افتح القائمة الرئيسية

إبراهيم الآلوسي (شيخ)

فقيه وداعية وقاضي وعالم مسلم
Question book-new.svg
المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (ديسمبر 2018)

الشيخ إبراهيم الآلوسي، عالِم وقاضي وواعظ وداعية وفقيه ومحدث وخطاط، وهو إبراهيم بن محمد ثابت بن نعمان خير الدين بن المفسر محمود أبو الثناء الآلوسي، ولد إبراهيم في شهر ربيع الأول 1308هـ/1890م، في مدينة كربلاء عندما كان والده يشغل منصب القاضي فيها، وقد نظم تاريخ ولادته عمه علي علاء الدين الآلوسي بأبيات قصيدة يخاطب بها جده الشيخ نعمان خير الدين الآلوسي ويقول فيها:

إبراهيم الآلوسي
معلومات شخصية
الميلاد سنة 1890  تعديل قيمة خاصية تاريخ الميلاد (P569) في ويكي بيانات
كربلاء  تعديل قيمة خاصية مكان الولادة (P19) في ويكي بيانات
الوفاة سنة 1951 (60–61 سنة)  تعديل قيمة خاصية تاريخ الوفاة (P570) في ويكي بيانات
بغداد  تعديل قيمة خاصية مكان الوفاة (P20) في ويكي بيانات
مواطنة
Flag of the Ottoman Empire.svg
الدولة العثمانية
Flag of Iraq.svg
العراق  تعديل قيمة خاصية بلد المواطنة (P27) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المهنة فقيه،  وقاضي،  وعالم مسلم  تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات
اللغات العربية  تعديل قيمة خاصية اللغة (P1412) في ويكي بيانات
لك البشر يامولاي في خير قادمبمولده وافت لك النعمة الكبرى
تلالا نور اليمن حول جبينهواشرقت العليا بطلعته الغرا
كأني به يرقى الى ذروة العلىوقد اتخذته الانجبون لها فخرا
تبدى لنا في شهر ميلاد جدهوانعم بفأل قد شرحت به صدرا
وعزز منه الفرقدين بثالثوكلا تراه في سماء العلى بدرا
فأنت ابو العز الذين تسلسلواالى المرتضى والأم فاطمة الزهرا
بشائر سعد لا تزال فأرخواومولد ابراهيم زادت به البشرى

نشأته ودراستهعدل

ولما بلغ قرأ وتعلم القرآن في مدينة الاحساء عندما كان والده قاضيا فيها، وبعدها عاد إلى بغداد ودخل المدرسة الابتدائية ونال شهادتها ثم دخل الاعدادية الملكية، وقبل ان يتخرج، تركها ودخل مدرسة مرجان العلمية فدرس العلوم الدينية على العلامة الشيخ محمد المانع النجدي، والشيخ يحيى الوتري المدرس في المدرسة الأحمدية في بغداد، وقد أجازه الاجازة العلمية.

وفي خلال ذلك الوقت أجتهد في طلب العلم عند خاله رئيس المدرسين الامام محمود شكري الآلوسي، وأخذ عنه إجازة الخط، وكان يكتب كتبه ومؤلفاته بخطهِ، ومن آثارهِ الخطية بعض المخطوطات في المكتبة القادرية، وكذلك أخذ عن خاله إجازة في علوم النحو والصرف واللغة العربية كما لازم عمه الشيخ علي علاء الدين الآلوسي، وتلقى عنه علوما كثيرة حتى اجازه باجازة خاصة في علم الحديث، واجازة أخرى في العلوم الدينية أجمع وقرأ ايضا على مفتي بغداد ومدرس مدرستي القادرية والقبلانية الشيخ يوسف العطاء ثم دخل مدرسة الحقوق العثمانية في العراق، ولما بلغ الصف الثالث منها اغلقت بسبب بداية الحرب العالمية الأولى، فألتحق بالجيش العثماني برتبة ضابط احتياط، ولما انتهت الحرب العالمية وفتحت مدرسة الحقوق بعد الاحتلال البريطاني أكمل الدراسة فيها ونال شهادة الحقوق، وذلك عام 1921م.

وهو من أحفاد أبو الثناء الآلوسي، حيث عرفت هذه الأسرة الآلوسية بما أنجبته من العلماء والفضلاء والأدباء ويرجع نسبها إلى سبط النبي محمد فهي أسرة علوية النسب.

أعماله ومنجزاتهعدل

وفاتهعدل

توفي الشيخ إبراهيم الآلوسي في تاريخ 7 رمضان 1370 هـ/12 حزيران 1951م، ودفن في مقبرة الشيخ معروف الكرخي بجانب الكرخ من بغداد.[1]، قرب مرقد جنيد البغدادي.

انظر أيضاعدل

مصادرعدل