افتح القائمة الرئيسية

الطلبات ما قبل إبريل 2017:
1  · 2  · 3  · 4  · 5


2017: إبريل  · مايو  · يونيو  · يوليو  · أغسطس  · سبتمبر  · أكتوبر  · نوفمبر  · ديسمبر
2018: يناير  · فبراير  · مارس  · إبريل  · مايو  · يونيو  · يوليو  · أغسطس  · سبتمبر  · أكتوبر  · نوفمبر  · ديسمبر
2019: يناير  · فبراير  · مارس  · إبريل  · مايو  · يونيو  · يوليو  · أغسطس  · سبتمبر  · أكتوبر  · نوفمبر  · ديسمبر


محتويات

إعادة تسمية ، من فضلكعدل

جامعة ترنوبل الطبية الحكومية في جامعة ترنوبل الطبية الوطنية. --П'явка медична (نقاش) 10:53، 11 مايو 2019 (ت ع م)

П'явка медична: قدم طلب في صفحة: ويكيبيديا:طلبات النقل. --عبد الله (نقاش) 15:16، 11 مايو 2019 (ت ع م)
  هذا القسم منظور، ويمكن أرشفته.

الألفاظ المنحازةعدل

ما يقوم به عدّة مستخدمين في المقالات المتعلقة تحديداً بالحرب السورية، هو إزالة الألفاظ الحيادية واستبدالها بأخرى منحازة تروي وجهة نظر طرف واحد من الصراع، بدون الأخذ بالاعتبار آراء الأطراف الأخرى. مثال على ذلك :

قوات المعارضة المسلحة > الثوار

المتمردون > الثوار

الحكومة السورية > النظام السوري/النظام الأسدي

الجيش السوري > القوات الأسدية/قوات النظام/ميليشا الأسد

هل هذا التصرف مقبول؟ هذا ضرب لكل أُسس الحيادية والموسوعية بعرض الحائط، كأننا نعمل بعشوائية هنا؟! في الوقت الذي تستخدم المنظمات الدولية وكل الموسوعات الأخرى وكل من هو موضوعي، وصف دولي محايد للصراع، فنقول «قوات حكومية» و«قوات معارضة»، بينما يصرّ علاء فحصي: ومن يوافقه على الأخذ برأي أحد الأطراف دون غيره، ويقوم بتعميمه! ، هل هذا السلوك مقبول ويمكن التغاضي عنه؟ كيف تسمح موسوعة موضوعية بنشر هكذا أفكار!-- Philip *راسلني * 19:07، 2 أبريل 2019 (ت ع م)

علاء، وصالح، ومحمد أحمد عبد الفتاح، وMeno25، وDr-Taher، وIbrahim.ID، وجار الله: أنا أطلب البتّ في هذه المسألة وإيقاف الانحياز التام في عدد من مقالات الموسوعة-- Philip *راسلني * 06:58، 18 أبريل 2019 (ت ع م)
Philip.SY: لا وجود لمفردة "القوات الأسدية" في جميع مقالات الموسوعة، حسب قاعدة مقالات 1 أبريل، هل تم إضافة هذه المفردة خلال آخر 18 يوم؟.--جار الله (نقاش) 09:44، 18 أبريل 2019 (ت ع م)
جار الله: ليست إلا مفردة من عدة مفردات تخلٌ بالموضوعية والحياد يتم اضافتها باستمرار واستخدامها في المقالات، انظر مثلاً مقالة قصف خان شيخون (فبراير 2019) (قبل أكثر من 18 يوم) لتلقِ نظرة على موسوعيّة زميلنا. أرجو مُراجعة «قاعدة مقالات 1 أبريل» لإصلاحها ولكي تفيدنا في تنقيح المقالات التي تحوي هكذا ألفاظ -- Philip *راسلني * 09:55، 18 أبريل 2019 (ت ع م)
  • تحياتي Philip.SY:، صراحة أجد أن التسميات مقبولة، والمرجع في ذلك الشعب السوري نفسه، فكما تعلم الشعب السوري الآن منقسم ما بين مؤيد ومعارض للنظام، وأغلب المصطلحات التي ذكرتها (بأنها غير محايدة) نسبة كبيرة من الشعب السوري يستعملها، بل ربما تكون هي السائدة، وحتى في عموم الشارع العربي، تجد أن شريحة واسعة (جداَ) منه تتفق مع ذلك، صراحة، أجد أن تجاهل هذه الحقيقة هو عدم الحياد، بل يعتبر إنحيازاً للنظام على حساب هذه الفئة الكبيرة من الشعب، تقبّل مروري -Mohanad Kh نقاش 10:05، 18 أبريل 2019 (ت ع م)
Mohanad Kh: لا يمكن لهذه العبارات أن تُستخدم لأنها غير موضوعية. هل تقبل تسمية إسرائيل بالكيان الصهيوني لأن هذه هو السائد في المجتمع العربي؟ وأنت قلت إن الشعب منقسم، فهل يمكن اعتماد تسميات وآراء طرف عل حساب الطرف الآخر؟ كلمتي «نظام» و«ثورة» هي وجهة نظر المعارضة، وجهة نظر الحكومة هي «دولة وإرهابيون» ونحن لا يجب أن ننحاز ونعتمد على أي واحدة منهما، بل نعتمد وجهة النظر والتسميات المحايدة المستخدمة دوليًا-- Philip *راسلني * 10:14، 18 أبريل 2019 (ت ع م)
Philip.SY: صديقي الكيان الصهيوني وصهيونية مقالة كاملة في ويكيبديا، ومذكورة حتى في مقالة إسرائيل، بالعربية وبالإنجليزية، برأيي أي مُصطلح إذا وجد ما يُثبته ويستند عليه فهو موضوعي، لكن لا أقبل التعميم أو تلبيس الحقائق، تقبل مروري مجدداً --Mohanad Kh نقاش 10:58، 18 أبريل 2019 (ت ع م)
Mohanad Kh: أليس الانحياز التام لمواقف وتسميات المعارضة تزويرًا للحقائق وللموضوعية؟ كيف نعتمد تسميات طرف ونرفض الطرف الآخر؟ هل أنت تقبل فعلًا كلمات نظام أسدي وقوات أسديّة؟ هل هذه هي الحيادية؟ لماذا إذاً لا نسمي انقلاب 1963 (سوريا) بـ ثورة الثامن من آذار، أليس هذا ما كان سائدًا ومعتمدًا حينها من الشعب؟ بانتظار توضيحك أخي-- Philip *راسلني * 11:13، 18 أبريل 2019 (ت ع م)
صديقي Philip.SY:، أنا لا أتبنى أي موقف، ولا أدافع عن أحد، ولا أبرر أي تصرّف، مجرد رأي عابر وددت أن أطرحه في النقاش   --Mohanad Kh نقاش 11:19، 18 أبريل 2019 (ت ع م)
أتفق مع أنه لا يصح استخدام عبارات محملة سياسيًّا مثل النظام السوري أو قوات الأسد أو غير ذلك.--محمد أحمد عبد الفتاح (نقاش) 12:22، 18 أبريل 2019 (ت ع م)
أظن أن عبارة متمردين غير مقبولة أيضًا.--محمد أحمد عبد الفتاح (نقاش) 12:27، 18 أبريل 2019 (ت ع م)
جار الله وPhilip.SY: ما هي قاعدة مقالات 1 أبريل؟--محمد أحمد عبد الفتاح (نقاش) 12:53، 18 أبريل 2019 (ت ع م)
محمد أحمد عبد الفتاح: قد تكون كلمة «متمردين» غير مقبولة عند الحديث عن المعارضة، مثل حال كلمة «ثوار»، ولا مانع من استخدام كلمة المعارضة مكانها. كلمتي «حكومة» و «معارضة» هما الأنسب في السياق. أرجو من الزميل جار الله اطلاعنا على هذه القاعدة. قد تكون المشكلة في التشكيل والتعريف وما شابه لهذا لا تظهر المفردة في القاعدة-- Philip *راسلني * 13:26، 18 أبريل 2019 (ت ع م)
محمد أحمد عبد الفتاح: قاعدة مقالات 1 أبريل (dumps)، نسخة من جميع صفحات الموسوعة، آخر تحديث لها كان 1 أبريل. Philip.SY: بغض النظر عن النقاش أجد فقط الكلمات التالية منحازة وباقي الكلمات بحسب السياق يتم تحديدها.
القوات الأسدية
  • قصف خان شيخون (فبراير 2019)
النظام الأسدي
  • معضمية الشام
  • جبهة النصرة
  • أحرار الشام
  • اشتباكات محافظة حلب 2012
  • التدخل الأجنبي في الحرب الأهلية السورية
  • هيئة تحرير الشام
  • تيار الغد السوري
  • تفجيرات حلب فبراير 2012
  • ليلى شويكاني
  • سلاح كيميائي
  • قصف خان شيخون (فبراير 2019)
ميليشيا الأسد
  • الأنشطة العسكرية لحزب الله
  • قصف خان شيخون (فبراير 2019)

ويرجى عدم جعل المقالات متحيزة للنظام، لو لم تجد كلمات حيادية تصف فيها الأحداث في كل مقالة، الأفضل تركها لطرف ثالث، تحياتي لكم.--جار الله (نقاش) 14:09، 18 أبريل 2019 (ت ع م)

جار الله: شكراً على التوضيح والقائمة، أنا اقترحت كلمتي «حكومة» و «معارضة» لاستخدامها في السياق، وهي تسميات غير منحازة لأحد، وسأبدأ تطبيقها عند مشاركة الإداريين، هل يوجد لبس في هذا؟-- Philip *راسلني * 14:13، 18 أبريل 2019 (ت ع م)

محمد أحمد عبد الفتاح: هل تنكر أن المعارضة تتمرد على الحكومة السورية هل ستقبل أن تقوم جماعة مسلحة في مصر بمهاجمة الحكومة الشرعية. ماذا ستسميها حينها؟ متمردون أفضل من أن نسميهم إرهابيين. [1]--Sakiv (نقاش) 14:16، 18 أبريل 2019 (ت ع م)

Sakiv: التمرد عبارة توحي بأن فعلهم غير قانوني أو غير شرعي، لذلك رأيي أنها كلمة محملة سياسيًّا أيضًا. وقد يقول أي طرف أن معارضة والحكومة السورية هي عبارات تجمل الموقف وتعتبر محملة سياسيًّا ولو بطريقة أخرى، لكنها مع ذلك عبارات أكثر موضوعية تصف الوضع المكاني للطرفين؛ هذه حكومة وتلك معارضة دون الدخول في اعتبارات متعلقة بالشرعية. هذا هو رأيي.--محمد أحمد عبد الفتاح (نقاش) 14:39، 18 أبريل 2019 (ت ع م)
هل يستطيع الزملاء الإداريون فضلًا الإسراع في حسم هذه القضية، الموضوع هام ويرتبط بمئات المقالات المنحازة-- Philip * راسلني * 17:42، 30 أبريل 2019 (ت ع م)
  • اتفق مع Philip.SY: في وجهة نظره، وفكرة الحكومة والمعارضة تبدو لي محايدة ومقبولة. Ziad (نقاش) 18:11، 30 أبريل 2019 (ت ع م)
Ziad: بالنسبة لمقالة حجمها يزيدُ عن 80 كيلو بايت فسيكونُ من الركيك جدًا استعمال كلمتي «معارضة - حكومة» في كامل النص بدعوى الحياد! ترى كلمة نظام ليست وليدة اللحظة بل إنّها متداولة جدًا وهي تستفز المؤيدين لبشار إن لم أكن مخطئًا؛ هذهِ مقالة تضمّ كلمة النظام المصري (إشارة لـ محمد أحمد عبد الفتاح: كونهُ أعترضَ على هذه الكلمة بدون مبرر!) وهنا أخرى تضمّ عبارة النظام المغربي وهذه ثالثة تضم النظام الليبي ثمّ إنّ هناك رابعة تضمّ النظام السوداني بل إنّ كلمة النظام السعودي هيَ تحويلة لمقالة السعودية وهكذا! هل يجبُ أن نحتجّ على استعمال هذهِ العبارة أو غيرها؟ شخصيًا؛ أرى مثل هذهِ النقاشات مجرد «فلسفة فارغة فوق أنها زائدة عن اللزوم» وهي لن تغني ولن تُسمنَ من جوع. أعود وأذكر أنّ أي تعديل يشملُ تغيير أيّ كلمة من هذا النوع على أي مقالة تتعلق بالثورة السوريّة قبلَ الخروج باتفاق أو خلاصة في هذا النقاش هو تعديل لاغٍ وسأعملُ على استرجاعه كلما لمحته. شكرًا للجميع! --علاء فحصيناقشني 00:29، 2 مايو 2019 (ت ع م)
كلمة "نظام" هي كلمة إعلامية تشويهية وهي استفزاز للوجود المكاني للدولة السورية، هذا بمثابة اعتداء على الشرعية وحكم الأمر الواقع ولا أحد يتصرف بهذا كما يحلو له. أما مسألة الشيوع عند مؤيدي طرف معين ليس لها أي اعتبار لأنها تخالف الموضوعية، من يقرر الحاكم الفعلي والممثل الشرعي هو الأمم المتحدة وليس طرف من أطراف الصراع، فوجهات النظر متتعدة والأوصاف متتعددة واعتماد أي منها هو انحياز. تنبيهاتك ليس لها تأثير ولا تتصرف بشكل لا مسؤول لأن كل كلمة غير موسوعية ستشطب حتمًا-- Philip * راسلني * 11:27، 2 مايو 2019 (ت ع م)
علاء فحصي: الكلمات مثل النظام السوري والمتمردين وغيرها إشكالية وتحمل وجهات نظر، لكن الحكومة أو السلطة السورية والمعارضة كلمات أخف وطئًا وتشير للأطراف المقصودة دون أن تحمل معاني خلافية. Philip.SY: "استفزاز للوجود المكاني"، تعبير لطيف :) --محمد أحمد عبد الفتاح (نقاش) 18:48، 2 مايو 2019 (ت ع م)
ستشطب حتمًا في حالة ما كانت مخالفة فعلًا وبعدَ الخروج بخلاصة نهائيّة. لا أرغبُ في الظهور في مظهر «المُتحدّي» لكن جرب أنتَ أو غيرك تحريف أي كلمة فيما يخص الثورة السورية وسترى! --علاء فحصيناقشني 19:18، 2 مايو 2019 (ت ع م)
توقف عن لغة التهديد   هي ليست في صالحك. النقاش يجري حول كلمات "نظام وثوار ومتمردين وحكومة ومعارضة..."، وهي جميعها أكثر اعتدالًا من التي تستعملها (نظام الأسد، ميليشا أسد،...) والتي لي الحق الطبيعي في تصحيحها استنادًا للركائز الخمسة للموسوعة-- Philip * راسلني * 19:24، 2 مايو 2019 (ت ع م)
احسبهُ كما تحسب فذاك لا يهمني لكنّ الشيء الذي يهمني هو أنني لن أسمحَ لأحدٍ ما بالتطبيل لأي نظام كيف ما كان نوعه فضلًا عن قيامي بمراجعة مقالات الثورة السورية من الألف حتى الياء لمَا طالها من تشويه بدعوى «الترجمة» وسنرى في النّهاية ما سيجري!   --علاء فحصيناقشني 19:31، 2 مايو 2019 (ت ع م)
لقد أعلنتَ توًّا أن هدفك في الموسوعة هو نشر أيديولوجية معينة بصرف النظر عن الحياد. لا تحسب أن تصرفاتك ومساهماتك السلبية ستمرّر، استمرارك بالخروج عن الموضوع وتجاهل الأسلوب الموسوعي خطأ جسيم يا فحصي!. أدعو الزملاء علاء، وصالح، وMeno25، وIbrahim.ID: للمشاركة في هذا النقاش-- Philip * راسلني * 20:26، 2 مايو 2019 (ت ع م)
وصفك لها حتى الآن بأنها ثورة سورية يخرجك من ثوب الحيادية أمام الجميع. لا مجال لتحريف الحقائق هنا. جرب أن تغير نصا حياديا في أي مقالة وفقاً للمنهج الذي تتبناه وسنرى مع من سيكون الحق. نحن هنا لسنا في منتدى. مثل ما هناك في هذا العالم معارضة وتأييد لأي شخص. عليك أن تقبل أن يخالفك زملائك في رأيك. نحن لا نترجم نصاً من وجهة نظر الحكومة السورية المعترف بها لكن من وجهة نظر تأخذ بعين الاعتبار كافة الآراء. وكلمة متمردين ليست بالسيئة أبدا ولا تحط من قدر كل الجماعات تلك. حتى أن الأمم المتحدة تستعملها في إشارة إلى القوات التي تحمل السلاح ضد حكومة شرعية.--Sakiv (نقاش) 22:57، 2 مايو 2019 (ت ع م)
الأمثلة التي ذكرها أحدهم فوق تستخدم لهدف بريء وليس في سياق الترويج لقضية. النظام السوري يستخدم في مئات المقالات التي لها علاقة بحرب أهلية وذلك ليس حياداً بالمرة بل هدفه تنفير القراء من الحكومة السورية وكذلك الثوار من أجل تجميل تصرفات المتمردين على الشرعية.--Sakiv (نقاش) 13:59، 3 مايو 2019 (ت ع م)
لا أجد ما يدعو لاستخدام كلمة النظام في أي سياق، ولا أجد ما يدعو لإطالة هذا النقاش، لقد قُدم الحل للطرفين: الحكومة السورية أو السلطات السورية والجماعات المسلحة المعارضة أو المناوئة، لا نظام ولا ثوار.--محمد أحمد عبد الفتاح (نقاش) 14:16، 3 مايو 2019 (ت ع م)
  أتفق معك محمد:، ما يستند إلى الواقع والموضوعية لا يمكن رفضه، مع تحفظي أن هناك جماعات تستوجب وصفها بكلمة متمردين ضمن الحدود المتعارف عليها، مثلما يُقال تمرد الحوثيين وتمرد الإخوان المسلمين. أرجو من كل المشاركين إبداء رأيهم لوضع خلاصة وحسم القضية وبداية تنقيح المقالات-- Philip * راسلني * 14:25، 3 مايو 2019 (ت ع م)
  • أعتقد أنه من الأفضل والأسلم الابتعاد عن مصطلح متمردين، نحاول استخدام مصطلحات محايدة قدر الإمكان. لهذا السبب رأيت مصطلحات الحكومة والمعارضة ممتازة جدًا لأنها تحقق الهدف المطلوب دون تحيز. ولنبتعد أيضًا عن مصطلح الحكومة الشرعية فمصطلح الحكومة لوحده يكفي لتوصيل نفس الغرض دون إقحام الموسوعة في الحكم على تلك الحكومة أو آدائها او مدى شرعيتها لأن هذه النقطة محل خلاف في كثير من دول العالم كمايحدث في فنزويلا مثلًا. Ziad (نقاش) 18:17، 6 مايو 2019 (ت ع م)
Ziad: ماذا عن استخدام مصطلح ثوار؟ لا أحد يقحم كلمة شرعية بعد الحكومة نحن نكتفي باستخدام الحكومة فقط في مقالات المعارك. لا ينبغي أن ننكر بأن الحكومة السورية بالمحصلة هي شرعية ومعترف بها من جل دول العالم ومن المنظمات التابعة للأمم المتحدة. مصطلح متمردين ليس تقليل من شأن القوات المعارضة.--Sakiv (نقاش) 07:46، 7 مايو 2019 (ت ع م)

أدعو الزملاء من أجل وضع خلاصة لهذا النقاش.--Sakiv (نقاش) 21:36، 18 مايو 2019 (ت ع م)

محمد أحمد عبد الفتاح:--Sakiv (نقاش) 21:40، 20 مايو 2019 (ت ع م)
  يُنفَّذ...--محمد أحمد عبد الفتاح (نقاش) 01:34، 21 مايو 2019 (ت ع م)

طلب مراجعة تعديلات عضوعدل

  النقاش نقل من ويكيبيديا:الميدان/إدارة --محمد أحمد عبد الفتاح (نقاش) 22:25، 2 أبريل 2019 (ت ع م)

مرحباً، لقد لاحظت قيام العضو Jobas: بتعديل المقالات التاريخية الخاصة بالدور الأخير من الدولة العثمانية، وهو يقوم بترجمة المقالات من اللغة الانكليزية أو إضافة بعض التعديلات بنفسه، وهذه التعديلات خلافية، وهو لا يهتم أبداً بذلك، ويحاول أن يلبس الصراعات المختلفة اللباس الطائفي، رغم الإشارة المتكررة له بضرورة التزام الحياد والموضوعية.

بالإضافة لذلك فهو يقوم بالاعتماد على تعاريفه الذاتية، فمثلاً يستخدم كلمة مذابح دائماً، بدلاً من كلمة الإبادة الجماعية، وفي مقالة: مذابح المسيحيين يضع مقالة: اضطهاد المسيحيين من قبل تنظيم الدولة الإسلامية (داعش)، ولكنه لا يضع مثلاً: ججاضطهاد المسيحيين في الأمبراطورية الرومانيةدد، في محاولة لوضع صبغة طائفية على محتواهاز

من الأمثلة على المقالات التي يحررها ويعبث بمحتواها:

أرجو القيام ما ترونه مناسباً.--MichelBakni (نقاش) 14:11، 30 مارس 2019 (ت ع م)

  • شكرا للزميل MichelBakniعلى طرح هذا الموضوع لأن تعديلات الزميل Jobas وهو نفسه Jobas1 غير حيادية يحاول أن يلبس الصراعات المختلفة اللباس الطائفي، والحقيقة أن الطائفتين تعرضتا للاضطهاد والتهجير والقتل إحداهما من الأخرى فهذه حقائق تائيخية لا ننكرها ويجب أن ننقلها بمصادرها وحياديتها لا أن نركز على طائفة دون أخرى أو نعتمد على مصدر من منظور واحد كما يفعل الزميل Jobas1 ثم هو يحذف ألفاظ التعظيم من المقالات الإسلامية ويضيف عبارات الانكسار والاضطهاد إلى مقالات المسيحية، ويضيف نصوصا لا تنفع قارئ المقالة شيئا إلا إظهار النفس الطائفي، انظر مثلا هذا التعديل الذي يوهم القارئ أن المحرر يريد أن يكتب عن دين المغراويين ولكن المفاجئة أنه يتحدث عن قتل اليهود ونسي أو تناسى أنه يتحدث عن ديانة المغراويين، هل ذكر أن دينهم كذا كما هو مفترض من العنوان الفرعي؟! وانظر هذا التعديل إليس هذا تخريباً؟! والأمثلة كثيرة، صراحةً تعديلات هذا المستخدم غير حيادية وتشوه الموسوعة بصورة أو بأخرى ويجب أن تكون معلقة لمراجعتها من أحد المحررين لذا أرجو مراجعتها، وشكرا لكم. أبو هشام (نقاش) 15:28، 30 مارس 2019 (ت ع م)
  • مقالة مذبحة سيفو، لست أنا من قام بكتابة المقالة بل زميل آخر، ومقالة مذابح الأرمن واليونانيين لست أنا من قرر العنوان بالشكل الحالي، بل هو موجود قبل أن أقوم بأي تعديل، التعديلات في مقالة مذابح الأرمن واليونانيين هي مترجمة بشكل كامل من النسخة الإنجليزية، ومدعمة بمصادر مختلفة والمقالة تشرح بشكل مفصل دور جمعية الإتحاد والترقي، لديك ملاحظات توجه لصفحة النقاش بدلاً من ملاحقتي هنا.
  • أيضاً هذا ما تذكره النسخة الإنجليزية: "The Armenian Genocide (Armenian: Հայոց ցեղասպանություն,[note 3] Hayots tseghaspanutyun), also known as the Armenian Holocaust,[9] was the Ottoman government's systematic extermination of 1.5 million Armenians,[note 2] mostly citizens within the Ottoman Empire.[10][11]". لم أخترع شيئاً والمعلومات مدعومة بمصادر، لديك مشكلة في المصادر توجه إلى صفحة النقاش لكي نتناقش، قبل 30 مارس، أنت لم تقم بكتابة أي ملاحظة سوى تسمية المقالة، وملاحظات مراجعة الزملاء لم أكن أتابعها بإستمرار، وهي ليست من ضمن الصفحات التي أراقبها كما أنني أساساً لم أقم بترشيح المقالة.
  • بالنسبة لمقالة مذابح الأرمن لم يكن هناك ملاحظات سوى منك الآن، ومن مستخدم جديد (أنظر هنا)، مشكلته كانت اعتماد على مصادر لمؤرخين يهود الديانة عدا أن تعديلاته كانت تفتقر للغة الحيادية. وفي مقالة مذابح اليونانيين لم يتوجه لي أحد بملاحظة، أرجو عدم اختراع ملاحظات.
  • بالنسبة مقالة: مذابح المسيحيين، الصفحة مترجمة حسب النسخة الإنجليزية، المقالات الموضوعة موضوعة حسب الإنجليزية، لم أقم بإختراع أي شيء أضفت بالضبط المقالات الموجودة هناك.
  • وملاحظة أخيرة لك أخ MichelBakni في تاريخ 25 مارس عندما قمت بالتوجه لي للعمل على النقطة الأخيرة وفي 30 مارس قمت بإضافة ملاحظة "سيتم رفض الترشيح خلال يومين إذا لم يجر الالتزام بالملاحظات"، لم أنبته لها لأني أخر مرة قمت بالتعديل قبل هذا اليوم كان في 21 مارس، وذلك بسبب انشغالي في حياتي الشخصية، وبالتالي ملاحظتك لم يتم تجاهلها لكني لم أكون فعالاً خلال هذه الفترة.
  • بالنسبة للزميل هشام يبدو أنك تنظر من منظور واحد، أقوم أيضاً بتحييد التسميات في المقالات المسيحية مثل المسيح أو السيد المسيح إلى يسوع والقديس بولس إلى بولس الطرسوسي وما إلى ذلك، لكنك تركز فقط على جانب واحد فقط، ثم هل حذف "صلى الله عليه وسلم" وغيرها من المصطلحات الدينية أو ألفاظ التعظيم مخالف لسياسة الموسوعة فيما يتعلق بالحياد أو العكس هو الصحيح؟، وهل التعديل الذي قمت به في مقالة مغراويين غير مسند إلى مصادر، هو مستند إلى مصادر أين الإشكالية في التعديل؟ هل ممنوع إضافة فقرة مدعمة بمصادر عن إضطهاد اليهود في تلك الحقبة لانك تشعر أنه مسيء؟. وبالنسبة للملاحظة أين التخريب هنا؟ قمت بترجمة الفقرات من النسخة الإنجليزية، أين التخريب في ذلك؟.--Jobas1 (نقاش) 20:44، 31 مارس 2019 (ت ع م)
  •   تعليق: تحياتي جميعاً أبو هشام السوعان، وMichelBakni، وJobas1:، أرجو من الزميل Jobas1 (ن) أن يأخذني بحلمه قليلاً  ، برأيي المتواضع، أرى أن المحتوى بالمقالة الإنجليزية (أو أي لغة أخرى) لا يُشترط أن يُترجم جميعه إلى المقالة العربية، بل أعتبرها مصدر، يُمكن للمحرر أن يأخذ منها ما يشاء ويدع ما يشاء، فهي ليست مقياس للحيادية أو الشمولية دائماً، خاصة في المواضيع التاريخية أو الخلافية، كذلك أرى أن الترجمة لا تُعفي المحرر من مسؤولية ما ينشره، فإذا كان المحتوى خلافي وغير حيادي أو غير موثوق فهو بالتالي ينقل جميع هذه الإشكالات للمقالة العربية، والأ لماذا نطالب المحررين الذين يكتبون من مصادر عربية أن يلتزموا الحيادية والموضوعية، برأيي هو ينطبق على الجميع، تقبلوا مروري --Mohanad Kh نقاش 21:41، 31 مارس 2019 (ت ع م)
مرحباً Jobas:، هل تعتقد أني أحمق مثلاً ؟؟ أنت لم تلتزم حتى بترجمة النص الإنكليزي بموضوعية، انظر ترجمتك السابقة للمقالة هنا في المقطع الذي أورته بنفسك، أوردت المقالة الانكليزية "Ottoman government" ولكنك ترجمتها "الدولة العثمانية" فهل هذه صدفة مثلاً ؟ ألا تلاحظ أنك قلبت الحقائق تماماً، وكنت قد أشرت إليك منذ أكثر من شهر في المراجعة إلى هذه النقطة، ولم تكترث بالموضوع، ولكن بعد أن قدمتُ الطلب هنا، قمتَ بتغيرها البارحة. أمّا عندما فتحتُ نقاشاً لعنوان المقالة منذ أكثر من شهر بناءً على طلبك، ولم تكلف نفسك عناءَ الرد عليه .. هذا مجرد مثال على طريقة تعاطيك مع الأمر.
نقطة ثاثية، أنت تلعب دور الضحية البريئة التي لا ذنب لها، أولاً وجود معلومة في ويكيبديا الانكليزية أو غيرها لا يعفيك من التأكد من صحتها قبل نقلها خاصة في المواضيع الخلافية، وثانياً، أنت لا تنقل إلا ما يناسب وجهة نظرك الموضوعة مسبقاً .. ألا تلاحظ أن كل ما تترجمه أحادي التوجه ويخدم رواية واحدة مُحددة فقط دون غيرها ؟ وبأنك حتى لا تهتم بذكر الرواية الأخرى أو الإشارة إلى وجودها؟ لماذا مثلاً لم تضف مقالة اضطهاد الرومان للمسيحيين إلى مقالة مذابح المسيحيين ؟ ألم تكن تعرف بوجود اضطهاد روماني للمسيحين من قبل ؟
نقطة ثالثة، يجب أن تترجم بعض الكلمات بدقة شديدة، ولايمكنك أن تعبث بها على هواك، مثلا: Pan-Islamism، تعني الوحدة الإسلامية، وهي مذكورة بهذا الشكل في المقالة الإنكليزية، ولكنك ترجمتها: القومية الإسلامية، وهي عبارة لا معنى لها، لأن الإسلام بطبيعته فوق قومي، ولا يوجد فيه لا قومية إسلامية ولا قومية غير إسلامية، وإذا كنت ستقول لي لا علم لي بهذه الأمور والتفاصيل .. فلماذا تترجم هذه المقالات الإشكالية إذا ؟؟ فإن لم يكن لك علم ودراية بهذه القضايا فترجمتك، أحادية الجانب والمنحازة سلفاً، مثيرة للفتنة، سواء بمعرفتك أم بدونها.

--MichelBakni (نقاش) 22:22، 31 مارس 2019 (ت ع م)

  • رد أخير مني، أرجو أن تلتزم بلغة الإحترام، أولاً صفحة مراجعة الزملاء لم تكن ضمن قائمة مراقبتي ولم أتابع الجدال الحاصل هناك، ومن الأساس لست أنا من قام بترشيح المقالة، بينما مقالة مذابح الأرمن هي ضمن قائمة مراقبتي، ومن خلال تجربة معك في مقالة مسيحيون سوريا ويونانيون، أعتقد أني أخذ الملاحظات بعين الإعتبار، ملاحظتك الأخيرة في صفحة نقاش مذابح الأرمن، أخذتها بعين الإعتبار، وقمت بتغير التسمية، علماً في مواقع أخرى المصدر يستخدم بشكل حرفي مصطلح الإمبراطورية العثمانية.
  • عنوان المقالة لست أنا من قرره وبحسب صفحة مراجعة الزملاء لم أكن ضد تغير العنوان إلى الإبادة الجماعية للأرمن لكن أنت أيضاً تستطيع تغير ذلك - لا أعمل عندك تستطيع المشاركة وتغير أي شيء-، وبالمناسبة حاولت نقل تسمية المقالة تستطيع أن تقوم بذلك، "تعذر نقل الصفحة; للأسباب التالية: توجد صفحة بهذا الاسم، أو أن الاسم الذي تم اختياره غير صالح. من فضلك اختر اسم آخر."
  • لا ألعب دور الضحية، لو قمت مثلاً بترجمة كامل المقالة وتجاهل فقرة الرواية التركية أو إنكار المذابح لك كل الحق أن تأتي وتدعي أني أترجم أحادي التوجه، لكني ما قمت به ترجمة كامل المقالة ومن ضمنها فقرة الرواية التركية وإنكار المذابح بل وقمت بالتوسع فيها وإضافة مقاطع غير موجودة بالإنجليزية -قارن الفقرة في النسخة العربية مع الإنجليزية-، وبالتالي ملاحظتك غير ملائمة. وبالنسبة لمقالة مذابح المسيحيين - النسخة الإنجليزية-، تفضل أنظر هل توجد مقالة اضطهاد الرومان للمسيحيين؟، عدا أصلاً الإضطهاد الروماني للمسيحيين لا يعتبر genocide بل Persecution بينما وُصف اضطهاد المسيحيين من قبل داعش ب genocide من قبل الأمم المتحدة والبرلمان الأوروبي وأو من مؤسسات حقوقية وبالتي وجود هذه المقالة في النسخة الإنجليزية كان لسبب وليس لإعطاء طابع طائفي كما تتخيل، ولو كانت موجودة مقالة الإضطهاد الروماني للمسيحيين وقمت بالتغاضي عنها مرة أخرى لكان كان كل الحق أن تتهمني بأني أحادي التوجه، لكن المقالة غير موجودة في النسخة الإنجليزية، وأنا قمت بترجمة ما هو موجود هناك.
  • إن كان هناك خطأ في الترجمة بسبب عدم الإنتباه أو غيره، -فترجمة مقالة كبيرة من الإنجليزية إلى العربية ليس بالسهل ويحدث سهوات هنا وهناك-، تستطيع التوجه إلى صفحة النقاش أو أن تقوم أنت بإصلاح الخطأ بدلاً من التنظير، فأنا أدري أن Pan-Islamism تعني الوحدة الإسلامية، لكن يبدو أني أخطأت سهواً في ترجمة العبارة، ليست فضيحة تستطيع تغيرها فالمقالة ليست ملكي.
  • أخيراً ليس من شأنك لماذا أترجم هذه المقالات الإشكالية.--Jobas1 (نقاش) 23:04، 31 مارس 2019 (ت ع م)
تعليق جانبي: MichelBakni: يرجى نقل هذا القسم لصفحة طلبات إخطار الإداريين أو غيرها؛ هذه الصفحة مخصصة للأفعال الإدارية فقط.--محمد أحمد عبد الفتاح (نقاش) 09:35، 2 أبريل 2019 (ت ع م)
أحمد ناجي: أولا أرجو الصدق في طرح الموضوع، أتحداك أن تثبت أني قمت بوضع القالب في جميع مقالات السور القرآنية، قولك تضليل لما حدث. مقالات السور التي قمت بوسمها وسمت بحق، لأنها تعتمد على مصادر أولوية أو تفتقر للغة الحياد أو ذات صبغة دينية بإمتياز، على سبيل المثال مقالة سورة البقرة التي أشرت لها جميع المصادر هي مصادر أولوية؛ وفي حالة لغة التعظيم أو اللغة غير الموسوعية هذه أمثلة "وقيل: هي أول سورة نزلت في المدينة، إلا قوله تعالى:"، وفي فقرة تفسير القصة "إن الأمر هنا أمر معجزة، لا علاقة لها بالمألوف في الحياة، أو المعتاد بين الناس. ليست هناك علاقة بين ذبح البقرة ومعرفة القاتل في الجريمة الغامضة التي وقعت، لكن متى كانت الأسباب المنطقية هي التي تحكم حياة بني إسرائيل؟ إن المعجزات الخارقة هي القانون السائد في حياتهم، وليس استمرارها في حادث البقرة أمرا يوحي بالعجب أو يثير الدهشة"، هل هذه لغة موسوعية؟. لا حاجة للحساسية عند كل تعديل أقوم به. وألقي نظرة على كل مقالة قمت بوسمها سترى أن اللغة دينية بإمتياز. بالنسبة لمقالة سورة الإخلاص التي أشرت إليها في نقاش سابق وقمت لاحقاً بحذف القالب منها، هذا بعض أشكال التعظيم في المقالة "هي سورة مكية تتكون من 4 آيات وهي السورة رقم 112 من ترتيب سور القرآن الكريم ولها عدة فضائل"، إلى جانب تكرار "قال الله تعالى" في كل مرة تذكر فيها آية قرآنية، وفي فقرة فصل السورة الصلوات مثل "صلى الله عليه وسلم" مذكورة خارج نطاق الإقتباسات، وفي فقرة تفسير السورة توجد عبارات "قوله تعالى"، لا يبدو لي أن "قوله تعالى" لغة موسوعية.-Jobas1 (نقاش) 13:58، 7 أبريل 2019 (ت ع م)
أهلًا Jobas1: بدايةً بعد أن اطلعت على كثيرٍ من مقالات القرآن اكتشفت بالفعل أنك لم تضف القالب إلى بعضٍ منهم، لذلك فأنا أعتذر لك بخصوص هذه النقطة  ، لأنني بنيت حكمي بناءً على اختيار عينة عشوائية وكانت جميع هذه المقالات بها القالبان المذكوران. ثَانيًا هل كتاب أسباب النزل للنيسابوري وكتاب الإتقان في علوم القرآن للسيوطي والجامع لأحكام القرآن للقرطبي من المصادر الأولية؟ ثالثًا بالنسبة للفقرة التي قلت أن بها تعظيم، فهي أساسًا تستحق الحذف؛ لأنها بحث أصلي أو منسوخة من إحدى كتب التفسير، وهذا يتضح بها بصورة جليَّة؛ لذا أيهما أسهل وسم مقالة بأكملها أم حذف هذه الفقرة؟، وأوجه سؤالي هذا أيضًا للزميل عبد المسيح:. رابعًا بالنسبة لمقالة سورة آل عمران أعيد سؤالي مرة أخرى لماذا أضفت القالبين المذكورين مع أن المقالة استندت على كتاب أسباب النزول للنيسابوري، والجملة الوحيدة التي بها تعظيم في المقالة كلها هي في تلك الوصية الفذّة الجامعة، التي بها يتحقق الخير، ويعظم النصر، ويتم الفلاح والنجاح، لماذا لم تحذف جملة الفذّة الجامعة، التي بها يتحقق الخير، ويعظم النصر، ويتم الفلاح والنجاح؟ وكذا الأمر بالنسبة لصورة النساء التي استندت على مصادر غير أولية ولا يوجد بها جملة تحتوي على ألفاظ التعظيم. تحياتي لك، وبالمُناسبة هذا مُجرد نقاش لا أكثر، وعن نفسي كنت أنوي إصلاح هذه الأمور بنفسي دون قول كلمة واحدة، ولكن ما دام أنه قد فُتح نقاش بخصوص مراجعة تعديلاتكم، فأدليت بدلوي، تحياتي. أحمد ناجي راسِلني 20:00، 7 أبريل 2019 (ت ع م)
في الحقيقة لم تصلني إشارة وليس لدي الكثير لأقوله أنا فقط أريد أن أسأل ألا يعتبر صرف نظر القارئ إلى وجهة نظر أحادية الجانب تخريبا وللأسف لم أحصل على جواب لسؤالي الأول، بصراحة هذا التعديل أحادي الجانب وهو من وجهة نظري (تخريب) لأنه لا ينفع القارئ بل يظهر إساءة إلى جهة معينة. تحياتي لكم. أبو هشام (نقاش) 20:32، 7 أبريل 2019 (ت ع م)
أحمد ناجي: لا مشكلة، نتفق حتى الآن أنّ هذه المقالات تعاني من إشكاليات، لا أتدخل كثيراً في هذه المقالات، كما يبدو وواضح أن أي تعديل أقوم به يختص بهذه المقالات يسبب حساسية، وبالتالي أفضل اضافة القوالب للإضاءة على المشكلة داخل المقالة. في مقالة سورة آل عمران لا تعاني فقط من التعظيم من الجملة التي ذكرتها سابقاً انظر في فقرة التسمية "ما تجلّى فيها من مظاهر القدرة الإِلهية بولادة مريم البتول وابنها عيسى ابن مريم عليه السلام". هنا تعظيم لكل من مريم والمسيح. بالإمكان الجدال في صفحات النقاش حول الإشكاليات في هذه المقالات. وبالنسبة للمصادر التي ذكرتها أنظر للتعريف هنا ويكيبيديا:مصادر محايدة.
أبو هشام السوعان: المقالة عن دولة حاكمة حكمت منطقة معينة، الفقرة مدعمة بمصادر، إن كان هناك وجهات نظر أخرى فلتقم بإضافاتها، وتعليقاً على كلامك في السابق، قمت بإنشاء مقالات مثل المسيحية ومعاداة السامية والمسيحية والاستعمار وقمت بتطوير مقالة انتقاد المسيحية وإضافة فقرة نقد في مقالة مسيحية، عن دور المبشرين الكاثوليك في مذابح رواندا (المسيحية في رواندا)، وعن إضطهاد المسلمين على يد المسيحيين وغيرهم في مقالة ([مسلمون متخفون]])، وأستطيع أن أتي أيضاً بغيرها.--Jobas1 (نقاش) 22:24، 7 أبريل 2019 (ت ع م)
Jobas1: في الحقيقة أنا لا أصدق أني اقرأ مغالطة بهذا الحجم عن الامبراطورية الرومانية، إذا كان مصطلح إبادة جماعية تمت صياغته منذ 100 سنة فقط، فكيف تتساءل لماذا لم يتم استخدامه لوصف ما حدث في الامبراطورية الرومانية ! أرجوك مرة أخرى أن تتوقف عن إسقاط مفاهيم عصرنا على العصور السابقة، واللهِ التاريخ لا يقرأ هكذا، وكنت سابقاً قد أشرت لك بنفس المشكلة إلى موضوع المواطنة في الدولة العثمانية، وبأنّه لم يمكن موجوداً، ولا يجوز استعماله لوصف الحياة الاجتماعية فيها ! وأيضاً في موضوع نسب بطرس إلى الجمهورية العربية السورية كمواطن سوري، ثم نسبه إلى الامبراطورية الرومانية في مقالة مسيحيو سوريا، وذكرت تحفظي على ذلك، وأيضاً لم تهتم بالموضوع.

بالنسبة لي ما تقوم به هو عبث وتخريب، لأنك لا تبحث ولا تتحقق من المعلومة عندما نشير لك إليها، بل أنت لا تهتم بالمراجعة أصلاً، أنت ببساطة لديك وجهة نظر وتريد فرضها على الموسوعة وتلوينها بها، من خلال التلاعب بالقوانين واللعب على الكلمات، وأكرر مرة أخرى إذا كنت تقوم بالترجمة الحرفية بدون المراجعة فالأفضل أن تبتعد عن المقالات التاريخية والدينية، لأنك ستكون تهذي بما لا تدري، وأكرر للمرة الألف وجود معلومة في ويكيبيديا الإنكليزية لا يعني أنها صحيحة ولا يعفيك من مراجعتها والتحقق منها عند نقلها للعربية، بل عليك أن تحاول إبراز كل الآراء بحيادية إذا كانت النقطة خلافية مع الابتعاد عن إثارة الفتن والنعرات.

ودي لك --MichelBakni (نقاش) 08:31، 17 أبريل 2019 (ت ع م)

MichelBakni: تحدث بأدب لأنه يبدو أنك تريد افتعال مشاكل لا غير، في مقالة مذابح المسيحيين والتي تقابلها في النسخة الإنجليزية Christian genocide، أنت من طالب اضافة مقالة اضطهاد المسيحيين في الأمبراطورية الرومانية بشكل متكرر فقت بالرد عليك، وأنا أعي جيداً أن مصطلح ابادة جماعية صيغ عام 1943، لا أحتاج دروساً في التاريخ منك. لكن أتفق أن هناك خطأ في العنوان كان يجب أن يكون الإبادة الجماعية المسيحية بدلاً من مذابح.
مقالة مسيحيين سوريا لست أنا من قام بترشيح المقالة، ولم أتابع سوى القليل من النقاش هناك. من يجب عليه الإلتزام بملاحظاتك في مقالة مسيحيون سوريا أو الإبادة الجماعية للأرمن هو من قام بترشيح المقالة، حيث أن من قام بترشيح هذه المقالات قام بالترشيح من دون سؤالي أو إستئذاني، أنا لم أتابع سوى القليل من النقاش الدائر في صفحة الترشيح. ولكن على الرغم من ذلك أرجو عدم "التلفيق" في مقالة مسيحيين سوريا قمت بأخذ الإعتبار لملاحظاتك فيما يتعلق بالدولة الأموية وفقرة البابوات وفقرة الأوضاع الإجتماعية وغيرها -راجع المقالة قبل أن تعلق-، وبالتالي أرجو عدم التلفيق.
هناك ملاحظة مهمة بالنسبة لمقالة مسيحيون سوريا، صحيح أني قمت بالمشاركة في كتابة القسم الأكبر في المقالة وفي فقرات مختلفة، لكن العديد من الفقرات التي أنت تحاسبتي عليها، هي من كتابة العديد من الزملاء مثل الزميل Sammy.aw وغيره، خصوصاً في نقطة المواطنة في الدولة العثمانية أو الهجرة وفقرة البابوات. ومع ذلك تعاونت معك في العديد من النقاط التي قمت أنا بكتابتها أو قام غيري.
ملاحظة أخيرة، تستطيع حضرتك أيضاً "بتصحيح" أخطاء من وجهة نظرك والمشاركة في الكتابة، يوماً طيب.--Jobas1 (نقاش) 09:55، 17 أبريل 2019 (ت ع م)
أولاً أنا لم أتخط حدود الأدب.
ثانياً، أنا لا أتحدث عن إضافة الاضطهاد الروماني للمقالة، ولكن أتحدث عن تعليقك الذي ذكرتَهُ بعد ذلك، وسأقتبسه كما هو: "عدا أصلاً الإضطهاد الروماني للمسيحيين لا يعتبر genocide بل Persecution بينما وُصف اضطهاد المسيحيين من قبل داعش .. إلخ " لقد قمت بإضافة هذا التعليق بعد طلبي إضافة مقالة الاضطهاد الروماني إلى التصنيف، بمعنى أنك ضربت بعرض الحائط كل الكلام السابق، لقد كنتَ على علم بمشكلة اختلاف الاصطلاحات بين العصور، لكنك مع ذلك تدلّس مجدداً وتلعب على الكلمات ، فهل كانت الأمم المتحدة موجودة في أيام الامبراطورية الرمانية ؟ أليست هذه مغالطة ؟ هل هي مصادفة أخرى ؟
ثالثاً، أنا لا ألفق، وتستطيع أن تراجع التعليقات على المراجعة، لقد قلت في تعليقاتي أني قمت بوضع (مواطنة/جنسية/تبعية) وكاسم للعمود، وقلت أنه غير دقيق وطلبت إيجاد المصطلح المناسب، فلم أجد أي تفاعل.
رابعاً، المقالة ليست ملكك ليأخذ العضو إذنك في الترشيح، ويمكن لأي عضو ترشيح أي مقالة، ولكنك مسؤول عن ما تكتبه فيها، وهذه هي المشكلة الأساسية معك، هناك ملايين الزيارات للموسوعة يومياً، ونحن مسؤولون أمام الناس عن دقة المحتوى، وهو موضوع لا يهمك أساساً، وذكرت لك عديدالأمثلة في الأعلى، والتي أوجدتَ تبريراً مختلفاً لكل منها، وبدل أن تحاول علاج المشكلة، تتهمني بأني أبحث عن المشاكل. المشكلة الأساسية أنك غير محايد وتتبنى وجهة نظر أيديولوجية معدة سلف ومقولبة، ولا تهتم بما هو خارجها، أنت لتفعل ما تشاء، ولكن في الموسوعة هناك ضوابط ويجب أن تلتزم فيها لزوماً، ولا مكان لرؤيتك الإيديولوجية هنا.

ودي لك !--MichelBakni (نقاش) 10:35، 17 أبريل 2019 (ت ع م)

  • MichelBakni: أنت اتهمتني "بالطائفية" وهذا ما قلته: "في مقالة: مذابح المسيحيين يضع مقالة: اضطهاد المسيحيين من قبل تنظيم الدولة الإسلامية (داعش)، ولكنه لا يضع مثلاً: اضطهاد المسيحيين في الأمبراطورية الرومانية، في محاولة لوضع صبغة طائفية على محتواها". طبعاً لم تكن أمم متحدة في عهد الإمبراطورية الرومانية وطبعاً مصطلح ابادة جماعية حديث نسبياً. شرحت لك أني قمت بترجمة المقالة في اللغة الإنجليزية وعنوانها هو "Christian Genocide" ووضعت المقالات المذكورة في النسخة الإنجليزية تماماً لم أضف مقالة ولم أحذف مقالة، وقمت بشرح لماذا لما تضاف اضطهاد المسيحيين في الأمبراطورية الرومانية في المقالة. وإن كنت ترى أن المقالة بحق ملائمة هنا فلتقم بإضافتها.
  • فقرة باباوات واشكالية (مواطنة/جنسية/تبعية) هي من كتابة الزميل سامي، وهي متكررة في مقالة رشخت كمختارة قائمة بابوات الكنيسة الكاثوليكية التي قام بكتابتها، وأنت لا تزال تتهمني وكأنني المسؤول عن هذه المقالة، تقاعلت مع الفقرة المذكورة قدر الإمكان، لكني لست مسؤولاً عنها "لأتحمل" عدم التفاعل.
  • صحيح المقالة ليست ملكي، ولكن حضرتك تطالبني بالإلتزام وتتهمني "بعدم التفاعل" مع ملاحظاتك وأنا أصلاً لم أتابع سوى القليل من النقاش في صفحة الترشيح كوني لم أتقدم لترشيحها، وتنسب لي تهم وتحملني مسؤولية فقرات أنا أصلاً لم أكتبها (في مقالة مسيحيون سوريا تحديداً)، صحيح أني قمت بكتابة القسم الأكبر من المقالة، لكن فقرة البابوات وإشكالية المواطنة، أو فيما يتعلق بالدولة العثمانية، وهجرة المسيحيين في القرن العشرين وأسبابها، ليست من كتابتي، ومع ذلك قمت بالتعاون معك، حيث على سبيل قمت بإضافة مصادر في فقرات بناءاً على ملاحظتك، وقمت بإضافة فقرات في فقرات التاريخ بناءاً على ملاحظاتك.
  • مقالة الإبادة الجماعية الأرمنية قمت بكتابتها بشكل كامل، وعلى العكس مما تقول، في مقالة الإبادة الجماعية الأرمنية أخذت معظم ملاحظاتك بعين الإعتبار في أخر نقاش لنا هناك، وصفحة تاريخ المقالة والنقاش شاهدة على ذلك، وقمت بالتوسع في فقرة إنكار المذابح أيضاً، وإن كانت هناك ملاحظات أخرى تفضل بها في صفحة النقاش.
  • أتفق معك بخطأ إستخدام مصطلح مذابح بدلاً من كلمة الإبادة الجماعية، صراحة أقوم بذلك في بعض المقالات حتى لا أدخل في متاهات أو نقاشات بيزنطية مع الزملاء -مثلما ما حدث في السابق-، حيث عدد كبير من الزملاء هنا ومن بينهم إداريين -ومن تجارب سابقة- لا يعتبرون أن ما حصل للأرمن أو اليونانيين أو الآشوريين إبادة جماعية، سأقوم بإصلاح التعبير.
  • أنت لا تعرفني لتقرر أني اتبنى وجهة نظر أيديولوجية معدة سلف ومقولبة، كفى اتهامات لا معنى لها.--Jobas1 (نقاش) 11:18، 17 أبريل 2019 (ت ع م)
شكراً على التوضيح، ونترك الأمر بيد الإدارة.--MichelBakni (نقاش) 11:21، 17 أبريل 2019 (ت ع م)
استغرب للأمانة بعض النقاط في هذا النقاش، ليس من حق أي شخص إملاء مايجب تحريره من شخص آخر، كذلك ليس من حقه الطلب منه الابتعاد عن المقالات الخلافية بهذا الشكل. كما أنه من الطبيعي وجود تحيزات شخصية تجاه مقالات معينة أو اهتمام اكثر بنقاط معينة دون أخرى وذلك ناتج عن خلفياتنا الفكرية والثقافية والسياسية والاجتماعية. تتميز ويكيبيديا بأنها مزيج من تلك التحيزات وبالتالي اتاحة التحرير للجميع سيضمن لنا تعدد الآراء وسيضمن لنا الوصول لصياغة محايدة قدر الإمكان. مثال بسيط "ولكنه لا يضع مثلاً: اضطهاد المسيحيين في الأمبراطورية الرومانية، في محاولة لوضع صبغة طائفية على محتواها." يمكنك بكل بساطة إضافتها وتحسين هذا الانحياز من وجهة نظرك. وبالتالي نصل لمقالة متكاملة وهذه هي بالاساس فكرة ويكيبيديا. لا ان نطلب من الاعضاء ان يكتبوا حسب مانريد نحن. --Ziad (نقاش) 18:24، 30 أبريل 2019 (ت ع م)

ورشة المقالات ومشاريع ويكيعدل

صفحة ورشة المقالات كما يبدو، تتناقض مع صفحة مشاريع ويكي؛ فكلاهما يزعم أنها "منطلق مشاريع تطوير الموسوعة"؛ وهي فرع لها بموجب العنوان، لكنها ليست مذكورة ضمن الورش في الصفحة. وهكذا تكون ضائعة؛ لا هي فرع متصل بمشاريع ويكي ولا هي مستقلة.

أيضًا بعض الوصلات في صفحة مشاريع ويكي بحاجة إلى تحديث. --beTTaHarmony (نقاش) 08:04، 26 أبريل 2019 (ت ع م)

صفحة سعود القحطانيعدل

السلام عليكم جميعا، انا متاكد بان فيكم من يحمل امانة الكلمة لقول الحقائق ولاخبار ونقلها للجمهور حيث هذه ويكبيديا عربية محايدة ليس لها علاقة بدولةبذاتها او بنظام حكم، انا طالب ماجستير حقوق انسان واعتقد هذه القضية في قمة الاهمية حيث ابحث في شخص يدعى سعود القحطاني وارغب منكم لو سمحتوا الاطلاع على صفحة هذا الشخص باللغة العربية واللغات الاخرى ومعرفة الفرق الشاسع بينهما. للاسف هناك محررين يحذفون اي تعديل على صفحة الشخص المقدس في نظرتهم وينكرون جميع مصادر الاخبار العربية والانجليزية. صفحة سعود القحطاني ينبغى ان تظهر جميع الاتهامات العالمية من فرنسا وروسيا حتى الصين والارجنتين بانه يقف خلف الكثير من انتهاكات حقوق الانسان في السعودية وهو من قد يكن دبر الفريق الاجرامي لقتل الصحفي جمال خاشقجي حسب اغلب الحكومات ووسائل الاخبار بما فيها الامريكية التي وضعته في قمة القائمة للعقوبات. هذه القضية في قمة الاهمية بما اننا جميعا يعمل هنا في ويكيبديا معرض لمثل هذه الجرائم لكتم الحقائق وطمس اعين المتحدث العربي حيث من اقل حقوق المستمع والقارى ان يعرف ما يدور حول هذا الشخص في وسائل الاعلام العالمية وما له من دور فعال في قضايا تمس جميع الصحفيين والحقوقيين. شكرا لقراءتكم هذه الكلمات وان تتقبلوا وجهة نظري باريحية--وماتوفيقي الا بالله (نقاش) 23:15، 1 مايو 2019 (ت ع م)

An arabiantruth: وضعتُ المقالة على قائمة المقالات التي أنوي تطويرها منذُ مدة لكنّ الوقت لم يسعفني للأسف فضلًا عن انتظاري لنهايةِ قضيتي لجين وخاشقجي حتى تكون المقالة كاملة مكمولة. عمومًا؛ المقالة مفتوحة أمامك وتستطيعُ توسيعها بما يتوافقُ معَ المعمول بهِ في ويكيبيديا وسأكونُ مستعدًا في حالة ما رغبتَ في أن نتعاونَ على تطويرها. Mohammed T: أستغرب استرجاعاتك في المقالة والتي انتبهتُ لها للتو. دعني أُخبرك صديقي أنّه لا يوجدُ في ويكيبيديا بندٌ يُدعى «تكهنات صحفيّة» تقوم بالتعلل بهِ في كل استرجاع! الموسوعة قائمة على ما يَردُ في الصحف وفي الجرائد وفي المواقع طالما هي ذات ذات مصداقيّة وهي تنسبُ كل ذي قولٍ لقائله وأيّ تدخل من أي محرر كيفَ ما كان بدعوى أنّ الإضافة هي محضُ «تكهنات صحفيّة» هو خطأ ولا يجبُ ألا يتكرّر ففي النهاية من أنتَ ومن أنا ومن هوَ حتى نقول أنّ الخبر مجرد تكهن؟ أتمنى أن تكونَ قد فهمتَ ما أقصد  . شكرًا لكما --علاء فحصيناقشني 23:48، 1 مايو 2019 (ت ع م)

هل صحيفة الجزيرة مصدر موثوق به ؟

شكرا جزيلا لك ولتفهمك هذه النقطة لانني عانيت كثيرا من Mohammed T: وايضا سامي الرحيلي: كونهما يراقبون محتوى الصفحة بشكل مستمر ولا اعلم الدافع ورى ذلك حيث اصبح العالم باسره على علم بالافعال الغير انسانية وانتهاك الخصوصية الفردية لسعود وانا متاكد بان يوما ما قريبا ستذهب عنه الحصانة التي سمحت له بتزييف وتكتيم الحقائق بالاعلام الداخلي وبعض الخارجي بجميع زواياه ومتاكد بان يعفى من نفوذة ويحاكم كما هو حال الكثير من السياسيين الدمويين في الشرق الاوسط وتعلمنا هذا من التاريخ.

  • فهنا الجزيرة تتحدث عنه [1] واذا فقدنا ثقتنا في الجزيرة فهنا فرنسا ٢٤ تتحدث عنه [2]

وهنا روسيا اليوم [3] وهنا مونت كارلو [4] وهنا سي ان ان وعلاقته الشخصية مع لجين الهذلول [5] وهناك الاف المصادر الاخرى وجميعها تكهنات كما يقول هذان المحررين ارجوا منكم احترام العقل البشري ونقل هذه الحقائق المفقمة بالادلة الدامغة--وماتوفيقي الا بالله (نقاش) 17:11، 3 مايو 2019 (ت ع م)

Elph: ارجوا منك الاطلاع على هذه--وماتوفيقي الا بالله (نقاش) 11:40، 12 مايو 2019 (ت ع م)
لاضرورة لإشغال صفحة إخطار الإداريين. يمكننا متابعة النقاش في صفحة المقالة.--عباس 14:37، 12 مايو 2019 (ت ع م)

تعديلات مستخدمعدل

مرحبًا جميعًا، صراحةً بعد التعليق الأخير للزميل عبد الله لا أرغب بإكمال النقاش في صفحة نقاشه بتاتًا، وأطلب رأي المُجتمع والزملاء الإداريين في الموضوع سواء ما يقوم به من تعديلات أو افتراض سوء النية الذي حصل في تعليقه الأخير، وسأقوم بتوضيح الأمور باختصار.

في 15 مايو 2019 قام الزميل FShbib بتنبيه المُستخدم نحو تعديلاته بإضافة {{وصف قصير}} وعقب الزميل شبيب بكتابة "بعد مطالعة القالب وجدت أنه لا فائدة منه أساسًا"، ثم وضع الزميل جار الله تعليقه "تفق مع شبيب وهذا القالب غير مستخدم بشكل كبير ولا فائدة من استخدامه الآن"، وفيما بعد قام الزميل شبيب ببوته بإزالة القالب من عددٍ من المقالات، وطبعًا أشار الزميل شبيب إلي وإلى زكريا وASammour، ولم يُعلق أحد منّا واكتفى الزملاء شبيب وجار الله بالموضوع.

في 16 مايو 2019 وصلتني شكوى من أحد الزُملاء الإداريين بحدوث خلل في الصفحة الرئيسية حيثُ أظهر قسم ملاحظة اليوم وصلة حمراء تحت عنوان ملاحظة رقم 131، وطبعًا القسم لا يحتوى إلى على 128 ملاحظة، ولتدراك الأمر بسرعة كون التعديلات في الصفحة الرئيسية لا مُزاح فيها، قُمت بالتراجع مع ملخص تعديل (وليس استرجاع) عن تعديل عبد الله كي تتصلح الصفحة الرئيسية وبعدها يمكننا البحث عن السبب الأصلي، فقام الزميل بإعادة التعديل مشكورًا ووضح الأمر في صفحة النقاش، ولكن للأسف في تعليقه الأخير افترض سوء النية بالكامل، وأيضًا افترض التجاهل، مع العلم كُنت في نقاش بالأمس مع الزميل ASammour: حول الموضوع بالتحديد وخصوصًا توضيح عبد الله في صفحة النقاش وكيف يمكننا العمل على حل موضوع الصفحة الرئيسية العقيم.

في 16 مايو 2019 قدم الزميل أبو هشام السوعان شكوى عبر مجموعة الفيس بوك حول حدوث خلل في زر "أضف مقالة جديدة" في بوابة:القرن 18/مقالة مختارة، وبعدها وضح لنّا بأنَّ الخلل عام في كل الصفحات المشابهة وعددها 740 صفحة. من ملاحظتي وجدت أنَّ الزميل جار الله عمل على البحث عن الخطأ، وأيضًا كُنت أعمل على ذلك أيضًا إلى أن وجدت هذا التعديل وكان الزميل عبد الله قد قام به في 13 مايو، وللأسف استمرت الصفحات السابقة مكسورة لمدة 6 أيام نتيجة لتعديل من الزميل لم يُقدر عواقبه رُبما (ونحن نتحدث عن 740 صفحة تستعمل {{تصميم بوابة/زر}})، لذلك استرجعت تعديل الزميل وللأسف بعد دقائق استرجع تعديلي بالرغم كُنت في هذه الأثناء اكتب له في صفحة نقاشه، وطبعًا الهدف من الاسترجاع بأنَّ التعديل خرب مئات الصفحات.

كُنت في يومها قد نبهت الزميل أنَّ أكثر من زميل تحدثوا عن تعديلات عبد الله ووصفها ليست ذات فائدة أو معنى وأيضًا يمكن للبوتات القيام بها وأيضًا بعضها يحتاج لنقاش في الميدان، ومن تحدث من الزملاء معظمهم إداريين وبعضهم محررين أصحاب خبرة تقنية عالية في ويكيبيديا العربية ومشهود لهم، وعدم مراسلتهم لعبد الله مباشرةً كان لتجنب إضاعة وقت في نقاشات يُمكن استغلالها في تعديلات تعود بفائدة.

في 19 مايو 2019 راسلني أحد الزملاء المدققين حول تعديلات عبد الله في تصنيفات وصفحات دمى الجورب، وطبعًا وجدت في قائمة مراقبتي عدد ضخم من التعديلات عبارة عن إضافة تصنيفات ونقل تصنيفات وغيرها، مع العلم بأنَّ تصنيفات دمى الجورب يجب عدم نقلها قبل مراسلة مدققي المستخدم ليكون لهم إطلاع على الموضوع وما يترتب عليه من أمور مثل تغيير البيانات في ويكي المدققين أو كشف أي تلاعب يتم القيام به. طبعًا المستخدم أيضًا في تعليقه الأخير افترض سوء النية أيضًا بشكل كبير في هذا الموضوع.

نبهت المُستخدم ولم أقم بمنعه مع العلم حسب سياسة المنع يُمكن منعه مباشرةً وكوني لست في خلاف مباشر معه، وسبب المنع وفقًا للسياسة سيكون "ردع الاستمرار في السلوك المزعج عن طريق المنع من التحرير." وأيضًا "التشجيع على التحرير بشكل منتج بالتعاون مع الآخرين ضمن قوانين مجتمع ويكيبيديا وسياساته.".

طبعًا بعد كل هذا وتعليق المستخدم الأخير، عاد للتعديل في {{تصنيف مستخدم}} في تصنيفات كثيرة (قام بأكثر من 50 تعديل حتى هذه اللحظة- مثال)، مع العلم هذه التعديلات يمكن لأي بوت القيام بها وهي مرفوضة حسب حديثنا السابق حول مثل هذه التعديلات وأوب وغيرها. أيضًا القالب نفسه من إنشاء عبد الله في 9 أبريل   وكأن يمكن لأي شخص إنشاء أي قوالب صيانة مُشابهة ونشرها في ويكيبيديا العربية دون طرح أو نقاش المجتمع بتاتًا.

طبعًا أرجو مطالعة النسخة الأخير من نقاش المستخدم عبد الله لمطالعة النقاش، كما أتمنى من الزملاء توضيح إن كُنت قد أخطأت في الموضوع وسأقوم بالاعتذار مباشرةً من عبد الله، وفي نفس الوقت أتمنى البت في الموضوع وفقًا لما يراه المجتمع.

عذرًا للإطالة في القسم ولكن بهدف التوضيح. سيكون هذا آخر تعليق لي حاليًا وسأنتظار ردود الزملاء. إشارة إلى الزملاء الإداريين Avicenno، وAvocato، وDr-Taher، وElmoro، وElph، وFShbib، وFreedom's Falcon، وHelmoony، وIbrahim.ID، وMeno25، وMervat، وMohamed Ouda، وأسامة الساعدي، وإسلام، وباسم، وبدارين، وجار الله، وسامي الرحيلي، وصالح، وعلاء، وعمرو بن كلثوم، وفيصل، ومحمد أحمد عبد الفتاح، ومحمد عصام، وولاء، ووهراني: -- عَلاء راسِلني 19:20، 19 مايو 2019 (ت ع م)

ذكر المُستخدم في نقاشه للتو أنه سيتوقف عن تلك التعديلات. بحال عاودها لِنقم بِالمنع فورًا--باسمراسلني (☎) 19:47، 19 مايو 2019 (ت ع م)
مرحبًا علاء، يرجى من الزميل عبد الله: التعليق، وكذلك لا أجد المنع حل لهذا الموضوع، الزميل عبد الله يستمع للتنبيهات والملاحظات ويتوقف عند مراسلته، فالنقاش مازل هو الحل الفعال، تحياتي لكم.--جار الله (نقاش) 19:51، 19 مايو 2019 (ت ع م)
أهلًا جار الله: أتفق معك بالكامل، ولو أنَّ المنع حل لما وصلنا للنقاش بتاتًا، ولكن رُبما افتراض سوء النية الذي حصل هو الذي جعلنا أطرح النقاش هُنا، خصوصًا علاقتي مع عبد الله طيبة من الأساس -- عَلاء راسِلني 20:31، 19 مايو 2019 (ت ع م)
قرأت نقاش الزميل عبدالله ولم أتبيّن أين ذكر أنه سيتوقف عن هذه التعديلات. طبعاً ليس الهدف من إثارة هذا الموضوع طرح فكرة المنع بقدر ما هو لفت للنظر لأهمية التعامل مع العناصر التقنية بحذر، والأفضل تركها لمن هو أخبر بالأمور التقنية. الزميل عبدالله يتمتع بخبرة ممتازة في التحرير أتمنى أن يستثمرها في إثراء المقالات وإخراج المزيد من المحتوى المميز. --Mervat ناقش 20:01، 19 مايو 2019 (ت ع م)
السلام عليكم. خلال شهر رمضان فرغت نفسي لتنظيم صفحات ويكيبيديا، وقمت ببدء التعديلات في نطاق القوالب، وكنت تعديلات بناءة مثل تنظيم التصانيف والتواثيق مثال على هذا تنظيم تسمية القوالب في تصنيف:قوالب إيقونات لغة وغيرها الكثير، طبعًا وقعت في خطئ في قالب:= بإضافتي لمسافة في القالب مما أدى إلى خلل في {{تصميم بوابة/زر}}، قام الزميل علاء باسترجاع تعديلي رغم بساطته، أنزعجت حينها ظننًا أن المستخدم سيقوم هذا في كل تعديلاتي الأخيرة قمت باسترجاع تعديله لإيقافه، وكان قبل عدة ثواني بإلغاء تعديلي في قالب {{ملاحظة اليوم/عداد}} وتعديلي كان صحيح مئة في المئة في وقت تعديله وبعدها توجهت لمناقشته في صفحة نقاش القالب. ومن أحد التعديلات التي تلقيت تنبيهًا عليها هو إضافة {{وصف قصير}} إلى قرابت 300 قالب، وحين وجدتها بلا فائدة (بعد النقاش مع الزملاء) لم أكتفي بالتوقف عن أنشئت صفحة توثيق للقالب بأنه بلا فائدة كي لا يستخدمه أحد. اليوم بدأت بإضافة قالب {{تصنيف مستخدم}} وهو مشابه لقالب {{تصنيف قوالب}} و{{تصنيف مساعدة}} كل قالب منهم يضاف إلى تصنيفات بحسب ما تحوتيه والجديد هو قالب {{تصنيف مستخدم}} للذي لم يكن مستعمل قبل عدة أيام (وهو مستعمل في النسخ الأخرى من ويكيبيديا) ولا أظن أن هناك خلاف في استعماله، لأنه ليس إلا عمل تنظيمي (رسالة توضيح لقارئ التصنيف)؛ ولكن ما أشتكى منه الزميل علاء هو أني بدأت بإضافته في تصنيف: صانعو دمى جوارب وكنت قد نقلت تصنيف واحد فقط لأن الدمية الأصلية للحساب قد تغيير اسمه، مع إبقائي لتحويلة التصنيف (على عكس ما أفعله دائمًا بطلب شطب التصنيف (تعديلاتي المحذوفة والزميل باسم يشهدان بذلك)، إضافةً إلى ذلك بإضافة «|*» في تصنيف الدمية الأصلية (بعض الدمى كانت تحتوي ذلك). بعد هذا ما زال المستخدم يوجه لي تنبيهات مع أني راسلته عبر البريد عدة مرات كي يوضح ما هي تعديلاتي الخلافية، وكأن المستخدم يحفر حفرةً لي، يريد أن يوقعني بها، طلبت منه أن يذكر من اشتكى مني؟ وعن ماذا اشتكى؟ ذكرت له تعديلاتي المستقبلية؟ وكل هذا؟ ولم أجد إجابة منه. وهو أعلاه يصف كلام الزملاء عن مشاكل الموسوعة بأنها شكوى اتجاهي وأنا الذي سببتها، وعملي هذا هل هو لي أم للموسوعة؟ الزميل علاء لم يقم بتوضيح الأمر باختصار، بل تقديم شكوى ضدي وكتابة الأخطاء باختصار. (كل ماذكر أعلاه موجود في صفحة نقاشي). --عبد الله (نقاش) 20:36، 19 مايو 2019 (ت ع م)
​ميرفت ذكرت في نقاشي بأني سأتوقف، وتوقفت بالفعل بعد تنبيه الزميلان مصعب وإبراهيم في نفس الوقت تقريبًا. --عبد الله (نقاش) 20:33، 19 مايو 2019 (ت ع م)

  تعليق: عندما تُقدم شكوى لحدوث خلل في قالب نتيجةً لتعديل قام به مستخدم س، فإنَّ المستخدم س هو من سبب المُشكلة. ليست بهذا الفراغ بالموسوعة ولا خارجها كي أحفر حفرة، بالنسبة لردودي فكما كُنت قد وضحت في صفحتي الشخصية "تأخري بالرد لا يعني تجاهلي وإنما الأمور تسير وفق ترتيب مُعين وكل شيء له دوره"! للأسف أرفض افتراض سوء النية الحاصل بالكامل على الرغم من عدم افتراضي لها معك بتاتًا، فمثلًا كان بإمكاني افتراض سوء نية بأنَّ هدفك زيادة عدد التعديلات لديك مثلًا (خلال آخر 7 أيام قمتَ بأكثر من 3000 تعديل!). لدي سؤال هل لو قمت بإنشاء قالب توضيحي يوضع في صفحات نقاش المستخدمين الممنوعين مثلًا، يحق لي أن أقوم بإضافة القالب لآلاف الصفحات؟ أم يجب أن أتوجه للميدان وأطرح الأمر للمجتمع بدايةً؟ -- عَلاء راسِلني 20:56، 19 مايو 2019 (ت ع م)

علاء: أنا لا أفترض سوء النية معك، على العكس، افتراضي هذا لم يكن إلا في الرسالة الأخيرة بعد أن وجهت لي رسالة بنقلي تصنيفات بطريقة عشوائية (مع أني لم أقم إلا بعملية نقل واحدة)، أعطاني إحساسًا بأنك تفتري عليّ لأني لم أصغي لك في راسلتك السابقة. أما لو كان هدفي زيادة عدد التعديلات لما كانت تعديلاتي في نطاق الصفحات الهامة، بل لرأيتني على الأقل أختار مراجعة التعديلات المعلقة التي بإمكان أن أجري بها عشرات التعديلات خلال عدة ساعات. بالنسبة لسؤالك عن إنشاء قالب توضحي... بالطبع إن كاننَّا بالفعل نحتاجه ولا بديل يحل محله، أنا لا أرى مانع من إضافته؛ والقالب الحلي مخالف لما ذكرته القالب موصل بوصلات اللغات ومستعمل في الموسوعات الأخرى وله شبائه مثل قالب {{تصنيف قوالب}} مستعمل أيضًا في ويكيبيديا العربية. --عبد الله (نقاش) 21:17، 19 مايو 2019 (ت ع م)
علاء: أعتذر منك على سوء نيتي بك. راجيًا منك تقدير موقفي. --عبد الله (نقاش)

عبد الله: أنا مُقدر للموقف بالكامل، وكما ذكرت أعلاه بأنَّ علاقتي طيبة معك من البداية. الذي تحدثت عنه أعلاه بنفس النمط، والمقصد أنَّ إضافة {{تصنيف مستخدم}} (خصوصًا أنك من قام بإنشائه أساسًا ولم يكن موجود سابقًا) وإضافته لن تكون في 10 صفحات أو 20 أو 30 مثلًا، بل نتحدث عن إضافة لمئات التصنيفات، وكُنا سابقًا قد تحدثنا عن نفس الموضوع حول أوب ونفس الشيء حول وب:معدل التصنيفات، بأنَّ أي تعديل في أكثر من 30 صفحة يجب الحصول على موافقة المجتمع فيه وأيضًا طرحه إما في طلبات البوتات أو في الميدان المناسب، وبناءً عليها حددنا عدد تعديلات معدل التصنيفات إلى 30 صفحة فقط، وأيضًا أوب طلبنا عدم القيام بتعديلات غير ذات معنى من خلاله! لأكون صريح معك عبد الله أكثر، إضافتك {{تصنيف مستخدم}} قد تستغرق منك مثلًا ساعات، يمكن لحساب بوت إضافة القالب خلال نفس الساعات أيضًا، ودون ملئ صفحة أحدث التغييرات وأيضًا يُمكن الساعات نفسها أن تستغلها في شيء آخر مثلًا، طبعًا هذه فكرة الزميلة Mervat: أعلاه، ومن المؤكد لا يتم إجبار أحد على تعديلات معينة ولكن الإجبار يتم ضمن وقت مُعين بمعنى كذا تعديل في الدقيقة وعدد الصفحات مثلًا. هناك لدي قائمة قديمة بمئات قوالب الصيانة التي يمكننا إنشائها من ويكيبيديا الإنجليزية للعربية -- عَلاء راسِلني 21:30، 19 مايو 2019 (ت ع م)

  تعليق: مرحبًا عبد الله: شُكرًا لإيقافك هذه التعديلات الخلافية (صحيح أنها لم تكن مُحدّدة كذلك، إلا أننا تعارفنا هنا، بأن كل سلسلة تعديلات، يطلب أحد الزملاء وقفها، تصبح تعديلات خلافية إن استمر المستخدمون في إضافتها). وأعتقد أن طرحها في الميدان للمناقشة كان سيريح الجميع من عناء هذه النقاشات، وإن حدثت أخطاء، سيكون المجتمع على علم مسبق بماهيتها، بالتالي يستطيع إصلاحها دون تشنّجات كما حصل الآن. وكما هو واضح هناك سوء فهم حاصل، خاصة أنك راسلت علاء: وكنتُ أتمنى أن تنتظر حتى يُجيبك حول تساؤلاتك، ثم بناء عليها تستمر بهذه التعديلات أو تتركها، وأعتقد أن فتح هذا الموضوع، كان لمناقشة الحالة ولم تكن تستهدفك شخصيًا، فجميعنا نعرفك ونعلم بأنك من القلة الأكفاء في ويكيبيديا. تحياتي للجميع. -- صالح (نقاش) 23:47، 19 مايو 2019 (ت ع م)