ويكيبيديا:الميدان/تقنية

Gnome-devel.svg هذا القسم من الميدان يتناول نقاش أي صعوبات فنية لإصلاحها، أو استشارات تقنية عامة. لتصفح نشرات الأخبار التقنية الأسبوعية، طالع ميدان أخبار التقنية.

إضافة موضوع جديد  · الأرشيف
الأمور التقنية المتعلقة بالواجهة، الإضافات أو المظاهر والتي تحتاج تدخل مباشر من إداريي الواجهة تُطرح في هذه الصفحة
هذه الصفحة تؤرشف آليًّا حسب هذه الشروط.


إيقاف إنشاء المقالات البوتيةعدل

مرحبًا، في الأيام الأخيرة قام بوت الزميل جار الله بإنشاء آلاف المقالات الجديدة على ويكيبيديا العربية على شاكلة دنيس هوف، توماس سوان (سياسي)، كالفين سي. بليس وغيرها. والزميل من المؤكد يعمل وفقًا لآخر تُوافق مُنح لبوته قبل أشهر طويلة لإنشاء مقالات الأعلام، ويهدف هذا القسم إلى إيقاف التوافق السابق (إيقاف المهمة)، وعدم إنشاء أي مقالات عبر البوت نهائيًا.

كان هدفنا في ذلك الوقت وصول مليون مقالة، وأظن اكتفينا بذلك، ولا حاجة لجعل ويكيبيديا العربية على قائمة الويكيبيديات التي مُعظم مقالاتها بوتية. بغض النظر عن رأي المجتمع في عمق ويكيبيديا، ولكن عمق ويكيبيديا العربية انخفض من 221 إلى 218 في آخر 3 أيام بسبب هذه المقالات البوتية. ويكيبيديا العربية الآن في المرتبة الثالثة من ناحية العمق ضمن الويكيبيديات التي تحتوي أكثر من مليون مقالة، وفي حال استمر منوال إنشاء المقالات البوتية سنجد أنفسنا في آخر القائمة. يُمكن للمجتمع مطالعة جدول الويكيبيديات ليفهم قصدي.

ذكرنا كثيرًا، إذا لم نكن نريد التركيز أكثر على جودة المقالات عبر البوتات، إذًا لا حاجة لخفض جودة الموسوعة بالمقالات البوتية. يكفي المقالات التي يكتبها الأفراد شهريًا، ولا يُوجد مبرر للاستمرار بإنشاء هذه المقالات البوتية لمجرد زيادة العدد فقط. مع العلم أنَّ مقالات "الأعلام" لن تنتهي، أي لا يُوجد حد مُعين للتوقف عنده، والحد الموجود حاليًا سيجعلنا بلا جودة أساسًا. أرجو مطالعة دليل التقديرات للأعلام هناك 437٬320 بذرة أما الفئات الأخرى (بداية، ج، ب، جيدة، أ، مختارة) لا تتجاوز 40 ألف مقالة! طالع دليل التقديرات للأعلام بالإنجليزية هُناك 994,678 بذرة، أما الفئات الأخرى تتضمن حوالي 700 ألف مقالة! نتحدث عن ما يُقارب 1.6 مليون مقالة أعلام بالإنجليزية مُقابل 470 ألف بالعربية، وبالتالي هذه المقالات البوتية لن تتوقف! يتبقى أكثر من 1.2 مليون مقالة!

تحياتي --علاء راسلني 13:13، 16 ديسمبر 2020 (ت ع م)[]

  •   أتفق Michel Bakni (نقاش) 13:40، 16 ديسمبر 2020 (ت ع م)[]
  •   أتفق   ضد --أبو هشام «نقاش» 13:44، 16 ديسمبر 2020 (ت ع م)[]
  •   أتفق   ضد --حسن راسلني (☎) 13:45، 16 ديسمبر 2020 (ت ع م)[]
  •   أتفق كل الشكر طبعًا للزميل جار الله ولكنّي من مناصري العمق الويكيبيدي  ، حتى أني كنت أنوي التقدّم باقتراح لإنشاء وسم جديد خاص بالإنشاءات البوتية، أظنه سيساعد في التتبع، حاليًا ومستقبًلا، تحياتي --Mohanad Kh نقاش 13:50، 16 ديسمبر 2020 (ت ع م)[]
  •   أتفق يوجد نقاش عن الحد من المقالات البوتية وتسقيفها شهريًا، لا أدرى هل انتهت بخلاصة معينة لكن الغالب أن نؤجل الأمر لحين –عادل امبارك راسلني 13:53، 16 ديسمبر 2020 (ت ع م)
  •   أتفق.--ساندرا (نقاش) 20:20، 16 ديسمبر 2020 (ت ع م)
  •   ضد فلسفة العمل في ويكيبيديا هي: Content generates content (أي أن إنشاء المزيد من المقالات يؤدي لظهور المزيد من وصلات ويكيبيديا في نتائج محركات البحث مما يؤدي لجلب المزيد من المستخدمين الجدد لويكيبيديا مما يؤدي للمزيد من المحتوى وهكذا)؛ وهذا الهدف تحققه بوتات إنشاء المقالات جيدا؛ أي عيب في محتوى مقالات البوت يمكن أن يصححه البوت أيضا. --Meno25 (نقاشمساهمات) 19:17، 16 ديسمبر 2020 (ت ع م)
  •   أتفق بعد وصولنا للمليون مقالة لسنا في حاجة لإنشاء مقالات جديدة حالياً ويجب أن نركز الجهود على تطوير المقالات، الموسوعة أصبحت غارقة في البذور بسبب المهام البوتية في أقل من سنة، خاصة أنها عن شخصيات ليست مهمة أو مطلوبة بشكل كبير، المقالات البوتية مثلما لها إيجابيات لها سلبيات، فيجب أن ننظر للأمور بشكل معتدل --إبراهيـمـ (نقاش) 01:31، 17 ديسمبر 2020 (ت ع م)
  •   ضد -- تموز | ܬܳܡܘܙ   08:04، 17 ديسمبر 2020 (ت ع م)
  •   ضد --عمر قنديل (نقاش) 09:23، 17 ديسمبر 2020 (ت ع م)
  •   أتفق وسأضع تعليقا للتوضيح. شكرا لكم. --Dr-Taher (نقاش) 14:43، 17 ديسمبر 2020 (ت ع م)
  •   أتفق مع الزميل علاء على إيقاف التوافق القديم لإنشاء مقالات الأعلام البوتية. في حال استمر نشر مقالات الأعلام البوتية فأتفق مع اقتراحات الزميل FShbib. تحياتي. --Nanour Garabedian (نقاش) 15:01، 17 ديسمبر 2020 (ت ع م)
  •   أتفق، لأن الحاجة لرفع الجودة أصبحت أهم بكثير من العدد. ربما تكون هناك قوائم لعناصر أو أجرام أو أشياء معينة بها مجموعة من المعلومات المفيدة التي يمكن للبوت أن يقوم بها بشكل جيد. لكن على الأقل، لا بد من جعل هذه المهمات استثنائية وأن تكون الفائدة منها واضحة، ولهذا الاتجاه العام يكون لاستخدام البوتات لأغراض أخرى غير إنشاء المقالات. فمثلا يمكن العمل أكثر على تطوير بوتات لتحسين المقالات بإضافة وصلات أو مراجع، أو حتى صور آليا (مستقبلا). --Sky xe (نقاش) 22:34، 17 ديسمبر 2020 (ت ع م)
  •   أتفق --Sakiv (نقاش) 02:42، 18 ديسمبر 2020 (ت ع م)
  •   أتفق مع كل الشكر والتقدير للزميل جار الله. Cyclone605 (نقاش) 08:49، 19 ديسمبر 2020 (ت ع م)
  •   لا أتفق: مع المُقترح عامة، ولكن كما ورد في تعليقي أسفله أرى ضرورة الاكتفاء من مقالات الأعلام في الوقت الراهن، خُصوصا وأن بعض هذه الشخصيات وجود مقالة عنه في الموسوعة لا يحمل قيمة مُضافة، كما وأنه في بعض الحالات قد لا تُلبي الشخصية نفسها معايير الملحوظية والأهمية الكافية. لذلك أقترح من الأخ جار الله الاهتمام أكثر بمقالات المُدن والتقسيمات الإدارية (خصوصا المُتعلقة ببلدان القارة الأفريقية) وأيضا الأنهار والجبال ... إلخ. مع أطيب التحيات للجميع.--Mohamed Belgazem (نقاش) 11:17، 26 أبريل 2021 (ت ع م)[]

نقاشعدل

  • نعم ◀ Nehaoua كان الحديث آنذاك أكثر تخصيصًا عن المقالات البوتية التي يقوم الزملاء بإنشائها، مثل توم نولز --علاء راسلني 13:57، 16 ديسمبر 2020 (ت ع م)
  •   تعليق: أتفهم فكرة من هم مع وقف البوت لناحية العمق و غلبة مقالات البذور، لكن للصراحة وقف البوت بشكل كلي سوف يؤدي إلى كسل في نمو الموسوعة الذي له عدة اسباب قد يكون اهمها من وجهة نظري هو انشغال معظم المحررين في صفحات النقاش بسبب العصبية في التمسك بالرأي و اضف على ذلك عدم التنوع في تحرير المواضيع و ميول الاكثرية الى مواضيع محددة (الدين و التاريخ بشكل عام على سبيل المثال) و هنا سوف اتكلم عن تجربتي الشخصية مع انشاء المقالات البوتية و مدى استفادتي من المقالات التي تم انشائها بالبوت و ان كانت مجرد بذرة، احب ان اكتب في المواضيع الرياضية و خاصة الاولمبية منها و من يعرف بنوعية هكذا مقالات فانها تحتوي الكثير من اسماء الرياضيين سوف اتكلم عن حقبتين لكتابتي (ترجمة مقالات) في المواضيع الرياضة الاولى في اولمبياد 2016 حيث عانيت مع اسماء الرياضيين حيث انه لا يوجد اي مقالات تتناول الرياضيين (ربما فقط كرة القدم لسبب شعبيتها في العالم العربي عموما) الا ان الفرق ظهر بعد ذلك مع بدأ البوت المذكور في النقاش هذا بانشاء مقالات أعلام الرياضة بشكل عام (و مازال بحاجة لمزيد من المقالات عن أعلام الرياضة). للأسف ويكبيديا العربية مازالت بحاجة لمقالات البوت لان المحررين (اعتقد حوالي 5000 محرر نشط و اكثر من مليون محرر بشكل عام) لا يستطيعون مجارات البوت في عمله. المشكلة ليست بانشاء المقالات البوتية بقدر ما هي في تنظيم عمل المحررين و تقسيم المشاريع المتنوعة و تنظيمها و التي سوف تقوم بتغطية عمل البوت (اقصد عامل العمق او مؤشر العمق). وحتى يتم التوازن بين عمل البوت و مسالة العمق يمكن تخصيص عمله بنطاقات تحريرية معينة يجد القيميين على ويكبيديا انها من المواضيع التي لا تتمتع بشعبية كبيرة لدى العرب للتحرير بموضيعها كمثال أعلام الرياضة (باستثناء كرة القدم)و لذلك أرى ان يتم توجيه البوت في المواضيع ضعيفة الأنشاء و بالتوازي مع ذلك العمل على خلق طاقة تحريرية للافراد المتواجيدين في ويكيبيديا ان لناحية تنظيم العمل و تقسيم المشاريع و خلق ورش عمل و متابعتها. الاداري ليس عمله الأساسي التحرير للصراحة و مشكورين لانهم مازالو يقومون باعمال تحريرية بسبب كما ذكرت ضعف الطاقات التحريرية و تلهي بعض المحررين في صفحات النقاش، انما الأداري هو تنظيم و مراقبة و ارشاد و ما ندر تحرير و ليس العكس (لا اقول انهم مقصرين في عملهم بل فريق التحرير هو مقصر) .اعتذر من الجميع على الإطالة بالتعليق و على التوسع في نقاشي لناحية مسألة التحرير لان موضوع النقاش و الكسل التحريري متلازمان فالأول سببه الثاني و المعالجة تتم بخطة تتناول الأمرين --طلال غريب (نقاش) 20:32، 16 ديسمبر 2020 (ت ع م)
  •   تعليق: قام الزميل جار الله مشكوراً بمساعدة الموسوعة للوصول للمليون مقال، لكن وبعد تخطي هذا الحاجز فأنا شخصياً أرى ضرورة التوقف نهائياً عن إنشاء المقالات البوتية وحصر عمل اليوتات في تعليم المقالات كإضافة قالب "مقالة غير مراجعة" أو ما شابه ذلك. لكني أرى أن النقاش تم تصغيره من إيقاف المقالات البوتية للحديث عن بوت جار الله فقط فحتّى ولو كان أنشطها وربّما البوت الوحيد الذي يُنشئ المقالات فلا يجب تشخيص الموقف مهما حدث وأنا هنا لستُ بموقف دفاع فقد قلتُها سابقاً أني لست مدافعاً عن أحد بل حريصاً على مناقشة مصلحة الموسوعة كأفكارٍ وليس كأشخاص.

متفق طبعاً على ايقاف المقالات البويتة لكن بهذا التصويت بالذات فصوتي بالإيجاب مُعلق حتى سماع رأي الزميل جار الله وتُعتبر موافقتي جارية فوراً بعد اتفاق الزميل جار الله وإذا ما اعترض فالصوت يبقى مُحايداً --عمر قنديل (نقاش) 16:34، 16 ديسمبر 2020 (ت ع م)

نقاشات جانبية
Omar kandil هل تعلم أنَّ النقاش لا يُشخصن أي شيء ولم يُقصد بتاتًا، ولكن بتعليقك هذا وضعت نوع من "فتنة الشخصنة"؟ صراحةً متأسف جدًا لتعليقك! --علاء راسلني 17:12، 16 ديسمبر 2020 (ت ع م)
أهلاً علاء:
في الواقع ووفق السياسات فأعتقد أن فهمك للتعليق ربّما كان خاطئاً، بدا لي النقاش هو "ايقاف المقالات البوتية نهائياً" وعند الإطلاع وجدت مثالاً يُقصد به شخص معين وهذا الأمر صحيح إذا ما وُضِح بأنّه مثال وطرح للنقاش بعد موافقة الشخص المعني، ولكن في هذه الحالة بدا لي تشخيصاً، كان ردك منطقياً جدا حيث بدأته بعبارة "هل تعلم أنَّ النقاش لا يُشخصن أي شيء ولم يُقصد بتاتًا" وهذا منطقي جداً ولكن المنطق له وجهان دائماً لذلك من حقي العلمي وفق ذات المنطق الدفاع عن نفسي بنفس العبارة "لا يُشخصن أي شيء ولم يُقصد بتاتًا". طبعا ليس من المنطقي أن أُدافع عن نفسي فردك كافي لولا استخدام عبار "فتنة الشخصنة" وأنا الآن أطلب منك توضيحاً مباشراً عن القصد بهذه العبارة حيث أنّها تبدو لي اتهاماً وكلي أمل أن تكون غير ذلك. تحياتي للجميع واحترامي لكل الأراء هو وعد علي منذ قررت أن أكون عضواً في هذا المجتمع عمر قنديل (نقاش) 18:30، 16 ديسمبر 2020 (ت ع م)
أهلًا Omar kandil، طبعًا تحمل اتهامًا شخصيًا بناءً على اتهامك لي بشخصنة النقاش. لاحظ مسار النقاش كان عامًا ويتحدث عن فكرة أنَّ إنشاء المقالات البوتية حصرًا يقتصر على بوت الزميل جار الله مشكورًا طبعًا، وأي مُستخدم نشط بالمجتمع يعلم لماذا ذكرت الزميل جار الله وبوته، ولو طالعت جميع نقاشات المقالات البوتية على ويكيبيديا العربية منذ 2018 ستفهم سبب الإشارة لجار الله. ثم جاء تعليقك ليحرف مسار النقاش من مناقشة موضوع "المقالات البوتية"، ومن المؤكد أنَّ الزميل جار الله له فضل علينا جميعًا، والنقاش لا يمسه بأي حرف شخصيًا ولا يمس مجهوده. بتعليقك أعلاه أنتَ أول من ذكرت كلمة الشخصنة، واتهمتني بشخصنة النقاش بقولك «فلا يجب تشخيص الموقف» ثم أكملت «قلتُها سابقاً أني لست مدافعاً عن أحد بل حريصاً على مناقشة مصلحة الموسوعة كأفكارٍ وليس كأشخاص» بأنك حريص على مصلحة الموسوعة وهذا فيه تأكيد لاتهامك لتظهرني بمظهر المُشخصن للنقاش. فالنقاش كان سيره طبيعيًا ولم يخطر في خاطر أي زميل فكرة "الشخصنة"، وهي مرفوضة لدي شخصيًا، وأنت الوحيد الذي تركت فكرة النقاش وتمسكت بنقاش نقطة "فلا يجب تشخيص الموقف"، وطبعًا دون إطلاع منك أساسًا على سبب تخصيص بوت الزميل جار الله بالنقاش --علاء راسلني 18:37، 16 ديسمبر 2020 (ت ع م)
الزميل علاء:
بدايةً أقدم لك اعتذاري اذا ما وصلت فكرة لك أو لأحدٍ ما بأني قصدت شخصاً مُعيناً في هذا النقاش أو أي نقاشٍ آخر، وأني وإذ ذكرت فقد قلت في تفكيك "النقاش" كفكرة أن طرح مثلاً حي يفتح أبواب الإختلاف والحدّة وأعيد مرةً أُخرى أني أعتذر إذا ما لامس كلامي أحد بسوء فأنا أُناقشُ الفكرة مجردة وليس بشخصيات لكن الإلتباس يقع بأن الأفكار تُطرح عن طريق أشخاص بحكم الطبيعة لكن الأشخاص أبرياء مهما أُثبتت صحة الفكرة أو فشلها. أما وبعض العبارت التي طرحتها مثل «فلا يجب تشخيص الموقف» و «قلتُها سابقاً أني لست مدافعاً عن أحد بل حريصاً على مناقشة مصلحة الموسوعة كأفكارٍ وليس كأشخاص» فأنت تعلم كما يعلم الجميع أني كنتُ أتعرض لمواقف كثيرة لستُ ممن يعيرونها اهتماماً ولذلك فأنا أكثر استخدام مثل هذه العبارات في أي نقاش أنا فيه وسأبقى أكررها كلما وجدت تسميةً في أي نقاش وسأكررها كثيراً وأقول: طرح أي اسم في أي نقاش يحتم علي شخصياً توضيح الصورة للجميع واستخدام عبارات تؤكد حياديتي اتجاه الأشخاص وتؤكد موافقتي أو عدمها على الأفكار.
أُكرر لك اعتذاري أولاً اذا ما وصل لك مني اتهامٌ بسوء وثانياً أُكرر اعتذاري لجميع الزملاء إذا ما ظنّ منهم أحد أني اتهمته بسوء أو اتهمت سواه عمر قنديل (نقاش) 19:24، 16 ديسمبر 2020 (ت ع م)
الزميل علاء: على فكره يحق لأي عضو أن يعبر عن نفسه بالطريقة التي يراها مناسبة طالما أنه لم يسئ لأحد وهناك اتهام مباشر منك لعمر بانه يحاول إطلاق فتنة وهذا اتهام خطير برأيي لأنك هنا فهمت التعليق بطريقة خاصة بك وبغض النظر عن الاخذ والرد الذي تم هنا إلا أنني أرفض هذه الاتهامات يحق لي أن أقول أنني متفق إلا إن صوتي أود ن يكون محايدا في حال فلان رأى عكس ذلك وهذا قد يعود لاعتبار الزميل عمر الزميل جار الله أكثر خبرة وتعمق في هذا الجانب من الموسوعة وهذا حقه ولا يحق لك سلبه منه واتهامه بافتعال الفتن اقتضى التنويه. -- تموز | ܬܳܡܘܙ   07:56، 17 ديسمبر 2020 (ت ع م)
مرحبًا Tamuz Hasan عذرًا منك ولكن تنويهك لا يعنيني بشيء صراحةً وهو مردود عليك جملةً وتفصيلًا، لا يحق لأحد تحويل النقاش من نقاش عام إلى نقاش شخصي، خصوصًا أنَّ النقاش لا يتضمن أي اتهامًا أو تهجمًا شخصيًا، وعمر خصص الموضوع بأنه يتضمن "تشخيص" وهو لا يتضمن أي شيء من هذا القبيل. أيضًا أهلًا بك محاميًا عن الزميل، وتكرارًا لعباراتك الغريبة اقتضى التنويه من طرفي أيضًا   --علاء راسلني 10:36، 17 ديسمبر 2020 (ت ع م)
الزميل علاء: عذرك غير مقبول بالنسبة لي، للأسف، بما أنك تكيل الاتهامات يمنة ويسرة. كن بخير، تحياتي -- تموز | ܬܳܡܘܙ   12:27، 17 ديسمبر 2020 (ت ع م)
أهلا بكم جميعا عموما فالاختلاف لا يفسد للود قضية، عموماً فأنا لا أطلب من أحد الحماية ولست بعاجزاً عن تفكيك هذا النقاش عبارةً عبارة فقد كانت التفكيكية من المناهج الأدبية والفلسفية المثيرة لاهتمامي لكني لا أفعل ذلك حرصاُ على الود فقط، استخدم أحد الزملاء عبارة "أهلا بك محامياً" وكأنّه نسي أن النقاش عام ويحق للجميع إبداء الرأي وهذا النقاش مفتوح وربّما الكثير من المتخدمين سييرون هذا النقاش ويكون لديهم وجهة نظر ربّما معي أو ضدي فلكلٍّ حقه في الاعتراض أو الموافقة وتسمية "محامي أو مؤيد" هو اسلوب غير موفق صراحةً كذلك عبارة "هذا لا يعنيني" لا أعرف شخصياً من أين أتت هذه العبارات إذا كان صاحب النقاش أصلا قد أرسله ل"رسائل للمجتمع" ما يعني بحكم الأمر الواقع أنه معني بكل رأي ورد أو سيورد في هذا النقاش ويؤسفني قول أن بعض العبارات وبعض المواقف التي لم ولن اسميها قد استهلكتها الأحزاب الشيوعية في الستينات.
اذكر الجميع بضرورة قراءة النقاش بأوله وتحكيم العقل في طريقة الطرح وأذكر الجميع أيضا بقراءة تعليقاتي شخصياً فإني أذكر أني قدمت اعتذاراً لجميع الزملاء إذا ما مسهم كلامي في سوء والاعتذار لم يلقَ شكراً كأقل تقدير من أحد بينما إبداء المستخدمين لرأيهم سيعرضهم لاتهامات بالفتنة والمحامة والتأييد وكأن مصطلح أبدي رأيك يعني تعال ووافقني في رأيي؟!؟!
التزموا بعبارات لطيفة وأقرؤا بتمعن والاعتذار عن الخطأ هو كبرياء وعزّة نفس وليس مذلة
تحياتي للجيمع واخترامي للجميع والشمس لا تُحجب بالغربال عمر قنديل (نقاش) 12:11، 17 ديسمبر 2020 (ت ع م)
Tamuz Hasan تذكر أني لم أطلب منك قبول عُذري --علاء راسلني 12:29، 17 ديسمبر 2020 (ت ع م)
مرحبًا علاء، وOmar kandil، وTamuz Hasan:، قمت بطي النقاشات أعلاه، فهي نقاشات جانبية بعيدًا عن الموضوع، أرجو أن ينتهي الموضوع عند هذا الحد وعدم شخصنة النقاشات، والتركيز حول صلب الموضوع. تحياتي.--فيصل (راسلني) 12:40، 17 ديسمبر 2020 (ت ع م)
شكراً لك فيصل:
لا شكّ عندي بأنك أحكم مني في هذه المواقف واعلم جيداً أني ما كنت لأُقيم وزناً لما حدث لولا الاتهام الصريح لي ب"قتنة الشخصنة" ما أعرفه جيداً أني قرأت المقترح بتمعن منذ البداية وفي حدود علمي أني لم أجلب معلومات من "القمر" فما قلته كان واضحاً ومبنياً على جزء موجود من النص ولم ولن أقوم بتوجيه الاتهامات يميناً ويساراً لا لمحامي ولا لمؤيد والأهم من ذلك أني ملتزم كلّ الالتزام بماحدث وغير متهرب من مسؤلياتي فلا أتهم أحداً باقتحام النقاش ولا أقول لأحد بأنك لا تعنيني بل أؤكد على أحقية الجميع بقول أرائهم وأضمن شخصياً حريّة الجميع في التعبير عن رأيهم.
شكراً لك مجدداً وثق أني مقدر لحدّة بعض الزملاء ومتفهمها ولكني لا أستطيع أن أُعلي هذا التفهم إذا ما اقترن باتهام غريب لي وثق بأني مقدرٌ لهذا الحرص منك. تحياتي عمر قنديل (نقاش) 13:04، 17 ديسمبر 2020 (ت ع م)
  •   تعليق: من الواضح أعلاه بأن المطروح ليس نقاش ومجرد تصويت وهذا يخالف العرف العام عمومًا. نعود للمقترح عدم إنشاء أي مقالات عبر البوت نهائيًا أو عدم إنشاء أي مقالات عبر البوتات نهائيًا هو مقترح عام جدًا ولا يأخذ بالحسبان كمية المهام التي تقع ضمنه، فهناك مشروع ويكي مدن وهناك مشروع مقالات الأفلام وهناك مشروع مقالات الأعلام وهناك مشروع مقالات الفلك وغيرها من المهام التي بقينا شهور نحضر لها ونناقشها وتوصلنا إلى توافق حولها. وكل مشروع من هذه المشاريع يحتاج لنقاش خاص به.
  • إمكانية التطوير نعم هناك إمكانية تطوير المقالات بالمستقبل أو بمجرد توفر بيانات كافية وقمنا بذلك والمشروع مازال مستمر وتطوير مقالات لاعبي كرة القدم نموذج لذلك والنتائج كانت ممتازة.
  • التخويف بالكم: مئات الآف من المقالات أو حتى ملايين ربما يكون رقم ضخم لمن يكتب في موقع عادي ولكن عندما تكتب موسوعة فالرقم هذا ضئيل جدًا وهناك ملايين المقالات الملحوظة ستبقى مفقودة واليوم حتى بعد أن وصلنا إلى المليون في ويكيبيديا العربية نعاني من نقص كبير في المقالات في شتى المجالات، حتى في الأعلام.
  • هذا النقاش كما حدث في بداية العام لمنع المستخدمين من إنشاء المقالات وعندما نقل النقاش إلى ميدان السياسات لم يشارك أحد بالمسودة أو بالنقاش ولا يوجد نية واضحة لتطوير السياسة. والنقاش السابق أكد على استمرار المقالات البوتية، المطلوب كما كان مطلوب في النقاش السابق هو تحديد شكل البذرة ولا يهم بعد تحديدها من ينشئها مادامت المقالة تحقق الشروط المتفق عليها.

في أكتوبر راسلني الزميل حلمي لإعادة تشغيل مهام الإنشاء البوتي وقلت له سأقوم بتشغيل المهمة في آخر شهرين من العام وقمت بذلك في شهر نوفمبر وكذلك منذ بداية شهر ديسمبر. رغم أن لدي اليوم عشرات الآف من المقالات الجاهزة ولكني لم أقم بإنشاء عدد كبير بشكل يومي وهدفي من الإنشاء هو الحفاظ على نسبة النمو الطبيعية لويكيبيديا العربية، ففي كل عام هناك نسبة نمو يجب أن نحققها حتى نبقى بنفس مستوى الأعوام السابقة وإنشاء هذه النسبة هو أمر ضروري. أخيرًا يبدو عام كورونا يرغب بالقضاء على نمو ويكيبيديا العربية كما قضى على الحياة الطبيعية بشكل عام.

  • ملاحظة: العمق لا يعني الجودة حتى لو تم إنشاء مليون مقالة مختارة أو بذرة اليوم في تعديل واحد فسينخفض العمق إلى 53، وسنكون في المركز العاشر وهو أسوأ ما يمكن أن نصل له. فمؤشر العمق له علاقة بعدد التعديلات وليس له علاقة بجودة المقالة. وللحفاظ على العمق عندما نصل إلى مليونين يجب أن نقوم بـ 143,100,000 تعديل حتى لو كانت تخريبية وسيكون العمق 218 فقط. فالعمق سينخفض بمجرد نمو المشروع وهذا شي طبيعي ومع مرور الوقت سيعود إلى الارتفاع. تحياتي.--جار الله (نقاش) 17:10، 16 ديسمبر 2020 (ت ع م)

مرحبًا جار الله وشكرًا لتوضيحك. بدايةً لا أعلم المقصود بهذه العبارة «من الواضح أعلاه بأن المطروح ليس نقاش ومجرد تصويت وهذا يخالف العرف العام عمومًا» ولكن لا نُريد الوقوف لبعضنا البعض على الكلمة. بالنسبة لمقترح عدم إنشاء أي مقالات عبر البوت نهائيًا فالمُصطلح ليس عام، حاليًا جميع المقالات التي يتم إنشائها هي مقالات الأعلام، ولو تحدثنا عن مقالات الفلك مثلًا فكانت لمرة واحدة وهكذا، أما المقالات التي كانت بلا حُسبان للكم هي مقالات الأعلام، فجميعنا نعلم أنَّ مقالات الفلك أو الأفلام كانت ضمن عددٍ مُحدد سلفًا، ولكن مقالات الأعلام كانت مفتوحة بالكامل. أما نقطة "إمكانية التطوير" فهي مُمكنة ولكن ليس لجميع المقالات ولا تُغطي جزء بسيط منها. أما "التخويف بالكم" فيجب أن يكون نمو الموسوعة مُتوافق مع نمو المستخدمين، وحاليًا النمو لا يتوافق بتاتًا مع نمو الموسوعة في الجوانب الأخرى، وهذا موضوع عام لوحده لو أردنا مقارنة "عدد المقالات" مع باقي جوانب الموسوعة بلا استثناء، أما نقص المقالات في الجوانب الأخرى، فكما تعلم لا نُعارض الأفكار النوعية في المقالات البوتية، كما حصل في مقالات الفلك، ولو تحدثنا عن مقالات الأعلام، فهناك نقطة مهمة يجب إعادة النقاش بها حول ملحوظية هذه المقالات، وكيفية التحقق من ملحوظية الشخصية أساسًا قبل إنشاء المقالات، فهناك العديد من المقالات البوتية حُذفت لعدم تحقيقها الملحوظية فيما بعد.

بالنسبة لنقطة "كما حدث في بداية العام لمنع المستخدمين من إنشاء المقالات"، فالنقاش آنذاك تخصص أكثر فيما يخص المُستخدمين، وللأسف عدم مشاركة الأفراد المُنخرطين في إنشاء المقالات وبنفس الوقت تخوف المجتمع من الحلول الرادعة. أتمنى منك توضيح «هناك نسبة نمو يجب أن نحققها حتى نبقى بنفس مستوى الأعوام السابقة وإنشاء هذه النسبة هو أمر ضروري»؟ وهل النسبة هذه مرتبطة بإنشاء المقالات فقط؟ تحياتي --علاء راسلني 17:24، 16 ديسمبر 2020 (ت ع م)

وصلات مرجعية

قائمة بمعظم النقاشات حول المقالات البوتية منذ ظهورها في ميدان التقنية في أبريل (نيسان) 2018 حتى سبتمبر (أيلول) 2019. تحياتي --علاء راسلني 17:49، 16 ديسمبر 2020 (ت ع م)

  • علاء: نعم هو مصطلح عام ويشمل جميع المهام على الرغم من أنه يتحدث عن فئة معينة فقط (مقالات الأعلام وحتى مقالات الأعلام جودتها تختلف عن فئة لآخرى). ومن صوت صوت لفئة معينة ولتعريف عن عمق غير واضح. وشكرًا لإضافة وصلات المهام الأخرى حتى يراجعها الزملاء.
  • الملحوظية: قمنا بتحديد الملحوظية بالاعتماد على الموسوعة الإنجليزية فقط، ويمكننا مناقشة هل يجب أن تكون في عدة مشاريع لكي تحقق المقالة الملحوظية. فالموضوع فيه سعة.
  • النمو: منذ سنوات إلى الآن هذه المشكلة موجودة، عدد المستخدمين قليل ويقل والبيئة يمكن أن نصفها بالمنفرة للمستخدمين ولا يوجد سوى عدد قليل نشط وحصل على الصلاحيات. والحل ليس بأن نوقف الإنشاء للحفاظ على مؤشر نمو وهمي بل أن نحل المشكلة الرئيسية.
  • إن كانت النية خلف هذا النقاش هي تطوير ويكيبيديا فالنقاش يجب أن يحدد لماذا لا يجب إنشاء مقالات بوتية ولو كان الموضوع متعلق بالجودة يتم توضيح مشاكل جودة كل مهمة حتى يتم تحسينها ووضحنا موضوع العمق ليس له علاقة بالجودة ولم يبق شيء للتوضيح ولكي نبني برجًا يجب علينا أن نحفر بشكل عميق وهذا ما تفعله المقالات البوتية في ظل عدم وجود عدد كافي من المستخدمين المهتمين بالإنشاء. تحياتي.--جار الله (نقاش) 18:50، 16 ديسمبر 2020 (ت ع م)
    شكرًا جار الله لا تعليق بعد تعليقك طبعًا، شكرًا لتوضيحك، وبانتظار رأي المجتمع لأضع اقتراحات أولية كخُلاصة. تحياتي وشكرًا مجددًا، واعتذر فيما يخص التعليق أعلاه الذي صدر من أحد الزملاء حول "الشخصنة"، وكما تعلم بُوتك يُذكر في كل مكان، ليس انتقاصًا من حقه أو حقك، ولكن هو الأنشط لدينا، وكما تعلم كلما زاد النشاط زادت الإشكالات أو الملاحظات/التعليقات. تحياتي --علاء راسلني 18:53، 16 ديسمبر 2020 (ت ع م)
مرحباً جار الله:،
فقط أود التنويه إلى أن قراءتك لمؤشر العمق غير سليمة.
نمو الموسوعة ليس نمواً في عدد المقالات فقط، وإنما نمواً في حجم المجتمع ومهارات أفراده وبالتالي قدارتهم على إدارته. فلو زاد عدد المقالات يجب أن يزيد عدد الأعضاء ويزيد مؤشر العمق وهذا يعني أن المشروع بصحة سليمة وأن النمو سليم. أما لو زاد عدد المقالات دون زيادة حجم المجتمع ودون زيادة العمق فهذا نمو كاذب لا يعكس واقع المجتمع.
اليوم أكثر من 80% من محتوى ويكيبيديا بذور، ولو نظرنا لبقية المشاريع ولدينا مجتمع متوافق مع موسوعة بحجم 400 ألف مقالة. والسبب في ذلك هو الزيادة البوتية التي حصلت منذ عام، وعلينا أن نصلح هذه المشكلة لا أن نفاقمها، مثلاً أن نلتزم استراتيجياً بتخفيض نسبة البذور في الموسوعة بمقدار 3% كل سنة على مدار 10 سنوات، أو غير ذلك من الحلول.
ودي لك. Michel Bakni (نقاش) 18:52، 16 ديسمبر 2020 (ت ع م)
أهلًا Michel Bakni: ما الذي يشير إليه عمق 218 وهل لو قام البوت بإنشاء مليون مقالة مختارة اليوم سينخفض العمق أم سيرتفع؟
  • هل يمكنك التوضيح لي كيفية حساب مؤشر العمق وهل هو مرتبط بالجودة؟
  • كيف قدرت أن حجم مجتمع ويكيبيديا العربية يتناسب مع 400 ألف مقالة؟ لماذا لا يكون 300 ألف أو 500 ألف؟ تحياتي لك.--جار الله (نقاش) 19:32، 16 ديسمبر 2020 (ت ع م)
  •   تعليق: مرحبًا.. بدايةً ألف شكر للزميل جار الله ولبوته المتميّز.. أتفق مع الزميل علاء أن تلك النقاشات كانت في غالبها لتحقيق هدف وصلنا إليه ولله الحمد، لذلك أرى أن الاستمرار في العمل على مقالات الأعلام -التي لم يُحدد كمها- بنفس الطريقة يحتاج لمراجعة ودراسة وإلّا سيستمر إلى ما لا نهاية.. شخصيًا أؤمن بمقولة "قليل دائم خير من كثير منقطع" وكذلك "المحتوى يولّد المحتوى" التي ذكرها الزميل محمد، ولا أمانع استمرار إنشاء المقالات البوتية لكن بمسار آخر، فلا يخفى عليكم أن إيقاف البوتات عن العمل على إنشاءها لن يمنع تواجدها بالحسابات العادية ولنا في قائمة الويكيبييدين الأكثر إنشاءً للمقالات مثال..
بعيدًا عن العمق الذي يطول الحديث عنه، فمشاكل الملحوظية بارزة حقيقةً كونها تعتمد على إنشاء آلي، ونجد أنفسنا أحيانًا في موقف أننا حذفنا شخصية عربية ملحوظيتها أكثر بكثير من تلك الشخصية السياسية التي أنشأها البوت مثلًا، وهذه مشكلة بنبغي معالجتها برأيي.. "المحتوى يولّد المحتوى" فعلًا، ومن الممكن الاستمرار في إنشاء المقالات لكن بشروط أكثر تشددًا، فمثلًا:
  • يُمكننا العمل بطريقة عكسيّة، فالوضع الحالي هو إنشاء مقالات جديدة لتسهيل إنشاء المستخدمين لمقالات جديدة أخرى، وبرأيي أن يتركّز العمل في الفترة التالية على المقالات التي تحتاجها الموسوعة، ويُمكن كبداية الاعتماد على الأعلام الذي يظهرون في صناديق المعلومات وليس لهم مقالات مثلًا، أو الوصلات الحمراء التي تمتلئ بها الموسوعة، أو أي وسيلة أخرى، المهم أن تكون المقالة لها تواجد في مقالة أخرى هنا..
  • الطريقة الثانية هي إنشاء قائمة لأكثر 100 شخصية تواجدًا في الموسوعات الأخرى، وإنشاء ما يُمكن منها حسب الشروط السابقة، كتواجدها في 3 مشاريع أو تواجد المهنة والجنسية أو غيرها.. أي مقالة جديدة تظهر في القائمة وتحقق فيها الشرط يُمكن إنشائها، وتُترك البقيّة لحين اكتمال الشروط، وأعتقد أن الزميل جار الله وبقيّة الزملاء يعتمدون على الادعاءات في ويكي بيانات لتحديد هذا..
هكذا نكون قد وسّعنا في المحتوى حسب الاحتياج.. صحيح أن النمو سيكون أقل لكن مردودة على المحتوى الحالي سيكون أفضل، ومجددًا "قليل دائم خير من كثير منقطع".. لو أمكن للزميل جار الله: التكرّم باستخراج إحصاءات حول مقالات الأعلام التي نفذها البوت في الفترات السابقة، ونوعيّتها، وإن أمكن مقدار نموها لنُحدد نقاط الضعف أو المقالات التي يُمكننا تجاوز إنشاءها.. سابقًا أنشأت صفحةً لمتابعة نمو مقالات الممثلين ربما فكرتها تكون مفيدة.. --شبيب..ناقشني 23:13، 16 ديسمبر 2020 (ت ع م)
  •   تعليق: مرحبًا جميعًا، آسف بداية بسبب طول التعليق، لكن هي نقاط لابد من إعادة طرحها لإزالة اللبس الحاصل. كما أرجو أن تكون مشاركتنا هنا مبنية على أسس واضحة وليس بناء على تصورات مخالفة لما هي عليه ويكيبيديا، وللتذكير، لسنا في عملية تصويت، بل الموضوع مفتوح للتباحث وتبادل وجهات النظر للوصول إلى توافق جديد ينسخ التوافقات المجتمعية السابقة. هناك قصور لافت للانتباه حول مفهوم العمق في ويكيبيديا، أشار إليه أخي Meno25: مشكورًا وعرّج على ذلك جار الله. يبدو أن الكثير من الزملاء المشاركين يعتقدون أن ارتفاع نسبة العمق تعني ارتفاع جودة المقالات، وهذا خاطئ تمامًا. العمق لا يتصل مطلقًا بجودة المقالات، بل هو معيار ويكيبيدي صرف يمكن من خلاله قياس مدى حيوية كل نسخة، ومدى نموها المجتمعي، انفتاحها، تكاتفها... إلخ، وهو ما يمكن بدوره أن يرسم صورة افتراضية عن سلامة المشروع واستمراريته، فإذا زاد عدد التعديلات وترافق مع زيادة في عدد المقالات، يمكن للمؤسسة حينها أن تنظر افتراضًا إلى المشروع على أنّه مشروع حي، ليجذب انتباهها ودعمها التقني.
سبق أن ناقشنا مسألة العمق أكثر من مرة، وجرى في النقاشات السابقة الفصل بين ارتفاع مؤشر العمق وانخفاضه عن ارتفاع جودة المقالة وانخفاضها، وبعد فترة نعود مرة أخرى إلى ذات المربع بسبب مفهوم انتشر قديمًا لدى بعض الزملاء القدماء الذين ربطوا بين انخفاض مؤشر العمق بارتفاع عدد البذور.
يمكن احتساب العمق على النحو التالي، مع الإشارة إلى أن ع يعني العمق، ت يعني عدد التعديلات، م يعني عدد المقالات، غ يعني عدد غير المقالات، ج يعني مجموع عدد المقالات + عدد غير المقالات (لُطفًا مراجعة هذه الفقرة للاستزادة):
 
ولتبسيط الصورة أكثر، إذا أضاف JarBot (ن) اليوم مليون مقالة بوتية مختارة بمليون تعديل (أي كل مقالة تُنشر بتعديل واحد فقط)، فسينخفض مؤشر العمق بدرجات مقارنة بإضافة مليون مقالة بوتية بذرية كل واحدة منها اكتملت بخمسين تعديلًا. فمؤشر العمق يهتم بعدد التعديلات في كل صفحة بصرف النظر عن جودة كل صفحة، كما أشار إلى ذلك الزملاء.
الآن وقد فصلنا بين العمق وعدد البذور، نعود إلى المقالات البوتية، يجب أن نحدد ما مشكلتها، هل تغيّرت معاييرناالسابقة؟ هل تغيرت الجودة المطلوبة؟ إن كان كذلك، ما هي الجودة المطلوبة لنرفع الشروط أكثر؟ أشار محمد إلى فائدة المقالات البوتية، إذ إن كل مقالة جديدة هي نقطة جذب جديدة وباب جديد يرد من خلاله القراء والمستخدمون الجدد، وذكر طلال ذلك أيضًا، فويكيبيديا التي بها 400 ألف مقالة، بكل تأكيد هي أقل تنوعًا بالمقالات من ويكيبيديا التي تحتوي على مليوني مقالة، وأقل جذبًا للقراء، بالتالي أقل احتضانًا لمساهماتهم.
الحفاظ على عمق وهمي من دون وجود مجتمع، ليس سوى مسألة مضللة للمؤسسة ومضللة لمن يتابع المؤشر عن حجم نمونا الحقيقي، والحل ليس في منع البوتات من الإنشاء، فهذا ليس حلًا، بل هو فقط إخفاء لمشكلة تآكل المجتمع وتلاشيه التي نعاني منها منذ سنوات (يمكن لي هنا أن أسرد أسماء العشرات من الزملاء النشطين والمؤثرين التي هجروا ويكيبيديا في السنوات الماضية)، بل الحل في صنع نقاط جذب جديدة للمستخدمين، من خلال إنشاء مقالات أكثر وفتح مشاريع جديدة تغطي اهتمامات الجميع، من دون التركيز على نوع محدد من المقالات كما أشار طلال. والشيء بالشيء يُذكر، سبق فتح ذات الموضوع في مشروع الـ400 ألف مقالة في عام 2015، وفي كل مشروع لتطوير ويكيبيديا العربية، وكان آخرها في مشروع المليون مقالة، إذ كان عمق ويكيبيديا العربية في 16 يوليو 2019 قبل البدء بالمشروع يقف عند سقف 168، بينما ارتفع ووصل اليوم إلى 218 رغم ارتفاع عدد المقالات بحوالي 200 ألف مقالة. لو كّنا قد صرفنا النظر عن المليون مقالة بسبب وصول مؤشر العمق إلى 168 في يوليو 2019، لكنا حتى اليوم عند عتبة الـ900 ألف مقالة، لا بل، لما تجاوزنا عتبة الـ400 ألف مقالة. من ذا يريد أن يستبدل ما وصلنا إليه اليوم بما كنا عليه في عام 2015، فقط للحفاظ على مؤشر لا يفيد شيئًا من حيث الجودة الأكاديمية أو عمق الجودة في كل مقالة.
الحل أن نصل إلى ما وصلت إليه ويكيبيديا الإنجليزية، من تشبّع بعدد المقالات، وهو ما دفع المجتمع إلى الاتجاه نحو تطوير المحتوى. أتمنى من الزملاء الذين شاركوا بسبب ربطهم بين العمق وعدد البذور أن يراجعوا الأمر، وإن كان لديهم مقترحات لتطوير العمل، فمن المهم طرحها في هذا النقاش ليُتاح لنا جميعًا الاطلاع عليها وتبنيها إن حصل الاتفاق عليها. خالص التحيات. -- صالح (نقاش) 03:01، 17 ديسمبر 2020 (ت ع م)
  • هذه دعوة لجميع المستخدمين الذين أيدوا إيقاف المقالات البوتية لمراجعة آرائهم، في الحقيقة أنا تسرعت بالموافقة على إيقاف المهمة التي تحتاج إليها الموسوعة وأعتذر من الزميل جار الله الذي له فضل كبير لا يُنكره أحد وأقترح إعادة فتح مشروع المقالات البوتية للسيارات والعلاقات الثنائية والسفارات والقنصليات على وجه الخصوص والتحديد لأن مثل هذه المقالات تحتاجها الموسوعة، وأحب أن أوضح للزملاء موافقتي المتسرعة وهي وجود فكرة عدم الاعتماد على ويكي بيانات وعدم وجود نقاش فظهر الأمر وكأنه تصويت ولا أخفيكم سرا فإن هذه النقاشات من أكبر وأعظم الأمور المُنَفّرة وحقيقةً بدأت منذ فترة التفكير في ترك العمل في الموسوعة بسبب هذه النقاشات والمشاكل التي امتلأت بها ويكيبيديا العربية مؤخرا، أعتذر عن كلامي غير المترابط وأَحُثّكم على الاستمرار في العمل في الموسوعة وتحية لكم من القلب. --أبو هشام «نقاش» 06:59، 17 ديسمبر 2020 (ت ع م)
    أبو هشام حقيقةً أنا منذ الأمس بدأت أفكر بعد قرأتي للنقاش. --حسن راسلني (☎) 07:08، 17 ديسمبر 2020 (ت ع م)
    ليس هناك دعوة لإيقاف البوت، بل لإيقاف خفض مؤشر العمق عن طريق إيقاف إنشاء المقالات البوتية. Michel Bakni (نقاش) 07:17، 17 ديسمبر 2020 (ت ع م)
    هذا ما قصدته منذ البارحة، لا بدّ من سماع رأي أصحاب البوتات الأكثر تعديلاً قبل الحديث عن أي شيء فالمنطق يقول أنهم أصحاب القرار الأول ما لم تثبت الوقائع عكس ذلك وما قلته هنا ليس من بنات أفكاري بل هو مبدأ علمي في طرح الأفكار ابتدأ به أرسطو بتحديده لمثلث الكلام وطوّره الفلاسفة المتلاحقين بالتزامن مع تطور الاقتصاد السياسي. عمر قنديل (نقاش) 08:44، 17 ديسمبر 2020 (ت ع م)
  •   تعليق: كان البارحة صوتي محايداً واليوم وبعد التدقيق في الموضوع والتعرف جيداً على أساس عمل البوتات قمت بتغير صوتي من محايد مع تحويل الصوت الحيادي إلى تعليق لبيان وجهة نظري بسؤال أصحاب العلاقة أولاً قبل البت بأي فكرة عمر قنديل (نقاش) 09:22، 17 ديسمبر 2020 (ت ع م)
    إشارة للأخ ◀ Elph. --حسن راسلني (☎) 10:17، 17 ديسمبر 2020 (ت ع م)
  •   تعليق: فقط بغرض توضيح التوافق أعلاه، فهو مشروط بما ذكره الزميل علاء وليس مطلقًا بالكلية (ربما العنوان كذلك)، وهو التوقف عن إنشاء مقالات الإعلام استنادًا على آخر مشروع لإنشاء المقالات البوتية، خصوصًا مع الثغرات في مسألة الملحوظية وطرح عدّة مسودات لضبط الإنشاء الكمي/البوتي للمقالات والتي لم تلقَ تفاعلاً كافيًا يؤدي لاعتمادها، أما بخصوص العمق فهو برأيي أعمق مما ذكره الزملاء أعلاه، ولا يهمني حقيقًة قيمته كرقم، بل هو مؤشر يعكس نمو الموسوعة وهميًا في فترة من الفترات، وقد أوضحت نقطة سابقًا في أحد النقاشات، نظام ميدياويكي يعتمد على التاريخ كثيًرا، فكل شيء مؤرخ ومسجل، فلو زاد هذا المؤشر أو نقص بشكل غير اعتيادي في فترة ما، دلّ ذلك على حصول نمو غير طبيعي (وهمي) في هذه الفترة، وهو سيحفظ ضمن إحصاءات ويكيبيديا العربية على الميتا، هذا هو المهم بنظري لا الرقم نفسه، وعليه يجب أن يراعي إنشاء المقالات مع عدد التعديلات، وأي إنشاء كمي لا يراعي هذه الضوابط من الأفضل أن يتوقف لحين التوافق على استمراره من جديد، تحياتي --Mohanad Kh نقاش 10:30، 17 ديسمبر 2020 (ت ع م)
  •   تعليق: كغيره من أي موضوع من مواضيع ويكيبيديا، فهناك من يؤيد المقالات البوتية وهناك من لا يؤديها، ولكلٍ رأيه بالنهاية وأسبابه المقبولة كما ذكر الزميل Mohanad Kh. وصراحةً من أكثر التعليقات منطقيةً التي قرأتها هو تعليق الزميل FShbib على هذا النقاش في خاص:فرق/52010386. أيضًا لماذا البعض يبتعد عن النقطة الأساسية، بأنَّ هدف النقاش بدايةً هو إيقاف التوافق القديم على إنشاء مقالات الأعلام البوتية، فمثلًا ليس لدي مانع بإنشاء مقالات بوتية في مواضيع أخرى، ومن يُطالع الوصلات المُتعلقة أعلاه سيجد أني فتحت معظم الأقسام لإنشاء مقالات الجينات والمجرات وغيرها، ولكن المقالات كانت لإثراء مواضيع مُعينة في ويكيبيديا العربية مع تغطية كافة جوانبها من مصادر وأيضًا من شاكلة بالعموم، أما مقالات الأعلام فحاليًا إنشائها عبر البوت بملحوظية "ويكيبيديا الإنجليزية" فقط، وأتذكر تعليق Tarawneh في إحدى النقاشات حول المقالات البوتية بأنَّ مقالات مثل (فلان مولود في كذا ومتوفي في كذا وهو يعمل كذا وجنسيته كذا) لا تُظهر ملحوظية الشخصية، ولو كُتبت مقالة عن شخصية عربية بهذا الشكل لحذفت مُباشرةً دون نقاش حذف حتى. لذلك المطلوب تحديد نوعية المقالات والابتعاد عن الإفراط في إنشاء مقالات الأعلام خصوصًا أنَّ بعض الزملاء أنفسهم ينشئون مقالات الأعلام بشكلٍ بوتي عبر حساباتهم، وجانبيًا الزميل Mr. Ibrahem ينشئ مقالات بوتية عبر حسابه ولكنها نوعية طالع مثلًا الجمعية الوطنية في روسيا البيضاء أو سيركويتو دي جيتكسو 2020. وتعقيبًا على نقطة Content generates content فهذه من العبارات التي تُستعملها الشركات في ترويج الأفكار، ولكن ليس شرطًا أن يُولد المحتوى المحتوى، خصوصًا إذا كان المحتوى المُولد عدد زياراته شهريًا تكاد لا تتعدى 0-1 زيارة، وهذا من تجربتي في إنشاء مقالات أعلام بوتيًا عبر حسابي سابقًا، فكيف هذا المحتوى سيولد محتوى بهذه الصورة؟ ولكن الفائدة الوحيدة حقًا والتي لا يُمكن إنكارها هي نقطة Talal gharib بأنه عند إنشاء مقالات أو قوائم مثلًا أصبح عدد الوصلات الحمراء قليلة فيما يخص مقالات الأعلام، خصوصًا إذا كانت المقالات أو القوائم عن مواضيع غريبة لا يتطرق لها الأفراد عادةً، وأذكر منها شخصيًا قبل أيام أني وجدت مقالة سارا روي أثناء إنشائي لقائمة، ونعم شكرًا لوجودها ولكن أين محتواها (هي عالمة سياسة أمريكية، ولدت في القرن العشرين.)؟ كم عالم سياسة عربي وُلد في القرن العشرين؟ أم نعتمد على أن يتأكد الشخص من ملحوظيتها بالتوجه للمقالة الإنجليزية؟. أخيرًا نقطة العمق ولكن نسيَّ الزملاء التعقيب أنَّ كل مقالة بوتية يُبنى عليها عدة تعديلات بوتية، فمثلًا المقالة البوتية (التي ذكر البعض أعلاه أنها تكون بتعديلٍ واحد) فهي فعليًا تتضمن أكثر من تعديل بوتي، واستمر على مثال سارة روي قام البوت لوحده ب4 تعديلات خلال فترة إنشاء المقالة (13-14 أبريل) ومع الأيام قام أيضًا ب7 تعديلات أخرى دون أي تعديل مُستخدم. أخيرًا إذا كان النقاش سيخرج بشيء، ففعليًا يكفي تطوير الزملاء لصفحة ويكيبيديا:عمق مقالة ويكيبيديا (شكرًا صالح). تحياتي --علاء راسلني 10:58، 17 ديسمبر 2020 (ت ع م)
  •   تعليق: شكرًا لكل الزملاء وشكرًا لك علاء على فتح هذا القسم، نعم النقاش سيخرج بشي وكما قلت لا مانع من تعديل شروط المقالات وكذلك لا مانع من تحديد سقف شهري لعدد المقالات. رأي شبيب جيد جدًا بما يتعلق بمقالات الأعلام ونحتاج لنقاش الشروط كي يتم اعتماده، باقي المشاريع كمشروع الأفلام لم يبدأ بعد... مشروع ويكي المدن مازال في البداية، وباقي المشاريع الذي ذكرها الزملاء كالسيارات وغيرها، أتفهم فكرة ضبط الإنشاء وأتمنى أن نصل إلى نقطة ترضي الطرفين، فكما ترى أنا أحاول أن ألتقي بمن يعارض أو متخوف من الإنشاء الكمي في نصف الطريق وأتمنى أن نصل إلى نقطة تلاقي. تحياتي للجميع.--جار الله (نقاش) 11:41، 17 ديسمبر 2020 (ت ع م)
  • لم أقرأ النقاش كاملًا، لكن أؤكد على بعض النقاط التي أشار إليها آخرون وأتفق معها، مؤشر العمق لا يعبر بصلابة عن جودة نسخ ويكيبيديا، وأظن كانت هناك ملاحظة تشير إلى أن هذا المعيار لا يعني نفس الشيء بالنسبة للغات غير اللاتينية (ربما كان هذا في شكل قديم للمؤشر). يمكن إجراء تعديلات كثيرة في ويكيبيديا العربية للتدقيق الإملائي، بإصلاح موضع الهمزات والتدقيق النحوي وإزالة تعبيرات تُعد ليست الأكثر صوابًا لغويًّا، هذه التعديلات لا تعني زيادة في كم المحتوى في المقالة الواحدة، وهي فقط إصلاح نصوص، وربما ليس لها مقابل (بنفس القدر) في ويكيبيديات بلغات أخرى. المحتوى يولد محتوى عبارة عامة، ما حجم المحتوى الذي يولد محتوى؟ وفي أي موضوع؟ لكن مع ذلك، ما زلت أرى أن ويكيبيديا العربية منخفضة في كم المحتوى في المقالة الواحدة وعدد المقالات. وأعتقد بالملاحظة أن ويكيبيديا العربية أغلب مقالاتها أنشئت عبر البوتات أو بحسابات بشرية جمعت المحتوى بصورة آلية.--محمد أحمد عبد الفتاح (نقاش) 12:59، 17 ديسمبر 2020 (ت ع م)
  • بداية أشكر الزميل علاء لطرح هذا الموضوع المهم جدًا، وأشكر الزميل جار الله لجهوده ولتفهمه للموضوع ومرونته للوصول للأفضل، ثم أشكر الزميل شبيب لاقتراحاته البناءة. بالفعل الموضوع يحتاج لوقفة متأنية، فلو حاولنا المقارنة بين كثير من أصحاب تلك الشخصيات وبين مقالات أعلام عرب يجري حذفها لعدم تحقيق الملحوظية سنتفهم المشكلة، لذا يجب تقنينها في أضيق الحدود، وهنا أجد مقترحات شبيب عملية جدًأ ومنطقية. ثانيا المجال واسع أمام البوتات في موضوعات مثل السيارات والفلك وعلاقات الدول وغيرها من الموضوعات المهمة الأخرى، التي لن تجد اختلافا حولها، ولها أهمية تفوق بمراحل الأشخاص. شكرا لكم. --Dr-Taher (نقاش) 14:43، 17 ديسمبر 2020 (ت ع م)
  •   تعليق: لدي تعليق بسيط أو بالأحرى اقتراح بسيط. الموسوعة تُعاني نقصا من حيث مقالات المُدن والتقسيمات الإدارية الأخرى (كالبلديات والمُقاطعات ...) خصوصا منها ما يتعلق بمُدن القارة الأفريقية، لذا أقترح أن يُخصص الزميل جار الله: حصة من المقالات البوتية المُخصصة للأعلام في هذا الجانب. تحياتي للجميع.--Mohamed Belgazem (نقاش) 12:43، 18 ديسمبر 2020 (ت ع م)
  •   تعليق: ربما من عوامل جذب الجدد هو تلك الصبغة التي تعطيها المقالة بأن منشؤها فلان، فإن قام البوت بإنشاء كل المقالات (في السويدية لديهم بوت أنشأ معظم المقالات) زالت الصبغة وفتر الحماس، هذا من جهة، من جهة أخرى عدم وجود مقالات المُدن والتقسيمات الإدارية الأخرى كما تفضل مشكورًا Mohamed Belgazem: لا تحتاج لمعايير الملحوظية ونفعها عظيم، من وجهة نظري تسقيف و/أو تحديد المقالات البوتية والابتعاد مؤقتًا عن سير الأعلام (تُحذف مقالت لأعلام عربية لها نفس درجة ملحوظية أعلام في الإنجليزية) تحياتي –عادل امبارك راسلني 13:46، 18 ديسمبر 2020 (ت ع م)
  •   تعليق: هذا النقاش مرتبط بأكثر المواضيع الشائكة لدينا في الموسوعة، وهي المقالات البوتية. مبدئيًا نحن في ويكيبيديا العربية ننقسم إلى فريقين: فريق يرى أن الكم مُقدَّم على الجودة، وفريق يرى الجودة مقدمة على الكم، وإن كان جميعنا يعترف بضرورة وجود العنصرين في الموسوعة. عن نفسي أرى أننا يجب أن نقلل من كثافة إنشاء المقالات البوتية ولا أرى أن نقوم بتجفيفها، فأنا أتفق مع أخي علاء في إيقاف إنشاء مقالات الأعلام هذه الفترة لحين التوافق حول مبدأ يحدد المعيار الذي من خلاله نحكم على ملحوظية الشخص الذي سنقوم بإنشاء مقالة بوتية عنه، ولا أخفيكم أنني لا أتفق مع إنشاء أي مقالة عن شخصية لمجرد أنَّ هناك مقالة إنجليزية عنها، فملحوظية الفرد تختلف من مجتمع لآخر. من ناحية أخرى، فأنا أتمنى اتجاه المجتمع إلى إنشاء مقالات بوتية في مجالات أخرى كالسيارات والكواكب والمجرات وغيرها من الأمور التي نتفق جميعنا حول ملحوظيتها وأهميتها، وأخي جار الله ما شاء الله له باع وخبرة طويلة في هذه المجالات، وسيستطيع بكل سهولة أن يوفر لنا مقالات بوتية في مواضيع أخرى غير الأعلام. هناك نقطة أخرى أود أن أتطرق لها وهي مسألة العمق، فهذا المقياس يجب أن نحقق فيه تقدما كما نحقق في عداد المقالات، وله أهمية عظيمة في توضيح مدى توافق نشاط المجتمع مع زيادة المقالات وله دور جيد في تحديد مدى جودة المحتوى الموجود في الموسوعة، وصراحة لا أتفق مع إخواني الذين قللوا من أهميته، فعمليًا شبه مستحيل أن تُنشأ مقالة مختارة أو جيدة من تعديل واحد، ولم يحدث هذا الأمر مطلقا في موسوعتنا ولن يحدث ناهيك عن التعديلات الأخرى التي تُنشأ بسبب المقالة المختارة في مرحلة ما قبل وسمها من مراجعة الزملاء والتصويت وغيره. في النهاية أتمنى أن يكون هذا النقاش بداية لوضع معايير ملائمة للمقالات البوتية بحيث نوازن بين نمو العداد وزيادة الجودة، تحياتي وعذرا على الإطالة  . أحمد ناجي راسِلني 14:31، 18 ديسمبر 2020 (ت ع م)

  تعليق:   مطلوب  خلاصة: مرحبًا.... لكي لا نفتح هذا النقاش كل مدة، المطلوب وجود خلاصة احترافية تشمل السنوات الخمس أو الثلاث القادمة كي نكون جميعًا على علم بدل من كل مدة نفتح نقاش دون وجود خلاصة أو وجود خلاصات مؤقتة. تحياتي لكم وكما قلت أتمنى أن نصل إلى نقطة تلاقي وخلاصة تخدم ويكيبيديا العربية في السنوات القادمة.--جار الله (نقاش) 04:03، 15 يناير 2021 (ت ع م) []

مرحبًا جار الله فعليًا أرغب بوضع خلاصة مقترحة ولكن أحتاج لحوالي شهر للعودة لنشاطي الاعتيادي على ويكيبيديا، لذلك لو أمكن وضع {{لا للأرشفة}} ورُبما طي أجزاء من النقاش حتي يتسنى لي ذلك، أو إذا تطوع أحد الزملاء بوضع خلاصة مقترحة حول الموضوع لنتناقش حولها. تحياتي وعذرًا للتأخير --علاء راسلني 09:10، 16 يناير 2021 (ت ع م)[]

اقتراحعدل

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. بعد قراءة تعليقات الزملاء خاصة تعليقات الأخوين جار الله وعلاء: جاءت لي فكرة، وهي أننا كل ثلاثة أعوام -المدة التي ذكرها أخي جار الله- نقوم بالنقاش حول هدف كبير لنا نحققه في هذه الفترة، ووفقًا لحال الموسوعة، فأنا أرى أننا يجب أن نخصص الثلاثة أعوام القادمة لكي نصل إلى مليون ونصف مقالة وتحقيق عمق مقداره 300 في نفس الوقت. بالأمس بعد حسبة بسيطة مُستنتجة من معادلة العمق وجدت أننا لكي نحقق هذا الهدف فيجب علينا أن نجري في الثلاثة أعوام هذه 40.5 مليون تعديل: نحن الآن نجري 10 مليون تعديل تقريبا في العام، وهذا يعني أننا نريد زيادة هذا المتوسط بمقدار 3.5 مليون تعديل في العام، ووجدت أيضًا أننا يجب أن ننشيء في الثلاثة أعوام هذه 2 مليون و515 ألف صفحة في غير نطاق المقالات. مقترحي هو أننا نكون فريق ضخم يشارك فيه كل مستخدم بما يقدر عليه ويكون عملنا في الموسوعة منصبا لتحقيق هدف مليون ونص مقالة وعمق 300 في 1 أبريل 2024، وهذا الأمر يعني أن البوت مسموح له إنشاء 350 ألف مقالة تقريبا في الثلاثة سنوات هذه، وأنا لدي بعض المقترحات التي يستطيع البوت من خلالها زيادة عدد الصفحات في غير نطاق المقالات إن شاء الله، فهل هذا الأمر نقدر عليه؟ تحياتي للجميع  . أحمد ناجي راسِلني 12:53، 3 فبراير 2021 (ت ع م)[]

أداة صورة مقترحةعدل

مرحبًا جميعًا... يعمل فريق خاص بالصور على تطوير تقنية لاقتراح صور للمقالات، الأداة تقترح الصور الحرة فقط. أحيانًا معرض صور وأحيانًا صورة الموضوع، هذه الأداة تستهدف ويكيبيديا العربية، أعتقد سيتم إضافة المهمة للوافدين الجدد قريبًا. يحتاج الفريق لتجربة الأداة ومعرفة الأخطاء والمشاكل. لذا أطلب من المجتمع الموافقة على تشغيل البوت لإضافة الصور بناء على هذه الأداة. سأقوم بمراجعة تعديلات البوت لمعرفة الأخطاء وستكون التجربة على مراحل لحين التأكد من خلو الأداة من المشاكل لتشغيل البوت بشكل آلي بالكامل عليها. ليس لدينا عدد كبير من الصفحات التي تفتقد للصور الحرة لأننا نعتمد على الويكي داتا بشكل كبير ولكن تبقى بعض المواضيع بحاجة للصور وستكون الأداة جيدة جدًا لهذه المقالات. هذه بعض الأمثلة: 1، 2، 3، 4، 5، 6، 7، 8، 9، 10، 11. يرجى اقتراح الحجم المناسب (أكبر من 100px). تحياتي لكم.--جار الله (نقاش) 22:53، 8 مارس 2021 (ت ع م)

السلام عليكم جار الله:، الفكرة جيدة، ولكن ماذا عن خصوصية ويكيبيديا العربية مع "بعض الصور"؟ فكما تعلم البوت لن يميز تلك الخصوصية، إلا إذا كنت ستستثني المقالات الموجودة في "تصنيفات معينة" فعندها قد لا تكون هناك مشكلة. شكرا لك. --Dr-Taher (نقاش) 05:22، 9 مارس 2021 (ت ع م)
وعليكم السلام Dr-Taher: لنرى النتائج دون استثناء لكي نعلم ما هي المشاكل ونبلغهم بالاستثناءات المطلوبة، وسيتم إنشاء قالب {{لا للصورة المقترحة}} لتجاوز المقالة في المستقبل. غالبًا الصورة المقترحة مفيدة وليست إباحية ويمكننا الاستفادة منها حتى في مقالات بوابة الإسلام فلا داعي لبدء الاستثناءات قبل معرفة ماهية الصور وهل هي مقبولة أو لا. تحياتي.--جار الله (نقاش) 15:44، 9 مارس 2021 (ت ع م)
السلام عليكم، ملاحظة بسيطة يُرجى إضافة تصغير لتظهر الصورة في إطار إبراهيم قاسمراسلني 22:12، 9 مارس 2021 (ت ع م)
وعليكم السلام ◀ Mr. Ibrahem شكرًا لك على الملاحظة، تم الأخذ بها. تحياتي. جار الله (نقاش) 03:13، 11 مارس 2021 (ت ع م)
  • ملاحظة هامة: مرحباً بعد تطوير أغلب القوالب في الموسوعة فإن الصور المستخدمة فيها لا زالت ضمن أكواد الإطارات الخاصة مما يشوه منظر القالب عادة لذلك أتمنى أن تتوفر آلية لتنظيف الصور ضمن القوالب لتأخذ مكانها بشكل طبيعي ضمنه، أحمد الياباني راسلني 04:29، 11 مارس 2021 (ت ع م)
    مرحبًا ◀ Ahmad.aea.99 سأقوم بالعمل على مهمة وإخراج الصور من الإطار ضمن صناديق المعلومات. تحياتي. جار الله (نقاش) 13:15، 11 مارس 2021 (ت ع م)

  إشارة: مرحبًا جار الله، رجاءً الاطلاع على الخلاصة المؤقتة. -- صالح (نقاش) 20:42، 15 مارس 2021 (ت ع م)

  خلاصة مؤقتة: أرجو إجراء 100 تجربة لمعاينتها بناءً على ما طُرح من ملاحظات (إضافة |تصغير لتؤطر الصورة واعتمد حجم 200بك)، إن لم تظهر بها أي مشاكل، يُمكن عندها اعتماد المهمة، ما لم تظهر أي ملاحظات. -- صالح (نقاش) 20:42، 15 مارس 2021 (ت ع م)

  • مرحبا أخي جار الله: أولا تحية لك مني على مجهوداتك، ثم لي ملاحظة بسيطة حول ترتيب عرض العناصر بالنسبة لنسخة المحمول، مثلا في الصفحة 1، تظهر العناصر بهذا الترتيب: مقدمة ==> شريط البوابات ==> صورة ==> قالب صيانة. ربما يكون الأمر راجعا لكون البوت يضيف الصورة قبل قوالب الصيانة. شكرا مرة أخرى ودمت سالما أخي الكريم. يحيى بن علي (نقاش) 19:48، 29 مارس 2021 (ت ع م)
    مرحبًا أخي ◀ يحيى بن علي سأحاول إضافة الصورة أسفل قوالب الصيانة المستخدمة بكثرة. تحياتي. جار الله (نقاش) 21:11، 31 مارس 2021 (ت ع م)

  إشارة: مرحبًا جار الله، التجارب جيّدة، يُمكنك البدء بالمهمة وشُكرًا لجهودك سلفًا، وآسف للتأخر في وضع الخلاصة بسبب أرشفة النقاش من قبل البوت. -- صالح (نقاش) 00:44، 30 أبريل 2021 (ت ع م)[]

  خلاصة: يُمكن البدء بتنفيذ المهمة بناءً على ما طُرح من ملاحظات. -- صالح (نقاش) 00:44، 30 أبريل 2021 (ت ع م)[]

صالح وجار الله: أرجو إضافة الصور للمقالات التي لا تملك قالب معلومات ولا يمكن تخصيص قالب لها, حتى لا تصبح الصور مكرر داخل وخارج قالب المعلومات. - مع تحياتي - وهراني 01:51، 30 أبريل 2021 (ت ع م)[]
◀ وهراني البوت حاليًا يتأكد إن الصورة ليست على الصفحة فلن تصبح الصورة مكررة وأعمل على معرفة هل الصورة ضمن صندوق المعلومات أو لا، لكي أتمكن من معرفة المكان المناسب للصورة. تحياتي. جار الله (نقاش) 01:57، 30 أبريل 2021 (ت ع م)[]
جار الله: كيف يمكنه أن يتأكد والصفحة لا تحمل أي إشارة إلى الصورة - فقالب المعلومات يجلبها من ويكي بيانات. مثال : يوم الثقافة (اليابان) - بعد تعديلك أضفت قالب معلومات فأصبحت الصورة مكررة. أرجو أن تكون الفكرة قد وصلت. - مع تحياتي - وهراني 02:29، 30 أبريل 2021 (ت ع م)[]
◀ وهراني في هذه الحالة لا أجد ما يمنع من إضافة الصورة خصوصًا هناك مهمة تزيل الصور المكررة. حتى المقالات التي فيها صندوق معلومات أحيانًا تُستبدل الصورة في ويكي داتا بعد فترة وتصبح الصور فيها مكررة. تحياتي. جار الله (نقاش) 12:44، 30 أبريل 2021 (ت ع م)[]
جار الله: لماذا نضيف عبأ يمكننا تفاديه. أنصح بإضافة الصور فقط في حال تعذر إيجاد قالب معلومات مناسب. وفي هذه الحال أرجو تأجيل هذه المهمة لما يعد إتمام مهمة "إضافة صندوق معلومات معادل". أما المهمة التي تزيل الصور فهل يمكنك إرشادي للمزيد عن المعلومات عنها. - مع تحياتي - وهراني 14:40، 30 أبريل 2021 (ت ع م)[]
◀ وهراني بالتأكيد سأقوم بمهمة إضافة صندوق المعلومات المعادل أولًا ولكن بشكل عام سنجد مشكلة الصور المكررة كل مدة بسبب المهام ستكون دورية، هذا نقاش وترخيص المهمة. تحياتي. جار الله (نقاش) 14:54، 30 أبريل 2021 (ت ع م)[]

استخدام إضافة "وصل الصفحة"عدل

مرحبًا جميعًا.. لدينا تفضيلاتي ← الإضافات ← ‍وصل الصفحة: زر في قسم "الأدوات" في الشريط الجانبي لإضافة وصلة للصفحة في الصفحات الأخرى.  ، التي يُمكن اعتبارها نُسخة مُصغرة من الأوب.. للأسف ملاحظ في الفترة الأخيرة كثرة استخدامها من أجل إضافة وصلات داخلية (غير ضروية أحيانًا) بطريقة آليّة، إلّا أن قواعد الأوب لا تنطبق عليها (طالع استخدام وسم أوب - استخدام وسم "وصل الصفحة" الجديد).. المشكلة الأكبر هي حينما يستخدمها متطوّع لا يحمل صلاحيّة مما يجعلنا أمام المئات من التعديلات غير المراجعة..

مبدئيًّا أقترح حصر استخدام الإضافة على المحررين فقط، وسيكون أفضل إن أمكن للزميل زكريا: ضبط الإضافة كي لا تتفعّل إلّا حينما تكون المقالة يتيمة (مثل ميدياويكي:Gadget-OrphanCheck.js).. تحياتي.. --شبيب..ناقشني 12:59، 10 مارس 2021 (ت ع م)[]

  • مرحبا ◀ FShbib، اتفق معك اليوم لاحظت مستخدم استخدمها أكثر من 70 مرة خلال دقائق معدودة. اقتراحك جميل لكن اعتقد لو أمكن إضافة كود بحيث تتوقف بعد وصل المقال ثلاث مرات على سبيل المثال سوف يكون أفضل (خاصة للمستخدمين الجدد) lokas (راسلني) 13:08، 10 مارس 2021 (ت ع م)[]
  • شكرا أخي شبيب: لهذه الملاحظة، وأتفق معك في حصر استخدامها على "حاملي الصلاحية" ولتكن "مراجع تلقائي" باعتباره قد حاز تلك الصلاحية وفق إضافات جيدة قام بها، كذلك أتفق مع "إخفائها" في المقالات "غير اليتيمة". شكرا لكم. --Dr-Taher (نقاش) 03:14، 11 مارس 2021 (ت ع م)[]
  • ملاحظة: الفكرة ممتازة وقد تساعد في تقليل الصفحات اليتيمة بشكل كبير ولكن في حال وصل الصفحة وهناك تشابه في الأسماء أو المسميات الواصلة إلى صفحة ما كيف يمكن تتبع تلك المشكلة لذلك أرى أن يضاف تصنيف خاص بالمقالات التي تربط بهذه الطريقة للتأكد منها كل مقال على حدى، على سبيل المثال مقال يتيم باسم محمد الدوسري وفي حال تم البحث لوجدنا 10 لاعبين كرة قدم بنفس الاسم فكيف ستحل تلك المشكلة ؟، لذلك وجب التنويه وشكرا لكم، أحمد الياباني راسلني 04:35، 11 مارس 2021 (ت ع م)[]
  •   تعليق: مرحبًا... بعد هذا الرجوع الذي ليس الأول من نوعه لمتابعتي لهذه الإضافات، نحتاج مهمة لإزالة الوصلات المكررة في نفس الفقرة، هذه الوصلات عديمة الفائدة، الجدد يقومون بإضافتها بشكل دوري وأغلب هذه التعديلات تمر، في حال عدم وجود أعتراض على الفكرة سأقوم بحصر المقالات التي تحتوي على الوصلات المكررة في نفس الفقرة وطرح أمثلة إزالتها لأخذ موافقة لإجراء المهمة بشكل دوري. تحياتي.--جار الله (نقاش) 13:31، 16 مارس 2021 (ت ع م)[]
    جار الله: أعتقد أنه لا ضرر من تكرار الوصلات، ولا أمانع إجراء التغيير ما دام ضمن مهمة رئيسية.. عمومًا ربما من الأفضل إنشاء قسم لهذه المهمة وقصر هذا القسم على الأداة.. ما زلنا بانتظار آراء أكثر حول الصلاحية.. تحياتي.. --شبيب..ناقشني 22:23، 31 مارس 2021 (ت ع م)[]
  • لا ضرر من وجود الأداة أو استعمالها بكثرة لأن وجود وصلة في نص المقالة أفضل من وجودها في قالب تصفح أو قالبين أو أكثر، ولا أتفق على إخفاء الإضافة في المقالات غير اليتيمة فالهدف جعل الموسوعة مثل الشبكة (موضوع يدل على موضوع آخر) وأرى أن تكون متاحة للمراجعين تلقائيا، وإذا كان من وجودها ضرر في صفحة أحدث التغييرات فياحبذا لو تُخفى من تلك الصفحة، تحياتي وشكرا لكم. --أبو هشام «نقاش» 05:27، 1 أبريل 2021 (ت ع م)[]
    أخي أبو هشام: الوصلات يجب أن تُستخدم بحكمة ولتؤدي غرضًا، واقتراحت في البداية حصرها على المحررين (وسن قوانين لاستخدامها لاحقًا) لأن المحررين واعين بما يُضاف ولا يُضاف من الوصلات بعكس المتبدئين.. في ظل غياب أي شروط لاستخدام الإضافة، يُمكنني إجراء مليون تعديل كهذا، وسأحتج بأن إخفاءها من أحدث التغييرات يكفي، لذلك أفضل الحلول هو حصرها على المقالات اليتيمة التي تتطلّب إضافة للمقالات الأخرى.. تحياتي.. --شبيب..ناقشني 22:06، 19 أبريل 2021 (ت ع م)[]
    فعلا يجب استخدامها بحكمة أخي ◀ FShbib ولا ضرر من وجودها في المقالات غير اليتيمة، هذا رأيي ولا أعترض على أي شيء يحصل عليه توافق.. تحياتي. أبو هشام «نقاش» 01:01، 20 أبريل 2021 (ت ع م)[]
  •   تعليق: زكريا: شكرًا لك لحصرها على المؤكدين تلقائيًّا، لكن يبدو أن الشرط لا يعمل، أرجو مراجعة آخر تعديلات الوسم.. تحياتي.. --شبيب..ناقشني 21:59، 19 أبريل 2021 (ت ع م)[]
      خلاصة: أًصلح الخلل والإضافة الآن محصورة على المراجعين تلقائيًّا حسب ما أشار الزملاء.. تحياتي.. --شبيب..ناقشني 22:08، 1 مايو 2021 (ت ع م)[]

Futrue of FlaggedRevs (Pending Changes) extensionعدل

رجاء ساعد في الترجمة للغتك

Hello, I’m posting this here because this wiki has FlaggedRevs (Pending Changes) enabled.

This extension is one of the oldest extensions we have in production and currently does not have a maintainer. FlaggedRevs has been the cause of several incidents and visible regressions, especially because software decays and our technology constantly changes.

Another problem with this extension is its scope. While most of its functionalities are not enabled at Wikimedia, or are enabled on a very small set of wikis only (e.g. "multiple dimensions" was enabled only on Hebrew Wikisource, and they agreed to disable it). This has made maintaining the extension a tall order (more of a nightmare). In other words, this extension does too many things, and none well.

To move forward, barely used functionalities of this extension will be removed. Such as: support for multiple dimensions (like “style” and “tone”), multiple tiers (“quality” and “pristine”), several one of its special pages (ProblemChanges, ReviewedPages, ReviewedVersions, QualityOversight), and more. This will make it less of a burden to start maintaining and improving the main functionalities. The user interface will have only one mode in the future (currently it has four).

You can check this Phabricator ticket for more information about functionalities being removed: phab:T277883

These removals would simplify its logic drastically, and enable us to rework its old interface, fix several deprecated dependencies that this extension is the last to block their removal of (like the "action=ajax" API), and reduce the number of issues/incidents/regressions that can be caused by this extension.

Most users of wikis that have this extension enabled (including English Wikipedia and German Wikipedia) won't see any difference. Wikis will still be able to use multiple "levels" (but not multiple "tiers") and will still be able to enable pending changes for whole namespaces, or on a group of pages only (otherwise known as “protect mode”). Those features will not be removed.

To follow the discussion around this, take a look at T185664.

Thank you for understanding and sorry for any inconvenience. Ladsgroup (talk) 17:17، 23 مارس 2021 (ت ع م)[]

الزملاء الكرام Avicenno، وElph، وFShbib، وGlory20، وFreedom's Falcon، وIbrahim.ID، وMemelord0، وMeno25، وMervat، وMichel Bakni، وMohamed Ouda، وNehaoua، وإسلام، وباسم، وبندر، وجار الله، وسامي الرحيلي، وصالح، وعلاء، وعمرو بن كلثوم، وفيصل، ومحمد أحمد عبد الفتاح، ووسام، وولاء:، يُرجى متابعة هذا الموضوع للأهمية. لأنه إذا كانت خلاصته إلغاء "التعديلات المُعلقة" أو"المقالات غير المراجعة" فلا بد من إيجاد بديل وهو نطاق:"المسودة"، بمعنى أن المقالات الجديدة تكون في نطاق "المسودة" إلى أن يقوم أحد المحررين بنقلها بعد مراجعتها إلى نطاق المقالات. شكرا لكم. --Dr-Taher (نقاش) 12:46، 3 أبريل 2021 (ت ع م)[]
مرحبًا، أعتقد ان أمورًا كثيرة سوف تتغير، لأن التعديلات ستصبح مرئية وغير معلمة مما يجعل الأمر صعب لاكتشاف التخريب، أما المقالات فيمكن متابعتها وعدم التساهل معها، دون الحاجة لأمر المسودة (من تجربتي في الويكيبيديا الفرنسية)، المشكل الحقيقي هو قلة المتطوعين مقابل الكم الهائل من المخربين والعابثين والوصوليين
اضافة: يمكن الاعتماد فقط على البوت في وضع قالب مقالة غير مراجعة، ويقوم بصيانته مع تصنيف مراقب
تحياتي عادل امبارك راسلني 13:32، 3 أبريل 2021 (ت ع م)[]
◀ Dr-Taher لم أقرأ كامل نقاش فابريكايتور، لكن مما يتضح من الإعلان هنا وأول تذكرة فابريكايتور: معظم المستخدمين في الويكيبيديات التي فعلت هذا الامتداد لن يلحظوا أي تغيير. والتعديلات المعلقة ستظل موجودة. محمد أحمد عبد الفتاح (نقاش) 17:42، 3 أبريل 2021 (ت ع م)[]
مرحبًا◀ محمد أحمد عبد الفتاح حسب ما فهمته لقد خصصت التذكرة ذكر الإنجليزية والألمانية «التي فعلت هذا الامتداد لن تلحظ أي تغيير» لأنه ببساطة لم تكن تطبق سياسة التعديلات المعلقة فلا ثرعندها سوى زوال علامة التعجب تحياتي عادل امبارك راسلني 17:47، 3 أبريل 2021 (ت ع م)[]
◀ Nehaoua will still be able to enable pending changes for whole namespaces محمد أحمد عبد الفتاح (نقاش) 17:54، 3 أبريل 2021 (ت ع م)[]
  • عند قيامنا بمهام "مراجعة المقالات غير المُراجعة" والتي ترجع إلى 10 سنوات سابقة! وجدنا العديد من المقالات المخالفة والتي تستدعي الحذف السريع! لكنها ظلت موجودة لأكثر من 10 سنوات دون مراجعتها. لذا فإن وجود مثل تلك المقالات تحت نطاق "مسودة" أظنه أفضل، حتى يمكن للقارئ أن يُمييز أنها لم تخضع للمراجعة، بل يمكن التوصل لاتفاق مع مُحركات البحث مثل جوجل وغيرها بحيث لا تظهر مثل تلك المقالات في نتائج البحث. --Dr-Taher (نقاش) 14:02، 3 أبريل 2021 (ت ع م)[]
    أتفق مع أن نطاق المسودة أفضل. ولكن هل سنحتاج لصلاحيات جديدة في هذا النطاق؟ Michel Bakni (نقاش) 17:26، 3 أبريل 2021 (ت ع م)[]
    مرحبًا ◀ Dr-Taher لست ضد فكرة المسودة، لكن أردت التنويه أن استعمال قوالب الصيانة (ملحوظية،خرق حقوق النشر، لا مصادر، نسخ، ترجمة آلية،...) فعال ، إذا ما توبعت (تصانيف، تنبيه الحاذفين وغيرها) في تقليل، و«يمكن للقارئ أن يُمييز أنها لم تخضع للمراجعة» أو أقله ننبهه بأنها غير مكتملة ووجب عدم التهاون في حذف المخالف (يلزمنا جيش من المحررين والإداريين)، الأمر غير هين والتعود عليه صعب لكن يجب التحرك من الآن لإيجاد آلية جديدة تحياتي عادل امبارك راسلني 17:43، 3 أبريل 2021 (ت ع م)[]

  تعليق: مرحبًا جميعًا، حسب النص الوارد أعلاه، ستظل خاصية «التعديلات المعلقة» (بالإنجليزية: Pending changes)‏ قائمة، ومنطقيًّا إذا كانت هذه الخاصية موجودة فيجب أن تتواجد خاصية المقالة المراجعة. التغييرات القادمة تستهدف إلغاء نظام المراجعات المعلمة بنسخه المتعددة، وهو مرتبط بالعديد من الصفحات الخاصة مثل: خاص:ReviewedVersions، خاص:QualityOversight... إلخ. تحياتي. -- صالح (نقاش) 00:45، 4 أبريل 2021 (ت ع م)[]

مرحبا ◀ صالح لاحظت اليوم زوال اللون الأزرق من النُسخ المفحوصة في تاريخ الصفحات! هل هذا هو المقصود أم أن هناك تغييرا حصل في ويكيبيديا؟ تحياتي وشكرا لكم. أبو هشام «نقاش» 05:23، 10 أبريل 2021 (ت ع م)[]
مراحب ◀ أبو هشام، نعم هذا بالضبط هو المقصود، وكما ترى السجل الخاص بالخاصية أزيل أيضًا وأصبحت وصلته الظاهرة أعلاه مكسورة وسيتبعها بالإزالة سجل المراجعة المتقدم المذكور أعلاه في تعليقي. سيكون هناك سجل واحد فقط، على ما يبدو سيُخصص للمقالة المراجعة وبناء عليه ستظهر التعديلات المعلقة. أرجو أن يشاركنا أخي ◀ Meno25 رأيه، لكونه على علم مسبق بهذه التحديثات التي تأخر اعتمادها. ودي. -- صالح (نقاش) 06:05، 10 أبريل 2021 (ت ع م)[]

صفحات دون عنصر ويكي بياناتعدل

سلام الله عليكُم جميعا، الأمر وما فيه أنه لدي اقتراح بخصوص الصفحات التي تبقى غير مُرتبطة بنظيراتها من الويكيات الأخرى على مُستوى ويكي بيانات، ولكن لا أعلم هل ذلك مُمكن من الناحية التقنية. مثلا في حالة المقالات اليتيمة، يظهر أسفل صندوق التحرير إشعار يقول "المقالة كذا" مقالة يتيمة أي ليس لها وصلة في أي صفحة أخرى...إلخ. فكرتي هُنا بخصوص المقالات التي هي غير مُرتبطة بويكي بيانات، أن تظهر لمُعدل المقالة بعد أن تكون هذه الأخيرة قد أُنشئت مُلاحظة كالتي في الأعلى، تُخبره بأن هذه المقالة غير مُرتبطة بويكي بيانات، وأيضا بالطريقة التي يُمكنه اتباعها لربطها بويكي بيانات. أيضا بالنسبة لمُستعملي المُحرر المرئي، يُمكن إدماج هذه المُلاحظة في أيقونة المُلاحظات في الشريط العلوي لصُندوق التحرير الخاص بهذا المُحرر. لهذه الفكرة فوائد ملموسة، فمثلا ستُقلل من عدد المقالات المُكررة عن نفس الموضوع/الشخصية وبالتالي تفادي المرور عبر دمج تلك المقالتين أو إنشاء تحويلة من إحداهما إلى الأخرى. أيضا في بعض الأحيان يحصُل خلل على مُستوى أداة الترجمة، حيث أن المقالة المُترجمة لا تُربط بالمقالات من اللغات الأجنبية الأخرى وتبقى غير مُرتبطة بويكي بيانات. أيضا في بعض الأحيان قد تقع هذه المُشكلة للمُحررين ذوي الخبرة لسبب أو لآخر قد ينسون ربط مقالتهم التي حرروها بويكي بيانات. أتمنى أن أكون قد أوصلت فكرتي بالطريقة الصحيحة، مع أطيب التحيات للجميع.--Mohamed Belgazem (نقاش) 12:55، 14 أبريل 2021 (ت ع م)[]

فعلا هناك مهمة غير دورية ونصف آلية لربط المقالات بالانترويكي. ويقع أحيان أن نجد مقالة مترجمة غير مرتبطة أو ترجمت عن مقالة أخرى حذفت لاحقا.
يمكنك إلقاء نظرة في تاريخ ويكيبيديا:مشروع ويكي الصيانة/بدون إنترويكي/تجربة لمطالعة القوائم التي تم معالجتها.
وبالمقابل هناك أيضا صفحة لعينات (حوالي 1000 مقالة لكل حرف) لمقالات بدون رابط انترويكي. الجميع مدعو للمشاركة في ربطها أو إصلاح أمرها. رمضان كريم - صوم مقبول - إفطار شهي للجميع. - مع تحياتي - وهراني 14:40، 23 أبريل 2021 (ت ع م)[]

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته، شكرا محمد لطرح هذا الموضوع المهم. ولعل الزميل جار الله: يُفيدنا في هذا الأمر. لأن قائمة المقالات غير المرتبطة بلغات أخرى كبيرة، وبعضها بالفعل ليس له مقالات مقابلة في لغات أخرى (على سبيل المثال مقالات السنوات الهجرية، أو مقالات القرى الصغيرة). لذا أرجو من جار الله إنشاء استعلام لحصر المقالات غير المرتبطة بلغات أخرى "حسب تاريخ إنشائها"، ليسهل العمل عليها، فربما ساعدنا فريق المهام الخاصة في ربطها بمثيلاتها. طبعا مقترحي لا يتعارض مع ما يقترحه الزميل محمد، بل الهدف منه حل مشكلة المقالات القائمة. شكرا لكم.--Dr-Taher (نقاش) 02:59، 23 أبريل 2021 (ت ع م)[]

وعليكم السلام أخي Dr-Taher: يقوم بذلك أخي وهراني: في ويكيبيديا:مشروع ويكي الصيانة/بدون إنترويكي. تحياتي لكم.--جار الله (نقاش) 04:39، 23 أبريل 2021 (ت ع م)[]
جميل جدا، سأحاول ترتيب مهمة للمساعدة في ربط ما يمكن ربطه من تلك المقالات. لكن يظل اقتراح الزميل محمد بحاجة إلى مناقشة لتنفيذه. شكرا لكم. --Dr-Taher (نقاش) 05:03، 23 أبريل 2021 (ت ع م)[]
أهلا بكُم جميعا إخواني الكرام، شُكرا جزيلا دكتور ◀ Dr-Taher على الاقتراح، حاليا أشتغل على هذه المقالات بشكل فردي وفق أوقات فراغي، ولكن بما أن عدد هذه المقالات طويل نوعا ما فلا ضرر في الاستعانة ببعض المُساعدة للانتهاء منها في أسرع وقت مُمكن. أخواي ◀ جار الله و◀ وهراني هل مُقترحي أعلاه قابل للتنفيذ من الناحية التقنية وفقا لخبرتكُما في هذا المجال ؟ أطيب التحيات للجميع ورمضان كريم. Mohamed Belgazem (نقاش) 11:08، 26 أبريل 2021 (ت ع م)[]

About deploying StructuredCategories in the Arabic Wikipediaعدل

Hello,

I developed a Gadget that generates a link to a structured description of a given Wikimedia category based on the commonly used Wikidata statements to efficiently define its direct members. Please find the description of the Gadget at https://www.wikidata.org/wiki/Wikidata:Structured_Categories and its JavaScript source code at https://www.wikidata.org/wiki/User:Csisc/StructuredCategories.js. I ask how to deploy this tool in the Arabic Wikipedia so that it can be featured in the Preferences for users.

Yours Sincerely,

--Csisc (نقاش) 14:14، 16 أبريل 2021 (ت ع م)[]

  • شكرا Csisc:. هذه إشارة للزملاء التقنيين زكريا، وجار الله، وFShbib:--Avicenno (نقاش) 22:33، 20 أبريل 2021 (ت ع م)[]
  •   تعليق: جارٍ إضافتها كإضافة تجريبية.. --شبيب..ناقشني 22:52، 20 أبريل 2021 (ت ع م)[]
    مرحبًا، وشكرًا للزميل Csisc: على الإضافة المميّزة فعلًا، وأتمنى أن نرى تطويرًا أكثر لها.. أضفت الإضافة كإضافة تجريبية، ويُمكن تفعيلها من:
    تفضيلاتي ← الإضافات ← ‍بنية التصنيفات: تُقدم وصفًا منظمًا لمحتويات التصنيف بناءً على ادعاءات ويكي بيانات المتعلّقة بعناصره.  
    ترجمت الإضافة باسم "بُنية التصنيفات" لكونها تُعطي ملخصًا لما يحتويه التصنيف، إذ أن "StructuredCategories" رُبما لا تُوصل المعنى المقصود، ورُبما نحتاج لصفحة شرح للإضافة.. أرجو من الزملاء التكرم بآرائهم.. تحياتي.. --شبيب..ناقشني 23:40، 20 أبريل 2021 (ت ع م)[]
  • شكرا لك زميلي شبيب... الترجمة فعالة و تفي للغرض تماما. هناك شرح مفصّل لعمل الآداة بالإنجليزية في d:Wikidata:Structured Categories. سأكون ممتنا إن تمت ترجمته للعربية. --Csisc (نقاش) 01:03، 21 أبريل 2021 (ت ع م)[]

إزالة الألوان من القوالبعدل

مرحبًا بالزملاء، حدث نقاش سابق حول إزالة جميع الألوان من القوالب، وأنا كنت من المؤيدين لهذا المُقترح، لكن بصراحة بعد التجربة، شعرت بأن الألوان كانت تعطي قيمة أكبر للقالب، وهدفها توضيحي أكثر مما هو جمالي. يعني على سبيل المثال {{ريال مدريد}} كان يحتوي على اللون الأبيض وهو ألوان الفريق الشهيرة شاهدوا القالب القديم هُنا. وشاهدوا القالب الحالي هُنا {{ريال مدريد}}. كل ما حدث هُنا استبدال اللون الأبيض باللون الأزرق (الطبيعي). بهذه الحالة نحنُ لم نُزيل الألوان أصلاً، بل هُناك لون أزرق للقالب، واللون الأزرق لا يمت للنادي بصلة، بالتالي الأصح والأفضل هو بقاء اللون الأبيض الذي يُعبر عن لون الفريق، وهدفه توضيحي بالدرجة الأولى. ما أطلبه هو، عندما نرى أخطاء فالأفضل هو عدم الاستمرار عليها، بل الاعتراف بها، والتوقف عن إزالة الألوان. لأن يجب أن تكون هُناك إستثناءات لكل قاعدة، أما القيام بإزالة جميع الألوان دون النظر لأهميتها فأعتقد بأنهُ أمر غير سليم. وهذا الطلب هو لإعادة النظر في هذا المُقترح والموافقة عليه، لأن بعد رؤية النتائج حسب اعتقادي ورأيي بأنها نتائج سيئة، وساهمت في إضعاف فكرة القوالب، وأخص بالذكر قوالب التصفح. إشارة للزميل Michel Bakni صاحب المُقترح السابق. وأرجو من بقية الزملاء طرح آرائهم. كل التحية.--فيصل (راسلني) 16:31، 16 أبريل 2021 (ت ع م)[]

وهذا مثال آخر، {{نادي برشلونة}} شاهدوا منظره السابق هُنا. كل ما حدث هو إزالة ألوان الفريق الشهيرة، ووضع اللون الأزرق الفاتح (الطبيعي) على القالب. وبالمُناسبة، الموسوعات الأخرى تستخدم الألوان بشكل طبيعي في هذا النوع من قوالب التصفح، مثلاً شاهدوا القالب في ويكيبيديا الإنجليزية. وهذه إشارة للزملاء المُهتمين بالرياضة وتحديدًا كرة القدم، فأعتقد هم الذين شاهدوا هذا الفرق الواضح في القوالب كولد، وBo hessin، وMaYsTRo7، وMishary94، وSakiv، وابن أحمد: والبقية. تحياتي.--فيصل (راسلني) 16:38، 16 أبريل 2021 (ت ع م)[]
  أتفق MaYsTRo7 (نقاش) 18:47، 16 أبريل 2021 (ت ع م)[]

  تعليق: مرحباً،أتفق مع زميل فيصل بعد تجربة الموضوع لا أرى أنّ فوائده كبيرة بل وربّما مضاره أكثر، بعض القوالب لا بدّ من استخدام الألوان فيها فاللون يُعبر عن الفكرة، مثلاً قالب الليبرالية يجب أن يكون أصفراً وهُنا اللون ليس للتجميل بل هو شِعارُ الفكر كاملاً وليس لون العلم فقط، والإشتركية أيضاً كمثال أساسي وإذا عددنا القوالب التي تتبع لهم لوجدنا أنّ اللّون إذا اقترن بالقالب يُعبر عن الهوية أكثر من الجمال، الحال نفسه مع القوالب الرياضية فاللون الأبيض مثلاً هو رمز لريال مدريد والأجمر لمانشتر يونايتد والأزرق السماوي أصلُ نادي مانشستر سيتي وهكذا..... .تحياتي --عُمر قنديل (نقاش) 16:52، 16 أبريل 2021 (ت ع م)[]

  أتفق--Sakiv (نقاش) 19:28، 16 أبريل 2021 (ت ع م)[]
مرحباً فيصل، ومتأسف أنك طرحت الموضوع بهذا الشكل وبهذه الطريقة. فاجأتني بالحقيقة بشكل كبير.
المسألة هي أن تلوين الموسوعة يحولها إلى صفحة منتديات وهذا ما نجحنا في إزالته، وأغرب ما في الأمر هو أن هناك تأييداً لهذه الخطوة نحو الوراء، فهل نتقدم بالموسوعة نحو النماذج الراقية أم نتجه بها نحو نماذج المنتديات؟ المسألة ببساطة سؤال واحد، هل صفحات الموسوعات تكون ملونة أم لا؟ إذا لا لماذا؟ لو كانت لفكرة جيدة، لماذا لا تلون الموسوعة البريطانية مقالاتها مثلاً؟ أو لماذا لا تنشر الدوريات المحكمة صفحاتها ملونة؟ ألم تفكر في ذلك من قبل؟ السبب هو نفسه، إذا لم يكن اللون يعطي معلومة فلا داع لوضعه.
أيضاً هل رأيت ألوان قوس قزح التي تننج عند وضع القوالب معاً، مثلاً صفحة زلاتان إبراهيموفيتش، الذي لعب لليوفي وأياكس والبارسا وميلان وإنتر ميلان، كيف سيصبح شكلها.
النقطة الأخيرة، هذه موسوعة وليست منصة لتشجيع الفرق حتى يلون أنصار كل فريق قوالبهم بألوانهم المميزة، هل هناك حاجة لكتابة إرشاد، وب:ويكيبيديا ليست منصة تشجيع رياضية؟.--Michel Bakni (نقاش) 20:38، 16 أبريل 2021 (ت ع م)[]
أهلاً Michel Bakni لا أعلم ما هو سبب الأسف حقيقة، طرحت الموضوع لإعادة النظر في التوافق الذي حصل، وهذا لا يُقلل من شأنك على الإطلاق، فأنا أصلاً كنت أحد المؤيدين للمُقترح، وكوني مُهتمًا في الجانب الرياضي، لاحظت هذه القضية، وطرحت الموضوع ببساطة. عمومًا ميشيل، اللون الطبيعي للموسوعة هو "اللون الأزرق الفاتح" بالتالي عُندما نُزيل الألوان، فنحنُ نعود إلى "اللون الأزرق الفاتح". لم ننتهي من قضية الألوان بعد. بالتالي، بقاء الألوان التي ترسل أفكار توضيحية هي أفضل من عودتها إلى "اللون الأزرق الفاتح". وجود الألوان لا يعني بأن الموسوعة هي رجعية، وتتبع نماذج المنتديات وغيرها. ولاحظ بأن في المُقترح لم أقول بأن يجب إزالة جميع الألوان في القوالب، لكن يجب وضع إستثناءات منها الرياضية مثلاً. لذلك يجب وضع قواعد لهذه القضية، وليس تطبيقها بشكل روبوتي دون النظر لأي إستثناء. أما بخصوص "منصة تشجيع رياضية"، الألوان لا علاقة لها بالتشجيع أصلاً، أنا لم أذكر بأن يجب وضع عبارات تشجيعية في القوالب نفس "Hala Madrid" أو "Visca Barca". الألوان لا علاقة لها بالتشجيع، بل لها أهداف توضيحية أفضل من عودتها إلى "اللون الأزرق الفاتح". تحياتي لك.--فيصل (راسلني) 21:08، 16 أبريل 2021 (ت ع م)[]
سبب الأسف هو أننا يجب أن نتطلع إلى الأمام لا أن نعود إلى الخلف. وعندما نزيل الصور والألوان من الصفحات والقوالب فهذا جزء من عملية مستمرة وكبيرة لتحسين صورة الموسوعة وشكلها العام، وهذا كله يستهلك وقتاً وجهداً كبيرين.
لنرى مثلاً صفحة برشلونة، في بعض من الموسوعات الكبرى:
الموسوعة البريطانية
الموسوعة الروسية العظمى
الموسوعة الكتالونية العظمى
وهي جميعها موسوعات يشرف عليها خبراء ومختصون العمل الموسوعي وفي تنظيم المعرفة البشرية، لماذا لا تلون هذه الموسوعات صفحاتها أو قوالبها بألوان الفرق؟ نحن بحاجة لإجابة على هذا السؤال.
لننظر أيضاً إلى صفحة الموقع الرسمي للفريق على موقع الاتحاد الأوروبي لكرة القدم وهي لا تحتوي أي إشارة لونية، أيضاً علينا نسأل، لماذا؟
لننظر أيضاً إلى قواعد البيانات، مثلاً قاعدة bdfutbol، وهي أهم قاعدة بيانات في مجال كرة القدم برأيي، أيضاً لا يوجد أي تلوين، وأيضاً علينا أن نسأل لماذا؟ Michel Bakni (نقاش) 11:13، 17 أبريل 2021 (ت ع م)[]
ميشيل سؤال، عُندما نزيل الألوان يظهر لنا اللون الأزرق الفاتح، هل بهذه الطريقة نحنُ أزلنا الألوان؟ الجواب لا بالتأكيد، الألوان ما تزال موجودة. إزالة الألوان الحقيقية هي التي تكون باللون الأبيض كاملةً، لذلك لنرى تجارب باللون الأبيض كامل (ليس الأزرق الفاتح) ونُقيم على أساسها. ثانيًا بخصوص الموسوعات الأخرى الموضوع مُختلف فهم ليس لديهم "فكرة القوالب" بل مقالات عادية وطبيعية، هذا المُقترح لا يُطالب بتلوين المقالة الرئيسية كاملة، بل يُطالب بوضع قواعد واستثناءات لإعادة الألوان لبعض "قوالب التصفح" فقط. ولا يجب علينا تقليد الموسوعات الأخرى بكل شيء، مثلاً الموسوعة البريطانية تضع إعلانات بموسوعتها، هل علينا أن نقوم بتقليدها ونضع إعلانات؟ أم هي موسوعة رجعية وفاشلة؟ طبعًا لا. حتى تكون الصورة واضحة، أنا لا أُطالب بعودة الألوان كاملة لجميع القوالب، لا طبعًا، لكن يجب وضع قواعد مُعينة وإستثناءات معينة، لا أن نقوم بإزالة كل شيء بشكل روبوتي دون النظر إلى أهميتها. تحياتي--فيصل (راسلني) 12:36، 17 أبريل 2021 (ت ع م)[]
مرحباً فيصل،
في هذه الحالة حن نعود إلى اللون الافتراضي، وهذا ليس تلويناً لأنه مشترك بين القوالب جميعها والصواب أن يكون مشتركاً في بنية الموقع، وهدفه تمييز بنية القالب عن محطيها وهو بذلك يشبه إطار القالب، فها تعتبر وجود إطال أسود للقالب تلويناً؟ Michel Bakni (نقاش) 08:04، 20 أبريل 2021 (ت ع م)[]
Michel Bakni وفيصل: أنا أعارض موضوع الألوان إذا ما بُنيت على تحويل المقالات لشبيهة بمقالات مُنتدى، تأيدي قائم على فكرة أنّ بعض الأفكار يُشكل اللّون عاملٌ بها ليس من باب الجمال بل من باب الأساس، فالإشتراكية مثلاً حمراء والليبرالية صفراء وهذين اللونين ليسا للتجميل في الفكريين بل هم الفكر ووجود أحد الأولوان كافي للتعبير عن فكرٍ كامل، أمّا إضافة الألوان بشكل يحوّل المقالات لمقالات شبيهة بمقالات المُنتديات فهذا ما أعارضه طبعا فمثلاً لا يُمكن أن تُدخل الأولوان لقائكة إصدارات مجلة سومر أو لمقالة الإنتخابات البرلمانية المصرية فهذا يؤدي لجعل المقالات غير موسوعية، أي أن الإتفاق مني مربوط بهذه الشروط فقط وإلا فلا. تحياتي --عُمر قنديل (نقاش) 22:09، 16 أبريل 2021 (ت ع م)[]
مرحباً عمر،
لننظر مثلاً مقالة الليبرالية في بعض الموسوعات (لاحظ أني اخترت موسوعات أخرى مغايرة لما ذُكرته لنادي برشلونة):
الموسوعة الكاثوليكية
موسوعة أراغونيز العظمى
الموسوعة اليهودية الروسية
الموسوعة الوطنية اللاتفية
الموسوعة الوطنية السويدية
الموسوعة الإيطالية
كما تلاحظ لم تضع أي من هذه الموسوعة اللون الأصفر في متن المقالة أبداً، والسؤال الذي علينا أن نطرحه، لماذا؟ Michel Bakni (نقاش) 11:23، 17 أبريل 2021 (ت ع م)[]

  أتفق الموضوع لا علاقة له بالمنتديات كما تفضل الأخوة، بل بالعكس الموضوع جمالي أكثر، وفيه تمييز بسهولة أكثر عن بقيّة القوالب، نحن نسعى للشكل الجمالي أيضًا، حتى في الموسوعات الأخرى يتخذون من هذا الأمر مبدأً لهم، لذلك فأنا مؤيد وبقوة لإعادة الألوان. --Mishary94 (نقاش) 06:03، 17 أبريل 2021 (ت ع م)[]

  • أرى أن إضافة ألوان مختلفة لقوالب التصفح الجانبية قد لا يؤثر على مظهر المقالة بالسلب، لكن قوالب التصفح السفلية إذا تعددت في المقالة الواحدة وكانت مختلفة الألوان فلن يكون مظهر المقالة جيدًا.--محمد أحمد عبد الفتاح (نقاش) 12:44، 17 أبريل 2021 (ت ع م)[]

  اقتراح مرحباً جميعاً، بعد الإطلاع على ما قدمه الزميل ميشيل، فأرى أن الصواب كان أقرب من طرحه، هذا لا ينفي ضرورة نقاش الأمر مرّة أُخرى لكن بتحديد الموضوع أكثر وبناء عليه أقترح:

  • تعريف جميع المستخدمين بالسياسة السابقة قبل إلغائها "المستخدمين المهتمين على الأقل" وإطلاعهم على فحوى النقاش السابق الذي أدى لإلغاء السياسة، وذلك لجعل الأمر أكثر وضوحاً خصوصاً وأنّه لم يمضِ وقتٌ طويل على النقاش السابق.
  • تأجيل هذا النقاش مؤقتاً لحين اطلاع الجميع على النقاش السابق ومبررات إلغاء الألوان وبعدها ربّما يُعاد فتح نفس النقاش لكن بتحديد أكثر وتوضيح عن كيفية استخدام ويمكن لاحقاً حصر استخدام الألوان بالمستخدمين ذوي الخبرة في تحرير المقالات عالية الجودة كي لا تصبح الموسوعة مكاناً شبيهاً بالمنتدى فيفهم الوضع على أنّه إعلاني مقترنٌ بالهوية البصرية.

تحياتي للجميع --عُمر قنديل (نقاش) 17:37، 17 أبريل 2021 (ت ع م)[]

  أتفق،   اقتراح أتفق مع الزميل فيصل بالكامل. وأرى ألَّا نقارن بين موسوعتنا العربية وبين الموسوعات الأخرى فلكل وضعه (وذوقه) الخاص. ومن جانب آخر، أليس كل شيء حولنا له لونه الخاص؟ أقصد الطبيعة؛ إذ لو لم يكن للألوان معنى وإضافة جوهرية لرأيت الوجود كله لا لون لأشيائه. ثم، ويكيبيديا موسوعة حرة أي هي لجميع الأذواق على اختلافها لا يجب أن تكون (كالحجر الأصم الذي لا لون له ولا أي تأثير). ثم، للألوان تأثير نفسي منقطع النظير حيث إنها تساعد القارئ على المضي قدما في القراءة وتحسين مزاجه...الخ. لذلك، أتفق مع الزميل فيصل مع احترامي لباقي وجهات النظر، وأقترح أن نضع سياسة تحتم وضع لون مناسب يمت بصلة للموضوع مباشرة، كلون علم أو لون رمزي...الخ. شكرا للجميع. حسن القيم (نقاش) 05:22، 20 أبريل 2021 (ت ع م)[]

  لا أتفق: نسعى في ويكيبيديا لإضفاء الصفة الموسوعية والعمل الأكاديمي والبحثي، وإضافة الألوان يُشتت الانتباه ويلفت النظر لها وفي الكتابة الأكاديمية يُمنع التلوين البصري أو الأدبي كإضفاء جناس وطباق ومحسنات بديعية للمقالة. أما من ناحية إضفاء لون فريق خاص لقالب خاص به فأقترح إضافة رمز بالمرجع اللوني له دون تلوين كامل النص سواء أكان مقالة أو صندوق معلومات أو قالب يخص الفريق. كما أود التنويه مثلاً لأسفل نص المقالات التي تحوي عدة صناديق مثل اللاعبين الذين انضموا لعدة فرق رياضية ضمن مسيرتهم الاحترافية، هل سيكون أسفل المقالة ملوناً!! لا أعتقد بموسوعية هذه الفكرة وأتفق مع الأمثلة العالمية التي أوردها الزميل ميشيل وأرجو من الزملاء التروي وقراءة الردود قبل إضافة ردهم. وأخيراً فيما يخص اللون الأزرق الذي قُمت بالإشارة إليه زميل فيصل فهو اللون الافتراضي للموسوعة وليس لوناً خارجياً، فلا يمكن اعتباره تلويناً. تحياتي للجميع.--ساندرا (نقاش) 11:43، 20 أبريل 2021 (ت ع م)[]

مرحبًا ساندرا رأيك محل تقدير واحترام، والهدف من "إزالة الألوان" هو مثلما تفضلتم كباقي الموسوعات العالمية، لكن عندما نضع لونًا افتراضيًا هل هذا يعني بأننا أزلنا الألوان؟ عندما نضع "اللون الأزرق الفاتح" (لونًا افتراضيًا) للموسوعة، طبعًا جميع المُحررين يعلمون بأنهُ لونًا افتراضيًا للموسوعة. لكن مُقترح "إزالة الألوان" كان الهدف هم "القارئين". نعم نحنُ كمحررين نعلم بأنهُ لونًا افتراضيًا، لكن هل القارئ سيعرف بأنهُ لونًا افتراضيًا أم لا؟ بنسبة 99.9% لن يعلم. بالتالي مُشكلة الألوان لا زالت موجودة، ونحنُ لم نغير أي شيء. القالب الأبيض الحقيقي هو برأيي هذا القالب {{تشكيلة نيجيريا في كأس العالم 1998}}، أما بقاء اللون الافتراضي، فهذا يعني بأننا لم نغير شيئًا، والألوان ما زالت موجودة. عمومًا، الهدف من المُقترح هو: أما أن نُزيل الألوان بالكامل ونضع لون (أبيض) أو نضع بعض الاستثناءات (ألوان توضيحية للقوالب)، أو بقاء الوضع كما هو الآن. وللأسف بأن بقاء الوضع = عشوائية برأيي، لأننا لم نغير أي شيء، فقط قمنا باستبدال الألوان من "لون توضيحي" إلى "لون افتراضي". واللون ما زال موجود. تحياتي.--فيصل (راسلني) 04:35، 23 أبريل 2021 (ت ع م)[]
مرحباً فيصل، لا مانع من استعمال لون موحد. Michel Bakni (نقاش) 19:11، 24 أبريل 2021 (ت ع م)[]

أهلا بالجميع، بصراحة   أتفق وبشدة مع مُقترح الزميل فيصل: بالتوقف عن إزالة الألوان من القوالب وإرجاعها كما كانت، فبصراحة عندما أقارن بين نفس القالب بنفس المُحتوى مثلا في ويكي العربية ونظيره في الإنجليزية، أجد فرقا كبيرا وشاسعا بين الاثنين كما لو أنهما لا يتناولان نفس الموضوع ولا يضُمان نفس المُحتوى. ما أثار انتباهي صراحة هُو رد الزميلين Michel Bakni: ساندرا: والذان بالغا قليلا في ردودهما كما وأخطأ في العديد من الأشياء التي قالاها، فمثلا مقالة لاعب كُرة القدم أيا كانت شهرته تضُم فقط قالب الفريق الذي يلعب له حاليا وليس جميع الأندية التي مر منها، وهذه قاعدة عامة ومُتعارف عليها في الموسوعة. فمثلا ولأنكم ذكرتم حالة اللاعب السويدي زلاتان إبراهيموفيتش، فمقالة هذا الأخير تضُم فقط القالب الخاص بتشكيلة ناديه الحالي أي سي ميلان، وليس جميع الأندية التي لعب لها في مسيرته الكُروية. على سبيل المثال، يُمكننا فقط استعمال قالب:أشرطة كما هُو مُتبع في ويكيبيديا الإنجليزية، وذلك لطي القوالب إن كان عددها مثلا يفوق أكثر من 3 قوالب في الصفحة الواحدة، وتندرج كُلها ضمن مجال واحد (يُمكننا تطبيقها في مقالات اللاعبين والفنانين بالخصوص). خُلاصة الأمر، توظيف الألوان في القوالب له دور كبير في إيصال المعلومة إضافة إلى الجمالية والإضافة الكبيرة التي يُضفيها على المقالة من حيث التنسيق. توظيف الألوان في القوالب لا يُشتت البتة انتباه القارئ، بل على العكس من ذلك تُساهم في إعطائه فكرة عامة عن الموضوع، وتجذبه أكثر نحو قراءة المزيد، إضافة إلى أنها في غالب الأحيان آخر ما يراه في المقالة بعد أن يُتمها من الأعلى إلى الأسفل. تحياتي للجميع.--Mohamed Belgazem (نقاش) 10:11، 25 أبريل 2021 (ت ع م)[]

  أتفق مع مُقترح فيصل: فموضوع إزالة الألوان من القوالب لم يكن مفهوما ضرورته بالنسبة لي، وفعلا وجودها بقدر معقول يعطي جمالية للموسوعة بدلا من منظرها الشاحب الموحد كزي الأنظمة الشيوعية عدا عن استعمالها للتفريق كما كان يحدث سابقا بين الاختصاصات الدقيقة في مقاللات السير الذاتية كالفرق بين فنان مغن أو ملحن أو ممثل. عمر الشامي (نقاش) 09:25، 1 مايو 2021 (ت ع م)[]

تغيير علامات التنصيص اللاتينية (" " و” “) إلى علامتي التنصيص العربية « »عدل

مرحباً بالجميع، معظم المستخدمون في الموسوعة يستخدمون علامة التنصيص المستخدمة في اللغات اللاتينية (" ") ولكن بعد البحث تبين إن هذه العلامة غير مناسبة، وغير متوافقة مع شكل الحروف العربية التي يُكتب بعضها على مستوى السطر مثل السين والشين وما شابه. فمثلاً انظروا لهذا المثال: "سين" لاحظوا ان جميع حروف الكلمة أصبحت خارج علامتي التنصيص لذلك ننصح الجميع استخدام الأقواس التالية للتنصيص « » وهي علامة التنصيص العربية الصحيحة.

والدليل مذكور في موقع ديوان العرب وفي هذا الموقع مذكور: «معظم الكتاب يستخدمون علامة التنصيص المستخدمة في اللغات اللاتينية (" ") غير المناسبة، وغير المتوافقة مع شكل الحروف العربية التي يكتب بعضها على مستوى السطر مثل السين والشين وما شابه. لذلك ننصح الجميع استخدام الأقواس التالية للتنصيص « » أو ( ).

عندما نقل الأديب المصري الراحل أحمد زكي باشا الملقب بشيخ العروبة علامات الترقيم إلى العربية عام ١٩١١ بطلب من وزارة التعليم المصرية في حينه فقد حدد علامات التنصيص المزدوجة بما يشبة الأقواس التالية: « ».

ولو عدنا إلى كتب الأدب القديمة سنجدها كذلك، ولكن عندما ظهر الحاسوب وأدخلت مايكروسوف لوحة المفاتيح العربية فقد بدأ الكتاب العرب يستخدمون الأقواس الغربية " " خطأ واستمروا في ذلك.

والأقواس « » ليست الأقواس التالية < > فالأولى أقواس للتنصيص موجودة في لوحة مفاتيح ماكنتوش وهي الصحيحة والأقدم للظهور وتستخدم في المجلات والصحافة الرسمية. فيما الثانية تستخدم في البرمجة والرياضيات ويفضل عدم استخدامها في النصوص الأدبية»

لذا لدي اقتراح أرجوا أن تحصل الموافقة عليه من قبل المجتمع وهو تغيير جميع علامات التنصيص اللاتينية (" " و” “) إلى علامتي التنصيص العربية « » في نطاق المقالات وكذلك في قوالب الاقتباس مثل: هذا القالب، تحياتي للجميع.السورميري راسِلني 01:25، 18 أبريل 2021 (ت ع م)[]

مرحبًا ◀ محمد ماجد السورميري كان هناك نقاش سابق عن هذه المهمة وكما قلت آنذاك يمكننا القيام بهذه المهمة ولكن نحتاج لتوافق، على الأغلب لا يوجد توافق كامل حولها. تحياتي. جار الله (نقاش) 02:01، 18 أبريل 2021 (ت ع م)[]

الزميل جار الله: لقد أطلعت على النقاش السابق قبل فترة أساساً. لاحظت إن الاعتراض الأبرز هو أن علامة التنصيص العربية غير موجود في لوحة المفاتيح لكن هذا الأمر يمكن تجاوزه بأن يكتب المستخدم علامة التنصيص ثم يأتي البوت ويعدلها.

لذا من فضلك قم بالإبقاء على الطلب فالطلب السابق مر عليه 3 سنوات ولعلنا هذه المرة يحصل توافق فلنجرب ذلك هذا لمصلحة الموسوعة وللغة العربية كما إنني سأرد على جميع المعترضين وآمل إني سأقنعهم. لذا أتمنى بقاء النقاش من فضلك فلن نخسر شيئاً.السورميري راسِلني 02:27، 18 أبريل 2021 (ت ع م)[]

  •   أتفق المعالج النصي وورد يحول علامات التنصيص آليًا، كما أن هناك دعوة لاستعمال قالب {{اقتباس مضمن}} الذي يؤدي دوره جيدًا مثلًا «معظم الكتاب يستخدمون علامة التنصيص المستخدمة في اللغات اللاتينية»عادل امبارك راسلني 22:04، 18 أبريل 2021 (ت ع م)[]
  •   ضد معظم لوحات المفاتيح العربية لا يوجد بها (« ») ويوجد بها ( " " ) كيف سيستطيع المستخدمين استخدامها؟ يجب عليهم أن ينسخوا العلامة، وهذا أمر شاق، أُفَّضِل أن نسهل على المستخدمين بدلا من التصعيب عليهم.--أبو الشاي حليب راسلني 10:56، 19 أبريل 2021 (ت ع م)[]
مرحباً أبو الشاي حليب:، لا بأس فليستخدم كل مستخدم علامة التنصيص التي تعجبه وإذا اختار (" ") فإن البوت سيعدلها إلى (« ») في حال قُبلت المهمة لذا ليست هناك مشكلة. كما أظن إن من واجب الموسوعة نشر الصحيح وترك الأخطاء الشائعة لأن علامة التنصيص العربية الصحيحة هي « »، تحياتي.السورميري راسِلني 12:22، 19 أبريل 2021 (ت ع م)[]
مرحبا، التعلل بعدم وجود هذه الصورة « » في لوحة المفاتيح حله بسيط جدا وهو (إضافة « » إلى العلامات التي تظهر أسفل صندوق التحرير، وبالتالي بمجرد الضغط عليها ستظهر أمام المستخدم ليقوم بالكتابة داخلها)، بالإضافة إلى وجود «مهمة بوتية للاستبدال» وذلك لمن لم يستخدم ما نتوافق عليه. شكرا لكم. --Dr-Taher (نقاش) 04:23، 29 أبريل 2021 (ت ع م)[]
  •   أتفق --∎ مصطفى (✉) 16:30، 29 أبريل 2021 (ت ع م)[]
  •   أتفق عمر الشامي (نقاش) 09:14، 1 مايو 2021 (ت ع م)[]
  •   أتفق--أحمد ناجي راسلني 19:53، 1 مايو 2021 (ت ع م)[]
  •   أتفق، لا بأس بهذا الأمر طالما 1) كانت مهمة البوت دورية، بمعنى جدولته للعمل كل أسبوع مرة مثلاً، 2) يعرّف البوت ويراعي كل احتمالات الاستبدال الممكنة، 3) يراعي عدم مسافة بعد علامة التنصيص البادئة وعدم ترك مسافة قبل علامة التنصيص الثانية. --Mervat (نقاش) 20:49، 1 مايو 2021 (ت ع م)[]
  •   أتفق.--حسن راسلني (☎) 20:56، 1 مايو 2021 (ت ع م)[]
  •   مع Shorouq☆The☆Super☆ninja2★(نقاش)★ 17:29، 2 مايو 2021 (ت ع م)[]

تعريب علامات الملاحظات [a] -> [أ]عدل

  • هذا الموضوع قمت باستعادته من الأرشيف لاستكمال النقاش حوله. --Dr-Taher (نقاش) 19:23، 19 أبريل 2021 (ت ع م)[]

هل هناك طريقة لتعريب قوالب الملاحظات، مثل {{ملاحظة مفهرسة}}، لتستخدم الحروف العربية بدلاً من اللاتينية؟ مثل الملاحظة [أ] بدلاً من [a] و[ب] بدلاً من [b] (لاحظتُ أن القالب يستعمل رمز ميدياويكي، ولا أدري لو كان يمكن تغيير ذلك بطلب على الـPhabricator أو غيره؟) --عباد (نقاش) 06:46، 3 فبراير 2021 (ت ع م).[]

مرحبا عباد:، طالع هذا النقاش. Dr-Taher (نقاش) 08:04، 3 فبراير 2021 (ت ع م)[]
شكراً لك. سوف أضع إشارة للزميل زكريا: الذي ذكر إمكانية وجود حل، فهل يمكنه أن يخبرنا المزيد عن ذلك؟ --عباد (نقاش) 08:42، 3 فبراير 2021 (ت ع م).[]

عباد: Dr-Taher: فعلا يوفر CSS وسيلة للتغيير ولكنه حل يقترب من المطلوب. فحسب [1] و [2] يمكن تغيير الحروف اللاتينية إلى رموز أخرى (للتجربة) ولكن الحروف العربية غير متوفرة. --- مع تحياتي - وهراني 21:55، 7 فبراير 2021 (ت ع م)[]

وهراني وDr-Taher: شكراً لكما للمتابعة. قمتُ بمناقشة هذه المسألة مع ويكيبيدي وموظف في مؤسسة ويكيميديا لهُ خبرة بأمور اللغة، وأخبرني أن بإمكاننا إنشاء كود CSS من نوع @counter-style لتعمل هذه الخاصية باللغة العربية، وحسبما فهمتُ منه فالمسألة ليست صعبةً كثيراً بالنسبة لأي إداري أو مساهم لهُ خبرة برمجية (مثال من اللغة السنتالية). أعرب موظف المؤسسة عن رغبته بالمساعدة في تطبيق هذا الأمر وأخبرني أن أشيرَ إليه في النقاش، اسم مستخدمه:Amire80:.
رغم ذلك، هناك جزئية أشار إليها أمير وعليَّ توضيحها هنا، وهي أن كود CSS المذكور (الذي أدرج وهراني رابطه أعلاه) يعملُ فقط في متصفّحات معينة للإنترنت منها "فايرفوكس"، لكنه عديم الفعالية في متصفح "غوغل كروم" والمتصفحات الأخرى المبنية على محرّكه، وتطبيق الكود على "كروم" وعائلته من المتصفحات يحتاجُ إلى تدخل برمجي معقّد جداً. هل يرغبُ أحدكما بالمساعدة -رغم ذلك- في التعاون مع أمير لإنشاء هذا الكود للغة العربية؟ أرى أنه متوفر سلفاً في لغاتٍ كثيرة أخرى أصغر منها. أعتذر أيضاً لمحدودية درايتي بالتفاصيل التقنية لهذا النقاش، ولكني مهتم بالمساعدة بما أستطيع تقديمه --عباد (نقاش) 23:05، 8 فبراير 2021 (ت ع م).[]
عباد: نعم هناك مشكلة مع المتصفحات الأخرى. في المثال المشار إليه في لغة السنتالية تعليق صريح بأن الأمر متعلق بمتصفحات فايرفوكس وما شابهها وأن التعديل قد يظهر رسائل تحذير وإن كان الكود آمن. كما أن المثال يستعمل الأرقام (فلا تظهر الفروقات) ولكن مع الحروف يمكن ظهور اختلافات (في هذه المقالات بعض الاختلافات). ومع هذا فأجد الأمر عندنا يمكن حله باعتماد الأرقام بدل الحروف اللاتينية. - مع تحياتي - وهراني 00:05، 9 فبراير 2021 (ت ع م)[]
وهراني وعباد ديرانية:السلام عليكم. إذا كانت المشكلة في الحروف فيمكن اعتماد الأرقام كما أشار الزميل وهراني، ولتفريقها عن الأرقام المستخدمة للمصادر يمكن استعمال الصيغة (1) للملاحظات بينما الصيغة [1] للمراجع. --Dr-Taher (نقاش) 04:26، 9 فبراير 2021 (ت ع م)[]
وهراني وDr-Taher: شكراً لكما. شخصياً أجدُ أننا بحاجة لتوفير هذا النوع من الدعم اللغوي للأبجدية العربية (إن لم يكُن لهذه الحالة فلغيرها)، وأتمنى لو أمكن لكما أو لأحد الزملاء تخصيصُ وقتٍ بسيط لهذا الأمر. بالعموم، لا مانع لديَّ من استخدام الأرقام في هذه الحالة (بين أقواس عادية لا مُربَّعة، كما اقترحتَ، وربما بحجم خط مختلف عن المألوف للمراجع درءاً للالتباس) --عباد (نقاش) 11:10، 10 فبراير 2021 (ت ع م).[]
  • زكريا: لا تصدّق سعادتي برؤيتك هنا :) جربتُ الإضافة لكن يبدو أنها مُخصَّصة لكل المراجع وليس للملاحظات المشار إليها أعلاه فحسب، فهل هذا مقصود؟ لاحظتُ فيها بعض المشاكل البصرية أيضاً، لكن لو طُبِّقَت على الحروف الأبجدية في الملاحظات فهي كفيلة بحل المشكلة المشار إليها --عباد (نقاش) 15:08، 11 أبريل 2021 (ت ع م).[]
  • سعيد كذلك بلقياك صاحبي عباد ديرانية: كنت جربت التخصيص للملاحظات (وغيره من التفاصيل التقنية) لكن وجدت التطبيق على المراجع أسهل بداية. وأما المسائل البصرية فاكتب في نقاش الإضافة وستحل في أقرب مناسبة 😊 عموما الإضافة مبدئية لإثبات طريقة العمل والبقية تأتي مع التطوير 👽 --زكريا 22:37، 11 أبريل 2021 (ت ع م)[]
  • زكريا: أنت رائع ^^ يسعدني بالتأكيد أن أساعد بأعمال التجريب والتطوير الممتازة. قضيتُ بعض الوقت في اختبار الإضافة ببعض الصفحات وأضفتُ ملاحظاتي في صفحة النقاش(أرجو أن أكون اخترتُ الصفحة الصحيحة) حسب طلبك، ويسعدني متابعة النقاش هناك وقتما يناسبك أو يتسنى لك ذلك --عباد (نقاش) 10:56، 13 أبريل 2021 (ت ع م).[]
تعليق (نقلا من صفحة نقاش الإضافة)

زكريا: حينما يتسنّى لك الوقت للمراجعة: هناك حالات كثيرة لا تظهر فيها حروف المراجع مُطْلقاً (لا في متن المقال ولا في قائمة المراجع)، قمتُ بعِدّة اختبارات ولم أستطع أن أُحدِّد الحالات التي تقع فيها هذه المشكلة، لكني لم أستطع التوصل لأسباب محدّدة. مثلاً بالنسبة لي فإن مقالة ألوصور لا يظهر فيها أي رقم مرجعي (كل مراجعها بدون أرقام ولا حروف)، وأما مقالة كريستيان التاسع ملك الدنمارك فأول 3 مصادر فيها تظهر بدون أرقام أو حروف، وأما المصادر الثلاث الأخرى (4-6 أو بحسب حروفها: [د] و[هـ] و[و]) فتظهر حسب المطلوب. في مقالة فيليب دوق إدنبرة، لا تظهر في قائمة المراجع أرقام ولا حروف لأول 24 مصدر (وهي كلها مصادر تقع ضمن صندوق المعلومات، مما قد تكون له علاقة بالمشكلة)، وأما المصادر الأخرى فلها حروف ظاهرةٌ بدءاً من [ض] (المصدر 25) إلى المصدر الأخير رقم 56 (أو [ب أ]). إضافة إلى ذلك، فإن من الأفضل بنظري أن يبقى شكل الهوامش مثل الهوامش المعتاد، أي أن تكون بين [أقواس مربعة] وباللون الأزرق، ومع الشكر الجزيل لكل شيء! --عباد (نقاش) 10:54، 13 أبريل 2021 (ت ع م).[]

الزملاء الكرام زكريا وعباد ديرانية:، كل عام وأنتم بخير. اسمحوا لي أن ننقل النقاش إلى ميدان التقنية، حتى يعلم المجتمع بهذه الإضافة المهمة، ويُشارك بتجربتها ثم برأيه حول تطويرها. شكرا لكم. --Dr-Taher (نقاش) 14:58، 13 أبريل 2021 (ت ع م)[]
الزميل العزيز Dr-Taher: بالتأكيد يسعدني ويبهجني أن تتكرم بنقل هذا النقاش لزيادة الاطلاع والمشاركة من المجتمع، فهذا هو الهدف أصلاً، ولم أضع ردي هنا إلا عند طلب الزميل زكريا. اعذرني لأني قد أتأخر في التحقّق من الإشعارات وأتطلع لأن نعمل معاً على تحسين هذه الميزة وإضافتها إلى الموسوعة العربية --عباد (نقاش) 09:51، 19 أبريل 2021 (ت ع م).[]
  • الزملاء الكرام، النقاش اعلاه نقلته من هنا لمتابعته، للتعرف على هذه الإضافة الجيدة التي قام بها الزميل زكريا: مشكورًا. فهي تسمح لمن يستخدمها بظهور المراجع بطريقة مختلفة عما هي عليه الآن. وبالرغم من انها ليست مُطابقة تماما لما طلبه الزميل عباد:، إلا أنني أراها خطوة في اتجاه الوصول لما طلبه. أتمنى التفاعل من كل المهتمين بالتقنية لتطوير ذلك. شكرا لكم. --Dr-Taher (نقاش) 19:30، 19 أبريل 2021 (ت ع م)[]

فكرة جميلة من الزميل زكريا: يشكر عليها. ولكنها لا توفر حلولا في حال استعمل معرف name في تعريف المرجع <ref name=""></ref> ومثلما لا تأخذ بعين الاعتبار تجاوز 600 مرجع (أعرف بأن الأمر نادر ولكنه ممكن). لذا أجد بأن هذه المحاولة لا توفر «الحل الشامل المرجو». صياما مقبولا وإفطارا شهيا.--- مع تحياتي - وهراني 23:29، 19 أبريل 2021 (ت ع م)[]

  تعليق: لماذا لا نستخدم الجافا سكريبت لعمل استبدال من الحروف الإنجليزية إلى الحروف المقابلة لها في العربية؟ lokas (راسلني) 08:23، 20 أبريل 2021 (ت ع م)[]
لوقا: جافا سكريبت قد يغير في النص ولكن في قسم قائمة المراجع لا يمكنه التغيير. - مع تحياتي - وهراني 14:17، 24 أبريل 2021 (ت ع م)[]

Suggested Valuesعدل

Timur Vorkul (WMDE) 14:08، 22 أبريل 2021 (ت ع م)[]

تحديث مقالات المتوفينعدل

مرحبًا جميعًا... هناك مهمة أود العمل عليها في الفترة القادمة وقبل كتابة الكود أرغب بأخذ الموافقة لتشغيلها، المهمة: تحديث مقالات الأعلام المتوفين كمثال، المهمة تستهدف المقالات التي لا تحتوي على قسم للوفاة أو تاريخ الوفاة.

تنقسم المهمة إلى قسمين:
  • تحديث مقالات البوت والمقالات ذات الشاكلة التي أنشائها المستخدمين في حال كانت تطابق النسخة الأولى ولا تحتوي على تاريخ الوفاة سيقوم البوت بإعادة كتابتها مع الحفاظ على مراجعها المؤرشفة وقوالبها (البذور، صناديق التصفح، صندوق المعلومات) وتصانيفها.
  • مقالات ليست آلية ولا تملك شاكلة معينة ولا تحتوي معلومات عن الوفاة، سيقوم البوت بإنشاء قسم خاص بالوفاة.

ملاحظة: هذه المهمة ستأخذ بعض الوقت قبل تنفيذها أو إضافة أمثلة آلية لها. تحياتي.--جار الله (نقاش) 14:49، 23 أبريل 2021 (ت ع م)[]

  تعليق: جار الله: شكرًا لمجهوداتك، اقتراح جيد وبانتظار المزيد من الأمثلة.--محمد أحمد عبد الفتاح (نقاش) 14:55، 23 أبريل 2021 (ت ع م)[]
فكرة جيدة، ويمكن إنشاء تصنيف صيانة "مقالات بحاجة إلى تحديث" يضم مثل تلك المقالات التي تحتوي كلمات مثل: "الحالي - حاليا - الآن" وذلك ليتمكن المحررين من تحديثها. --Dr-Taher (نقاش) 15:14، 23 أبريل 2021 (ت ع م)[]
Dr-Taher سأقوم بحصر المقالات وإنشاء التصنيف والوسم في حال لم تكن هناك اعتراضات ويمكننا توسيع قائمة الكلمات. تحياتي. جار الله (نقاش) 13:09، 24 أبريل 2021 (ت ع م)
على أي أساس سيتم التحديث؟ إذا كان ويكي بيانات فالأمر يتكلف به قالب المعلومات. أما إذا كانت مصادر أخرى فالأولى تحديث ويكي بيانات لتعم الفائدة.
عملت سابقا على موضوع قريب، وهو : مقالات لوفيات تستعمل قالب:تاريخ الميلاد والعمر. لأنني وجدت بعضت المقالات غير المحدثة تتحدث عن أعمار تفوق المعقول. كما أتذكر حوارا سابقا عن تحديث السطر الأول في مقالات الأعلام التي يذكر فيها تاريخ الميلاد والوفاة والأماكن وكان هناك اقتراح باستعمال قالب يجلب البيانات من ويكي بيانات. - مع تحياتي - وهراني 15:44، 23 أبريل 2021 (ت ع م)[]
◀ وهراني على أساس ويكي داتا، صحيح القالب يعرض هذه المعلومات ولكن وجودها داخل النص ضروري أيضًا. حول القالب الذي يجلب البيانات مستخدم في بعض المقالات ولكن هناك سلبيات للقالب منها عدم وجود وصلات داخلية وستجد في مقالات النهاية مسدودة أو وصلات قليلة هذا النوع من المقالات، وجود نص يحتوي على وصلات سيكون أفضل والتخريب في ويكي داتا لن يصل لنص المقالات. تحياتي. جار الله (نقاش) 13:08، 24 أبريل 2021 (ت ع م)[]
جار الله: أعتقد بأننا في كلتا الحالتين، سنكون تحت طائلة التخريب. بخصوص القالب، هل تتذكر اسمه؟ - مع تحياتي - وهراني 14:15، 24 أبريل 2021 (ت ع م)[]
◀ وهراني {{سطر تاريخ الميلاد والوفاة}}. تحياتي. جار الله (نقاش) 14:19، 24 أبريل 2021 (ت ع م)[]

أين أعثر على شرح للتفضيلات؟عدل

أحتاج شرحاً لما تفعله المزايا الموجودة في التفضيلات. مثلاً، ما دور "التصحيح والاختصارات" الموجود في قائمة "تجريبي" التابعة لـ"تفضيلات".--هداة (نقاش) 09:05، 28 أبريل 2021 (ت ع م)[]

مرحبا هداة:، هناك الكثير من تلك الإضافات يوجد بها "روابط" توضح عملها، لكن بالفعل هناك إضافات أخرى ليس بها روابط. لذا أدعو الزملاء زكريا وFShbib: للتعاون وترتيب إضافة صفحة تعريف بكل واحدة من تلك الإضافات، ليكون من يستخدمها على عِلم بما تقوم به. شكرا لكم. --Dr-Taher (نقاش) 04:39، 29 أبريل 2021 (ت ع م)[]
أهلًا هداة: حقيقةً نعمل على تحسين وصوف الإضافات في مستخدم:FShbib/مشاريع/قائمة الإضافات، وبعضها غير مفهوم حتى اللحظة، لذلك الأفضل الاستفسار من كاتب الإضافة (بمطالعة تاريخها) عن عملها.. تحياتي.. --شبيب..ناقشني 17:59، 29 أبريل 2021 (ت ع م)[]

الرجوع عن التعديلات التخريبية بكبسة زرعدل

السلام عليكم . كما تعلمون جميعا فإن ويكيبيديا العربية وغيرها لم تخلو يوما من محاولات التخريب والعبث في المقالات التي تضيع جهد المحررين والإدرايين وأيضا تؤدي إلى تراكم التعديلات المعلقة التي وصلت اليوم إلى الآلاف . وبناءا على ذلك فأنا أقترح أن يقوم أحد إداريو الواجهة بتطوير أداة تمكن المحرر أو الإداري من التراجع عن التعديلات التخريبية بنقرة واحدة بدلا من الدخول إلى كل تعديل والرجوع عنه بشكل فردي لأن هذا عمل مرهق جدا ويمنع من الاستفادة من الوقت في امور أهم.

على سبيل المثال هذا المستخدم مساهمات المستخدم 31.166.194.158 - ويكيبيديا (wikipedia.org) قام بأكثر من 40 تخريب على عدة صفحات وقمت بالرجوع عنها واحدا تلو الآخر وهو عمل مرهق وأخذ من وقتي كثيرا . لذا أقترح أن يتم إضافة أداة يكون مبدأ عملها على خطوتين كما يلي:

تحديد الكل (select all) - أختيار المقالات كلها مرة واحدة

تراجع ( reject)

شكرا.Cyclone605 (نقاش) 11:55، 29 أبريل 2021 (ت ع م)[]

مرحبا ◀ Cyclone605 بوت الزميل ◀ جار الله يمتلك مهمة تقوم بتراجع عن تعديلات المستخدم بشكل كمي لكن لا أعرف هل مازلت تعمل أم لا (ويمكن فقط للإداريين استخدام هذه المهمة) وهنا رابط المهمة –-lokas (راسلني) 12:02، 29 أبريل 2021 (ت ع م)[]
  • نعم تعمل، ويمكن إتاحتها للمحررين مع شرط إضافة رقم المراجعة لأول تعديل تخريبي للمستخدم، خصوصًا بعض الآيبيات تعود لسنوات وتعديلاتها لم تكن تخريبية. تحياتي.--جار الله (نقاش) 14:11، 29 أبريل 2021 (ت ع م)[]
    ◀ جار الله
    الزميل جار الله كيف يمكن تفعيل هذه الاداة واستخدامها؟ وكيف بإمكاني الحصول عليها ؟ Cyclone605 (نقاش) 17:45، 29 أبريل 2021 (ت ع م)[]
    أهلًا ◀ Cyclone605 هذه مجرد صفحة طلبات، تقوم بتقديم الطلب والبوت يقوم الاسترجاع. تحياتي. جار الله (نقاش) 19:03، 29 أبريل 2021 (ت ع م)[]

اشتراك في موضوع - ميزة جديدة - طلب 2عدل

مرحبا جميعا، عذرا على إعادة الطلب من فريق المحادثات من مؤسسة ويكيبيديا، مرّة ثانية لكن لم نحصل على العدد الكافي من الآراء من المجتمع الويكيبيدي العربي. فضلا، هل من الممكن الاطلاع على هذه الاستشارة؟ شكرا جزيلا لكم, تحياتي -- الحبيب مهني (ويكيميديا) (نقاش) 21:28، 2 مايو 2021 (ت ع م)[]

إظهار/إخفاء القوالب الدينية في نصوص المقالاتعدل

مرحباً بالجميع، لدي اقتراح بخصوص إنشاء سكربت ضمن تفضيلات المستخدم يسمح بظهور قوالب ألقاب ومسميات دينية مثل: صلى الله عليه وسلم و رضي الله عنه وغيرها لمن يرغب من المستخدمين، بحيث يتم إضافة هذه القوالب ضمن المقالات لكنها لن تظهر إلا لمن يفعلها ضمن تفضيلاته.

فما هو رأيك المجتمع في تطبيق المقترح؟ وهل يمكن تنفيذ المقترح من الناحية التقنية؟ أبو حمزةأرسل رسالة 11:07، 6 مارس 2021 (ت ع م)

مرحباً ◀ أبو حمزة،اعتقد ممكن تنفيذها لكن تكون من طرف العميل وليس الخادم (كود جافا سكريبت) يوضع فيه على سبيل المثال بعض الروابط (أو أي طريقة أخرى غير موضوع الروابط ) وإذا توفرت هذه الروابط أو النصوص في المقال يوضع بعدها نص معين. لكن صراحة عن نفس لا أرى فائدة لمثل هذه الإضافة أقصد ما الهدف النهائي لإضافة مثل هذه. lokas (راسلني) 12:52، 6 مارس 2021 (ت ع م)
  شكرًا لوقا: لمشاركتك في النقاش. إن كنت متابعًا لإضافات القراء التحريرية على المقالات الإسلامية مثلًا ستجد أن الزائرين في كثير من الأحيان يُعدّلون في المقالات بإضافة هذه العبارات كلاحقة تتبع أسماء الشخصيات مثل النبي محمد   وعمر بن الخطاب   مثلًا، وهو أمر مفهوم في مجتمع القراء العرب الذين يغلُب على قطاع كبير منه النزعة الدينية. وفق ما هو متبع اليوم داخل الموسوعة، يتم استرجاع هذه الإضافات على الفور، وهو ما يجعل بعض الزوار ينفرون من اللجوء للموسوعة في المستقبل. ارتأيت أنه حتى لا نخسر هذا القطاع الكبير من المشاركين، يمكننا اللجوء إلى حل تقني يسمح بظهور هذه اللاحقات اختياريًا إن أراد المستخدم ذلك. على أن يظهر في أعلى الصفحة قالب كهذا القالب مثلًا:
 
تتحدث هذه المقالة عن شخصية دينية. حسب معايير الحيادية في ويكيبيديا لا تظهر اللاحقات الدينية مثل   و . إن كنت ترغب في إظهار هذه اللاحقات في أثناء تصفحك المقالات اذهب إلى تفضيلاتك، وفعّل هذه الخاصية هناك.
أبو حمزةأرسل رسالة 13:25، 6 مارس 2021 (ت ع م)
أبو حمزة نعم أنا أشاهد هذه التعديلات كثيرا. وأنا متفق معك في هذه النقطة لكن كان المقصد من كلامي ( لا أرى فائدة لمثل هذه الإضافة أقصد ما الهدف النهائي لإضافة مثل هذه.) مقابل المشكلة التي سوف تكون أمام من سوف يبرمج هذه الإضافة كيف سوف يضيف النص مثل ( صلى الله عليه وسلم) بعد كلمة (محمد) على سبيل المثال. إذا اعتمد علي الوصلات سوف يكون صعب لان الملف سوف يكون كبير وأيضا إذا اعتمد على الاسم سوف تخطي الإضافة لأنك لا تسطيع برمجتها علي حسب المعني لذلك اعتقد من الناحية البرمجية (نظريا) ممكن لكن من الناحية العملية في موقع مثل ويكيبيديا سوف يكون صعب جدا بسبب كثر المقالات. لكن قد يساعدك شخص في إيجاد طريقة مناسبة لتطبيق هذه الخاصية. تحياتي lokas (راسلني) 13:52، 6 مارس 2021 (ت ع م)
لوقا: (لكن قد يساعدك شخص في إيجاد طريقة مناسبة لتطبيق هذه الخاصية.) هذا سبب طرح الموضوع للنقاش في الميدان. تحياتي. أبو حمزةأرسل رسالة 13:59، 6 مارس 2021 (ت ع م)

الحل بسيط باستخدام CSS.--- مع تحياتي - وهراني 14:51، 6 مارس 2021 (ت ع م)

مرحبا ◀ وهراني، وعلي ماذا سوف تعتمد حتى تطبق كود css ؟ أقصد (css selector) lokas (راسلني) 14:55، 6 مارس 2021 (ت ع م)
لوقا: نجعل القوالب الدينية مخفية «افتراضيا» ونظهرها بتعديل في CSS الشخصي مثلا. --- مع تحياتي - وهراني 15:07، 6 مارس 2021 (ت ع م)
استاذ ◀ وهراني اعتذر عن الأسئلة الكثيرة. لكن هل تقصد أن جملة مثل (صلى الله عليه وسلم) سوف يتم إضافتها داخل المقال في شكل قالب والمستخدم يضيف هذا القالب أثناء التعديل لكن لا تظهر في صفحة القراءة إلا إذا تم إضافة كود الإظهار ب css بعد موافقة المستخدم علي الإظهار؟ lokas (راسلني) 15:13، 6 مارس 2021 (ت ع م)
لوقا: نعم يمكنك ملاحظة ذلك (للتجربة) في قالب:بسملة حيث لا يظهر في الصفحات (فترة تجربة). ويمكن إعادة إظهاره بإضافة .IslamTPL { visibility: visible;} في common.css الخاص بك. --- مع تحياتي - وهراني 15:41، 6 مارس 2021 (ت ع م)
وهراني صراحة فكرتك أفضل من فكرتي بمراحل:) شكرا لك علي التوضيح. lokas (راسلني) 15:47، 6 مارس 2021 (ت ع م)
شكرا وهراني: لاقتراحك، ولكن دعنا ننفذه بالعكس، بمعنى أن يكون الحالة الافتراضية هي "ظهور القوالب" ويمكن لمن يريد أن يقوم بإخفائها وفق "تفضيلاته". شكرا لكم. --Dr-Taher (نقاش) 05:16، 9 مارس 2021 (ت ع م)
Dr-Taher: هذا يتطلب قبول/موافقة المجتمع. - مع تحياتي - وهراني 12:51، 9 مارس 2021 (ت ع م)

مرحبًا أبو حمزة ووهراني، إذا كان الموضوع سيُحل عبر قوالب، سنواجه مشكلة تقنية في المقالات الكبرى، خاصة المختارة منها، حيث ستنهار القوالب بسبب مشاكل تجاوز حجم التضمين. وإذا كنّا سنحل الموضوع من غير القوالب، بحيث حين تكون هناك وصلة متصلة بمقالة الرسول - خارج نطاق الاقتباسات - يعقبها الصلاة والسلام عليه، سنواجه مشكلة أخرى تتطلّب ربط اسم الرسول في كل مرة في تلك المقالات بمقالته لتظهر العبارة، وقد تتكرر الوصلة الداخلية عشرات المرات في المقالة الواحدة، لكن مشكلة هذا المقترح أن علينا ربط اسم الرسول في نص مقالته بمقالته أيضًا. مقترح آخر، يُفترض أن المسلم الذي يقرأ اسم الرسول يلحقه بالصلاة والسلام عليه دون أن نلقنه ذلك، وكذا إذا مر الواحد على لفظ الجلالة أو اسم أحد الصحابة يلحقها بما يناسب كل اسم، يُمكن أن يكون لمرشح مثل هذا الدور بتوضيح هذه النقطة للجدد. خالص التحيات. -- صالح (نقاش) 16:06، 9 مارس 2021 (ت ع م)

صالح: مشكلة تجاوز التضمين لا تمس هذا الموضوع. وفي الأصل نحن نستعين بالقوالب البسيطة في معالجة مشكلة التضمين. أما باقي الطرح ففيه خلاف لهذا جاء هذا المقترح لتوفير أداة تحل ولو جزئيا الإشكال. - مع تحياتي - وهراني 16:47، 9 مارس 2021 (ت ع م)
  • إظهار القوالب في الوضع الافتراضي يتعارض مع الركائز والسياسات؛ فالحيادية تعني عدم استخدام هذه القوالب واستخدامها في الوضع الافتراضي يعني مخالفة الحياد كوضع افتراضي.--محمد أحمد عبد الفتاح (نقاش) 17:13، 9 مارس 2021 (ت ع م)
وهراني ومحمد أحمد عبد الفتاح:، ما قصدته هو (أن الوضع الافتراضي هو الوضع الحالي الذي تظهر فيه القوالب) وبالتالي فالتغيير عن ذلك الوضع هو الذي يحتاج إلى موافقة المجتمع أو هو الذي يكون (اختياريا وفق تفضيلات كل مستخدم). أما خلاف ذلك فهو (تغيير يتطلب موافقة المجتمع). --Dr-Taher (نقاش) 19:43، 9 مارس 2021 (ت ع م)
Dr-Taher غير مفهوم قصدك، القوالب توضع فقط في الاقتباسات، هذا هو الوضع الحالي، وتزال في غير الاقتباسات. محمد أحمد عبد الفتاح (نقاش) 20:14، 9 مارس 2021 (ت ع م)
الاقتباسات تظل كما هي، وليس صحيحا إخفاء القوالب فيها، فهذه قاعدة معروفة. --Dr-Taher (نقاش) 20:29، 9 مارس 2021 (ت ع م)
Dr-Taher مفهوم. هذا النقاش عن القوالب خارج الاقتباسات، وما اقترحته أنت أن تظهر القوالب الدينية - خارج الاقتباسات - في الوضع الافتراضي، أليس كذلك؟ محمد أحمد عبد الفتاح (نقاش) 20:39، 9 مارس 2021 (ت ع م)
محمد أحمد عبد الفتاح وDr-Taher: لنلخص المطلوب :
  • إبقاء العرض الدائم لهذه القوالب داخل الاقتباسات
  • إخفاؤها بشكل افتراضي خارج الاقتباسات
  • توفير للمستخدمين وسيلة تسمح لهم بالعرض الدائم لهذه القوالب.
هل نحن متفقون ؟ - مع تحياتي - وهراني 21:52، 9 مارس 2021 (ت ع م)
  أتفق Michel Bakni (نقاش) 23:20، 29 مارس 2021 (ت ع م)
  •   أتفق. شكرا وهراني للتوضيح. --Dr-Taher (نقاش) 03:43، 10 مارس 2021 (ت ع م)
  •   أتفق وهراني: هذا تماما الهدف من طرح الموضوع لإيجاد آلية لتنفيذ ذلك. أبو حمزةأرسل رسالة 07:10، 11 مارس 2021 (ت ع م)
  •   أتفق. شكرًا للزميل أبي حمزة والزميل وهراني. أحمد ناجي راسِلني 12:56، 18 مارس 2021 (ت ع م)
  •   أتفق--باسمراسلني (☎) 20:40، 20 مارس 2021 (ت ع م)
  •   أتفق--أحمد الياباني راسلني 02:58، 20 أبريل 2021 (ت ع م)
  • مشكلة في التطبيق: مرحبا وهراني:، يبدو أن هناك مشكلة في التنفيذ، فإذا طالعت الصفحة الرئيسية اليوم ستجد أن القالب قد اختفي "داخل اقتباس"! موجود في مقالة اليوم المختارة، وبالطبع فذلك مرفوض. --Dr-Taher (نقاش) 13:02، 3 أبريل 2021 (ت ع م)
    مرحبا أخي د. طاهر: القالب لم يختف ولسبب بسيط هو أنني لم أضيف أي شيء بمنع عرضه إلى الآن. القالب ظاهر عندي أرجو التأكد مرة أخرى. - مع تحياتي - وهراني 13:48، 3 أبريل 2021 (ت ع م)
طالعت الصفحة الرئيسية الآن فوجدته ظاهرًا. يبدو أنه كان هناك مشكلةٍ ما قبل ذلك حالت دون ظهوره. شكرا لك أخي وهراني. --Dr-Taher (نقاش) 13:54، 3 أبريل 2021 (ت ع م)
صباح الخير أخي أبا حمزة، بانتظار مشاركة أخي وهراني، لمعاينة التطبيق النهائي للمقترح قبل غلق الطلب. تحياتي. -- صالح (نقاش) 02:32، 4 مايو 2021 (ت ع م)

لوقا، وDr-Taher، وصالح، ومحمد أحمد عبد الفتاح، وMichel Bakni، وأحمد ناجي، وباسم، وAhmad.aea.99: تفضلوا بتجربة الاضافة الجديدة وتفعيلها :

كل قوالب تصنيف:قوالب بوادئ ولواحق دينية (عدا {{صلى الله عليه وسلم}} الذي يجب تخفيض حمايته ليتسنى تعديله وقد تقدمت بطلب) أصبحت لا تظهر في نطاق المقالات (يمكن توسيع الأمر لنطاقات أخرى) إلا من خلال قوالب الاقتباس أو وسم blockquote. وهذه الاضافة تسمح بظهور دائم للقوالب المعنية بالحجب. --- مع تحياتي - وهراني 22:22، 4 مايو 2021 (ت ع م)

خفضت الدرجة، وشكراً لك على الجهد Michel Bakni (نقاش) 22:30، 4 مايو 2021 (ت ع م)
شكرا للجميع على التعاون. ولكن، قمت يالتجربة في مقالة عبد الله بن سهيل بإضافة
{{صلى}}، ثم قمت بتجربة الإضافة مرة باستخدامها ومرة بدون استخدامها، ومرة ثالثة بعد الدخول كزائر، ولم أجد فارق. في كل الحالات يظهر قالب   في المقالة!! هل بإمكان أحدكم توضيح ما المشكلة عندي؟ تحياتي للجميع. أبو حمزةأرسل رسالة 08:14، 5 مايو 2021 (ت ع م)
أبو حمزة: أشرت في الأعلي بأن التعديل لم يشمل {{صلى الله عليه وسلم}} أو التحويلات (مثل {{صلى}}) لأن القالب كان محميا. تم تعديل {{صلى الله عليه وسلم}} الآن.
أرجو إعادة التجربة مع كل قوالب تصنيف:قوالب بوادئ ولواحق دينية.
أخي صالح: أرجو إعادة فتح الموضوع على صفحة وب:ميدان/تقنية لتمكين الجميع من المشاركة في الحوار. - مع تحياتي - وهراني 16:56، 5 مايو 2021 (ت ع م)
مراحب أخي ◀ وهراني، بإذن الله سأطرح الموضوع خلال ساعات. شكرًًا لجهودك. تحياتي. -- صالح (نقاش) 17:10، 5 مايو 2021 (ت ع م)
  تم. -- صالح (نقاش) 19:11، 5 مايو 2021 (ت ع م)[]
القوالب الدينية لا تظهر في علامات التنصيص (""، «»). تحياتي. --حسن راسلني (☎) 23:20، 5 مايو 2021 (ت ع م)[]
حسن: ممكن التوضيح أكثر أو إعطاء مثال. - مع تحياتي - وهراني 23:56، 5 مايو 2021 (ت ع م)[]
إذا كنت تقصد أنك بمجرد وضع علامات التنصيص (""، «») فستظهر القوالب بداخلها فهذا لا يحدث. عليك استعمال قوالب الاقتباس أو وسم blockquote. - مع تحياتي - وهراني 00:01، 6 مايو 2021 (ت ع م)[]
◀ وهراني شكرا للتوضيح، أتذكر أني رأيت بعض المقالات تستخدم علامات التنصيص وبداخلها قوالب دينية. --حسن راسلني (☎) 00:06، 6 مايو 2021 (ت ع م)[]
◀ وهراني المشكلة أن هُناك مقالات تستخدم علامات التنصيص (""، «») وبداخلها قوالب دينية. شاهد هذا المثال من مقالة عبد الله بن عباس (وهي مقالة مختارة)، يوجد في علامة التنصيص ("") قوالب دينية، وأنا غير مفعل الإضافة فالقوالب الدينية لا تظهر. وقمت أنا بإضافة النص داخل قالب اقتباس مضمن. وهذه مشكلة، يجب حلها. تحياتي. --حسن راسلني (☎) 06:29، 6 مايو 2021 (ت ع م)[]
حسن: يمكن حلها بمهمة بوتية - ما رأيك أخي جار الله: ؟ - مع تحياتي - وهراني 14:20، 6 مايو 2021 (ت ع م)[]
شكرًا ◀ حسن على الملاحظة، مرحبًا أخي ◀ وهراني سأقوم بالبحث عن هذه الحالات وأقوم بالتجارب لنرى ما يمكن فعله. تحياتي. جار الله (نقاش) 15:29، 6 مايو 2021 (ت ع م)[]
جار الله: العملية يجب أن تشمل المقالات التي تستعمل أحد قوالب تصنيف:قوالب بوادئ ولواحق دينية ما بين علامات التنصيص (""، «») وتعويضها بـ {{اقتباس مضمن}}. - مع تحياتي - وهراني 15:36، 6 مايو 2021 (ت ع م)[]
◀ جار اللهوهراني، شُكرًا لكما. --حسن راسلني (☎) 16:10، 6 مايو 2021 (ت ع م)[]
  • أهلًا حسن ووهراني: وباقي الزملاء، هذه بعض التجارب، 1، 2، 3، 4، 5، 6، 7، 8، 9، 10. ما بين علامات التنصيص هذه («») لم تحدث فيها مشاكل، لكن الأخرى بعضها يحتاج لمراجعة بسبب عدم استخدامها بالشكل الصحيح. عدد المقالات المستهدفة 253. تحياتي.--جار الله (نقاش) 19:49، 6 مايو 2021 (ت ع م)[]
    ◀ جار الله شكرًا لك أخي. تحياتي. --حسن راسلني (☎) 19:52، 6 مايو 2021 (ت ع م)[]
    شكرا أخي جار الله: أعتقد بأنه سنقسم المهمة إلى جزأين :
    1. ) خاص بعلامات التنصيص («») ويكون آليا
    2. ) خاص بالعلامات الأخرى ويكون يدوي حبذا لو تهيئ لنا قائمة بها.
    - - مع تحياتي - وهراني 21:34، 6 مايو 2021 (ت ع م)[]
    أتفق مع الزميل وهراني. --حسن راسلني (☎) 21:45، 6 مايو 2021 (ت ع م)[]
    ◀ وهراني هذه القائمة.تحياتي. جار الله (نقاش) 22:07، 6 مايو 2021 (ت ع م)[]
  • إشارة للزميل جار الله: لإلقاء نظرة على التعديل التالي --يحيى بن علي (نقاش) 16:09، 7 مايو 2021 (ت ع م)[]
    مرحبًا ◀ يحيى بن علي وفقًا لشروط التعديل أعلى التعديل صحيح. المقالة بشكل عام تحتاج لتحسين. تحياتي. جار الله (نقاش) 16:36، 7 مايو 2021 (ت ع م)[]

  تعليق: مرحبًا وهراني والجميع، برأيي أنَّ إضافة "إظهار القوالب الدينية في نصوص المقالات" يجب أن تكون مفعلة تلقائيًا للجميع، ومن يريد يُمكنه تعطيلها، وليس العكس، كون الأمر فعليًا تسبب بإرباك لبعض المستخدمين (طالع مثلًا موضوع:W8gopyepmx8ihsqz)، أيضًا هناك إشكال مهم تتسبب به هذه الإضافة، وهو جعل المقالات مليئة بالأخطاء الإملائية، فكنت قد طالعت مقالة غزوة بدر مثلًا بتفعيل وتعطيل الإضافة، وظهر النص كالآتي للمقارنة:

بالتالي، أصبحت الجملة تُظهر فراغ بين الكلمة والفاصلة، وهذا خاطئ لغويًا، والصحيح أنَّ الفاصلة لا تتبع بفراغ، وقِسّ هذا على جميع المقالات وباقي علامات الترقيم أيضًا.

تحياتي --علاء راسلني 19:18، 8 مايو 2021 (ت ع م)[]

  •   أتفق بأن تكون هذه القوالب ظاهرة للجميع ومن يريد أن يخفيها يفعل الإضافة. - مع تحياتي - وهراني 21:50، 8 مايو 2021 (ت ع م)[]
    شكرا ◀ علاء. أنا أتفق. --حسن راسلني (☎) 22:05، 8 مايو 2021 (ت ع م)[]

Watchlist table of arwikiعدل

Hi, Sorry for English. Watchlist table of arwiki is among the biggest watchlist tables across the cluster and more than 60% of it is just watchlist of bots. The top bots are:

| JarBot                         |  6161978 |
| Mr.Ibrahembot                  |  4126624 |
| AlaaBot                        |   654484 |
| CipherBot                      |   566866 |
| ZkBot                          |   528712 |
| ASammourBot                    |   405348 |
In total, the table has 22M rows which means JarBot alone is responsible for one third of the table. The reason for this is that the config "watch pages I create" used to be on for bots (it's now disabled for bots) and these are leftovers from that time. I doubt anyone checks their bot's watchlist. Can I clean them? Please ping owners of the bots and please do not clean them yourself. It'll cause issues with the database. See phab:T258098 for more information Ladsgroup (نقاش) 18:34، 8 مايو 2021 (ت ع م)[]
◀ جار الله ◀ Mr. Ibrahem ◀ علاء ◀ ASammour◀  Zaher.Kadour أسف على الإزعاج :) لكن أعتقد أن يجب أن تشاهدوا هذا. lokas (راسلني) 18:42، 8 مايو 2021 (ت ع م)[]
Hi◀ Ladsgroup as JarBot owner yes you can clean the watchlist. regards. جار الله (نقاش) 18:52، 8 مايو 2021 (ت ع م)[]
Hi, Ladsgroup: you can clean my bot list user:Mr.Ibrahembot. Thank you. إبراهيم قاسمراسلني 18:54، 8 مايو 2021 (ت ع م)[]
Hello Ladsgroup:, I'm the operator of (AlaaBot), you can clean my bot list also. Thanks in advance --علاء راسلني 19:01، 8 مايو 2021 (ت ع م)[]
Thanks. I'll clean them up. It'll take a day or two. Ladsgroup (نقاش) 19:10، 8 مايو 2021 (ت ع م)[]