دوس (قبيلة)

قبيلة دوس: قبيلة عربية شهيرة، من الأزد. وكانت مواطن دوس مأرب، وأقدم نقش مسندي يذكرهم يعود للقرن الثاني الميلادي في مأرب زمن الملك وهب إل يحز الثاني تبع سبأ.[1] وقد انتقلت دوس مع غيرها من القبائل الأزدية بعد فيضان سد مأرب في القرن الثاني الميلادي، واستوطنت السراة وأغوارها،[2] وفي ذلك قال ابن الكلبي:«كانت منازلهم خثعم بجبال السراة، وما والاها جبل يقال له: شن، وجبل يقال له: بارق، وجبال معهما. حتى مرت بهم الأزد في مسيرها من أرض سبأ، وتفرقها في البلاد، فقاتلوهم فأنزلوهم من جبالهم، وأجلوهم، عن منازلهم، ونزلتها أزد شنوءة، غامد، وبارق، ودوس، وتلك القبائل من الأزد، فظهر الاسلام، وهم أهلها، وسكانها».[3] ويزعم الإخباريون أن مالك بن فهم من دوس، أرتحل إلى العراق فملكها، قال ابن قتيبة: «مالك بن فهم بن غنم بن دوس من الأزد، وكان قد خرج من اليمن مع عمرو بن عامر مزيقياء، حين أحسوا بسيل العرم. فلما صارت الأزد إلى مكة، وغلبوا جرهم على ولاية البيت، أقاموا زمانا ثم خرجوا، إلا خزاعة، فإنّها أقامت على ولاية البيت، فصار مالك بن فهم إلى العراق، فأقام ملكا على العراق عشرين سنة، ثم هلك، وملك ابنه جذيمة بن مالك الأبرش».[4]

قبيلة دوس
معلومات القبيلة
المكان  السعودية
العرقية عرب
الديانة الإسلام
النسبة الأزد - قيس

نبذة

كان لبني دوس مكانة كبيرة في قبائل العرب في العصر الجاهلي. ولما جاء الإسلام، دخل منهم أفراد فيه في وقت مبكر، ومنهم الطفيل بن عمرو الدوسي وأسلم في أوائل البعثة النبوية، وذكر الواقدي وابن إسحاق أن الطفيل قال:«يا نبيّ الله إني امرؤ مطاعٌ في قومي وأنا راجع إليهم إلى الإسلام فادْعُ الله أن يكون لي عونًا عليهم فيما أدعوهم إليه. فقال رسول الله: اللهم اجعل له آية».[5][6] ولما عاد الطفيل من مكة إلى دوس، أخذ يدعوا إلى الإسلام، فأسلم أبوه عمرو بن طفيل وزوجته، ولم يؤمن به إلا أسرته، وبعض صحبة، فشد الرحال إلى رسول الله بمكة، وأخبره بإعراض دوس، فرفع رسول الله يده، وقال: «اللهم أهد دوسا وائت بهم».[7] فأسلموا الواحد تلو الآخر، منهم جندب بن عمرو بن حممة، وأبي هريرة.[8] وبقت دوس على الإسلام حتى أتاهم نبأ صلح الحديبية وتأمين الطريق بين بلادهم والمدينة المنورة وعدم تعرض قريش لمن يريد اللحاق بالرسول، فأنطلق الطفيل وأبو هريرة بثمانين رجلا من قومه على النبي في أواخر ذي الحجة سنة 6 هـ،[9] ووصلوا المدينة ورسول الله بخيبر محرم 7 هـ، وفي ذلك يقول الطفيل: «فلم أزل بأرض دوسٍ أدْعوها حتى هاجر رسول الله ، إلى المدينة، ومضى بدر وأحُد والخندق، ثمّ قدمتُ على رسول الله ، بمَن أسلم من قومي، ورسول الله بخَيبر حتى نزلتُ المدينة بسبعين أو ثمانين بيتًا من دوس، ثمّ لحقْنا رسول الله بخيبر، فأسهم لنا، وقلنا يا رسول الله اجعلنا ميمنتك واجعل شعارنا مبرورا، ففعل».[10]

وكان لبني دوس علم بالرماية بالمنجنيق ومهاجمة الحصون في حماية الدبابات. وكان الطفيل قد بقى مع النبي منذ غزا خيبر؛ وقدم معه في فتح مكة،[11] وعندما سار النبي الطائف أرسله إلى الأزد يستنصرهم؛ فجاء بأربعمائة رجل من الأزد ومعهم أدواتهم؛ فبلغوا الطائف بعد أربعة أيام من حصار المسلمين إياها. ورمى المسلمون الطائف بالمنجنيق وبعثوا إليها دبابات دخل تحتها نفر منهم ثم زحفوا بها إلى جدار الطائف ليخرقوه، ولكن رجال الطائف كانوا من المهارة بحيث أكرهوا هؤلاء على أن يلوذوا بالفرار.[12] فقد أحموا قطعاً من الحديد بالنار، حتى إذا انصهرت ألقوها على الدبابات فحرقتها، ففر جنود المسلمين من تحتها خيفة أن يحترقوا.[13]

شاركت دوس في قتال المرتدّين، وقتل سيدهم الطفيل بن عمرو الدوسي في معركة اليمامة.[14] ولما استنفر أبو بكر الصديق العرب للانضمام إلى الجيوش الموجهة إلى فتوح الشام، كانت دوس في مقدمة الأزد، وفي ذلك قال أبو إسماعيل الأزدي:«جاءت الأزد في عدد كثير وجمع عظيم، فيهم: جندب بن عمرو بن حممة الدوسي، وفيهم أبو هريرة الدوسي»،[15] فشهدوا كل فتوح الشام في عهد أبي بكر وعمر بن الخطاب.[16] شاركت دوس في معركة الجمل مع عائشة بنت أبي بكر، وأبدوا بسالة في القتال، وكان منهم كعب بن سور،[17] وقد قتل كعب وبنوه وهم يحمون جمل عائشة ويمسكون خطامه.[18] واشتركت دوس في فتح الأندلس، وسكنت مختلطةً مع غيرها، قال ابن حزم: «دار دوس بالأندلس: تدمير. منهم: بنو شاهر بن زرعة، وبنو هارون ابن زرعة».[19]

نسب القبيلة

أختلف النسابة في نسب دوس هل هي من الأزد، أو من عدوان[20]، وسرد النسب على القولين كالآتي:

قبائل دوس

على قول بأن دوس من الأزد، دوس بطن عظيم من أزد شنوءة، وأولد دوس ابنان هما غنم ومنهب،[41] وإلى هذا الرجلان تنسب أربعة قبائل معاصرة من دوس تسكن منطقة الباحة، وهي:

  • قبيلة بني منهب: وهم بنو منهب بن دوس.[42]
  • قبيلة بني منهب العياش: وهم بنو منهب بن دوس، وسموا منهب العياش بمساكنهم.[43]
  • قبيلة فهم: وهم بنو فهم بن غنم بن دوس.[44]
  • قبيلة بني سليم: وهم بنو سليم بن غنم بن دوس.[45]
  • قبيلة بني علي: إحدى قبائل دوس.[46]

شخصيات

  • الطفيل بن عمرو الدوسي: صحابي قديم الإسلام، من الأشراف في الجاهلية والإسلام. كان شاعرا، غنيا، كثير الضيافة، مطاعا في قومه. استشهد في معركة اليمامة.
  • أبو هريرة: صحابي، كان أكثر الصحابة حفظا للحديث ورواية له. نشأ يتيما ضعيفا في الجاهلية، وقدم المدينة ورسول الله صلى الله عليه وسلم بخيبر، ولزم صحبة النبي. وولي إمرة المدينة مدة. ولما صارت الخلافة إلى عمر استعمله على البحرين. وكان أكثر مقامه في المدينة وتوفي فيها. بعض كتب المؤرخين تشير إلى أن نسب أبي هريرة يعود إلى دوس من بلاد اليمن، إلا أن الشيخ خضران الداموك خرج في برنامج جولة الذي قدمته قناة (MBC) ليؤكد أن أبا هريرة من قرية الجبور من دوس بني فهم، ليتصدى له المؤرخ مساعد بن عبد ربه الدوسي موضحاً أن أبو هريرة يعود إلى منهب وليس بني فهم كما يدعي الداموك، مما يشكك في نسب ابي هريرة إلى دوس بن عدثان بن عبد الله بن زهران.[47]
  • مالك بن فهم: أول من ملك على العرب بأرض الحيرة. هاجر من اليمن بعد سيل العرم في جماعة من قومه، فنزل بالعراق وابتنى بستانا في موقع الحيرة وامتدت أيدي رجاله بحكم تلك الانحاء فلم يكن عليها سلطان غير سلطانه. وعاش فيها نحو عشرين سنة، وقتله سلمة بن مالك غيلة.
  • جذيمه الابرش: ثاني ملوك الدولة التنوخية في العراق بعد أبيه مالك بن فهم. اجتمع له ملك ما بين الحيرة والأنبار والرقة وعين التمر والقطقطانية وبقة وهيت، وأطراف البر إلى العمير ويبرين، وما وراء ذلك. وهو أول من غزا بالجيوش المنظمة، وأول من عملت له المجانيق للحرب من ملوك العرب. طمح إلى امتلاك مشارف الشام وأرض الجزيرة، فغزاها وحارب ملكها عمرو ابن الظرب - أبا الزباء وهي زنوبيا فقتله وانتهب بلاده، وانصرف. فجمعت الزباء الجند في تدمر، واستعدت، ثم راسلت جذيمة وعرضت عليه نفسها زوجة، فجاءها في جمع قليل، فقتلته بثأر أبيها.
  • جماز بن مالك بن فهم: وفي مزاعم الإخباريون كان ملكا على نجد.
  • أم عمرو بنت جندب: زوجة الخليفة عثمان بن عفان، وأم أبنائه عمرو وأبان.
  • عمرو بن حممة: أحد المعمرين، من حكام العرب في الجاهلية، أدرك ابن حممة عصر النبوة ووفد على النبي صلى الله عليه وسلم، وقيل أنه مات قبل الإسلام.
  • سليمة بن مالك: ابن مالك بن فهم، ويذكر أنه خرج على إثر ذلك إلى أرض فارس بعد قتله لأبيه، وكان متخوفا من أخيه معن بن مالك، فنزل جاشك.

مراجع

  1. ^ في تاريخ اليمن - نقوش مسندية وتعليقات - الإرياني - الصفحة ٨٥.
  2. ^ معجم البلدان - الحموي - ج ١ - الصفحة ٣١٩. نسخة محفوظة 2022-06-08 على موقع واي باك مشين.
  3. ^ افتراق ولد معد - ابن الكلبي - الصفحة ٦٦.
  4. ^ المعارف - ابن قتيبة - الصفحة ٦٤٥. نسخة محفوظة 2022-01-05 على موقع واي باك مشين.
  5. ^ الطبقات الكبرى - محمد بن سعد - ج ٤ - الصفحة ٢٣٨. نسخة محفوظة 2022-06-27 على موقع واي باك مشين.
  6. ^ السيرة - ابن هشام - ج١ - الصفحة ٣٨٢. نسخة محفوظة 2021-10-19 على موقع واي باك مشين.
  7. ^ صحيح البخاري - البخاري - ج ٤ - الصفحة ٤٤٤. رقم الحديث ٢٩٣٧. نسخة محفوظة 2022-06-27 على موقع واي باك مشين.
  8. ^ صحيح مسلم - مسلم - ج ٤ - الصفحة ١٩٥٧. رقم الحديث ٢٥٢٤. نسخة محفوظة 2022-06-27 على موقع واي باك مشين.
  9. ^ السيرة النبوية - ابن هشام الحميري - ج ١ - الصفحة ٢٥٨. نسخة محفوظة 2020-02-25 على موقع واي باك مشين.
  10. ^ الطبقات الكبرى - محمد بن سعد - ج ٤ - الصفحة ٢٣٩. نسخة محفوظة 2022-06-27 على موقع واي باك مشين.
  11. ^ المغازي - الواقدي - ج٣ - الصفحة ٩٢٣. نسخة محفوظة 2022-06-27 على موقع واي باك مشين.
  12. ^ الطبقات الكبرى - محمد بن سعد - ج ٢ - الصفحة ١٥٧. نسخة محفوظة 2020-08-12 على موقع واي باك مشين.
  13. ^ تاريخ مدينة دمشق - ابن عساكر - ج ٢٥ - الصفحة ١٧. نسخة محفوظة 2017-08-10 على موقع واي باك مشين.
  14. ^ كنز العمال - المتقي الهندي - ج ١٣ - الصفحة ٥٥٣. نسخة محفوظة 2019-12-28 على موقع واي باك مشين.
  15. ^ فتوح الشام - الأزدي - الصفحة ١٢. نسخة محفوظة 2022-06-27 على موقع واي باك مشين.
  16. ^ الاكتفاء - الكلاعي - ج٢ - الصفحة ١٧٥. نسخة محفوظة 2022-06-27 على موقع واي باك مشين.
  17. ^ التاريخ - خليفة بن خياط - الصفحة ١٣٥. نسخة محفوظة 2022-06-27 على موقع واي باك مشين.
  18. ^ الجمل - الشيخ المفيد - ج١ - الصفحة ٣٤٨. نسخة محفوظة 2022-06-27 على موقع واي باك مشين.
  19. ^ جمهرة أنساب العرب - ابن حزم - الصفحة 387. نسخة محفوظة 2021-12-19 على موقع واي باك مشين.
  20. ^ https://al-maktaba.org/book/12402/396 نسخة محفوظة 2021-02-08 على موقع واي باك مشين.
  21. ^ https://books.google.com.sa/books?id=bTEWCgAAQBAJ&pg=PT137&lpg=PT137&dq=%D8%AF%D9%88%D8%B3+%D8%A8%D9%86+%D8%B9%D8%AF%D9%88%D8%A7%D9%86+%D8%A8%D9%86+%D8%B9%D9%85%D8%B1%D9%88+%D8%A8%D9%86+%D9%82%D9%8A%D8%B3+%D8%B9%D9%8A%D9%84%D8%A7%D9%86+%D8%A8%D9%86+%D9%85%D8%B6%D8%B1&source=bl&ots=kZyBFMt9aI&sig=ACfU3U0aLvHrj1JDp1yfgAOur6Lodmtdag&hl=ar&sa=X&ved=2ahUKEwjhz-OLwM_4AhXTSsAKHU30AN84RhDoAXoECAIQAw#v=onepage&q=%D8%AF%D9%88%D8%B3%20%D8%A8%D9%86%20%D8%B9%D8%AF%D9%88%D8%A7%D9%86%20%D8%A8%D9%86%20%D8%B9%D9%85%D8%B1%D9%88%20%D8%A8%D9%86%20%D9%82%D9%8A%D8%B3%20%D8%B9%D9%8A%D9%84%D8%A7%D9%86%20%D8%A8%D9%86%20%D9%85%D8%B6%D8%B1&f=false نسخة محفوظة 2022-06-28 على موقع واي باك مشين.
  22. ^ https://books.google.com.sa/books?id=anNICwAAQBAJ&pg=PT659&lpg=PT659&dq=%D8%AF%D9%88%D8%B3+%D8%A8%D9%86+%D8%B9%D8%AF%D9%88%D8%A7%D9%86+%D8%A8%D9%86+%D8%B9%D9%85%D8%B1%D9%88+%D8%A8%D9%86+%D9%82%D9%8A%D8%B3+%D8%B9%D9%8A%D9%84%D8%A7%D9%86+%D8%A8%D9%86+%D9%85%D8%B6%D8%B1&source=bl&ots=SsRqBeSYB6&sig=ACfU3U0trBi5wydQkBH5mzjzLSXueMUrgg&hl=ar&sa=X&ved=2ahUKEwjhz-OLwM_4AhXTSsAKHU30AN84RhDoAXoECAMQAw#v=onepage&q=%D8%AF%D9%88%D8%B3%20%D8%A8%D9%86%20%D8%B9%D8%AF%D9%88%D8%A7%D9%86%20%D8%A8%D9%86%20%D8%B9%D9%85%D8%B1%D9%88%20%D8%A8%D9%86%20%D9%82%D9%8A%D8%B3%20%D8%B9%D9%8A%D9%84%D8%A7%D9%86%20%D8%A8%D9%86%20%D9%85%D8%B6%D8%B1&f=false نسخة محفوظة 2022-06-28 على موقع واي باك مشين.
  23. ^ https://books.google.com.sa/books?id=bJZLDwAAQBAJ&pg=PT359&lpg=PT359&dq=%D8%AF%D9%88%D8%B3+%D8%A8%D9%86+%D8%B9%D8%AF%D9%88%D8%A7%D9%86+%D8%A8%D9%86+%D8%B9%D9%85%D8%B1%D9%88+%D8%A8%D9%86+%D9%82%D9%8A%D8%B3+%D8%B9%D9%8A%D9%84%D8%A7%D9%86+%D8%A8%D9%86+%D9%85%D8%B6%D8%B1&source=bl&ots=jAPhVQtX-s&sig=ACfU3U17LwXIbJIbUoom6t2H2Hg97ntNog&hl=ar&sa=X&ved=2ahUKEwjJovjrv8_4AhVYwoUKHYhTD2A4PBDoAXoECBIQAw#v=onepage&q=%D8%AF%D9%88%D8%B3%20%D8%A8%D9%86%20%D8%B9%D8%AF%D9%88%D8%A7%D9%86%20%D8%A8%D9%86%20%D8%B9%D9%85%D8%B1%D9%88%20%D8%A8%D9%86%20%D9%82%D9%8A%D8%B3%20%D8%B9%D9%8A%D9%84%D8%A7%D9%86%20%D8%A8%D9%86%20%D9%85%D8%B6%D8%B1&f=false نسخة محفوظة 2022-06-28 على موقع واي باك مشين.
  24. ^ https://web.archive.org/web/20191215091227/https://books.google.com.sa/books?id=7iw3DgAAQBAJ&pg=PT335&dq=%D8%AF%D9%88%D8%B3+%D9%8A%D8%B4%D9%83%D8%B1+%D8%A8%D9%86+%D8%B9%D8%AF%D9%88%D8%A7%D9%86&hl=ar&sa=X&ved=0ahUKEwjZvtCDydLlAhV07OAKHTkZDHcQ6AEIJzAA#v=onepage&q=%D8%AF%D9%88%D8%B3%20%D9%8A%D8%B4%D9%83%D8%B1%20%D8%A8%D9%86%20%D8%B9%D8%AF%D9%88%D8%A7%D9%86&f=false
  25. ^ https://web.archive.org/web/20200308200546/https://books.google.com.sa/books?id=YRJhDwAAQBAJ&pg=PA293&dq=%D8%AF%D9%88%D8%B3+%D8%B9%D8%AF%D9%88%D8%A7%D9%86&hl=ar&sa=X&ved=0ahUKEwiK_fiYy9LlAhUvzYUKHbsNCwIQ6AEIRDAE#v=onepage&q=%D8%AF%D9%88%D8%B3%20%D8%B9%D8%AF%D9%88%D8%A7%D9%86&f=false
  26. ^ https://books.google.com.sa/books?id=EQp7DwAAQBAJ&pg=RA1-PT335&dq=%D9%88%D9%84%D8%AF+%D8%AF%D9%88%D8%B3+%D8%B9%D8%AF%D9%88%D8%A7%D9%86&hl=ar&sa=X&ved=0ahUKEwignvrYy9LlAhWCDWMBHS3MDXwQ6AEIPTAD نسخة محفوظة 2022-06-27 على موقع واي باك مشين.
  27. ^ https://web.archive.org/web/20200119185224/https://books.google.com.sa/books?id=GfFHDwAAQBAJ&pg=PT320&dq=%D9%88%D9%84%D8%AF+%D8%AF%D9%88%D8%B3+%D8%B9%D8%AF%D9%88%D8%A7%D9%86&hl=ar&sa=X&ved=0ahUKEwignvrYy9LlAhWCDWMBHS3MDXwQ6AEISzAF#v=onepage&q=%D9%88%D9%84%D8%AF%20%D8%AF%D9%88%D8%B3%20%D8%B9%D8%AF%D9%88%D8%A7%D9%86&f=false
  28. ^ https://web.archive.org/web/20200119133914/https://books.google.com.sa/books?id=bJZLDwAAQBAJ&pg=PT359&dq=%D8%AF%D9%88%D8%B3+%D8%A8%D9%86+%D8%B9%D8%AF%D9%88%D8%A7%D9%86&hl=ar&sa=X&ved=0ahUKEwii2-euzNLlAhWr3OAKHdlCBWgQ6AEILjAB#v=onepage&q=%D8%AF%D9%88%D8%B3%20%D8%A8%D9%86%20%D8%B9%D8%AF%D9%88%D8%A7%D9%86&f=false
  29. ^ "ص98 - كتاب المفصل في تاريخ العرب قبل الإسلام - تغلب - المكتبة الشاملة الحديثة"، اطلع عليه بتاريخ 28 يونيو 2022.
  30. ^ "ص263 - كتاب أنساب الأشراف للبلاذري - وولد عمرو بن قيس بن عيلان - المكتبة الشاملة الحديثة"، مؤرشف من الأصل في 27 يناير 2022، اطلع عليه بتاريخ 28 يونيو 2022.
  31. ^ "ص243 - كتاب جمهرة أنساب العرب لابن حزم - وهؤلاء بنو قيس عيلان بن مضر بن نزار - المكتبة الشاملة الحديثة"، مؤرشف من الأصل في 22 سبتمبر 2022، اطلع عليه بتاريخ 28 يونيو 2022.
  32. ^ "ص18 - كتاب التعريف بالأنساب والتنويه بذوي الأحساب - فصل وأما غني - المكتبة الشاملة"، مؤرشف من الأصل في 16 أغسطس 2022، اطلع عليه بتاريخ 28 يونيو 2022.
  33. ^ جمهرة النسب - ابن الكلبي - ج١ - الصفحة ٤٧١. نسخة محفوظة 2022-06-27 على موقع واي باك مشين.
  34. ^ أنساب الأشراف - البلاذري - ج١٣ - الصفحة ٢٦٣. نسخة محفوظة 2022-01-27 على موقع واي باك مشين.
  35. ^ نسب معد واليمن - ابن الكلبي -ج٢ - الصفحة ٤٨٧. نسخة محفوظة 2022-06-27 على موقع واي باك مشين.
  36. ^ تاريخ الطبري - الطبري - ج ١ - الصفحة ٤٣٩. نسخة محفوظة 2022-06-27 على موقع واي باك مشين.
  37. ^ الطبقات - خليفة بن خياط - ج١ - الصفحة ١٩٢. نسخة محفوظة 2022-06-27 على موقع واي باك مشين.
  38. أ ب الطبقات - ابن سعد - ج٤ - الصفحة ٣٢٥. نسخة محفوظة 2022-06-27 على موقع واي باك مشين.
  39. ^ المعارف - ابن قتيبة -ج١ - الصفحة ٢٧٧. نسخة محفوظة 2022-06-27 على موقع واي باك مشين.
  40. ^ جمهرة أنساب العرب - ابن حزم - ج١ - الصفحة ٣٧٩. نسخة محفوظة 2022-03-14 على موقع واي باك مشين.
  41. ^ نسب معد واليمن - ابن الكلبي - ج ٢- الصفحة ٤٨٧. نسخة محفوظة 2022-06-27 على موقع واي باك مشين.
  42. ^ نسب معد واليمن - ابن الكلبي - ج ٢- الصفحة ٤٨٠. نسخة محفوظة 2022-04-07 على موقع واي باك مشين.
  43. ^ نسب معد واليمن - ابن الكلبي - ج ٢- الصفحة ٤٩٥. نسخة محفوظة 2022-06-27 على موقع واي باك مشين.
  44. ^ تاج العروس - الزبيدي - ج ١٧ - الصفحة ٥٤٧. نسخة محفوظة 2020-02-20 على موقع واي باك مشين.
  45. ^ جمهرة أنساب العرب - ابن حزم - الصفحة 474. نسخة محفوظة 2022-06-27 على موقع واي باك مشين.
  46. ^ غامد وزهرات - حمد الجاسر - الصفحة 249.
  47. ^ https://www.okaz.com.sa/culture/na/1540737 نسخة محفوظة 2021-01-31 على موقع واي باك مشين.