض حظر التجول على الجزائريين من الساعة الثامنة والنصف مساءا إلى الخامسة والنصف صباحا ويحدد شروط تنقلهم.
  • 17 أكتوبر 1961: مجزرة باريس عام 1961 حيث نظمت الجالية الجزائرية المقيمة بفرنسا مظاهرات سلمية ضد قانون حظر التجول وقد قمعت قوات الأمن الفرنسية بقيادة مجرم حرب ” موريس بابون” المظاهرة ورمت العديد في نهر السين.
  • 07 نوفمبر 1961: تجربة نووية تحت الارض في الصحراء الجزائرية غات 20 كطن من T.N.T
    • استشهاد محمد الأخضر الأخضري السائحي المدعو سي المختار مع رفيقه سي أحمد بن سعد (أحمد يحياوي) بعد أن حاصرتهما قوات الاستعمار في مسكن يقع بسد بني يحي بأولاد معرف دائرة عين بوسيف ولاية المدية
  • 6 ديسمبر 1961: وفاة الطبيب النفسي والمناهض للاستعمار فرانس فانون
  • 19 ديسمبر 1961: الحكومة المؤقتة للجمهورية الجزائرية تقرر حل اللجنة الرئيسية للاتحاد العام للطلبة المسلمين الجزائريين و نقل فروعه إلى الخلايا التابعة لجبهة التحرير الوطني.

سنـة 1962عدل

  • 3–4 جانفي 1962: حالات إطلاق النار على المواطنين بالجزائر ووهران تخلف 40 قتيلا و80 جريحا.
  • 04 جانفي 1962: زيارة رئيس الحكومة المؤقتة بن يوسف بن خدة الى المغرب ودامت الزيارة الى غاية 1 فيفري 1962.
  • 09 جانفي 1962: محمد الصديق بن يحيى يسلم مذكرة الحكومة الجزائرية ردا على المذكرة الفرنسية
  • 17 جانفي 1962: قيام منظمة الجيش السري الارهابية الفرنسية بعدة اعتداءات على المهاجرين الجزائريين بباريس.
  • 9 – 10 فيفري 1962: مفاوضات روسوس
  • 16 فيفري 1962: فرار المجاهدة لويزة إغيل أحريز من سجنٍها بفرنسا بمساعدة مناضلين فرنسيين متعاطفين مع الثورة الجزائرية
  • 22 فيفري 1962: تمكن 26 سجينا من الفرار من سجن سركاجي عبر نفق تم حفره لمدة أشهر في الساحة الخلفية للسجن المؤدية للخارج. وششهد اليوم مصادقة المجلس الوطني للثورة الجزائرية على مشروع “إيفيان”.
  • 22/27 فيفري 1962: اجتماع المجلس الوطني للثورة بتونس بحضور 49 عضو.
  • 27 فيفري 1962: مظاهرات ورقلة تنديدا بمشروع فصل الصحراء
  • 4 – 5 مارس 1962: عملية روك آند رول أكثر من 100 عملية تفجير وإغتيالات ضد المصالح الإدارية والمدنية والسكان تبنت العملية منضمة الجيش السري
  • 7 مارس 1962: إستئناف مفاوضات إيفيان
    • استشهاد حليش حسين قائد المنطقة 3 بالولاية الثالثة في اشتباك مع العدو بغابة عكوران.
  • 15 مارس 1962: منضمة الجيش السري تغتال الكاتب مولود فرعون مع خمسة من رفاقه وهم علي حموتان وصالح ولد عودية و إيتيان باسي وروبرت ايماري وماكس مارشون كانوا جميعا مفتشين للمراكز الاجتماعية-التعليمية، وهي هياكل تم إنشاؤها لمساعدة الفئات الأكثر فقرا، لا سيما من خلال تقديم دروس لمحو الأمية. تم اغتيالهم بمنطقة (شاتو روايال) الأبيار
  • 18 مارس 1962: التوقيع على وتيقة اتفاقيات إيفيان بعد سلسلة من المفاوضات الطويلة بين الطرفين .
  • 19 مارس 1962: الإعلان الرسمي عن وقف إطلاق النار في كافة التراب الوطني.
  • 20 مارس 1962: منظمة الجيش السري تطلق عدة قذائف مدفعية على أحياء سكنية بالقصبة السفلى أودت بحياة 24 شخصا و59 جريحا
  • 23 مارس 1962: انطلاق معركة باب الوادي بين الجيش الفرنسي وجنود منشقين عنه معارضين لاستقلال الجزائر
  • 25 مارس 1962: منظمة الجيش السري تقصف بقذائف الهاون حي يقطنه الجزائريون في وهران وتوقع 40 قتيل
  • 29 مارس 1962: تكليف الهيئة التنفيذية المؤقتة برئاسة عبد الرحمان فارس بتسير الفترة الانتقالية وتحضير لاستفتاء
  • 01 أفريل 1962: قيام منظمة الجيش السري بسلسلة من العمليات الارهابية ضد الجزائريين .
  • 06 افريل 1962: انتهاء معركة باب الوادي بانتصار الجيش الفرنسي اخماد التمرد
  • 07 أفريل 1962: تنصيب الجهاز التنفيدي برئاسة عبد الرحمان فارس لتسير ونقل السلطات إلى الحكومة الجزائرية
  • 15 أبريل 1962: الفرنسيين يبدؤن بالنزوح من الجزائر، على الرغم من تعليمات منظمة الجيش السري التي تحظر المغادرة.
  • 22 أفريل 1962: اطلاق سراح 200 عنصر من جبهة التحرير الوطني كانوا في سجن فرين Fresnes بفرنسا من بينهم ياسف سعدي
  • 01 ماي 1962: تجربة نووية تحت الارض في الصحراء الجزائرية بيريل 30 كطن من T.N.T
  • 02 ماي 1962: إنفجار بميناء الجزائر يخلف 62 قتيلا و110 جريحا في صفوف العمال الجزائريين (الحمالون).
  • 08 ماي 1962: منظمة الجيش السري (OAS) ترتكب مجزرة في حق السكان المدنيين بالجزائر والحصيلة 13 قتيل .
  • 09 ماي 1962: بن يوسف بن خدة يوجه نداء الى الشعب الجزائري
  • 10 ماي 1962: نفس المنظمة ترتكب مجزرة خلفت 40 قتيلا .
  • 14 ماي 1962: ثالث مجزرة تقترفها المنظمة خلفت هي الأخرى 23 قتيلا.
  • 18 ماي 1962: الخائن الباشاغا بوعلام يغادر الجزائر باتجاه فرنسا
  • 27 ماي 1962: الحكومة الفرنسية تعلن انها اطلقت سراح 14000 سجينا من جبهة التحرير الوطني منذ اتفاقيات إيفيان.
  • 27 ماي 04 جوان 1962: مؤتمر طرابلس 1962 لرسم سياسة مابعد الحرب في الجزائر
  • 04 جوان 1962: يوسف بن خدة رئيس الحكومة المؤقتة للثورة الجزائرية يصل إالى مطار الجزائر العاصمة
  • 07 جوان 1962: منضمة الجيش السري تحرق مكتبة جامعة الجزائر حيث أتى الحريق على أزيد من 000 600 ستمئة ألف كتاب
  • 25 جوان 1962: منضمة الجيش السري تفجر خزانات الوقود في ميناء وهران النيران تشتعل لثلاثة ايام
  • 01 جويلية 1962: تنظيم استفتاء حول تقرير المصير في الجزائر. عدد المسجلين 6549736، عدد الناخبين 6017800، الأوراق المقبولة 5992115، الأوراق الملغاة 25565، التصويت بنعم 5875581، التصويت بلا 16534
  • 03 جويلية 1962: إعتراف الحكومة الفرنسية بصفة رسمية بإستقلال الجزائر.
  • 05 جويلية 1962: الإعلان الرسمي عن استرجاع الشعب الجزائري إستقلاله وسيادته الكاملة على ترابه وإحتفلات عارمة تجوب أنحاء البلاد.
  • 11 جويلية 1962: دخل بن بلة مدينة تلمسان، واتخذ من فيلا ريفود (Villa Rivaud) مقرا عاما له.
  • 22 جويلية 1962: تشكيل المكتب السياسي في تلمسان.
  • 25 جويلية 1962: هاجمت قوات قيادة الأركان الولاية الثانية واحتلت مدينة قسنطينة واسفرت المواجهات عن سقوط قتلى وجرحى وتم إلقاء القبض على بن طوبال.
  • 02 أوت 1962: أبرم اتفاق بين محمد خيضر باسم جماعة تلمسان من جهة، وكريم بلقاسم ومحمد بوضياف من جهة أخرى، يهدف الاتفاق الى وضع حد للأزمة عبر تشكيل مكتب سياسي مؤقت يكلف بتحضير اجتماع المجلس الوطني للثورة الجزائرية ومؤتمر جبهة التحرير الوطني.
  • 03 أوت 1962: بن يوسف بن خدة يلقي خطابا جاء فيه: يُطرح هنا مشكل إدماج جيش التحرير الوطني وخاصة جيش الحدود. هذه المسألة الحساسة التي تُعد إحدى أهم النقاط الأساسية في عملية التحول، لم يكن ولن يكون من الممكن الفصل فيها إلا في إطار إنشاء الجيش الوطني الجزائري. فقط ضمن ذلك الإطار وتحت رعاية السلطة المركزية سيكون من الممكن إدماج جيش الحدود و جيش الداخل. في مقابل ذلك، فإن عددا من الضباط الذين أقاموا بالخارج، لم يعرفوا الحرب الثورية كما كان عليه حال إخوانهم في الجبال...حرب اعتمدت أساساً على الشعب، ولم يكن فيها جيش التحرير الوطني إلا بمثابة رأس الحربة. كان الشعب هو الصانع الأساسي للإستقلال. إن أولئك الضباط الذين بقوا طوال مدة الحرب في الحدود المغربية والتونسية، يميلون في أغلب الأحيان إلى الإعتماد فقط على قوة السلاح. هذا التصرف الخطير يؤدي حتما إلى الإستهانة بدور الشعب بل إلى احتقاره، ويؤسس لخطر بروز طبقة إقطاعية أو طغمة عسكرية مثل تلك الموجودة في عدد من الدول المتخلفة وفي أمريكا اللاتينية تحديدا. هنا يكمن داء الإغتراب. الثورة ليست إنجاز فئة من الشعب، ولكنها قامت على تعبئة كل الجزائريين...إن العمود الفقري، و الحارس اليقظ للثورة...هو المناضل، سواءاَ كان بالزي النظامي أو بدونه، أو كان من جبهة التحرير، من جيش التحرير، من النقابات...أو من أية منظمة وطنية أخرى. الجيش في خدمة الأمة، أي أنه خاضع للسلطة المباشرة و المطلقة للحكومة، التي تعبر عن السيادة الوطنية. ليس الجيش مصدرا للحكم وفق الفكرة المبسّطة التي تخلط بين الحكم بالقوة المسلحة وبين مصدر التشريع و الحكم. هذا المصدر لا يمكن أن يكون إلا الشعب! وذلك مبدأ في أساس ثورتنا وفي كل ديموقراطية.
  • 26 أوت 1962: اجتماع في مدينة زمورة بالولاية الثالة حضره ممثلي الولايات الثانية والثالثة والرابعة ومنظقة الجزائر الوسطى وفدرالية جبهة التحرير في فرنسا. ولم تتمكن الولايات الاخرى من الحضور واعطت موافقتها المبدئية على القرارات النهائية للاجتماع وجاء في تقرير الاجتماع: اننا لا نفهم سبب استقالة خيضر كما لم نفهم المغزى من زيارة بن بلة الى القاهرةوكل هذا الشقاق الذي أوصلنا الى ما نحن عليه من خلافات ستؤدي بنا الى حرب أهلية ... لذا فاننا نطلب من الحكومة المؤقتة ألا تتسرع للدخول الى الجزائر وهي على ماهي عليه من التمزق ...وهذا لا يعني منعها من دخول العاصمة وانما حماية الوطن من أي أزمة ممكنة تحول الخلاف الى صفوف جماهيرنا في الداخل، اننا ندعو جميع المسؤولين في الخارج أن يجتمعوا ويوحدوا صفوفهم وبعد ذلك فان أبواب الجزائر مفتوحة للجميع.
  • 29 أوت 1962: بدأت قوات قيادة الأركان في ناحية وهران بالتحرك نحو العاصمة، ووقعت اعنف المعارك بين قوات الولاية الرابعة وقوات هيئة الأركان التي تزعمها العقداء الزبيري، شعباني، وسليمان هوفمان، في قصر البخاري، وسيدي عيسى، وأولاد عبد القادر، كانت حصيلتها أكثر من 1000 قتيل
  • 03 سبتمبر 1962: انقلاب عسكري ادى تولي جماعة وجدة الحكم بعد دخول جيش الحدود وإقصاء الحكومة المؤقتة وكان هذا الانقلاب بمثابة الثورة المضادة ضد ثورة التحرير الجزائرية.
  • 19 سبتمبر 1962: اصدار جريدة الشعب.
  • 20 سبتمبر 1962: إنتخابات أول جمعية تأسيسية
  • 25 سبتمبر 1962: الإعلان عن ميلاد الجمهورية الجزائرية
  • 27 سبتمبر 1962: محمد بوضياف يستقيل من المكتب السياسي ويؤسس حزب الثورة الإشتراكية
  • 28 سبتمبر 1962: تشكيل حكومة بن بلة الأولى في عهد الجزائر المستقلة
  • 29 سبتمبر 1962: الاستفتاء حول صلاحيات الجمعية التاسيسية التصويت بنعم 5265377، التصويت بلا 18637.
  • 08 أكتوبر 1962: إنضمام الجزائر إلى هيئة الأمم المتحدة
  • 15 أكتوبر 1962: الرئيس الامريكي جون كينيدي يستقبل الرئيس الجزائري احمد بن بلة
  • 21 أكتوبر 1962: تأسيس الاتحادية الجزائرية لكرة القدم وأنتخب معوش محند أمقران رئيساً لها.
  • 28 أكتوبر 1962: بسط السيادة على الإذاعة و التلفزيون
  • 01 نوفمبر 1962: إصدار أول طابع بريد للجمهورية الجزائرية كرمز من رموز السيادة الوطنية
  • 02 نوفمبر 1962: الشيخ محمد البشير الإبراهيمي يلقي اول خطبة جمعة في مسجد كتشاوة بالجزائر العاصمة وذلك بحضور مسؤولين ووفود من الدول الإسلامية
  • 19 ديسمبر1962: الحكومات التونسية والمغربية والليبية والغانية والعربية الموحدة تعلن عن مقاطعتها لندوة وزراء الشؤون الخارجية الأفارقة التي جرت في بالعاصمة النيجيرية في 22 ديسمبر 1962 بسبب عدم دعوة نيجيريا للحكومة الجزائرية للمشاركة في هذه الندوة.

طالع أيضاعدل

كرونولوجيا العشرية السوداء