ويكيبيديا:الميدان/إدارة/2015/أبريل

إزالة وسم التحيز دون علاج أسبابهعدل

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. من خلال متابعتي لأحدث التغييرات استرعى انتباهي كثرة التغييرات التي تتم على مقالات خاصة باليمن. وعند مراجعتي لأحدها (انقلاب اليمن 2014) راعني ما بها من تحيز، فقمت بإضافة قالب (تحيز) إليها[1]، وتركت تعليقا في صفحة النقاش ([2])، لكن للأسف قام الزميل يوسف حسين بإزالة القالب دون معالجة أسبابه. فنبهته إلى عدم حذف القالب وترك المجال لتدخل محررين آخرين لمعالجة ذلك، لكنه للأسف أعاد حذف القالب، وبعدها قام بحذف أجزاء كبيرة من المقالة! وكنت أتمنى أن تكون تعديلاته الأخيرة لإنقاذ المقالة من التحيز لكن للأسف ما زال وضع المقالة سيء.
لذا أدعو الإداريين والمحررين لمطالعة المقالة بداية من هذا التعديل [3] والحكم بأنفسهم ومعالجة الأمر. وأشكر لكم جهدكم. --Dr-Taher (نقاش) 08:16، 3 أبريل 2015 (ت ع م)

للعلم هذا الأمر قد تكرر في مقالة حزب التجمع اليمني للإصلاح بداية من هذا التعديل [4]، وكذلك مقالة اليمن بالرغم من كونها مقالة مختارة. --Dr-Taher (نقاش) 08:25، 3 أبريل 2015 (ت ع م)
وضع قالب التحيز على كامل الصفحة غير مبرر خاصة بعد إزالة الكثير من مقاطعها، طلبت من المستخدم طاهر أن يحدد المقاطع المختلف عليها حتى يتسنى النقاش حولها وتحسينها، المستخدم يعتبر ذكر حقائق تاريخية لا تعجبه بأنها انحياز، مثل ذكر ظروف انتشار الوهابية في اليمن والدولة التي وقفت خلف هذه تحولات، يعتبر ان ذكر استلامهم اموالا من السعودية تحيزا رغم اعتراف قيادات الحزب، أو وصف الغزو العثماني والايوبي لليمن بالاحتلال. هذه مقالات سياسية وليست علمية ثابتة، تتطلب تحليلاً وآراء تعتمد على مصادر لا توجد لها مصلحة مباشرة في التحيز لهذا الطرف او ذاك وهو ما فعلته بالضبط. أكرر سؤالي لتحديد المقاطع المتحيزة وفتح النقاش حولها قبل وضع القالب.--يوسف (نقاش) 08:56، 3 أبريل 2015 (ت ع م)
كما انني لم اكمل كتابة المقالة بعد --يوسف (نقاش) 09:02، 3 أبريل 2015 (ت ع م)

أعطيتك مثالا على التحيز، وكنت أتمنى أن يقوم طرف ثالث غيرنا بقراءة المقالات والحكم عليها، لكن يبدو أن الإداريين مشغولون حتى أنه لم يشارك أحدهم بها النقاش. --Dr-Taher (نقاش) 10:10، 6 أبريل 2015 (ت ع م)


  • قرأت بعض التعديلات للعضو يوسف ووجدت أنها متحيزة لطرف دون الآخر , خصوصاً في ما يتعلق بالحوثيين , هو يعتقد أن إحضار مصادر الكل يعلم أنها غير موثوقة وكاذبة كذب فاضح هو من سبيل الموثوقية .

مثال هذه المصادر هو هذه الصحيفة حيث أن مجرد النظر إلى عناوين الأخبار الخاصة بها يكفي للحكم عليها , ومثال لتلك العناوين هو تسمية ما يفعله التحالف الآن في اليمن (عدوان) مع أنه وفقاً للقوانين الدولية هو تدخل مشروع. (المصدر هنا للوصول السريع)

يُكتفى بمشاهدة صفحة النقاش في مقالة انقلاب اليمن 2014 لتجدوه مختلفاً مع جميع المحررين الآخرين وكأنه هو الوحيد الذي يملك الحقيقة. --K7d5 (نقاش) 10:59، 6 أبريل 2015 (ت ع م)

@K7d5 لم أشارك في كتابة أي شي فيما يتعلق بالحملة السعودية بعد ولم اصفها بالعدوان، ولن اجادلك في شرعيته من عدمه هنا المهم انني لم افعل اي من الذي ذكرته. مالذي تريدني فعله؟ ترديد الاتهامات السعودية وتقديمها كحقائق لترضى عن حياديتي؟ هناك دائما رأي ثالث ولم انحاز للحوثيين يوماً--يوسف (نقاش) 01:08، 7 أبريل 2015 (ت ع م)
يبدو أن الإداريين بويكيبيديا العربية مشغولون بأشياء لا نعلمها لدرجة مرور قرابة الشهر على هذا الموضوع بدون تدخل من أحدهم سلبًا أو إيجابًا !! --Dr-Taher (نقاش) 22:00، 28 أبريل 2015 (ت ع م)

مقالة ضائعةعدل

صفحة بول هنري سباك لا تاريخ لها عندنا و مع ذلك هنالك من نسخها من عندنا على الانترنت. --Tarawneh (نقاش) 19:46، 12 أبريل 2015 (ت ع م)

المقالة ترجمة حرفية (آلية) بامتياز، ربما قد ترجمها صاحب المنتدى من إحدى الويكيات. --C≡N- (نقاش) 20:37، 12 أبريل 2015 (ت ع م)
بالضبط التفسير المنطقي الوحيد هو أنها ترجمت من ويكيبيديا أخرى وليس من العربية. --Mervat ناقش 06:41، 13 أبريل 2015 (ت ع م)

مستخدم مخربعدل

السلام عليكم

مستخدم:Anwarov لاحظته يقوم بتعديلات تخريبية، أرجو مراقبته او منعه --Mahmoudalrawi (نقاش) 12:36، 19 أبريل 2015 (ت ع م)

السلام عليكم ، أنا لا أقوم بتعديلات تخريبية بل اقوم بتصحيح مغالطات ممررة و اخطاء مقصودة متحيزة .المرجو من الاداريين التحري في هذا الشأن ، ويكيبيديا لنا جميعا لا نريد تخريبها.

--Anwarov (نقاش) 19:13، 19 أبريل 2015 (ت ع م)

  خلاصة: مساهمات المستخدم لم توضح وجود تخريب واضح، إذا كان هناك خلاف حول محتوى ما يمكنك مناقشته في صفحات النقاش ، وبناء عليه لا يمكن منع المستخدم لهذه الأسباب، لتقديم طلبات المنع يرجى استخدام هذه الصفحة --إبراهيـمـ (نقاش) 21:39، 19 أبريل 2015 (ت ع م)

طلب حذف صفحات شخصيةعدل

مرحبا.رجاء احذفوا هذه الصفحات الشخصية الخاصة بحسابي الرئيسي:

  1. مستخدم:ديفيد عادل وهبة خليل~arwiki/دليل الويكيبيدي
  2. مستخدم:ديفيد عادل وهبة خليل~arwiki/صفحات أنشأتها/تصنيفات
  3. مستخدم:ديفيد عادل وهبة خليل~arwiki/صفحات أنشأتها/صفحات تحويل
  4. مستخدم:ديفيد عادل وهبة خليل~arwiki/صفحات أنشأتها/ويكيبيديا/تصنيفات
  5. مستخدم:ديفيد عادل وهبة خليل~arwiki/صفحات أنشأتها/ويكيبيديا/صفحات تحويل
  6. مستخدم:ديفيد عادل وهبة خليل~arwiki/موقع وسع صدرك
  7. مستخدم:ديفيد عادل وهبة خليل~arwiki/مشروع ويكيبيديا في خدمة كومنز
  8. مستخدم:ديفيد عادل وهبة خليل~arwiki/مشروع ويكيبيديا في خدمة كومنز/Kamal Osama Elgazzar
  9. مستخدم:ديفيد عادل وهبة خليل~arwiki/مشروع ويكيبيديا في خدمة كومنز/القوائم
  10. مستخدم:ديفيد عادل وهبة خليل~arwiki/مشروع ويكيبيديا في خدمة كومنز/شطب

--ديفيد من مصر (نقاش) 09:34، 27 أبريل 2015 (ت ع م)

  تم--باسمراسلني (☎)--: 09:41، 27 أبريل 2015 (ت ع م)

الخمول الإداريعدل

مرحباً بالجميع ، في الواقع ظاهرة قلة النشاط الإداري ليست بشيء جديد ، ودائما ما نحاول ان نتعايش مع هذه المشكلة على أمل ان يتم علاجها يوماً ما ، ولكن الموضوع للأسف يتفاقم ولم يتم علاجه حتى الأن لأنه بإختصار ليس هناك أهتمام ، العملية الأن لم تعد دخول متقطع بل وصلت إلى الغياب الكامل، لا يعقل يا سادة ان موسوعة بهذا الحجم يتابعها 4 أو 5 إداريين فقط بشكل دائم ، و 10 إداريين يتابعوها بين الحين والأخر ، بينما يتبقى جزء لا يساهم في الموسوعة على الإطلاق وتقريباً لم نراهم منذ أعوام (مع احترامي بالطبع لمكانتهم) ..

الموضوع بدأنا نشعر وكأنه تحول فعلياً إلى نوع من إنعدام المسئولية ! مع أحترامي لأي زميل وتقديري لما قدمه لويكيبيديا: إذا كان لديه مشغوليات ولا يتسطيع متابعة الموسوعة فمن الأفضل له أن يستقيل ، ومكانه محفوظ إذا رغب في العودة في اي وقت ، لكن أن يحتفظ بصلاحية إدارية دون اي مشاركة فهذا أمر غير مقبول ، هي ليست بوظيفة ولا مكانة بل واجبات ومسئولية كبيرة، وليس معنى أنها مهمة تطوعية أن تكون بلا إلتزام ! بالتأكيد الإداريين النشطين أيضاً ليسوا متفرغين ولديهم أيضاً أعمالهم ودراستهم.

للأسف الشديد مبدأ «المجاملة» ساهم فيما وصلنا له الأن ، لا أعرف إلى متى سنتعامل مع هذه الأمر بهذه الحساسية ، عند تطبيق النظام وسحب الصلاحية ليس هناك أي إهانة أو إساءة لصاحبها ، لأنني كما أوضحت العملية عبارة عن مسئولية وإلتزام إذا كان ليس لديه الوقت الكافي فعليه أن يقدر هذه حجم هذه المسئولية ويحترمها ، وعلينا أيضاً ان نهتم بهذا الأمر، لذلك أتمنى أن نخرج من هذا النقاش بقرار يتم فيه طرح أسماء المتغيبين (أو لمن لا يساهم في الأعمال الإدارية) لتصويت عزل ، وارجو أن يتسع صدرنا لهذا الأمر وألا نتعامل معه بشكل شخصي --إبراهيـمـ (نقاش) 14:29، 28 أبريل 2015 (ت ع م)

أوافقك الرأي يا إبراهيم وبشدة، ما يزعج حقاً (بنظري) ليس غياب الإداري الكامل والذي تبرره بالانشغال أو ظروف معينة تمنع الإداري من العمل، لكن أن ترى مساهمة عابرة من إداري كل حين وحين، خاصة حذف المقالات الموسوعة للحذف السريع لا أكثر، للمحافظة على استمرارية وجود نشاط إداري وبالتالي تجنّب العزل (وفق سياسة الغياب لفترة 6 أشهر)، أو أن ترى إداري لا يشارك في حوارات أو نقاشات أو حل نزاعات ثم يأتي ليقرر منع أحدهم. هذا غير مقبول البتة. ربما يجب أن نوجه رسائل جادة ندعو فيها الإداريين للمساهمة بجدية أكثر كونه قبل التكليف من البداية. ولا أرى الحل في ترشيح إداريين جدد. --Mervat ناقش 14:38، 28 أبريل 2015 (ت ع م)
أتفق معكما. أرى أن الإداريين اللذين يقومون بمهامهم فعليا هو على الأكثر 4 إداريين أو خمسة. وأتفق مع ميرفت أن هناك تجنب للعزل عن طريق حذف صفحة هنا وهناك. أيضا أرى ضرورة التجاوب وعزل كل من ليس له نشاط إداري مع احترامنا الكبير لما قدموه لكن الموسوعة بحاجة لوجوه جديدة ونشيطة وبث روح أخرى فيها. تحياتي. --Avicenno (نقاش) 14:54، 28 أبريل 2015 (ت ع م)
Mervat Salman: لما لا يتم ترشيح إداريين جدد؟ خصوصاً وأن الإداريين الفاعلين أربعة أو خمسة فقط! يوجد كفاءات كثيرة هنا تعمل من أجل الموسوعة بإخلاص تستحق صلاحيات إدارية والموسوعة العربية تحتاج لهكذا طاقات نشيطة. -- علي العابدي (نقاش)  15:30، 28 أبريل 2015 (ت ع م)
فعلا من فترة طويلة وأنا لا أستطيع سوى تذكر أسماء ستة أو سبعة إداريين ينشطون في العمل الإداري، رغم وجود أكثر من 40 إداري على ما أعتقد، بخصوص الوجوه الجديدة ابتعدوا عن المحررين النشطين فالخوف أن ينتهوا مثل البقية :( ، أتمنى مراسلة الجميع لحثهم على استئناف نشاطهم بجدية أو التخلي عن المنصب لحين التفرغ. Majed (نقاش) 15:33، 28 أبريل 2015 (ت ع م)
- قرأت هذه الرسالة الموجهة للجميع، وبناءاً على هذه المناقشة التي من أهدافها الإرتقاء بمستوى ويكيبيديا عربي فهذا لن يتأتى إلا بوجود إداريين على المستوى المطلوب من حيث الكم والكيف، لذلك يجب أن ننظر أولاً إلى ما تحتويه ويكيبيديا عربي من إداريين، ومدى كفاءتهم وقدراتهم، وماذا يجب فعله حتى يرتفع المستوى إلى المستوى الإداري المرجو. فعلى سبيل المثال: تخصيص المهام المصحوبة بفترة زمنية لكل إداري، وذلك لتحديد عدد الإداريين الراغبين في الاستمرار. وإذا كان العدد غير كاف فأقترح مزيد من الإداريين الجدد ذو دم جديد لإعطاء ويكيبيديا عربي الحيوية والحماس.Mahmoudfawzy2015 (نقاش) 17:00، 28 أبريل 2015 (ت ع م)
  • مرحبا جميعاً، أشكر إبراهيم على طرحه والآخرين على مساهماتهم. ما أود ذكره هنا أن فكرة النقاش هذه ليست بجديدة، فقد طرحت سابقاً وبأساليب مختلفة هنا وهنا وهنا، وفي مواطن أخرى؛ والخلاصة التي أوردتها في إحدى المداخلات وأعيدها هنا أن ترشيح إداريين جدد أولى من سحب صلاحيات قدامى. أعتذر على جلب الماضي معي أينما حللت، ولكني مستخدم قد أكل الدهر عليه وشرب  . ولكي أكون عملياً أرى ضرورة مراسلة الإداريين غير النشطين من حين لآخر لسبر وضعهم، كما أؤيد ترشيح إداريين جدد ممن أبدوا خبرة في التعامل ومشاركة فعالة في المجتمع، فهذا برأيي حل جيد، وأقترح أولهم Shbib Al-Subaie: الزميل شبيب السبيعي، فإن لم يكن لديه أي اعتراض، أرى أن يقوم أحد منكم بترشيحه إن لم يكن لديكم أي مانع. سلامات. --C≡N- (نقاش) 19:17، 28 أبريل 2015 (ت ع م)
  تعليق: المشكلة أن لدينا ترشيح حالي. فلا نريد تضارب الترشيحات. بعد انقضاء فترة الترشيح الحالي سأقوم بترشيح شبيب ما لم يعارض. لكن أرى أيضا ضرورة مراسلة القدامى وإن لم يكن إمكانية لتواجدهم المستمر فالأفضل الاستغناء عن خدماتهم مؤقتا مع الاحترام الكبير لهم ريثما يتفرغون للموسوعة. وأنا أرشح أيضا الأخت ناي: لنشاطها المتواصل ومتابعتها لصفحات الإخطار وقاعة الشاي وصفحة الأسئلة ومساعدة الجدد. تحياتي--Avicenno (نقاش) 19:36، 28 أبريل 2015 (ت ع م)
ربما لكل إداري ظروفه الخاصة إلا أن ويكيبيديا العربية بحاجة إلى تسيير أفضل بالإضافة إلى الأخ الشبيب أرى أن هناك محررين آخرين نشطين بإمكانهم آداء المهام الإدارية على أكمل وجه على سبيل المثال هناك وهراني: و هو قديم و يعرف خبايا الموسوعة جيدا و كذلك المحرر Avicenno: متواجد في أغلب الأوقات و لديه علم بسياسات الموسوعة و كذلك الأخت ناي: محررة نشطة و تعمل عمل الإداريين في أغلب الأوقات .--Omar Arabic (راسلني) 19:45، 28 أبريل 2015 (ت ع م)
الترشيحات الجديدة هي ليست إلا غطاء لمشكلة نعاني منها منذ الأزل وهي الخمول. بصراحة ومع احترامي لكل الأسماء الذي سبق ذكرها أنا لست مع أي ترشيح جديد قبل أن نجد حلا للمأزق الذي نحن فيه الآن. يمكن بكل سهولة ترشيح فلان وفلان وبعد عدة أشهر نجد أنفسنا نبحث عن حلا لخمول الذين رشحناهم. قبل سنوات قمت بترشيح صديق/ة للإدارة ونظرا لظروف حياته غاب ذلك الصديق لفترة. قمت انا بنفسي بمتابعة سحب الصلاحيات منه وتم ذلك بالفعل. بعد فترة وجيزة وبعدما استقرت ظروف ذلك الصديق قمت بإسترجاع الصلاحيات له بنفسي. اعتقد هناك حل وسط وهو اضافة امكانية سحب صلاحيات الإدارة للبيروقراط دون اللجوء للميتا. بعد ذلك نضع شروط أكثر صرامة من الشروط الحالية ويقوم بيروقراطنا بسحب الصلاحية مالم يستوفي الشروط الإداري أو بناءا علي طلبه ويسترجعها له بعد رجوعه للنشاط كما السابق. نقطة خارج النقاش: مع احترامي للكل لكن خياري المفضل للترشيح هو الزميل زاهر.--عباس 20:11، 28 أبريل 2015 (ت ع م)
  تعليق: أتفق مع كثير مما ذكره عباس وأعتقد أن هناك الكثير من المحررين اللذين يستحقون ولم لا يكونون كلهم. نعم أنا مع منح الصلاحيات لبيروقراطيينا لسحب الصلاحيات دون الوصول للميتا. وأتفق مع وضع شروط أكثر صرامة. والأخ زاهر لا خلاف على ترشيحه. تحياتي--Avicenno (نقاش) 20:19، 28 أبريل 2015 (ت ع م)
  ضد مع احترامي لأقتراح الأخ عباس ، ولكن سلطة منح الصلاحيات الإدارية او سحبها هي من اختصاص مجتمع ويكيبيديا فقط ، لأنه ربما قد تحول الأمور إلى فكرة «السلطة العليا» التي تسيطر على مجريات الأمور ويعزز من فكرة اللوبي المسيطر، وقد يعتقد البعض ان الأمور يتم إدراتها من قبل البيروقراطيين ، ونحن في الأساس نسعي لمحاربة فكرة أن الصلاحيات عبارة عن (الترقية) أو (مراتب) ، مسألة الإشراف على متابعة سير الإداريين وتغيبهم برأيي أن تكون للأعضاء القدامي والمعروفين، ولا بأس من انتخاب شخص لمتابعة هذا الأمر ( على غرار فكرة ترشيحات المحتوى المختار) --إبراهيـمـ (نقاش) 22:15، 28 أبريل 2015 (ت ع م)
  تعليق: أؤيد ترشيح جدد، ولكن الأولى مراسلة أولئك الإداريين بجدية، فبعضهم يساهم المحرر أكثر منه هنا، وبعضهم يبدو أنّه ترك العربية لأجل ويكي أُخرى فتجدهم بتلك الويكي نشيطون بشكل شبه يومي، ولن أذكر أسماء هنا. --مستخدمة:ناي/توقيع 20:41، 28 أبريل 2015 (ت ع م)
<<الترشيحات الجديدة هي ليست إلا غطاء لمشكلة نعاني منها منذ الأزل وهي الخمول. بصراحة ومع احترامي لكل الأسماء الذي سبق ذكرها أنا لست مع أي ترشيح جديد قبل أن نجد حلا للمأزق الذي نحن فيه الآن>>. Elph: زميل عباس، حسب وجهة نظري الترشيحات الجديدة هي الحل، يمكنكم تقليل الفترة الموجبة للغياب الإداري، أو التكثير من التنبيهات حول الغياب، لكن لا مفر من حدوث هذا مثل هذا الأمر مستقبلاً. --C≡N- (نقاش) 22:01، 28 أبريل 2015 (ت ع م)
  • أخواني الأعزاء وبالأخص الصديق Sami Lab: النقاشات السابقة كنت متواجد بها ، المشكلة ليست أخي في ترشيح أشخاص جدد بل المشكلة في فكرة فكرة الإلتزام والمسئولية ، مالفائدة من إختيار 5 إداريون جدد وعندما يجدون أن القدامى لا يساهمون معهم سيصابون هم أيضاً بهذا الخمول الذي يكد يكون نوع من الإهمال الجسيم ، مع احترامي ولكن ما الذي يجعلني أنا (كأحد الإداريين) أتابع الموسوعة بشكل دوري؟ رغم أنني أعاني من المشغوليات الضخمة وضيق الوقت ، بإمكاني ان أدخر وقتي ومجهودي وساظل محتفظ بهذا الصلاحية طالما ليس هناك إلتزام ولا مسئولية ولن يقوم أحد بسحب الصلاحيات مني !!

للأسف ياخي سامي مالا تعلمه هو أن هناك إداريين تغيبوا عن الموسوعة لأكثر من عامين !! بالله عليك هل هذا الأمر مقبول ؟ وهل يمكننا ان نلتمس الأعذار ؟ أقسم لك أنني طوال السنوات السابقة نادراً ما وجدت وجود بعض الأشخاص إلا زيارات خفيفة ، الموضوع يحتاج إلى وقفة ويحتاج لعلاج جذري ، لأنه لم يعد مجرد تغيب وإنشغال بل تحول إلى إهمال وتفريط حاد --إبراهيـمـ (نقاش) 22:15، 28 أبريل 2015 (ت ع م)

أنا أفهم موقفك، لأنني كنت كإداري سابق أشعر بمدى الإجحاف وعدم تساوي توزيع المسؤوليات، ولكن هناك تفاوت بالشخصيات، وفي مدى الالتزام، لذلك ذكرت أخي إبراهيم أن من الحلول تكثير التنبيهات للغائبين، وعدم التساهل فيما يخص التهرب من سحب الصلاحيات لمجرد التمسك بالصلاحيات، ولكني أقترح فيما يخص الأمر الأخير أن يتم التعامل مع ذلك الأمر بكل حالة على حدة.--C≡N- (نقاش) 22:30، 28 أبريل 2015 (ت ع م)
  أتفق مع الزملاء الذين اقترحوا مراسلة الإداريين الغائبين أولا، مع تطبيق شروط سحب الصلاحية بدون حرج، فالهدف هو الارتقاء بالموسوعة. --Dr-Taher (نقاش) 22:13، 28 أبريل 2015 (ت ع م)
مهمة الارتقاء بالموسوعة هي للمحررين، حيث يكون الاهتمام بجودة المقالات على حساب الكم، وكثرة الإداريين أو قلتهم ونشاطهم أو خمولهم هو أمر لا علاقة له بالارتقاء بالموسوعة، مهامهم بالدرجة الأولى صيانة الموسوعة وحمايتها من التخريب . من الخطأ إضفاء هالة على شخص الإداري، فما هو إلا مستخدم بأزرار إضافية. --C≡N- (نقاش) 22:21، 28 أبريل 2015 (ت ع م)
أخي Sami Lab:، لا خلاف على أن المحررين هم من يرتقوا بالموسوعة، لكن ألا تتفق معي أن تأخير تدخل الإداريين في بعض الأمور الإدارية يؤثر سلبا على الموسوعة؟ --Dr-Taher (نقاش) 23:17، 28 أبريل 2015 (ت ع م)
Ibrahim.ID: إذن ؟ ما يجب فعله لهذا الـ "إهمال وتفريط حاد" هو الإنذار وتطبيق قوانين جديدة تحد من هذا الأمر - وهو أن يُهمل الإداري واجباته أغلب الوقت وبين الحين والآخر يشارك بنشاط بسيط ثم يغيب مجدداً -، وسحب الصلاحيات هو الحل الأمثل لمن يستمر على هذا الحال، وبالطبع سحبها لا يعني الإساءة أو قلة التقدير لهذا المستخدم. --مستخدمة:ناي/توقيع 22:32، 28 أبريل 2015 (ت ع م)
  • عفوًا من كل الأراء السابقة، أنا   مع سحب التكليفات الإدارية دون مراسلة، وبالفعل هي تكليفات وليست صلاحيات، وقد جربنا مراسلة أحدهم مسبقًا وتمسك بها ثم عاد ليتغيب، وهذا هو تجسيد مبسط لما يحدث لأي إداري يريد المجتمع سحب صلاحياته. ومن معهم الصلاحيات يدركون ذلك قبل قبولهم الترشيح، وكان الأولى بمن لديه ظروف خاصة تمنعه من الاستمرار أن يقدم هو بنفسه طلبًا للتنازل عنها، ولكن هناك الكثير والكثير يعتبرها صلاحية ذات وجاهة، وإن تركها أو إن سُحبت منه سيأكل الناس وجهه.. وبعد ذلك بعد تصفية الإداريين غير النشيطين الذين تغييبوا 90 يومًا لا أكثر، ويمكن أيضًا تقليل المدة، من قبل فريق نتفق عليه، نبدأ في عملية ترشيحات جديدة، ويحبذا فعلًا الابتعاد عن المحررين النشيطين، فقلة قليلة من تجمع بين المهام الإدارية والتحريرية.--روسا روسيتا  راسلني!06:29، 29 أبريل 2015 (ت ع م)
  أتفق مع لا روسا:، ولكن أُصِر على مراسلتهم. --مستخدمة:ناي/توقيع 06:47، 29 أبريل 2015 (ت ع م)
  • انا مع ما ذكرته ولاء و أقترح تعديل مقترح عباس بإعطاء البيروقراط الصلاحيات لكن مع إضافة شرط موافقة المجتمع للتوافق مع ما طرحه إبراهيم. كما أرجو من المشاركين خصوصا بسبب وجود تحاوب جيد البدء بخطوات عملية وتحديد قائمة بالإداريين قليلي النشاط. ثم تصويت العزل. تحياتي--Avicenno (نقاش) 06:51، 29 أبريل 2015 (ت ع م)

اليكم الإحصاءات التالية

تحياتي--عباس 07:05، 29 أبريل 2015 (ت ع م)

شكرا جزيلا عباس. هل يمكن لأحد الإداريين المشاركين أن يستخلص قائمة بأقل الإداريين نشاطا لنبني عليها الإجراءات التالية. تحياتي--Avicenno (نقاش) 07:21، 29 أبريل 2015 (ت ع م)
  • أليست الفترة التي يُسمح فيها للإداري بالتغيُّب هي 6 شُهور؟ لِتُسحب الصلاحيَّات فورًا إذًا من جميع غير النشطين، ويحق لهم استرجاعها ما أن يتفرغون أكثر. نظرًا لأنَّ الخطأ منا نحن أيضًا كوننا لم نُراسل أو نُعطي هؤلاء المُتغيبين فترة لتبرير أنفسهم أو الرُجوع للموسوعة قبل سحب الصلاحيَّات، أرى أنَّ علينا أن نُنذرهم الآن، ولتضمن الرسالة ما مفاده أن الأعمال الإداريَّة التي يُتوقع القيام بها يجب أن لا تكون «رفع عتب» لِتفادي سحب الصلاحيَّة (عدد مُعين من التعديلات في الشهر مثلًا). بعد هذا نقوم بترشيح شخص جديد--باسمراسلني (☎)--: 07:23، 29 أبريل 2015 (ت ع م)
  • مرحبا انا مع تقليل فترة عدم النشاط ل 3 شهور وبعدها تسحب الصلاحيات بعد تنبيه الاداري --محمد عودة(ناقش !) 11:06، 29 أبريل 2015 (ت ع م)

خلاصة مقترحةعدل

  • يمكن تلخيص الآراء بما يلي:
مدة السماحية المنصوص عليها في السياسة وهي 6 أشهر طويلة، ويجب تقليلها لـ 3 شهور كحد أقصى. يجب أن يبدي الإداري نشاطاً ملحوظاً، لا يقتصر الأمر على أداء مهمة إدارية كل فترة لكسر فترة الخمول.
إن اتفق على النقطة الأولى، يتم تعديل السياسة في فترة زمنية معقولة.
يتم مراقبة أداء الإداريين ونشاطهم وفترات تغيّبهم، ويتم تنبيههم بضرورة استئناف العمل الإداري الذي ارتضاه لنفسه.
يتم عزل الإداريين الغائبين لفترات طويلة ممن لا يبدون تجاوباً أو رغبة في الاستمرار بالعمل الإداري.
إن ارتأى الإداري الاستقالة لظروف تمنعه من الاستمرار، يحق له طلب استرجاع الصلاحيات حينما يجد نفسه قادراً على الاستئناف.
إن أراد إداري معزول استرجاع الصلاحيات، ينبغي أن يرشح نفسه من جديد، ويخضع ترشيحه للتصويت كالمعتاد.
يجب التمهل في موضوع ترشيح إداريين جدد، والتعامل مع الموضوع بجدية. كون مستخدم نشطاً لا يعني مكافئته بترشيحه للإدارة.

إن اتفق على هذه الخلاصة، نبدأ التنفيذ. شكراً. --Mervat ناقش 12:09، 29 أبريل 2015 (ت ع م)

  •   مع هذه الخلاصة وأقترح أن تكون المراقبة آلية (باستعمال بوت). --- مع تحياتي ---(أدلي برأيك)-- وهراني 12:27، 29 أبريل 2015 (ت ع م)
  •   مع الخلاصة. والحفاظ على حق كل مستخدم بالترشح لكن يفضل فيمن لا يستطيع المواءمة بين التحرير والإدارة أن يبتعد عن الصلاحية وأتفق مع تقليص المدة وتعديل السياسة في أقرب وقت. تحياتي--Avicenno (نقاش) 13:03، 29 أبريل 2015 (ت ع م)
  •   مع. --مستخدمة:ناي/توقيع 13:11، 29 أبريل 2015 (ت ع م)
  •   مع هذه الخلاصة الأنسب --Omar Arabic (راسلني) 13:27، 29 أبريل 2015 (ت ع م)
  •   مع هذه الخلاصة كما أعلن جهوزيتي لتطبيق المراقبة البوتية--عباس 14:06، 29 أبريل 2015 (ت ع م)
  •   مع --C≡N- (نقاش) 16:51، 29 أبريل 2015 (ت ع م)
  •   أتفق أيضا على تغيير المدة و تغيير سياسة الموسوعة بأسرع وقت Adnanzoom نِقاشي
  •   مع -- علاء -- وإن مَررت من هُنا ألقي على روحي السَلام .. 22:56، 1 مايو 2015 (ت ع م)
  •   محايد أشك في جدوى سحب الصلاحيات، ماذا سيضيف للموسوعة؟ على الأقل مسؤولية الإدارة تذكرنا لنعود للموسوعة، وحذف ألف مقالة في سنة 2010، وعشرة مقالات في 2015، و 500 في 2016... خير من لا شيئ. وأتفق بقوة مع كلام الزميل سامي فكثرة الإداريين أو قلتهم ونشاطهم أو خمولهم هو أمر لا علاقة له بالارتقاء بالموسوعة --إلمورو (نقاش) 17:22، 29 أبريل 2015 (ت ع م)
  • هناك نقاط مهمة يجب إضافتها في هذا النقاش:
  1. عند تغيب الإداري يتم إرسال تنبيه له، في حالة استجابته تبقى الأمور كما هي ، وفي حالة تغيبه للمرة الثانية يتم طرح تصويت العزل مباشرة.
  2. عند سحب الصلاحية بسبب الغياب لا يحق له طلب الصلاحية مرة أخرى إلا بتصويت جديد.
  3. يجب وضع حد أدني للمساهمة الإدارية ( وليس مجرد المساهمة) ، بعض الإداريين يقومون كل بضعة شهور بحذف بعض المقالات ويمنتهى دورهم ! وهذا لا يليق بويكيبيديا نحن نريد شخص فعال ولو بمقادر بسيط.

أهم نقطة يجب طرحها بعد هذا النقاش ، هو ضرورة التفعيل ومراسلة الإداريون المتغيبون وطرح تصويتات العزل في حالة عدم الإستجابة، لأننا إن لم نفعل ذلك (ستعود ريمة -أو حليمة - لعادتها القديمة) ويصبح هذا النقاش بلا معني ، نحن ناقشنا الكثير من هذه الأمور في النسوات السابقة ونحتاج إلى علاج سريع --إبراهيـمـ (نقاش) 17:08، 29 أبريل 2015 (ت ع م)

  تعليق: نعم وحقيقة أن الملاحظ بعد أن قام الأخ عباس مشكورا بمراسلة بعض الإداريين فقد عاد بعضهم للنشاط ونرجو أن لا تكون عودة مؤقتة. علينا أن نتفق حول عدد وقيمة للحد الأدنى من النشاط الإداري. وأذكر بكلمة صديق وزميل لنا وهو الأخ Chaos: نحتاج في الموسوعة إلى من يعمل لا من ينظر. تحياتي--Avicenno (نقاش) 17:21، 29 أبريل 2015 (ت ع م)
  • أنا مع تطبيق الخلاصة التي كتبتها ميرفت. نحن لا نحتاج لإداريين يغيبون لأشهر ثم يعودون لحذف بضعة مقالات أو ترقية عدد من المحررين، بل نحتاج إلى إداريين متواجدين للقيام بمهامهم التي أوكلها لهم المجتمع كحل الخلافات وغيرها، ولتخفيف الضغط عن زملائهم.. اقتراح عبّاس بتوكيل بيروقراط لمراقبة عمل الإداريين ليس سيئًا، ففي النهاية البيروقراط هو مُنفّذٌ للسياسة التي أقرّها المجتمع. أيضًا سبب عدم تطبيق سياسة إزالة صلاحية الإداريين التي المفترض منها حل مشكلة الخمول هو عدم وجود شخصٍ موكلٍ بتطبيقها، وبالطبع يتحرّج الإداريين أو حتى المحررين من طلب إزالة الصلاحيّة من زملائهم. لذلك أرى أننا بحاجة لتطبيق فكرة عبّاس. بالنسبة للزملاء الذين اقترحوا ترشيحي، أشكركم على ثقتكم ولا مانع لديّ إن كانت هنالك حاجة، لكني أُفضّل ترشيح الزميلين وهراني وزاهر. --شبيب السبيعي..ناقشني 17:51، 29 أبريل 2015 (ت ع م)
  •   أتفق مع الخلاصة المقترحة بالأعلى.--روسا روسيتا  راسلني!19:28، 29 أبريل 2015 (ت ع م)

مرحبا، يظهر هذا النقاش ويخبو على فترات متباعدة. وانا رأيي الشخصي الذي ذكرته مسبقا انه لسبب ما يعتبر الكثير من المساهمين الازرار الادارية ميزة يجب مراقبتها و التأكد من استخدامها من حيث الكم بشكل "يليق" بالموسوعة، يظهر هذا واضحا ايضا في الرسالة التي اختار الاخ عباس تنبيهي بها، حيث تقول ان عدادي الاداري لا يناسب "مكانة" منصبي كأداري، والفاظ مثل "تفريط" و"اهمال" في النقاش اعلاه. أنا مقتنع تمام الاقتناع ان صلاحية الازرار تعكس ثقة عدم اساءة الاستخدام وليس "مكانة" او "منصب"... ولكن اعتقد انه لسبب ما تتجه الموسوعة مع الوقت اكثر واكثر لمخالفة هذا الرأي. انا لست متغيبا، لكن للأسف في حالتي وقتي المتاح للموسوعة قليل لذا يجب علي اختيار توجيهه بعناية حيث الفائدة الاكبر. اذا كان هذا يزعج الاغلبية ممن يرى ان توجيهه للحذف السريع او اعطاء الاعلام مهم جدا للاحتفاظ بالازرار، فأنا على استعداد للتخلي عن الازرار بالاستقالة- الازرار بالنسبة لي فقط تسهيل لعملي- مع اعتقادي بأن استقالتي انا او غيري، او تشديد اللوائح، او مراقبة البعض للبعض، لن يحسن عمل الموسوعة اذا لم يكن مضيعة لوقت من يقوم على مراقبة تنفيذ هذه العمليات. الويكي كأي عمل تطوعي يعطي كل على قدر ما يستطيع، بعض اللوائح حول اقل نسبة للتواجد مفيدة، تشديد اللوائح لأن البعض يرى البعض الاخر لا يقوم بأعمال كافية تليق "بالمزايا" الحاصل عليها ويحس "بالظلم" هو اساءة لفهم الصلاحيات واتجاه غير صحي للموسوعة في وجهة نظري، تحياتي. --Shipmaster (نقاش) 05:04، 30 أبريل 2015 (ت ع م)

  •   تعليق: السلام عليكم بعض الإخوة يتعاملون مع الموضوع بشيء من الحساسية. مثلا الأخ الإداري عباد ديرانية تجاوب مع الموضوع بسهولة وقال أنه منشغل في الوقت الحاضر ولن يتفرغ إلا بعد بضعة شهور ربما وبالتالي قدم استقالتها في الميتا. الاستقالة ليست بإهانة وإنما تأجيل لتكليف لحين الاستطاعة الكاملة على أدائه. تحياتي للجميع--Avicenno (نقاش) 07:10، 30 أبريل 2015 (ت ع م)
Shipmaster:، أخي العزيز، الموضوع ليس موضوع "أزرار" الفكرة هي طالما ارتضى الإداري على نفسه القيام بالمهام الإدارية المختلفة والتي هي تكليف وليس مكافأة وأنت سيد العارفين (والتي لا تقتصر على الحذف السريع- وهو ما يقوم به البعض فحسب)، فليعمل. نحن محسوب علينا 36 إداري، لكن من يعمل ويناقش و"يصارع أحياناً" عدد محدود جداً، وهذا مجحف. الهدف من كل هذا الطرح هو تحفيزكم على التواجد. وإلا لماذا أنت إداري؟ لتساعد على إدارة الموسوعة معنا، وأجزم أن هدفك لم يكن الحصول على الأزرار، صح؟ --Mervat ناقش 07:29، 30 أبريل 2015 (ت ع م)
Shipmaster: أولاً يسعدني مشاركتك يا قبطان وأرجوا ألا تأخذ الأمر على أنه موجه او شخصي، أنا عاصرت النقاشات القديمة وأعلم جيداً هذا الأمر ، أختلف معك فيما أشرت له لأن الصلاحية الإدارية ليست مثل صلاحية المحرر عابرة عن ترقية أو مجرد أزرار او أدوات مساعدة بل بها إلتزام واضح ومسئولية ، لأن هناك أشياء لا يمكن فعلها بدون إداري والتي منحها له المجتمع بناء على ذلك ، وهذه الأشياء يعرفها المستخدم جيداً عند ترشيحه ، وبناء عليه عندما يغيب الإداري بالسنوات دون أدنى مساهمة فهذا أمر بالطبع غير مقبول تماماً ، نحن لا نطالب بالتشديد أو العزل او الرقابة الشديد ولكن هناك بالفعل «تسيب» و«مجاملة» في الفترة الأخيرة ، نادراً ما نجده في الويكيبيديات الأخرى! مع احترامي لك انت تقول أن هذا لن يعالج المسألة ، دعني أخبرك ان صفحات الطلبات والإخطار متكدسة ! ويفترض ان هناك 40 إداري ومحسوبين كذلك فأين هم ؟ كما قلت بإمكاني أنا أيضاً وباقي الزملاء ان نوفر طاقتنا طالما ان المسألة مجرد أزرار وليس هناك إلتزام ، وتصبح الموسوعة خاوية ومعطلة ! حتى لو انتخبت 10 اخرون سينضمون إلى قائمة الإدارين الغير نشيطين ، لذلك الموضوع يجب ان يكون له وقفة ويجب ان يكون هناك علاج ، وشكراً لك --إبراهيـمـ (نقاش) 16:56، 30 أبريل 2015 (ت ع م)
مرحبًا. لدي سؤال أطرحه على الجميع. الكل يعلم أن السياسات يضعها المجتمع وقد تتغير بين يوم وآخر، بعضها السياسات يتولى تنفيذها الإداريون. كيف للمتغيبين الذين بالطبع لن يكون على دراية بالتغيرات أن يتولوا تنفيذها؟. أبو حمزة أسعد بنقاشك 17:34، 30 أبريل 2015 (ت ع م)
أهلا بالجميع، فيما يلي باختصار شديد وجهة نظري:
  • الصلاحيات الإدارية لطالما كانت مجرد أزرار ولا شئ أكثر ولا تعطي مالكها مميزات في العمل التحريري أو معاملة خاصة على أي مستوى وأرى أن هذه "المكانة" المتميزة (المفترضة) هي النقطة الرئيسية في النقاش أعلاه.
  • عن تجربة في العمل التطوعي وويكيميديا خصوصا لمدة ١٠ سنوات، سحب الصلاحيات لن يحل مشكلة التغيب في المستقبل.
  • ويكيبيديا عمل تطوعي واعطاء الثقة لعدد كبير من الناس هو أمر صحي في رأيي ويفيد أكثر من التركيز على السحب دون وجود سوء استخدام أو رغبة شخصية من المستخدم.
  • أحاول باستمرار المساهمة في ويكيبيديا سواء عن طريق الأعمال الإدارية أو أعمال أخرى خارج صفحات الموسوعة وإن كانت الأولى أقل حظا.

سأتقدم بطلب الإستقالة في حال خلص النقاش إلى أنه المتوقع هو نشاط جميع الإداريين بشكل أكبر من السياسة الموضوعة. --Mido اترك رسالة 21:23، 30 أبريل 2015 (ت ع م)

Shipmaster: مراقبة الأعمال الإدارية سينفذها بوت كما قال Elph: لذلك لن يتطلب الأمر الكثير من الجهد. أبو حمزة: أعتقد أن هذه ليست مشكلة كبيرة، يمكن وضع قائمة بالسياسات الجديدة في مكان ما ليطلع عليها ليس فقط الإداريون بل كل من يتابع المسائل الإدارية. وما يدرينا أن كل من لا يقومون بعدد معين أو نوع معين من الأعمال الإدارية لا يطلع على كل ما يجري في الميدان؟! السياسات المتعلقة بالأعمال التحريرية أكثر وأعم، فهل لدينا سياسة لسحب صلاحية المحرر في حالة التغيب لأي مدة زمنية؟ لا أرى وجوب صنع سياسة لسحب صلاحية المحرر على هذا الأساس. وفكرة أن يساهم أي منا - إداريون ومحررون - فقط لأن هناك سياسة تفرض عددًا معينًا من المساهمات أو أنواعًا معينة منها خلال فترة زمنية معينة، هذه فكرة غير مثيرة للإعجاب على الإطلاق، بل نساهم لأننا نحب المساهمة. ولا أرى أن وجود الصلاحيات الإدارية يكلف الموسوعة شيئًا لا يمكن التعامل معه، لذلك فنحن ليس "محسوبًا علينا س من الإداريين" يا Mervat Salman: تعيين إداريين جدد سيقلل بالتأكيد الأعمال الإدارية المتراكمة، لن يزيدها، أليس كذلك؟! ليس عملًا جيدًا أن ينظر الإداريون النشيطون إلى غيرهم من غير ذوي النشاط فيخملون مثلهم عن قصد أو عن غير قصد. الصلاحيات الإدارية مسؤولية كما هي صلاحية المحرر وكما هي المساهمة في ويكيبيديا عامة دون هاتين الصلاحيتين، لكني أعتقد أنها مسؤولية الاستخدام الصحيح لهذه الصلاحيات جميعًا أكثر منها مسؤولية لاستخدام أزرار إدارية بعدد أو نوع معينين. في حالة الإدارة، يعني ذلك حذف الصفحات التي يجب أن تحذف فقط، ومنع المستخدمين الذين يجب أن يمنعوا فقط وغير ذلك من أعمال الإدارة. النقاش - كما أراه - يتعلق بمبادئ وأفكار معينة، هل المساهمة يجب أن تكون طوعية بالكامل؟ وهل يُكلف الخمول الإداري ويكيبيديا شيئًا؟ إجابتي للسؤال الثاني هي "نعم، بالتأكيد": تراكم الصفحات التي تحتاج إلى حذف سريع أو بت في نقاش حذف وطلبات الحصول على الصلاحية وغيرها، كل ذلك يؤثر على العمل في الموسوعة، لكن مرة أخرى، هل يُفرض على المحررين القيام بأعمال تحريرية معينة مثل مراجعة الصفحات الجديدة و التعديلات المعلقة بعدد معين وإلا تسحب صلاحياتهم؟ لا أعتقد أن علينا ذلك. لكن بالرجوع إلى موضوع المسؤولية والالتزام، لا أنفي أن هناك مسؤولية والتزام باستخدام الصلاحيات الإدارية بعدد معين لكل صلاحية، لكني أعتقد أن الدافع هنا شخصي ولا يجب أن تفرضه سياسة، وهنا أقول أيضًا أني أعترف بتقصيري الشخصي. وإلا إذا أردنا فعلًا تحقيق الغرض بدقة عبر سياسة سحب صلاحيات للإدارة والتحرير فعلينا وضع وضع معادلات حسابية تحدد الأعمال المطلوبة للإداريين والمحررين ونقسمها على العدد الحالي لهؤلاء حتى نحدد الحد الأدنى لكل مساهم حسب صلاحياته، ونحدد أيضًا العدد الذي يجب نضيفه من الإداريين والمحررين الجدد حتى يعمل النظام.--محمد أحمد عبد الفتاح (نقاش) 00:05، 1 مايو 2015 (ت ع م)

اعتقد ان محمد أحمد عبد الفتاح: قد قال ما احاول ايصاله بطريقة افضل مني. لا اعلم لماذا اخذ ما قلته مسبقا على انه حساسية. بما اني معتقد انها مجرد ازرار فبالتالي ليس الموضوع كبيرا بالنسبة لي ان استقيل منها او ابقي عليها. مشكلتي في الاتجاه العام لاعتبار الاداري ذو مكانة معينة ينظر اليها الاخرين بعين المقارنة دائما (هل يعمل ما يكفي ليحصل على هذه المكانة). اشار ابوحمزة في الاعلى لمعرفة السياسات، وهو امر اتفق معه ولكن كما قلت بالاعلى معرفة السياسات يحلها وجود حد ادنى معقول للتواجد واعتقد ان هذا موجود لدينا. اختلف بشدة مع مقارنة من يقوم باعمال الادارة نفسه بغيره من الاداريين (فلان يعمل اقل مني اذن هذا فيه اجحاف لي). انا مثلا معظم تواجدي الحالي في جائزة المنتج بين ترتيب الاعمال المالية والتعامل مع المؤسسة، وارى ان في هذا مصلحة اكبر للموسوعة من الحذف السريع، هل من المفروض ان احس بالاجحاف لانه لا يوجد "مكانة" او "منصب" تسمى خازندار جائزة المنتج ؟؟ في النهاية اذا كان في استقالتي راحة اكبر للأغلبية لتمارس عملها في الموسوعة فالموضوع ليس كبيرا بالنسبة لي ويمكنني طلبه كما قلت متى يتم الاتفاق   . --Shipmaster (نقاش) 01:11، 1 مايو 2015 (ت ع م)
أعتقد أن فكرة حساب الداخل إلى ويكيبيديا من التعديلات المعلقة والصفحات الجديدة وغير ذلك من الأمور التي تتطلب تعاملًا تحريريًا أو إداريًا ثم تقسيم ذلك بالتساوي على أعداد المحررين والإداريين عامة - نشيطون وغير نشيطون - وذلك للحصول على أرقام تكون مرجعًا شخصيًا للمحررين والإداريين وليس لتطبق هذه الأرقام بالضبط في سياسة، سيكون ذلك جيدًا. أيضًا بالنظر إلى قائمة الويكيبيديات، يبدو لي أن عدد الإداريين في ويكيبيديا العربية قليل - أو قابل للزيادة - بالنسبة لعدد المحررين النشطين فيها وذلك بالمقارنة مع الويكيبيديات الفرنسية والألمانية والإيطالية والبولندية والهولندية، أيضًا تبدو الإسبانية والروسية ليسا بعيدتين جدًا. لكن مقارنتي ليست دقيقة، مثلًا، ما أعلمه هو أن إنتاجية المحرر عندنا أقل من الموسوعات الأخرى، لكن هذا أيضًا يعني أن إنتاجية صاحب الصلاحيات الإدارية ستكون أقل.--محمد أحمد عبد الفتاح (نقاش) 04:08، 1 مايو 2015 (ت ع م)
محمد أحمد عبد الفتاح:. لماذا تقارن بين العمل التحريري والإداري؟ هذا شيء وذاك شيء آخر. والأمر فعلاً ليس أزرار تزين شاشتك. أذكّرك بأمر يا محمد، في فترة ما ليست ببعيدة، أثرتَ موضوعاً كنتَ تعتقد أنه بغاية الأهمية وهو مشاركة عدد من المحررين ضمن اسم واحد، وقتها ناشدتَ المجتمع المشاركة في الحوار من هنا وعلى صفحات الفيسبوك، ولا حياة لمن تنادي. هل كنت حينها تسعى لمشاركة المستجدين الذين بالكاد يعرفون مهارات التحرير، أم للخبراء من الإداريين المطّلعين والمستخدمين القدماء ذوي الخبرة؟ ماذا كان شعورك عندما لم يساهم في حوارك سوى عدد محدود جداً جداً؟ وبالنهاية انتهى الحوار كالعادة بلا خلاصات. حينها كان يهمك أعداد المشاركين الفعلية والإحصائيات. نعم الإحصائيات. من يشارك ومن لا يشارك. الأمر الثاني، الذي يبدو أنكم تصرّون عليه هو أن الأعمال الإدارية تقتصر على الحذف، لا يا أعزائي، كنا نتمنى وجودكم وتواجدكم في العديد من الحوارات والنقاشات والرد على الاتهامات التي يكيلها البعض، لكن أين أنتم؟ ثم أنت تشير إلى تعيين إداريين جدد، ما الفائدة؟ راجع السجلات وأرني أين هم آخر إداريين تم تعيينهم. خلاصة مداخلتي، طالما أردت أن تكون إدارياً، فلتكن إدارياً عاملاً لا إدارياً بأزرار. --Mervat ناقش 18:53، 1 مايو 2015 (ت ع م)
بالطبع قبل أن أبدأ النقاش الذي تشيرين إليه كنت أعلم النتيجة مسبقًا، وأخبرت مدير المشروع موضوع النقاش أنهم - أي المشاركين في النقاش عندنا أو المجتمع بالمعموم - "هيحفوا ورا المحتوى" هكذا قلتها له، بغض النظر عن الطريقة التي يأتي بها هذا المحتوى، وقد كان ما كان. فتحت النقاش ليكن الجميع على بينة. المشاركة التي أسعى لها هي مشاركة على أساس حجج قائمة وليس انفعالات أو تفضيل محتوى سيأتي بطريقة أو بأخرى بغض النظر عن الفجوة التي لا يمكن إصلاحها في الإحصاءات بمساهمة أكثر من محرر من نفس الحساب. أي أني لا أنظر إلى صاحب القول بل إلى القول نفسه. ويجدر الإشارة إلى أن هناك من ذوي المعرفة بسياسات وإرشادات ويكيبيديا مَن يقدم حجج ضعيفة في نقاشات معينة، والعكس صحيح، متأثرًا بظروف أو معتقدات معينة، ولا أستثني نفسي طبعًا. ولا أعتقد أنه في أي نقاش علي أن أفرق أو يفرق غيري بين إداري حقق عددًا معينًا من الأعمال الإدارية وآخر لم يحققها وكان حتى بعيدًا عنها تمامًا، المهم هو رأيه الذي يقدمه في النقاش المطروح.--محمد أحمد عبد الفتاح (نقاش) 19:15، 1 مايو 2015 (ت ع م)

متابعةعدل

  • هناك من الزملاء من يعمل خارج صفحات الموسوعة. فعمله مشكورا ونشد على يديه. مادام عمله خارج صفحات الموسوعة لايحتاج لتلك الأزار (وانا اسميها تكليف) فماذا ينفعه وينفع الموسوعة الإحتفاظ بها?
  • هناك من الزملاء من يقيس الأمر بخمول المحررين. نعم انا اتفق معاك لكن ذلك موضوعا اخرا يمكن مناقشته والبحث عن طرق تحفيز المحررين في مكان اخر.--عباس 07:10، 1 مايو 2015 (ت ع م)
ينفع الإداري بأن يجد الصلاحية اللازمة للقيام بالعمل الإداري وقتما توفر له الوقت، مثلًا إذا قررنا أن الحد الأدنى هو 10 عمليات حذف سريع أو بت في نقاش حذف خلال مدة 3 أشهر، فهل إذا كان هناك إداري لم يقم إلا بخمس أو واحدة، هل نرسل له إنذارًا؟ أرى أن الأمر لا يستحق أبدًا، وأيًا كان العدد الأدنى الذي يمكن أن يضمن في سياسة أو نوع العمليات، فإن أي مساهمة إدارية ترفع شيئًا ولو قليل من العمل المتراكم. أما ما ينفع الموسوعة فهو ذلك العمل الإداري، ولو كان قليلًا جدًا. وهل يوجد ما يضر الموسوعة؟ يبدو أن المقترح يتعامل مع صاحب الصلاحية الإدارية على أنه شخص مهتم بالإبقاء على صلاحيته، أو بالعبارة الأدق متلهف للإبقاء على "مكانته" - وهذا لم يكن اختيارًا جيدًا للكلمات في الرسالة التي أَرسلت للإداريين يا عباس - أي أنه لن يعمل إلا إذا كانت هناك سياسة تفرض عليه العمل. نعم هو تكليف بعمل لكن في نفس الوقت الموسوعة لا تدفع للإداري أو تعطيه وزنًا أكبر في أي شيء مقابل حيازته أو استخدامه الصلاحيات الإدارية. --محمد أحمد عبد الفتاح (نقاش) 07:54، 1 مايو 2015 (ت ع م)
السلام عليكم. يا جماعة الخير من إخوتي الأعزاء لا نريد أن نخرج عن الموضوع كثيرا لكن لا تنسوا بالنظر في ترشيحات العديد من المرشحين الجدد فإن عددا لا يستهان به من المصوتين يصوت للمرشح بضد لا لأنه لا يستحق أو شيء من هذا القبيل بل لمجرد أن لدينا 37 إداري. وهل ترون هذا سببا للتصويت بضد¿ للأسف من هؤلاء 37 إداري فعليا من يخدم الموسوعة لا يتجاوزون 5 إداريين. الموسوعة تكبر ولا تصغر وبالتالي الاحتياجات الإدارية تتعاظم لا تتناقص ومن هنا جاء هذا الطرح. تحياتي للجميع. إم زي--Avicenno (نقاش) 08:31، 1 مايو 2015 (ت ع م)

منطقي ان تتم حذف الصالاحيات في حالة عدم استخدامها لفترة طويلة (أكثر من سنة مثلا) .. هذه سياسة مطبقة في معظم مشاريع ويكيميديا --كاوس (نقاش) 13:49، 1 مايو 2015 (ت ع م)

Chaos: السياسة هُنا هيّ إن تغيب الإداري لـ 6 شهور يتم سحب الصلاحية منه. --مستخدمة:ناي/توقيع 13:53، 1 مايو 2015 (ت ع م)

للأسف مستوى المستخدمين يتدهور عاما بعد آخر في ويكيبيديا العربية كما هو واضح من النقاش السابق؛ لا يمكن ضمان أن الإداريين سيستمرون في المساهمة بمستوى مكثف دائما، لأنه من الوارد أن تكون هناك معوقات في حياتهم الشخصية تمنعهم من ذلك؛ توجد سياسة حالية خاصة بسحب الصلاحيات الإدارية بسبب التغيب ولا يوجد أدنى مبرر لتشديد السياسة أكثر مما هي متشددة فعلا (مثلا في ويكيبيديا الإنجليزية يتم سحب الصلاحية بعد غياب لمدة عام كامل وليس لمدة 6 شهور فقط مثل هنا)؛ الإداريون القدامى يمثلون كنزا من الخبرة ينبغي الاستفادة منه، حيث يمكنهم تدريب وتعليم الإداريين الجدد مثلا؛ صحيح أن الإداريين الجدد يقومون بأعمال إدارية كثيرة عندما يبدءون تولي مهام الإدارة لكنهم يقومون أيضا بأخطاء كثيرة؛ الاندفاع في عملية عزل عشوائية لعدد كبير من الإداريين القدامى سيترك ويكيبيديا العربية بعدد كبير من الإداريين الجدد قليلي الخبرة؛ مما سيضر بالموقع؛ أيضا تعقيبا على كلام إم زد بي أن "يصوت للمرشح بضد لا لأنه لا يستحق أو شيء من هذا القبيل بل لمجرد أن لدينا 37 إداري" فأتفق أن هذا ليس مبررا لمعارضة ترشيح مرشحين جدد؛ فلا يوجد عدد أقصى من حاملي الصلاحيات الإدارية في ويكيبيديا بمعنى أنه ليس من الضروري عزل عدد من القدامى لترشيح عدد من الجدد؛ أخيرا لا ينبغي أن يتم تقييم الإداري بناء فقط على عدد عمليات الحذف والحماية والمنع التي قام بها؛ فبعض الإداريين لديهم مساهمات أخرى متعلقة بالموسوعة تفوق ذلك بمراحل؛ مثل ميدو الذي قاد فريق تنظيم ويكيمانيا 2008، وهذا يفوق في الأهمية أي أعمال إدارية قام بها أي إداري آخر. --Meno25 (نقاش) 19:57، 1 مايو 2015 (ت ع م)

Meno25: شكرا جزيلا لمداخلتك أخي محمد. أنا أتفق مع كثير مما ذكرته لكن ألا يجب أن نتفق على أرضية مشتركة. فاسمح لي ببعض الملاحظات. بداية سلبيات قلة مشاركة الإداريين:
  • إن الإداري القديم كنز لا غنى عنه وهذا لا شك فيه وهو الأقدر على التصرف في الظروف الصعبة والطارئة هذا جانب طيب نشيد به لكن ألا توافقني على أن تواجد قلة نشطة من الإدريين تساعد على فرض وجهة نظر هذه القلة ولا يمكن الحد من ذلك طالما أن الإداريين الآخرين منشغلون فالفائدة من تواجد عدد كبير من الإداريين هو تنوع الآراء في المسائل الإدارية وإن وجود قلة نشطة يعني أن الأمور الإدارية قد تتخذ من وجهة نظرها فقط.
  • الجدد بالتأكيد لديهم شيء من التسرع والأخطاء لكن حماسهم الكبير كافي للتخفيف من الكثير من الأعباء الإدارية الروتينية وهذا يتيح المجال للأكثر خبرة من الإداريين على أن يتفرغوا لأمور أهم ويسغلوا وقتهم بشكل أفضل.
  • أخيرا بالنسبة لنقطة التصويت بضد بسبب عدد الإداريين فيا حبذا لو توضع سياسة بحيث لا تأخذ في الحسبان هذا التصويت لأن بعض هذه الأصوات تحسب كضد فقط بسبب كون قائلها ذا صلاحية أو ما شابه.
في النهاية عذرا على الإطالة فكل ما نصبوا إليه النهوض بالموسوعة. تحياتي--Avicenno (نقاش) 20:30، 1 مايو 2015 (ت ع م)
Meno25: اتفق معك علی كنز الخبرات ولكن ما فائدته إن لم يتواجد لينقل إلی الآخرين. نحن هنا لا نتحدث عن إداريين يتواجدون بصفة شبه دائمة ولكن نعيب عليهم أنهم لا يشاركون في الأعمال الإدارية، وإنما نعيب علی إداريون أقسم أننا لو أجرينا استطلاع لمعلومية المستخدمين النشطين خلال العام المنصرم عن أسماء هؤلاء الإداريين، لوجدت أن أسمائهم تمر للمرة الأولی علی المستخدمين. أرجو الفصل بين التاريخ والمجد وبين الحاجة والحافز لتواجد إداريين فعليين في الموسوعة، وليس مجرد أسماء أعداد علی الورق.--أبو حمزة أسعد بنقاشك 21:32، 1 مايو 2015 (ت ع م)
أقتبس مداخلة أبو حمزة: حرفيا: Meno25: اتفق معك علی كنز الخبرات ولكن ما فائدته إن لم يتواجد لينقل إلی الآخرين. نحن هنا لا نتحدث عن إداريين يتواجدون بصفة شبه دائمة ولكن نعيب عليهم أنهم لا يشاركون في الأعمال الإدارية، وإنما نعيب علی إداريون أقسم أننا لو أجرينا استطلاع لمعلومية المستخدمين النشطين خلال العام المنصرم عن أسماء هؤلاء الإداريين، لوجدت أن أسمائهم تمر للمرة الأولی علی المستخدمين. أرجو الفصل بين التاريخ والمجد وبين الحاجة والحافز لتواجد إداريين فعليين في الموسوعة، وليس مجرد أسماء أعداد علی الورق. انتهى الاقتباس. Meno25: نعم أنت وضعت يدك على نقاط هامة، الإداريون القدامى كنز، ونحن بطرحنا هذا النقاش نبحث عن هذا الكنز، هكذا كنز لا يجب أن يبقى مخبئاً، أنت تقول أنهم الأقدر على التصرف في الظروف الصعبة والطارئة، 100% لكن وينهم مررنا بظروف صعبة كثيرة، لا يزال أحدها معلقاً في صفحة الشكاوى، أين هم الأقدر للتصرف والبت في الأمور؟ ثانياً، أنت تقول أن الإداريين القدامى يمكنهم تدريب الجدد، ممتاز فليتفضلوا. ثالثاً، الإداريون الجدد يكثرون الأخطاء: طبيعي في ظل غياب الكفاءات. وأخيراً، كان الطرح من بدايته يطالب بتواجد الإداريين وحثهم على المشاركة، ولم يكن الهدف عزلهم ولن يكون. من فضلكم تواجدوا وشاركوا، وهذه دعوة لك أيضاً يا مينو. ولك أبو حمزة: ما بتفكر ترجع؟ شكراً. --Mervat ناقش 19:33، 2 مايو 2015 (ت ع م)
  • أهلاً يا جماعة، يسعدني الحديث معكم من جديد. طالعت النقاش وشخصياً أرى أن العمل الإداري مجرد أدوات زائدة لا منصب شرفي. توجد عديد من الإحصائيات حول نشاط الإداريين لكن لا أمن بها. كمثال هنالك بعض الإداريين الذين يتغيبون لمدة طويلة ثم يأتون يوماً ما لحذف كل المقالات الموجودة في تصنيف:صفحات للحذف السريع من دون كل الأعمال الإدارية. هذه طريقة سريعة للحفاظ على الصلاحيات وتحسين الترتيب في قوائم نشاط الإداريين. قد يعتبرها البعض غير لائقة بمنصب إداري في الموسوعة العربية، لكن شخصياً ذلك يساعدني على التركيز في أعمال إدارية أخرى تحتاج إلى أكثر متابعة مثل التثبت من ملحوظية مقالات مرت عليها سنوات وبوتات في الموسوعة مثل مقالة جريدة قمر نيوز أو صفحة المستخدم مستخدم:Al mutawassit TV. ما أريد أن ألخصه اننا متكاملون. وما نحتاجه هو دم جديد في طاقم الإداريين مع محاولة ضمان تمرير الخبرة من القدماء إلى الجدد. السياسة الحالية تبدو كافية لي. على كل لو يطلب مني محرر الإستقالة سأقوم بذلك حالاً.--Helmoony (نقاش) 03:01، 3 مايو 2015 (ت ع م)
  • السلام عليكم. لا أجد ما أزيده على ما قاله أبو حمزة:. وأؤكد على ما قلته الأخت ميرفت. هدف هذا النقاش هو تحفيز الإداريين على النشاط وليس أبدا العزل. ما نطلبه مشابه لفكرة منع وجود مدقق مستخدم واحد في الموسوعة العربية. فلماذا يجب تواجد أكثر من مدقق والجواب كي يراقب المدقق الآخر ويتأكد من صحة قراراته والأمر مشابه للإداريين فيجب تواجد عدد منهم بنشاط كي يراقبوا صحة قرارات بعضهم فبالتالي يحصل كل منهم على تغذية راجعة وتتحسن المخرجات. لو كان الأمر مجرد أزرار حذف فلكان بالإمكان إعطاء صلاحيات إدارية جزئية للستخدمين الحاصلين على علم المراجع مثلا إعطائهم زر الحذف فقط فبالتالي هل أصبحوا كالإداريين ما دامت مجرد أزرار¿ الأمر بالطبع أكبر من ذلك وليس أزرار. تحياتي--Avicenno (نقاش) 08:06، 3 مايو 2015 (ت ع م)
  • على ما يبدو أن النقاش بدأ يأخذ منحنى شخصي والبعض يعتبر هذا النقاش موجه ضده، بل ويعتقد البعض ان المطلوب من الإداري هو ان يتواجد يومياََ وكأنه موظف ،أنا يا سادة لم افكر في هذا الأمر مطلقاً عندما طرحت النقاش ، أنا أعلم أن هناك من يقوم بأدوار أخرى ، ولا ننكر مطلقاً اي مجهود تم إعطاءه لويكيبيديا ، لكن كل ما اقصده هو ( من الممكن ان يتغيب الشخص لفترة بسبب ظروفه الشخصية ، لكن هناك إداريون يتغيبون بالشهور المتواصلة اوالسنوات دون أدني متابعة أو إهتمام، السياسات الخاصة بالتغيب غير مطبقة أو مفعلة بسبب المجاملة او الخوف من إعتبارها جحود ونكران للتاريخ ، وهو ما تسبب في انتشار فكرة الإهمال وعدم المسئولية لدى البعض وجعلهم يحذون حذوهم ، نحن لسنا ضد المشغوليات ولسنا مؤسسة بها حضور وغياب ، لكن إذا كان يرى أنه غير قادر فمن دواعي المسئولية أن يستقيل ويعود في اي وقت والباب مفتوح ، بدلاً من أن يظل محسوباً على عدد الإداريين ويثير انتقادات، عدم إتخاذ اي إجراءات تسببت في انتشار السلبية والخمول لذلك يجب علاج هذا الأمر بدلاً من التفكير في ترشيح إداريون جدد ، لأنه مع هذه الأوضاع سيتحول هؤلاءالجدد إلى قائمة الغير نشيطين مع مرور الوقت) ، يجب ان ننظر للموضوع بما يمثله من أهمية لويكيبيديا ، لأن الصلاحية ليست منصب ولا تشريف بل هي مهمة تطوعية ، أي مستخدم قديم في ويكبيديا مكانته محفوظة ووجود الصلاحية الإدارية من عدمه لا تزيد ان تنقص منه شيء --إبراهيـمـ (نقاش) 12:40، 5 مايو 2015 (ت ع م)
لماذا نعتبر أن وجود أعمال إدارية في مدة 3 أشهر بدلًا من 6 هو الذي سيعوض الموسوعة عن حساب الإداري في قائمة الإداريين ولن يثير الانتقادات؟ وعلى أي أساس سيحدد عدد هذه الأعمال كما هو مقترح؟--محمد أحمد عبد الفتاح (نقاش) 14:24، 5 مايو 2015 (ت ع م)
أرى اننا لن نخرج بنتيجة عملية. هل لديكم محررون يستحقون الترشيح ؟ اعطونا قائمة لتثبت من أعمالهم وطريقة نقاشهم. لو هنالك من هو قادر على هذه الأعمال بصفة يومية فهذا ممتاز. --Helmoony (نقاش) 14:39، 5 مايو 2015 (ت ع م)
كل ما هو مطلوب نشاط الإداريين ولاأعتقد يمكن شرح الموضوع أبسط من هذا.هناك إداري قام ب104 تعديل في نطاق المقالات خلال 6 سنوات ولازال يحتفظ بصلاحياته الإدارية.--عباس 15:26، 5 مايو 2015 (ت ع م)
Helmoony: الفكرة ليست في المرور على صفحة لها سنوات وحذفها لعدم الملحوظية فهناك الكثير من المحررين ممن يقومون بذلك فهل يعني ذلك أنهم أصبحوا إداريين. والأمر ليس مجرد حذف أو إفراغ لصفحة مستخدم مخالفة أو فيها دعاية. مثلا أنا أفرغت كل الصفحات المخالفة هنا وهي تتعدى الألف. فهل يجعلني ذلك أفضل من الإداري¿ أم يجعلني قائما بعمل موازي لعمل الإداري¿ طبعا لا. أتفق مع عباس فهل يعقل أن يكون هناك إداريون في الموسوعة المستخدمون أنفسهم لا يعرفونهم وربما لم يجدوا لهم أي تواجد طوال فترة مساهمتهم بالموسوعة. على ما أعتقد أن هذا النوع من عدم النشاط لا أقول أنه بحاجة لتصويت عزل كي لا يتضايق صاحبه وإنما بحاجة لتصويت إعادة منح الثقة إن صحت التسمية بحيث يجرى تصويت جديد ويكفي أن لا يصوت أحد لا بمع ولا بضد لإيصال الفكرة للإداري قليل النشاط دون أي حرج. تحياتي--Avicenno (نقاش) 15:41، 5 مايو 2015 (ت ع م)
Elph: Avicenno: ما الذي يمنع من تطبيق السياسة الحالية ؟ تنبيه ثم سحب الصلاحيات ؟ طبقوا السياسة ؟ من هو الإداري المتغيب على أعماله حالياً. دعونا نتقدم، من لا يقوم بأعماله ؟ كذلك اعطونا قائمة للمحررين الجيدين المهتمين بالأعمال الإدارية. --Helmoony (نقاش) 15:53، 5 مايو 2015 (ت ع م)
كما قال عبّاس المطلوب نشاط الإداريين، ونشاطهم لا يُقاس بحذف الصفحات.. لاحظت أن بعض الإخوة يتحدّث وكأننا نُطالب بمنع الإداريين من التحرير وأنهم كنوز لا يجب التفريط بها، وكل ما في الأمر أننا نريد التخلّص من الخمول والسياسة جزء من الحل. الإداري شخص مُكلّف من المجتمع وهنالك مهام يُنتظر منه تنفيذها، والأولى أن يُقدم استقالته حين لا يستطيع القيام بتكليفه.. خير مثال على خمول الإداريين هي هذه الشكوى، فأين هم الإداريون السبعة والثلاثون؟!! زميلي Helmoony:، سأُعيد تعليقي أعلاه: سبب عدم تطبيق سياسة إزالة صلاحية الإداريين التي المفترض منها حل مشكلة الخمول هو عدم وجود شخصٍ موكلٍ بتطبيقها، وبالطبع يتحرّج الإداريين أو حتى المحررين من طلب إزالة الصلاحيّة من زملائهم. لذلك أرى أننا بحاجة لتطبيق فكرة عبّاس وهي توكيل بيروقراط يتولّى تطبيق السياسة.. قتلتنا المجاملة يا زملاء! --شبيب السبيعي..ناقشني 16:07، 5 مايو 2015 (ت ع م)

لا أعرف ماذا تقصد يا أخي حلمي بقائمة المحررين لكن إليك قوائم نشاط الإداريين

تحياتي--عباس 16:12، 5 مايو 2015 (ت ع م)

Helmoony: الفكرة التي نريد إيصالها أن الصلاحيات الإدارية ليست جائزة نهاية خدمة أي أنه عندما يقوم مستخدم ما ببضعة عشرات آلاف من التعديلات ثم لا يجد في نفسه الرغبة على مواصلة التعديل، عندئذ يقوم بترشيح نفسه للإدارة ويحصل على الصلاحيات ويزور الموسوعة مرة كل 6 شهور. أنا شخصيا لا أمانع من وجود إداريين فخريين لكن يرجى تقسيم الإداريين إلى نشطين وفخريين بحيث يقوم النشطون بالأعمال الروتينية في حين يبقى الفخريون ليساهموا مساهمات إدارية عابرة. لا أرى الفكرة سيئة لكن يجب تحديد ما لنا وما علينا. تحياتي--Avicenno (نقاش) 16:15، 5 مايو 2015 (ت ع م)
  • لست مقتنعاً بكل هذه الصرامة. لكن دعونا نجرب اقتراحكم. اعطوني الطريقة العملية لفكرتكم. بيروقراطي يراقب الإداريين وأن وجد نشاط منعدم طوال 6 أشهر في الأعمال الإدارية يسحب الخاصية دون إعلام ؟ --Helmoony (نقاش) 16:31، 5 مايو 2015 (ت ع م)

المقترح هو

  1. تقليص فترة الخمول ل 90 يوم
  2. تطبيق مراقبة وتقرير بوتي (وانا جاهز للقيام بذلك)
  3. مراسلة الإداري الخامل في اليوم التسعون
  4. سحب الصلاحيات منه بعد عشرة أيام أي في اليوم 100 إن لم يتجاوب.--عباس 16:59، 5 مايو 2015 (ت ع م)
يعني من يقوم بحذف مقالة فقط في ال-90 يوم أو حتى ال 10 التالية لا تسحب منه الصلاحية ؟ --Helmoony (نقاش) 17:05، 5 مايو 2015 (ت ع م)
أقترح أن يقوم كل إداري باختيار مهمة معينة من {{مهام إدارية}} ويلتزم بها طوال مساهمته بالموسوعة فإن لم يستطع استقال أو غير المهمة إلى أخرى يلتزم بها بشكل دائم ومن لا يلتزم يتم سحب الصلاحية منه. هذه الطريقة تساعدنا على التعرف على المهام الإدارية التي ليس عليها إقبال كبير والتي نحن بحاجة لها وعندها نرشح من لهم الرغبة في الالتزام بها. أكيد ليست المسألة حذف صفحة فطفل صغير يمكنه القيام بذلك إن علمته الطريقة. تحياتي--Avicenno (نقاش) 17:26، 5 مايو 2015 (ت ع م)
يمكن مناقشة هذه الباقة التي على الإداري القيام بها خلال 90 يوم. فكل المقترحات مرحب بها.--عباس 18:16، 5 مايو 2015 (ت ع م)
وماهي هذه الباقة ؟ وماذا عن هذه المهام ؟ يجب على المقترح أن يكون وضحاً. --Helmoony (نقاش) 20:11، 5 مايو 2015 (ت ع م)
أنا اقترح زيادة المدة إلى 120 يوم ، ربما يكون هذا الإداري لديه اختبارات او يعاني من أزمة صحية ( نحن لا نريد التشديد)، ثانياً: إنشاء صفحة لتلقي الإخطارات بتغيب الإداري ( يمكن لأي مستخدم محرر ان يقدم الطلب) ، وبعدها يقوم أحد البيروقراطيين بالمراسلة واتخاذ الإجراءات ،   ضد منح سلطة المراقبة الدورية إلى البيروقراطيين، أنا لا أتحدث من الوضع الحالي ولكن أنظر للمستقبل ، لا نريد عمل منعاً للإشكاليات أو إنشاء سلطة فوق سلطة أخرى (نحن في ويكيبيديا لا نتبع نظام هرمي) أو يفسر أحد الموضوع أن الإداري يمكن عزله من جانب البيروقراط ، أما بخصوص قياس النشاط: أقترح أن يكون من خلال صفحات الإخطار حيث يطلب منه عدد معين من الطلبات ( لا تقل عن 4 صفحات إخطار) ، خلاصة: المثالية امر لا يمكن تحقيقه ، ولا يمكن ضمان وجود إداريون نشطاء 100% ،لكن لو ساهم 95% من الإداريين بعدد من معين ( بنسب متفاوتة) من المهام الضروري لن يكون هناك عبئ على اي شخص ، لأنني اعتبر الإداريون فريق واحد وكل شخص يساند الأخر --إبراهيـمـ (نقاش) 02:01، 6 مايو 2015 (ت ع م)
  •   تعليق: الإشكالية واضحة جداً بالنسبة لي , وهي انعكاس ممتاز لمعضلة يجب أن نتخلص منها كعرب وهي: صاحب المنصب يحسب أن عمله "تشريفي" وليس "تكليفي" , نحن كلنا هنا نعمل تطوعاً وكلنا نريد الارتقاء بأفضل محتوى عربي على الإنترنت ونريد كمحررين أن ينظم عملنا إداري نشط , فإن كان الإداري غير متفرغ للموسوعة فبرأيي لن نكون مجتمع ويكي أمين إن لم نطالب بإزالة الصلاحيات ومنحها لشخص آخر يكمل مسيرة الإدارة , ويجب على المنزوعة منه الصلاحيات ألا يشخصن الأمر بطريقة عقيمة لأن احتفاظه بالصلاحيات دون أن يشارك بالأعمال الإدارية هو أشد عقما !--K7d5 (نقاش) 20:41، 5 مايو 2015 (ت ع م)
  • الرجاء وضع خلاصة من أحد الإداريين فهناك اتفاق على تقليص فترة النشاط إلى 3 شهور. لذا يرجى وضع خلاصة إما مع التقليص أو عكسه بما يتفق عليه الأغلبية. تحياتي--Avicenno (نقاش) 16:22، 7 مايو 2015 (ت ع م)
  • هل يمكن ان لا يقوم بوت أحد البيروقرطيين بعملية مراقية الأداريين، وانما يقوم بوت أخر كبوت الترحيب بتلك العملية.--محمد نصار 1 (نقاش) 19:35، 7 مايو 2015 (ت ع م)
ناي: حتي لا يتهم احد بالتحيز فالبوت لا يديره احد المستخدمين--محمد نصار 1 (نقاش) 20:26، 7 مايو 2015 (ت ع م)
  •   تعليق: للأسف كل ما اخذه المشاركون هنا مما كتبت هو اما اعتقاد اني انظر للموضوع بشكل شخصي (بسبب صلاحياتي) او الرد على اي نقطة كتبتها بجدلية عامة وهي "اذا كانت غير مهمة فلما تبقي عليها" . في رأيي هذا يحصر النقاش في قالب ضيق وهو شعور البعض ان البعض الاخر يحارب من اجل صلاحيات "لا يستحقها". سأحاول مرة اخرى: لقد تقدمت باستقالتي هذا الصباح حتى تخرج صلاحياتي الشخصية من هذا النقاش (ولأن الموضوع بالنسبة لي مجرد ازرار كما قلت). ولكني مازلت اعارض بشدة الاتجاه الذي يذهب فيه البعض بهذا النقاش، ملخص في النقاط الاتية:
    • لازال عدد لا بأس به ينظر للموضوع على انها مكانة اعلى من باقي المحررين لا يستحقها من لا يستخدمها دوريا. وقد قال البعض صراحة انه يشعر بالاجحاف لأنه يعمل وغيره لا يعمل. في وجهة نظري هذه النظرة للأعمال الادارية نظرة تجلب الكثير من المشاكل التي نعاني منها بالفعل وهي شعور البعض بأن الاداري "اعلى" من غيره، كأنه في مجلس ادارة الموسوعة مثلا، كما ينظر البعض للصلاحيات كأنها "مكافأة" . في رأيي يجب ان تتغير نظرتنا للأدارة لتجنب هذه المشاكل خصوصا في الاداريين الجدد او من يرغب في الحصول على العلم.
    • اتفق تماما مع وجود فترة معقولة للغياب بعدها تنزع الصلاحيات، لكن هذه الفترة عادة تتراوح بين عام وستة اشهر في الويكيبيديات الاخرى، لأن الغرض منها هو عدم ابقاء العلم عند اشخاص غير مهتمين وغير متابعين للسياسات وليست فرض كمية عمل ما عليهم، وهو ما يتجه اليه رأي الاغلبية لسبب ما هنا وهو احد اسباب رغبة البعض بتقليص الفترة لثلاثة اشهر.
    • قد شاركت بالكثير من الاعمال التطوعية بويكيميديا وخارجها، ولدينا دائما فهم انه كل من يشارك هو يشارك تطوعيا، وان مستوى عمل كل شخص سيختلف عن الاخر، هذا عرض جانبي للعمل التطوعي يجب التعامل معه وليس محاولة منعه كما يتجه النقاش هنا، اعتقد ان محاولة فرضه ستتجه لاما عزل الكثير من الاداريين وتعيين اداريين جدد لايفهمون العمل بشكل جيد او تركيز الاداريين على الاعمال التي لا تأخذ وقت كبير للحفاظ على الازرار
    • ركز الكثير منكم في كلام مينو على لفظة "كنوز" وواضح انها لم تعجب البعض، بينما لم يرد الكثير على نقاط اساسية في كلامه، هل فعلا مهم جدا بالنسبة لنا ان يعمل الجميع بنسب متساوية حتى لو ادى هذا لطاقم اداري جديد، في الاغلب اصغر من الاداريين الفعاليين الحاليين حتى، يتغير بشكل سريع لأن الثلاثة اشهر سترغم الكثيرين على التخلى عن الادارة عند حدوث اي عارض اهم من ويكيبيديا في حياتهم (اي انه اذا كان يستطيع اغلاق نقاش الحذف مرة كل ثلاثة اشهر مثلا، سيختار الاستقالة عن عمل ذلك).

في النهاية، لا اعتقد ان احدا سيغير رأيه، لأن مجرى النقاش حتى الان لا يمهد للوصول لحل وسط، المجموعة المصرة على هذا التغيير تسمع من المعترض ثم ترد لضحد رأيه وليس للوصول لأرضية مشتركة. انا فقط رأيت ان اضع نقاط اختلافي مع ما هو مقترح مرة اخيرة بدون وجود صلاحياتي كسبب لعدم اخذ هذه النقاط في الاعتبار. شخصيا، لازلت ارى ان وقتي اهم في جائزة المنتج عن القيام باعمال ادارية بعينها كل ثلاثة شهور، لذا كنت سأستقيل اذا تم تمرير هذا المقترح بأي حال من الاحوال. عذرا للاطالة، تحياتي. --Shipmaster (نقاش) 15:03، 8 مايو 2015 (ت ع م)

  •   تعليق: في مداخلتي هذه أود تقديم رأي واقتراح من أجل الوصول إلى حل وسط قد يبنى عليه أرضية مشتركة بين الطرفين. الرأي سيقدم على شكل مجموعة من النقط كالتالي:
    • مقدمة 1: أكاد أجزم أن ما يبعث الإداريين على التملل من قلة نشاط زملائهم هو معالجة المشاكل في الموسوعة. إن المهام الإدارية من حذف سريع وإنهاء نقاش حذف أو حماية أو نقل هو ليس بالأمر الإشكالي، فتلك مهام روتينية، أما صيانة الموسوعة من مقالات قديمة غير منسقة ومن تصانيف عشوائية فهي مهمة يشترك فيها المحررون جميعاً سواء أكانوا إداريين أم محررين، وشهدت الآونة الأخيرة ظهور حملات عدة لتحسين صورة الموسوعة فيما يخص ذلك الأمر. بالتالي فإن الإشكالية الأكبر من وجهة نظري هي في حل المشاكل والنزاعات على اختلاف أسبابها.
    • مقدمة 2: على العموم ينقسم المرشحون للإدارة حسب وجهة نظري في العادة إلى ثلاث فئات:
  1. المرشح/الإداري الحكيم: والذي أبدى حكمة في مداخلاته جعلته يكسب ثقة المجتمع في ترشيحه/انتخابه، بحيث يكاد المرء يشعر أن الحكمة تقطر من مساهماته وآرائه أثناء الملمات الكبرى، وهذا الأمر يستشعره المجتمع ويقدره. من الأمثلة على ذلك الزميل Shipmaster. هذا النمط قد يستقيل أو يتمسك بالصلاحيات، ولكن وجوده منفعة للموسوعة.
  2. المرشح/الإداري التقني النوعي: وهو مساهم له معرفة تقنية كبيرة فيما يخص واجهة الموسوعة وباطنها، من قوالب وأكواد ورسائل النظام وغيرها. وتلك المعرفة التقنية بالإضافة إلى معرفة السياسات جعلته ينال ثقة المجتمع في نيل الصلاحيات من الأمثلة على ذلك الزميل AhmadSherif. هذا النمط لا يتمسك غالباً بالصلاحيات ويستقيل عند انشغاله.
  3. المرشح/الإداري التقني الكمّي وهو مستخدم تكون مساهماته موجهة في الأصل لنيل الصلاحيات، ويبرز ذلك في نشاط منقطع النظير وملفت للانتباه في صفحة أحدث التغييرات، مما يؤدي إلى إقناع المجتمع أن ذلك المستخدم هو أهل للصلاحيات الإدارية، وعند نيلها يكون تركيزه فقط على الحذف دون مساهمات ذات شأن في قضايا الموسوعة. مثال من الماضي جمال بركات.
    • من الواضح أن النوعين الأول والثاني هما من يبديا مسؤولية في شأن الصلاحيات الإدارية، أما النوع الثالث فأعتقد أنه هو الذي يسبب الإشكالية التي تتكرر دائماً من حيث الخمول الإداري. إذ أن الهدف من النشاط الزائد للنمط 3 هو إيهام المجتمع أن شخصاً ما موجود دائماً لإدارة الموسوعة، وترى أن مساهماته مفصلة تفصيلاً لإقناع المجتمع بذلك. وبعد الحصول عليها يبدأ الانخفاض التدريجي للنشاط، وعندما يطالبه المجتمع بالعودة أو الاستقالة تتكرر لعبة التمسك بالصلاحيات، لأن النية هي التمسك بالمنصب. ضربت مثال جمال بركات، لأني أذكره تماماً، فعندما قمت بالتصويت ضده في صلاحيات البيروقراط، والتي ترشح لها في زمن قصير بعد نيل الصلاحيات الإدارية، جن جنونه وأساء استخدام الصلاحيات.
    • المقصود من النقاط المذكورة أعلاه أن التشديد وتقليل المدة التي ينبغي أن يبدي فيها الإداري نشاطه هو حل ظاهري ولكنه ليس عين المشكلة، إذ أنها في نوعية الأشخاص الذين يترشحون إلى تلك المهمة. من يريد أن يتهرب يستطيع أن يتهرب متى وكيفما شاء، مثلما أشار إلى ذلك الزميل حلمي بقوله: <<يعني من يقوم بحذف مقالة فقط في ال-90 يوم أو حتى ال 10 التالية لا تسحب منه الصلاحية ؟>>. بالتالي ترشيح مستخدمين من النمطين 1 و 2 وتجنب 3 هو الحل، مع الضغط التدريجي على الخاملين السابقين، الذين لم يبدوا أي مسؤولية من أجل تسليم الصلاحيات.
    • أما الاقتراح، فهو فيما يخص سد فجوة الخبرة بين الإداريين المخضرمين والجدد، فأرى أن المعضلة الكبرى كما أشرت في المقدمة 1 هي الإدارة بأسلوب يحافظ على وب:5، وخاصة الحيادية، بالإضافة إلى أسلوب حل المشاكل بمنهجية وعقلانية. لذلك أقترح من أجل سد الفراغ الذي يمكن أن يحصل ومن أجل عدم التفريط بالخبرات المكنوزة لدى القدامى تفعيل ويكيبيديا:مجلس التحكيم، وذلك بانتخاب إداريين قدامى لذلك المنصب من أجل الاستفادة من خبرتهم، مع التأكيد على أن ذلك لا يعد جائزة نهاية خدمة، وإنما مسؤولية مناطة لهم وعليهم أن يبرهنوا على كفائتهم فيها، مثلما برهنوا في الماضي على كفائتهم الإدارية، ويستحسن أن يرشح لذلك المنصب من أمضى فترة كافية بالإدارة (3-5 سنوات مثلاً). لا ينغي فهم منصبهم على أنه مرتبة أعلى من الإداري ولا كأنه مجلس وصاية، وذلك بوضع آلية رقابة على أداء مجلس التحكيم من إداريين أو محررين مثلاً.
    • الخلاصة:
  1. تقليل المدة تدريجياً مثلما اقترح إبراهيم إلى 120 يوم مع الرقابة البوتية والإخطار المستمر
  2. ترشيح إداريين جدد من النمطين 1 و 2، وتجنب 3 من أجل تفادي مشكلة الخمول الإداري مستقبلاً
  3. تفعيل مجلس التحكيم وترشيح إداريين عليهم توافق ذوي خبرة وحكمة

قد يكون هناك بعض أنماط وأمثلة مغايرة لما طرحت في الأعلى، ولكن هذا الرأي والطرح عام وشامل قدر الإمكان. عذراً على الإطالة ولكن اقتضى الأمر ذلك. سلامات. --C≡N- (نقاش) 15:15، 9 مايو 2015 (ت ع م)

  • السلام عليكم. عندي اقتراح صغير يحتاج لأخذ رأيكم به. كما لا يخفى عليكم إخوتي أن مجتمع ويكيبيديا يتغير يوما بعد يوم أناس يرحلون وآخرون يأتون لذلك المجتمع الذي منح ثقته لإداري قبل بضع سنين يختلف عن المجتمع الذي ظهر بعد بضعة سنين الذي ربما لا يمنح الثقة لنفس الإداري ربما بحكم تغير المجتمع. لذلك أقترح بدل فكرة العزل فكرة فتح تصويت جديد لإعادة منح الثقة لكن أن يكون مبنيا على أساس النشاط الإداري وليس على أساس المجاملات. مع التحيات--17:27، 12 مايو 2015 (ت ع م)
  • السلام عليكم ، ربما أنا أحد الإداريين الذين يدور النقاش حولهم. أود أن أقول في البداية وكما يعلم الجميع أن العمل بالموسوعة تطوعي وتخصيص وقت لها قد يكون متاح أحياناً وغير متاح أحياناً أخرى وقد يتوفر الوقت وتكون نفسية المستخدم لا تساعده على المساهمة، لذلك أدعوا إلى عدم سحب الصلاحية وإنما تجميدها إن إقتضى الأمر ذلك.
تحصلت شخصياً على صلاحية الإداري من ثقة المجتمع وذلك كوني كنت أساهم في فترة كان فيها المحررون يعدون على الأصابع وأنا أعتبر نفسي محرراً أكثر منه إداري، وأستخدم صلاحية الإداري تقريباً في حذف المقالات عموماً أو النقل.
وأنا مع ما يراه المجتمع الحالي بالطبع لأن المجتمع القديم علمنا أن نحترم رأي الأغلبية تحياتي. --طرابلسي إسماعيل (نقاش) 12:20، 3 يونيو 2015 (ت ع م)
  •   تعليق:
  1. أنا ضد أن يحتفظ إداري بالصلاحية بعد خمول 6 شهور والمجتمع ليس بحاجة لمراسلته أصلاً فالمجتمع ليس بحاجة لتبريرات وكلمات عاطفية وحجج ووعود بالرجوع، الصلاحيات الإدارية ليست ملك الإداري حتى يحتفظ بها، هي حق للمجتمع الذي منحه إياها حتى يستخدمها نيابة عن المجتمع.
  2. بخصوص خبرة الإداريين فلا علاقة لها بالموضوع طالما ان الإداري يستطيع ترشيح نفسه من جديد
  3. للأسف كلام طويل دون نتيجة او خلاصة وتصويت وهذا الاسلوب يسبب الاحباط في نقاشات مستقبلية، لذا أرجو من الزميل Ibrahim.ID: متابعة النقاش ، وكتابة خلاصة وطرحها للتصويت طالما أن النقاش ووجهات النظر انتهت --بدارين (نقاش) 07:24، 15 يونيو 2015 (ت ع م)