هجوم جنوب أوكرانيا

هجوم جنوب أوكرانيا هو هجوم عسكري مستمر بين القوات المسلحة الروسية والقوات المسلحة الأوكرانية بدأ في 24 فبراير 2022 كجزء من الغزو الروسي لأوكرانيا.[6]

هجوم جنوب أوكرانيا
جزء من الغزو الروسي لأوكرانيا 2022
Kherson Offensive (25 February 2022).png
خريطة الأراضي التي تحتلها روسيا والتقدم العسكري في خيرسون أوبلاست اعتبارًا من 25 فبراير
معلومات عامة
التاريخ 24 فبراير 2022 – مستمر
(7 شهور، و1 أسبوع، و3 أيام)
البلد Flag of Ukraine.svg أوكرانيا  تعديل قيمة خاصية (P17) في ويكي بيانات
الموقع خيرسون أوبلاست، ميكولايف أوبلاست، زابوروجييه أوبلاست، القرم
46°30′N 34°00′E / 46.5°N 34°E / 46.5; 34  تعديل قيمة خاصية (P625) في ويكي بيانات
النتيجة مستمرة
المتحاربون
 أوكرانيا  روسيا
القادة
أوكرانيا فاليري زالوجني
أوكرانيا أولكسندر سيرسكي
روسيا فاليري جيراسيموف
روسيا أوليج ساليوكوف
روسيا نيكولاي يفمينوف
روسيا سيرجي درونوف
الوحدات
القوات المسلحة الأوكرانية القوات المسلحة الروسية
الخسائر
غير معروف غير معروف

خلفيةعدل

في أعقاب الثورة الأوكرانية 2014، ضمت روسيا شبه جزيرة القرم من أوكرانيا.[7][8] تحت حكم الأمر الواقع، سيطرت القوات الروسية على شبه جزيرة القرم على مدى السنوات الثمان التالية. زاد الوجود العسكري الروسي في شبه الجزيرة خلال الأزمة الروسية الأوكرانية 2021-22 بأكثر من 10,000 جندي إضافي.[9]

الهجومعدل

24 فبرايرعدل

بعد وقت قصير من إعلان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين عن عملية عسكرية في أوكرانيا، بدأ سلاح الجو الروسي في إطلاق صواريخ كروز وصواريخ باليستية على أهداف داخل عدة مدن في خيرسون أوبلاست. وبدعم جوي، عبرت القوات المسلحة الروسية بعد ذلك إلى خيرسون عبر مناطق شبه جزيرة القرم التي ضمتها روسيا سابقًا في عام 2014.[10][11][12]

ضربت البحرية الروسية حصارًا بحريًا في البحر الأسود لمنع أوكرانيا من تقديم الدعم للوحدات الموجودة بالقرب من خيرسون أوبلاست، فضلاً عن تقييد التجارة وتدفق البضائع إلى جنوب أوكرانيا.[13] بحلول الساعة 3:30 صباحا بالتوقيت المحلي، أغلقت أوكرانيا جميع الشحن التجاري في بحر آزوف، تاركة أكثر من 100 سفينة عالقة في الموانئ.[14]

بحلول المساء، وصل الروس إلى مدينة خيرسون وأشتبكوا مع الأوكرانيين في معركة خيرسون. حاول الروس عبور نهر دنيبر فوق جسر أنتونوفسكي. على الرغم من العبور الأولي من قبل الجيش الروسي، تمكنت القوات الميكانيكية الأوكرانية من استعادة الجسر.[15]

25 فبرايرعدل

بحلول صباح يوم 25 فبراير، طوقت القوات الروسية مدينة نوفا كاخوفكا.[16] كما تم فتح قناة شمال القرم، مما أدى بشكل فعال إلى إلغاء الحظر المائي الطويل الأمد المفروض على روسيا بعد ضم شبه الجزيرة.[17][18] بدأ القتال في الامتداد إلى زابوروجييه أوبلاست حيث تحركت القوات الروسية عبر جنوب شرق خيرسون أوبلاست باتجاه ميليتوبول، والتي استسلمت لاحقًا للقوات الروسية المتقدمة بعد مناوشة صغيرة.[19][20]

في وقت لاحق من اليوم، استولت القوات الروسية بالكامل على جسر أنتونوفسكي.[21]

26 فبرايرعدل

في 26 فبراير، وفقًا لرئيس بلدية خيرسون إيغور كوليخاييف، أجبرت غارة جوية أوكرانية الروس على الانسحاب من خيرسون، تاركين المدينة تحت السيطرة الأوكرانية.[22][23]

خلال ساعات بعد ظهر يوم 26 فبراير، تمكنت 12 دبابة من الاختراق في كاخوفكا على نهر دنيبر وبدأت في التوجه نحو ميكولايف. صرح عمدة ميكولايف، فيتالي كيم، أن المدينة أمامها 5 ساعات للاستعداد.[24][25] كما تم تجهيز المدفعية والأسلحة الأخرى، مع تجهيز دفاع شامل.[26]

بحلول الساعة 18:30 تقريبًا، كانت الدبابات في ضواحي ميكولايف وأمر رئيس البلدية المواطنين بالبقاء في منازلهم، بعيدًا عن النوافذ قدر الإمكان.[27] بعد فترة وجيزة، دخلت القوات المدينة واندلعت المعركة.[28] وبحسب بعض التقارير، فإن الدبابات «مرت عبر المدينة».[29] كما شوهدت حرائق كبيرة تنتشر في المدينة.[30]

تقدمت القوات الروسية من ميليتوبول نحو ماريوبول، حيث كانت هناك معركة مستمرة، واستولت على مطار بيرديانسك وحاصرت مدينة بيرديانسك.[31][32] كما بدأت القوات الروسية في التقدم في محطة زابوروجييه للطاقة النووية.[33]

27 فبرايرعدل

أعلن المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية إيغور كوناشينكوف أن مدينة هنيتشيسك ومطار خيرسون الدولي استسلما للقوات الروسية في الصباح.[34][35][36] في وقت لاحق، طوقت القوات الروسية واستولت على جزء من خيرسون وتمكنت في النهاية من دخول بيرديانسك.[37]

في وقت لاحق من يوم 27 فبراير، زُعم أن مجموعة من المقاتلين الأوكرانيين استولت على دبابة روسية بالقرب من كاخوفكا.[38] صرح أوليكسي أريستوفيتش، مستشار رئيس أوكرانيا، أن القوات الروسية استولت على بيرديانسك.[39] كما ذكرت مصادر دفاعية أوكرانية أن القوات الروسية استولت على أجزاء من خيرسون.[40]

28 فبرايرعدل

أعلنت وزارة الدفاع الروسية في 28 فبراير أن القوات الروسية استولت على بيرديانسك وإنرهودار، بالإضافة إلى محيط محطة زابوريزهزهيا للطاقة النووية.[41] لكن أوكرانيا نفت أنها فقدت السيطرة على المحطة. نفى ديمتري أورلوف، عمدة إنرهودار، الاستيلاء على المدينة والمحطة.[42]

اتهمت الحكومة الأوكرانية القوات الروسية بمحاولة استخدام المدنيين المتجمعين بالقرب من خيرسون كدروع بشرية لعبور الجسر إلى خيرسون، بعد خداعهم للاعتقاد بأنهم كانوا هناك في مهمة إنسانية.[43]

1 مارسعدل

في الصباح الباكر، بدأت القوات الروسية بدأت في مهاجمة خيرسون وتقدمت من مطار خيرسون الدولي إلى الطريق السريع بين خيرسون وميكولايف. لاحقًا حاصرت القوات المدينة وتمكنت من الوصول إلى الطريق السريع، وتقدمت إلى قرية كوميشاني قبل إقامة نقطة تفتيش.[44] في وقت لاحق من نفس اليوم، دخلت القوات الروسية مدينة خيرسون.[45]

أعلن عمدة ميليتوبول، إيفان فيدوروف، أن القوات الروسية احتلت المدينة.[46] كما أكد مسؤول بوزارة الدفاع الأمريكية أن القوات الروسية استولت على المدينة.[47]

كما قصفت القوات الروسية باشتانكا وميكولايف. صرح المسؤولون الأوكرانيون في وقت لاحق أن قافلة روسية كبيرة تعرضت للهجوم والهزيمة من قبل القوات الأوكرانية خلال الليل بالقرب من باشتانكا، مما أجبر الروس على التراجع نحو مدينة نوفي بوه المجاورة. وزعموا أن الهجوم دمر «عشرات العربات المدرعة [الروسية]».[48] وذُكر أنه خلال العملية دمرت مروحية أوكرانية لكن طياريها نجوا.[49]

2 مارسعدل

في الصباح الباكر من يوم 2 مارس، استولت القوات الروسية على أجزاء من خيرسون، بما في ذلك الميدان المركزي بالمدينة.[50] في وقت لاحق من ذلك المساء، أعلن كوليخاييف أنه سلم المدينة للقوات الروسية، وأن القائد الروسي يخطط لإنشاء إدارة عسكرية في المدينة.[51]

3 مارسعدل

في الصباح الباكر من يوم 3 مارس، أعلن كوليخاييف أن المدينة قد سقطت في أيدي القوات الروسية.[52] كانت المقاومة الشديدة لا تزال مستعرة في شمال خيرسون، وكذلك في مدينة ماريوبول.[53] ويزعم مسؤولو ماريوبول أن مئات المدنيين قتلوا بحلول 3 مارس.[54][55] في غضون ذلك، ذكر أورلوف أن رتلًا روسيًا كبيرًا قد دخل إنيرهودار.[56]

في وقت لاحق، حاولت القوات الروسية السيطرة على محطة الطاقة النووية زابوريزهزهيا. تسبب القتال في اندلاع حريق في مبنى إداري وإحدى وحدات محطة الكهرباء الست.[57][58] نقلت التقارير الأولية أن مستويات الإشعاع ظلت طبيعية خلال هذه الفترة ولم يتسبب الحريق في إتلاف المعدات الأساسية.[59][60] ولميتمكن رجال الإطفاء من الوصول إلى النار بسبب القتال.[61]

4 مارسعدل

في 4 مارس، صرح مسؤولون محليون أن القوات الروسية استولت على بعض ضواحي ميكولايف. استعادت القوات الأوكرانية مطار ميكولايف الدولي، الذي احتلته القوات الروسية في وقت سابق.[62]

في الصباح، بعد التأكد من عدم وجود تغييرات في مستويات الإشعاع، استولت القوات الروسية على إنيرهودار ومحطة زابوريزهزهيا للطاقة النووية.[63][64][65]

7 مارسعدل

في 7 مارس، صرحت الإدارة العسكرية الإقليمية الأوكرانية لزابوريزهجيا أوبلاست أن القوات الروسية استولت حتى الآن على مدن بيرديانسك وإنيرهودار وميليتوبول وفاسيليفكا وتوكماك وبولوهي في هذه الأوبلاست.[66]

9 مارسعدل

في 9 مارس، دخلت القوات الروسية بلدة سكادوفسك. وفقًا لسكان محليين، دخلوا الساعة 08:45 وتمركزوا في الساحة المركزية قبل أن يطردهم المتظاهرون. ثم استولوا على مبنى للشرطة الوطنية لأوكرانيا بالإضافة إلى مبنى مجلس المدينة. صرح رئيس البلدية أولكسندر ياكوفليف أنهم أخذوا أجهزة الكمبيوتر من مبنى مجلس المدينة وأمروا بعدم عقد أي تجمعات سياسية.[67]

10 مارسعدل

ذكرت هيئة الأركان العامة الأوكرانية أن روسيا نشرت كتيبة من لواء المشاة البحري رقم 336 لأسطول البلطيق باتجاه ميكولايف. شمال غرب ميكولايف، اشتبكت القوات الروسية والأوكرانية في فوزنيسنسك.

أصاب قصف عنيف خلال المساء ميكولايف، مما تسبب في عدة حرائق، وأفاد فيتالي كيم عن «أعمال عدائية نشطة بالقرب من جوريفكا» شمال المدينة.[68]

11 مارسعدل

ذكر كيم أن القوات الأوكرانية دفعت القوات الروسية إلى الشرق بمقدار 15 كيلومترًا (9.3 ميل) إلى 20 كيلومترًا (12 ميلًا) كما أنها حاصرت بعض الوحدات التي كانت تتفاوض من أجل الاستسلام.[69]

12 مارسعدل

ذكرت القوات الأوكرانية أنها دمرت طائرتي هليكوبتر روسيتين في منطقة سكادوفسك خلال النهار ونجا أحد الطيارين.[70] ونُشر مقطع فيديو لاحقًا على مواقع التواصل الاجتماعي يظهر إحدى المروحيات المدمرة.[71] صرح ياكوفليف لاحقًا أن سكادوفسك قد «تحررت» من القوات الروسية التي غادرت المدينة في 10 مارس، إلى الضواحي.[72]

13 مارسعدل

اعتقل الجنود الروس عمدة دنيبرورودين، يفين ماتفيف، وفقًا لستاروخ. بدأت القوات الروسية أيضًا في فرض سلطتها في منطقة خيرسون، وفرضت قيودًا على نوفا كاخوفكا وكاخوفكا وتافريا.[73]

مراجععدل

  1. ^ "Russia says it captures Ukrainian city of Kherson -RIA"، Reuters (باللغة الإنجليزية)، 01 مارس 2022، مؤرشف من الأصل في 3 مارس 2022، اطلع عليه بتاريخ 02 مارس 2022.
  2. ^ "Nova Kakhovka has fallen to Russia: Ukraine media"، The Business standard، 27 فبراير 2022، مؤرشف من الأصل في 27 فبراير 2022، اطلع عليه بتاريخ 28 فبراير 2022، Its mayor Volodymyr Kovalenko has reportedly said that Russian troops have seized the city's executive committee and removed all Ukrainian flags from buildings
  3. ^ "Part of Kherson region territory occupied by aggressor - Regional Administration"، Interfax Ukraine، كييف، 24 فبراير 2022، مؤرشف من الأصل في 24 فبراير 2022، اطلع عليه بتاريخ 25 فبراير 2022.
  4. ^ "Mayor of southern Ukrainian town says Russians have taken control"، CNN News، مؤرشف من الأصل في 27 فبراير 2022، اطلع عليه بتاريخ 26 فبراير 2022.
  5. ^ "RUSSIAN OFFENSIVE CAMPAIGN ASSESSMENT, FEBRUARY 28, 2022"، Institute for the Study of War، 28 فبراير 2022، مؤرشف من الأصل في 02 مارس 2022، اطلع عليه بتاريخ 02 مارس 2022.
  6. ^ Agencies (24 فبراير 2022)، "Russian forces seize Chernobyl, parts of Kherson region"، Daily Sabah (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 25 فبراير 2022، اطلع عليه بتاريخ 25 فبراير 2022.
  7. ^ Myers, Steven Lee؛ Barry, Ellen (18 مارس 2014)، "Putin Reclaims Crimea for Russia and Bitterly Denounces the West"، The New York Times (باللغة الإنجليزية)، ISSN 0362-4331، مؤرشف من الأصل في 24 فبراير 2022، اطلع عليه بتاريخ 25 فبراير 2022.
  8. ^ "Ukraine crisis: Putin signs Russia-Crimea treaty"، BBC News (باللغة الإنجليزية)، 18 مارس 2014، مؤرشف من الأصل في 20 فبراير 2022، اطلع عليه بتاريخ 25 فبراير 2022.
  9. ^ Schwirtz, Michael (04 فبراير 2022)، "Russian Troops in Final Stages of Readiness Add to Worries for Ukraine"، The New York Times (باللغة الإنجليزية)، ISSN 0362-4331، مؤرشف من الأصل في 25 فبراير 2022، اطلع عليه بتاريخ 25 فبراير 2022.
  10. ^ "Ukraine conflict: What we know about the invasion"، BBC News (باللغة الإنجليزية)، 24 فبراير 2022، مؤرشف من الأصل في 25 فبراير 2022، اطلع عليه بتاريخ 25 فبراير 2022.
  11. ^ Huang, Han، "How did Russia attack Ukraine? Invasion map explained in graphics"، South China Morning Post (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 25 فبراير 2022، اطلع عليه بتاريخ 25 فبراير 2022.
  12. ^ "Watch | Russian vehicles enter Ukraine via Crimea"، The Hindu (باللغة الإنجليزية)، 24 فبراير 2022، ISSN 0971-751X، مؤرشف من الأصل في 24 فبراير 2022، اطلع عليه بتاريخ 25 فبراير 2022.
  13. ^ "Black Sea blockade: Ukraine accuses Russia of major maritime escalation"، Atlantic Council (باللغة الإنجليزية)، 10 فبراير 2022، مؤرشف من الأصل في 11 فبراير 2022، اطلع عليه بتاريخ 25 فبراير 2022.
  14. ^ "Ukraine Closes Sea of Azov Amid Military Action by Russia"، WSJ (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 24 فبراير 2022، اطلع عليه بتاريخ 25 فبراير 2022.
  15. ^ "Імовірність прориву на Миколаїв знизилася: військові відстояли Антонівський міст"، www.ukrinform.ua (باللغة الأوكرانية)، مؤرشف من الأصل في 25 فبراير 2022، اطلع عليه بتاريخ 25 فبراير 2022.
  16. ^ desk, The Kyiv Independent news (24 فبراير 2022)، "Russian troops moving towards town of Nova Kakhovka in Kherson Oblast."، The Kyiv Independent (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 24 فبراير 2022، اطلع عليه بتاريخ 25 فبراير 2022.
  17. ^ Schwirtz, Michael؛ Schmitt, Eric؛ MacFarquhar, Neil (25 فبراير 2022)، "Russia Batters Ukraine With Artillery Strikes as West Condemns Invasion"، The New York Times (باللغة الإنجليزية)، ISSN 0362-4331، مؤرشف من الأصل في 25 فبراير 2022، اطلع عليه بتاريخ 25 فبراير 2022.
  18. ^ Новости, Р. И. А. (25 فبراير 2022)، "Российские войска вышли к Херсону и восстановили подачу воды в Крым"، РИА Новости (باللغة الروسية)، مؤرشف من الأصل في 24 فبراير 2022، اطلع عليه بتاريخ 25 فبراير 2022.
  19. ^ "Ukraine's Zelenskyy says he is Russia's 'number one target'"، www.aljazeera.com (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 25 فبراير 2022، اطلع عليه بتاريخ 25 فبراير 2022.
  20. ^ "Russia Ukraine news Live: Melitopol city is taken by the Russian army"، MARCA (باللغة الإنجليزية)، 24 فبراير 2022، مؤرشف من الأصل في 24 فبراير 2022، اطلع عليه بتاريخ 25 فبراير 2022.
  21. ^ "Ukraine loses control over crossing to Kherson"، www.ukrinform.net (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 25 فبراير 2022، اطلع عليه بتاريخ 25 فبراير 2022.
  22. ^ https://twitter.com/KyivIndependent/status/1497483346640703489 نسخة محفوظة 2022-02-26 على موقع واي باك مشين.
  23. ^ "Херсон наш: на линии вышли троллейбусы, водоснабжение в обычном режиме, в бомбоубежищах родились двое малышей | Новости Одессы"، dumskaya.net، مؤرشف من الأصل في 26 فبراير 2022، اطلع عليه بتاريخ 26 فبراير 2022.
  24. ^ Mazurenko, Alona (26 فبراير 2022)، "Миколаїв готується до кругової оборони: пруть ворожі танки"، 24tv، 24-Канал، مؤرشف من الأصل في 26 فبراير 2022، اطلع عليه بتاريخ 26 فبراير 2022.
  25. ^ "Russian invasion update: Mykolaiv preparing for all-round defense, tanks break through from Kakhovka"، Ukrinform، وكالة الانباء الأوكرانية الوطنية، 26 فبراير 2022، مؤرشف من الأصل في 26 فبراير 2022، اطلع عليه بتاريخ 26 فبراير 2022.
  26. ^ Kornilov, Mikhailo (26 فبراير 2022)، "Миколаїв готується до кругової оборони"، Telegraf، Telegraf، مؤرشف من الأصل في 26 فبراير 2022، اطلع عليه بتاريخ 26 فبراير 2022.
  27. ^ "Миколаїв готується до оборони: розвели міст через річку, а людей просять не виходити"، TSN، 1+1، 26 فبراير 2022، مؤرشف من الأصل في 25 فبراير 2022، اطلع عليه بتاريخ 26 فبراير 2022.
  28. ^ Kniazhik, Oksana (26 فبراير 2022)، "Бои за Николаев: в городе слышны выстрелы, объявлен сбор медиков"، 24tv، 24-Канал، مؤرشف من الأصل في 26 فبراير 2022، اطلع عليه بتاريخ 26 فبراير 2022.
  29. ^ Poliakovska, Tanya (26 فبراير 2022)، "Танки пройшли через Миколаїв зі стріляниною - ОДА"، Unian، Ukrainian Independent Information Agency، مؤرشف من الأصل في 26 فبراير 2022، اطلع عليه بتاريخ 26 فبراير 2022.
  30. ^ "В Николаеве русские танки прошли через город с боем, — губернатор Ким"، inshe.tv، 26 فبراير 2022، مؤرشف من الأصل في 26 فبراير 2022.
  31. ^ "Российская военная техника заняла территорию бывшего аэропорта "Бердянск" - горсовет"، www.unian.net (باللغة الروسية)، مؤرشف من الأصل في 26 فبراير 2022، اطلع عليه بتاريخ 26 فبراير 2022.
  32. ^ https://twitter.com/nexta_tv/status/1497605510887100420 نسخة محفوظة 2022-02-26 على موقع واي باك مشين.
  33. ^ https://www.usnews.com/news/world/articles/2022-02-26/ukraine-official-says-russian-troops-approaching-zaporizhzhia-nuclear-plant نسخة محفوظة 2022-02-26 على موقع واي باك مشين.
  34. ^ "В Минобороны сообщили об уничтожении 975 военных объектов Украины" [The Ministry of Defense announced the destruction of 975 military facilities of Ukraine] (باللغة الروسية)، 27 فبراير 2022، مؤرشف من الأصل في 27 فبراير 2022.
  35. ^ "Russia says it "blocks" Ukraine's Kherson, Berdyansk - RIA"، Reuters (باللغة الإنجليزية)، 27 فبراير 2022، مؤرشف من الأصل في 28 فبراير 2022، اطلع عليه بتاريخ 27 فبراير 2022.
  36. ^ CNN, By Helen Regan and Steve George (27 فبراير 2022)، "Russia claims two southern cities "completely blocked" by Russian troops"، CNN (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 27 فبراير 2022، اطلع عليه بتاريخ 27 فبراير 2022.
  37. ^ "Ukraine crisis: Russian forces enter Sea of Azov port Berdiansk - report"، The Jerusalem Post | JPost.com (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 28 فبراير 2022، اطلع عليه بتاريخ 27 فبراير 2022.
  38. ^ "Roma from Kherson oblast in Ukraine capture tank from Russian occupiers"، romea.cz، مؤرشف من الأصل في 27 فبراير 2022، اطلع عليه بتاريخ 28 فبراير 2022.
  39. ^ Yulia Zakharchenko (28 فبراير 2022)، "Бердянськ захопили бойовики, у Харкові та Сумах – тиша: Арестович про ситуацію в Україні"، Fakty i Kommentarii، مؤرشف من الأصل في 28 فبراير 2022، اطلع عليه بتاريخ 28 فبراير 2022.
  40. ^ "Russian forces advance on Kyiv: fighting on fourth day of invasion"، The Guardian، 27 فبراير 2022، مؤرشف من الأصل في 27 فبراير 2022، اطلع عليه بتاريخ 27 فبراير 2022.
  41. ^ "Russian forces seize two cities in Ukraine, Interfax says, with ceasefire talks about to begin"، رويترز، 28 فبراير 2022، مؤرشف من الأصل في 28 فبراير 2022، اطلع عليه بتاريخ 28 فبراير 2022.
  42. ^ Valentina Letyak (28 فبراير 2022)، "Енергодар і Запорізька АЕС під контролем ЗСУ: мер міста просить не вірити фейкам"، Fakty i Kommentarii (باللغة الأوكرانية)، مؤرشف من الأصل في 28 فبراير 2022، اطلع عليه بتاريخ 28 فبراير 2022.
  43. ^ "https://ua.interfax.com.ua/news/general/803678.html"، Interfax Ukraine، 28 فبراير 2022، مؤرشف من الأصل في 28 فبراير 2022، اطلع عليه بتاريخ 28 فبراير 2022. {{استشهاد ويب}}: روابط خارجية في |عنوان= (مساعدة)
  44. ^ Tamila Ivanova (1 مارس 2022)، "Шостий день вторгнення РФ: ситуація на Херсонщині. ТЕКСТОВА ТРАНСЛЯЦІЯ"، Suspline (باللغة الأوكرانية)، مؤرشف من الأصل في 2 مارس 2022، اطلع عليه بتاريخ 01 مارس 2022.
  45. ^ Reuters (01 مارس 2022)، "Russian forces have entered Kherson, says Ukrainian official"، Reuters (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 02 مارس 2022، اطلع عليه بتاريخ 02 مارس 2022.
  46. ^ Marina Korobova (01 مارس 2022)، ""Мелитополь не сдался, Мелитополь - временно оккупирован" - городской голова о ситуации на 1 марта"، Mestnyye Vesti (باللغة الروسية)، مؤرشف من الأصل في 02 مارس 2022، اطلع عليه بتاريخ 02 مارس 2022.
  47. ^ "Ukraine live updates: Deadly blast at Kyiv TV tower after Russia warns capital"، بي بي سي نيوز، مؤرشف من الأصل في 02 مارس 2022، اطلع عليه بتاريخ 02 مارس 2022.
  48. ^ Lyudmila Sadlovska، "Окупанти обстріляли Градами місто під Миколаєвом"، Korrespondent (باللغة الأوكرانية)، مؤرشف من الأصل في 02 مارس 2022، اطلع عليه بتاريخ 02 مارس 2022.
  49. ^ "Enemy column destroyed in Mykolaiv Region consisted of 800 vehicles"، www.ukrinform.net (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 01 مارس 2022، اطلع عليه بتاريخ 02 مارس 2022.
  50. ^ CNN (01 مارس 2022)، "Russian military vehicles seen across Kherson after heavy shelling"، CNN (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 2 مارس 2022، اطلع عليه بتاريخ 03 مارس 2022.
  51. ^ Schwirtz, Michael؛ Pérez-Peña, Richard (02 مارس 2022)، "First Ukraine City Falls as Russia Strikes More Civilian Targets"، The New York Times (باللغة الإنجليزية)، ISSN 0362-4331، مؤرشف من الأصل في 3 مارس 2022، اطلع عليه بتاريخ 03 مارس 2022.
  52. ^ Schwirtz, Michael (02 مارس 2022)، "First Ukraine City Falls as Russia Strikes More Civilian Targets"، The New York Times، مؤرشف من الأصل في 03 مارس 2022، اطلع عليه بتاريخ 03 مارس 2022.
  53. ^ "Russian forces lay siege to Ukrainian port city of Mariupol"، مؤرشف من الأصل في 03 مارس 2022، اطلع عليه بتاريخ 03 مارس 2022.
  54. ^ "Russian forces strike, seize a nuclear plant as they pound southern Ukraine"، لوس أنجلوس تايمز، 03 مارس 2022، مؤرشف من الأصل في 03 مارس 2022، اطلع عليه بتاريخ 03 مارس 2022.
  55. ^ "Russian, Ukrainian Officials Meet for Peace Talks as War Rages"، مؤرشف من الأصل في 03 مارس 2022، اطلع عليه بتاريخ 03 مارس 2022.
  56. ^ "Russians advance towards Ukraine's largest nuclear power plant"، Al Jazeera، 03 مارس 2022، مؤرشف من الأصل في 10 مارس 2022، اطلع عليه بتاريخ 04 مارس 2022.
  57. ^ "Russia-Ukraine war latest: Fire at Zaporizhzhia power plant in Enerhodar; Kyiv, Kharkiv, Chernihiv, Mariupol under assault"، هيئة البث الأسترالية، 03 مارس 2022، مؤرشف من الأصل في 03 مارس 2022، اطلع عليه بتاريخ 04 مارس 2022.
  58. ^ "Russian forces attacking Zaporizhzhia nuclear power plant in Ukraine, per multiple reports"، Business Insider Australia (باللغة الإنجليزية)، 03 مارس 2022، مؤرشف من الأصل في 9 مارس 2022، اطلع عليه بتاريخ 04 مارس 2022.
  59. ^ "Live updates: Russian troops shelling nuclear power station"، أسوشيتد برس (باللغة الإنجليزية)، 03 مارس 2022، مؤرشف من الأصل في 03 مارس 2022، اطلع عليه بتاريخ 04 مارس 2022.
  60. ^ "Fire breaks out at Ukraine's Zaporizhzhia nuclear power plant amid shelling"، MSN (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 04 مارس 2022، اطلع عليه بتاريخ 04 مارس 2022.
  61. ^ Tim Stelloh (03 مارس 2022)، "Nuclear plant on fire in Ukraine after Russia attacks facility"، هيئة الإذاعة الوطنية، مؤرشف من الأصل في 04 مارس 2022، اطلع عليه بتاريخ 04 مارس 2022.
  62. ^ Michael Schwirtz (04 مارس 2022)، "In a surrounded Ukrainian city, residents vow to fight to the end"، The New York Times، مؤرشف من الأصل في 10 مارس 2022، اطلع عليه بتاريخ 06 مارس 2022.
  63. ^ Boynton, Sean (04 مارس 2022)، "Russian troops capture Europe's largest power plant in Ukraine after intense battle"، Global News، مؤرشف من الأصل في 5 مارس 2022.
  64. ^ "Russia Seizes Ukraine Nuclear Plant Hours After Attack: 10 Points"، NDTV.com، مؤرشف من الأصل في 7 مارس 2022، اطلع عليه بتاريخ 04 مارس 2022.
  65. ^ Vira Kasiyan (4 مارس 2022)، "Енергодар: окупанти знову зайшли в місто"، Lb.ua (باللغة الأوكرانية)، مؤرشف من الأصل في 7 مارس 2022، اطلع عليه بتاريخ 4 مارس 2022.
  66. ^ "Ukraine after 11th night of war: Mayor killed, towns taken, Moscow promises civilian corridors to Russia"، Baltic News Network، 07 مارس 2022، مؤرشف من الأصل في 7 مارس 2022، اطلع عليه بتاريخ 07 مارس 2022.
  67. ^ Olena Roshchina (9 مارس 2022)، "У Скадовськ зайшли військові РФ, із міськради винесли комп'ютери"، Ukrayinska Pravda (باللغة الأوكرانية)، مؤرشف من الأصل في 9 مارس 2022، اطلع عليه بتاريخ 10 مارس 2022.
  68. ^ Lister, Tim (11 مارس 2022)، "Heavy Russian shelling has erupted in the southern city of Mykolaiv"، CNN، مؤرشف من الأصل في 13 مارس 2022، اطلع عليه بتاريخ 12 مارس 2022.
  69. ^ Andrew Harding (12 مارس 2022)، "Battle for Mykolaiv: 'We are winning this fight, but not this war'"، BBC، مؤرشف من الأصل في 13 مارس 2022، اطلع عليه بتاريخ 12 مارس 2022.
  70. ^ "Два російські вертольоти збиті у Скадовському районі на Херсонщині – Сухопутні війська ЗСУ"، Interfax-Ukraine (باللغة الأوكرانية)، 12 مارس 2022، مؤرشف من الأصل في 14 مارس 2022، اطلع عليه بتاريخ 13 مارس 2022.
  71. ^ "Українські військові збили два вертольоти окупантів над Скадовським районом (відео)"، TSN (باللغة الأوكرانية)، 12 مارس 2022، مؤرشف من الأصل في 13 مارس 2022، اطلع عليه بتاريخ 13 مارس 2022.
  72. ^ "Скадовськ зачистили від окупантів. Яка ситуація в місті"، Newspaper in Ukrainian (باللغة الأوكرانية)، 12 مارس 2022، مؤرشف من الأصل في 14 مارس 2022، اطلع عليه بتاريخ 13 مارس 2022.
  73. ^ Olga Okhrimenko (13 مارس 2022)، "Окупанти викрали мера міста Дніпрорудного"، Fakty i Kommentarii (باللغة الأوكرانية)، مؤرشف من الأصل في 14 مارس 2022، اطلع عليه بتاريخ 13 مارس 2022.