افتح القائمة الرئيسية

إيما

رواية من تأليف جاين أوستن

إيما (بالإنجليزية: emma) هي رواية كوميدية رومانسية وهي إحدى روايات جاين اوستن.[1][2][3] نشرت لإيما أول مرة عام 1815 وفيها تسلط الكاتبة جاين اوستن الضوء على مشاكل ومخاوف نساء الطبقة الغنية في العهد الجورجي. وقد أبدعت جاين اوستن في استخدام كوميديا الأخلاق ما بين الشخصيات. تدور أحداث الرواية عن الفتاة الغنية الجميلة والمدللة التي تدعى إيما وددهاوس، والتي تحاول الجمع بين بعض أصدقائها حتى يتزوجوا دون أن تعى مخاطرالتدخل في حياة الأخرىن.

إيما
(بالإنجليزية: Emma تعديل قيمة خاصية العنوان (P1476) في ويكي بيانات
EmmaTitlePage.jpg
 

المؤلف جاين أوستن  تعديل قيمة خاصية المؤلف (P50) في ويكي بيانات
الناشر جون موراي  تعديل قيمة خاصية الناشر (P123) في ويكي بيانات
تاريخ النشر 23 ديسمبر 1815  تعديل قيمة خاصية تاريخ النشر (P577) في ويكي بيانات
النوع الأدبي رواية رومانسية  تعديل قيمة خاصية النوع الفني (P136) في ويكي بيانات
Fleche-defaut-droite-gris-32.png مانسفيلد بارك  تعديل قيمة خاصية يتبع (P155) في ويكي بيانات
دير نورثانجر  تعديل قيمة خاصية تبعه (P156) في ويكي بيانات Fleche-defaut-gauche-gris-32.png

القصةعدل

بعدما جمعت إيما مربيتها مع رجل اعتقد انه لن يتزوج من امراة بعد وفاة زوجته الأولى ونجاح هذه المحاولة، تحاول ايما الجمع بين صديقها الكاهن السيد ألتون وصديقتها الجديدة هارييت سميث، لكن السيد نايتلي يحذر ايما من التدخل في امور الغير، لكنها لم تنصت اليه وباءت محاولتها بالفشل الذريع.

نقد وتحليل

تختلف إيما عن كثير من بطلات جاين أوستن في كونها غنية وبالتالى لا تحتاج أن تتزوج حتى تؤمن حياتها المادية، كما تفعل باقى بنات عصرها وهذا ما صرحت به إيما للآنسة هارييت سميث حيث أخبرتها بأن اكتفائها ماديا هو السبب الذي لا يجعل لديها باعث للزواج. ويعد هذا اختلافاً واضحاً عن باقى روايات جاين أوستن التي يمثل فيها السعى وراء الزواج لتأمين الحياة ماديا موضوعا أساسياً. ولكن أكتفاء إيما ماديا لم يجعل الرواية بنفس جدية الأعمال السابقة مثل عقل وعاطفة وكبرياء وتحامل. فعلى خلاف باقى بطلات جاين اوستن لا تبدى إيما أى إعجاباً بالرجال الذين تقابلهم ولا تشعر تجاههم بشئ بل إنها تشعر بالدهشة والازدراء عندما أفصح السيد إلتون عن حبه لها، ومن الجلى أيضا أن إيما تفشل في فهم طبيعة علاقة الحب بين هارييت سميث وروبرت مارتينو، ليس ذلك فقط بل أنها تفسر العلاقة على أنها علاقة من أجل المصالح والحصول على المال، ولا تلبث تكشف هارييت سميث عن اهتمامها بالسيد نايتلى وتدرك إيما أنها على وشك الوقوع في حبه أيضا، ولكنها لا تفصح عن ذلك ولكن من الممكن تفسير السبب وراء عدم وقوعها في حب رجل أخر بعد ذلك هو حبها للسيد نايتلى دون أن تشعر.


شهرة الروايةعدل

اقتبست عن رواية إيما العديد من الأعمال الفنية، في السينما والمسرح والتلفزيون، حيث اقتبست عنها 5 أعمال مسرحية منذ العام 1991 حتى العام في 2009، وعرضت في بريطانيا ونيويورك وكاليفورنيا. أما في السينما فصور عن الرواية 3 أفلام ويجري الإعداد للرابع وسيعرض في العام 2020. وبالنسبة للأعمال التلفزيونية، صدرت 3 مسلسلات عن الرواية، بالإضافة إلى فيلم تلفزيوني[4].

مراجععدل

  1. ^ "The Quarterly review. v.14 (Oct 1815-Jan 1816).". HathiTrust (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 15 سبتمبر 2017. 
  2. ^ Gilson، David (1982). A Bibliography of Jane Austen. Oxford: Clarendon Press. صفحات 97–98. ISBN 0-19-818173-6. 
  3. ^ Mazmanian, Melissa. "Reviving Emma" in a Clueless World: The Current Attraction to a Classic Structure.Persuasions Online: Occasional Papers No. 3. Fall 1999. Jane Austen Society of North America website. Accessed 12 November 2013. نسخة محفوظة 25 أبريل 2018 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ "إيما.. أيقونة جين أوستن". البيان. 2019-04-02. مؤرشف من الأصل في 17 أبريل 2019. اطلع عليه بتاريخ 17 أبريل 2019.