فك سفلي (إنسان)

أقوى وأكبر وأسفل عظم في الوجه

الفك السفلي (بالإنجليزية: mandible أو inferior maxillary bone)‏[2] هو أقوى وأكبر وأسفل عظم في الوجه.[3] يمثل الجزء السفلي من الفك ويحمل الأسنان السفلى. في وسط الفك السفلي يبدو تقعر بسيط يدعى بالارتفاق الفكي (بالإنجليزية: mandibular symphysis)‏ والذي يتكون من التحام الجزئين الأيمن والأيسر خلال عملية نمو الفك أثناء الطفولة.[4]

الفك السفلي
الاسم اللاتيني
mandibula
Gray190-ar.png
جمجمة الإنسان، الفك السفلي ملون باللون البنفسجي

تفاصيل
سلف القوس الخيشومية الأولى.[1]
نوع من فك سفلي  تعديل قيمة خاصية (P279) في ويكي بيانات
معرفات
غرايز ص.172
ترمينولوجيا أناتوميكا 02.1.15.001   تعديل قيمة خاصية (P1323) في ويكي بيانات
FMA 52748  تعديل قيمة خاصية (P1402) في ويكي بيانات
UBERON ID 0001684  تعديل قيمة خاصية (P1554) في ويكي بيانات
ن.ف.م.ط. D008334  تعديل قيمة خاصية (P486) في ويكي بيانات

تتكون عظمة الفك في الجنين عن طريق التحام النتوءين الفكيين الأيسر والأيمن، يمكن رؤية النقطة التي يلتحم عندها النتوءين «الارتفاق الذقني» كنتوء باهت في الخط الناصف للجسم. إن هذا الموضع مثل باقي الارتفاقات الأخرى في الجسم عبارة عن مفصل في الخط الناصف للجسم حيث تلتحم العظام بواسطة غضروف مُليف، ولكن يلتحم هذا المفصل كليًا في مرحلة الطفولة المبكرة.

البناءعدل

المكوناتعدل

يتكون الفك السفلي من:

  • الجسم، وهو الموجود في المقدمة.
  • الرأدان الفكيان على اليسار واليمين، وموقعهما فوق جسم الفك السفلي، ويلتقيان بالجسم عند زاوية الفك السفلي، أو زاوية الرأد.

الجسمعدل

يتخذ جسم الفك السفلي شكلًا منحنيًا، ويكون الجزء الأمامي منه الذقن. للجسم جهتان وحافتان. يمكن تمييز الفك السفلي من الخارج في الخط الناصف للجسم بنتوء باهت يشير إلى الارتفاق الذقني، وهو خط اتصال القطعتين التي تتكون منها هذه العظمة في فترة مبكرة من حياة الفرد. ينقسم هذا النتوء من الأسفل ويحيط ببروز مثلث يُسمى الناشزة الذقنية، والذي يوجد انخفاض عند في منتصف قاعدته، يستمر في الارتفاع من على جانبي الانخفاض ليشكل الحديبة الذقنية. يوجد تجويف على جانبي الارتفاق أسفل الأسنان القاطعة مباشرةً يُسمى الحفرة القاطعية، والتي تعطي منشأً للعضلة الذقنية، وجزء صغير من العضلة الدويرية للفم. توجد الثقبة الذقنية أسفل السن الضاحك الثاني على كلا الجانبين، في المنتصف بين الطرفين العلوي والسفلي لجسم الفك السفلي، وتمر من خلالها الأوعية والأعصاب الذقنية. وهناك نتوء باهت يمكن رؤيته بالرجوع إلى الخلف فوق كل حديبة ذقنية، يُسمى الخط المائل الذقني، ويتصل مع الحد الأمامي للرأد الفكي؛ وهو نقطة اتصال للعضلة الخافضة للشفة السفلية، والعضلة الخافضة لزاوية الفم. وتنغرز العضلة الجلدية للعنق (المُبطّحة) تحته.

 
نموذج ثلاثي الأبعاد للفك السفلي

يبدو الفك السفلي من الداخل مقعرًا. يوجد زوج من الأشواك الجانبية بالقرب من الجزء السفلي من الارتفاق، يطلق عليها الأشواك الذقنية، وهي منشأ العضلة الذقنية اللسانية. يوجد زوج ثان من الأشواك تحت هذه الأشواك مباشرة، أو غالبًا ما يكون نتوء في خط المنتصف، أو انطباع، وهو منشأ العضلة الذقنية اللامية. تكون الأشواك الذقنية ملتحمة في بعض الحالات لتشكل بروزًا واحدًا، وفي حالات أخرى لا يتواجدون من الأساس ويمكن معرفة مكانهم في هذه الحالة عن طريق وجود عدم انتظام في سطح العظم. تظهر في بعض الأحيان ثقبة في المنتصف فوق الأشواك الذقنية، وتشير إلى الخط الذي يتحد عنده جزئي العظم. يوجد انخفاض بيضاوي أسفل الأشواك الذقنية على جانبي خط المنتصف، تنغرز فيها البطن الأمامي للعضلة ذات البطنين. يمتد الخط الضرسي اللامي الذي تنشأ منه العضلة الضرسية اللامية؛ إلى أعلى وإلى الخلف على جانبي الجزء السفلي من الارتفاق. يتصل جزء صغير من العضلة المضيقة البلعومية العلوية، والرفاء الجناحي الفكي في الجزء الخلفي من هذا الخط بالقرب من الحافة السنخية للفك السفلي. تتواجد غدة تحت اللسان في المنطقة الناعمة فوق الجزء الأمامي من هذا الخط، كما توجد حفرة بيضوية لغدة تحت الفك السفلي أسفل الجزء الخلفي من الخط.

الحواف

  • توجد العديد من التجاويف في الحافة العلوية أو السنخية للفك السفلي الأوسع من الخلف بالمقارنة بالأمام، وذلك لغرض احتواء الأسنان فيها؛ يبلغ عدد هذه التجاويف ستة عشر، وتتفاوت في العمق والحجم حسب الأسنان التي تحتوي عليها. تتصل العضلة المُبوقة على الشفة الخارجية للحافة العلوية على كلا الجانبين، وتصل إلى الأمام حتى السن الرحوية الأولى.
  • تتخذ الحواف السفلية للفك السفلي شكلا مستديرا، وهي أطول من الحافة العلوية، وأكثر سمكًا في الأمام عن الخلف، وهناك نتوء باهت قد يمر عليه الشريان الوجهي في النقطة التي تتصل فيها الحافة السفلى مع الحد السفلي للرأد.

الرأدعدل

يحتوي رأد (ويعني الفرع باللاتينية) الفك السفلي البشري على أربعة جوانب، وجِهتان، وأربعة حواف، ونتوءين.

يظهر الرأد من الخارج مسطحًا ومميزًا بحروف مائلة في الجزء السفلي منه؛ وتتصل العضلة الماضغة بكامل محيطه.

بينما يوجد في الداخل ثُقبَة فكية مائلة، تمر من خلاله الأوعية والأعصاب السنخية السفلية. حافة هذه الثقبة غير منتظمة، إذ تتواجد أمام حرف بارز، وتعلوها شوكة حادة تُسمى لُسين الفك السفلي، ويتصل بها الرباط الوتدي الفكي. يوجد أخدود في الجزء السفلي والخلفي منها، يمر من خلاله التلم الضرسي اللامي بشكل غير مباشر إلى الأسفل وإلى الأمام، وتتواجد فيه الأوعية والأعصاب الضرسية اللامية. توجد منطقة خشنة خلف هذا الأخدود تنغرز فيها العضلة الجناحية الإنسية. يمر النفق الفكي السفلي بشكل مائل إلى الأسفل وإلى الأمام في الرأد، ثم إلى الأمام بشكل أفقي في جسم الفك السفلي، بحيث يتواجد تحت الأسناخ السنية وتتصل معها عن طريق فتحات صغيرة. ويتصل مرة أخرى عند الوصول إلى الأسنان القاطعة مع الثقبة الذقنية، وهو ما يكون قناتين صغيرتين يمران إلى التجاويف المحتوية على الأسنان القاطعة. تتواجد القناة في ثلثي العظم الخلفي بالقرب من الجانب الداخلي للفك السفلي؛ بينما تكون أقرب إلى الجانب الخارجي في الثلث الأمامي. تحتوي القناة على الأوعية والأعصاب السنخية السفلية، التي تخرج منها أفرع إلى الأسنان المتواجدة فوقها.

الحواف

  • إن الحافة السفلية للرأد سميكة، ومستقيمة، ومتصلة مع الحافة السفلية لجسم الفك السفلي. تتكون زاوية الفك السفلي في نقطة تقاطعها مع الحافة الخلفية، والتي قد تكون تجاه الداخل أو الخارج. وتتميز بنتوءات خشنة مائلة على كل جانب، تتصل بيها العضلة الماضغة أفقياً، والعضلة الجناحية الإنسية في الجانب الداخلي منها؛ ويتصل الرباط الإبري الفكي بالزاوية بين هذه العضلات. تكون الحافة الأمامية رقيقة من الأعلى، وأكثر سمكًا من الأسفل، ومتصلة مع الخط المائل.
  • المنطقة التي تلتقي فيها الحافة السفلية مع الحافة الخلفية هي زاوية الفك السفلي، وغالبًا ما تُسمى زاوية الرأد.
  • تكون الحافة الخلفية سميكة، وناعمة، ومستديرة، ومغطاة بالغدة النكفية. بينما تكون الحافة العلوية رقيقة، ويعلوها نتوءان هما الناتئ الإكليلاني من الأمام، والناتئ اللقمي من الخلف. ويفصل بينهما تجويف عميق يُسمى ثُلمة الفك السفلي.

معرض صورعدل

المصادرعدل

  1. ^ hednk-023 — صور للجنين مصدرها جامعة كارولاينا الشمالية
  2. ^ <span%20class= "unicode">ˈman-də-bəl\# Mandible on www.merriam-webster.com[وصلة مكسورة]
  3. ^ Gray's Anatomy - The Anatomical Basis of Clinical Practice, 40th Edition, page: 530
  4. ^ Illustrated Anatomy of the Head and Neck, Fehrenbach and Herring, Elsevier, 2012, page 59