افتح القائمة الرئيسية

علي تونسي

سياسي جزائري

علي تونسي ولد في مدينة ماتز الفرنسية يوم 27 سبتمبر 1937 وأغتيل يوم 25 فيفري 2010، المدير العام للأمن الوطني في الجزائر من عام 1995 إلى غاية اغتياله في مكتبه بالجزائر العاصمة.[3]. هو ابن الطيب تونسي المنحدر من مدينة سيدي عيسى وشقيق مصطفى تونسي الذي كان ضابطا في جيش التحرير الوطني

علي تونسي
علي تونسي.jpg

الجزائر المدير العام للأمن الوطني
في المنصب
20 مارس 1995[1]7 جويلية 2010[2]
(15 سنةً و3 أشهرٍ و17 يومًا)
الرئيس اليمين زروال
عبد العزيز بوتفليقة
رئيس الوزراء مقداد سيفي
أحمد أويحيى
إسماعيل حمداني
أحمد بن بيتور
علي بن فليس
أحمد أويحيى
عبد العزيز بلخادم
أحمد أويحيى
الوزير عبد الرحمان مزيان الشريف (وزير الداخلية)
مصطفى بن منصور (وزير الداخلية)
عبد المالك سلال (وزير الداخلية)
نور الدين زرهوني (وزير الداخلية)
دحو ولد قابلية (وزير الداخلية)
Fleche-defaut-droite-gris-32.png محمد واضح
عزيز العفاني (بالنيابة) Fleche-defaut-gauche-gris-32.png
Fleche-defaut-droite-gris-32.png  
عبد الغني هامل (فعليا) Fleche-defaut-gauche-gris-32.png
معلومات شخصية
الميلاد 27 سبتمبر 1937(1937-09-27)
ميتز،  فرنسا
الوفاة 25 فبراير 2010 (72 سنة)
الجزائر،  الجزائر
سبب الوفاة قتل
مواطنة
Flag of Algeria.svg
الجزائر  تعديل قيمة خاصية بلد المواطنة (P27) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المهنة سياسي،  وعسكري  تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات
الخدمة العسكرية
المعارك والحروب ثورة التحرير الجزائرية  تعديل قيمة خاصية الصراع (P607) في ويكي بيانات

دوره أثناء الثورةعدل

كان يطلق عليه إبان الثورة اسم سي الغوثي وعمل حينها في جهاز الاستعلامات والأخبار التابع لوزارة التسليح والاتصالات العامة للحكومة المؤقتة بمنطقة الغرب. كان علي تونسي عضوا في الاتحاد العام للطلبة المسلمين الجزائريين حيث شارك في إضراب 1956، وفي سنة 1957 التحق بصفوف الولاية التاريخية الخامسة قبل أن يتلقى تكوينا بالمدرسة السياسية الإدارية ليتخرج ضمن دفعة الشهيد العربي بن مهيدي  [بحاجة لمصدر]. وفي سنة 1958 وقع أسيرا خلال اشتباك بسيدي بلعباس ولم يطلق سراحه إلا بعد أن تحصلت الجزائر على استقلالها الوطني سنة 1962.

بعد الاستقلالعدل

التحق بعد الاستقلال بجهاز المخابرات العسكرية وكان بذلك مقربا من الرئيس هواري بومدين وقاصدي مرباح مدير المخابرات.

وقد تولى عدة مهام داخل وخارج الوطن، حيث أشرف علي تونسي على إنشاء وتنظيم مصالح الأمن العسكري، وهو المنصب الذي تولاه إلى غاية سنة 1980، كما شغل أيضا منصب مدير الرياضات العسكرية إلى غاية سنة 1984 ومديرا للمدرسة العسكرية لعلوم مساحات الأرض حتى سنة 1986، ثم شغل منصب قائد المخابرات الجزائرية. تقاعد برتبة عقيد سنة 1988.

في مجال الرياضةعدل

شغل منصب رئيس الإتحادية الجزائرية للتنس لمدة خمس سنوات ونائبا لرئيس اللجنة الأولمبية الجزائرية.

شغله لمنصب المدير العام للأمن الوطنيعدل

تم تعيين علي تونسي في منصب المدير العام للأمن الوطني يوم 20 مارس 1995 من قبل رئيس الجمهورية اليمين زروال وذلك أثناء فترة الفوضى التي كان يشهدها النظام في الجزائر خلال العشرية السوداء في البلاد، حين ذاك كانت فترة تكوين الشرطي لا تتعدى 45 يوم وهو ما كان ينعكس على آدائه سلباً في تأدية مهامه ومحاربة الإرهاب.[4]

مباشرة بعد توليه المنصب باشر علي تونسي جملة من الإصلاحات في منظومة التكوين من أجل تحسين الأداء وكذا العمل على تجسيد شعارات مثل:

حسن المعاملةمن حسن التعلم
المواطن هو أساس الأمنالشرطة ما هي إلا الأداة

من خلال تقريب الشرطة من المواطن وتحسين صورتها لديه، وقد تمكن خلال فترة ولايته من رفع عدد الأفراد المنتسبين للأمن الوطني لأكثر من 160.000 ورفع حصة التوظيف السنوي إلى 15.000، كما فتح الباب امام 10.000 امرأة للإنضمام للجهاز.[4]

اغتيالهعدل

اغتيل في يوم الخميس 11 ربيع الأول 1431 هـ الموافق 25 فبراير 2010 على يد مسؤول وحدة عتاد الطيران بجهاز الشرطة العقيد ولطاش شعيب الذي كان متهمًا بالفساد.

مراجععدل

  1. ^ مرسوم رئاسي يتضمن تعيين المدير العام للأمن الوطني- الجريدة الرسمية الجزائرية السنة 1995 العدد 18 ص 20 نسخة PDF
  2. ^ مرسوم رئاسي يتضمن إنهاء مهام المدير العام للأمن الوطني بسبب الوفاة- الجريدة الرسمية الجزائرية السنة 2010 العدد 43 ص 16 نسخة PDF نسخة محفوظة 19 يوليو 2019 على موقع واي باك مشين.
  3. ^ "اغتيال المدير العام للأمن الوطني الجزائري". مؤرشف من الأصل في 25 يناير 2012. 
  4. أ ب "النهار الجديد سي الغوثي عقيد المخابرات الذي خدم الجزائر 50 سنة موسى بونيرة، آمال لكال، إسماعيل. ف 26/02/2010". مؤرشف من الأصل في 16 سبتمبر 2016. 

وصلات خارجيةعدل