إلوهيم (אֱלֹהִים) كلمة عبرية لوصف الإله أو الآلهة، وهي متعلقة بكلمة إل (إله) السامية مع أنها تعدّ مشتقة من كلمة الوَه مع صيغة الجمع.[1][2][3] إلوهيم ثالث كلمة في النص العبري لسفر التكوين وتظهر كثيرا في التناخ مع أن معناها الدقيق غير متفق عليه غالبا.

طبيعة الكلمة عدل

للكلمة أحيانا ضمير مفرد في العبرية لذا تعدّ اسما مفردا كما في

«ناداه إلوهيم (الله) من وسط العليقة وقال موسى موسى فقال هاأنذا» – سفر الخروج 3: 4

وتفهم إلوهيم عادة على أنها تشير لإله إسرائيل الواحد. تتصرف الكلمة كجمع في أحيان أخرى لتشير لآلهة متعددة مثل:

«لا يكن لك إلوهيم (آلهة) أخرى أمامي» – سفر الخروج 20: 3

وهذا قد يشير لتيار يهودي متعدد الآلهة أو لاستعمال كنعاني يشير لمجموعة الآلهة حيث كان إل الإله الخالق. والكلمة في حالات أخرى غير واضحة وربما تشير لكائنات خارقة كما في

«إن أبناء إلوهيم (الله) رأوا أن بنات الناس حسنات فاتخذوا لأنفسهم نساء من كل ما اختاروا» – سفر التكوين 6: 2
«هو (هارون) يكلم الشعب عنك ويكون لك فما وأنت (موسى) تكون له إلوهيم (إلها)» – سفر الخروج 4: 16
«لا تسب إلوهيم ولا تلعن رئيسا في شعبك» – سفر الخروج 22: 28

حيث يبدو من الموازاة مع كلمة رئيس أن كلمة إلوهيم هنا تشير لحاكم بشري.

الإلوهيم في الرائيلية عدل

في الرائيلية «إلوهيم» تترجم إلى «القادمون من الجنة» أو «القادمون من السماء» ويقصدون بها الكائنات الفضائية التي يعتقدون أنها خلقت الحياة على الأرض باستخدام هندسة الجينات.

انظر أيضًا عدل

مراجع عدل

  1. ^ "معلومات عن إلوهيم على موقع britannica.com". britannica.com. مؤرشف من الأصل في 2019-02-03.
  2. ^ "معلومات عن إلوهيم على موقع treccani.it". treccani.it. مؤرشف من الأصل في 2018-10-04.
  3. ^ "معلومات عن إلوهيم على موقع newadvent.org". newadvent.org. مؤرشف من الأصل في 2019-04-15.