سيرجيو ماتاريلا

سياسي إيطالي، رئيس الجمهورية الإيطالية

سيرجيو ماتاريلا (بالإيطالية: Sergio Mattarella) (مواليد 23 يوليو 1941) هو الرئيس الثاني عشر للجمهورية الإيطالية منذ يوم 3 فبراير 2015. ولد في يوم 23 يوليو 1941 في باليرمو في جزيرة صقلية، وتخرج في جامعة باليرمو وهو سياسي من الحزب الديمقراطي الإيطالي. بدأ عمله في السياسة كعضو في البرلمان الإيطالي من 1983 إلى 2008 وأصبح وزيرًا للتعليم من 1989 إلى 1990 ثم وزيرًا للدفاع من 1999 إلى 2001. وفي 2015 انتخبه البرلمان ليكون رئيس الجمهورية خلفاً للمستقيل جورجيو نابوليتانو .[4]

سيرجيو ماتاريلا
Sergio Mattarella
(بالإيطالية: Sergio Mattarella)‏  تعديل قيمة خاصية (P1559) في ويكي بيانات
Presidente Sergio Mattarella.jpg

رئيس جمهورية إيطاليا الثاني عشر
في المنصب
3 فبراير 2015 – مازال في المنصب
رئيس الوزراء ماتيو رينزي
باولو جينتيلوني
جوزيبي كونتي
Fleche-defaut-droite-gris-32.png جورجيو نابوليتانو
بياترو جراسو (مؤقت)
  Fleche-defaut-gauche-gris-32.png
قاضي بالمحكمة الدستورية
في المنصب
11 أكتوبر 20112 فبراير 2015
وزير الدفاع الإيطالي
في المنصب
22 ديسمبر 199911 يونيو 2001
رئيس الوزراء ماسيمو داليما
جوليانو أماتو
Fleche-defaut-droite-gris-32.png كارلو سكونياميليو
أنتونيو مارتينو Fleche-defaut-gauche-gris-32.png
نائب رئيس مجلس الوزراء
في المنصب
21 أكتوبر 199822 ديسمبر 1999
رئيس الوزراء ماسيمو داليما
وزير التربية والتعليم
في المنصب
22 يوليو 198927 يوليو 1990
رئيس الوزراء جوليو أندريوتي
Fleche-defaut-droite-gris-32.png جيوفاني غالوني
جيراردو بيانكو Fleche-defaut-gauche-gris-32.png
وزير العلاقات مع البرلمان
في المنصب
28 يوليو 198722 يوليو 1989
رئيس الوزراء جيوفاني غوريا
سيرياكو دي ميتا
Fleche-defaut-droite-gris-32.png غايتانو جيفوني
إيديجيو ستيربا Fleche-defaut-gauche-gris-32.png
معلومات شخصية
اسم الولادة (بالإيطالية: Sergio Mattarella)‏  تعديل قيمة خاصية (P1477) في ويكي بيانات
الميلاد 23 يوليو 1941 (العمر 78 سنة)
 إيطاليا - باليرمو
الإقامة قصر كيرينالي (روما)
مواطنة Flag of Italy.svg إيطاليا  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
الديانة روماني كاثوليكي
أبناء لورا ماتاريلا  تعديل قيمة خاصية (P40) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المدرسة الأم جامعة باليرمو
المهنة سياسي،  ومحامي،  وأستاذ جامعي،  وقاضي  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
الحزب الحزب الديمقراطي المسيحي الإيطالي
الحزب الشعبي الإيطالي
لا مارغريت
الحزب الديمقراطي
اللغة الأم الإيطالية  تعديل قيمة خاصية (P103) في ويكي بيانات
اللغات الإيطالية  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات
موظف في جامعة باليرمو  تعديل قيمة خاصية (P108) في ويكي بيانات
الفرع القوات المسلحة الإيطالية  تعديل قيمة خاصية (P241) في ويكي بيانات
الجوائز
BUL Order Stara planina ribbon.svg
 نيشان الجبل القديم  (2016)[1]
Order Sint Olaf 1 kl.png
 وسام صليب القديس أولاف من رتبة فارس أعظم (2016)[2]
ITA OMRI 2001 GC BAR.svg
 نيشان الاستحقاق للجمهورية الإيطالية من رتبة الصليب الأعظم  (2011)[3]
BenemeritiCultura1.png
 نيشان الاستحقاق الإيطالي للثقافة والفنون  (1991)
AUT Honour for Services to the Republic of Austria - 1st Class BAR.png
 النجمة العظمى لوسام الشرف للخدمات المقدمة لجمهورية النمسا 
AZ Heydar Aliyev Order ribbon.png
 ميدالية حيدر علييف   تعديل قيمة خاصية (P166) في ويكي بيانات
التوقيع
Mattarella firma.svg
 
المواقع
الموقع الموقع الرسمي  تعديل قيمة خاصية (P856) في ويكي بيانات
سيرجيو ماتاريلا
رئيس الجمهورية الإيطالية

رئيس إيطالياعدل

في 31 يناير عام 2015 انتُخب ماتاريلا رئيسًا للجمهورية الإيطالية في عملية الاقتراع الرابعة بنحو 665 صوت من أصل 1,009، بدعم من الحزب الديموقراطي، وحزب يمين الوسط، والنخبة المدنية، واتحاد الوسط، والمحيط اليساري الحر.[5][6]

جرت المصادقة على ماتاريلا رسميًا من قِبل الحزب الديمقراطي بعد أن طرح رئيس الوزراء ماتيو رينزي اسمَه. حل ماتاريلا محل جورجو نابوليتانو، الذي خدم أربع سنوات، أطول فترة رئاسية في تاريخ الجمهورية الإيطالية. على أي حال، باستقالة نابوليتانو في 14 يناير، أصبح رئيس مجلس الشيوخ بييترو غراسو الرئيس بالإنابة (الرئيس المؤقت) في وقت تولي ماتاريلا في 3 فبراير. كان أول بيان لماتاريلا بصفته رئيسًا جديدًا: «تتجه أفكاري أولًا وتحديدًا إلى متاعب إخواننا المواطنين وآمالهم».[7][8][9][10]

كانت أول زيارة رئاسية له، في يوم انتخابه، إلى كهف مذبحة أردياتين، التي في عام 1944 وخلال الحرب العالمية الثانية، قتلت قوات الاحتلال النازي 335 شخصًا انتقامًا على هجوم حركة المقاومة الإيطالية. ذكر ماتاريلا أنه «يجب على أوروبا والعالم أن يكونوا موحدين للتغلب على أي شخص يريد أن يجرنا إلى عصر جديد من الإرهاب».[11]

في 6 مايو عام 2015 وقّع ماتاريلا على قانون الانتخاب الإيطالي الجديد، المعروف باسم إيتاليكوم، الذي يحقق نظامًا من جولتين مبني على تمثيل نسبي لقائمة الأحزاب، يعدّلها نظام مكافأة الأغلبية و3% من العتبة الانتخابية. يترشح المترشحون إلى الانتخابات في 100 دائرة انتخابية متعددة الأعضاء مع لوائح مفتوحة، باستثناء مُرشح وحيد يُختار من قِبل كل حزب ويكون أول من يُنتخب.

الأزمة السياسية عام 2016عدل

في يوم الأحد 4 ديسمبر عام 2016، جرى استفتاء شعبي على الدستور في إيطاليا. سُئل المُقترعون فيما إذا كانوا موافقين على قانون دستوري يُعدل الدستور الإيطالي لإصلاح تشكيلة البرلمان الإيطالي وصلاحياته، بالإضافة إلى تقسيم السلطات بين الدولة والأقاليم والهيئات الإدارية.[12][13]

طُرح مشروع القانون من قِبل رئيس وزراء إيطاليا في ذلك الوقت، ماتيو رينزي، وحزبه يسار الوسط الديمقراطي، وقُدم أول مرة من قِبل الحكومة في مجلس الشيوخ في 8 أبريل عام 2014. بعد إجراء عدة تعديلات على القانون المُقترح من قِبل مجلس الشيوخ ومجلس النواب، حصل مشروع القانون على الموافقة الأولى في 13 أكتوبر عام 2015 (مجلس الشيوخ) و11 يناير عام 2016 (مجلس النواب)، وأخيرًا، حصل على الموافقة الثانية والنهائية في 20 يناير 2016 (مجلس الشيوخ) و12 أبريل 2016 (مجلس النواب).[14]

وفقًا للمادة 138 من الدستور، دُعيَ لاستفتاء شعبي بعد الطلب الرسمي لأكثر من خُمس الأعضاء من مجلس الشيوخ ومجلس النواب، نظرًا لأنه لم تجري الموافقة على القانون الدستوري من قِبل الأغلبية المشروطة للثلثين في كل مجلس من مجالس البرلمان (الشيوخ والنواب) في التصويت الثاني. صوّت 59.11% من المقترعين ضد التعديل الدستوري، ما يعني أنه لم يصبح حيز التنفيذ. كان هذا الاستفتاء الشعبي هو الثالث في تاريخ الجمهورية الإيطالية، وكان الآخران في عام 2001 (الذي صُدق فيه على القانون المُعدل) وفي 2006 (الذي رُفض فيه).[15][16][17]

رُفض التعديل الدستوري بنحو 60% من الأصوات، وفي 7 ديسمبر عام 2016، أعلن رئيس الوزراء رينزي استقالته. في 11 ديسمبر عيّن ماتاريلا وزير الشؤون الخارجية باولو جينتيلوني رئيسًا جديدًا للوزراء.[18][19]

الانتخابات العامة عام 2018عدل

نتج عن انتخابات مارس 2018 برلمان مُعلق، دون تحالفات (ائتلافات) قادرة على تشكيل أكثرية في مقاعد مجلس النواب ومجلس الشيوخ. اعتُبرت نتيجة هذه الانتخابات -بحصول حركة النجوم الخمسة ورابطة الشمال على الأكثرية في البرلمان- رفضًا للمؤسسة التقليدية.[20][21]

بعد أن عُرفت نتائج الانتخاب، أصر لويجي دي مايو، قائد حركة النجوم الخمسة، على أنه يجب على ماتاريلا إعطاءه مهمة تشكيل مجلس وزراء جديد، كما أصر ماتيو سالفيني، أمين رابطة الشمال، على إعطائه تلك المهمة أيضًا؛ باعتبار أن كل واحد منهما يقود أكبر حزب أو ائتلاف. في 5 مارس، أعلن ماتيو رينزي أن الحزب الديمقراطي سيكون في المعارضة خلال هذه الدورة التشريعية وأنه سيستقيل بصفته زعيمًا للحزب عندما يتشكل مجلس وزراء جديد. في 6 مارس، كرر سالفيني بيان حملته بأن حزبه سيرفض أي تحالف (ائتلاف) مع حركة النجوم الخمسة. إلا أنه في 14 مارس أعرب عن رغبته بالقيادة مع حركة النجوم الخمسة، فارضًا بذلك وجوب أخذ فورزا إيطاليا -حليف رابطة الشمال الذي يقوده رئيس الوزراء السابق سيلفيو بيرلسكوني- دورًا أيضًا في أي تحالف (ائتلاف). رفض دي مايو هذا المقترح على خلفية أن سالفيني كان «يختار الاستعادة (الترميم) بدلًا من الثورة» لأن «برلسكوني يُمثل الماضي». علاوة على ذلك، رفض أليساندرو دي باتيستا -قائد من حركة النجوم الخمسة- أي إمكانية للتحالف مع فورزا إيطاليا، واصفًا برلسكوني «بالشّر الخالص لبلادنا».[22][23][24][25]

فشلت المشاورات بين ماتاريلا والأحزاب السياسية في 4 و5 أبريل بإيجاد مرشح لرئاسة الوزراء، ما أجبر ماتاريلا على عقد جولة أخرى من المشاورات بين 11 و12 أبريل 2018.[26]

في 18 أبريل 2018 كلّف ماتاريلا رئيس مجلس الشيوخ إليزابيتا كاسيلاتي بمحاولة لتسوية المشاكل بين يمين الوسط وحركة النجوم الخمسة، في محاولة لفك البرلمان المعلق الذي تلا الانتخابات وتشكيل حكومة جديدة تعمل بكامل طاقتها. لكنها فشلت بإيجاد حل للخلافات بين المجموعتين، خصوصًا بين حركة النجوم الخمسة وفورزا إيطاليا. في 23 أبريل عام 2018، بعد فشل كاسيلاتي، أعطى ماتاريلا ولاية تمهيدية لرئيس مجلس النواب، روبيرتو فيكو، لمحاولة تشكيل اتفاق سياسي بين حركة النجوم الخمسة والحزب الديمقراطي. على أي حال، في 30 أبريل، بعد مقابلة لقائد الحزب الديمقراطي السابق ماتيو رينزي التي عبّر فيها عن معارضته الشديدة لتحالفٍ مع حركة النجوم الخمسة، دعا دي مايو إلى انتخابات جديدة.[27][28][29][30][31][32]

في 7 مايو، عقد ماتاريلا جولة ثالثة من محادثات تشكيل الحكومة، وأكد بعدها رسميًا عدم وجود أي أكثرية محتملة (مع رفض حركة النجوم الخمسة للتحالف مع ائتلاف يمين الوسط كله، ورفض الحزب الديمقراطي للتحالف مع حركة النجوم الخمسة وائتلاف يمين الوسط، ورفض رابطة ماتيو سالفيني تشكيل حكومة مع حركة النجوم الخمسة إلا إذا شملت حزب برلسكوني فورزا إيطاليا، الذي كان وجوده في الحكومة مرفوضًا بوضوح من قِبل زعيم حركة النجوم الخمسة لويجي دي مايو)؛ نتيجة ذلك، أعلن نيته بتعيين «حكومة محايدة» (متجاهلًا رفض حركة النجوم الخمسة ورابطة الشمال لهكذا خيار) لأخذ السلطة (تجاوز) حكومة جينتيلوني الذي اعتُبر غير قادرٍ على قيادة إيطاليا نحو انتخابات ثانية؛ لأنها تمثل أكثرية من التشكيل الدستوري القديم، واقترح انتخابات مبكرة في يوليو (ستكون أول انتخابات عامة صيفية في إيطاليا) كخيار على ضوء هذا الجمود المستمر. وافقت الرابطة وحركة النجوم الخمسة على عقد انتخابات جديدة في 8 يوليو، لكنه كان خيارًا مرفوضًا من قِبل كل الأحزاب الأخرى.[33][34][35]

في 9 مايو، بعد يوم من الإشاعات، طلبت حركة النجوم الخمسة والرابطة بشكل رسمي من ماتاريلا إعطاءهم 24 ساعة إضافية لاستهلال اتفاق ائتلافي بين الحزبين. لاحقًا في ذلك اليوم، في المساء، أعلن سيلفيو برلسكوني على الملأ أن فورزا إيطاليا لن يدعم حكومة مكونة من الرابطة والحركة ويمنحها الثقة، لكنه سيحافظ على التحالف مع يمين الوسط، لذا سيفتح الباب لإمكانية تشكيل حكومة أكثرية بين الحزبين. في 13 مايو، وصلت حركة النجوم الخمسة والرابطة إلى اتفاق مبدئي على برنامج حكومي، مُمهدًا الطريق لتشكيل ائتلاف حكومي بين الحزبين، لكنهم لم يتمكنوا من الاتفاق بشأن أعضاء مجلس الحكومة، والأهم من ذلك رئيس الوزراء. في اجتماعهم مع ماتاريلا، طلب كِلا الحزبين أسبوعًا إضافيًا من المفاوضات للاتفاق على برنامج حكومي مفصل، بالإضافة إلى رئيس وزراء يقود الحكومة المشتركة. أعلنت الحركة والرابطة نيتهما بطرح الأمر على أعضائهما المعنيين للتصويت على الاتفاق الحكومي بحلول نهاية الأسبوع.[36][37][38]

مراجععدل

  1. ^ العنوان : State Gazette
  2. ^ https://www.kongehuset.no/tildelinger.html?tid=28028&sek=27995&q=Mattarella%2C+Sergio&type=&aarstall=
  3. ^ Dettaglio decorato — تاريخ الاطلاع: 30 يناير 2015 — الناشر: Presidency of the Italian Republic
  4. ^ انتخاب سيرجيو ماتاريلا رئيسا لايطاليا.[وصلة مكسورة]
  5. ^ Scacchioli, Michela (31 January 2015). "Mattarella eletto al Quirinale con 665 voti. "Pensiero a difficoltà e speranze dei cittadini"". Repubblica.it. مؤرشف من الأصل في 25 ديسمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  6. ^ "Italy's Lawmakers Elect Sergio Mattarella as President". مؤرشف من الأصل في 2 فبراير 2015. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  7. ^ "PM backs anti-mafia figure for Italy President". Yahoo News UK. 29 January 2015. مؤرشف من الأصل في 23 سبتمبر 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  8. ^ "Mattarella: "Il pensiero va alle difficoltà e alle speranze dei nostri concittadini"". Video Corriere. مؤرشف من الأصل في 31 ديسمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  9. ^ "Italy MPs elect judge Sergio Mattarella as president". BBC News. 1 February 2015. مؤرشف من الأصل في 27 أكتوبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 02 فبراير 2015. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  10. ^ "Italy Elects President, While Mulling a Change in Role". New York Times. 1 February 2015. مؤرشف من الأصل في 31 ديسمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 02 فبراير 2015. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  11. ^ Saviano, Carmine (31 January 2015). "Mattarella, davanti alla tv con i figli. Poi in Panda e, a sorpresa, va alle Fosse Ardeatine". Repubblica.it. مؤرشف من الأصل في 25 ديسمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  12. ^ "Italiani al voto per il referendum costituzionale". Ministero dell'interno. 2016-11-18. مؤرشف من الأصل في 31 ديسمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  13. ^ "Scheda / La nuova Costituzione e il nuovo Senato (versione solo testo)". 12 October 2015. مؤرشف من الأصل في 11 ديسمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 27 سبتمبر 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  14. ^ "Camera.it – XVII Legislatura – Lavori – Progetti di legge – Scheda del progetto di legge". مؤرشف من الأصل في 5 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 27 سبتمبر 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  15. ^ "Referendum riforme, depositate le firme di maggioranza e opposizione". مؤرشف من الأصل في 15 أغسطس 2018. اطلع عليه بتاريخ 27 مارس 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  16. ^ "Constitution of the Italian Republic" (PDF). مجلس الشيوخ الإيطالي. مؤرشف من الأصل (PDF) في 26 ديسمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 04 أكتوبر 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  17. ^ "Referendum [Scrutini] (In complesso) - Referendum costituzionale del 4 dicembre 2016 - Ministero dell'Interno". مؤرشف من الأصل في 29 نوفمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 07 ديسمبر 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  18. ^ @lex_sala. "Referendum costituzionale 2016 Il No al 60%, la riforma non passa Renzi: «Ho perso io, mi dimetto". Corriere.it. مؤرشف من الأصل في 4 يوليو 2017. اطلع عليه بتاريخ 05 ديسمبر 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  19. ^ "Paolo Gentiloni, Italian foreign minister, appointed PM". BBC News. 11 December 2016. مؤرشف من الأصل في 3 أكتوبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  20. ^ "Populists vie for power after Italy vote". BBC News. 5 March 2018. مؤرشف من الأصل في 3 أكتوبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 25 أبريل 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  21. ^ "La possibile alleanza - Governo, verso l'intesa M5S-Lega: ambasciatori a lavoro, ma sulla Camera è impasse". مؤرشف من الأصل في 26 فبراير 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  22. ^ "Salvini: "La Lega guiderà governo". Di Maio: "Inizia Terza Repubblica"". مؤرشف من الأصل في 12 يونيو 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  23. ^ "Was die Populisten wirklich wollen". صحيفة فرانكفورتر العامة. 6 March 2018. مؤرشف من الأصل في 17 أكتوبر 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  24. ^ "Italy's Salvini open to coalition with 5Stars". POLITICO. 14 March 2018. مؤرشف من الأصل في 17 يوليو 2018. اطلع عليه بتاريخ 08 أبريل 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  25. ^ "Di Battista: "Berlusconi è il male assoluto del nostro Paese". Forza Italia: "Ignobile, M5s lo condanni"". Il Fatto Quotidiano. 11 April 2018. مؤرشف من الأصل في 12 يونيو 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  26. ^ @chedisagio, Marco Castelnuovo. "Cosa sappiamo dopo il primo giro di consultazioni". مؤرشف من الأصل في 9 أبريل 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  27. ^ "Casellati set for 'exploratory' mandate". ANSA. 18 April 2018. مؤرشف من الأصل في 21 فبراير 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  28. ^ "Italy president taps Berlusconi ally to try to break impasse". AP NEWS. 18 April 2018. مؤرشف من الأصل في 29 يونيو 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  29. ^ Casellati: "Ci sono spunti". Ma l'ultimo tentativo fallisce نسخة محفوظة 31 ديسمبر 2019 على موقع واي باك مشين.
  30. ^ "Italian president makes fresh push to form government" (باللغة الإنجليزية). The Financial Times. 18 April 2018. مؤرشف من الأصل في 30 سبتمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 18 أبريل 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  31. ^ "Fünf-Sterne-Bewegung fordert Neuwahlen". Zeit. 30 April 2018. مؤرشف من الأصل في 24 سبتمبر 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  32. ^ "Fünf-Sterne-Bewegung verlangt Neuwahlen". Spiegel Online. 30 April 2018. مؤرشف من الأصل في 12 يناير 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  33. ^ "Staatspräsident erklärt Regierungsbildung für gescheitert". DIE ZEIT. 7 May 2018. مؤرشف من الأصل في 24 سبتمبر 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  34. ^ "Regierungsbildung ist gescheitert – Italien steht vor Neuwahlen". Handelsblatt. 7 May 2018. مؤرشف من الأصل في 8 مايو 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  35. ^ Giorgio, Massimiliano Di. "Italy repeat election looms in July as parties still far apart". U.K. مؤرشف من الأصل في 26 نوفمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 07 مايو 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  36. ^ "Italy's populist parties given 24 hours to avert fresh elections". Financial Times. 9 May 2018. مؤرشف من الأصل في 25 سبتمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 09 مايو 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  37. ^ "Governo M5S-Lega, Berlusconi: nessun veto all'intesa ma no alla fiducia". Repubblica.it (باللغة الإيطالية). La Repubblica. 9 May 2018. مؤرشف من الأصل في 29 ديسمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 09 مايو 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  38. ^ "Italy's populist 5 Star, League parties reach deal on government program". MarketWatch. 13 May 2018. مؤرشف من الأصل في 24 يوليو 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)