بول شاوول

شاعر ومسرحي ومترجم وصحافي لبناني

بول يوسف شاوول (ولد سنة 1942) شاعر حداثي ومترجم وناقد أدبي وكاتب مسرحي لبناني. له العديد من الأعمال الإبداعية والنقدية.[1][2] حاز جائزة الشاعر أبي القاسم الشابي في تونس تتويجاً لأعماله في الترجمة الشعرية وفي الشعر والمسرح.[3]

بول شاوول
معلومات شخصية
الميلاد سنة 1942 (العمر 81–82 سنة)  تعديل قيمة خاصية (P569) في ويكي بيانات
سن الفيل  تعديل قيمة خاصية (P19) في ويكي بيانات
مواطنة لبنان  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المدرسة الأم الجامعة اللبنانية  تعديل قيمة خاصية (P69) في ويكي بيانات
شهادة جامعية إجازة جامعية  تعديل قيمة خاصية (P512) في ويكي بيانات
المهنة مترجم،  وشاعر،  وصحفي،  وكاتب  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
اللغات العربية،  والفرنسية،  والإنجليزية  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات
موظف في جريدة المستقبل،  وجريدة السفير اللبنانية  تعديل قيمة خاصية (P108) في ويكي بيانات

حياته

عدل

ولد بول شاوول في بلدة سن الفيل في الضاحية الشرقية ببيروت، لأسرة تعود جذورها إلى ضيعة «دورس» في بعلبك.[4] وكان واحدًا من ثمانية أبناء لأب يعمل شرطيًا في الأمن العام: أربعة صبيان (أحدهم توءمه جورج) وأربع بنات،[4] تعلم في المدرسة الابتدائية الرسمية في سن الفيل، ثم تلقى تعليمه الثانوي في مدرسة رسمية ثم في مدرسة قدموس الليلية الخاصة ببيروت قبل أن يلتحق بكلية التربية في الجامعة اللبنانية متخصصًا في اللغة العربية وآدابها.[5]

أسس مع رفاقه أثناء دراسته الجامعية «حركة الوعي»، التي يصفها بأنها استمدت أفكارها واتجاهاتها من طبيعة التناقضات اللبنانية والعربية، ونجحت هذه الحركة في استقطاب العديد من طلاب الجامعات وبعض الثانويات حتى صارت واحدة من أهم القوى في الجامعة اللبنانية.

عمل شاوول أثناء دراسته الجامعية في ترجمة الأفلام السينمائية الغربية، كما عمل مدرسًا بمعهد الشرق في سن الفيل.[6]

الشاعر والمترجم

عدل

ترجم شاوول نصوصًا لأبرز المبدعين الغربين في غير عمل له، ومن ذلك في كتابه: مختارات من الشعر العالمي، إذ ضم نصوصًا لكل من: اراغون، وريتسوس، ولوركا، وفرناندو ارابال، وجاك بريفير، ورينه شار، وميشيما، وبابلو نيرودا، وهولدرلين، واخماتوفا، وبورخيس، وبول إيلوار، وطاغور، وميلوس، وصموئيل بيكيت... وغيرهم.[7]

يقول شاوول في حوار معه:

«ترجمت ثمانية آلاف قصيدة من الشعر الإسباني والألماني والياباني والهندي والإيطالي والصيني والفرنسي، وأنا في الحقيقة تأثرت مثلا بالشعر الياباني في كتابي "وجه يسقط ولا يصل"، وتأثرت بنفحة تراثية عربية في كتابي "كشهر طويل من العشق"».[8]

ويضيف: «الثقافة الفرنسية جزء من ثقافتي الشعرية العالمية، وآخر كتاب ترجمته كان بعنوان مختارات من شعر بابلو نيرودا، وهو كتاب ضخم، وترجمت لوركا وهولدرلين، وريلكه، وناظم حكمت...».[8]

أما عن تجربته الشعرية، فيقول في الحوار معه: «حاولت أن أتجاوز التصنيفات الشعرية السائدة والمدارس الشعرية التي جاءتنا من الغرب، وحاولت باستمرار أن أنقذ مفهوم الشعر من هذه الثنائية، هذا شعر وهذا لا شعر، لأن مفهوم الشعر نسبي ومفهوم النقد لا يصح أن يكون مطلقاً، فالنقد السوريالي لا يتجاوب إلا مع الشعر السوريالي، وأردت على امتداد شعري ألا تكون لدي نظرية شعرية قبل الكتابة، لكن بعدها إذا أسمينا ذلك نظرية، ولذلك لا يوجد لدي كتاب يشبه الآخر».[8]

عمله الصحافي

عدل

عمل شاوول بعد تخرجه في الصحافة الأدبية في جريدتي النهار العربي والنهار الدولي، ثم صار مسؤولًا عن القسم الثقافي في مجلة المستقبل (1977 ـ 1979) وفي مجلة الموقف العربي (حتى سنة 1992)، ثم مديرًا للقسم الثقافي في جريدة السفير.[4]

كتاباته للسينما والمسرح

عدل

كتب شاوول للسينما حوار فيلم «بيروت يا بيروت» لمارون بغدادي، وسيناريو المسلسل التلفزيوني «الخيانة» (إخراج سمير نصري)، كما اقتبس للمسرح «مذكرات مجنون» لغوغول.[6]

من مؤلفاته

عدل

مجموعات شعرية - نصوص

عدل
  • أيها الطاعن في الموت - دار النهار - بيروت (1974)[9]
  • بوصلة الدم - دار النهار - بيروت (1977)[10]
  • وجه لا يسقط ولا يصل - دار النهار - بيروت (1981)[11]
  • الهواء الشاغر - المؤسسة العربية - بيروت (1985) [12]
  • موت نرسيس - دار الحداثة - بيروت (1990)[13]
  • أوراق الغائب - دار الجديد - بيروت (1992) [14]
  • كشهر طويل من العشق - دار الريس - بيروت (2001)[15]
  • نفاد الأحوال - دار النهار - بيروت [16]
  • منديل عطيل: نصوص - دار رياض الريس - بيروت (2002) [17]
  • عندما كانت الأرض صلبة: نصوص - دار رياض الريس - بيروت (2002) [18]
  • أدونيس يستبيح بيروت (2003)[19]
  • بلا أثر يذكر - دار النهضة - بيروت (2009)[20]

مسرحيات

عدل
  • المتمردة (1975)
  • الحلبة
  • ميتة تذكارية - دار النضال - بيروت (1984)[21]
  • قناص يا قناص (1985)
  • الساعة خمسي (1985)
  • الزائر (1995) - طبعة 2: 2004 [22]

دراسات

عدل
  • علامات من الثقافة المغربية الحديثة - المؤسسة العربية - بيروت (1979)[23]
  • المسرح العربي الحديث - دار رياض الريس - بيروت (1989)[24]

ترجمة

عدل
  • الشعر الفرنسي الحديث (نقد وترجمة، 1980)[25]
  • مختارات من الشعر العالمي - دار الحداثة - بيروت (1990)[7][26]
  • في انتظار غودو (1990)[27]
  • نهاية اللعبة (1992)

حياته الخاصة

عدل

ظل بول شاوول أعزب، لم يتزوج قط، غير أنه أقر بتعدد علاقاته خارج إطار الزواج.[4]

وصلات خارجية

عدل

المراجع

عدل
  1. ^ "بول شاؤول". www.goodreads.com. مؤرشف من الأصل في 2017-03-09. اطلع عليه بتاريخ 2021-01-08.
  2. ^ "بول شاوول". www.abjjad.com. مؤرشف من الأصل في 2021-01-08. اطلع عليه بتاريخ 2021-01-08.
  3. ^ "بول شاوول يتسلم جائزة الشاعر أبي القاسم الشابي - وكالة أنباء عرار بوابة الثقافة العربية ::: مؤسسة عرار العربية للإعلام.. #عرار العرب ولكل العرب..#الإلتزام_بالتباعد_الاجتماعي". w.sha3erjordan.net. مؤرشف من الأصل في 2021-01-08. اطلع عليه بتاريخ 2021-01-08.
  4. ^ ا ب ج د سجا العبدلي: بول شاوول: قطعت جذوري العائلية والاجتماعية لأنها كانت طائفية. المجلة، 23 نوفمبر 2013. نسخة محفوظة 12 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  5. ^ موقع الحكواتي: [ بول شاؤول (1942 ـ )]. [بحاجة لمراجعة المصدر]
  6. ^ ا ب "بول شاوول – الحكواتي". al-hakawati.la.utexas.edu. مؤرشف من الأصل في 2020-07-04. اطلع عليه بتاريخ 2021-01-08.
  7. ^ ا ب "مختارات من الشعر العالمي". www.abjjad.com. مؤرشف من الأصل في 2021-01-08. اطلع عليه بتاريخ 2021-01-08.
  8. ^ ا ب ج "ترجم 8 آلاف قصيدة بول شاؤول: مفهوم الشعر نسبي". صحيفة الخليج. مؤرشف من الأصل في 2021-01-08. اطلع عليه بتاريخ 2021-01-08.
  9. ^ Būl.* (1974). Ayyuhā al-ṭāʻin fī al-mawt. Place of publication not identified: publisher not identified. OCLC:219662049. مؤرشف من الأصل في 2021-01-08.
  10. ^ بوصلة الدم. بيروت: دار النهار،. 1977. OCLC:9628971. مؤرشف من الأصل في 2021-01-08.
  11. ^ وجه يسقط ولا يصل. بيروت: دار النهار للنشر،. 1981. OCLC:17161851. مؤرشف من الأصل في 2021-01-08.
  12. ^ Būl (1985). al-Hawāʼ al-shāghir. Bayrūt: al-Muʼassasah al-ʻArabīyah. OCLC:17109850. مؤرشف من الأصل في 2021-01-08.
  13. ^ موت نرسيس. بيروت: دار الحداثة،. 1989. OCLC:23502331. مؤرشف من الأصل في 2021-01-08.
  14. ^ أوراق الغائب. Bayrūt, Lubnān: Dār al-Jadīd. 1992. OCLC:27737044. مؤرشف من الأصل في 2021-01-08.
  15. ^ كشهر طويل من العشق: قصائد. Beirut: Riad el-Rayyis. 2001. ISBN:978-9953-21-027-8. OCLC:49662348. مؤرشف من الأصل في 2021-01-08.
  16. ^ نفاد الأحوال. بيروت: دار النهار،. 2001. ISBN:978-2-84289-366-8. OCLC:49715731. مؤرشف من الأصل في 2021-01-08.
  17. ^ منديل عطيل: نصوص. Beirut: رياض الريس للكتب والنشر،. 2002. ISBN:978-9953-21-098-8. OCLC:51826037. مؤرشف من الأصل في 2021-01-08.
  18. ^ عندما كانت الأرض صلبة: نصوص. Beirut: Riad el-Rayyis. 2002. ISBN:978-9953-21-097-1. OCLC:50798471. مؤرشف من الأصل في 2021-01-08.
  19. ^ أدونيس (2003). أدونيس يستبيح بيروت. Beirut: رياض الريس للكتب والنشر،. OCLC:58483508. مؤرشف من الأصل في 2021-01-08. {{استشهاد بكتاب}}: الوسيط |author1= مفقود (مساعدة)
  20. ^ بلا اثر يذكر. بيروت: دار النهضة العربية للطباعة والنشر،. 2009. ISBN:978-9953-537-43-6. OCLC:329012665. مؤرشف من الأصل في 2021-01-08.
  21. ^ Mītah tidhkāriyah: kitābāt qiṣaṣiyah wa-masraḥiyah. بيروت: دار النضال،. 1984. OCLC:18004439. مؤرشف من الأصل في 2021-01-08.
  22. ^ الزائر: مسرحية. بيروت: رياض الريس للكتب و النشر،. 2004. ISBN:978-9953-21-185-5. OCLC:60381269. مؤرشف من الأصل في 2021-01-08.
  23. ^ علامات من الثقافة المغربية الحديثة. بيروت: المؤسسة العربية للدراسات والنشر،. 1979. OCLC:17144453. مؤرشف من الأصل في 2021-01-08.
  24. ^ المسرح العربي الحديث، ٦٧٩١-٩٨٩١. London: رياض الريس،. 1989. ISBN:978-1-85513-060-9. OCLC:38958687. مؤرشف من الأصل في 2021-01-08.
  25. ^ "كتاب الشعر الفرنسي الحديث". www.abjjad.com. مؤرشف من الأصل في 2021-01-08. اطلع عليه بتاريخ 2021-01-08.
  26. ^ "مختارات من الشعر العالمي". www.goodreads.com. مؤرشف من الأصل في 2023-03-14. اطلع عليه بتاريخ 2021-01-08.
  27. ^ "في انتظار جودو لبيكت ــ الرحلة الجانبية لفالسر". www.goodreads.com. مؤرشف من الأصل في 2023-03-14. اطلع عليه بتاريخ 2021-01-08.