ويكيبيديا:الميدان/إدارة


User-admin.svg هذا القسم هو ميدان للشؤون الإدارية كافةً وخاصة من أجل التنسيق والتناقش، هذا الميدان ليس خاصًا بالإداريين فقط لكنه مفتوح أمام المساهمين في الموسوعة من غير استثناء.
إضافة موضوع جديد  · الأرشيف

تؤرشف هذه الصفحة آليًا حسب هذه الشروط.

هل يؤخذ التوافق بيومين؟عدل

مرحباً بالجميع،

لدي سؤال بخصوص خلاصة هذا النقاش، هل يؤخذ التوافق بيومين؟ هل يمكن أن نقبل بخلاصة مماثلة في نقاشات أخرى؟ Michel Bakni (نقاش) 23:32، 30 نوفمبر 2022 (ت ع م)ردّ[ردّ]

التعليقات
  • بصورة عامة: بالتأكيد "لا يؤخذ التوافق في يومين"، ولكن مهمتنا كإداريين أن نُقيِّم الأمور، وأن نُطبق ما يتوافق مع السياسات -إن وجدت-. وفي هذه الحالة تحديدًا فقد وجدت إجماعًا على الموافقة -بما فيهم الزميل ميشيل-، وقدَّرت أن المنظمين قد تأخروا في الطلب، فلا معنى لأن نواصل التأخير في عرض الإعلان. هذا اجتهادي في الموضوع. شكرا لكم. --Dr-Taher (نقاش) 23:50، 30 نوفمبر 2022 (ت ع م)ردّ[ردّ]
    مرحباً د. طاهر،
    أرجو فقط ألا يكون النقاش حول الورشة بل حول الإجراء نفسه (أنا نفسي موافق على وضع الإعلان).
    أتفق معك بنظرتك وبضرورة مساعدة المنظمين ودعم الفعاليات، ولكن هذه تفتح باب له أول وليس له آخر، وأرجو النظر بمقاصد الأمور: ما مر مرة، سيمر كل مرة (أيضاً سيكون مفيداً التشديد أنه في المرات القادمة يلزم الانتظار لمدة أسبوع على الأقل لو لم يكن يوجد اعتراض).
    تحياتي لك. Michel Bakni (نقاش) 23:57، 30 نوفمبر 2022 (ت ع م)ردّ[ردّ]
  •   تعليق: السؤال هل المدة فقط هي التي تحدد توافق المجتمع، هل يكفي يومان وهل يكفي اسبوع، أو شهر ليس هناك معيار ثابت، فلكل موضوع له أهميته ومدى احتمالية وجود خلاف فيه، وخاصة أن كان الموضوع مطروح ممن وثق به المجتمع في منح الصلاحيات وحذف الصفحات ووافقه من يفوقونه ثقة وعملا. بطبيعة الحال ان وجدت سياسة مسبقة متوافق عليها تطبق والا يبقى تقدير للاداري والاعتراض من أجل الاعتراض وإبداء التخوف يعد خرقا واضحا للركيزة الخامسة وعرقلة للجهود والعمل البناء بحجة تكرار الأمر واخذ العبرة رغم انه حدث وإن قمنا باستبيان لمدة تفوق الشهر وكان هناك توافق وخلاصة لكن لا توجد متابعة من مقدم الطلب ولم يتابع احد الأمر. تحياتي عادل امبارك راسلني 00:43، 1 ديسمبر 2022 (ت ع م)ردّ[ردّ]
    أرجو من الزملاء الكرام ألا نُضَّخِم مثل هذا الأمر البسيط. فأنا أتفهم مقصد الزميل ميشيل في "ألا يكون هذا حجة تسمح بتكراره"، وفي نفس الوقت أتفهم مقصد المنظمين في أن ما حدث هو حالة استثنائية غير قابلة للتعميم. وأرجو أن يتوقف النقاش عند هذا الحد، لأنه يُهدر وقتنا جميعًا، وأرى أنه مواصلة النقاش ستوغر الصدور بلا داعٍ لذلك. شكرا لكم. --Dr-Taher (نقاش) 01:59، 1 ديسمبر 2022 (ت ع م)ردّ[ردّ]


فقط من باب الإشارة، التوافق على الإعلانات ليس مثل التوافق على السياسات والنقاشات العامة الخاصة بتطوير وتحسين ويكيبيديا العربية، الإعلانات مرتبطة بأوقات زمنية وحالات وظروف خاصة تتطلب معالجة مختلفة وأحيانًا في أوقات سريعة للغاية، وحصلت توافقات عديدة سابقة على طلبات إعلان، وذلك في يوم ويوم ونصف ويومين وأربعة أيام، يُمكن الاطلاع على الأمثلة التالية:

  • مسابقة سمو (يمكن الاطلاع على أسماء الموافقين على طلب الإعلان)
    • طُلب الإعلان في: 28 ديسمبر 2019 عند الساعة: 15:45، ووضعت الخلاصة في: 30 ديسمبر 2019 عند الساعة: 15:36. يومان
  • إعلان لمسجلي الدخول فقط حول كوفيد-19
    • طُلب الإعلان في: 19 مارس 2020 عند الساعة: 16:09، ووضعت الخلاصة في: 19 مارس 2020‏ عند الساعة: 22:10. يوم واحد
  • مشروع لتطوير مقالات الكهوف
    • طُلب الإعلان في: 2 مايو 2021 عند الساعة: 16:24، ووضعت الخلاصة في: 3 مايو 2021 عند الساعة: 21:37. يوم واحد
  • مسابقة مُبِين (شارك اثنان فقط ضمن الطلب.)
    • طُلب الإعلان في: 14 نوفمبر 2021 عند الساعة: 22:24، ووضعت الخلاصة في: 16 نوفمبر 2021 عند الساعة: 05:29. يوم ونصف
  • المسابقة العربية المشتركة: ويكي تغير المناخ
    • طُلب الإعلان في: 2 مايو 2022 عند الساعة: 19:47، ووضعت الخلاصة في: 6 مايو 2022 عند الساعة: 18:48.أربعة أيام

هذه فقط أمثلة معدودة لإعلانات ونقاشات وخلاصات سابقة في السنوات القريبة الماضية. في النهاية توضع الإعلانات حسب رأي المجتمع، وهي تهدف لمساعدة المجتمع في إنجاح فعالياته وأعماله. -- صالح (نقاش) 13:09، 1 ديسمبر 2022 (ت ع م)ردّ[ردّ]

مرحباً صالح،
وشكراً لك على وضع هذه الأمثلة، وأغلبها لا علم لي بها ولم أرها في حياتي، وأرجو أن ترى المشكلة هنا كما أراها. سبب عدم رؤيتي لها هو أن الطلب فُتح وأغلق وأُرشِف في بضعة أيام، وهذه هي المشكلة التي أتحدث عنها تماماً.
برأيي أن يكون هناك حد أدنى (أسبوع أو أسبوعين) + إلزام بإبلاغ المجتمع في صفحة رسائل المجتمع للتأكد من أن الجميع حصل على فرصة حقيقية للمشاركة في النقاش.
تحياتي لك. Michel Bakni (نقاش) 19:35، 1 ديسمبر 2022 (ت ع م)ردّ[ردّ]
أتفق مع الزميل الدكتور طاهر، كل طلب يقيّم على حدة وحسب الحالة والظرف، ولا تقاس الأمور بمسطرة واحدة، ولا بأس من التصرف السريع أحياناً. --Mervat (نقاش) 09:41، 5 ديسمبر 2022 (ت ع م)ردّ[ردّ]

فرض الرأي بالقوة وغياب الردّ أو حتى المسائلةعدل

لأخذ العلم، محتوى الموضوع أدناه نقاش مجتمعي لمسألة إدارية مُقلقة (ليست شكوى)
تحياتي جميعًا، مسألة وموضوع مُقلق اطرحه اليوم للنقاش، اشاركه المجتمع وأرفع فيه عن نفسي الحرج مستقبًلا، يتمحور حول التعاطي مع تصرفات إدارية تحريرية مُتداخلة، نقاشات وسجالات طويلة يكتنفها الترهيب والتعالي والتجاوزات، لهجة ونبرة منفرّة لا تخلو من الاستخفاف حينًا والتهديد والوعيد في أحيانًا أخرى، تُشعرك بهيبة الوصيّ المُطلق على المحتوى الذي لاتعنيه السياسات والإرشادات، وصف ربما يعتبره البعض تهكميًا أو مبالغًا فيه، لكنه للأسف واقع ملموس من وجهة نظري، وللصدق فهي ليست حالة عامة دائمة، بل متناثرة في مختلف صفحات النقاش والميدان، يُشعلها طرف النقاش المقابل بالنقد الحاد أحيانًا أو عدم الاستجابة للأوامر المفروضة!. تستوقف أي مُطالع لها، وتطرح في ذهنه أسئلة كثيرة، أهمها؛ أين الارشادات والسياسات؟ أين المجتمع والإداريين والتعليقات؟ أين الإجراءات الرادعة؟ لماذا يتحمّل الطرف المقابل كل اللوم ولو من ثغرة أو هفوه صغيرة ويُغض النظر عن كل هذه التجاوزات كأنها لم تكُن؟ ما أثر ذلك على بيئة العمل التعاوني هنا؟ الأ يتسبب ذلك في تنفير المحررين وإحباطهم عن العمل في الموسوعة؟
أخيًرا، الجانب المُقلق بالأمر، هل يوجد مشكلة/خلاف/خلل إداري مُستعصي هنا؟ وإلى متى؟ --Mohanad Kh نقاش 01:26، 4 ديسمبر 2022 (ت ع م)ردّ[ردّ]

توضيح مُلحق للأهمية

الموضوع أعلاه يتعلق بالدرجة الأولى بتصرفات إدارية تحريرية مخصوصة بأحد الزملاء الإداريين (الوصلة أعلى النقاش تحدد المقصود) كذلك عن تعاطي المجتمع السلبي مع هذه التجاوزات، خصوصًا الزملاء الإداريين، ولا يعتبر نقاشًا عامًا للتصرفات الإدارية أو آلية فضّ النزاعات بين الزملاء، الغرض من النقاش إعلام المجتمع بهذه التصرفات (إن لم يكن يعلم) واستيضاح الرأي حولها، لعلها لا تعتبر تجاوزات!!، كذلك نقاش أسباب هذا التجاهل والتعاطي السلبي وغياب المسائلة، وربما بدرجة أدنى نقاش أثر هذه التصرفات على بيئة العمل التعاوني، أخيرًا، النقاش ليس من باب الفضفضة أو كيل الاتهامات، بل سيبنى عليه إجراءات لاحقة، تحياتي جميعا، للإطلاع إشارة للزملاء Cyclone605، وNehaoua، وفيصل، وحبيشان: --Mohanad Kh نقاش 18:31، 5 ديسمبر 2022 (ت ع م)ردّ[ردّ]

  •   تعليق: مع احترامي الشديد للزميل باسم فلم يبدر منه تجاهي إلا المودة والاحترام ولكن الحق يقال وليس انحيازا للزميل مهند ولكن الزميل باسم لديه النبرة المنفرة والاستخفاف في بعض النقاشات وهذا الأسلوب منفر للمحررين بصورة عامة وليس للمحررين الذين يشاركون في تلك النقاشات فقط، أتمنى أن لا يُفهم تعليقي بسوء لأني أشعر بما يشعر الزملاء الذين تُوجّه لهم مثل تلك التعليقات المنفرة، كلنا متطوعون ويجب أن نحرص على كسب المحررين وترغيبهم في ويكيبيديا فكما تلاحظون تسير عجلة النسخة العربية ببطء والمحتوى الموجود فيها يحتوي على الكثير من قوالب الصيانة والتعديلات المعلقة والصفحات غير المراجعة، وهذا الكم الموجود يتطلب محررين مندفعين ومتحمسين للعمل سوية للنهوض بويكيبيديا العربية، أعتذر لإطالة الكلام وأتمنى أن تعم الألفة والمحبة وروح التعاون بين جميع الزملاءفي الموسوعة. أبو هشام (نقاش) 08:59، 4 ديسمبر 2022 (ت ع م)ردّ[ردّ]
  •   تعليق: الزميل مهند أنا أعلم ما تشعر به، فقد دخلت في مناوشات مع عدة إداريين هنا، ومنذ اليوم الأول لإنضمامي للموسوعة علمت للأسف أن هناك أحزابا وجماعات تقف وتدعم بعضها البعض. وهذا هو سبب تخلف الموسوعة العربية عن باقي الموسوعات. فبدلا من أن يتعاون المستخدمون معا كمحررين وإداريين في النهوض بالمحتوى. تبددت الجهود في الشكاوى والنقاشات الحادة وغيرها. لقد قلتها الف مرة واكررها هنا مرة أخرى يتوجب على الإداري أن يحافظ على الجو العام للموسوعة لأنه ضروري جدا لنجاحها. تخيل أننا عندنا اليوم 983 محرر بينما لا يبلغ عدد النشيطين منهم ربما 2 أو 3 بالمئة فقط. أين ذهب الباقي؟ لا شك أن بعضهم ترك الموسوعة لأسباب نجهلها ولكن أنا متأكد أن نسبة ليست بالقليلة منهم تركت الموسوعة لشعورهم بالإهانة والتضييق فالإنسان بطبعه لا يقبل أن يعامل بأسلوب سيئ ويعتبر كرامته فوق كل اعتبار . وبسبب تصرفات بعض الإداريين فقد خسرت الموسوعة العديد من المستخدمين. هل تصدق لو قلت لك أنني قرأت على صفحات نقاش العديد من المستخدمين العشرات من الخواطر والعبارات تلقي باللوم على بعض الإدرايين في تركهم للموسوعة؟ وفي حال قدمت شكوى ضد إداري فإن زميله الإداري الآخر يقف في صفه بحكم علاقتهم القديمة ببعضهم البعض. طبعا أنا لا اتكلم هنا على الكل بل هناك إداريون فعلا ترفع لهم القبعة ويستحقون الاحترام والتقدير. إلا ان هناك نسبة أخرى منهم للاسف يتعاملون مع المستخدمين بنوع من الاستعلاء والتهجم. الزميل باسم من الإداريين النشيطين جدا ولم يبدر منه تجاهي سوى الاحترام ولا اذكر أنني دخلت معه في مناوشات.ولكن أقول للزميل باسم ما يلي: هناك مثل ايرلندي يقول: إذا قال لك شخصان أنك اصلع فأنت بالفعل كذلك حتى لو كنت كثيف الشعر. المعنى أن على الانسان ان يأخذ ملاحظات الناس على محمل الجد ويعمل على تغيير طباعه. فإذا قال لك شخصان ان اسلوبك تهجمي فهو بالفعل كذلك ويجب أن تغيره.
لكي لا أطيل الكلام أرى أن حل هذه المشاكل يكمن في البداية بتعديل السياسة الخاصة بعزل الإداري بحيث لا يجوز للإداري أن يصوت فيها من الاساس يعني لا يجوز لإداري أن يصوت على سحب صلاحية او منح صلاحية لإداري آخر بل يترك هذا الامر للمحررين حصرا لأنهم هم الأدرى بسلوك الإداري وتصرفاتهم معهم وهذا الأمر مهم جدا لكي نمنع الإداريين من دعم بعضهم البعض. أما المحررون الذين يشاركون في التصويت فيجب أن يكونوا نشيطين على الاقل خلال الشهر السابق للتصويت لأن بعض المحررين يهجر الموسوعة ربما لسنة او سنتين ثم يعود ويضع صوته ثم يختفي مرة أخرى لمدة سنتين وهكذا مما يضع علامة استفهام على هذا المحرر وعلاقته بالإداري الذي يجري نقاش سحب صلاحيته. لذا لنعمل على تعديل السياسة أولا وفي حال تعنت الإداريون هنا لتعديل السياسة فلن يتبقى سوى خيار واحد وهو التقدم بشكوى على الميتا وهو أمر لا احبذه مطلقا فأنا ضد ان يتدخل الأجانب في حل خلاف عربي. ودمتم سالمين Cyclone605 (نقاش) 03:58، 5 ديسمبر 2022 (ت ع م)ردّ[ردّ]
  •   تعليق: الموضوع متشابك ويتطلب تريثا، لا يوجد أحد هنا وصي على المحتوى لكن المجتمع انتخب مستخدمين لصلاحية إداري لتسيير الأمور وفق السياسات التي تبناها المجتمع أيضا فقد نختلف حتى التراشق والامر سيان بين كل المستخدمين فأين الخلل ساحوصل ما جاء سابقا واقترح حلولا موجودة سلفا
  • تضارب بين الصلاحيات وحروب التحرير --> طرف ثالث
  • تجاوز في الصلاحيات: شكوى أو تصويت عزل
  • عدم فعالية سياسة التصويت : عُدلت عدة مرات وصوت عليها المجتمع يمكن طرحها مرة أخرى للتصويت.
  • هجرة المحررين: تلزمنا دراسة دقيقة ولا يمكننا الحكم على الكل بمجرد رأي البعض وتاويل احادي الجانب

تحياتي --عادل امبارك راسلني 10:14، 5 ديسمبر 2022 (ت ع م)ردّ[ردّ]

  أتفق مع حل طرف ثالث. تحياتي --NANöR (نقاش) 07:47، 6 ديسمبر 2022 (ت ع م)ردّ[ردّ]
  •   تعليق: السلام عليكم، أولاً أرجو قراءة تعليقي بشكل كامل وأعتذر عن الإطالة مقدمًا، قبل بداية كل نقاش يجب أن يكون هُناك هدفًا لهذا النقاش، أما تعديل سياسة أو إرشاد، أو شكوى ضد إداري أو أمر معين حتى نصل للهدف المنشود، لا أرى أي هدف من النقاش سوى الفضفضة والتنفيس وتوجيه اتهامات عشوائية للإداريين، وكأن الإداريين هم سبب تراجع الموسوعة، والعكس صحيح. عمومًا، كما نرى كُل(ن) يغني على ليلاه، هناك اقتراحات تُخالف أصلاً أساسيات ويكيبيديا، مثلاً المستخدم Cyclone605 يُريد أن يمنع الإداري من التصويت والمشاركة كفرد من أفراد المجتمع بالتصويت وغيرها! وهذه مخالفة لأبسط السياسات، فالإداري هو فرد من أفراد المجتمع قبل أن يكون إداري، فلا يحق لأي شخص أن يُجرد الإداريين من هذه الصفة. وللأسف هناك بعض المحررين عندما يحدث "اختلاف بالرأي" بينه وبين إداري، لا ينسى مهما مرت السنين، لديهم ذاكرة جمل، ويُحاول الثأر من الإداري في كل نقاش، ويُحول ويكيبيديا لساحة تصفية حسابات، وهذا سبب مشاكل مجتمعنا.
ثانيًا، البعض من المحررين لديه "كبرياء"، لا يرضى أن يتم توجيه تنبيه له بخصوص مخالفة صريحة، مثلاً هُناك محرر قمت بتوجيه تنبيه له بخصوص إساءة صريحة بخصوص "خرق حقوق النشر والتأليف"، كانت مخالفة صريحة جدًا وهو يعلم ذلك أصلاً، لكن لم يتقبل ذلك، وأصبح يُكابر، مما سبب مشكلة. المحرر يجب أن يُحسن الظن بالإداري، عندما أقوم بتوجيه تنبيه لمستخدم ما، فهذا لا يعني بأنني على عداء معه، أو أنني في مؤامرة ضده، بالنهاية الأمر بسيط، مجرد تنبيه، والتنبيه ليس إهانة بل "لفت نظر" حول نُقطة معينة.
ثالثًا، ترك المحررين للموسوعة بسبب خلافات، أمر طبيعي جدًا في كل الموسوعات، ليس في ويكيبيديا العربية فقط! هذه محاولة غير ناجحة للتأويل ضد الإداريين، نعم حدثت اختلافات بالرأي بين المستخدمين، لكن عندما يقوم محرر بترك الموسوعة بسبب "خلاف" مع إداري، فمع كامل الاحترام للمحرر فهو لا يعرف معنى "ويكيبيديا"، فالإداري لا يملك ويكيبيديا، يُمكنك المساهمة في الصفحات، فالاعتزال ليس حلاً لمشكلتك، الإداري لن يستفيد ماديًا من وجودك مثلاً حتى تقوم بالتقاعد والاعتزال. وبخصوص "بأن الإداريين يدافعون عن بعض كونهم أصدقاء"، هذه أيضًا محاولة غير ناجحة للتأويل ضد الإداريين، وهذا الاتهام قرأته سابقًا، وقمت بتوجيه الشخص الذي قام بالاتهام ليفتح تصويت عزل وسأرضى "بقرار المجتمع"، وتم فتح تصويت عزل فهل كل هؤلاء أصدقائي أيضًا؟ طالما لا تثق بالإداريين الذين انتخبهم المجتمع، يُمكنك فتح تصويت عزل مع ذكر جميع الأدلة والبراهين ليحكم بها "المجتمع" وليس "الإداريين الأصدقاء".--فيصل (راسلني) 16:23، 5 ديسمبر 2022 (ت ع م)ردّ[ردّ]
  رد لهذا النقاش غرض واضح وهو تذكير الزملاء الإداريين بأداء مهامهم، لأنه حين يتغاضى الإداريون عن تصرفات إداري آخر بحكم الزمالة والاحترام فهم مسؤولون بطريقة غير مباشرة على تعكير الأجواء في الموسوعة، كيف تتوقع من المحررين التطوع هنا إذا كان باسم يستخدم تعابير مثل " لا تنسَ أنا وصيّ على المُحتوى وأُحب فرض رأيي" و" لن ترى مني إلَّا كُل تشدُّد مُنذ أن قررت جعلي خصمًا" و"إذهب واشتكي حتَّى تشبع، ولن ترى مني أي نقاش أو تفاهم معك تحديدًا، لأنك لست أهلًا له" في نقاش واحد، ضع نفسك مكان مهند هل يعجبك هذا الأسلوب المتغطرس المليء بالاستخفاف والازدراء والتهديد، لو استخدم أي محرر آخر أسلوبا كهذا مرة واحدة سيكون محظوظا لو انتهى الأمر بتنبيه بالمنع لكن باسم هذا هو أسلوبه في معظم النقاشات الخلافية دون أن يتلقى أي تنبيه، الأدهى من ذلك أنه صار يقدم طلبات منع عشوائية (Radi omar)، (مهند) هو المخطئ فيها، في الطلب الأخير لمنع مهند ادعى أنه لا ناقة له ولا جمل في النقاش في موضوع الأيقونات وأظهر مهند أن له تاريخ عريق فيه لذلك استخدامه لصلاحية إدارية (الحماية على مستوى الإداريين) في مشكلة هو طرف فيها مخالف للسياسة، ثم في النهاية وجّه إبراهيم اللوم إلى مهند دون أن يقول كلمة لباسم. تحياتي Momas (نقاش) 21:45، 5 ديسمبر 2022 (ت ع م)ردّ[ردّ]
  رد من المؤسف فعلا أن تقرأ تعليق كهذا من إداري يفترض به أن يلطف الأجواء وأن يعيد الثقة بين الإداري والمحرر، ولكن وكما ترون يبدأ الكلام بوصف هذا النقاش بالفضفضة والتنفيس وكأننا هنا في برنامج إذاعي أو تلفزيوني ثم يصف الاتهامات بأنها عشوائية بدلا من أن يعترف فعلا بوجود تقصير من بعض الإداريين. لقد اثبت هذا الاداري عن غير قصد صحة ما كنا نقوله فهاهو يقف في صف زملاءه الاداريين مرة أخرى وقد انبرى للدفاع عنهم. تخيل أن هذا الإداري يصف بعض المستخدمين بأن لديهم ذاكرة جمل وهو نفسه يناقض نفسه الآن فيقول (مثلاً هُناك محرر قمت بتوجيه تنبيه له بخصوص إساءة صريحة بخصوص "خرق حقوق النشر والتأليف") وهذا التنبيه كان ربما قبل 5 أو 6 اشهر فماذا تسمي ذاكرتك الآن؟ الست أنت صاحب (ذاكرة الجمل) كونك تعيد فتح موضوع مغلق من 6 أشهر؟؟ أبدأ بنفسك قبل أن تلوم الآخرين. ثم يكمل صاحبنا دفاعه المستميت عن زملاءه ويقول (فالإداري هو فرد من أفراد المجتمع قبل أن يكون إداري، فلا يحق لأي شخص أن يُجرد الإداريين من هذه الصفة)، وبالمناسبة نحن نكن الاحترام لكل الإداريين المحترمين هنا في الموسوعة، لكن عندما يقف الإداري بشكل غير عادل مع إداري آخر (أنا اتكلم هنا بشكل عام وليس عن شخص محدد) فيلزم هنا أن نعدل السياسة ونمنع الإداري من التصويت في نقاش عن إداري آخر. أي أن منع الإداري من التصويت والمشاركة جاء نتيجة تصرفات الإداري نفسها ولم يأت عبثا أو جزافا. ثم يكمل صاحبنا مرافعته ويطلب من الشخص الذي بينه وبين الإداري خلاف أن يفتح (تصويت عزل)!!!! وهنا نعود مرة أخرى إلى النقطة الأولى وهي أن العزل سيفشل طبعا بسبب وقوف بعض الإدرايين مع بعضهم. يعني وكأننا لم نتحرك متر للأمام. اعتقد أن على البيرقراطيين في الموسوعة التدخل لحل هذا المشكلة في أسرع وقت قبل أن تصل الأمور إلى نقطة اللاعودة. فهذا الإداري المدافع عن زملاءه بأسلوبه هذا وطريقه كلامه يقود الموضوع نحو مزيد من التعقيد ويسرع في إجراءات تقديم شكوى إلى الميتا بدلا من تلطيف الأجواء ومحاولة على الأقل تفهم سبب الخلاف وحله. Cyclone605 (نقاش) 23:37، 5 ديسمبر 2022 (ت ع م)ردّ[ردّ]
Cyclone605، عُندما تتحدث عني فأرجو أن تُشير لي حتى تصلني إشارة، المؤسف هو تعليقك الأول، فأنا أتحدث وفق السياسات والإرشادات، ولم أتجاوزها، فإذا كنت أنت تتحسس من بعض الكلمات، فأعتذر منك هذه ليست مشكلتي. أما بخصوص نُقطة "ذاكرة الجمل"، فأنا أعرف أسباب تعليقاتك وحربك على الإداريين هو بسبب "تنبيه خرق حقوق النشر"، الذي لا زلت لا تنساه للأسف، وفي كل نقاش تهمز وتلمز عليه. أما بخصوص مقترحك "المُخالف للسياسات" بتجريد الإداري من كونه فرد من أفراد المجتمع، هذا التعديل "لن" يحدث مهما حصل، لأنه مخالف لأبسط قواعد ويكيبيديا. ثانيًا، لماذا العزل يفشل؟ الإداري لا يُشكل ولا حتى 10% من المجتمع العربي، لماذا يفشل؟ يستطيع المجتمع العربي تمرير ما يراه حتى لو افترضنا جدلاً بأن الإداريين يُدافعون عن بعض كما تدعي، رغم أنه كثير إداريين يقومون بالتصويت ضد بعض في الترشيحات، لكنك لا تُريد أن ترى هذا. أما بخصوص إجراءات تقديم شكوى للميتا، فيُمكنك تقديم شكوى الآن لو أردت. كل التوفيق لك.--فيصل (راسلني) 23:04، 6 ديسمبر 2022 (ت ع م)ردّ[ردّ]
◀ فيصل
انا لم أخرق حقوق النشر. ولا يهمني كم مرة تكرر هذه العبارة فالكل يعرفني ويعرف مساهماتي. يبدو أنك ترغب باللحاق بزملاءك الذين تم حظرهم اليوم. Cyclone605 (نقاش) 23:25، 6 ديسمبر 2022 (ت ع م)ردّ[ردّ]
Cyclone605، أشكرك على هذا الرد، فهذا مثال حي حول المشكلة التي نُعانيها في ويكيبيديا العربية، المحرر لا يعترف بالخطأ، رغم أنه خرق حقوق النشر واضح جدًا، هذا هو الكبرياء الذي كنت أتحدث عنه، شُكرًا على ردك فقد وصلت فكرتي بأفضل طريقة ممكنة. أما بخصوص عباراتك بأن "يبدو أنك ترغب باللحاق بزملاءك الذين تم حظرهم اليوم"، من باب المروءة والشهامة أن لا تتشمت بأشخاص غائبين ولا يستطيعون الدفاع عن أنفسهم. للزميل Mohanad Kh، يُمكنك طي التعليقات فهذا أفضل، لأن المستخدم أعلاه يُشتت موضوعك بطرحه اقتراحات عشوائية ومخالفة لأبسط السياسات أصلاً.--فيصل (راسلني) 23:40، 6 ديسمبر 2022 (ت ع م)ردّ[ردّ]
◀ فيصل
أنا لا أشمت بأحد وبالعكس شعرت بالأسى مما حدث وتطوعت لتقديم طعن في الميتا بالنيابة عنهم. لن تغير عادتك مهما طال الزمن. أنت خطر حقيقي على المساهمين في الموسوعة. Cyclone605 (نقاش) 23:42، 6 ديسمبر 2022 (ت ع م)ردّ[ردّ]
◀ Cyclone605◀ فيصل فضلاً، أرجو منكما استكمال النقاش في موضوع منفصل أو في صفحات النقاش الخاصة بكما، وذلك حتى لا يحيد النقاش أكثر عن إطار الموضوع أعلاه، وحتى لا أطرّ لطي التعليقات باعتبارها خارجة عن الموضوع، تحياتي --Mohanad Kh نقاش 23:35، 6 ديسمبر 2022 (ت ع م)ردّ[ردّ]
  •   تعليق: الحل يكون إن شاء الله بوضع سياسة خلاصة، رأيت وعايشت كثيرا من الخلاصات تناقض السياسات، ولا علاقة لها بالآراء المطروحة في النقاش، وغير مسببة حتى تكون مقنعة للأطراف المتنازعة، وقد طالبت في ميدان السياسات سابقا بوضع سياسة واضحة للخلاصة من له حق وضع الخلاصة، ومتى يمكن مراجعة الخلاصة وطلب إعادة النظر فيها، ولابد أن تكون الخلاصة مستندة إلى سياسة أو إرشاد أو توافق، للأسف كانت هناك بعض الخلاصات مناقضة للسياسات، وللأسف أن الذي وضع الخلاصة إداري مهمته مراقبة تنفيذ السياسات، وعندما ينبه على وجه الخطأ في الخلاصة مع السياسة التي نُقضت في الخلاصة يسكت وربما ارسل لك هو او أحد زملائه الإداريين تنبيها بعدم الاعتراض على الخلاصة، وجود سياسة واضحة للخلاصات مهم في فض التنازعات، وأفعال الإداريين وخلاصاتهم يحب ان تكون مستندة إلى سياسة أو إرشاد أو توافق، ولا يُقبل ان تكون مستندة إلى سوابق إدارية. وأكثر الإداريين يبذلون جهودا جبارة في الموسوعة، ويتحملون ويصبرون على أذى غير عادي من الكُتاب واتهامات، ونحن نقدر لهم جهودهم وهم من أكثر المستخدمين إثراء للموسوعة وحماية لها من التخريب، فربما يكون عليهم ضغط غير معتاد، فلهذا ربما يحصل منهم شيء من التعصب لانفسهم او زملائهم عند التنقص من جهودهم أو اتهامهم بالانحياز، لكن الجميع مأمورون بالعدل مع القريب والبعيد، ونذكرهم بأن. "قاضيان في النار وقاض في الجنة" . - حبيشان (نقاش) 17:25، 5 ديسمبر 2022 (ت ع م)ردّ[ردّ]


  •   تعليق: تحية طيبة لكم جميعاًً، كمحرر صغير قد أجزم وأقول أن أي متطوع حديث بالموسوعة سيفقد حماسه وشغفه بمجرد قراءته لبضعة أسطر من هذا النقاش، لذلك فضلاً العمل على حل هذا الخلاف وفقا لسياسات ويكيبيديا، وكلي أمل في قدرتكم جميعا على ذلك. أخيرا أُشير إلى ركائز ويكيبيديا الخمس التي تعرفونها جيدا، خاصة 1 و2 و4. مَودّتي. 4Y0U8 أرسل رسالة✉️ 01:45، 6 ديسمبر 2022 (ت ع م)ردّ[ردّ]

رسالة من مؤسسة ويكيميديا بخصوص قرار الحظر العالميعدل

مرحبا جميعاً،

أتمنى أن تكونوا بخير.

نتواصل معكم اليوم لمناقشة إجراءات (الحظر العالمي) التي قامت بها المؤسسة ضد ستة عشر مستخدماً في 6 ديسمبر 2022. في حين أننا غير قادرين على مناقشة إجراءات مكتب المؤسسة بالتفاصيل وذلك مراعاهً للقيود القانونية ومن أجل سلامة مجتمعاتنا، ولكننا نريد توضيح هذا الموقف قليلاً لأنه ينطوي على سلامة وأمن كل منا. مع ارتفاع شهرة مشاريع ويكيميديا في جميع أنحاء العالم، فقد جذبت اهتمامًا متزايدًا لأولئك الذين يرغبون في التحكم في المعلومات المنشورة عليها، لأسباب سياسية أو غيرها.

في يناير 2022، بدأت المؤسسة في إجراء تحقيق واسع النطاق في حالات تحرير تضارب المصالح بمشاريع ويكيبيديا في الشرق الاوسط. في هذا التحقيق، أكدنا أن عدداً من المستخدمين لديهم صلات قوية بأطراف خارجية وقاموا بالتحرير على المنصة بطريقة منسقة لتعزيز أهداف تلك الأطراف. تُشكل هذه الصلات مصدر قلق بالغ لسلامة مستخدمينا وتتجاوز قدرة المجتمعات المحلية المستهدفة للتصدي لها. وبسبب خطورة الموقف، وللحفاظ على سلامة مستخدمينا ومشاريعنا، أصدرت المؤسسة ستة عشر حظراً عالمياً للمستخدمين.

يمكن أن تكون إجراءات كهذه محزنة للمستخدمين الذين يعرفون الأفراد المحظورين والذين لا يعرفونهم. يمكنها أن تتسبب فى خلق جو من عدم ثقة بين المتطوعين وفقدان الثقة في المؤسسة وإحساس من عدم التأكد فى إمكانية المساهمة بأمان على المنصة. بسبب الأسباب التي ذكرتها أعلاه لا يمكنني مشاركة المزيد من التفاصيل عن الوضع، لكنني أود أن أؤكد لكم أن المؤسسة ستواصل العمل على استكشاف طرق مختلفة للحفاظ على سلامة الجميع ولتمكينهم في المساهمة في المشاريع.

نود أن نشكر كل أفراد المجتمع حول العالم الذين يتصدون لمثل تلك المواقف كل يوم ونشجعكم جميعاً على التفكير في سبل أمنكم الشخصي في نشاطاتكم التطوعية. ندرك إنه بينما نمضي قدمًا، سنحتاج إلى العمل مع مجتمعاتنا لإيجاد عملية عالمية للتغلب على تحديات السلامة التي تسمح بالتعامل مع مثل هذه المواقف بأكبر قدر ممكن من الشفافية، إلى جانب ذلك إعطاء الأولوية لتجنب المخاطر التى قد تعرض سلامة مستخدمينا للخطر حال تعرضهم لأعمال انتقامية.

في غضون ذلك، نود أن نُحثكم جمعياً على التفكير بشكل عملي في طرق للبقاء أمناً عبر الانترنت. عملكم مهم، أنتم تجلبون معلومات للعالم والذي به أماكن حيث المعلومات تعتبر خطيرة. لدينا بعض الموارد على صفحة الأمان الرقمي وحقوق الإنسان، وفى خلال الأسابيع والشهور القادمة نتوقع إنتاج المزيد. كما ندعوكم لمشاركة أفضل الممارسات الحمائية الرقمية بينكم وبين بعض.

بالنسبة لأي شخص يشعر بعدم الأمان للمشاركة بمشاريع ويكيميديا، نشجعك على استخدام الموارد في المشروع المحلية أو الاتصال بنا للحصول على المساعدة. ستعمل المؤسسة والمجتمع معًا، أو بالتوازي، لتعزيز سلامة جميع المستخدمين في منطقة الشرق الأوسط كلما لزم الأمر وبأي وسيلة ممكنة.

للاتصال بفريق Trust & Safety يمكنك التواصل مع ca@wikimedia.org.

أطيب التحيات،

WMFOffice (نقاش) 16:40، 6 ديسمبر 2022 (ت ع م)مكتب مؤسسة ويكيميديا.ردّ[ردّ]

التعليقات
  • WMFOffice:، عندما يجري منع هذا العدد من الإداريين فلا بد من توضيح أسباب منطقية ومُقنعة لذلك. وإلا فإن ذلك يقوض الثقة في المؤسسة وفي قراراتها. Dr-Taher (نقاش) 17:02، 6 ديسمبر 2022 (ت ع م)ردّ[ردّ]
  •   أتفق مع الزميل Dr-Taher بأننا نحتاج لتوضيح ما حصل بأكثر من نصف سطر. تحياتي وشكرًا لجهود فريق الأمان والثقة. --NANöR (نقاش) 17:14، 6 ديسمبر 2022 (ت ع م)ردّ[ردّ]
  • WMFOffice: فضلًا توضيح الأسباب بشكل واضح للمجتمع خصوصًا أن قفل الحسابات بشكل عالمي شمل عدد كبير من حسابات الإداريين المُخضرمين!--Ajwaan (نقاش) 17:18، 6 ديسمبر 2022 (ت ع م)ردّ[ردّ]
  • أتمنى ممن يقرأ الرسالة أعلاه أن يُخبرنا ما الذي فهمه منها!!!! فهي رسالة غامضة تمامًا. --Dr-Taher (نقاش) 17:35، 6 ديسمبر 2022 (ت ع م)ردّ[ردّ]
  • وصلني هذا الرد، وكما ترون ليس فيه أية معلومات أو تفسير لما حدث! --Dr-Taher (نقاش) 17:46، 6 ديسمبر 2022 (ت ع م)ردّ[ردّ]
    شكرًا ◀ Dr-Taher، لطرح السؤال على الميتا. شاركتُ أيضًا فيه. تحياتي NANöR (نقاش) 18:10، 6 ديسمبر 2022 (ت ع م)ردّ[ردّ]

Hello from The Signpost, which is English Wikipedia's newspaper. We will run an article on this story at the end of the month. We see that in the meta:List of globally banned users many of these editors were active in Arabic Wikipedia. If anyone here would like to comment on these bans, then please share. To comment you can post in Arabic or English to

Blue Rasberry (talk) 18:13، 6 ديسمبر 2022 (ت ع م)ردّ[ردّ]

  •   تعليق: صراحة فاجأني القرار، وصدمني، لكن على الأقل معرفة الأسباب ولو تلميحًا حتى نعرف ما هي الأخطاء والتجاوزات التي تمت فعلا، أقله الاطمئنان بأن ليس هناك لبسًا والاتعاظ به إن كان مؤكدًا تحياتي --عادل امبارك راسلني 18:23، 6 ديسمبر 2022 (ت ع م)ردّ[ردّ]
  •   تعليق: قرار صاعق في منع ثلة من أفضل محرري وإداريي وتقنيي ويكيبيديا، أعد خروجهم خسارة كبيرة على ويكييبديا العربية، وربما الواحد منهم لا يسد مكانه خمسة من غيرهم، إذا لم يعودوا وقرروا إنشاء موقع منافس فأنا في طليعة المنضمين لهم.--حبيشان (نقاش) 18:36، 6 ديسمبر 2022 (ت ع م)ردّ[ردّ]
  •   تعليق: هناك علامات استفهام كثيرة بخصوص هذا القرار. هل هناك طريقة لمعرفة الحسابات التي تم قفلها عالميا؟ اتمنى المساعدة من الزملاء.Cyclone605 (نقاش) 18:48، 6 ديسمبر 2022 (ت ع م)ردّ[ردّ]
    تجدها هنا. Dr-Taher (نقاش) 18:53، 6 ديسمبر 2022 (ت ع م)ردّ[ردّ]
    ◀ Dr-Taher شكرا جزيلا Cyclone605 (نقاش) 19:05، 6 ديسمبر 2022 (ت ع م)ردّ[ردّ]
    مرحبا ◀ Cyclone605، تجد هنا القائمة. تحياتي NANöR (نقاش) 18:55، 6 ديسمبر 2022 (ت ع م)ردّ[ردّ]
    ◀ NANöR شكرا جزيلا Cyclone605 (نقاش) 18:56، 6 ديسمبر 2022 (ت ع م)ردّ[ردّ]
  •   تعليق: مؤسف جدا هذا القرار الغير مفهوم وغير المبرر الذي تسبب في طرد العديد من المستخدمين من خيرة المجتمع العربي. على العموم قرأت في سياسة الحظر العام انه يجوز تقديم طعن في قرار الحظر. هل يمكن تقديم الطعن نيابة عن الزملاء كون حسابتهم مقفلة؟.Cyclone605 (نقاش) 19:10، 6 ديسمبر 2022 (ت ع م)ردّ[ردّ]
  •   تعليق: مستخدم:WMFOffice هل توجد طريقة لتقديم طعن على هذاا القرار؟؟ كون القرار غير منصف ابد بحق المحررين والادارين ؟ Abnsamra (نقاش)
  •   تعليق: إنا لله وإنا إليه راجعون، لقد كانوا من أفضل الإداريين، ما هي الأسباب لمنعهم؟ تحياتي-- أحمد الغرباوي راسِـ☎️ـلني 20:41، 6 ديسمبر 2022 (ت ع م)ردّ[ردّ]
  •   تعليق: تحياتي جميعًا، حقيقًة خبر مؤسف، وأشعر أن النقاش هنا مجرّد إخطار من المؤسسة للمجتمع بما حصل اليوم، فالإجراء طال 16 مستخدمًا، 10 منهم نشيطين في ويكيبيديا العربية؛ 7 منهم من الزملاء الإداريين، و6 نشيطين في ويكيبيديا الفارسية، أتمنى أن توضّح المؤسسة إن كان بالإمكان القيام بأي إجراء كمجتمع ويكيبيديا العربية -Mohanad Kh نقاش 21:11، 6 ديسمبر 2022 (ت ع م)ردّ[ردّ]
  •   تعليق:د.طهر يوجد طريقه طعن عل قرار الحضر العالمي قريته هنا 👇👇ممكن يفيد المحضورين عالميا .من متطوعين ويكبيديا العربية او ممكن يقدمون طعن عل قرار ؟؟ https://meta.m.wikimedia.org/wiki/Trust_and_Safety/Case_Review_Committee#Submitting_appeals. Abnsamra (نقاش)
  •   تعليق: قرار صادم للأسف، نُطالب بتوضيح الأسباب للمجتمع العربي، فغالبية الممنوعين هم إداريين منتخبين من قبل "المجتمع العربي"، فيحق للمجتمع العربي المُطالبة بالأسباب التي أدت لنزع إرادته في اختيار الإداريين، وأيضًا المحررين. أرجو من الزملاء الممنوعين، أن يقدموا طعن على القرار، يجب توضيح الأسباب للمجتمع.--فيصل (راسلني) 23:17، 6 ديسمبر 2022 (ت ع م)ردّ[ردّ]
  •   تعليق: قرار مفاجئ وصادم جدًا. نريد مزيدًا من التوضيح والبيان، وهذا من حق المجتمع الذي فقد إداريين نشطين. أحمد ناجي راسلني 23:33، 6 ديسمبر 2022 (ت ع م)ردّ[ردّ]
  تعليق: أتفق مع الزملاء، وأشدد على ما قاله الزميل Dr-Taher في أنه «يجب توضيح أسباب منطقية ومُقنعة لذلك. وإلا فإن ذلك يقوض الثقة في المؤسسة وفي قراراتها.» خصوصًا أن المستخدمين الممنوعين موثوق بهم!--كريم ناقِشني 23:43، 6 ديسمبر 2022 (ت ع م)ردّ[ردّ]
  •   تعليق: "لهم صلات بأطراف خارجية"، من هذه الأطراف؟ وكيف بالضبط خدموها؟ لم نر منهم إلا الخير والعمل الدؤوب والجد والحرص، فما هذه المهزلة؟! كل واحد منهم قضى سنوات من عمره في خدمة الموسوعة ومستخدميها، وهكذا بكل سهولة يُلغى كل شيء؟! أي ثقة سيتركها أمامنا هذا التصرف الغامض في هذه المؤسسة ومشاريعها (والقائمين عليها) من محررين وإداريين بالدرجة الأولى؟!
    • أقول لكم: هذا التصرف سجبرنا على عدم الثقة ببعضنا البعض كمجتمع عربي أولًا، إذ الأمر فيه رائحة مؤامرة، وجلسات سرية، ونقاشات مطولة حول كل محرر وإداري هنا!!!
    • ويجبرنا على عدم الثقة بالمؤسسة على الإطلاق.
    • ويجبرنا على الانسحاب من هذه الموسوعة وباقي مشاريعها.
أكرر، كل ما حدث هو مهزلة يلفها الغموض ولن يأت منها في قابل الأيام إلا خراب الموسوعة! -- حسن القيم (نقاش) 23:53، 6 ديسمبر 2022 (ت ع م)ردّ[ردّ]
توضيح هام

إشارة للزملاء جميعًا بقراءة بنود سياسة المؤسسة في هذا الأمر، وذلك حتى لا تؤثر ردّة الفعل على الزملاء مستقبًلا، فالمعني الأول بالطعن هو المستخدم نفسه، أدناه اقتباس مهم يجيب على التساؤلات أعلاه:

تفاصيل حالات الطرد العام سرية.

كي نحمي خصوصية كافة الأطراف المعنية، لن تعلق مؤسسة ويكيميديا بوجه عام سواء على العامة أو بصفة خصوصية على سبب أي قرار طرد بعينة. يحق للفرد المعني بالأمر مباشرة التواصل مع فريق الثقة والسلامة عن طريق البريد الإلكتروني ca wikimedia.org لو احتاج الفرد للاستفسار عن أي من الإشعارات التي تسلمها في شأن الطرد العام المفروض عليه وستكون أية معلومات إضافية مقدمة على سبيل المجاملة. إلا أننا لن نشارك أية معلومات قد تحدد هوية الأطراف التي رفعت البلاغ أو تؤثر سلبا على حقهم في الإبلاغ عن خبراتهم و/أو بواعث قلقهم بصفة خصوصية أو تعرض الطرف رافع البلاغ للخطر. كما أننا لن نتفاوض في شأن مسوغات الطرد.

--Mohanad Kh نقاش 00:21، 7 ديسمبر 2022 (ت ع م)ردّ[ردّ]

Mohanad Kh: شكرا على التوضيح.--كريم ناقِشني 00:35، 7 ديسمبر 2022 (ت ع م)ردّ[ردّ]