افتح القائمة الرئيسية

عبد الغني هامل

عسكري جزائري

عبد الغني هامل هو شخصية عسكرية جزائرية، من مواليد سنة 1955 بدائرة صبرة بولاية تلمسان غرب الجزائر، شغل منصب المدير العام للأمن الوطني الجزائري منذ عام 2010 خلفاً للعقيد علي تونسي إلى غاية 2018.

عبد الغني هامل
السيد اللواء المدير العام للأمن الوطني
Abdelghani hamel.jpg
عبد الغاني هامل خلال مؤتمر صحفي

الجزائر المدير العام للأمن الوطني
في المنصب
7 جويلية 2010[1]26 جوان 2018[2]
(7 سنواتٍ و11 شهرًا و19 يومًا)
الرئيس عبد العزيز بوتفليقة
الحكومة حكومة أويحيى التاسعة
حكومة سلال الأولى
حكومة سلال الثانية
حكومة سلال الثالثة
حكومة سلال الرابعة
حكومة سلال الخامسة
حكومة تبون
حكومة أويحيى العاشرة
رئيس الوزراء أحمد أويحيى
عبد المالك سلال
عبد المجيد تبون
أحمد أويحيى
الوزير دحو ولد قابلية (وزير الداخلية)
الطيب بلعيز (وزير الداخلية)
نور الدين بدوي (وزير الداخلية)
Fleche-defaut-droite-gris-32.png علي تونسي
مصطفى لهبيري Fleche-defaut-gauche-gris-32.png
معلومات شخصية
الميلاد 3 يوليو 1955 (العمر 64 سنة)
صبرة بولاية تلمسان
الجنسية جزائرية
الحياة العملية
المهنة عسكري  تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات
الخدمة العسكرية
في الخدمة
7 جويلية 201026 جوان 2018
الولاء وزارة الداخلية
الرتبة لواء
القيادات قائد حرس الحدود (الدرك الوطني) (2005-2008)
قائد للحرس الجمهوري (2008-2010)
المدير العام للأمن الوطني (2010-2018)

تابع اللواء عبد الغاني هامل تكويناً علمياً وعسكرياً في كل من الجزائر ومصر والإتحاد السوفياتي، تقلد بعدها عدة مناصب في جهاز الدرك الوطني آخرها منصب قائد حرس الحدود (الدرك الوطني)، كونه أحد رجال ثقة الرئيس عبد العزيز بوتفليقة جعله يتقلد منصب قائد الحرس الجمهوري ثم المدير العام للأمن الوطني.

بعد تنصيبه على رأس الأمن الوطني في 7 جويلية 2010 باشر هامل سلسلة من الإصلاحات الهيكلية في جهاز الشرطة كما أجرى العديد من التوقيفات في صفوف الضباط المتورطين في قضايا الفساد وعرضهم على العدالة، عمل أيضاً على تحسين الظروف الإجتماعية لمنتسبي الأمن الوطني ورفع مستوى التغطية الأمنية وفعالية الجهاز.

كان للواء هامل دور أساسي في إستحداث جهاز الأفريبول (منظمة الشرطة الجنائية الإفريقية) والدعاية له في كافة المناسبات الدولية التي حضرها.

واجه هامل بكل ثبات وبمساندة من رئاسة الجمهورية إنتفاضة الشرطة في خريف 2014 والتي نادى البعض خلالها برحيله وهو مالم يتم.

نال هامل العديد من التكريمات الدولية أهمها الجائزة الدولية لمكافحة الفساد الرياضي من قبل الاتحاد الدولي لمكافحة الفساد الرياضي،[3] ووسام الاستحقاق الفضي لوزارة الداخلية الاسبانية، من طرف المدير العام للشرطة الإسبانية[4]

انهيت مهامه من ترأس الأمن الوطني اليوم 27 جوان 2018، وخلفه مصطفى لهبيري المدير العام للحماية المدنية.

تكوينه العلمي والعسكريعدل

التكوين العلمي:

تحصل بعد دراسته الثانوية على شهادة البكالوريا ليلتحق بالتعليم العالي حيث نال:

  • شهادة مهندس في الاعلام الالي[5]
  • ماجيستار في الدراسات الاستراتيجية والعلاقات الدولية[6]

التكوين العسكري:

بداية مسيرته التكوينية العسكرية كانت مع مدرسة أشبال الثورة ثم إلتحق سنة 1979 بالمدرسة العسكرية العليا بشرشال حيث تخرج برتبة ملازم أول، إلتحق بعدها سنة 1981 بصفوف الأمن العسكري.[6]

تلقى عبد الغاني هامل تكويناً عسكراً بالخارج وذلك بالإتحاد السوفياتي، كما تلقى تكوينا في دورة الأركان ودورة الحرب العليا بالأكاديمية العسكرية المصرية العليا بالقاهرة.[6]

سيرته المهنيةعدل

سمح له تكوينه العلمي والعسكري وشخصيته القيادية بشغل العشرات من الوظائف بعدة مناطق حيث:[6]

تدرجه في صفوف الدرك الوطنيعدل

  • بين سنة 1994 و2004 قائداً للدرك الوطني بغرداية ثم قائدا للمركز الإقليمي الجهوي السادس للدرك الوطني بتامنراست.
  • رئيس شعبة الأمن العام التابعة للدرك الوطني
  • بين سنة 2004 و2005 قائداً للمركز الاقليمي الجهوي الثاني للدرك الوطني بوهران
  • تم تعيينه بالمديرية العامة للدرك الوطني مسؤول عن الشؤون الامنية بالعاصمة.

مناصب قيادية تقلدهاعدل

على رأس الأمن الوطنيعدل

 
اللواء عبد الغاني هامل رفقة مانويل فالس وشخصيات أخرى على هامش معرض باريس الدولي للأمن "ميليبول"

تم تنصيب اللواء عبد الغاني هامل مديراً عاماً للأمن الوطني خلال حفل أقيم في مدرسة الشرطة بشاتونوف والذي ترأسه وزير الداخلية والجماعات المحلية دحو ولد قابلية.[7] وقد خلف في هذا المنصب سلفه علي تونسي الذي أورثه مؤسسة تعاني العديد من القلاقل نتيجة التوقيفات التي أقدم عليها في صفوف ضباط ومحافظي الشرطة والآثار العكسية التي نتجت عنها ومنها مقتله في 25 فبراير 2010 في مكتبه.[8]

أراد هامل أن يجعل من الأمن الوطني مؤسسة ذات جدية لا هوادة فيها، لا تتسامح مع أي خطأ ولا نتحمل التجاوز، فأقدم على العديد من القرارات منها قرار إنهاء مهام مدير الإدارة العامة بالمديرية العامة وعرضه رفقة 12 إطاراً آخرين أمام العدالة في قضايا فساد، بعد تورطهم المزعوم في قضايا الفساد المتعلقة بملف تحديث جهاز الشرطة.[9] وأراد من منتسبي الأمن الوطني أن يكونو على أعلى مستوى من المهارات المهنية وكذا احترام القانون.[10]

عمل كذلك خلال سنة 2012 على تحسين الظروف الإجتماعية والصحية لمنتسبي الأمن الوطني وذوي الحقوق من خلال إبرام اتفاقيات طبية في مختلف التخصصات (الجراحة، طب الأسنان، الأشعة الطبية، النظارات الطبية، الحمامات المعدنية والتجهيزات الطبية) وفي مجال النقل مع المؤسسات العمومية والخواص (النقل البري، البحري والجوي وبالسكك الحديدية) وكذا اتفاقية مع الشركة الجزائرية للتأمينات خاصة بالسيارات والسكن واتفاقية مع الشركة الجزائرية للاتصالات (الهاتف الثابت ،النقال والانترنت[11] وقال اللواء عبد الغاني هامل أنه مقابل هذه التحفيزات سيتم محاسبة رجال الشرطة عن العمل الميداني ومتابعة نشاطاتهم.[12]

وقرر هامل في صيف 2016 تنازل الأمن الوطني عن استلام منحة تأمين وتسيير وتنظيم اللقاءات الرياضية للمباريات لصالح أعوان الملاعب وحدد تدخل قوات الشرطة فقط في حال الإخلال بالنظام العام والمساس بالممتلكات وذلك نظراً لما تكبدته الشرطة من خسائر مادية وبشرية لتأمين هذه المناسبات الرياضية.[13]

إنتفاضة الشرطةعدل

بعد أحداث الشغب التي شهدتها منطقة الجنوب خصوصاً مدينة غرداية ومدينة تقرت بولاية ورقلة، إنطلقت انتفاضة للشرطة بغرداية ثم بالعديد من الولايات حتى وصل صداها للعاصمة حيث اعتصم المتضاهرون أمام مقر الحكومة ثم بعد ذلك أمام مقر رئاسة الجمهورية رافعين 19 مطلباً منها رفع الرواتب وحق الإستفادة من السكن الإجتماعي ورددوا شعارات أخطرها "لن نعود إلى العمل حتى يرحل هامل"،[14] وصرحت المديرية العامة للأمن الوطني أن هذا المطلب لم يكن للمتظاهرين عموماً بل يخص مجموعة لا تتعدا عشرة أشخاص من بينهم وأن شعار "هامل إرحل" لا يعني أفراد الأمن الوطني،[15] حيث أفضت التحقيقات التي امرت بها رئاسة الجمهورية إلى تورط ضباط سامين وراء الإحتجاجات منهم مدير أمن العاصمة ومفتش شرطة بالمديرية العامة،[16] استجابت الحكومة لمطالب الشرطيين جميعها باستثناء إقالة اللواء عبد الغني هامل الذي رفضته بقوة.[17]

الأفريبولعدل

كان للواء عبد الغاني هامل دور كبير في بلورة فكرة الأفريبول (منظمة الشرطة الجنائية الإفريقية) والتي بدأت في الواقع خلال المؤتمر الإقليمي الأفريقي 22 للإنتربول والذي تم في الفترة من 10 إلى 12 سبتمبر 2013 بوهران والتي شهدت حضور بالإجماع لقادة الشرطة الأفارقة الواحد وأربعون.[18]

بدعوة من الجزائر في شخص اللواء هامل عقد المؤتمر الأفريقي للمدراء والمفتشين العامين للشرطة حول الأفريبول يومي 10 و11 فيفري 2014، وقد تمت ترجمة التطلعات المشروعة لمدراء الشرطة إلى واقع من خلال الاعتماد بالإجماع لإعلان الجزائر.

بمناسبة القمة 23 للاتحاد الأفريقي التي عقدت في مالابو في غينيا الاستوائية في الفترة من 20 إلى 27 جوان 2014 تم إعتماد ورقة الجزائر المتعلقة بالأفريبول من قبل قادة ورئساء الحكومات الأفارقة.[19]

وقد طالب اللواء هامل من الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون خلال قمة رؤساء الشرطة بنيويورك ادراج أفريبول والتي يوجد مقرها بالجزائر العاصمة ضمن مخططاته واعماله المستقبلية في اطار التعاون الدولي.[20]

الإنضباطعدل

بادر في عهدته إلى تعزيز روح الإنضباط في جهاز الشرطة و إحترام تطبيق قوانين الإجراءات المدنية و الجزائية بخصوص الحبس المؤقت بمراكز ومحافظات الشرطة. [21][21][22]

إشاعات وإساءات في حقهعدل

إنتشرت شائعات في خريف 2013 مفادها أن اللواء عبد الغاني هامل هو مرشح النظام لرئاسيات 17 أفريل 2014 وذلك أثناء فترة التردد التي شهدها ترشح الرئيس عبد العزيز بوتفليقة وهذا ما يبرز وزن هذا اللواء داخل دواليب النظام،[23] وفي نفس الفترة من السنة الموالية ظهرت شائعات أخرى تقول بتقلده لوزارة الداخلية والجماعات المحلية.[24]

قام مغني الراي الشاب فيصل بإصدار أغنية اساء فيها لجهاز الشرطة ومديره العام اللواء عبد الغني هامل في شخصه، وبعد شكوى تقدمت بها المديرية ضده ألقي عليه القبض وحكم عليه بالسجن غير النافذ،[25] وغرامة قدرها 100 الف دينار (1000 أورو[26] وقد إعتبرت بعض الأطراف الصحفية العملية تضييقاً على الحريات.[27]

وأصدر قاضي محكمة سيدي محمد يوم 4 جويلية 2019 أمرا بالقبض عليه بتهم تتعلق بإستغلال المنصب للحصول على أموال وعقارات بطرق غير شرعية له ولأفراد عائلته وأحيل في نفس الليلة إلى السجن المؤقت بالحراش بقصد التحقيق معه.[28]

تكريمهعدل

وطنياً:

  • رسالة استحقاق وكأس كبرى من جمعية راديوز.[29]

دولياً:

  • الجائزة الدولية لمكافحة الفساد الرياضي من قبل الاتحاد الدولي لمكافحة الفساد الرياضي.[3]
  • وسام الاستحقاق الفضي لوزارة الداخلية الاسبانية، من طرف المدير العام للشرطة الإسبانية[4]

إنهاء مهامه

المصادر ولمراجععدل

  1. ^ مرسوم رئاسي يتضمن تعيين المدير العام للأمن الوطني- الجريدة الرسمية الجزائرية السنة 2010 العدد 43 ص 16 نسخة PDF
  2. ^ مرسوم رئاسي يتضمن إنهاء مهام المدير العام للأمن الوطني- الجريدة الرسمية الجزائرية السنة 2018 العدد 39 ص 20 نسخة PDF
  3. أ ب جريدة الحياة بالصور.. المدير العام للأمن الوطني عبد الغاني هامل يتوج بالجائزة الدولية لمكافحة الفساد الرياضي 16 ماي 2016 نسخة محفوظة 22 أغسطس 2016 على موقع واي باك مشين.
  4. أ ب الوطن ميديا اسبانيا تقلد اللواء عبد الغني هامل وسام الاستحقاق الفضي عادل خالدي 24/02/2015 نسخة محفوظة 07 أغسطس 2016 على موقع واي باك مشين.
  5. ^ Jeune Afrique Algérie : l’intouchable Abdelghani Hamel Par Farid Alilat le 24 octobre 2014 نسخة محفوظة 22 يوليو 2017 على موقع واي باك مشين.
  6. أ ب ت ث djazairess Qui est Abdelghani Hamel ? Publié dans Le Temps d'Algérie le 07 - 07 - 2010 نسخة محفوظة 23 يناير 2017 على موقع واي باك مشين.
  7. ^ djazairess Le général Abdelghani Hamel nouveau patron de la police Publié dans Ennahar le 07 - 07 - 2010 نسخة محفوظة 21 أغسطس 2016 على موقع واي باك مشين.
  8. ^ reflexion ABDELGHANI HAMEL, UN HOMME "SEREIN" POUR REDORER L'IMAGE DE LA POLICE Un général de la gendarmerie à la tête de la police Yassine8 Juillet 2010 نسخة محفوظة 19 نوفمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  9. ^ lexpression IL ENTAME UNE RÉFORME PROFONDE DE LA POLICE Par Nardjes FLICI - 12 Mars 2011 نسخة محفوظة 13 أغسطس 2016 على موقع واي باك مشين.
  10. ^ eldjazaircom 49e anniversaire de la sûreté nationale Compétences professionnelles et respect des lois Par Salim Houra N° 97-Juil 2016 نسخة محفوظة 16 أغسطس 2016 على موقع واي باك مشين.
  11. ^ صوت الأحرار اللواء هامل يشدّد على التكفل الاجتماعي بموظفي الشرطة بقلم لمياء.ب 30/10/2012 نسخة محفوظة 16 أغسطس 2016 على موقع واي باك مشين.
  12. ^ النهار الجديد اللواء الهامل : سيتم محاسبة رجال الشرطة عن العمل الميداني وكالات 08/07/2013 نسخة محفوظة 15 أغسطس 2016 على موقع واي باك مشين.
  13. ^ موقع الجزائر والعالم الجنرال هامل: لا شرطة في الملاعب وكالات في 2016/07/19[وصلة مكسورة] نسخة محفوظة 04 2يناير7 على موقع واي باك مشين.
  14. ^ صحيفة العرب اللندنية عوان الشرطة الجزائرية يطالبون برحيل مدير عام الأمن الوطني وتأسيس نقابة مستقلة لهم وزيادة الأجر الأساسي والحق في السكن الاجتماعي. صابر بليدي في 16/10/2014 نسخة محفوظة 11 أغسطس 2016 على موقع واي باك مشين.
  15. ^ يومية صوت الأحرار رفع شعار هامل إرحل لا يعني أفراد الأمن الوطني محمد الناصر 20/10/2014 نسخة محفوظة 03 نوفمبر 2014 على موقع واي باك مشين.
  16. ^ afrigatenews الجزائر: توقيف مدير أمن العاصمة ومفتش شرطة بالمديرية العامة 19/10/2014 نسخة محفوظة 11 أكتوبر 2016 على موقع واي باك مشين.
  17. ^ العربية نت الجزائر تستجيب لمطالب الشرطة.. واللواء هامل باقٍ 19 أكتوبر 2014م نسخة محفوظة 21 أغسطس 2016 على موقع واي باك مشين.
  18. ^ Début des travaux de la réunion des chefs de l'Afripol à Alger نسخة محفوظة 26 يوليو 2016 على موقع واي باك مشين.
  19. ^ Algérie Presse Service - La création d'Afripol, un outil pour améliorer l'efficacité des polices africaines نسخة محفوظة 07 2يناير6 على موقع واي باك مشين.
  20. ^ يومية النصر المدير العام للأمن الوطني اللواء عبد الغني هامل من نيويورك والجزائر مستعدة لتقديم مساهمتها لإعادة تنظيم شرطة الأمم المتحدة ق.و 05 جوان 2016 نسخة محفوظة 13 أغسطس 2016 على موقع واي باك مشين.
  21. أ ب النهار التقرير تم التوصل إليه بعد تحقيقات ميدانية مفاجئة بأوامر من اللواء هامل 24 أوت 2013نسخة محفوظة 20 سبتمبر 2016 على موقع واي باك مشين.
  22. ^ النهار الجديد هامل يأمر الشرطة بإبلاغ الموقوفين بحقهم في الاتصال بأقاربهم 29 مارس 2016 نسخة محفوظة 20 سبتمبر 2016 على موقع واي باك مشين.
  23. ^ jeune afrique Algérie : Abdelghani Hamel, général-major de poids Publié par Farid Alilat le 14 mars 2016 نسخة محفوظة 25 يوليو 2017 على موقع واي باك مشين.
  24. ^ موقع البرق الإخباري مصادر لـ "البرق": عبد الغني هامل وزيرا للداخلية كهينة آيت زكري 10 أوت 2014 نسخة محفوظة 17 أغسطس 2016 على موقع واي باك مشين.
  25. ^ موقع أنا بركاني الجزائر: محاكمة مغني "الراي" الشاب فيصل بسبب أغنية "تسخر من الشرطة ومديرها العام" 22/04/2013 نسخة محفوظة 16 أغسطس 2016 على موقع واي باك مشين.
  26. ^ تيليكسبرس الجزائر: الحكم على الشاب فيصل بسبب أغنية ساخرة من الشرطة 2 ماي 2013 نسخة محفوظة 28 أغسطس 2016 على موقع واي باك مشين.
  27. ^ الأخبار «ماماميا»! من أغضب شرطة الجزائر؟ سعيد خطيبي 25 نيسان 2013 نسخة محفوظة 14 أغسطس 2016 على موقع واي باك مشين.
  28. ^ "المدير العام الأسبق للأمن الوطني عبد الغاني هامل وأفراد من عائلته يمثلون أمام محكمة سيدي امحمد بالعاصمة | الإذاعة الجزائرية". www.radioalgerie.dz. مؤرشف من الأصل في 5 يوليو 2019. اطلع عليه بتاريخ 05 يوليو 2019. 
  29. ^ بوابة الشروق جمعية راديوز تكرم اللواء عبد الغني الهامل بقلم ق.ر بتاريخ 2012/11/25 نسخة محفوظة 04 أكتوبر 2016 على موقع واي باك مشين.