يونس باشا

والي مصر و الصدر الأعظم في عهد الدولة العثمانية

يونس باشا هو الصدر الأعظم للدولة العثمانية من 22 يناير 1517 حتى 13 سبتمبر 1517

يونس باشا
(بالتركية: Devşirme Yunus Paşa)‏  تعديل قيمة خاصية (P1559) في ويكي بيانات
Arolsen Klebeband 01 461 1.jpg

معلومات شخصية
تاريخ الميلاد القرن 15  تعديل قيمة خاصية (P569) في ويكي بيانات
الوفاة 23 سبتمبر 1517
توقاد  تعديل قيمة خاصية (P20) في ويكي بيانات
سبب الوفاة قطع الرأس  تعديل قيمة خاصية (P509) في ويكي بيانات
مواطنة Flag of the Ottoman Empire (1844–1922).svg الدولة العثمانية  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
الديانة الإسلام
مناصب
والي مصر   تعديل قيمة خاصية (P39) في ويكي بيانات
في المنصب
1517  – 1517 
Fleche-defaut-droite-gris-32.png 
الصدر الأعظم   تعديل قيمة خاصية (P39) في ويكي بيانات
في المنصب
9 فبراير 1517  – 23 سبتمبر 1517 
الحياة العملية
المهنة سياسي  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات

مقتلهعدل

ويروي ابن إياس أن لدى خروج سليم الأول من مصر وترك السلطان بالمدينة حامية عسكرية لحفظ الأمن تحت قيادة خير الدين آغا الانكشاري. وفي أثناء عبور الجيش العثماني لصحراء العريش، التفت السلطان للصدر الأعظم "يونس باشا"، الذي كان فتح مصر على غير رأيه، وقال له ما معناه أنه قد أتمّ فتحها خلافًا لرأيه، فأجابه يونس باشا بأن فتحها لم يعد عليه بشيء إلا قتل نحو نصف الجيش بما أنه سلّمها لخائن كان غرضه التملك عليها لنفسه، فلا يؤمن ولاؤه للدولة. فغضب السلطان من هذا الكلام الموجه إليه بصفة لوم وأمر بقتل الصدر الأعظم في الحال فقُتل وقد دفن يونس باشا داخل الخان الذي عرف منذ ذلك الوقت باسمه في مدينة خان يونس بفلسطين[1]

المراجععدل

  1. ^ خان يونس "نسخة مؤرشفة". Archived from the original on 1 ديسمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 28 سبتمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)صيانة CS1: BOT: original-url status unknown (link)
 
هذه بذرة مقالة عن شخصية سياسية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.