افتح القائمة الرئيسية
معركة كركوك (2017)
جزء من نزاع كردستان العراق 2017
Battle of kirkuk photo.jpg
مدرعات عراقية وسط كركوك
معلومات عامة
التاريخ 15 أكتوبر، 2017
الموقع كركوك، محافظة كركوك،  العراق
الحالة أنتهت سيطرة الحكومة العراقية على محافظة كركوك بالكامل، والسيطرة على حقول النفط وشركة نفط الشمال، وعلى المنشآت العسكرية في المحافظة، بالإضافة إلى السيطرة على مجلس المحافظة وبلدية المحافظة.
المتحاربون
 كردستان العراق
بَككه
 العراق
 إيران[1]

إدعاء من قبل حكومة إقليم كردستان العراق.
القادة
كردستان العراق مسعود بارزاني العراق حيدر العبادي
الوحدات
كردستان العراق البيشمركة
قوات الدفاع الشعبية[2]
YJA-STAR[2]
الفرقة التاسعة والفرقة الخامسة عشر من الجيش العراقي
[3]

الفرقة الخامسة من الشرطة الإتحادية العراقية
لواء تابع للعمليات الخاصة الثانية من قوات مكافحة الإرهاب.
لواء من قوات الرد السريع العِراقية
ثلاثة ألوية تابعة إلى منظمة بدر
الحشد الولائي

القوة
9000 قوات البيشمركة  [بحاجة لمصدر] 6000 آلاف مقاتل أرتفع في اليوم التالي إلى 18 ألف مُقاتل[3]
الخسائر
25 مقاتل 15 قتيل من الحشد الشعبي

7 آليات عسكرية للحشد الشعبي والجيش العراقي ادعاء كردي[4]

معركة كركوك (2017) أو رسمياً «عمليات فرض الأمن في كركوك» هي عملية شنتها القوات المسلحة العراقية لاستعادة السيطرة على الأراضي المتنازع عليها وإرجاع حدود ما قبل 2003. بعد استفتاء كردستان العراق، ظهرت بوادر انطلاق العملية بالمؤتمر الصحفي لرئيس الوزراء العراقي بتاريخ 10 تشرين أول 2017 الذي بنى على نص الدستور بأن إدارة الأمن في المناطق المتنازع عليها، هي من صلاحيات الحكومة الاتحادية[5].

في المقابل، أعلنت البيشمركة عن تحشيدها لقواتها في جنوب كركوك للتصدي لتهديدات الحكومة العراقية، وقد حركت أحد خطوطها الدفاعية حول منطقة كركوك كيلو مترين للخلف،[6] وفي اليوم التالي أعلن عن وقوع اشتباكات بين الحشد التركماني وقوات البيشمركة في طوزخورماتو،[7] وبدأ هجوم الجيش العراقي وأنزل أعلام إقليم كردستان من مقرات البيشمركة، وسيطر على المواقع التي انسحبت منها البيشمركة.[8]

وأتهمت الحكومة العراقية كُردستان العراق بجلب مقاتلين من حزب العمال الكردستاني.[9]

وأعلن الجيش العراقي في 16 أكتوبر/تشرين الأول، عن سيطرته على مطار كركوك العسكري وقاعدة كي وان، وعلى عدد من الحقول النفطية شمالاً، وعلى شركة نفط الشمال، وناحية ليلان.[10][11][12]

وقد دَعمت تركيا العراق في إنهاء وجود مقاتلي حزب العمال الكردستاني في العراق.[13] وأعلنت وسائل اعلام، عن سيطرة القوات المسلحة العراقية، على محافظة كركوك، وأوعز رئيس الوزراء العراقي، برفع الأعلام العراقية على المناطق المتنازع عليها، وأعلنت القنوات الفضائية ووسائل الاعلام أن الجيش العراقي سيطر على مبنى محافظة كركوك.

محتويات

خلفيةعدل

في 25 سبتمبر، 2017 نظم إقليم كردستان العراق، استفتاء للاستقلال عن العراق، وقد واجه رفض إقليمي ودُولي ومَحلي.

وفي 27 سبتمبر، صرح رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي بأننا سنفرض حكم العراق بكل مناطق الإقليم.[14] وقد رد محافظة كركوك على تسليم كركوك للقوات الاتحادية، إن محافظته لا تخضع لسلطة رئيس الوزراء العراقي، أو رئيس البرلمان، ولا يسمح لأي قوة بالدخول إلى كركوك.[15][16] وفي 2 أكتوبر دعى المتحدث باسم الحكومة العراقية، السلطات الكردية إلى إيقاف التصعيد والاستفتزاز.[17] وقد نفى المتحدث باسم الحكومة العراقية، شن حرباً على الإقليم او على كركوك، نافياً الانباء التي تداولت في الإقليم عن شن حرب.[18]

سير العمليةعدل

 
خارطة العملية

في 13 أكتوبر، قال نائب رئيس إقليم كردستان، إنه يجري نشر عشرات الآلاف من قوات البيشمركة في منطقة كركوك لتصدي التهديدات المحتملة من القوات العراقية. وقد نَفت قيادة العمليات المشتركة عن انطلاق عملية عسكرية في جنوب كركوك.[19][20] وقد أعلنت قوات البيشمركة أنها حركت خط دفاعها حول منطقة كركوك كيلومترين للخلف، بهدف التقليل من وقوع احتكاك مع القوات العراقية، وانسحبت من مناطق تازة وبشير على بعد نحو 10 كيلومتر من جنوب كركوك في اليوم السابق، وأن القوات الأمن العراقية انتقلت إلى بعض المواقع التي انسحبت منها قوات البيشمركة.[6]

وفي 14 أكتوبر، أعلن عن وقوع اشتباكات عنيفة بين قوات الحشد التركماني والبيشمركة، في منطقة طوزخورماتو.[7] وأعلن أن الجيش العراقي أنزل أعلاماً لإقليم كردستان كانت مرفوعة في جنوب محافظة كركوك، واستبدلها بالعلم العراقي. حيث دخلت القوات العراقية المنطقة في إطار خطة لإعادة الانتشار في المناطق الخاضعة لسيطرة قوات البيشمركة خارج حدود إقليم كردستان.[8] ولقد أعلن مسؤول كردي، أن القوات العراقية امهلت المقاتلين الأكراد حتى مساء السبت للانسحاب إلى مواقعهم السابقة في عام 2014 بمحافظة كركوك.[21][22][23] فيما نفت الحكومة المركزية تحديد مهلة للأكراد.[24]

وفي 15 أكتوبر، اتهمت الحكومة العراقية، كردستان العراق، بجلب مقاتلين من حزب العمال الكردستاني (PKK) إلى كركوك، واعتبرته بمثابة «إعلان حرب».[25] وقد نفى الجانب الكردي وجود مقاتلين من حزب العمال.[9]

وفي 16 أكتوبر، أعلن الجيش العراقي عن سيطرته على مطار كركوك العسكري، إضافة إلى أكبر قاعدة عسكرية في المحافظة،وكذلك سيطر على عدد من الحقول النفطية شمالاً.[10] واعلن أنه لم يتلقى أي أوامر بدخول المدينة، وأن هدف العملية تأمين محيط كركوك فقط.[11]

وقد اتهمت قيادة قوات البيشمركة فصيلاً في الاتحاد الوطني الكردستاني بالخيانة، من خلال مساعدة الجيش العراقي في عملية كركوك.[11]

وأعلن الجيش العراقي سيطرته على شركة نفط الشمال،[26] وحقول بابا كركر النفطية، وفرضه للأمن على ناحية ليلان، وإعلان جهاز مكافحة الأرهاب سيطرته على قاعده كيه 1 العسكرية.[27][28] وفي ساعات الصباح الأولى نفى مسؤول كردي أمني، تمكن القوات العراقية من الأقتراب من المدينة أو السيطرة على أراضي من قوات البيشمركة، لكنه قال أنه قد حدثت بعض الاشتباكات بالقصف المدفعي.[11][12][29][30][31]

وأعلنت صحف وقنوات إخبارية، عن بسط سيطرة القوات العراقية على كامل محافظة كركوك، وأعلنت أن قوات الشرطة الإتحادية تمكنت من دخول مبنى محافظة كركوك ومجلس المحافظة،[32][33] وقد سيطرت القوات العراقية على مبنى المحافظة ومجلس المحافظة من دون قتال يُذكر،[34] وقد تسلم نائب محافظ كركوك، راكان سعيد الجبوري، مهام محافظ كركوك وكالةً.[35] وأعلنت قيادة العمليات المشتركة رفع الأعلام العراقية على كل المنشآت النفطية في محافظة كركوك.[36][37] وأشارت وكالات أخبارية أخرى إلى أن مئات العائلات بدأت بالنزوح نحو السليمانية وأربيل، وأتهام لبعض قادة حزب الاتحاد الوطني الكردستاني بالخيانة.[38] ودعت شرطة محافظة كركوك العوائل التي نزحت إلى العودة إليها.[39] وأعلنت شرطة محافظة كركوك عن فرض حظر تجوال من الساعة السابعة إلى الساعة السابعة من صباح اليوم التالي.[40][41] وتحدثت مصادر عن مصرع عشرة مقاتلين أكراد في معارك ليلية.[42]

نتائج العمليةعدل

 
جنود عراقين يحطمون صورة مسعود برزاني

أعلنت القوات العراقية عن نتائج عملية "حفظ أمن" كركوك، وذكرت قيادة العمليات، أن قوات الشرطة الإتحادية والرد السريع فرضت الأمن في مطار كركوك العسكري، وأكملت قوات جهاز مكافحة الإرهاب، إعادة الإنتشار في قاعدة كيه 1 بشكل كامل. وأعلنت ايضاً السيطرة على حقول نفط بابا كركر وشركة نفط الشمال، وعلى معبر جسر خالد، وطريق الرياض - مكتب خالد، ومعبر مريم بيك، وطريق الرشاد - مريم بيك، بإتجاه فلكة تكريت، بالإضافة إلى الحي الصناعي وتركلان وناحية يايجي.[43]

أعقابعدل

عُقب ذلك، اعلنت قيادة عمليات فرض الأمن في كركوك، عن ضبط معمل كامل لتصنيع العبوات الناسفة، داخل موقع للبيشمركة في المحافظة.[44]

وقال محافظ ديالى، أن القوات الأمنية ستنتشر في المناطق المتنازع عليها[45] وصرح قائد في البيشمركة أن القوات العراقية تدخل قضاء سنجار،[46] وقالت وكلات أخبارية أن الحشد الشعبي بدأ بالدخول إلى مناطق سهل نينوى.[47] وأكد قائد قوات حماية ازيدخان، حيدر ششو أن القوات الأمنية العراقية دخلت مركز قضاء سنجار دون قتال، وأن الحشد الشعبي بدأ عملية لبسط سيطرة على مناطق سهل نينوى.[48][49][50][51][52]

من جهة أخرى، أعلن جهاز مكافحة الإرهاب، نشر قواته في قضاء الدبس التابع لمحافظة كركوك.[53] وقد دخلت قوات الشرطة الإتحادية العراقية، ناحية جلولاء وخانقين، التابعة إلى محافظة ديالى.[54] واُعلن أن القوات العراقية سيطرت على حقلي باي حسن وأفانا النفطيين في محافظة كركوك بعد انسحاب مقاتلي البيشمركة.[55][56] وأعلن أن البيشمركة أنسحبت اليوم، من مخمور منذ ساعات الصباح الأولى.[57] وأعلن أن قوات البيشمركة التابعة للحزب الديمقراطي الكردستاني، أخلت عدداً من المواقع في نينوى، وهي كل من سنجار، بعشيقة، ومخمور، واعاد الجيش العراقي والحشد الشعبي انتشارها فيها.[58] وقد دخلت القوات العراقية المُشتركة، معبر برويزخان الدولي مع إيران، بعد سيطرتهما على خانقين وجلولاء.[59]

وأعلن في كركوك، أن هنالك نية لحل أجهزة الأسايش الكردية في كركوك.[60]

وسيطرت القوات العراقية على معبر ربيعة، الحدودي مع سوريا، بعد إنسحاب البيشمركة منها.[61]

في 18 أكتوبر، 2017، أمر حيدر العبادي بانسحاب جميع الجماعات المسلحة في كركوك، من ضمنها الحشد الشعبي، والإبقاء على الشرطة المحلية وجهاز مكافحة الإرهاب.[62] ومن جهة أخرى، صادق الرئيس العراقي، فؤاد معصوم، على قرار إقالة محافظة كركوك، نجم الدين كريم.[63] وأكد قائد عسكري أن قوات البيشمركة تتراجع حتى حدود يونيو/حزيران 2014.[64][65] وأعلنت القوات العراقية أنها أكملت فرض الأمن في كركوك، وسيطرتها على مخمور وبعشيقة، وأعلنت سيطرتها على سد الموصل وناحية العوينات وقضاء سنجار وناحية ربيعة.[66]

أصدرت محكمة عراقية في بغداد، أمراً بإلقاء القَبض على كوسرت رسول علي، نائب رئيس إقليم كردستان العراق، لإهانته إلى الجيش العراقي.[67][68]

في 20 أكتوبر، 2017 أعلن الجيش العراقي أن استعادته السيطرة على آخر البلدات التي يسيطر عليها الأكراد في محافظة كركوك، وأعلن الجيش أنه قد دَخل ناحية ألتن كوبري بعد اشتباكات بمختلف الاسلحة ما بين القوات العراقية والبيشمركة الكُردية.[69][70]

وقالت وكالات أنباء، أن البيشمركة فَجرت جسراً حيوياً ورئيسياً في ناحية التون كوبري، يربط أربيل بكركوك لعرقلة تقدم القوات الإتحادية نحو أربيل، وعلى الرغم من ذلك، يوجد جسر أخر لم يؤثر على تقدم القطعات العسكرية نحو المدينة. وقد شارك في العَملية أربعة أفواج من مكافحة الأرهاب وأربعة أفواج من الجيش ولواء من الشرطة الإتحادية والفرقة التاسعة.[71] وقال النائب التركماني، نيازي معمار أوغلو أن القوات الإتحادية تبعد مسافة 25 عن مركز محافظة أربيل.[72] وقد سيطرت القوات العراقية على سيطرة أربيل الرئيسية،[73] وتقدمت القوات العراقية نحو منطقة قوش تبة آخر مناطق كركوك المحاذية لأربيل من الجهة الجنوبية.[74]

أكدت العمليات المُشتركة العِراقية، على مَقتل أثنين وإصابة خمسة من القوات الإتحادية. في التون كوبري.[75]

وقد قُتل ضابط كُردي كبير برتبة لواء في البيشمركة، بالإضافة إلى ثلاثة من أفراد حمايته.[76]

في 24 أكتوبر، توجهت قوات كبيرة من الشرطة العراقية والحشد الشعبي والجيش العراقي، إلى قضاء مخمور، بعد إصابة عدد من الجنود العراقيين وأسر آخرين على يد البيشمركة.[77]

تصريحات محافظ كركوك المُقالعدل

أجرت وكالة بلومبيرغ الأمريكية لقاءً صحفيًا يوم الخميس 19 أكتوبر 2017 مع محافظ كركوك المقال، نجم الدين كريم، تحدث فيها الأخير عن وضع المدينة بعد أن استردها القوات العراقية، وزعم وجود اتفاق بين عائلة جلال طالباني الرئيس العراقي الذي كان قد توفي حديثًا آنذاك، والحكومة المركزية ببغداد، وإيران، لإنجاح علمية السيطرة على كركوك دون مقاومة. وقال أنه قبل انطلاق العملية العسكرية للسيطرة على كركوك، التقى كلٌ من بافيل نجل طالباني، وابن أخيه لاهور، وأخوه الكبير أراز شيخ جنكي، ممثل قاسم سليماني، قائد فيلق القدس بالحرس الثوري الإيراني. وذكر أن ممثل سليماني وجّه تحذيراته الأخيرة لعائلة طالباني وطلب منهم أن يخلوا مواقعهم، فإن رفضوا فإنهم سيتعرضون لهجومٍ عسكريٍ. فلم يكن أمام أسرة طالباني خيارٌ سوى أن توصلت لاتفاق مع الحكومة المركزية يسمح بدخول القوات العراقية لوسط كركوك، مع عدم إبداء البيشمركة أي مقاومة ضدهم.[78] أكَّد عددٌ من المسؤولين التصريحات سالفة الذكر، فقال قائد شرطة كركوك العميد خطاب عمر، أن سليماني عقد بالفعل محادثاتٍ في عطلة نهاية الأسبوع مع الاتحاد الوطني الكردستاني بكركوك ومحافظة السليمانية الكردية، كما قال فاهال علي، المتحدث باسم الزعيم الكردي مسعود بارزاني، إنَّ اللواء سليماني تلاعب بالأحداث؛ كي يُدخِل الميليشيات الشيعية إلى المناطق التي انسحبت منها البيشمركة.[79] وقالت جينيفر كافاريلا، وهي مُخطِّطةٌ استخباراتية بارزة في معهد دراسات الحرب بواشنطن، إنَّ اتفاقًا أشرف عليه سليماني يُعَد هو «السيناريو الأرجح في حدثٍ يحمل هذه الأهمية الاستراتيجية لإيران»، و«يبدو مُرجَّحًا أيضًا، أنَّه لعب دورًا في إرغام الأكراد على التراجع».[79]

ردود الفعلعدل

ردود فعل محليةعدل

  • ائتلاف الوطنية: رحبت ائتلاف الوطنية، بعمليات فرض القانون وسيطرة الحكومة الإتحادية على كركوك، وطالبت بتسليم المحافظ المقال إلى القضاء.[80]
  • همام حمودي: قال النائب الأول لرئيس مجلس النواب، أن شعب العراق كله مع فرض هيبة الدولة والدستور في كركوك.[81]
  • عصائب أهل الحق: أصدرت عصائب أهل الحق بيان أشادت فيه بالحكمة العالية لحيدر العبادي، وبالمواقف المسؤولة من بعض قادة الاتحاد الوطني الكردستاني.[82]
  • حنان الفتلاوي: قالت حنان الفتلاوي: أن كركوك عراقية وستبقى لكل العراقيين ولن تكون أداة سياسية لدكتاتور.[83]
  • مقتدى الصدر: أشاد زعيم التيار الصدري بالجهود التي تبذلها القوات الأمنية للحفاظ على وحدة البلاد.[84]
  • إياد علاوي: قال نائب الرئيس العراقي إياد علاوي أن رئيس إقليم كردستان، مسعود البارزاني، أبلغه بوجود قوات إيرانية في كركوك، وأنه تعرض لضغوط من طهران، وأن قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني موجود في جنوب كركوك، ذاكرًا أن لديه صور تؤكد هذا الأمر، كما قال أن قباد طالباني، ابن الرئيس الأسبق جلال طالباني، أبلغه بأنه تعرض لضغوط إيرانية من أجل فك الارتباط مع الحزب الديمقراطي الكردستاني، لكنه رفض. وقال علاوي في مقابلة مع سكاي نيوز عربية، أن هناك «تدخلات إقليمية ضارة حدثت في أزمة كركوك» وقال أيضًا: «الطريق لم ينسد حتى الآن.. علينا أن نسعى إلى حوار عراقي وحوار ثنائي بين بغداد وأربيل».[85]
  • نوري المالكي: قال رئيس الوزراء السابق نوري المالكي، أن عمليات فرض الأمن وإعادة هيبة الدولة في محافظة كركوك لا تستهدف المواطنين الكرد.[86]
  • عمار الحكيم: قال عمار الحكيم، أن إجراءات الحكومة لفرض سيادة الدولة قد حظيت بدعم وإسناد الشعب والبرلمان.[87]
  • حيدر العبادي: وقال رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، أن عملية انتشار القوات الاتحادية في كركوك جرت بإنسابية عالية.[88]
  • فاهال علي: قال فاهال علي، المتحدث باسم رئيس إقليم كردستان: «لا أرغب في استخدام كلمة الخيانة، لكنَّنا بكل تأكيد نشعر بأنَّ الولايات المتحدة كانت مُقصِّرةً» وأنَّ الأكراد «شعروا بالإحباط من الطريقة التي نظرت بها الولايات المتحدة إلى الأمر. إنَّهم الآن يمنحون العراق إلى إيران كهدية. وهذا أقصى قدر من الدبلوماسية يمكنني أن أتحدث به».[79]

ردود فعل دوليةعدل

  •   الولايات المتحدة: حثت وزارة الدفاع الأميركية البنتاغون تجنب أعمال التصعيد، للقوات العراقية والكردية، واللجوء إلى الحوار لحل الخلافات بين الحكومة الإتحادية وحكومة الإقليم.[89] ودعت الولايات المتحدة إلى وقف العمليات العسكرية في كركوك.[90] وأعلنت وزارة الدفاع الأمريكية، أن الولايات المتحدة تدعم وحدة العراق والحوار هو السبيل الأفضل لنزع فتيل التوتر.[91] وصرح جون ماكين، أن الأسلحة التي تم تسليمها للعراق هي لمواجهة تنظيم داعش وليس لمهاجمة حكومة إقليم كردستان، مؤكدا أن "الكرد شريك قديم للولايات المتحدة الأميركية ومحل اهتمامها"،على حد قوله.[92] وقال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب أن الولايات المتحدة "لن تنحاز لأي طرف".[93]
  •   تركيا: أعلنت وزارة الخارجية التركية أن تركيا مستعدة للتعاون بالكامل مع الحكومة المركزية العراقية، لإنهاء وجود حزب العمال الكردستاني في العراق.[13][94]
  •   ألمانيا: قطع الجيش الألماني تدريبه لقوات البيشمركة بسبب التصعيدات التي جرت.[95][96]
  •   السعودية: قال الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز آل سعود دعم المملكة لوحدة العراق ورفضها نتائج استفتاء إقليم كردستان، مشيرا إلى أن المملكة العربية السعودية تتابع عن كثب تطورات الأوضاع في كركوك، خصوصا أن العراق قد حقق انتصارات ملحوظة ضد الإرهاب.[97]
  •   فرنسا:أكدت فرنسا دعمها للعراق في عمليات فرض الأمن في كركوك.[98]
  •   الأمم المتحدة: ذكرت منظمة الأمم المتحدة، أنها تراقب الوضع في كركوك، عن كثب، ودعت إلى الحوار بين بغداد وأربيل.[99]
  •   إيران: نفى مستشار المرشد الإيراني علي خامنئي للشؤون الدولية، علي أكبر ولايتي أي دور للحرس الثوري في عمليات كركوك، رداً على تهم موجهة من البيشمركة.[100][101]

تحليلاتعدل

قالت صحيفة نيويورك تايمز في تقريرٍ منشورٍ أن أهداف الولايات المتحدة اتفقت في هذا الصراع مع أهداف إيران، على الرغم من اعتبارها الأخيرة إحدى أعدائها الإقليميين، وأن دليل ذلك هو تخلي واشنطن عن الأكراد، الذين تعتبرهم أصدقائها وأحد حلفائها المهمين في الحرب ضد داعش، في مواجهة قوة كالحشد الشعبي لا تُخفي ولاءها لإيران (أُشير إلى أن هناك مقطع فيديو نُشر لأحد عناصر الحشد الشعبي العراقي داخل مجلس مدينة كركوك ويظهر خلفه صورة لمرشد النظام الإيراني، علي خامنئي)، كما أكد بعض المحللين ما قاله محافظ كركوك الأسبق نجم الدين كريم، بقولهم أن إيران ساعدت في التوسُّط للتوصل إلى اتفاقٍ مع فصيلٍ كردي لسحب مقاتليه من المدينة، مما سمح للقوات العراقية بالسيطرة على المدينة بلا مقاومةٍ تقريبًا. وقال ديفيد فيليبس، الذي عمل مستشارًا في الشؤون العراقية لدى وزارة الخارجية الأميركية طيلة 30 عامًا، إنَّ رئيس الوزارء العراقي حيدر العبادي لم يكن ليهاجم كركوك دون إعلام الولايات المتحدة بذلك، وأن الأخيرة علمت بحدوث الهجوم على الأقل. كما قالت ماريا فانتابيه، المحللة البارزة لشؤون العراق بمجموعة الأزمات الدولية، أن «الولايات المتحدة أعطت الضوء الأخضر للهجوم، وهذا كان ضروريًا». وأضافت أنَّ هدف إيران كان دخول الميليشيات الشيعية إلى المناطق المتنازع عليها وتقسيم الأكراد، بينما تُرسِّخ إيران سيطرتها على الحكومة العراقية، وأنَّ الولايات المتحدة ساعدت في تحقيق هذا المخطط الإيراني في أثناء سعيها لتحقيق هدفها الخاص، المتمثل في استعادة سلطة الحكومة العراقية في محافظة كركوك، سواء كانت تقصد ذلك أم لا.[79] وقال مسؤولون إنَّ الولايات المتحدة رفضت الدفاع عن الأكراد؛ حتى تُظهِر استياءها منهم؛ لرفضهم طلباً أميركياً بإلغاء الاستفتاء على الانفصال عن العراق.[79]

انظر أيضاًعدل

مراجععدل

  1. ^ أربيل تتهم إيران بقيادة هجوم كركوك وتتحدث عن "خيانة داخلية" أطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر، 2017 سكاي نيوز عربية
  2. أ ب PKK in Kirkuk#TwitterKurds
  3. أ ب عملية فرض الأمن بكركوك.. التفاصيل والأطراف المشاركة اطلع عليه بتاريخ 23 أكتوبر، 2017 الجزيرة نت
  4. ^ حصيلة قتلى الحشد الشعبي على يد قوات البيشمركة في كركوك اطلع عليه بتاريخ 23 أكتوبر، 2017 رووداو نسخة محفوظة 19 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  5. ^ العبادي: إدارة الأمن في المناطق المتنازع عليها من صلاحيات الحكومة الاتحادية, NRT. نسخة محفوظة 18 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  6. أ ب البيشمركة "تتراجع" بكركوك لتجنب الاحتكاك بقوات بغداد أطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر، 2017 العربية نت
  7. أ ب اشتباكات عنيفة بين الحشد التركماني والبيشمركة في كركوك أطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر، 2017 العربية نت
  8. أ ب الجيش العراقي ينزل أعلام إقليم كردستان جنوب كركوك أطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر، 2017 العربية نت
  9. أ ب بغداد: جلب أربيل مقاتلين أجانب لكركوك بمثابة إعلان حرب أطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر، 2017 العربية نت
  10. أ ب القوات العراقية تُعلن سيطرتها على مناطق واسعة فى كركوك أطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر، 2017 الدستور نسخة محفوظة 22 نوفمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  11. أ ب ت ث بغداد تسيطر على مطار كركوك.. وكردستان "تتوعد" العراق أطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر، 2017 العربية نت
  12. أ ب أزمة كركوك: القوات العراقية تقول إنها سيطرت على منشآت نفطية وطرق في المحافظة والأكراد ينفون أطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر، 2017 بي بي سي عربية نسخة محفوظة 18 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  13. أ ب تركيا على خط كركوك: مستعدون لدعم بغداد ضد الكردستاني أطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر، 2017 العربية نت
  14. ^ العبادي لكردستان: سنفرض حكم العراق بكل مناطق الإقليم أطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر، 2017 العربية نت
  15. ^ محافظ كركوك: نحن لا نخضع لسلطة بغداد أطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر، 2017 العربية نت
  16. ^ #كركوك ترفض دخول القوات العراقية أطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر، 2017 العربية نت
  17. ^ بغداد لأربيل: أوقفوا الاستفزاز بالمناطق المتنازع عليها أطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر، 2017 العربية نت
  18. ^ بغداد ترد على أربيل وتنفي التخطيط لشن هجوم على كركوك أطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر، 2017 العربية نت
  19. ^ نشر آلاف من قوات البيشمركة قرب كركوك لصد "أي تهديد" أطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر، 2017 بي بي سي عربية نسخة محفوظة 29 نوفمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  20. ^ نشر عشرات الآلاف من مقاتلي البيشمركة جنوب كركوك أطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر، 2017 العربية نت
  21. ^ بغداد تمهل البشمركة لإخلاء آبار النفط بكركوك أطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر، 2017 الجزيرة نت
  22. ^ غموض يحيط بـ "مهلة حددتها بغداد" لانسحاب البيشمركة من مواقع في كركوك أطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر، 2017 بي بي سي عربية نسخة محفوظة 28 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  23. ^ الانسحاب من كركوك.. مهلة للبيشمركة تنتهي الليلة أطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر، 2017 العربية نت
  24. ^ سليماني في كردستان.. وبغداد تنفي تحديد مهلة لكركوك أطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر، 2017 العربية نت
  25. ^ بغداد تتهم أربيل بـ "إعلان حرب" في كركوك أطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر، 2017 الجزيرة نت
  26. ^ القوات العراقية تسيطر على مقر شركة نفط الشمال في كركوك أطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر، 2017 العربية نت
  27. ^ التلفزيون الرسمي: القوات العراقية تسيطر على «مناطق واسعة» في كركوك أطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر، 2017 الشرق الأوسط
  28. ^ القوات العراقية تسيطر على منشآت نفطية وأمنية قرب كركوك.. أطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر، 2017 النهار
  29. ^ معارك وقصف مدفعي متبادل بين القوات العراقية والكردية في جنوب كركوك أطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر، 2017 فرانس 24
  30. ^ تبادل بنيران المدفعية بين القوات العراقية والبيشمركة أطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر، 2017 بي بي سي عربية نسخة محفوظة 23 مارس 2018 على موقع واي باك مشين.
  31. ^ http://www.aljazeera.net/news/arabic/2017/10/16/منشآت-كركوك-العسكرية-والنفطية-تحت-سيطرة-بغداد أطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر، 2017 الجزيرة نت
  32. ^ الشرطة الاتحادية تدخل مبنى محافظة كركوك أطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر، 2017 آن آر تي نسخة محفوظة 17 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  33. ^ مصادر أمنية: قوات عراقية تسيطر على مبنى المحافظة في كركوك دون اشتباك أطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر، 2017 بوابة الأهرام نسخة محفوظة 17 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  34. ^ مصادر في كركوك تقول إن القوات العراقية سيطرت على مبنى المحافظة، وأنباء عن فرار المئات أطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر، 2017 بي بي سي عربية نسخة محفوظة 18 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  35. ^ "راكان سعيد الجبوري" يتسلم مهام محافظ كركوك وكالة أطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر، 2017 آن آر تي نسخة محفوظة 17 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  36. ^ عاجل| القوات العراقية تسيطر على كركوك بشكل كامل أطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر، 2017 مبتدأ
  37. ^ القوات العراقية تتمكن من بسط سيطرتها الكاملة على محافظة كركوك أطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر، 2017 اليوم السابع
  38. ^ القوات العراقية تدخل كركوك أطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر، 2017 الجزيرة نت
  39. ^ شرطة كركوك تدعو سكان المحافظة الذين نزحوا بسبب التطورات الأخيرة للعودة إليها أطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر، 2017 آن آر تي نسخة محفوظة 17 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  40. ^ شرطة كركوك تعلن حظر التجول حتى الساعة السابعة من صباح يوم غد الثلاثاء أطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر، 2017 آن آر تي نسخة محفوظة 17 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  41. ^ شرطة كركوك تفرض حظراً للتجوال من السابعة مساءً الى السابعة من صباح الغد أطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر، 2017 السومرية نيوز
  42. ^ الجيش والحشد يسيطران على كركوك والبشمركة تتوعد
  43. ^ إعلان نتائج "العملية العسكرية" في كركوك أطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر، 2017 سكاي نيوز عربية
  44. ^ عمليات فرض الامن بكركوك: ضبط معمل لتصنيع العبوات داخل موقع للبيشمركة أطلع عليه بتاريخ 17 أكتوبر، 2017 السومرية نيوز
  45. ^ ديالى.. المحافظ يعلن إعادة انتشار القوات الأمنية في المناطق المتنازع عليها اطلع عليه بتاريخ 17 أكتوبر، 2017 آن آر تي نسخة محفوظة 18 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  46. ^ قائد في البيشمركة: القوات العراقية تدخل مركز قضاء سنجار اطلع عليه بتاريخ 17 اكتوبر، 2017 آن آر تي نسخة محفوظة 18 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  47. ^ قوات الحشد الشعبي تبدأ بالدخول الى مناطق سهل نينوى اطلع عليه بتاريخ 17 أكتوبر، 2017 آن آر تي نسخة محفوظة 17 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  48. ^ القوات العراقية تدخل سنجار بعد انسحاب البيشمركة اطلع عليه بتاريخ 17 أكتوبر، 2017 بي بي سي عربية نسخة محفوظة 29 نوفمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  49. ^ الحشد يدخل سنجار دون مقاومة واستقرار الوضع بكركوك اطلع عليه بتاريخ 17 أكتوبر، 2017 الجزيرة نت
  50. ^ العراق.. الجيش والحشد يفرضان السيطرة على سنجار اطلع عليه بتاريخ 17 أكتوبر، 2017 الحرة نسخة محفوظة 17 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  51. ^ العراق.. الحشد الشعبي يسيطر على سنجار اطلع عليه بتاريخ 17 أكتوبر، 2017 سكاي نيوز عربية
  52. ^ القوات الامنية العراقية تدخل مركز قضاء سنجار اطلع عليه بتاريخ 17 أكتوبر، 2017 آن آر تي نسخة محفوظة 17 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  53. ^ جهاز مكافحة الارهاب يعيد نشر قواته في قضاء في قضاء الدبس اطلع عليه بتاريخ 17 أكتوبر، 2017 آن آر تي نسخة محفوظة 17 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  54. ^ بالصور.. دخول القوات الاتحادية إلى ناحية جلولاء اطلع عليه بتاريخ 17 أكتوبر، 2017 آن آر تي نسخة محفوظة 20 نوفمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  55. ^ الجيش العراقي "يسيطر بالكامل على كل حقول النفط" في كركوك اطلع عليه بتاريخ 17 أكتوبر، 2017 بي بي سي عربية نسخة محفوظة 15 نوفمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  56. ^ رويترز: القوات العراقية تسيطر على حقلي باي حسن وأفانا النفطيين بعد انسحاب البيشمركة اطلع عليه بتاريخ 17 أكتوبر، 2017 آن آر تي نسخة محفوظة 17 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  57. ^ مصدر امني: البيشمركة تنسحب من مخمور اطلع عليه بتاريخ 17 أكتوبر، 2017 آن آر تي نسخة محفوظة 17 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  58. ^ قوات البيشمركة التابعة للديمقراطي الكردستاني تخلي عددا من المواقع في نينوى اطلع عليه بتاريخ 17 أكتوبر، 2017 آن آر تي نسخة محفوظة 17 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  59. ^ انسحاب البيشمركة من معظم المناطق المتنازع عليها اطلع عليه بتاريخ 17 أكتوبر، 2017 آن آر تي نسخة محفوظة 21 نوفمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  60. ^ كركوك.. حل اجهزة الاسايش واعتقال قيادي في داعش اطلع عليه بتاريخ 17 أكتوبر، 2017 آن آر تي نسخة محفوظة 18 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  61. ^ القوات العراقية تسيطر على معبر ربيعة الحدودي مع سوريا اطلع عليه بتاريخ 17 أكتوبر، 2017 العربية نت
  62. ^ العبادي يأمر كافة الجماعات المسلحة بالانسحاب من كركوك اطلع عليه بتاريخ 18 أكتوبر، 2017 العربية نت
  63. ^ الرئيس العراقي يصادق على قرار إقالة محافظ كركوك اطلع عليه بتاريخ 18 أكتوبر، 2017 العربية نت
  64. ^ قائد عسكري عراقي: البيشمركة تنسحب إلى خط يونيو 2014 اطلع عليه بتاريخ 18 أكتوبر، 2017 العربية نت
  65. ^ قوات البشمركة تنسحب إلى خط يونيو 2014 اطلع عليه بتاريخ 18 أكتوبر، 2017 الجزيرة نت
  66. ^ القوات العراقية تسيطر على مناطق للبيشمركة في نينوى اطلع عليه بتاريخ 18 أكتوبر، 2017 العربية نت
  67. ^ محكمة عراقية تأمر بالقبض على كوسرت رسول نائب رئيس إقليم كردستان اطلع عليه بتاريخ 19 أكتوبر، 2017 بي بي سي عربية نسخة محفوظة 31 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  68. ^ العراق.. أمر باعتقال نائب بارزاني لوصفه الجيش بالمحتل اطلع عليه بتاريخ 19 أكتوبر، 2017 العربية نت
  69. ^ كركوك.. القوات العراقية تستعيد آخر البلدات من البيشمركة اطلع عليه بتاريخ 20 أكتوبر، 2017 العربية نت
  70. ^ الجيش العراقي يستعيد آخر منطقة تحت سيطرة البيشمركة في كركوك اطلع عليه بتاريخ 20 أكتوبر، 2017 بي بي سي عربية نسخة محفوظة 05 مارس 2018 على موقع واي باك مشين.
  71. ^ هل يتجه الجيش العراقي لحصار اربيل؟ اطلع عليه بتاريخ 20 أكتوبر، 2017
  72. ^ نائب: القوات العراقية تبعد مسافة 25 كم عن مركز أربيل اطلع عليه بتاريخ 20 أكتوبر، 2017 السومرية نيوز
  73. ^ https://www.alghadpress.com/news/أخبار-العراق/124257/القوات-الاتحادية-تفرض-سيطرتها-على-سيطرة-اربيل-الرئ القوات الاتحادية تفرض سيطرتها على سيطرة اربيل الرئيسية] اطلع عليه بتاريخ 20 أكتوبر، 2017 الغد برس
  74. ^ القوات الاتحادية تتقدم الى قوش تبة على مشارف أربيل الجنوبية اطلع عليه بتاريخ 20 أكتوبر، 2017 الغد برس
  75. ^ حصيلة معارك كركوك.. قتيلان من "العراقية" و3 من الحشد اطلع عليه بتاريخ 23 أكتوبر، 2017 العربية نت
  76. ^ مقتل ضابط كردي كبير جنوب كركوك اطلع عليه بتاريخ 23 أكتوبر، 2017 الشرق الأوسط
  77. ^ البيشمركة الكردية تأسر وتصيب جنوداً عراقيين اطلع عليه بتاريخ 25 أكتوبر، 2017 العربية نت
  78. ^ "اتفاق سري وراءه إيران.. محافظ كركوك المُقال يكشف كيف سيطرت القوات العراقية على المدينة دون مقاومة البيشمركة". وكالة الأناضول. هافينغتون بوست عربي. 20 تشرين الأوَّل (أكتوبر) 2017. تمت أرشفته من الأصل في 20 تشرين الأوَّل (أكتوبر) 2017. اطلع عليه بتاريخ 20 تشرين الأوَّل (أكتوبر) 2017. 
  79. أ ب ت ث ج "لماذا تخلت واشنطن عن الأكراد في كركوك؟ نيويورك تايمز تقدم الإجابة: بارزاني فقد رضا ترامب ومصيره على المحك". هافينغتون بوست عربي. 19 تشرين الأول (أكتوبر) 2017. تمت أرشفته من الأصل في 20 تشرين الأول (أكتوبر) 2017. اطلع عليه بتاريخ 20 تشرين الأول (أكتوبر) 2017. 
  80. ^ ائتلاف علاوي يرحب بعمليات فرض القانون في كركوك أطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر، 2017 السومرية نيوز
  81. ^ حمودي: شعب العراق كله مع فرض هيبة الدولة والدستور في كركوك أطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر، 2017 السومرية نيوز
  82. ^ العصائب تصدر بياناً بشأن أحداث كركوك وتشيد بـ"الحكمة العالية" للعبادي أطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر، 2017 السومرية نيوز
  83. ^ الفتلاوي: كركوك عراقية وستبقى لكل العراقيين ولن تكون اداة سياسية لدكتاتور أطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر، 2017 السومرية نيوز
  84. ^ الصدر يشيد بجهود القوات الامنية للحفاظ على وحدة البلاد أطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر، 2017 السومرية نيوز
  85. ^ "علاوي: البارزاني أبلغني بوجود إيراني في كركوك". صحيفة اللواء. بيروت - لبنان. 17 تشرين الأول (أكتوبر) 2017. تمت أرشفته من الأصل في 17 تشرين الأول (أكتوبر) 2017. اطلع عليه بتاريخ 17 تشرين الأول (أكتوبر) 2017. 
  86. ^ المالكي: عمليات فرض الامن واعادة هيبة الدولة لا تستهدف المواطنين الكرد أطلع عليه بتاريخ 17 أكتوبر، 2017 السومرية نيوز
  87. ^ الحكيم: إجراءات الحكومة حظيت بدعم وإسناد أبناء شعبنا والمؤسسة التشريعية اطلع عليه بتاريخ 17 أكتوبر، 2017 السومرية نيوز
  88. ^ العبادي: أهالي كركوك استقبلوا قواتنا بالترحيب الحار وعملية الانتشار جرت بانسيابية عالية اطلع عليه بتاريخ 17 أكتوبر، 2017 السومرية نيوز
  89. ^ واشنطن تطالب القوات العراقية والكردية بتجنب التصعيد أطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر، 2017 العربية نت
  90. ^ واشنطن تدعو جميع الأطراف لوقف العمليات العسكرية بكركوك أطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر، 2017 العربية نت
  91. ^ البنتاغون: واشنطن تدعم وحدة العراق والحوار هو السبيل الأفضل لنزع فتيل التوتر أطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر، 2017 السومرية نيوز
  92. ^ ماكين: أعطينا السلاح للحكومة العراقية لمواجهة داعش وليس لمهاجمة الكرد أطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر، 2017 آن آر تي نسخة محفوظة 17 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  93. ^ ترمب: لن ننحاز لأي طرف في النزاع حول كركوك أطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر، 2017 قناة آن آر تي نسخة محفوظة 17 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  94. ^ أنقرة: نؤيد بغداد في إرساء السيادة الدستورية بكركوك أطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر، 2017 آن آر تي نسخة محفوظة 17 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  95. ^ الجيش الألماني يقطع مهمة تدريبية بسبب التصعيد في العراق أطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر، 2017 فيتو نسخة محفوظة 18 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  96. ^ ألمانيا تعلق مهمة خبرائها العسكريين في إقليم كردستان أطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر، 2017 آن آر تي نسخة محفوظة 17 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  97. ^ الملك سلمان لـ"العبادى": ندعم وحدة العراق ونرفض نتائج استفتاء كردستان أطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر، 2017 اليوم السابع
  98. ^ فرنسا تؤكد دعمها للحكومة العراقية في عملية فرض الأمن بكركوك اطلع عليه بتاريخ 18 أكتوبر، 2017 آن آر تي نسخة محفوظة 19 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  99. ^ الأمم المتحدة تتابع الأوضاع في كركوك "عن كثب" وتدعو للحوار أطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر، 2017 آن آر تي نسخة محفوظة 17 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  100. ^ إيران تنفي أي دور لـ«الحرس الثوري» في كركوك اطلع عليه بتاريخ 20 أكتوبر، 2017 الشرق الأوسط
  101. ^ إيران تنفي اتهامات أربيل للحرس الثوري بـ"قيادة" عمليات كركوك اطلع عليه بتاريخ 20 أكتوبر، 2017 السومرية نيوز

وصلات خارجيةعدل