بطولة أمم أوروبا

بطولة المنتخبات الاوروبية لكرة القدم

بطولة أمم أوروبا (بالإنجليزية: UEFA European Football Championship)‏ والتي يشار إليها عادة باسم بطولة كرة القدم الأوروبية (بالإنجليزية: UEFA Euro)‏ أو ببساطة يورو (بالإنجليزية: Euro)‏،[1] هي مسابقة كرة القدم الرئيسية التي تتنافس عليها الفرق الوطنية للرجال أعضاء الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، والتي تحدد البطل القاري في أوروبا. تقام المسابقة كل أربع سنوات منذ نسخة 1960، باستثناء نسخة 2020 ، عندما تم تأجيلها حتى عام2021 بسبب جائحة فيروس كورونا في أوروبا. كان من المقرر أن يكون في العام الزوجي بين بطولات كأس العالم، وكان يُطلق عليها في الأصل كأس الأمم الأوروبية وتغير إلى الاسم الحالي في عام 1968.

بطولة أمم أوروبا
Coupe Henri Delaunay 2017.jpg
كأس هنري ديلوناي الذي يتسلمه المنتخب البطل

معلومات عامة
الرياضة كرة القدم
انطلقت 1960
المنظم الاتحاد الأوروبي لكرة القدم
عدد النسخ 16 نسخة
التواتر كل 4 سنوات
عدد المشاركين 24 في النهائيات
55 في التصفيات
وضع المشاركين محترفون
الموقع الرسمي الموقع الرسمي
قائمة الفائزين
آخر بطل  إيطاليا (اللقب الثاني)
الأكثر تتويجا  ألمانيا
 إسبانيا
(3 ألقاب لكل منهما)
التسلسل الزمني للمنافسة
الدورة الحالية:
بطولة أمم أوروبا 2020

قبل دخول البطولة، تتنافس جميع الفرق في التصفيات المؤهلة بخلاف الدول المضيفة التي تتأهل تلقائيًا. حتى عام 2016، كان بإمكان الفائزين بالبطولة التنافس في كأس القارات التالية، لكنهم لم يعودوا ملزمين بذلك لعد إلغاء البطولة.

فازت عشرة منتخبات وطنية في البطولات الأوروبية الستة عشر: فازت كل من ألمانيا وإسبانيا بثلاثة ألقاب، وفازت إيطاليا وفرنسا بلقبين، وفاز الاتحاد السوفيتي، تشيكوسلوفاكيا، هولندا، الدنمارك، اليونان والبرتغال بلقب واحد لكل منهما. حتى الآن، إسبانيا هي الفريق الوحيد في التاريخ الذي فاز بألقاب متتالية، وذلك في عامي 2008 و 2012. وهي ثاني أكثر بطولات كرة القدم مشاهدة في العالم بعد كأس العالم. شاهد نهائي يورو 2012 جمهور عالمي بلغ حوالي 300 مليون شخص.

آخر بطولة، أقيمت في جميع أنحاء أوروبا في عام 2021 (مؤجلة من عام 2020 بسبب جائحة فيروس كورونا في أوروبا)، فازت بها إيطاليا، التي رفعت لقبها الثاني بعد فوزها على إنجلترا في النهائي على ملعب ويمبلي في لندن بركلات الترجيح.

التاريخعدل

لقطة من نهائي بطولة أمم أوروبا 1968 (فوق). كابتن إيطاليا جاشينتو فاكيتي يرفع كأس بطولة أمم أوروبا 1968 (أسفل).

تم اقتراح فكرة إقامة بطولة كرة قدم أوروبية لأول مرة من قبل الأمين العام للاتحاد الفرنسي لكرة القدم هنري ديلوناي في عام 1927، ولكن لم تبدأ البطولة حتى عام 1958، بعد ثلاث سنوات من وفاة ديلوناي.[2] تكريما له، تم تسمية كأس البطولة الممنوحة للأبطال باسمه.[3] بطولة 1960، التي أقيمت في فرنسا ضمت أربعة منتخبات تتنافس في النهائيات من أصل 17 منتخباً دخلت التصفيات.[4] وتحصل عليها الاتحاد السوفياتي بفوزه على يوغوسلافيا 2–1 في نهائي متوتر في باريس.[5] انسحبت إسبانيا من مباراة التصفيات ضد الاتحاد السوفياتي بسبب احتجاجين سياسيين.[6] من بين الفرق الـ 17 التي دخلت التصفيات، كان الغائبون البارزون هم إنجلترا، هولندا، ألمانيا الغربية وإيطاليا.[7]

بطولة التالية عقدت في إسبانيا في عام 1964، والتي شهدت زيادة في عدد المشاركات في التصفيات المؤهلة، حيث دخل 29 مشاركًا؛[8] كانت ألمانيا الغربية غائبة بشكل ملحوظ مرة أخرى وانسحبت اليونان بعد تعادلها مع ألبانيا، التي كانوا لا يزالون في حالة حرب معها.[9] فازت إسبانيا المضيف على حامل اللقب الاتحاد السوفياتي، 2–1 في ملعب سانتياغو برنابيو في مدريد.[10]

بقي شكل البطولة على حاله بالنسبة لبطولة 1968، التي استضافتها وفازت بها إيطاليا.[11][12] للمرة الأولى حُسمت المباراة عن طريق تقليب العملة المعدنية (نصف النهائي إيطاليا ضد الاتحاد السوفيتي)[13] في النهائي إضطر الفريقان إلى الإعادة، بعد أن انتهت المباراة ضد يوغوسلافيا 1–1،[14] فازت إيطاليا في الإعادة 2–0.[15] دخلت المزيد من الفرق هذه البطولة (31 منتخب)، مما يدل على ازدياد شعبيتها.[16]

استضافت بلجيكا بطولة 1972، التي فازت بها ألمانيا الغربية بفوزها على الاتحاد السوفياتي 3–0 في المباراة النهائية، بأهداف غيرد مولر (هدفين) وهربرت فيمر في ملعب هيسل في بروكسل.[17] ستوفر هذه البطولة لمحة عن الإستحقاقات القادمة، حيث احتوى الجانب الألماني على العديد من اللاعبين الرئيسيين في بطولة كأس العالم 1974 التي فازوا بها.[18][19]

كانت بطولة 1976 في يوغوسلافيا الأخيرة التي شاركت فيها أربعة فرق فقط في البطولة النهائية، والأخيرة التي كان على المضيفين التأهل فيها. فازت تشيكوسلوفاكيا على ألمانيا الغربية بركلات الترجيح التي أدخلت حديثًا. بعد سبع تسديدات ناجحة، فشل أولي هونيس، وترك التشيكوسلوفاكي أنتونين بانينكا فرصة للتسجيل والفوز بالبطولة. تسديدة متكسرة "بانينكا[20] وصفها الاتحاد الأوروبي لكرة القدم بأنها "ربما كانت أشهر ركلة جزاء على الإطلاق" ضمنت الفوز حيث فازت تشيكوسلوفاكيا 5–3 بركلات الترجيح.[21]

التوسع إلى 8 منتخباتعدل

تم توسيع المنافسة إلى ثمانية فرق في بطولة 1980، واستضافتها إيطاليا مرة أخرى. اشتملت على دور المجموعات، حيث خاض الفائزون من المجموعات المباراة النهائية، بينما لعب الوصيف في مباراة تحديد المركز الثالث.[22] فازت ألمانيا الغربية باللقب الأوروبي الثاني بفوزها على بلجيكا 2–1، بهدفين سجلهما هورست هروبيش في ملعب أولمبيكو في روما.[23] سجل هروبيش في وقت مبكر من الشوط الأول قبل أن يدرك ريني فان در يكن التعادل لبلجيكا من ركلة جزاء في الشوط الثاني. قبل دقيقتين من نهاية المباراة، سجل هروبيش هدف الفوز لألمانيا الغربية عبر ركلة ركنية من كارل-هاينتس رومنيغه.[24]

 
تشكيلة منتخب هولندا الفائز بلقب بطولة أمم أوروبا 1988 في ألمانيا الغربية.

فازت فرنسا بأول لقب رئيسي لها على أرضها في بطولة 1984،[25] حيث سجل قائدها ميشيل بلاتيني 9 أهداف في 5 مباريات فقط، بما في ذلك الهدف الافتتاحي في المباراة النهائية، حيث تغلبت على إسبانيا 2–0.[26] تم تغيير النظام أيضًا، مع انتقال أفضل فريقين في كل مجموعة إلى مرحلة نصف النهائي، بدلاً من انتقال الفائزين من كل مجموعة إلى النهائي مباشرةً. كما تم إلغاء مباراة تحديد المركز الثالث.[27]

استضافت ألمانيا الغربية بطولة 1988، لكنها خسرت 2–1 أمام هولندا منافسها التقليدي، في الدور نصف النهائي، مما أثار احتفالات قوية في هولندا.[28][29] ذهبت هولندا للفوز بالبطولة في المباراة النهائية، بفوزها على الاتحاد السوفياتي 2–0 في الملعب الأولمبي في ميونيخ،[30] وهي مباراة سجل فيها ماركو فان باستن واحدة من أكثر المباريات التي لا تنسى أهداف في تاريخ كرة القدم، تسديدة رائعة على الحارس من الجناح الأيمن.[31] أقيمت بطولة 1992 في السويد، وفازت بها الدنمارك، التي تأهلت إلى النهائيات تلقائيا لأن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم لم يسمح ليوغوسلافيا بالمشاركة لأن بعض الدول التي تشكل جمهورية يوغوسلافيا الاتحادية الاشتراكية كانت في حالة حرب مع بعضها البعض. فازت الدنمارك على هولندا حامل اللقب بركلات الترجيح في الدور نصف النهائي، ثم هزموا ألمانيا بطل العالم 2–0. كانت هذه هي البطولة الأولى التي تشارك فيها ألمانيا الموحدة وأيضًا البطولة الكبرى الأولى التي تطبع أسماء اللاعبين على ظهورهم.

التوسع إلى 16 منتخبعدل

استضافت إنجلترا يورو 1996، وهي أول بطولة تستخدم تسمية "يورو" وستشهد تضاعف عدد الفرق المشاركة إلى 16.[32] في إعادة لمباراة نصف نهائي كأس العالم 1990، خرج أصحاب الأرض بركلات الترجيح من قبل ألمانيا،[33] التي ستواصل الفوز في النهائي 2–1 ضد جمهورية التشيك (التي تشكلت حديثًا) بفضل أول هدف ذهبي من أي وقت مضى في بطولة كبرى، سجله أوليفر بيرهوف.[34][35] كان هذا أول لقب لألمانيا كدولة موحدة. كانت يورو 2000 أول بطولة تقام من قبل دولتين، في هولندا وبلجيكا. كانت فرنسا، حاملة لقب كأس العالم 1998 ومرشحة للفوز باللقب، وقد كانت في مستوى التوقعات عندما تغلبت على إيطاليا 2–1 بعد الوقت الإضافي، بعد أن عادت من التأخر 1–0 أدرك سيلفان ويلتورد التعادل في الدقيقة الأخيرة من الوقت الأصلي وسجل دافيد تريزيغيه الهدف الذهبي في الوقت الإضافي.

اليونان بطلة بطولة أمم أوروبا 2004.
إسبانيا بطلة بطولة أمم أوروبا 2012.

حدثت في يورو 2004 مفاجأة مثل بطولة 1992، اليونان، التي تأهلت فقط لكأس العالم مرة واحدة (1994) وبطولة أوروبية واحدة (1980)، هزمت البرتغال المضيفة 1–0 في النهائي (بعد أن تغلبت عليهم أيضًا في المباراة الافتتاحية) بهدف سجله أنجيلوس خاريستياس في الدقيقة 57 للفوز بالبطولة التي حصلوا على احتمالات 150-1 للفوز بها قبل أن تبدأ (كونه ثاني منتخب أوروبي على الأرجح لم يحقق أي نجاح بعد لاتفيا). في طريقهم إلى النهائي، فازوا أيضًا على فرنسا حاملة اللقب وكذلك جمهورية التشيك بواسطة هدف فضي، وهي قاعدة حلت محل الهدف الذهبي السابق في عام 2003، قبل أن تلغي نفسها بعد فترة وجيزة المسابقة.

كانت بطولة يورو 2008، التي استضافتها النمسا وسويسرا، هي المرة الثانية التي تستضيف فيها دولتان والنسخة الأولى التي تم فيها منح الكأس الجديدة.[36] بدأت في 7 يونيو وانتهت في 29 يونيو.[37] أقيمت المباراة النهائية بين ألمانيا وإسبانيا في ملعب إرنست هابل في فيينا.[38] هزمت إسبانيا ألمانيا 1–0، بهدف سجله فرناندو توريس في الدقيقة 33، مما أثار الكثير من الاحتفالات في جميع أنحاء البلاد.[39] كان هذا هو أول لقب لهم منذ بطولة 1964. كانت إسبانيا صاحبة أعلى عدد من الأهداف برصيد 12 هدفًا، وأنهى ديفيد فيا قائمة الهدافين بأربعة أهداف. حصل تشافي هيرنانديز على جائزة أفضل لاعب في البطولة، وتم اختيار تسعة لاعبين إسبان لفريق البطولة.

استضافت بولندا وأوكرانيا بطولة يورو 2012 بشكل مشترك.[40] هزمت إسبانيا غريمتها إيطاليا 4–0 في المباراة النهائية، وبذلك أصبحت أول دولة تدافع عن لقب بطولة أمم أوروبا والدولة الثانية بعد الأرجنتين التي تفوز بثلاث بطولات دولية كبرى على التوالي (بطولة أمم أوروبا 2008، كأس العالم 2010 وبطولة أمم أوروبا 2012). بتسجيله الهدف الثالث للنهائي، أصبح فرناندو توريس أول لاعب يسجل في نهائيين من بطولة أمم أوروبا. كان متساويًا في صدارة هدافي البطولة برصيد ثلاثة أهداف في المجموع، جنبًا إلى جنب مع ماريو بالوتيلي، ألان دزاغويف، ماريو جوميز، ماريو ماندجوكيتش وكريستيانو رونالدو، على الرغم من استخدامه كلاعب بديل فقط. كانت البطولة على خلاف ذلك تميزت بأكبر عدد من الأهداف بالرأس في بطولة يورو (26 من إجمالي 76 هدفًا)؛ بما فيهم هدف ألغي في مباراة المجموعة بين إنجلترا وأوكرانيا والذي أظهرت الإعادة أنه شرعي بتجاوزه خط المرمى، مما دفع رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم وقتها جوزيف بلاتر إلى التغريد ، "تقنية خط المرمى لم تعد بديلاً بل ضرورة".[41]

التوسع إلى 24 منتخبعدل

في عام 2007، اقترح اتحاد أيرلندا الشمالية واتحاد اسكتلندا لكرة القدم توسيع البطولة، وهو ما أكدته لاحقًا اللجنة التنفيذية في الاتحاد الأوروبي لكرة القدم في سبتمبر 2008.[42][43] من بين 54 اتحادًا عضوًا في الاتحاد الأوروبي، عارضت ثلاثة اتحادات التوسيع، بما في ذلك إنجلترا وألمانيا.[44]

في 28 مايو 2010 أعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم أن فرنسا ستستضيف يورو 2016. فازت فرنسا على عروض تركيا (7–6 في التصويت في الجولة الثانية) وإيطاليا، التي حصلت على أقل عدد من الأصوات في جولة التصويت الأولى.[45] كان يورو 2016 أول نسخة يشارك فيه 24 منتخب في النهائيات.[46] كانت هذه هي المرة الثالثة التي تستضيف فيها فرنسا المسابقة.

 
الرئيس الإيطالي سيرجيو ماتاريلا يتوسط لاعبي والطاقم الفني لمنتخب إيطاليا الفائزين بلقب بطولة أمم أوروبا 2020، جورجيو كيلليني يحمل كأس البطولة.

البرتغال، التي تأهلت لمرحلة خروج المغلوب على الرغم من احتلالها المركز الثالث في مجموعتها، واصلت للفوز بالبطولة بفوزها على الفريق المضيف والمرشح فرنسا 1–0 في المباراة النهائية، بفضل هدف من إيدر في الدقيقة 109 قبل ذلك خرج كريستيانو رونالدو المهاجم البرتغالي المشهور عالميا، من المباراة بسبب الإصابة في الدقيقة 25. كانت هذه هي المرة الأولى التي تفوز فيها البرتغال ببطولة كبرى.

بالنسبة لبطولة يورو 2020، تم اقتراح ثلاثة عروض، بما في ذلك عرض من تركيا،[47] وعرض مشترك من جمهورية أيرلندا، اسكتلندا وويلز،[48] وعرض مشترك من جورجيا وأذربيجان.[49] في ديسمبر 2012، أعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم أن بطولة يورو 2020 ستلعب في عدة مدن في بلدان مختلفة في جميع أنحاء أوروبا، مع لعب الدور نصف النهائي والمباراة النهائية في لندن.[50][51] تم اختيار الملاعب والإعلان عنها من قبل الاتحاد الأوروبي في 19 سبتمبر 2014.[52] ومع ذلك، تمت إزالة بروكسل كمدينة مضيفة في 7 ديسمبر 2017 بسبب التأخير في بناء ملعب اليورو.[53] في 17 مارس 2020، أعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم أن يورو 2020 سيتأخر لمدة عام بسبب جائحة فيروس كورونا في أوروبا، واقترح عقده في الفترة من 11 يونيو إلى 11 يوليو 2021. تم تأجيل المسابقة من أجل تقليل الضغط على الخدمات العامة في البلدان المتضررة وتوفير مساحة في التقويم لاستكمال البطولات المحلية التي تم تعليقها.[54] قبل نهائيات بطولة أمم أوروبا 2020، تم استبعاد دبلن أيضًا كواحدة من المدن المضيفة بسبب عدم قدرتها على ضمان وصول المتفرجين إلى الملعب، بينما تم استبدال بلباو بإشبيلية لنفس السبب.[55][56]

الكأس والميدالياتعدل

الكأسعدل

 
كأس بطولة أمم أوروبا الحالية معروضة في لندن سنة 2021.
 
لاعبوا إسبانيا يمسكون كأس هنري ديلوناي ويرتدون الميداليات الذهبية بعد فوزهم في يورو 2012

كأس هنري ديلوناي (بالإنجليزية: Henri Delaunay Trophy)‏ هو كأس بطولة أمم أوروبا والذي يُمنح للفائز بالبطولة الأوروبية. سميت الجائزة باسم هنري ديلوناي تكريماً لأول أمين عام في تاريخ الاتحاد الأوروبي لكرة القدم. وهو نفسه الذي اقترح فكرة إنشاء بطولة كرة قدم تجمع بين مختلف المنتخبات الأوروبية، لكنه توفي في عام 1955، أي قبل البطولة الأولى بخمس سنوات (كأس أمم أوروبا 1960).

خلفه ابنه بيير ديلوناي في منصب الأمين العام للاتحاد الأوروبي لكرة القدم،[57][58] وأخذ على عاتقه مسؤولية إكمال ما بدأ به والده.[59] وقد تحقق له مراده عندما تم إنشاء أول بطولة أوروبية للمنتخبات في عام 1958، وكانت تقول على طريقة مبارتين في الذهاب والإياب. تطورت الفكرة لتصبح أكثر تنافساً، فأقيمت أول نسخة من نسخ بطولات أمم أوروبا في فرنسا وكان ذلك في عام 1960، حيث استطاع منتخب الاتحاد السوفيتي لكرة القدم التغلب على منتخب يوغوسلافيا لكرة القدم بنتيجة 2–1 بعد اللجوء للأشواط الإضافية.

تم منح الكأس للفريق المتوج (منتخب الاتحاد السوفيتي) ليحتفظ به لمدة أربع سنوات، حتى موعد البطولة التالية. ومنذ ذلك الوقت جرت العادة أن يحتفظ الفريق المتوج بالكأس لمدة أربعة سنوات.[60] يحمل الكأس في واجهته 3 عبارات مختلفة؛ كأس أوروبا (بالفرنسية: Coupe d'Europe)‏ وكأس هنري ديلوناي (بالفرنسية: Coupe Henri Delaunay)‏ وبطل أوروبا (بالفرنسية: Championnat d'Europe)‏ بينما في الجهة الخلفية يظهر هنالك رسم لصبي مشعوذ.

في نسخة بطولة أمم أوروبا 2008، تم إعادة تصميم كأس البطولة، لتأخذ حجماً أكبر مما كانت عليه في السابق، حيث طغت التصاميم الجديدة لبعض الكؤؤس (مثل كأس دوري أبطال أوروبا) على تصميم القديم للكأس. بلغ وزن الكأس الجديد المصنوع من الفضة الإسترليني ما يقارب 8 كيلوغرامات (18 رطلاً) ويبلغ طوله 60 سنتيمتراً (24 بوصة)، فأصبحت الكأس الجديدة تزن أكثر من الكأس القديمة بحوالي 2 كيلوغرام (4.4 رطلاً) ويزيد طولها عن الكأس القديمة بما يقارب 18 سنتيمتراً (7.1 بوصة).

تمت إزالة القاعدة الرخامية القديمة والتي كانت تعمل كقاعدة للكأس، وتم استبدالها يقاعدة جديدة أوسع وفضية اللون لجعلها مستقرة. أسماء البلدان الفائزة في اللقب والتي ظهرت على شكل صور ملصقة على القاعدة، أصبحت الآن محفورة على ظهر الكأس،[61] تحت عبارة كأس هنري ديلوناي (بالإنجليزية: Henri Delaunay Trophy)‏؛ والتي تم استبدل الكتابة الفرنسية، بالكتابة الإنجليزية. من الغريب أن منتخب ألمانيا الغربية التي فاز باللقب في نسختي 1972 و1980، تم كتابته بـ ألمانيا بدلاً من ألمانيا الغربية. ومنذ في نسخة بطولة أمم أوروبا 2016 تم إرجاع الصبي المشعوذ على ظهر الكأس من خلف.

الميدالياتعدل

تُمْنَح الميدالية الذهبية للاعبي ومدربي المنتخب الفائز باللقب، بينما تُمْنَح الميدالية الفضية للاعبي ومدربي المنتخب الوصيف. كل منتخب يصل وينافس في دور نصف النهائي، يحصل على لوحة مخصصة تذكارية تقديرية في آخر البطولة.

على الرغم من إلغاء مباراة المركز الثالث بدءاً من بطولة أمم أوروبا 1984، إلا أن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم قد أقر في بطولة أمم أوروبا 2008 بمنح الميدالية البرونزية للاعبي المنتخبات التي خسرت مبارياتها في دور نصف النهائي من تلك البطولة (تركيا وروسيا).[62]

تكرر نفس الأمر في البطولة التي تلتها بطولة أمم أوروبا 2012، حصلت كل من ألمانيا والبرتغال على الميدالية البرونزية.[63] ومع ذلك، قرر الاتحاد الأوروبي لكرة القدم أن خسارة مباراة الدور نصف النهائي لا تستوجب حصول الفريق الخاسر على الميدالية البرونزية، وتم تطبيق هذا الأمر بدءاً من بطولة أمم أوروبا 2016.[64]

يذكر أنه سبق وأن منح الاتحاد الأوروبي لكرة القدم للفائز مباراة تحديد المركز الثالث، وكان منتخب تشيكوسلوفاكيا آخر المتوجين بالميدالية، حيث فاز بالمركز الثالث بعدما تغلب على منتخب إيطاليا المستضيف في بطولة أمم أوروبا 1980.[65]

نظام البطولةعدل

عدد المنتخبات المشاركةعدل

يوضح هذا الجدول عدد المنتخبات المشاركة في كل النسخة، سوء في التصفيات التأهيلية (المشاركون في التصفيات) أو في المنافسات النهائية للبطولة (المرحلة النهائية). كذلك يوضح الجدول عدد الدول المتأهلة بصفتها البلد المستضيف (تأهل تلقائيً)، وعدد الدول التي شاركت في التصفيات المؤهلة (التأهل بالتصفيات).

أخيراً، يعطي الجدول فكرة عن عدد الدول التي شاركت في التصفيات آنذاك وكم بلد منهم لم يشارك في التصفيات ( مجموع الدول المسجلة في اليويفا). وعدد الدول شارك في المؤهلات (المشاركون).

النسخة  
1960
 
1964
 
1968
 
1972
 
1976
 
1980
 
1984
 
1988
 
1992
 
1996
 
 
2000
 
2004
 
 
2008
 
 
2012
 
2016
 
2020
 
2024
المنافسات النهائية للبطولة 4 4 4 4 4 8 8 8 8 16 16 16 16 16 24 24 24
طريقة التأهل تلقائي 0 0 0 0 0 1 1 1 1 1 2 1 2 2 1 0 1
بالتصفيات 4 4 4 4 4 7 7 7 7 15 14 15 14 14 23 24 23
المشاركون في التصفيات 17 29 31 32 32 31 32 32 33 47 49 50 50 51 53 55
مجموع الدول المسجلة في اليويفا 17 29 31 32 32 32 33 33 34 48 51 51 52 53 54 55

البطولةعدل

 
تشكيلة إسبانيا الفائزة ببطولة يورو 2012 أمام إيطاليا.
من اليمين إلى اليسار وقوفا: جيرارد بيكي، سيرجيو بوسكيتس، سيرخيو راموس، تشابي ألونسو، ألفارو أربيلوا، إيكر كاسياس.
من اليمين إلى اليسار إنحناء: جوردي ألبا، سيسك فابريغاس، تشافي هيرنانديز، أندريس إنييستا، دافيد سيلفا.

قبل عام 1980، تأهلت أربعة منتخبات فقط للبطولة النهائية. من عام 1980، توسعت البطولة لتشمل ثمانية منتخبات. في عام 1996 توسعت البطولة لتشمل 16 منتخب، حيث كان من الأسهل على الدول الأوروبية التأهل إلى كأس العالم بدلاً من البطولة القارية الخاصة بهم؛ 14 من أصل 24 فريقًا في نهائيات كأس العالم 1982، 1986 و1990 كانت أوروبية، في حين أن نهائيات بطولة أمم أوروبا لا تزال تضم ثمانية منتخبات فقط.

في عام 2007، كان هناك الكثير من النقاش حول توسيع البطولة لتشمل 24 فريقًا، بفكرة اسكتلندا وجمهورية أيرلندا، بسبب زيادة عدد اتحادات كرة القدم في أوروبا بعد تفكك تشيكوسلوفاكيا، يوغوسلافيا والاتحاد السوفيتي وإنضمام كل من إسرائيل وكازاخستان. أفادت التقارير أن الرئيس الجديد للاتحاد الأوروبي لكرة القدم ميشيل بلاتيني يؤيد التوسع الذي أثبت افتراضًا دقيقًا. بينما في 17 أبريل 2007، قررت اللجنة التنفيذية للاتحاد الأوروبي لكرة القدم رسميًا عدم التوسيع في يورو 2012، أشار بلاتيني في يونيو 2008 إلى أن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم سيزيد المشاركة من 16 إلى 24 فريقًا في البطولات المستقبلية، بدءًا من يورو 2016.[66] في 25 سبتمبر، أعلن فرانز بكنباور أنه تم التوصل إلى اتفاق، وسيتم الإعلان رسميًا عن التوسع في 24 فريقًا في اليوم التالي.[67]

يتم اختيار الفرق المتنافسة من خلال سلسلة من المباريات التأهيلية: في 1960 و1964 من خلال المباريات الفاصلة على أرض الوطن وخارجها؛ من عام 1968 من خلال مزيج من المجموعات المؤهلة والمباريات الفاصلة. تم اختيار البلد المضيف من بين المتأهلين الأربعة للتصفيات النهائية بعد أن تم تحديدهم من خلال التصفيات. منذ توسع البطولة النهائية ابتداءً من 1980، تم اختيار الدولة المضيفة أو الدول مسبقًا وتتأهل تلقائيًا.

التصفياتعدل

للتأهل، يجب أن ينتهي الفريق في أحد المراكز المؤهلة أو يفوز بمباراة فاصلة. بعد ذلك، ينتقل الفريق إلى النهائيات في البلد المضيف، على الرغم من أن المضيفين يتأهلون للبطولة تلقائيًا. تبدأ مرحلة التصفيات في الخريف بعد كأس العالم قبل عامين تقريبًا من النهائيات. يتم تحديد مجموعات التأهيل من قبل لجنة الاتحاد الأوروبي لكرة القدم باستخدام القرعة. تشمل الفرق المصنفة الأبطال الحائزين على اللقب والفرق الأخرى بناءً على أدائهم في التصفيات السابقة في كأس العالم والتصفيات النهائية لبطولة أوروبا. للحصول على عرض دقيق لقدرات الفرق، يتم عمل تصنيف. يتم حساب ذلك بأخذ العدد الإجمالي للنقاط التي فاز بها فريق معين وقسمته على عدد المباريات التي تم لعبها، أي النقاط لكل مباراة. في حالة وجود فريق استضاف إحدى المسابقتين السابقتين وبالتالي تأهل تلقائيًا، فلن يتم استخدام سوى نتائج أحدث مسابقة تأهيلية. إذا كان لدى فريقين نقاط متساوية في كل مباراة، فإن اللجنة تبني مواقعها في الترتيب على:

  1. متوسط المباريات التي أجريت في آخر مسابقة تأهيلية لها.
  2. متوسط فرق الهدف.
  3. متوسط عدد الأهداف المسجلة.
  4. متوسط عدد الأهداف المسجلة خارج الأرض.
  5. سحب القرعة.
 
خريطة المنتخبات المشاركة في يورو 2020.
  منتخبات تأهلت
  منتخبات فشلت في التأهل

يتم لعب مرحلة التصفيات في شكل جماعي، ويتم تحديد تكوين المجموعات من خلال سحب فرق من أوعية محددة مسبقًا. يتم السحب بعد التصفيات السابقة لكأس العالم. بالنسبة لبطولة يورو 2020، تألفت مرحلة التصفيات الجماعية من عشر مجموعات؛ خمسة من ستة فرق والباقي من خمسة فرق لكل منهما. يتم لعب كل مجموعة في شكل دورة روبن حيث تلعب الفرق بعضها البعض على أرضها وخارجها. ثم تأهل أفضل فريقين للبطولة النهائية، مع تحديد الأماكن المتبقية من خلال التصفيات اعتمادًا على ترتيبهم في دوري الأمم الأوروبية. كما هو الحال مع معظم بطولات الدوري، يتم منح النقاط على أنها ثلاث للفوز ونقطة للتعادل ولا شيء للخسارة. في حالة حصول فريق واحد أو أكثر على نقاط متساوية بعد لعب جميع المباريات، يتم استخدام المعايير التالية لتمييز الأطراف:

  1. عدد أكبر من النقاط التي يتم الحصول عليها في مباريات المجموعة التي لعبت بين الفرق المعنية.
  2. فارق أهداف متفوق من مباريات المجموعة التي لعبت بين الفرق المعنية.
  3. عدد أكبر من الأهداف المسجلة في مباريات المجموعة التي لعبت بين الفرق المعنية.
  4. عدد أكبر من الأهداف المسجلة خارج الديار في مباريات المجموعة التي لعبت بين الفرق المعنية.
  5. نتائج جميع مباريات المجموعة:
    1. فارق هدف متفوق
    2. تم تسجيل عدد أكبر من الأهداف
    3. عدد أكبر من الأهداف المسجلة خارج الديار
    4. سلوك اللعب النظيف.
  6. سحب القرعة.

البطولة النهائيةعدل

 
خريطة نتائج المنتخبات المشاركة في البطولة. فازت 10 دول ، بما في ذلك ألمانيا وألمانيا الغربية كدولة موحدة.

  البطل
  الوصيف

  النصف النهائي
  ربع النهائي

  دور الـ16
  دور المجموعات

تقدم ستة عشر فريقًا إلى نهائيات يورو 2012. كانا المضيفين المشتركين بولندا وأوكرانيا، الفائزان وأعلى فريق يحتل المركز الثاني من المجموعات التسع المؤهلة بالإضافة إلى الفائزين في أربع مباريات فاصلة بين وصيف المجموعات الأخرى. تم تقسيم هذه الفرق الستة عشر بالتساوي إلى أربع مجموعات، أ، ب، ج، د، تتكون كل مجموعة من أربعة فرق. تم تشكيل المجموعات من قبل إدارة الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، مرة أخرى باستخدام القرعة. المنتخبات المصنفة هي الدول المضيفة، حامل اللقب إذا تأهل، وتلك التي لديها أفضل النقاط في كل مباراة خلال مرحلة التأهل للبطولة والتصفيات السابقة لكأس العالم. تم تعيين المتأهلين للتصفيات النهائية الأخرى عن طريق السحب، باستخدام المعاملات كأساس.

بالنسبة لبطولة يورو 2016، فإن التوسع إلى 24 فريقًا يعني أن الفرق ستنقسم إلى ست مجموعات من أربعة منتخبات، مع الفائزين الستة بالمجموعة، وستة في المركز الثاني للمجموعة، وأربعة أفضل فرق في المركز الثالث تتقدم إلى دور الـ16 عندما تتأهل. تصبح منافسة خروج المغلوب.[68]

يتم لعب المجموعات مرة أخرى في شكل دوري، حيث يلعب الفريق مع خصومه مرة واحدة لكل منهما. يتم استخدام نفس نظام النقاط (ثلاث نقاط للفوز، نقطة واحدة للتعادل، لا نقاط للهزيمة). سيتم وضع جدول زمني لمباريات المجموعة، لكن يجب أن تنطلق آخر مباراتين في المجموعة في وقت واحد يتقدم الفائز والوصيف في كل مجموعة إلى الجولة التالية، حيث يتم استخدام نظام خروج المغلوب (يلعب الفريقان بعضهما البعض مرة واحدة، ويتقدم الفائز) ويتم استخدام هذا في جميع الجولات اللاحقة أيضًا. ويتأهل الفائزون في مباريات ربع النهائي إلى نصف النهائي، حيث يلعب الفائزون في المباراو النهائية. إذا كانت النتائج لا تزال متساوية في أي من جولات خروج المغلوب بعد وقت اللعب العادي، فسيتم استخدام الوقت الإضافي وركلات الترجيح للفصل بين الفريقين. على عكس كأس العالم، لم يعد لهذه البطولة مباراة تحديد المركز الثالث.

النتائجعدل

النهائياتعدل

النسخة السنة المضيف البطل النتيجة الوصيف المركز الثالث النتيجة[a] المركز الرابع المشاركون
1 1960   فرنسا  
الاتحاد السوفيتي
2–1 (ب.و.إ.)  
يوغوسلافيا
 
تشيكوسلوفاكيا
2–0  
فرنسا
4
2 1964   إسبانيا  
إسبانيا
2–1  
الاتحاد السوفيتي
 
المجر
3–1 (ب.و.إ.)  
الدنمارك
4
3 1968   إيطاليا  
إيطاليا
1–1 (ب.و.إ.)
2–0 (إعادة)
 
يوغوسلافيا
 
إنجلترا
2–0  
الاتحاد السوفيتي
4
4 1972   بلجيكا  
ألمانيا الغربية
3–0  
الاتحاد السوفيتي
 
بلجيكا
2–1  
المجر
4
5 1976   يوغوسلافيا  
تشيكوسلوفاكيا
2–2 (ب.و.إ.)
(5–3 ج.)
 
ألمانيا الغربية
 
هولندا
3–2 (ب.و.إ.)  
يوغوسلافيا
4
6 1980   إيطاليا  
ألمانيا الغربية
2–1  
بلجيكا
 
تشيكوسلوفاكيا
1–1
(9–8 ج.)
 
إيطاليا
8
7 1984   فرنسا  
فرنسا
2–0  
إسبانيا
  البرتغال و   الدنمارك 8
8 1988   ألمانيا الغربية  
هولندا
2–0  
الاتحاد السوفيتي
  ألمانيا الغربية و   إيطاليا 8
9 1992   السويد  
الدنمارك
2–0  
ألمانيا
  السويد و   هولندا 8
10 1996   إنجلترا  
ألمانيا
2–1 (ب.و.إ.)  
جمهورية التشيك
  إنجلترا و   فرنسا 16
11 2000   بلجيكا  هولندا  
فرنسا
2–1 (ب.و.إ.)  
إيطاليا
  البرتغال و   هولندا 16
12 2004   البرتغال  
اليونان
1–0  
البرتغال
  جمهورية التشيك و   هولندا 16
13 2008   النمسا  سويسرا  
إسبانيا
1–0  
ألمانيا
  تركيا و   روسيا 16
14 2012   بولندا  أوكرانيا  
إسبانيا
4–0  
إيطاليا
  ألمانيا و   البرتغال 16
15 2016   فرنسا  
البرتغال
1–0  
فرنسا
  ألمانيا و   ويلز 24
16 2020   أوروبا[b]  
إيطاليا
1–1
(3–2 ج.)
 
إنجلترا
  الدنمارك و   إسبانيا 24
17 2024   ألمانيا تلعب لاحقا تلعب لاحقا 24
  1. ^ ليس هناك مباراة للمركز الثالث منذ عام 1984، ترتيب المنتخبات هنا ترتيب أبجدي
  2. ^ 11 دولة: أذربيجان، الدنمارك، إنجلترا، ألمانيا، المجر، إيطاليا، هولندا، رومانيا، روسيا، إسكتلندا و‌إسبانيا.

سجل الأبطالعدل

 
خريطة الفائزين (ألمانيا: مرتين ألمانيا الغربية ومرة واحدة ألمانيا الموحدة وروسيا والاتحاد السوفيتي وجمهورية التشيك مثل تشيكوسلوفاكيا)
  ثلاث ألقاب
  لقبين
  لقب وحيد
المنتخب البطل الوصيف
  ألمانيا[n 1] 3 (1972، 1980، 1996) 3 (1976، 1992، 2008)
  إسبانيا 3 (1964، 2008، 2012) 1 (1984)
  إيطاليا 2 (1968، 2020) 2 (2000، 2012)
  فرنسا 2 (1984، 2000) 1 (2016)
  روسيا[n 2] 1 (1960) 3 (1964، 1972، 1988)
  جمهورية التشيك[n 3] 1 (1976) 1 (1996)
  البرتغال 1 (2016) 1 (2004)
  هولندا 1 (1988)
  الدنمارك 1 (1992)
  اليونان 1 (2004)
  صربيا[n 4] 2 (1960، 1968)
  بلجيكا 1 (1980)
  إنجلترا 1 (2020)
  1. ^ يتضمن نتائج تمثل   ألمانيا الغربية.
  2. ^ يتضمن نتائج تمثل   الاتحاد السوفيتي.
  3. ^ يتضمن نتائج تمثل   تشيكوسلوفاكيا.
  4. ^ يتضمن نتائج تمثل   يوغوسلافيا.

إحصائيات عامةعدل

نسخة البطولة المدن المستضيفة الملاعب المستضيفة المنتخبات المشاركة المواجهات عدد الأهداف هداف البطولة معدل الأهداف الحضور الجماهيري معدل الحضور
  1960 2 2 4 4 17 2 4.25 78.958 19.740
  1964 2 2 4 4 13 2 3.25 156.253 39.063
  1968 3 3 4 5 7 2 1.25 260.916 52.183
  1972 3 4 4 4 10 4 2.25 121.880 30.470
  1976 2 2 4 4 19 4 4.75 106.087 26.522
  1980 4 4 8 14 27 3 1.93 345.463 24.676
  1984 7 7 8 15 41 9 2.73 599.669 39.978
  1988 8 8 8 15 34 5 2.27 849.844 56.656
  1992 4 4 8 15 32 3 2.13 430.111 28.674
  1996 8 8 16 31 64 5 2.06 1.275.857 41.157
   2000 8 8 16 31 85 5 2.74 1.122.833 36.220
  2004 8 10 16 31 77 5 2.48 1.156.473 37.306
   2008 8 8 16 31 77 4 2.48 1.140.902 36.803
   2012 8 8 16 31 76 3 2.45 1.440.896 46.481
  2016 10 10 24 51 108 6 2.12 2.427.303 47.594
  2020 11 11 24 51 142 5 2.78 1٬099٬278 21٬554
المجموع[a] 96[a] 98[a] 180[a] 337 829 2.4 12.612.723 37.426
  1. أ ب ت ث المجموع يشمل مجموع الأرقام مع العلم بوجود تكرار في المدن للدولة التي استضافت أكثر من مرة وبالنسبة للفرق التي شاركت أكثر من مرة وهكذا

الجوائزعدل

جوائز اللاعبينعدل

يوجد حاليًا خمس جوائز تُمنح بعد كل بطولة، وجائزة واحدة خلال البطولة.[69]

جوائز يورو 2020عدل

تم منح جائزة أفضل لاعب في البطولة إلى الإيطالي جانلويجي دوناروما، أول حارس مرمى يفوز بالجائزة، والذي تم اختياره من قبل المراقبين الفنيين في الاتحاد الأوروبي لكرة القدم.[70]

جائزة أفضل لاعب شاب في البطولة، مفتوحة للاعبين المولودين في أو بعد 1 يناير 1998، تم منحها إلى الإسباني بيدري ، كما تم اختياره من قبل المراقبين الفنيين في الاتحاد الأوروبي لكرة القدم.[71]

  • أفضل لاعب شاب:   بيدري – 25 نوفمبر 2002 (العمر 18 سنة).

تم منح جائزة أليباي لأفضل هداف إلى البرتغالي كريستيانو رونالدو، الذي سجل خمسة أهداف، سجل تمريرة حاسمة واحدة ولعب 360 دقيقة.[72] تم تحديد الترتيب باستخدام المعايير التالية: الأهداف، التمريرات الحاسمة، أقل عدد من دقائق اللعب، الأهداف في التصفيات.[73]

فريق البطولة

حارس المرمى

المدافعون

لاعبو الوسط

المهاجمون

الجوائز الماليةعدل

أعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم أن مجموع الجوائز المالية المقدمة في بطولة أمم أوروبا 2020، قد ارتفع عن نسخة 2016،[74] والتي أقيمت في المقامة في فرنسا بزيادة بلغت 16.5%.[75] حيث ارتفع إجمالي قيمة الجوائز المالية المقدمة إلى المنتخبات المشاركة في البطولة، مع مكافئات الفوز بالبطولة حوالي 49 مليون يورو. فبلغت جوائز هذه البطولة 317 مليون مليون يورو من غير إضافة الجوائز الخاصة بنتائج دور المجموعات (الفوز والتعادل)، مع عدم احتساب قيمة التأمين المضافة وحصة الأندية نظير مشاركة لاعبيها مع منتخبات بلادهم، بينما بلغ إجمالي قيمة الجوائز المالية في نسخة 2016 ما يقارب 268 مليون يورو.[74]

فقد رصد الاتحاد الأوروبي لكرة القدم مكافئة بلغت 10 مليون يورو للمنتخب الفائز بلقب البطولة، بينما سيحصل الفائز بالمركز الثاني على جائزة مالية وقدرها 7 مليون يورو، في حين سيحصل المنتخبات اللذان تأهلا لدور نصف النهائي على جائزة مالية قدرها 5 مليون يورو.[75] حيث قام الاتحاد الاتحاد الأوروبي لكرة القدم بزيادة جوائز أصحاب المراكز الأربعة.[75] ففي بطولة 2016، حصل المنتخب الفائز بلقب البطولة على مكافئة بلغت 7 مليون يورو، بينما حصل الفائز بالمركز الثاني على جائزة مالية قدرها 5 مليون يورو، في حين حصلت المنتخبان اللذان تأهلا لدور نصف النهائي على جائزة مالية قدرها 4 مليون يورو.[74]

وقد أوضح الاتحاد الأوروبي لكرة القدم أن المنتخبات التي ستبلغ دور ربع النهائي ستحصل على جائزة مالية قدرها 3.25 مليون يورو، بينما ستحصل المنتخبات التي ستبلغ الدور الستة عشر على جائزة مالية قدرها 2 مليون يورو)، بينما سيحصل كل منتخب يخرج من الدور الأول للبطولة على مبلغ وقدره 9.25 مليون يورو.[75] حيث قام الاتحاد الاتحاد الأوروبي لكرة القدم بزيادة جوائز المنتخبات التي بلغت دور ربع النهائي من 2.5 مليون إلى 3.25 مليون يورو، والمنتخبات الواصلة لدور الستة عشر من 1.5 مليون إلى 2 مليون يورو، بينما ستحصل جميع المنتخبات التي تأهلت ستحصل على 9.25 مليون يورو، حيث كانت 8 مليون يورو نسخة 2016.[74] كذلك ستشهد البطولة زيادة في الجائز المالية المقدمة في حال الفوز والتعادل في دور المجوعات، حيث سيحصل الفريق على 1.5 مليون يورو بدلاً عن 1 مليون يورو بعد أي فور في دور المجموعات، بينما سيحصل الفريق المتعادل على 750 ألف يورو، بدلاً من 500 ألف يورو كما كانت تقدم في نسخة 2016.[74]

الملاعبعدل

شهدت بطولات أمم أوروبا السابقة تفاوتاً ملحوظاً في عدد الملاعب المستخدمة في كل بطولة، فخلال الفترة من كأس أمم أوروبا 1960 إلى بطولة أمم أوروبا 1976 كان معدل الملاعب المستخدمة ما بين 3 إلى 4 ملاعب، بل إن كأس أمم أوروبا 1964 قد شهد استخدام ملعبين فقط. ويعلل ذلك لقلة عدد المباريات في النسخ الأولى من البطولة (4 مباريات)، جراء قلة عدد المنتخبات المشاركة فيها (4 منتخبات). لكن بعد زيادة عدد المنتخبات المشاركة إلى 8 بدءاً من بطولة أمم أوروبا 1980، ازداد عدد الملاعب المستخدمة لتصبح 8 ملاعب بعدما زادت عدد المباريات إلى 15 مباراة. في بطولة أمم أوروبا 1996 قرر الاتحاد الأوروبي لكرة القدم زيادة عدد المنتخبات مرة أخرى لتصبح 16 منتخباً، مما يعني زيادة عدد المباريات 31 مباراة، ومنذ تلك البطولة ولغاية بطولة أمم أوروبا 2016، أصبح عدد الملاعب المستخدمة 8 ملاعب.

 
الرئيس الإيطالي سيرجيو ماتاريلا في ملعب ويمبلي أثناء نهائي بطولة أمم أوروبا 2020.

منذ بطولة أمم أوروبا 2020 والتي أقيمت في 11 دولة أورربية، تم زيادة عدد المنتخبات المشاركة لتصبح 24 منتخباً للمرة الأولى في تاريخ البطولة، زيادة عدد الملاعب لتصبح 11 ملعباً في 11 مدينة أوروبية من أجل احتضان 51 مباراة في مختلف مراحل البطولة. في النسخة الأولى من بطولات أمم أوروبا، والتي لعبت في فرنسا، تم اختيار كل من ملعب فيلودروم وملعب بارك دي برينس لاحتضان منافسات البطولة، ثم لعب نهائي كأس أمم أوروبا 1960 في بارك دي برينس وأمام 17 ألف متفرج،[76] بملعب بارك دي برينس في العاصمة الفرنسية باريس، وهو أقل نهائي حضوراً في تاريخ نهائيات بطولة أمم أوروبا.[77]

استضافت إسبانيا منافسات كأس أمم أوروبا 1964، ولعبت مباريات البطولة على ملعبين فقط ملعب سانتياغو برنابيو والكامب نو مثلما كان الحال في كأس أمم أوروبا 1960، ثم تم اختيار ملعب سانتياغو برنابيو في العاصمة الإسبانية مدريد ليستضيف نهائي كأس أمم أوروبا 1964، بحضور ما يقارب 79 ألف متفرج،[78] ويصبح بذلك أكثر النهائيات التي شهد حضوراً جماهيرياً.[79] في بطولة أمم أوروبا 1968 التس استاصفتها إيطاليا قررت اللجنة المنظمة آنذاك اختيار 3 ملاعب مختلفة، فتم اختيار كل من ملعب أرتيميو فرانكي في فلورنسا وملعب أولمبيكو في روما وملعب سان باولو في نابولي لاستضافة منافسات البطولة، بينما لعب نهائي بطولة أمم أوروبا 1968 في العاصمة روما على ملعب أولمبيكو، حيث شهدت المواجة حضور ما يقارب 69 في النهائي الثاني،[80] حيث انتهى اللقاء الأول بالتعادل الإيجابي مما استلزم إعادة النهائي مرة أخرى.

الجماهيرعدل

الحضورعدل

 
جماهير كرواتيا في ملعب د. ماغالهايس بيسوا في البرتغال أثناء يورو 2004

شهدت بطولات أمم أوروبا تفاوتاً كبيراً في الحضور الجماهيري، فأوائل البطولات لم يكن لها نصيب من الحضور الجماهيري مما هو عليه الآن. لعدة أسباب؛ منها ضعف المشاركة في أوائل البطولات حين اقتصرت المشاركة على 4 منتخبات فقط، قلة عدد المباريات، التأثر الكبير بالظروف السياسية آنذاك (حين رفضت إسبانيا أن تسافر إلى الاتحاد السوفيتي لتلعب معه ولذا تم شطبها من البطولة في 1960[81][82] بالإضافة إلى مدة السفر الطويلة وغلاء التكاليف منعت الجماهير من حضور تلك الدورة والدورات التي تلتها.[83] فبطولة أمم أوروبا الأولى في 1960، شهدت أقل حضور جماهيري في تاريخ البطولة، حيث بلغ الحضور الجماهيري ما يقارب 78.958 متفرج، بمعدل بلغ 19.740 متفرج فقط، وهو الأقل طوال تاريخ البطولة.[84]

على النقيض تماماً إذا ما قورنت هذه الأرقام بالأرقام التي شهدتها بطولة أمم أوروبا 2016، حين بلغ الحضور الجماهيري ما يقارب 2.427.303 متفرج،[85] بمعدل بلغ 47.594 متفرج وهو ثاني أكبر معدل للحضور الجماهيري بعد بطولة أمم أوروبا 1988 حين بلغ معدل الحضور الجماهيري ما يقارب 56.656 متفرج.[76] يذكر أن بطولة كأس أمم أوروبا 1964 قد سبق وأن شهرت رقمين غريبين، فشهدت إحدى مبارياتها أقل حضور جماهيري في تاريخ البطولة، حيث بلغ الحضور 3.869 فقط في المباراة التي أقيمت في ملعب الكامب نو بين منتخب الدنمارك ومنتخب المجر.[77]

حدث النقيض تماماً في نفس البطولة حين بلغ الحضور الجماهيري في نهائي يورو 1964 بملعب سانتياغو بيرنابيو ما يقارب 79.115 ألف متفرج، وهو أعلى حضور لمباراة واحدة في تاربخ البطولج على الإطلاق.[86]

الشغبعدل

شغب كرة القدم أو كما يعرف كذلك بـ الهوليغانز (بالإنجليزية: Football hooliganism)‏[78] هو مصطلح يُسْتِخدَم لوصف سلوك غير منضبط أو عنيف أو مدمر يرتكبه الجمهور في أحداث رياضة كرة القدم.[79][87] تاريخياً، لا أحد يعرف متى نشأت ظاهرة الشغب، أو إلى متى ترجع هذه الظاهرة في الزمن، لكن أول حالات الشغب المعروفة في رياضة كرة القدم الحديثة، حدث خلال ثمانينيات القرن التاسع عشر بإنجلترا، في فترة كان أنصار الفريق يتعمدون تخويف المشجعين والحكام واللاعبين كذلك. ففي عام 1885، فاز نادي بريستون نورث إيند على نادي أستون فيلا بنتيجة ثقيلة قوامها 5-0 في مباراة ودية.[88] بعد المباراة تعرض أعضاء الفريقين لهجوم بالعصي واللكم والركل والبصق بالإضافة إلى الرشق بالحجارة. في السنة التي تلتها، تعرض مشجعو نادي بريستون نورث إيند لمشجعي نادي كوينز بارك في محطة للسكك الحديدية، حسث حدث مضايقات خارج نطاق المباراة.[88]

ازادت أحداث الشغب في بداية انتشار رياضة كرة القدم، فلا تكاد تخلو نسخة من أي بطولة من أحداث الشغب. فكأس العالم على سبيل شهد العديد من حالات العنف في الأعوام الأخيرة، داخل وخارج ملعب اللقاء. فمنذ الثمانينات القرن الماضى ، بدأت رابطة باراس برافاس الأرجنتينة في حضور مباريات المنتخب الأرجنتيني لكرة القدم في كأس العالم. وقد تسبب ذلك في معارك ضد مؤيدي البلدان الأخرى (أحيانًا كانوا مثيري الشغب أو ألتراس). وفي كأس العالم 1998، تعرض شرطي فرنسي للضرب من قبل مشجع ألماني، مما أدى لإصابتة بتلف في الدماغ بعد مباراة بين منتخب ألمانيا ومنتخب يوغوسلافيا.[69][89] تم إلقاء القبض على مشجع ألماني في عام 1998 واتُهم بتهة الشروع بالقتل.[90][91] كذلك، بعد فوز منتخب فرنسا بلقب كأس العالم 2018، شهدت فرنسا أعمال شغب، وأدت إلى اعتقال 292 شخصًا في كل أنحاء فرنسا.[92][93]

لمن تكن أحداث الشغب في بطولة أمم أوروبا ببعيدة عن ما آلت إليه الأمور في بطولة كأس العالم وغيرها من البطولات. فمثلاً ما حدث أثناء يورو 1996 وتحديداً بعد فوز منتخب ألمانيا على منتخب إنجلترا، حين وقعت أعمال شغب واسعة النطاق في ميدان ترفلغار بمنطقة وست اند في لندن، أدت إلى العديد من الإصابات، بالإضافة لتعرض شاب روسي للطعن في برايتون بعد أن أخطأه مهاجموه بأنه ألماني.[94] وفي يورو 2000 تعرض المنتخب الإنجلبزي للتهديد بالطرد من البطولة في حال استمر السلوك السيئ للجماهيره.[95]

وفي 2 يونيو 2007، وضمن مباراة تصفيات بطولة أمم أوروبا 2008 بين منتخبي السويد والدنمارك لكرة القدم والتي إقيمت في على ملعب باركن في كوبنهاغن، حيث قام مشجع دنماركي بالجري داخل الملعب وهَجَمَ على الحكم هيربيرت فاندل، بعد ذلك قرر الحكم منح السويد ركلة جزاء في الدقيقة 89 من المباراة وطرد لاعب خط الوسط الدنماركي كريستيان بولسن لتوجيهه لكمة للمهاجم السويدي ماركوس روزنبيرغ في المعدة.[96] تم ايقاف المباراة (وكانت النتيجة آنذلك تشير للتعادل 3–3) وفتح الاتحاد الأوروبي لكرة القدم تحقيقاً موسعاً،[97] قرر بعدها إعطاء نثاط المباراة الثلاث لصالح السويد، مع إيقاف الدنمارك عن لعب مبارياته بين جمهوره.[98][99][100] أيضاً 12 أكتوبر 2010، وضمن مباريات تصفيات بطولة أمم أوروبا 2012، تم إيقاف مباراة منتخب إيطاليا ومنتخب صربيا بعد مرور 6 دقايق، عندما قرر الحكم الإسكتلندي كريج تومسون إلغاء المباراة بسبب القاء الجماهير الصربية للالعاب النارية على ارضية الملعب وتحديدا منطقة جزاء المنتخب الإيطالي وعلى المشجعين الإيطاليين.[101][102][103] كذلك في نوفمبر 2014، وخلال مباراة تصفيات بطولة أمم أوروبا 2012 والتي أقيمت بمدينة ميلانو في إيطاليا، ألقى مثيري الشغب من الجناب الكرواتي مشاعل وألعاب نارية على أرضية، مما استوجب إيقاف المباراة لفترة وجيزة.[104][105]

 
جانب من أعمال شغب في مدينة مارسيليا أثناء يورو 2016.

في 11 يونيو 2016، حدث الحادثة الشهيرة والمعروفة باسم أعمال شغب في يورو 2016، حيث شهدت مباراة يورو 2016 والتي أقيمت بمدينة مارسيليا في فرنسا، العديد من حالات الشغب التي حصلت قبل وبعد مباراة بين منتخبي روسيا وإنجلترا لكرة القدم.[106][107] حيث اندلعت اشتباكات عنيفة بين المشجعين، خلف ما يقارب 35 شخصاً مصابًا. كذلك شهدت الأحداث حالات من القتال البدني، وشهدت كذلك رمياً متبادلاً بين الجماهير على بعضهم البعض، بل وصل الأمر أن سجلت كاميرا المراقبة حادثة دهس مشجع لرأس مشجع آخر.[108] مما أجبر الشرطة الفرنسية على استخدام الغاز مسيل للدموع لتفريق الجماهير. وبسبب هذا تلقى كلا الجانبين تحذيرًا بعدم الأهلية في وقت لاحق.[109]

تصاعدت وتيرة الشغب في يورو 2020، في يوم المباراة النهائية بين إيطاليا وإنجلترا، تجمع الآلاف من مشجعي إنجلترا أمام ملعب ويمبلي طوال فترة الصباح وبعد الظهر، مما دفع الشرطة إلى حث أي شخص من خارج لندن بدون تذاكر على عدم السفر إلى هناك.[82] قبل ساعتين من المباراة النهائية، أظهرت اللقطات المئات من المشجعين يتشاجرون مع الشرطة وهم يحاولون شق طريقهم بالقوة عبر الحواجز للدخول إلى الملعب.[81][83]

تمكن حوالي 400 شخص من الوصول إلى الملعب، في البوابة 104، دون دفع ثمن تذكرة.[84] تجمعت حشود ضخمة في ساحة ليستر وألقوا الزجاجات والأشياء الأخرى وميدان ترفلغار، حيث أقيمت منطقة مخصصة للمشجعين.[85] وأدى العنف والاضطراب إلى اعتقال 49 شخصًا من قبل الشرطة كما أصيب 19 شرطيا بجروح.

المراجععدل

  1. ^ "UEFA Documents". documents.uefa.com. مؤرشف من الأصل في 23 يونيو 2021. اطلع عليه بتاريخ 12 يوليو 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^ "Delaunay's dream realised in France". UEFA.com. Union of European Football Associations. 30 January 2012. مؤرشف من الأصل في 12 يونيو 2019. اطلع عليه بتاريخ 24 فبراير 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ "The Henri Delaunay Cup". UEFA.com. Union of European Football Associations. 28 January 2012. مؤرشف من الأصل في 06 يوليو 2021. اطلع عليه بتاريخ 24 فبراير 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. ^ "1960 UEFA European Championship – Teams". UEFA.com. Union of European Football Associations. مؤرشف من الأصل في 05 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 24 فبراير 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. ^ "Ponedelnik heads Soviet Union to glory". UEFA.com. Union of European Football Associations. 1 October 2003. مؤرشف من الأصل في 01 يوليو 2021. اطلع عليه بتاريخ 26 فبراير 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  6. ^ Rostance, Tom (21 May 2012). "Euro 1960: Lev Yashin leads Soviets to glory in France". BBC Sport. British Broadcasting Corporation. مؤرشف من الأصل في 31 مايو 2015. اطلع عليه بتاريخ 11 يونيو 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  7. ^ "France 1960". BBC Sport. British Broadcasting Corporation. 17 May 2004. مؤرشف من الأصل في 06 يونيو 2021. اطلع عليه بتاريخ 24 فبراير 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  8. ^ "Spain savour home comforts". UEFA.com. Union of European Football Associations. 21 December 2011. مؤرشف من الأصل في 08 يونيو 2019. اطلع عليه بتاريخ 24 فبراير 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  9. ^ "Spain 1964". BBC Sport. British Broadcasting Corporation. 17 May 2004. مؤرشف من الأصل في 28 يونيو 2021. اطلع عليه بتاريخ 24 فبراير 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  10. ^ "Spain's Marcelino stoops to conquer Europe". UEFA.com. Union of European Football Associations. 2 October 2003. مؤرشف من الأصل في 05 يونيو 2021. اطلع عليه بتاريخ 26 فبراير 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  11. ^ "Italy make most of good fortune". UEFA.com. Union of European Football Associations. 20 December 2011. مؤرشف من الأصل في 03 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 24 فبراير 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  12. ^ "Italy 1968". BBC Sport. British Broadcasting Corporation. 17 May 2004. مؤرشف من الأصل في 06 يونيو 2021. اطلع عليه بتاريخ 24 فبراير 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  13. ^ "Italy through to final after coin toss". UEFA.com. Union of European Football Associations. 2 October 2003. مؤرشف من الأصل في 11 يوليو 2021. اطلع عليه بتاريخ 26 فبراير 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  14. ^ "Hosts Italy earn final replay against Yugoslavia". UEFA.com. Union of European Football Associations. 2 October 2003. مؤرشف من الأصل في 05 يونيو 2021. اطلع عليه بتاريخ 26 فبراير 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  15. ^ "Riva steers Italy to EURO 1968 final replay win against Yugoslavia". UEFA.com. Union of European Football Associations. 2 October 2003. مؤرشف من الأصل في 04 يوليو 2021. اطلع عليه بتاريخ 26 فبراير 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  16. ^ "1968 UEFA European Championship – Teams". UEFA.com. Union of European Football Associations. مؤرشف من الأصل في 21 يناير 2020. اطلع عليه بتاريخ 24 فبراير 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  17. ^ "Müller strikes twice as West Germany beat USSR in 1972 EURO final". UEFA.com. Union of European Football Associations. 3 October 2003. مؤرشف من الأصل في 05 يونيو 2021. اطلع عليه بتاريخ 26 فبراير 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  18. ^ "West Germany make their mark". UEFA.com. Union of European Football Associations. 20 December 2011. مؤرشف من الأصل في 05 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 24 فبراير 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  19. ^ "Belgium 1972". BBC Sport. British Broadcasting Corporation. 17 May 2004. مؤرشف من الأصل في 27 يونيو 2021. اطلع عليه بتاريخ 24 فبراير 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  20. ^ Dunbar, Graham (2 July 2010). "Abreu's 'Panenka' penalty revives 1976 classic". يو إس إيه توداي. أسوشيتد برس. مؤرشف من الأصل في 09 يوليو 2010. اطلع عليه بتاريخ 09 يونيو 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  21. ^ "Panenka the hero for Czechoslovakia". UEFA.com. الاتحاد الأوروبي لكرة القدم. 27 February 2008. مؤرشف من الأصل في 17 فبراير 2020. اطلع عليه بتاريخ 09 يونيو 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  22. ^ "Italy 1980". BBC Sport. British Broadcasting Corporation. 17 May 2004. مؤرشف من الأصل في 28 يونيو 2021. اطلع عليه بتاريخ 24 فبراير 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  23. ^ "Hrubesch turns West Germany's unlikely hero". UEFA.com. Union of European Football Associations. 4 October 2003. مؤرشف من الأصل في 05 يونيو 2021. اطلع عليه بتاريخ 26 فبراير 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  24. ^ "Hrubesch crowns West German win". UEFA.com. الاتحاد الأوروبي لكرة القدم. 21 June 2008. مؤرشف من الأصل في 11 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 09 يونيو 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  25. ^ "Platini shines for flamboyant France". UEFA.com. Union of European Football Associations. 20 December 2011. مؤرشف من الأصل في 04 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 24 فبراير 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  26. ^ "Platini shines for flamboyant France". UEFA.com. Union of European Football Associations. 20 December 2011. مؤرشف من الأصل في 14 يونيو 2021. اطلع عليه بتاريخ 24 فبراير 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  27. ^ "France 1984". BBC Sport. British Broadcasting Corporation. 17 May 2004. مؤرشف من الأصل في 12 يوليو 2021. اطلع عليه بتاريخ 11 يونيو 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  28. ^ "Van Basten sparks Netherlands joy". UEFA.com. Union of European Football Associations. 20 December 2011. مؤرشف من الأصل في 26 فبراير 2020. اطلع عليه بتاريخ 24 فبراير 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  29. ^ "West Germany 1988". BBC Sport. British Broadcasting Corporation. 17 May 2004. مؤرشف من الأصل في 05 يونيو 2021. اطلع عليه بتاريخ 24 فبراير 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  30. ^ "Van Basten ends Dutch wait". UEFA.com. Union of European Football Associations. 5 October 2003. مؤرشف من الأصل في 05 يونيو 2021. اطلع عليه بتاريخ 26 فبراير 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  31. ^ "Van Basten's volley". UEFA.com. Union of European Football Associations. 20 December 2011. مؤرشف من الأصل في 05 يونيو 2021. اطلع عليه بتاريخ 24 فبراير 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  32. ^ "Football comes home for Germany". UEFA.com. Union of European Football Associations. 1 February 2012. مؤرشف من الأصل في 28 ديسمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 25 فبراير 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  33. ^ "Hosts denied by Germany in epic semi-final". UEFA.com. Union of European Football Associations. 6 October 2003. مؤرشف من الأصل في 06 يونيو 2021. اطلع عليه بتاريخ 26 فبراير 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  34. ^ "Bierhoff hero of Germany's EURO '96 win". UEFA.com. Union of European Football Associations. 6 October 2003. مؤرشف من الأصل في 05 يونيو 2021. اطلع عليه بتاريخ 26 فبراير 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  35. ^ "England 1996". BBC Sport. British Broadcasting Corporation. 17 May 2004. مؤرشف من الأصل في 05 يونيو 2021. اطلع عليه بتاريخ 25 فبراير 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  36. ^ "All New Supersized Trophy for Euro 2008". worldcupblog.org. 2 May 2008. مؤرشف من الأصل في 04 مارس 2016. اطلع عليه بتاريخ 25 فبراير 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  37. ^ "UEFA EURO 2008 – Match Schedule" (PDF). UEFA.com. Union of European Football Associations. مؤرشف من الأصل (PDF) في 28 يونيو 2021. اطلع عليه بتاريخ 25 فبراير 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  38. ^ "Euro 2008 venues". BBC Sport. British Broadcasting Corporation. 27 May 2008. مؤرشف من الأصل في 05 يونيو 2021. اطلع عليه بتاريخ 25 فبراير 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  39. ^ McNulty, Phil (29 June 2008). "Germany 0–1 Spain". BBC Sport. British Broadcasting Corporation. مؤرشف من الأصل في 11 يوليو 2021. اطلع عليه بتاريخ 25 فبراير 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  40. ^ "EURO joy for Poland and Ukraine". UEFA.com. Union of European Football Associations. 19 April 2007. مؤرشف من الأصل في 13 يوليو 2021. اطلع عليه بتاريخ 10 يناير 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  41. ^ "Sepp Blatter confident of positive goal-line technology vote". BBC Sport. British Broadcasting Corporation. 21 June 2012. مؤرشف من الأصل في 26 يناير 2016. اطلع عليه بتاريخ 02 يوليو 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  42. ^ "Uefa to expand Euro Championship". بي بي سي سبورت. British Broadcasting Corporation. 26 September 2008. مؤرشف من الأصل في 11 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 06 ديسمبر 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  43. ^ "EURO expands to 24". UEFA.com. Union of European Football Associations. 26 September 2008. مؤرشف من الأصل في 09 سبتمبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 23 فبراير 2014. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  44. ^ "Michel Platini annoyed at England after they opposed expansion of Euro 2016". The Guardian. 22 February 2014. مؤرشف من الأصل في 05 يونيو 2021. اطلع عليه بتاريخ 23 فبراير 2014. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  45. ^ "France beat Turkey and Italy to stage Euro 2016". BBC Sport. British Broadcasting Corporation. 28 May 2010. مؤرشف من الأصل في 30 مايو 2021. اطلع عليه بتاريخ 11 يناير 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  46. ^ "UEFA approves 24-team Euro from 2016" (PDF). UEFA.com. Union of European Football Associations. 27 September 2008. مؤرشف من الأصل (PDF) في 09 يوليو 2021. اطلع عليه بتاريخ 22 يونيو 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  47. ^ "TFF Başkanı'ndan Açıklama" [TFF President Announcement] (باللغة التركية). اتحاد تركيا لكرة القدم. 17 April 2012. مؤرشف من الأصل في 11 يونيو 2021. اطلع عليه بتاريخ 11 يونيو 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  48. ^ "Scotland and Wales consider late joint bid to stage Euro 2020". الغارديان. جارديان ميديا جروب  [لغات أخرى]. 14 May 2012. مؤرشف من الأصل في 07 فبراير 2021. اطلع عليه بتاريخ 11 يونيو 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  49. ^ "Georgia makes solo bid for Euro 2020". AFP. 15 May 2012. مؤرشف من الأصل في 24 فبراير 2014. اطلع عليه بتاريخ 11 يونيو 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  50. ^ "UEFA EURO 2020 to be held across continent". UEFA.com. الاتحاد الأوروبي لكرة القدم. 6 December 2012. مؤرشف من الأصل في 12 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 24 يناير 2013. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  51. ^ "EURO 2020: host cities and stadiums". UEFA.com. الاتحاد الأوروبي لكرة القدم. 30 November 2019. مؤرشف من الأصل في 10 يونيو 2021. اطلع عليه بتاريخ 20 أغسطس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  52. ^ "Wembley to stage UEFA EURO 2020 final". UEFA.com. 19 September 2014. مؤرشف من الأصل في 15 نوفمبر 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  53. ^ "EURO 2020 to open in Rome, more London games, venues paired". UEFA.com. Union of European Football Associations. 7 December 2017. مؤرشف من الأصل في 28 مايو 2019. اطلع عليه بتاريخ 07 ديسمبر 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  54. ^ "UEFA postpones EURO 2020 by 12 months". UEFA.com. Union of European Football Associations. 17 March 2020. مؤرشف من الأصل في 5 يونيو 2021. اطلع عليه بتاريخ 17 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  55. ^ Fallon, John. "Euro 2020: Why has Dublin lost hosting rights? What happens if I have tickets?". The Irish Times (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 23 أبريل 2021. اطلع عليه بتاريخ 01 يونيو 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  56. ^ "Euro 2020: Seville to replace Bilbao as Spanish host city - Football Espana". مؤرشف من الأصل في 21 مايو 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  57. ^ Yves Chéné 2008، صفحة 15
  58. ^ La FFF - Pierre Delaunay s'en est allé - FFF نسخة محفوظة 21 أبريل 2019 على موقع واي باك مشين.
  59. ^ Harrold, Michael (27 January 2006). "You won't find a superior trophy". UEFA.com. London: Union of European Football Associations. مؤرشف من الأصل في 9 سبتمبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 13 يناير 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  60. ^ UEFA EURO 1960 - History - USSR-Serbia – UEFA.com نسخة محفوظة 20 يونيو 2018 على موقع واي باك مشين.
  61. ^ "New trophy for UEFA EURO 2008". UEFA.com. Union of European Football Associations. 24 January 2006. مؤرشف من الأصل في 9 سبتمبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 13 يناير 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  62. ^ "Regulations of the UEFA European Football Championship 2006/08" (PDF). 2.08: UEFA. صفحة 3. مؤرشف من الأصل (PDF) في 10 سبتمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 11 يوليو 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)CS1 maint: location (link)
  63. ^ "Regulations of the UEFA European Football Championship 2010–12" (PDF). 3.08: UEFA. صفحة 4. مؤرشف من الأصل (PDF) في 26 يونيو 2019. اطلع عليه بتاريخ 04 يوليو 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)CS1 maint: location (link)
  64. ^ "Regulations of the UEFA European Football Championship 2014–16" (PDF). 4.08: UEFA. صفحة 11. مؤرشف من الأصل (PDF) في 11 يونيو 2019. اطلع عليه بتاريخ 02 سبتمبر 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)CS1 maint: location (link)
  65. ^ UEFA EURO 1980 - History - Czechoslovakia-Italy – UEFA.com نسخة محفوظة 12 أكتوبر 2019 على موقع واي باك مشين.
  66. ^ "Uefa sets deadline over Euro 2012". BBC Sport. British Broadcasting Corporation. 28 June 2008. مؤرشف من الأصل في 16 أبريل 2009. اطلع عليه بتاريخ 13 مايو 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  67. ^ "Uefa to expand Euro Championship". BBC Sport. British Broadcasting Corporation. 26 September 2008. مؤرشف من الأصل في 11 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 13 مايو 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  68. ^ "Regulations of the UEFA European Football Championship 2014–16" (PDF). 4.08: UEFA. صفحة 11. مؤرشف من الأصل (PDF) في 24 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 02 سبتمبر 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)CS1 maint: location (link)
  69. أ ب "UEFA EURO 2016 at a glance". UEFA.com. الاتحاد الأوروبي لكرة القدم. 11 July 2016. مؤرشف من الأصل في 26 أغسطس 2017. اطلع عليه بتاريخ 28 نوفمبر 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  70. ^ UEFA.com (2021-07-11). "Gianluigi Donnarumma named EURO 2020 Player of the Tournament". UEFA.com (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 12 يوليو 2021. اطلع عليه بتاريخ 12 يوليو 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  71. ^ UEFA.com (2021-07-11). "Pedri named EURO 2020 Young Player of the Tournament". UEFA.com (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 12 يوليو 2021. اطلع عليه بتاريخ 12 يوليو 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  72. ^ UEFA.com (2021-07-11). "Cristiano Ronaldo wins EURO 2020 Alipay Top Scorer award". UEFA.com (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 12 يوليو 2021. اطلع عليه بتاريخ 12 يوليو 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  73. ^ UEFA.com. "Top Scorer | UEFA EURO 2020". UEFA.com (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 11 يوليو 2021. اطلع عليه بتاريخ 12 يوليو 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  74. أ ب ت ث ج "UEFA Euro 2016 prize money substantially increased". UEFA. 11 December 2015. مؤرشف من الأصل في 28 نوفمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 12 يونيو 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  75. أ ب ت ث "Record €775.5m for UEFA member associations via HatTrick V". UEFA.com. 26 February 2018. مؤرشف من الأصل في 25 أبريل 2019. اطلع عليه بتاريخ أكتوبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ الوصول= (مساعدة)
  76. أ ب "Soviet Union 2–1 Yugoslavia". UEFA.com. الاتحاد الأوروبي لكرة القدم. مؤرشف من الأصل في 17 أغسطس 2000. اطلع عليه بتاريخ 14 ديسمبر 2015. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  77. أ ب "European Nations Cup 1960". ESPNSoccernet.com. إي إس بي إن. 1 مايو 2008. مؤرشف من الأصل في 22 أكتوبر 2008. اطلع عليه بتاريخ 14 ديسمبر 2015. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  78. أ ب "EURO 2000 - The Official Site". مؤرشف من الأصل في 20 فبراير 2002. اطلع عليه بتاريخ أكتوبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ الوصول= (مساعدة)
  79. أ ب Brewin, John (1 May 2008). "European Nations Cup 1964". ESPNSoccernet.com. إي إس بي إن. مؤرشف من الأصل في 7 يونيو 2008. اطلع عليه بتاريخ 28 يناير 2013. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  80. ^ "European Football Championship 1968 FINAL". UEFA euro2000.org. مؤرشف من الأصل في 17 أغسطس 2000. اطلع عليه بتاريخ 05 يوليو 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  81. أ ب Euro 1960: A look back at the 1960 European Nations' Cup - Footie Central | Football Blog نسخة محفوظة 16 فبراير 2016 على موقع واي باك مشين.
  82. أ ب Euro Moments: General Franco pulls Spain from 1960 tournament نسخة محفوظة 4 أغسطس 2016 على موقع واي باك مشين.
  83. أ ب A Potted History of the European Championships: 1960–2016 - VICE نسخة محفوظة 6 أغسطس 2019 على موقع واي باك مشين.
  84. أ ب "European Championship 1960 (Details)". مؤرشف من الأصل في 24 مايو 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  85. أ ب European Championship 2016 (Details Final Tournament) نسخة محفوظة 25 أبريل 2019 على موقع واي باك مشين.
  86. ^ "Spain 2–1 USSR". euro2000.org. Union of European Football Associations. مؤرشف من الأصل في 17 أغسطس 2000. اطلع عليه بتاريخ 07 مارس 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  87. ^ "Another sorry outbreak of the English disease". ذي إندبندنت. London. 17 يونيو 2004. مؤرشف من الأصل في 30 سبتمبر 2007. اطلع عليه بتاريخ 25 يوليو 2007. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  88. أ ب Ingle, Sean (13 December 2006). "When did football hooliganism start?". The Guardian. London. مؤرشف من الأصل في 11 أبريل 2008. اطلع عليه بتاريخ 25 يوليو 2007. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  89. ^ "German football hooligans jailed". BBC News. 9 November 1999. مؤرشف من الأصل في 15 يناير 2009. اطلع عليه بتاريخ 24 مارس 2010. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  90. ^ "Gendarme attack suspect arrested". BBC News. 6 July 1998. مؤرشف من الأصل في 15 يناير 2009. اطلع عليه بتاريخ 24 مارس 2010. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  91. ^ "World Cup policeman out of coma". BBC News. 5 August 1998. مؤرشف من الأصل في 15 يناير 2009. اطلع عليه بتاريخ 24 مارس 2010. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  92. ^ حصاد المونديال| فرنسا تقبض على 292 فردًا في أحداث الشغب نسخة محفوظة 17 ديسمبر 2019 على موقع واي باك مشين.
  93. ^ Widgets Magazine نسخة محفوظة 17 يوليو 2018 على موقع واي باك مشين.
  94. ^ . على يوتيوب
  95. ^ "Aigner justifies England expulsion threat". إي إس بي إن إف سي. 2000-06-23. مؤرشف من الأصل في 18 سبتمبر 2006. اطلع عليه بتاريخ 07 أكتوبر 2006. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  96. ^ Burlund, Martin (2 June 2007). "UEFA to decide on Denmark-Sweden abandonment". الغارديان. مؤرشف من الأصل في 06 يونيو 2007. اطلع عليه بتاريخ 09 يونيو 2007. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  97. ^ "UEFA official match report (minute by minute)". الاتحاد الأوروبي لكرة القدم. 2 June 2007. مؤرشف من الأصل في 04 يونيو 2007. اطلع عليه بتاريخ 11 يونيو 2007. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  98. ^ Helmer, Jesper (2 June 2007). "Rosenberg: Jeg slog også Poulsen". Nyhedsavisen (باللغة الدنماركية). مؤرشف من الأصل في 27 سبتمبر 2007. اطلع عليه بتاريخ 06 يونيو 2007. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)صيانة CS1: لغة غير مدعومة (link)
  99. ^ "Denmark-Sweden Euro tie abandoned". بي بي سي سبورت. 4 June 2007. مؤرشف من الأصل في 24 أبريل 2019. اطلع عليه بتاريخ 09 يونيو 2007. Poulsen: I was involved in a tussle with the Swedish player, who I felt had provoked me twice. I saw red and I hit him. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  100. ^ "The comeback that never was". Copenhagen Post. 4 June 2007. مؤرشف من الأصل في 07 يونيو 2007. اطلع عليه بتاريخ 09 يونيو 2007. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  101. ^ إيطاليا تتلقى اعتذارا رسميا من | جريدة الأنباء | Kuwait نسخة محفوظة 3 يناير 2020 على موقع واي باك مشين.
  102. ^ صربيا تعتقل مشجعين عائدين من مباراة ايطاليا الملغاة بسبب الشغب - BBC News Arabic نسخة محفوظة 3 يناير 2020 على موقع واي باك مشين.
  103. ^ "BBC Sport – Football – Uefa begins investigation into Serbia fan violence". Newsbeta.bbc.co.uk. 13 October 2010. مؤرشف من الأصل في 17 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 01 سبتمبر 2013. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  104. ^ "Italy 1–1 Croatia: European Championship qualifier suspended for 10 minutes in second-half – Daily Mail Online". Mail Online. 16 November 2014. مؤرشف من الأصل في 16 نوفمبر 2016. اطلع عليه بتاريخ 03 مايو 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  105. ^ Croatia punished for swastika on soccer field - The Washington Post نسخة محفوظة 17 أغسطس 2018 على موقع واي باك مشين.
  106. ^ "Euro 2016: England and Russia given disqualification warning – BBC News" (باللغة الإنجليزية). 12 June 2016. مؤرشف من الأصل في 24 أغسطس 2019. اطلع عليه بتاريخ 14 يونيو 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  107. ^ Blewett, Sam. "Violence in Nice as Northern Ireland and Poland fans attacked by local hooligans". mirror.co.uk. Daily Mirror. مؤرشف من الأصل في 11 مارس 2017. اطلع عليه بتاريخ 11 يونيو 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  108. ^ Brada, Tom (14 June 2016). "Incredible GoPro-style footage from Russian fan shows Euro 2016 violence with England supporters first-hand". The Telegraph. مؤرشف من الأصل في 22 نوفمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 14 يونيو 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  109. ^ "Euro 2016: Violence mars England-Russia match". bbc.com. BBC. مؤرشف من الأصل في 14 يوليو 2019. اطلع عليه بتاريخ 11 يونيو 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)

وصلات خارجيةعدل