نجيب الأرمنازي

دبلوماسي وكاتب وصحفي سوري

نجيب محمد الأرمَنازي (1897 - 1968) سياسي ودبلوماسي وكاتب وصحفي سوري.[1][2]

نجيب محمد الأرمَنازي
معلومات شخصية
الميلاد سنة 1897  تعديل قيمة خاصية (P569) في ويكي بيانات
حماة  تعديل قيمة خاصية (P19) في ويكي بيانات
الوفاة سنة 1968 (70–71 سنة)  تعديل قيمة خاصية (P570) في ويكي بيانات
دمشق  تعديل قيمة خاصية (P20) في ويكي بيانات
مواطنة Flag of Syria French mandate.svg الانتداب الفرنسي على سوريا ولبنان
Flag of Kingdom of Syria (1920-03-08 to 1920-07-24).svg المملكة العربية السورية
Drapeau de la République de Syrie 1930-1932.png الدولة السورية
Flag of Syria (1932–1958, 1961–1963).svg الجمهورية السورية
Flag of Syria.svg الجمهورية العربية المتحدة  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المهنة صحفي،  ودبلوماسي،  وكاتب،  وسياسي  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
اللغات العربية،  والفرنسية،  والتركية العثمانية،  والإنجليزية  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات

سيرتهعدل

ولد نجيب الأرمنازي في حماة سنة 1897 لعائلة الأرمنازي المعروفة ودرس بها الثانوية في المدرسة العثمانية ثم في باريس حيث درس الحقوق وأحرز الدكتوراه في القانون الدولي. عمل في الصحافة محرراً ومنشئاً فأصدر جريدة الأيام في دمشق عام 1931، وعمل محرراً لجريدة الأهرام في القاهرة، و"كان يترجم ترجمة مباشرة عن الفرنسية والتركية والإنكليزية".[3] دخل السياسة أميناً عاماً لرئاسة الجمهورية في عهدي الرئيس محمد علي العابد (1932-1936) والرئيس هاشم الأتاسي (1936-1939) وعام 1364هـ/1945 عين وزيراً مفوّضاً لسوريا في لندن، ثم في الهند وتركيا ومصر، ثم لندن إلى أواخر عام1956[1]. أتقن التركية-العثمانية (التركية القديمة) والفرنسية والإنكليزية، وألف عدة كتب، وترجم عن التركية. [1] توفي عام 1968 بدمشق.

نشاطاته من 1920 - 1946عدل

شهدنجيب الأرمنازي أحداثاكثيرة من1920 حتى 1943 ذات صلة كبرى بتطور سورية السياسي. في 1920، كان رئيساً لكتاب المؤتمر السوري وانتمى إلى الأحزاب الوطنية التي كانت تعمل في داخل سوريا وخارجها بعد ذلك، واتصل بكثير من المفاوضات السياسية وأنشأ جريدة يومية "الأيام" بدمشق عامي(1931-1932).
وبعد تأسيس الجمهورية الأولى في سورية سنة 1932، عين أميناً عاماً للرئاسة، وبقي في هذا المنصب إلى قبيل الحرب العالمية سنة 1939، ثم عاد إليه في مستهل العهد الجديد سنة 1943، وانتقل منه وزيراً مفوضاً لسورية في العاصمة البريطانية سنة 1945. و كان مندوب سورية للجنة التحضيرية للأمم المتحدة في سنة 1945 وأحد أعضاء وفدها إلى الهيئة العامة سنتي 1946 و 1947. [4]

مؤلفاتهعدل

  • الشرع الدولي في الإسلام
  • مذكرات دبلوماسي
  • عشر سنوات في الدبلوماسية
  • السياسة الدولية: مجلدان.
  • محاضرات سورية من الاحتلال حتى الجلاء
  • الحملة المصرية أو من باريس إلى صحراء التيه: الترجمة عن التركية.

مراجععدل

  1. أ ب ت فؤاد صالح السيد. معجم السياسيين المثقفين في التاريخ العربي والإسلامي. بيروت، لبنان: مكتبة حسن العصرية. صفحة 818. ISBN 9789953561004. مؤرشف من الأصل في 15 ديسمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 22 أكتوبر 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^ خير الدين الزركلي. الأعلام. الجزء الثامن. بيروت، لبنان: دار العلم للملايين. صفحة 13. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ "من أعلام حماة .. الدكتور نجيب الأرمنازي1897- 1968". موقع الفداء. 10 أيار 2010. مؤرشف من الأصل في 23 أكتوبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 22 أكتوبر 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)
  4. ^ نجيب الأمنازي (1953). محاضرات سوريا من الاحتلال حتى الجلاء. القاهرة، مصر: مطابع دار الکتاب العربي بمصر. صفحة 223. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)