إزالة الكباب

أغنية دعائية صربية

إزالة الكباب (بالإنجليزية: Remove Kebab) هي عبارة نشأت بين مستخدمي الإنترنت لها علاقة بأغنية دعائية صربية قومية ومعادية للمسلمين[1] من الحروب اليوغوسلافية.[2][3][4][5] انتشرت العبارة على مستوى العالم بين مجموعات النازيين الجدد واليمين البديل باعتبارها ميم يشير إلى التطهير العرقي للمسلمين ويدافع عنه.[2][3][6]

إزالة الكباب
الأغنية
تاريخ الإصدار 1993
النوع موسيقى وطنية  [لغات أخرى]  تعديل قيمة خاصية (P136) في ويكي بيانات
المدة 3:38

كانت الأغنية تسمى في الأصل كاراديتش قد الصرب وتعرف أيضا بإسم الرب صربي وسوف يحمينا وأيضا تعرف بصربيا قوية[2][7] تشتهر الأغنية في بقية العالم أكثر من البلقان، حيث لا تحظى بشعبية هناك.[8]

خلفيةعدل

في ذروة الحروب العرقية في التسعينيات التي حطمت يوغوسلافيا ، أغنية بعنوان "Karadžiću، vodi Srbe svoje" (بالعربية: كاراديتش قد الصرب) تم تسجيلها في عام 1993.[2][7] تم تأليف الأغنية كدعم معنوي للقوات الصربية خلال إحدى الحروب.[7] في فيديو الأغنية، يؤدي الأغنية ثلاثة رجال يرتدون زي القوات شبه العسكرية الصربية في موقع به تضاريس جبلية في الخلفية.[2] كما ظهر في الفيديو لقطات لأسرى مسلمين أسرى في معسكرات الاعتقال التي يديرها الصرب في زمن الحرب.[9]

تحاول أجزاء من الأغنية غرس الشعور بالحوف في خصومهم بأسطر مثل "الذئاب قادمة احذروا، يا أوستاشا والأتراك".[2][3][9] استخدمت مصطلحات مهينة في الأغنية، مثل "أوستاشا" في إشارة إلى المقاتلين الكروات القوميين و "الأتراك" للمسلمين البوشناق، مع كلمات تحذر من أن الصرب، بقيادة رادوفان كاراديتش، كانوا قادمين من أجلهم.[2][3][5][9]

تمجد الأغنية المقاتلين الصرب إلى جانب زعيم صرب البوسنة في زمن الحرب رادوفان كاراديتش، الذي أدين في 24 مارس 2016 بارتكاب الإبادة الجماعية ضد المسلمين البوسنيين والجرائم ضد الإنسانية خلال حرب البوسنة (جزء من الحروب اليوغوسلافية).[2][9][10] وأدين كاراديتش "بالاضطهاد والإبادة والترحيل والنقل القسري والقتل فيما يتعلق بحملته لطرد المسلمين البوسنيين والكروات من القرى التي تطالب بها القوات الصربية".[11] في 20 آذار / مارس 2019، رُفض استئنافه وتم رفع عقوبة 40 عامًا إلى السجن المؤبد.[12] خلال حرب البوسنة، كانت الأغنية نشيدًا للقوميين الصرب شبه العسكريين [13]

تمت إعادة كتابة الأغنية عدة مرات بلغات مختلفة واحتفظت بمواضيعها المتشددة والمعادية للمسلمين.[2] "إزالة الكباب" هو اسم الذي يستخدمه اليمين المتطرف للإشارة للأغنية.[5]

العلاقة مع الهجوم الإرهابي في نيوزلنداعدل

برينتون هاريسون تارانت، الإرهابي الأسترالي في حادث إطلاق النار الجماعي عام 2019 في مسجد النور ومركز لينوود الإسلامي في كرايستشيرش بنيوزيلندا، كتب على أحد أسلحته عبارة "إزالة الكباب".[2] في بيانه "الاستبدال العظيم" (الذي سمي على اسم نظرية يمينية متطرفة من فرنسا تحمل نفس الاسم من قبل الكاتب رينو كامو)، يصف نفسه بأنه "مزيل كباب بدوام جزئي".[3][14] كما قام ببث الأغنية في البث المباشر في سيارته قبل دقائق من إطلاق النار.[2][5][15][16]

بعد إطلاق النار في مسجد كرايستشيرش، تمت إزالة مقاطع فيديو مختلفة للأغنية من يوتيوب، بما في ذلك مقاطع فيديو حصدت أكثر من مليون مشاهدة.[17] بعد ذلك، أعاد المستخدمون على اليوتيوب رفع الأغنية، مشيرين إلى أن هذا كان "للاحتجاج على الرقابة".[17]

في مقابلة بعد إطلاق النار، قال المغني الرئيسي للأغنية، زيليكو غرموشا: "إنه لأمر فظيع ما فعله ذلك الرجل في نيوزيلندا، بالطبع أدين هذا العمل. أشعر بالأسف لكل هؤلاء الأبرياء. لكنه بدأ في القتل وكان سيفعل ذلك بغض النظر عن الأغنية التي يستمع إليها".[7][8]

روابط خارجيةعدل

المصادرعدل

  1. ^ Doyle, Gerry (15 March 2019). "New Zealand mosque attacker's plan began and ended online". Reuters. مؤرشف من الأصل في 15 مارس 2019. اطلع عليه بتاريخ 16 مارس 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. أ ب ت ث ج ح خ د ذ ر ز Coalson, Robert (15 March 2019). "Christchurch Attacks: Suspect Took Inspiration From Former Yugoslavia's Ethnically Fueled Wars". Radio Free Europe/Radio Liberty. مؤرشف من الأصل في 22 سبتمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 15 مارس 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. أ ب ت ث ج "Mosque shooter brandished material glorifying Serb nationalism". Al Jazeera English. 15 March 2019. مؤرشف من الأصل في 15 مارس 2019. اطلع عليه بتاريخ 16 مارس 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. ^ Ward, Justin (19 April 2018). "Day of the trope: White nationalist memes thrive on Reddit's r/The_Donald". splcenter.org. مركز قانون الحاجة الجنوبي. مؤرشف من الأصل في 01 فبراير 2019. اطلع عليه بتاريخ 16 مارس 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. أ ب ت ث Schindler, John R. (20 March 2019). "Ghosts of the Balkan wars are returning in unlikely places". The Spectator. مؤرشف من الأصل في 22 سبتمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 21 مارس 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  6. ^ Hemmer, Nicole (2 December 2016). "Tweedy racists and "ironic" anti-Semites: the alt-right fits a historical pattern". Vox. مؤرشف من الأصل في 05 فبراير 2019. اطلع عليه بتاريخ 16 مارس 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  7. أ ب ت ث Nestorović, V. (16 March 2019). "Željko objasnio kako je zaista nastala njegova pesma uz koju je Tarant počinio pokolj na Novom Zelandu!". alo.rs (باللغة الصربية). مؤرشف من الأصل في 16 مارس 2019. اطلع عليه بتاريخ 16 مارس 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  8. أ ب "Autor pjesme koju je napadač slušao prije pokolja: "Kakve veze pjesma ima s terorističkim napadom?"". Dnevnik.hr (باللغة الكرواتية). 16 March 2019. مؤرشف من الأصل في 22 سبتمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 16 مارس 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  9. أ ب ت ث Gambrell, Jon (15 March 2019). "Mosque shooter brandished white supremacist iconography". Associated Press. مؤرشف من الأصل في 15 مارس 2019. اطلع عليه بتاريخ 16 مارس 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  10. ^ Halilovich, Hariz (19 March 2019). "Long-Distance Hatred: How the NZ Massacre Echoed Balkan War Crimes". Transitions Online. مؤرشف من الأصل في 13 أبريل 2019. اطلع عليه بتاريخ 13 أبريل 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  11. ^ Simons, Marlise (24 March 2016). "Radovan Karadzic, a Bosnian Serb, Gets 40 Years Over Genocide and War Crimes". نيويورك تايمز. New York. مؤرشف من الأصل في 22 سبتمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 24 مارس 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  12. ^ "UN appeals court increases Radovan Karadzic's sentence to life imprisonment". 20 March 2019. مؤرشف من الأصل في 22 سبتمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 23 مارس 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  13. ^ "New Zealand mosque shooting: What is known about the suspects?". BBC News. British Broadcasting Corporation. 18 March 2019. مؤرشف من الأصل في 22 سبتمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 19 مارس 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  14. ^ Weill, Kelly; Sommer, Will (15 March 2019). "Mosque Attack Video Linked to 'White Genocide' Rant". The Daily Beast. مؤرشف من الأصل في 22 سبتمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 15 مارس 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  15. ^ Koziol, Michael (15 March 2019). "Christchurch shooter's manifesto reveals an obsession with white supremacy over Muslims". The Sydney Morning Herald. مؤرشف من الأصل في 15 مارس 2019. اطلع عليه بتاريخ 15 مارس 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  16. ^ Zivanovic, Maja (15 March 2019). "New Zealand Mosque Gunman 'Inspired by Balkan Nationalists'". BalkanInsight. Balkan Investigative Reporting Network. مؤرشف من الأصل في 22 سبتمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 15 مارس 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  17. أ ب Covucci, David (18 March 2019). "YouTubers keep uploading racist meme anthem played by New Zealand shooter". The Daily Dot. مؤرشف من الأصل في 22 سبتمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 22 مارس 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)