البغداديون أخبارهم ومجالسهم (كتاب)

كتاب أرخ فيه للأسر البغدادية ومجالسها العلمية والأدبية في عهد المملكة العراقية، والتي كانت منتديات ثقافية نضجت فيها الحركة الفكرية والأدب

البغداديون أخبارهم ومجالسهم[1] هو كتاب من تأليف إبراهيم عبد الغني الدروبي، البغدادي (1894- 1959م)، ولقد أرخ فيه للأسر البغدادية ومجالسها العلمية والأدبية في عهد المملكة العراقية، والتي كانت منتديات ثقافية نضجت فيها الحركة الفكرية والأدبية وقصدها الرواد من كل صوب ينتفعون من علم رجالها، في الكتاب وصفٌ ل 223 مجلساً، وتحدث المؤلف عن المدارس العلمية المنقرضة والقائمة، كما تحدث عن نقابة الأشراف والقضاء والأفتاء والأمامة والخطابة والوعظ والمقرئين والحمامات والخانات والخطاطين المشهورين، وشمل الكتاب أيضا وصفاً دقيقاً لتأريخ مساجد بغداد الأثرية والربط والتكايا، وكذلك مقابر المسلمين واليهود والنصارى ومواقعها في بغداد، وتحدث فيه عن الكثير من النشاطات البغدادية، مثل كسلات العيد وزيارة سلمان باك، ويعتبر الكتاب من معظم جوانبه سردا تأريخيا للمجتمع البغدادي في عهد المملكة العراقية قبل حركة 14 تموز 1958، وتوثيقا لتراجم علماء بغداد[2]

البغداديون أخبارهم ومجالسهم
البغداديون أخبارهم ومجالسهم  تعديل قيمة خاصية (P1476) في ويكي بيانات

معلومات الكتاب
المؤلف إبراهيم عبد الغني الدروبي
البلد  العراق
اللغة اللغة العربية
تاريخ النشر 1958
التقديم
نوع الطباعة ورقي
Al-Baghdādīyūn akhbāruhum wa-majālisuhum

وقال المؤلف في خاتمة كتابه:

فقد ألفت هذا الكتاب قاصداً جمع ما يتصل بوطني من قريب أو بعيد وخصوصا فيما يتعلق ببيوتاته وأسره ومجالسهم ومنتدياتهم وأخبارهم وآثارهم:

تلك آثارنا تدل علينا
فأنظروا بعدنـا إلى الآثـار

طبع الكتاب بمطبعة الرابطة في بغداد عام 1958م، ثم طبع طبعة أخرى عام 2001م، وقدم له الأستاذ الوزير مصطفى علي ابن أخت المؤلف.

ذكر المؤلف في كتابه الكثير من مجالس العوائل البغدادية العريقة التالية وهذه بعض منها:

المصادر

عدل
  1. ^ "الجامعة المستنصرية". مؤرشف من الأصل في 2019-12-09. {{استشهاد ويب}}: النص "كتاب البغداديون اخبارهم ومجالسهم" تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^ "البغداديون أخبارهم ومجالسهم". مؤرشف من الأصل في 2020-01-25. اطلع عليه بتاريخ 2023-12-31.
  3. ^ البغداديون أخبارهم ومجالسهم - إبراهيم عبد الغني الدروبي - بغداد - مطبعة الرابطة - 1958م.