حسن بن عمر الشطي

شيخ الحنابلة وعلماء علم المواريث في دمشق (1205- 1274 هـ)

حسن بن عمر الشطي الحنبلي (1205هـ1274هـ = 1790م1858م) هو حسن بن عمر بن معروف بن عبد الله ابن مصطفى، الشطي، البغدادي الأصل، الدمشقي.[1] فقيه حنبلي، نحوي، فرضي، متكلم، عروضي.

حسن بن عمر الشطي
معلومات شخصية
اسم الولادة حسن بن عمر بن معروف بن عبد الله ابن مصطفى الشطي  تعديل قيمة خاصية (P1477) في ويكي بيانات
الميلاد سنة 1790  تعديل قيمة خاصية (P569) في ويكي بيانات
دمشق  تعديل قيمة خاصية (P19) في ويكي بيانات
الوفاة سنة 1857 (66–67 سنة)  تعديل قيمة خاصية (P570) في ويكي بيانات
دمشق  تعديل قيمة خاصية (P20) في ويكي بيانات
مواطنة Flag of the Ottoman Empire (1844–1922).svg الدولة العثمانية  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
الأولاد
الحياة العملية
التلامذة المشهورون علي بن منصور الكرمي،  ومحمود حمزة  تعديل قيمة خاصية (P802) في ويكي بيانات
المهنة فقيه  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
اللغة الأم العربية  تعديل قيمة خاصية (P103) في ويكي بيانات
اللغات العربية  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات

شيوخهعدل

أخذ عن محمد الكزبري وولده الشيخ عبد الرحمن والملا علي السويدي ومصطفى السيوطي وغيرهم .

من تصانيفهعدل

(منحة مولى الفتح تجريد زوائد الغاية) و(الشرح) في فروع الفقه الحنبلي، و(شرح الكافي) في علمي العروض والقوافي، و(النثار على الإظهار) في النحو، وبسط الراحة لتناول المساحة، ومختصر شرح عقيدة السفاريني.

من شعره ونثرهعدل

من نظامه قوله مادحاً قرية دوما وخطيبها الشيخ محمد:

عرجا بي على ربوع بدومافسلامي لأهل دار السلام
وأنيخا ركبي بها كل يومنرتعن في رياضها بالمرام
حفها الله بالهنا وحباهابأناس ذوي علا وكرام
سيما من غدا خطيب رباهاصين من خطب هول يوم الزحام

ومن قوله تخميساً:

أيا من حاز فضلاً فز بوصلففيه الخير محفوفاً بشمل
وألق السمع ميموناً بقولحبا الله النبي مزيد فضل

على فضل وكان به رؤوفا

فدع أبويه من قول أباهأولو فضل علا تغنم حباه
فكم خير جنى حقاً لباهفأحيا أمه وكذا أباه

لإيمان به فضلاً منيفا

وإن تعجب فلا عجب كبيرفقدر المصطفى قدماً جدير
وإياك الجمود فذا خطيرفسلم فالقديم بذا قدير

وإن كان الحديث به ضعيفا

وقد صح عند بعض أهل الكشف حديث إحياء أبوي النبي ولذلك قال بعضهم:

أيقنت أن أبا النبي وأمهأحياهما الرب الكريم الباري
حتى له شهدا بفضل رسالةصدق فتلك كرامة المختار
هذا الحديث ومن يقول بضعفهفهو الضعيف عن الحقيقة عاري

قالوا عنهعدل

  • قال عنه عبد الرزاق البيطار في كتابه (حلية البشر في تاريخ القرن الثالث عشر): «الشيخ الإمام، والعمدة الهمام، صاحب السيرة الحسنة، والشمائل المستحسنة، والأوصاف الكاملة، والفضائل الشاملة، نشأ في معابد الطلب والاستفادة، وأكب بعده على الإحسان والإفادة وكانت ولادته في صفر سنة خمس ومائتين وألف وله في مذهب الإمام أحمد بن حنبل التآليف المفيدة النافعة، وله أيضًا في بقية العلوم الشريفة من توحيد وبيان وحساب ومساحة. وقد شرح الإظهار في النحو، وله مولد شريف، ومعراج منيف، وشرح على حزب الإمام النووي، ومجلس في ختم البخاري. وقد أخذ عن الشيخ محمد الكزبري وولده الشيخ عبد الرحمن والملا علي السويدي والشيخ مصطفى السيوطي وكثير من العلماء الأعلام، والجهابذة الفخام وله من النظم والنثر، ما يشهد له بالفضيلة والقدر...»

مولده ووفاتهعدل

ولد، وتوفي بدمشق في 14 جمادي الثانية سنة 1274هـ، ودفن في مقبرة قاسيون في سفح الجبل وقبره ظاهر معروف، وكتب على بلاطة قبره ما نظمه له علامة وقته السيد محمود أفندي حمزة مفتي دمشق:

هل كوكب العلم استكنتحت الثرى غض الأديم
أم تخذ القبر وطنلما رأى أن لا نديم
يا فاضلاً في كل فنمن بعده الفصل عقيم
كم ذا له فينا مننمازت لنا الفهم السقيم
قد ملأ الدنيا حزنبندبه هذا الكريم
هو أن يكن شطي السكنلكنه بحر عظيم
حررت لما أن سكنفي ظل مولاه الرحيم
تاريخه الشطي حسنيقر في دار النعيم

المراجععدل

  1. ^ "معلومات عن حسن بن عمر الشطي على موقع id.loc.gov". id.loc.gov. مؤرشف من الأصل في 2019-12-18.

المصادرعدل