افتح القائمة الرئيسية
3D png Judges Gavel.png هذا القسم من الميدان يتناول أي تساؤل أو اقتراح بخصوص السياسات المطبقة في ويكيبيديا.
انظر: آلية إقرار السياسات

إضافة موضوع جديد  · الأرشيف

هذه الصفحة تؤرشف آليًا حسب هذه الشروط.


وضع سياسة للحسابات الاجتماعية الرسميةعدل

السلام عليكم، سيتم طرح عدة مسودات وسنبدأ بمسودة الإنضمام، نحتاج في المسودة تحديد الحد الأقصى لكل حساب وكذلك فترة الخمول، ويمكنك طرح تعديلاتكم على المسودة هنا ليتم مناقشتها أو أعتمادها.

  • مسودة العضوية تم تحديد: (معايير الإنضمام، طريقة الإنضمام، التصويت، العزل)
  • حاليًا ما هي الشروط المتبعة للإنضمام حتى يتم إضافتها للمسودة ومناقشتها وقبل طرحها للتصويت.

إشارة لفريق حسابات التواصل الاجتماعي ASammour، وIbrahim.ID، وMahmoudalrawi، وMervat، وMichelBakni، وMishary Al-Dhufeeri، وZiad، وباسم، وبدارين، وعلاء، وفيصل: مشاركتكم مطلوبة، تحياتي لكم.--جار الله (نقاش) 05:10، 27 أغسطس 2019 (ت ع م)

وعليكم السلام. ينقص بند العزل عند خمول المستخدم لثلاثة أشهر، أيضًا أرى مدة 21 يومًا طويلة كوننا حصرنا المشاركة في من هو نشط في أخر شهر؛ أنا أجد مدة أسبوع كافية. --عبد الله (نقاش) 06:07، 27 أغسطس 2019 (ت ع م)
عبد الله: مدة 21 يوم حتى نتأكد من عدم وجود معارض لإضافة المستخدم، مدة أسبوع ستكون قليلة بالنسبة لأهمية حسابات التواصل. ونعم بند الخمول مطلوب وسيتم إضافته، تحياتي لك.--جار الله (نقاش) 21:43، 27 أغسطس 2019 (ت ع م)
أشكر الزميل جار الله على مبادرته واقتراحه للمسودة ولكن مع احترامي هناك الكثير من النقاط لم توضع في الإعتبار، نحن هنا لسنا بصدد وضع سياسة لصلاحية داخل ويكيبيديا وعضو فريق الحسابات لن يقوم بتحرير مقالات مثلاً داخل ويكيبيديا بل سيتعامل مع منصة خارجية ويجب أن تتوفر لديه مهارات وخبرة في السوشيال ميديا ومهارة في كتابة المنشورات بشكل شيق للجمهور ومهارات لمخاطبتهم وألا يرتكب بعض الأخطاء الكارثية لأن التعامل مع الحسابات الإجتماعية ليس مثل الموسوعة يمكن التراجع عنه بل سيكون فضيحة علنية، الحسابات حالياً أصبحت تحت الأضواء يتابعها جمهور غفير من مشاهير وإعلاميين وسياسيين وجهات معروفة ولذلك يجب التعامل معها بحرص بالغ، من الوارد جداً أن يكون المستخدم محرر بارع جداً ونشيط بالموسوعة ولكن هذا لا يعني أنه مؤهل لأن يكون عضو بالفريق أو سيجيد استخدام الحساب.
هذه المعضلة وجدت لها حل من خلال إتمام فترة تدريب أولاً، ومن خلال تنسيقي مع المؤسسة وفريق السوشيال ميديا سيتم توفير منصة ما للسماح للمتدرب بوضوع منشورات يتم الموافقة عليها وبدون أن يحصل على أي كلمات مرور وبذلك يتم التدريب بكل أمان وتحت السيطرة، وإذا أثبت المستخدم كفاءته يعين بالفريق (بواسطة منسق عام سيتم انتخابه سنوياً ويراقب وينظم كل شيء)، كل هذه الترتيبات أنا وضعتها في المسودة الحالية منذ فترة وكانت في انتظار إعادة طرحها لا اعرف لماذا تم تجاهلها وإنشاء مسودة جديدة؟ رغم أن هذه المسودة لم أكتبها بشكل فردي بل كانت خلاصة أفكار ونقاشات سابقة مع العديد من المستخدمين وتشتمل أيضاً على قواعد الإنضمام والعزل وغيرها، أتمنى أن نجعل النقاش على المسودة الحالية وبالطبع يمكن أقتراح أو شطب أو مناقشة أي بنود فيها، وهذا بالتأكيد أفضل من إعادة أختراع العجلة من جديد --إبراهيـمـ (نقاش) 20:20، 27 أغسطس 2019 (ت ع م)
Ibrahim.ID: فكرة المهارات موجودة في المسودة، المهارات التي يحتاجها المتقدم سيتم تحديدها عند تقديم طلبات لنشر تغريدها أو منشور، الآن يتم إضافة المستخدمين دون معرفة المجتمع ودون تقييم مستواهم أو مهاراتهم.
  • فكرة المسودة السابقة تدور حول وجود منسق عام، وأجد فيها احتكار لوجود موافقة من المنسق نفسه والمسودة تلغي وجود المجتمع باختيار الجدد، وباختصار يمكن للمنسق رفض جميع الطلبات. فكرة المنسق العام لا أعتقد ستكون فكرة جيدة، لو تم نشر تغريدة أو منشور غير صحيح ماذا سيفعل المنسق العام؟ هل سنقوم بعزله؟ وعزل من قام بالنشر؟ أو كل شخص مسؤول عن تصرفاته ولا علاقة للمنسق العام بما يقوم به أعضاء الفريق؟. على العموم سنرى رأي المجتمع حولها وربما تحظى بموافقة.
  • بخصوص فكرة التدريب المحلي، الفكرة جيدة، عند توفرها يمكننا تعديل السياسة لتتناسب معها. حاليًا كل ما يمكننا طلبه من المتقدم هو تقديم عدد من المنشورات والتغريدات في ويكيبيديا:حسابات اجتماعية/طلبات لتقييمها.
  • بالنسبة لعدم خبرة الجدد، كما تعلم أغلب الأعضاء لم تكن لديهم أي خبرة وكسبو الخبرة من خلال العمل ويمكن لهم نقل خبراتهم للجدد من خلال تقييم المنشورات في صفحة الطلبات وكتابة صفحات مساعدة تعليمية حول كيفية كتابة تغريدة أو منشور يتناسب مع معايير الحسابات لدينا.
  • المسودة الحالية لا تقوم بإعادة أختراع العجلة لأن المسودة السابقة لم يتم اعتمادها، أجد يمكننا مناقشة المسودة الحالية والتعديل عليها دون الدخول في فكرة المنسق العام وأفكار ربما تجعل كل نقاش يعود لنقطة الصفر ولا نتقدم. على العموم هذا النقاش سيبقى مستمر لحين التوافق على مسودة أو دمج المسودتين، فالهدف هو طرح مسودة للتصويت وكل هذا النقاش مجرد تجميع نقاط وأفكار. تحياتي لك.--جار الله (نقاش) 21:39، 27 أغسطس 2019 (ت ع م)
وعليكم السلام، اتفق معك في جميع المعايير وأؤيد أيضا دمج المسودتين مع التعديل على فكرة المنسق العام بأن يكون لكل حساب منسق إداري مستقل بدلا من أن يكون المنسق العام واحد لجميع حسابات مواقع التواصل - Yafa.naif (نقاش) 12:11، 1 سبتمبر 2019 (ت ع م)
جار الله: سبق لك أخي العزيز أنك طرحت بنفسك عدة أسئلة هامة حول الحسابات الإجتماعية في عدة نقاشات، لو أضفنا عليها اسئلة مثل: من الذي سيدير كلمات المرور للحسابات؟ عند حدوث مشكلة ما من الشخص الذي سنخاطبه؟ من الذي سيتخذ التدابير عن حدوث إختراق؟ من هو الطرف الذي سينظم العملية؟ من ومن ومن، باختصار لن تجد حل لهذه المعضلة سوى أن نقوم كمجتمع باختيار شخص واحد موثوق وذو كفاءة لإدارة ذلك والإشراف عليه، بدون هذا وبشكل واقعي سيقوم شخص ما بالتطوع للقيام بهذا الدور وسيصبح منسق بشكل غير رسمي، ومن يعلم ربما قد يحدث تداخل من أكثر من شخص أو خلاف، ولذلك علينا نسأل أنفسنا منطقياً أيهما أفضل؟ أن نعين شخص واحد بشكل رسمي ويكون هو المسئول بشكل واضح عن هذه المهام ونستطيع أن نعزله؟ أم نترك الأمور للخلافات وتدار بشكل عشوائي؟ حاول أن تنظر للمحتوى المختار ستجد أنه منظم جداً منذ سنوات لأن هناك شخص واحد يشرف عليه ولو كانت الأمور تدار جماعية لوجدنا كم كبير من التضارب والخلافات، بالتأكيد أنت بنفسك لمست عيوب اللامركزية الموجودة في مجتمعنا فتخيل هذه المشاكل في التعامل مع عدة منصات خارجية والتنسيق بينها، في كل الأحوال ولو حسبتها بشكل واقعي ستجد أننا عاجلاً أو أجلاً سنضطر لاختيار شخص ما منا لينظم أمور الحسابات الإجتماعية (كل الطرق تؤدي إلى روما)، نحن لن نختار شخص مجهول بل شخص من بيننا نعلم بكفاءته ونثق فيه وستكون فترة صلاحياته عام واحد فقط يعني لن يكون للأبد.
ثانياً: من قال أن وجود المنسق العام سيلغي دور المجتمع أو سلطته؟ لو طالعت المسودة ستجد أن تعيين أعضاء الفريق سيكون من خلال تصويت مجتمعي هنا، دور المنسق فقط محصور على أن يخبرنا بأسماء المتدربين الذي أثبتوا كفاءة عالية خلال فترة التدريب وبشكل عملي، الحكم على المستخدمين من خلال (تقديم عدد من المنشورات والتغريدات) فكرة غير عملية على الإطلاق، من السهل على أي مستخدم أن ينسخ بعض النصوص من أي مقالة فهل هذا يجعله مناسباً؟ وماذا عن المهارات التقنية في التعامل مع كل منصة؟ وماذا عن الخبرة في استخدام الأدوات وSettings؟ مجال Social media حالياً مجال ضخم ومتشعب وله عدة وظائف في الشركات بل ويتم تدريسه أكاديمياً.
مع احترامي نحن لا يجب أن نتعامل مع الأمور بتساهل بحجة "إتاحة الفرصة للجميع" أو الإعتقاد أنه لو تم إضافة أعضاء جدد لفريق الحسابات الاجتماعية هذا سيخضعها أكثر للمجتمع بل بالعكس هذا قد سيخلق خلافات ومشاكل وعدم إنسجام وقد يفسد المشروع، هناك بعض المحررين يرغبون في الإنضمام للحسابات من باب الفضول أو التفاخر والدليل على ذلك أن هذه الحسابات قبل توثيقها لم يكن يرغب أحد في الإنضمام ولا المشاركة، عملية الضم العشوائية تسببت من قبل في أختراق حساب تويتر (في 2017)، وأخيراً نحن لا نتعامل مع صلاحية مراجع أو محرر مثلاً يعني لو أرتكب المستخدم خطأ يمكن التراجع عنه او نكتفي بحذفه، هناك أخطاء لا يمكن تدركها ومع كم المتابعة لحساباتنا ستتحول بالتأكيد لفضيحة علنية لويكيبيديا من أي قلة خبرة أو منشور غير ملائم أو تعليق سيء.
أخيراً: مقترح المنسق العام لم يكن فكرتي ولا أقتراحي بل هو خلاصة نقاشات سابقة، أنت بنفسك أعجبت بالفكرة من قبل، بل واقترحت أيضاً أن يكون ضم الأعضاء من قبل المنسق بدون تصويت! المسودة المقترحة لم يتم رفضها بل شارك فيها العديد من المستخدمين في النقاش وحظيت بترحيب واسع لكن للأسف لم يستكملها أحد وكنت وقتها قد استقلت وأعتزلت ويكيبيديا بشكل مؤقت، لذلك صدقني أفضل طريق الأن هو إعتماد المسودة الحالية أو اقتراح تعديلات عليها لحسم المسألة بدلاً من أن تظل الأمور معلقة، صدقني أي محاولات لطرح آلية بسيطة الشروط والتفاصيل ستخلق سلبيات عديدة وسنضطر لإعادة صياغة آلية ضم الأعضاء من جديد --إبراهيـمـ (نقاش) 23:10، 3 سبتمبر 2019 (ت ع م)
أخي Ibrahim.ID: منذ طرح فكرة المنسق العام تغيرت أمور كثيرة، الأفكار حول المنسق العام أصبحت بعد مشاكل الحسابات مختلفة، أنا تحدثت معكم في موضوع البيان ولكن لم أجد حل، وفي بعض الأمور الأخرى. وأدركت فكرة المنسق العام ستكون مجرد شرعنة لتجاوز المجتمع ولن تكون مفيدة. رغم كل مشاكل الحسابات لم يقم أحد أعضاء الحسابات بتوضيح الأمور للمجتمع وكأنه لا يمثل أحد. لهذا أصبحت فكرة المجتمع يضيف ويعزل الأعضاء أحد أهم الطرق لإبقاء دور مهم للمجتمع في هذه الحسابات وحتى لا تنعزل الحسابات بنفسها عن المجتمع كما هو حاصل الآن.
موضوع تنظيم الحسابات أمر مختلف عن موضوع المنسق العام، يمكن لأعضاء الحساب التوافق حول أي شخص من عندهم حتى دون إبلاغ المجتمع ولن يعترض أحد. وموضوع سرقة الحسابات أمر مستحيل، خصوصًا الحسابات لجهة معروفة وسيتم إعادة الحساب بمجرد طلب ذلك من إدارة الموقع. ونحن لن نضيف أشخاص غير موثوقين. وعيوب اللامركزية أقل بمراحل لو يتم مقارنتها بعيوب المركزية.
حول النصوص الذي يقدمها المستخدم ستخضع للتقييم بالتالي لو كانت غير موفقة لن ينجح في التقييم. وصدقني لا أحد خضع لدراسة أكاديمية للانضمام للحسابات، أغلب الموجودين مستخدمين موثوقين ويمكنهم نشر تغريدات أو منشورات وهذا هو المطلوب. ويمكنني الجزم 90% من الأعضاء لن يدخلون إلى Settings فالموضوع لا يدعو إلى القلق. الجميع لديهم حسابات تواصل اجتماعي، بالتالي نحن لا نتكلم حول علم الذرة. ومع هذا يمكن إنشاء حسابات بديلة في المواقع ونطلب من المتقدم نشر عدة تغريدات ومنشورات لنحكم على طريقة تعامله مع الأداوات. ولن نمنح الجميع حق الانضمام فالشروط مازلت صعبة جدًا ولن نتهاون بمنح أحد فرصة الانضمام لمجرد الانضمام. نحن هنا لتنظيم الانضمام وليس لمنح الجميع حق الانضمام ويمكن وضع شروط أكثر صرامة لتقييم الطلبات، تحياتي لك.--جار الله (نقاش) 03:20، 4 سبتمبر 2019 (ت ع م)
مرحبا Ibrahim.ID: و جار الله: والجميع، لاحظت بأن النشر على حسابات التواصل الاجتماعي يكون عن طريق التطبيق مباشرة، على الرغم من أن هناك برامج، مثل تطبيق buffer وغيره، تسهل عملية النشر على مواقع التواصل الاجتماعي وإدارتها بشكل منظم، وتستخدمها المؤسسات الإعلامية لتنظيم محتواها على مواقع التواصل، وتقنين صلاحية النشر والحد من مخاطر النشر غير المسؤول،ومن خلالها يمكن تقسيم مهام الأعضاء بحسب الصلاحيات.وبذلك يمكن نشر المحتوى بعد الاطلاع عليه وإجازته وجدولته، بحيث يكون لكل عضو حساب على هذا التطبيق وفق صلاحية محددة يتمكن من خلالها من طرح المنشورات المقترحة على مرأى بقية الأعضاء على هذه المنصة فقط ودون الحاجة إلى معرفة كلمات مرور الحسابات، إضافة إلى أنها تتيح لجميع الأعضاء طرح الآراء حول المنشورات أو التعديل عليها مباشرة في منصة واحدة، وهنا يمكن أن يكون دور المنسق العام مراقبة المنشورات المقترحة على التطبيق ونشرها بعد إجازتها.-- Yafa.naif (نقاش) 21:39، 5 سبتمبر 2019 (ت ع م)
Yafa.naif: كلامك صحيح تماماً ونحن نستخدم هذه التطبيقات في مجالنا، وهذا ما كنت أخطط له أفكر فيه منذ فترة طويلة من خلال تفعيل تطبيق مثل Buffer أو hootsuite للسماح للجميع بالنشر والجدولة بدون كلمة مرور وبلا أي مخاطرة وتحت إشراف عضو من الفريق (وليس المنسق)، هذه العملية ستكون منظمة وسهلة وعملية وستتيح الفرصة للجميع بالنشر في الحسابات، المشكلة فقط في الموضوع أنه لكي نستمتع بهذه المزايا في المنصات يجب دفع إشتراك سنوي لأن الخطة المجانية إمكانياتها قليلة جداً وضعيفة، وأنا بالفعل أقوم حالياً بالتواصل مع المؤسسة للحصول على منحة وتمويل هذا الإشتراك الذي سيعود بالكثير من الفوائد على الموسوعة ولكن المسودة التي يطرحها الزميل جار الله ستعرقل هذه الجهود لأنها تلغي فكرة المنسق العام (لأن إدارة مثل هذه المنصات تحتاج لنظام هرمي لضمان التنظيم والفاعلية)، المسودة كذلك تلغي فكرة تصنيف أعضاء الفرق إلى أعضاء ومتدربين بل وتلغي فكرة التدريب المسبق، مثل هذه الأفكار تحتاج لهيكل تنظيمي وقاعدة يتم الإستناد عليها من أجل الإدارة والتنسيق بين كم كبير من المتطوعين --إبراهيـمـ (نقاش) 14:28، 6 سبتمبر 2019 (ت ع م)
Ibrahim.ID: المسودة فقط تناقش إضافة المستخدمين للحسابات الاجتماعية عبر المجتمع. وهذا حق طبيعي للموسوعة. وبعد كلام الزميلة Yafa.naif:، أصبحت أغلب المخاوف من سرقة الحساب والنشر بلا موافقة وغيرها من أسباب الرفض وتعقيد انضمام الجدد للحسابات معدومة. لهذا لا مانع من وجود منسق عام للنشر وتصنيف الأعضاء ولكن يبقى قرار انضمام المستخدمين بعد وجود مساحة كبيرة من التحكم بالحسابات بيد المجتمع. العضو الجديد لم يعد يشكل خطر على الحسابات ويمكن له كتابة المنشورات أو التغريدات ويقوم المنسق العام أو أحد الأعضاء الموثوقين بالتدقيق قبل النشر أو رفض النشر. تحياتي.--جار الله (نقاش) 17:35، 6 سبتمبر 2019 (ت ع م)
جار الله: كلامك رائع ويمثل خطوة إيجابية للأمام، الصراحة أجد أننا نقف على أرضية مشتركة واحدة وجميع النقاط التي تكلمت عنها أنا أيضاً متفق معها ومؤمن بها ولكن ربما نحن نختلف على آلية وسبل التنفيذ، لو طالعت المسودة وتعديلاتي عليها ستجد أنها تعطي المنسق الأدور التنظيمية المطلوبة لكن أهم نقطة "مسألة تعيين الأعضاء" في يد المجتمع بالظبط كما أشرت في تعليقك الأخير، ، بل وهناك نقطة أيضاً تجعل للمجتمع سيطرة أكبر من خلال تحديد فترة المنسق لعام واحد وإجراء انتخابه كل عام يعني لن يكون هناك فرصة للإحتكار، فمن رأيي أن تطالع تلك المسودة وتبدي ملاحظاتك واقتراحاتك عليها ونجعلها نقطة البداية، بحيث يمكننا إيجاد حل لهذه المسألة والعمل على طرح مسودة في اقرب وقت --إبراهيـمـ (نقاش) 19:36، 8 سبتمبر 2019 (ت ع م)
Ibrahim.ID: جيد جدًا، النقاش يمضي إلى الأمام وهذا هو المطلوب. قمت بإضافة معايير للمنسق العام في المسودة الجديدة بعد القيام ببعض التعديلات على نص المسودة السابقة.--جار الله (نقاش) 19:45، 13 سبتمبر 2019 (ت ع م)