افتح القائمة الرئيسية

العلاقات اليمنية الإيرانية

العلاقات الثنائية بين اليمن وإيران

العلاقات اليمنية الإيرانية هي العلاقات الثنائية بين الجمهورية اليمنية والجمهورية الإسلامية الإيرانية العلاقات بين الدولتين منذ الثورة الإسلامية في عام 1979 كانت ودية، ومع ذلك، تضررت في السنوات الأخيرة لدعم الجمهورية الإسلامية للمتمردين الحوثيين الذين يشاركون في نزاع مسلح مع القوات الحكومية اليمنية. تتهم السلطات اليمنية بشكل متكرر إيران بتوفير التمويل والأسلحة إلى الشيعة الحوثيين المتمردين . ونشرت إيران الغواصات والسفن الحربية قبالة ساحل اليمن، في خليج عدن والبحر الأحمر، بدعوى مكافحة القرصنة ،وقال علي أكبر ولايتي ان دم اليمنيين هوا دم الإيرانيين وقلب اليمني هوا قلب الإيراني.[1]

العلاقات اليمنية الإيرانية
اليمن إيران
Iran Yemen Locator (orthographic projection).png
 

السفارات
سفارة اليمن في إيران
  العنوان : طهران
سفارة إيران في اليمن
  العنوان : صنعاء

الحوثيينعدل

اتهمت حكومة علي عبد الله صالح والحكومة السعودية إيران بدعم جماعة الحوثيين والتدخل في الشأن الداخلي اليمني وزعزعة استقرار البلاد [2] وأعلنت السلطات اليمنية في عام 2009 ضبطها لسفينة إيرانية محملة بالأسلحة لدعم الحوثيين[3] نفت طهران الإتهامات ووصفت تصريحات الحكومة اليمنية بالكاذبة والمسئية على حد تعبير بيان السفارة الإيرانية بصنعاء[4][5] فيما صرح عدد من رجال الدين الشيعة مثل مقتدى الصدر بدعمه للحوثيين[6] ودعا وزير الخارجية اليمني أبو بكر القربي إيران إلى التوقف عن دعم الحوثيين في 13 ديسمبر 2009 [7] وتنفي طهران دعمها للحوثيين عسكريا.

ينفي الحوثيون إتهامات الحكومة اليمنية, وقال يحيى الحوثي في لقاء مع صحيفة "تاغيس تساتونغ" الألمانية أن النظام اليمني يستعمل إيران لصرف الإنتباه عن الدور السعودي في اليمن [8] ونفى في نفس اللقاء الإتهامات عن مطالبهم بإعادة الإمامة إلى وقال :

«لقد ولت تلك الأيام. نحن نريد وقف الحرب. لكننا لا نريد ديكتاتورية. صالح حكم البلاد لمدة 30 عاما, فهل هذه جمهورية ؟ نحن نريد دولة القانون التي تضمن أيضا حقوق الأقليات»

و اتهم محمد العريفي إيران كذلك ووصف السيستاني بالزنديق والكافر في خطبة بأحد مساجد الرياض مما أثار ردود فعل في إيران والعراق ولبنان[9]

و أشارت برقية ويكيليكس الموسومة (09SANAA2186) إلى إمداد عناصر من الجيش العربي اليمني للحوثيين بالسلاح[10] وجاء في نفس الوثيقة أن معرفة الأميركيين عن الحوثيين وأفكارهم وأعدادهم لا زالت ضئيلة، فلا يعرفون من إنضم للحركة إيمانا بأطروحاتها الدينية ومن إنضم إليهم من القبائل لأسباب أخرى متعلقة بالثارات القبلية وخصومة مع الحكومة اليمنية [10]

العلاقة خلال وبعد ثورة الشبابعدل

مع تفاقم الأوضاع في سورية وصدور تقارير وتحليلات عن إحتمالية قرب سقوط نظام بشار الأسد، تحدث الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي عن تدخل إيراني في اليمن والقبض على خلايا تابعة لها في صنعاء أثناء زيارته للولايات المتحدة في سبتمبر 2012[11] وأعاد رئيس الأمن القومي العربي اليمني الجنرال علي حسن الأحمدي الإتهامات لطهران بدعم الحوثيين عسكرياً أواخر العام 2012 متهما طهران بمحاولة إيجاد موطئ قدم لها في اليمن لإدراكها بقرب سقوط نظام الأسد[12] وفق معهد الدراسات الإستراتيجية لكلية جيش الولايات المتحدة الحربية (إنجليزية:United States Army War College) ، فإن الولايات المتحدة تعي إحتمالية تدخل إيراني ولكن حتى اللحظة لم تقدم الحكومات اليمنية سواء بقيادة علي عبد الله صالح أم عبد ربه منصور هادي دليلا قاطعاً بشأن التدخل[13] إذ أعلنت الحكومة اليمنية عدة مرات عن إعتقالها لجواسيس إيرانيين ولم تقدم أي منهم لمحاكمة علنية أو تعلن أسمائهم وعندما ظهرت مطالبات تقديمهم للعلن، أعلنت الحكومة اليمنية أنه تم الإفراج عنهم[14] وليست المرة الأولى التي تلجأ فيها الحكومة اليمنية لإتهام أطراف خارجية للتغطية على فشلها ومحاولة "حفظ ماء الوجه"[15]

و اتهمت السلطات اليمنية إيران مجدداً بانها تدعم مخطط خارجي لإرباك لجنة الحوار الوطني عن طريق خلط الأوراق وتنظيم فعاليات في صعدة شمالا والجنوب لإعاقة التحركات الرامية لانعقاد مؤتمر الحوار الوطني [16]

أعلنت الحكومة اليمنية عن ضبطها لسفينة إيرانية تحمل صواريخ ومضادات للطائرات وأجهزة رؤية ليلية صرحت الحكومة أنها كانت متجهة لجماعة الحوثيين [17] وقدمت اليمن طلباً لمجلس أمن الأمم المتحدة للتحقيق حول الحادثة [18] وبقي موقف طهران على ماهو عليه منذ 2009 وهو الإستمرار في النفي. ولمنظري وقادة الجماعة مواقف متصالحة مع إيران بشكل عام ومتوافقة مع سياستها الخارجية بشأن الكثير من القضايا والملفات في المنطقة العربية [19] وأُتهمت طهران كذلك من ناشطين مدنيين بدعم الحوثيين عسكرياً وسياسياً وعزوا رفض الجماعة ترك السلاح والإنخراط في العمل السلمي إلى إيران [20]

انقلاب الحوثيونعدل

كانت إيران هي الدولة الوحيدة التي أعترفت بانقلاب الحوثيون الذي نفذ بمساعدة قوات علي عبد الله صالح، ولا تعترف بشرعية الرئيس عبد ربه منصور هادي.

المصادرعدل

  1. ^ “Leader Calls Iran's Naval Presence in High Seas "Promising" ,” IRIB, July 24, 2011,http://english.irib.ir/radioislam/news/top-stories/item/79298-leader-calls-irans-naval-presence-in-high-seas-promising
  2. ^ . على يوتيوبالرئيس اليمني يتهم إيران بدعم الحوثيين
  3. ^ [1] اليمن يعلن ضبط سفينة إيرانية تنقل اسلحة للحوثيين. بي بي سي نسخة محفوظة 17 أبريل 2015 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ [2] السفارة الإيرانية تنفي بشدة اتهام إيران بالتدخل في صعدة وتؤكد مبدأ الاحترام المتبادل نسخة محفوظة 12 أكتوبر 2016 على موقع واي باك مشين.
  5. ^ "Iran says documents prove Yemen ship had no arms". Press TV. 2009-10-28
  6. ^ . على يوتيوب
  7. ^ Yemeni FM: Iran Must Curb Groups Aiding Huthi Rebels "Yemeni FM: Iran Must Curb Groups Aiding Huthi Rebels". naharnet. 2009-12-13
  8. ^ [3] NORDJEMENIT YAHYA AL-HUTHI"Wir wollen keine Diktatur" نسخة محفوظة 17 ديسمبر 2014 على موقع واي باك مشين.
  9. ^ [4] The National نسخة محفوظة 07 نوفمبر 2016 على موقع واي باك مشين.
  10. أ ب WHO ARE THE HOUTHIS, PART TWO: HOW ARE THEY نسخة محفوظة 21 يونيو 2015 على موقع واي باك مشين.
  11. ^ الجزيرة نت، ماوراء التدخل الإيراني في اليمن تاريخ الولوج 13 يناير 2013 نسخة محفوظة 16 يناير 2014 على موقع واي باك مشين.
  12. ^ Iran still arming and funding Shi’ite rebels WorldTribune.com last retrived 13 JAN 2013[وصلة مكسورة]
  13. ^ The Conflicts in Yemen and U.S. National Security Dr. W. Andrew Terrill نسخة محفوظة 14 يناير 2017 على موقع واي باك مشين.
  14. ^ اليمني يدين طهران في قضية سفينة الأسلحة العربية نت
  15. ^ Steven Carol,From Jerusalem to the Lion of Judah and Beyond: Israel's Foreign Policy in East Africa p.361
  16. ^ اليمن : السفير الأمريكي يتهم إيران بالعمل على زعزعة استقرار البلاد[وصلة مكسورة] نسخة محفوظة 11 مارس 2016 على موقع واي باك مشين.
  17. ^ اليمن: السفينة الإيرانية المضبوطة نقلت صواريخ الجزيرة نت، تاريخ الولوج 3 فبراير 2013 نسخة محفوظة 22 يناير 2014 على موقع واي باك مشين.
  18. ^ Yemen Seeks Investigation of Seized Arms New York Times last retrieved Feb 8 2013 نسخة محفوظة 02 مارس 2017 على موقع واي باك مشين.
  19. ^ سوريا تنتصر على أسوأ وأقذر مؤامرة في تاريخ الصراع العربي الصهيوني..! موقع أنصار الله، تاريخ الولوج 7 فبراير 2013 نسخة محفوظة 02 مارس 2017 على موقع واي باك مشين.
  20. ^ توكل كرمان:إيران تريد إسقاط اليمن عسكريا وعلى الحوثي الإندماج في العملية السياسية وترك العنف ، مأرب برس 25 يوليو 2012 نسخة محفوظة 20 مارس 2017 على موقع واي باك مشين.