مروحية إنجينويتي المريخية

إنجينويتي[3][4] (بالإنجليزية: Ingenuity) هي مروحية روبوتية بدون طيار تستخدم في اختبار تكنولوجيا مخصصة للبحث عن أماكن ذات أهمية علمية على سطح المريخ، والمساعدة في تحديد أفضل طرق سير لمركبات المريخ المستقبلية.[5][6] انفصلت المروحية الصغيرة عن مركبة برسفيرنس في 4 أبريل 2021[7] كجزء من مهمة المريخ 2020 لوكالة ناسا.[8]

إنجينويتي
PIA23882-MarsHelicopterIngenuity-20200429 (trsp).png
صورة لمروحية إنجينويتي

المشغل مختبر الدفع النفاث
المصنع مختبر الدفع النفاث
تاريخ الإطلاق 30 يوليو 2020، 11:50 UTC
موقع الإطلاق قاعدة كيب كانافيرال للقوات الجوية، مجمع إطلاق 41
موقع الهبوط فوهة جيزيرو
الموقع الإلكتروني الموقع الرسمي  تعديل قيمة خاصية (P856) في ويكي بيانات
الأبعاد
  • الجسد: 13.6 سـم × 19.5 سـم × 16.3 سـم (5.4 بوصة × 7.7 بوصة × 6.4 بوصة)[1]
  • أرجل الهبوط: 0.384 م (1 قدم 3.1 بوصة)[1]
الطاقة 350 واط[1][2]

هذه الرحلة الأولى من نوعها على أي كوكب خارج الأرض،[9] ويخطط للمروحية أن تحلق ما يصل إلى خمس مرات خلال الفترة التجريبية التي ستستغرق 30 يومًا، بداية من 19 أبريل 2021، لأنها في الأساس تجربة تقنية.[10] مخطط لكل رحلة أن تبلغ ارتفاعات تتراوح من 3–5 متر (10–16 قدم) فوق سطح الكوكب. يقدر أن تستغرق كل رحلة حوالي 90 ثانية، يمكن أن تسافر المروحية مسافة تصل إلى 50 متر (160 قدم) باتجاه مسار محدد ثم تعود إلى نقطة الإنطلاق. قامت المروحية بأول رحلة طيران لها في 19 أبريل 2021، 11:30 ت ع م، حيث استغرقت 40 ثانية في الجو ووصلت لارتفاع 3 أمتار السطح. تستخدام المروحية التحكم الذاتي خلال رحلاتها القصيرة، وعلى الرغم من أن الرحلات الجوية يتم تخطيطها آليًا وكتابتها بواسطة وحدات التحكم في مختبر الدفع النفاث فتتواصل مع المركبة برسفيرنس مباشرة بعد كل هبوط. تنوي وكالة ناسا التعديل على التصميم من أجل المهمات الجوية المستقبلية علي المريخ.[11]

ميمي أونغ هي قائدة المشروع [12] ومن بين المساهمين الآخرين شركة أيروفايرنمنت، ومركزي أميس ولانغلي للأبحاث التابعين لناسا.[13]

تصميمعدل

 
رسم بياني يوضح مكونات إنجينويتي.

صممت إنجينويتي لتكون عرضًا تقنيًا لمختبر الدفع النفاث لتقييم ما إذا كانت هذه التكنولوجيا يمكن أن تطير بأمان، ولتوفير تخطيطات وتوجيهات أفضل من شأنها أن تمنح مراقبي المهام في المستقبل مزيدًا من المعلومات للمساعدة في تخطيط طرق السفر وتجنب المخاطر، بالإضافة إلى تحديد نقاط الاهتمام للعربة الجوالة.[14][15][16] صممت المروحية لتوفير صور جوية بدقة تصل إلى عشرة أضعاف دقة الصور المدارية، وستعرض الملامح التي قد تكون محجوبة من كاميرات المركبة الجوالة. ومن المتوقع أن يمكّن هذا الاستكشاف المركبات الجوالة المستقبلية من القيادة بأمان حتى ثلاثة أضعاف المسافة لكل سول.[17]

تستخدم المروحية دوارات محورية معكوسة الدوران بقطر حوالي 4 قدم (1.2 م). مخطط لحمولتها[بحاجة لتحديث] أن تكون كاميرا عالية الدقة موجهة إلي الأسفل للملاحة، والهبوط، والمسح العلمي للتضاريس، ونظام اتصالات لنقل البيانات إلى مركبة برسفيرنس.[18] على الرغم من أنها طائرة، إلا أنه يتم بناؤها وفقًا لمواصفات المركبات الفضائية من أجل تحمل قوة التسارع والاهتزاز أثناء الإطلاق. وتشمل أيضًا أنظمة مقاومة للإشعاع قادرة على العمل في بيئة المريخ شديدة البرودة. يمنع المجال المغناطيسي غير المتسق للمريخ استخدام البوصلة للملاحة، لذلك استخدمت كاميرا تعقب شمسية مدمجة في نظام الملاحة بالقصور الذاتي المرئي الخاصة بمختبر الدفع النفاث. تتضمن بعض الإضافات مدوار، واودومتري بصري ومميال، ومقياس للارتفاع وكاشفات مخاطر.[19]وهي مصممة لاستخدام الألواح الشمسية لإعادة شحن بطارياتها، وتتكون الألواح من ست خلايا سوني-أيون الليثيوم مع 35-40 و-س (130-140 ك.ج) من سعة طاقة البطارية [9] (سعة اللوحة 2 أ-س).[11] يستخدم الكمبيوتر الرئيسي لـ إنجينويتي معالج كوالكوم سناب دراغون ولوحة طيران كوالكوم التي توزعها شركة إنترينسينك، مع نظام تشغيل لينكس.[11] من بين الوظائف الأخرى، يتحكم هذا في خوارزمية التنقل المرئي عبر تقدير السرعة المشتق من الملامح المتعقبة بالكاميرا.[11] معالج كوالكوم متصل بوحدتي متحكم دقيق (MCUs) لأداء وظائف توجيه المروحية المطلوبة.[11] تكون الاتصالات مع المركبة عبر رابط راديو يستخدم بروتوكولات اتصال زيجبي منخفضة الطاقة، تنفذ عبر رقائق سيفليكس 02 (SiFlex) 900 ميغاهيرتز الموجودة في كل من المركبة والمروحية.[11] تم تصميم نظام الاتصالات لنقل البيانات بسرعة 250 كيلوبت/ثانية عبر مسافات تصل إلى 1،000 متر (3،300 قدم).[11]

أرفقت قطعة صغيرة من جناح طائرة الأخوان رايت، رايت فلاير، أول طائرة تعمل بالطاقة علي الأرض، بكابل أسفل اللوح الشمسي الخاص بإنجينويتي.[20] كان نيل آرمسترونج يحمل قطعة مشابهة إلي القمر علي متن المركبة القمرية إيجل في بعثة أبولو 11 عام 1969.

 
مسار المروحية المخطط له.

حطَّت المروحية على أرض المريخ مع مركبة برسفيرنس الجوالة في 18 فبراير 2021، 8:56 ت ع م. حيث أنها متصلة بالجانب السفلي منها، وفصلت عن السطح في 4 أبريل 2021. وقادت المركبة الجوالة حوالي 60 متر (200 قدم) بعيدًا لبداية مهمة الطيران التجريبي للمروحية.[21][22] قامت المروحية بالتحليق بنجاح في 19 أبريل 2021، 11:30 ت ع م، لتكون أول رحلة طيران علي كوكب المريخ.[23]

سرعة الدوار 2400 دورة/دقيقة[24]
سرعة حد الشفرة <0.7 ماخ[4]
وقت العمل 1 إلي 5 رحلات طيران خلال 30 سول.
وقت الطيران إلي 90 ثانية لكل رحلة طيران
النطاق الأقصي للطيران 50 م (160 قدم)
النطاق الأقصي للراديو 1,000 م (3,300 قدم)[25]
الارتفاع الأقصي 5 م (16 قدم)
السرعة القصوي
  • أفقيًا: 10 م/ث (33 قدم/ث)[13]
  • عموديًا: 3 م/ث (9.8 قدم/ث)[13]
سعة البطارية 35–40 و·س (130–140 كـجول)[26]

اختباراتعدل

في عام 2019، تم اختبار التصاميم الأولية لإنجينويتي على الأرض في ظروف محاكية للغلاف الجوي والجاذبية الخاصة بالمريخ. لاختبار الطيران، استخدمت حجرة فراغية كبيرة لمحاكاة الضغط الجوي المنخفض للغاية للمريخ - حوالي 0.6٪ من الضغط الجوي القياسي عند مستوى سطح البحر على الأرض - وهو ما يعادل مروحية تحلق على ارتفاع 34,000 م (112,000 قدم) في الغلاف الجوي للأرض. من أجل محاكاة مجال الجاذبية المنخفض جدًا للمريخ، تم تعويض 62٪ من جاذبية الأرض يحبل يسحب لأعلى أثناء اختبارات الطيران.[9]

قامت إنجينويتي باختبار دوران بطئ لشفراتها في 8 أبريل 2021 (بعد 48 سول من الهبوط)،[27] بسرعة 50 دورة في الدقيقة.[28] فشل اختبار دوران سريع للمروحية في 9 أبريل، بسبب انتهاء المؤقت الحارس، الذي من شأنه أن يقي المروحية من العمل في ظروف غير مخطط لها.[29] أعلن عن تحديث برمجي لتصحيح المشكلة في 12 أبريل.[30] قامت المروحية باختبار دوران سريع ناجح في 17 أبريل 2021.[31] شمل الاختبار تدوير الشفرات الدوارة، بدون إقلاع إلي سرعتها القصوي التي تصل إلي حوالي 2400 دورة في الدقيقة.[32]

إعادة تصميم مركبة المريخ المستقبليةعدل

يمكن لعرض تقنية إنجينويتي أن يشكل الأساس الذي يمكن من خلاله تطوير طائرات أكثر قدرة للاستكشاف الجوي للمريخ والأهداف الكوكبية الأخرى ذات الغلاف الجوي. [14][11][33] يمكن أن يتراوح الجيل القادم من الطائرات المروحية بين 5 و15 كجم في الوزن مع حمولات علمية تتراوح بين 0.5 و1.5 كجم. يمكن لهذه الطائرات المحتملة أن يكون لها اتصال مباشر بمركبة مدارية.[22] يمكن للمروحيات المستقبلية أن تستخدم لاستكشاف مناطق خاصة بها جليد ماء مكشوف أو محلول ملحي حيث يمكن أن تعيش الحياة الميكروبية على الأرض. يمكن أيضًا التفكير في استخدام مروحيات المريخ من أجل مهمات الاستعادة السريعة للعينات المخزنة الصغيرة إلى مركبة عودة علي المريخ للعودة إلى الأرض مثل تلك التي سيتم إطلاقها في عام 2026. [34][11]

تطويرعدل

نشر مختبر الدفع النفاث لوكالة ناسا وأيروفايرنمنت التصميم التصوري في عام 2014 لمروحية استكشافية لمرافقة المركبة الجوالة.[13][35][36] بحلول منتصف عام 2016، طُلب 15 مليون دولار أمريكي لمواصلة تطوير المروحية على المسار الصحيح.[37] بحلول ديسمبر 2017، تم اختبار النماذج الهندسية للمركبة في محاكاة الغلاف الجوي للمريخ [11][38] وكانت النماذج تخضع للاختبار في القطب الشمالي، ولكن لم تتم الموافقة على إدراجها في المهمة أو تمويلها بعد.[39] أعلنت الميزانية الفيدرالية للولايات المتحدة في مارس 2018 إعطاء 23 مليون دولار أمريكي لتطوير المروحية لمدة عام واحد[40][41] وتم الإعلان في 11 مايو 2018 أنه يمكن تطوير المروحية واختبارها في الوقت المناسب ليتم تضمينها في مهمة المريخ 2020.[42] خضعت المروحية لاختبارات بيئة وديناميكية طيران مكثفة،[11][43] ثم تم تركيبها على الجانب السفلي من العربة الجوالة برسفيرنس في أغسطس 2019.[44] كتلتها أقل بقليل من 1.8 كيلوغرام (4.0 رطل)[43] وحدد مختبر الدفع النفاث (JPL) أنه يخطط للحصول على عمر تصميمي قادر علي القيام ب 5 رحلات على المريخ.[45][42] تم تسمية المروحية من قبل فانيزا روباني، طالبة بالصف الحادي عشر في مدرسة مقاطعة تسكالوسا الثانوية في نورث بورت، ألاباما، والتي قدمت مقالًا في مسابقة "سمي المركبة" لوكالة ناسا.[3][46] استثمرت ناسا حوالي 80 مليون دولار أمريكي لبناء مروحية المريخ إنجينويتي وحوالي 5 ملايين دولار أمريكي لتشغيل المروحية.[34]

طيرانعدل

قامت المروحية بأول رحلة طيران لها علي سطح المريخ بنجاح في 19 أبريل 2021، 11:30 ت ع م، لتكون أول رحلة طيران علي كوكب آخر.[47][23] أرتفعت المروحية مسافة 3 أمتار، واستغرقت الرحلة حوالي 40 ثانية. أطلق علي موقع إقلاع المروحية لقب حقل الأخوان رايت وتلقت المروحية التسمية الخاصة IGY من قبل منظمة الطيران المدني الدولي (ICAO).[48]

 
أول صورة التقطتها كاميرا المروحية أثناء تحليقها.

قائمة الرحلاتعدل

الرقم التاريخ

(ت ع م)

المدة

(ثواني)

الارتفاع الأقصي

(متر/قدم)

مجموع المسافة المقطوعة

(متر/قدم)

مسار الرحلة أهداف الرحلة النتيجة
19 أبريل 2021
7:30
39.1
10 قدم (3.0 م) 0 قدم (0 م) إقلاع عمودي، حوم في المكان، هبوط.
  • بدء مرحلة العرض التكنولوجي.
  • الإقلاع إلي ارتفاع 10 قدم (3.0 م).
  • حوم.
  • دوران في المكان مع حركة عقارب الساعة (دوران من 0 إلي +90°).
  • هبوط.
نجاح
22 أبريل 2021
9:33
51.9
16 قدم (4.9 م) 14 قدم (4.3 م) إقلاع عمودي، حوم، تحرك إلي الغرب، حوم، عودة، حوم، هبوط.[51][52]
  • بدء الحركة الأفقية بسرعة قصوي 0.5 م/ث بعد الإقلاع إلي ارتفاع 16 قدم (4.9 م).
  • وقف الحركة الأفقية.
  • التقاط الصور باستخدام كاميرا الألوان الموجهة إلي الأفق.
  • دوران في المكان عكس حركة عقارب الساعة (دوران من +90° إلي 0° إلي -90° إلي -180°، في 3 خطوات).
  • هبوط في موقع الإقلاع بعد التحرك.
  • الموازنة ضد جذب الرياخ الجانبي.
نجاح
3
25 أبريل 2021
11:31
80
17 قدم (5.2 م) 328 قدم (100 م) إقلاع عمودي، حوم، تحرك إلي الشمال بسرعة قصوي 2 م/ث، حوم، عودة، حوم، هبوط.[53][54]
  • بدء الحركة الأفقية بسرعة قصوي 2.0 م/ث بدلًا من 0.5 م/ث مع الحفاظ علي تقريبًا نفس الارتفاع الذي وصلت إليه المروحية في الرحلة الثانية.
  • الهبوط في موقع الإقلاع بعد التحليق شمالًا علي بعد 164 قدم (50 م) منه.
نجاح
4
1- 29 أبريل 2021، 14:12 (فشلت المروحية في الإقلاع)[55][56]2- 30 أبريل 2021، 14:49 (نجحت المروحية في الإقلاع)[57]
117
16 قدم (4.9 م) 872 قدم (266 م) إقلاع عمودي، حوم، تحرك إلي الجنوب بسرعة قصوي 3.5 م/ث، حوم، عودة، حوم، هبوط.[58]
  • بدء الحركة الأفقية بسرعة قصوي 3.5 م/ث عوضًا عن 2.0 م/ث في المرة السابقة مع الحفاظ علي نفس الارتفاع الذي طارت به المروحية في ثاني رحلة.
  • الهبوط في مكان الإقلاع بعد التحرك 436 قدم (133 م) جنوب موقع الإقلاع.
  • أخذ صور بالأبيض والأسود لكل 4 قدم (1.2 م) مع السفر بين 276 قدم (84 م) و436 قدم (133 م) وأخذ صور ملونة أثناء الحوم فوق ارتفاع 436 قدم (133 م) قبل العودة إلي مكان الإقلاع لصنع خريطة ثلاثية الأبعاد من الصور.
  • أن تكون أول مركبة فضائية عبين كوكبية يُسَجل صوتها ويسمع من قبل مركبة فضائية أخري، مركبة برسفيرنس.
نجاح
5
7 مايو 2021[59]
19:26
108
33 قدم (10 م) 423 قدم (129 م) إقلاع عمودي، حوم، تحرك إلي الجنوب بسرعة قصوي 3.5 م/ث، ارتفاع إلي 33 قدم (10 م)، حوم، هبوط في هذه البقعة.
  • أول رحلة طيران بلا عودة إلي موقع الإقلاع الأصلي. مع الهبوط في موقع جديد.[60]
  • الارتفاع إلي 33 قدم (10 م) أعلي موقع الهبوط الجديد.
  • إنهاء مرحلة العرض التكنولوجي.
نجاح
6 كل 2-3 أسابيع حتي نهاية أغسطس. [61] لم تحدد بعد لم يحدد بعد لم تحدد بعد لم يحدد بعد بدأ مرحلة عرض مهام جديدة بعد الانتهاء من مرحلة العرض التكنولوجي. قيد التخطيط

معرض الصورعدل

انظر أيضًاعدل

مراجععدل

  1. أ ب ت "Ingenuity Mars Helicopter Landing Press Kit" (PDF). NASA. January 2021. مؤرشف من الأصل (PDF) في 04 فبراير 2021. اطلع عليه بتاريخ 14 فبراير 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^ "Mars Helicopter". NASA Mars. NASA. مؤرشف من الأصل في 16 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ May 2, 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)   تتضمن هذه المقالة نصًا من هذا المصدر المُتاح في الملكية العامة.
  3. أ ب Hautaluoma, Grey; Johnson, Alana; Agle, D.C. (April 29, 2020). "Alabama High School Student Names NASA's Mars Helicopter". NASA. مؤرشف من الأصل في 30 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 29 أبريل 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)   تتضمن هذه المقالة نصًا من هذا المصدر المُتاح في الملكية العامة.
  4. أ ب Mars Helicopter Scout. video presentation at Caltech   تتضمن هذه المقالة نصًا من هذا المصدر المُتاح في الملكية العامة. نسخة محفوظة 2019-08-17 على موقع واي باك مشين.
  5. ^ Chang, Kenneth (23 June 2020). "Mars Is About to Have Its "Wright Brothers Moment" - As part of its next Mars mission, NASA is sending an experimental helicopter to fly through the red planet's thin atmosphere". نيويورك تايمز. مؤرشف من الأصل في 23 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 23 يونيو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  6. ^ Leone, Dan (November 19, 2015). "Elachi Touts Helicopter Scout for Mars Sample-Caching Rover". SpaceNews. اطلع عليه بتاريخ 20 نوفمبر 2015. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  7. ^ April 2021, Tariq Malik 04. "NASA's Mars helicopter Ingenuity touches down on the Red Planet". Space.com (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 18 أبريل 2021. اطلع عليه بتاريخ 19 أبريل 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  8. ^ Agle, D.C.; Hautaluoma, Gray; Johnson, Alana (23 June 2020). "How NASA's Mars Helicopter Will Reach the Red Planet's Surface". ناسا. مؤرشف من الأصل في 21 فبراير 2021. اطلع عليه بتاريخ 23 يونيو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)   تتضمن هذه المقالة نصًا من هذا المصدر المُتاح في الملكية العامة.
  9. أ ب ت استشهاد فارغ (مساعدة)
  10. ^ Decision expected soon on adding helicopter to Mars 2020. Jeff Fout. Space News. May 4, 2018.
  11. أ ب ت ث ج ح خ د ذ ر ز Mars Helicopter Technology Demonstrator نسخة محفوظة 1 April 2019 على موقع واي باك مشين.. (PDF) J. (Bob) Balaram, Timothy Canham, Courtney Duncan, Matt Golombek, Håvard Fjær Grip, Wayne Johnson, Justin Maki, Amelia Quon, Ryan Stern, and David Zhu. American Institute of Aeronautics and Astronautics (AIAA), SciTech Forum Conference; January 8–12, 2018, Kissimmee, Florida. doi:10.2514/6.2018-0023   تتضمن هذه المقالة نصًا من هذا المصدر المُتاح في الملكية العامة.
  12. ^ MiMi Aung - Autonomous Systems Deputy Division Manager نسخة محفوظة 5 June 2018 على موقع واي باك مشين.. NASA/JPL   تتضمن هذه المقالة نصًا من هذا المصدر المُتاح في الملكية العامة.
  13. أ ب ت ث Generation of Mars Helicopter Rotor Model for Comprehensive Analyses نسخة محفوظة 1 January 2020 على موقع واي باك مشين.. (PDF) Witold J. F. Koning, Wayne Johnson, Brian G. Allan. NASA Rotorcraft. 2018   تتضمن هذه المقالة نصًا من هذا المصدر المُتاح في الملكية العامة.
  14. أ ب Brown, Dwayne; Wendel, JoAnna; Agle, D.C.; Northon, Karen (May 11, 2018). "Mars Helicopter to Fly on NASA's Next Red Planet Rover Mission". NASA. مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2018. اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)   تتضمن هذه المقالة نصًا من هذا المصدر المُتاح في الملكية العامة.
  15. ^ Chang, Kenneth. "A Helicopter on Mars? NASA Wants to Try". نيويورك تايمز. مؤرشف من الأصل في 12 مايو 2018. اطلع عليه بتاريخ 12 مايو 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  16. ^ Gush, Loren (May 11, 2018). "NASA is sending a helicopter to Mars to get a bird's-eye view of the planet - The Mars Helicopter is happening". ذا فيرج. مؤرشف من الأصل في 06 ديسمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  17. ^ Review on space robotics: Toward top-level science through space exploration (PDF). Y Gao, S Chien - Science Robotics, 2017. GaoChien_no figure_final.pdf نسخة محفوظة 2019-04-28 على موقع واي باك مشين.
  18. ^ Volpe, Richard. 2014 paper, volpe, v8.pdf "2014 Robotics Activities at JPL" تحقق من قيمة |مسار أرشيف= (مساعدة) (PDF). Jet Propulsion Laboratory. NASA. مؤرشف من الأصل (PDF) في 16 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ September 1, 2015. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)   تتضمن هذه المقالة نصًا من هذا المصدر المُتاح في الملكية العامة.
  19. ^ Heading Estimation via Sun Sensing for Autonomous Navigation. Parth Shah. 2017. نسخة محفوظة 2018-11-02 على موقع واي باك مشين.
  20. ^ Potter, Sean (23 March 2021). "NASA Ingenuity Mars Helicopter Prepares for First Flight". NASA. مؤرشف من الأصل في 18 أبريل 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  21. ^ "NASA's Mars Helicopter: Small, Autonomous Rotorcraft To Fly On Red Planet" نسخة محفوظة 10 July 2018 على موقع واي باك مشين.. Shubham Sharma, International Business Times. May 14, 2018.
  22. أ ب "Mars Helicopter a new challenge for flight" (PDF). NASA. July 2018. مؤرشف من الأصل (PDF) في 01 يناير 2020. اطلع عليه بتاريخ 20 يوليو 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)   تتضمن هذه المقالة نصًا من هذا المصدر المُتاح في الملكية العامة.
  23. أ ب "ناسا تنجح في إطلاق طائرة مسيرة صغيرة على سطح المريخ". BBC News عربي. مؤرشف من الأصل في 19 أبريل 2021. اطلع عليه بتاريخ 19 أبريل 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  24. ^ "Mars Helicopter Fact Sheet" (PDF). NASA. February 2020. مؤرشف (PDF) من الأصل في 22 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ May 2, 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)   تتضمن هذه المقالة نصًا من هذا المصدر المُتاح في الملكية العامة.
  25. ^ Mars Helicopter Technology Demonstrator نسخة محفوظة 1 April 2019 على موقع واي باك مشين.. (PDF) J. (Bob) Balaram, Timothy Canham, Courtney Duncan, Matt Golombek, Håvard Fjær Grip, Wayne Johnson, Justin Maki, Amelia Quon, Ryan Stern, and David Zhu. American Institute of Aeronautics and Astronautics (AIAA), SciTech Forum Conference; January 8–12, 2018, Kissimmee, Florida. doi:10.2514/6.2018-0023   تتضمن هذه المقالة نصًا من هذا المصدر المُتاح في الملكية العامة.
  26. ^ First Flight on Another Planet!. Veritasium. 10 August 2019. مؤرشف من الأصل في 28 يوليو 2020. اطلع عليه بتاريخ 03 أغسطس 2020 – عبر يوتيوب. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  27. ^ "Ingenuity Begins to Spin Its Blades". NASA's Mars Exploration Program. NASA. 9 April 2021. مؤرشف من الأصل في 17 أبريل 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  28. ^ "Mars Helicopter has moved its blades & spun to 50 rpm". Twitter. NASA JPL. 9 April 2021. مؤرشف من الأصل في 18 أبريل 2021. اطلع عليه بتاريخ 18 أبريل 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  29. ^ "Mars Helicopter Flight Delayed to No Earlier than April 14". NASA Mars Helicopter Tech Demo. NASA. 10 April 2021. مؤرشف من الأصل في 18 أبريل 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  30. ^ "Work Progresses Toward Ingenuity's First Flight on Mars". NASA Mars Helicopter Tech Demo. NASA. 12 April 2021. مؤرشف من الأصل في 19 أبريل 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  31. ^ "Mars Helicopter completed full-speed spin test". Twitter. NASA. 17 April 2021. مؤرشف من الأصل في 17 أبريل 2021. اطلع عليه بتاريخ 17 أبريل 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  32. ^ "NASA's Mars Exploration Program. NASA. 1 April 2021. Archived from the original on 1 April 2021. Retrieved 18 April 2021". NASA’s Mars Exploration Program. NASA. 1 April 2021. مؤرشف من الأصل في 19 أبريل 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  33. ^ "Mars Helicopter a new challenge for flight" (PDF). NASA. July 2018. مؤرشف من الأصل (PDF) في 01 يناير 2020. اطلع عليه بتاريخ 09 أغسطس 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)   تتضمن هذه المقالة نصًا من هذا المصدر المُتاح في الملكية العامة.
  34. أ ب "Mars 2020 Perseverance Launch Press Kit" (PDF). NASA. 24 June 2020. مؤرشف من الأصل (PDF) في 20 يناير 2021. اطلع عليه بتاريخ 20 أغسطس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)   تتضمن هذه المقالة نصًا من هذا المصدر المُتاح في الملكية العامة.
  35. ^ J. Balaram and P. T. Tokumaru, "Rotorcrafts for Mars Exploration", in 11th International Planetary Probe Workshop, 2014. Bibcode 2014LPICo1795.8087B https://ui.adsabs.harvard.edu/abs/2014LPICo1795.8087B/abstract نسخة محفوظة 2021-02-17 على موقع واي باك مشين.
  36. ^ Benjamin T. Pipenberg, Matthew Keennon, Jeremy Tyler, Bart Hibbs, Sara Langberg, J. (Bob) Balaram, Håvard F. Grip and Jack Pempejian. "Design and Fabrication of the Mars Helicopter Rotor, Airframe, and Landing Gear Systems", American Institute of Aeronautics and Astronautics (AIAA), SciTech Forum Conference; January 7–11, 2019, San Diego, CA
  37. ^ Berger, Eric (May 24, 2016). "Four wild technologies lawmakers want NASA to pursue". ARS Technica. مؤرشف من الأصل في 07 فبراير 2021. اطلع عليه بتاريخ 24 مايو 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  38. ^ Clarke, Stephen (May 14, 2018). "Helicopter to accompany NASA's next Mars rover to Red Planet". Spaceflight Now. مؤرشف من الأصل في 07 فبراير 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  39. ^ Dubois, Chantelle (November 29, 2017). "Drones on Mars? NASA Projects May Soon Use Drones for Space Exploration". All About Circuits. مؤرشف من الأصل في 07 ديسمبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 14 يناير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  40. ^ NASA Mars exploration efforts turn to operating existing missions and planning sample return. Jeff Foust, Space News. February 23, 2018
  41. ^ NASA to decide soon whether flying drone will launch with Mars 2020 rover. Stephen Clarke, Spaceflight Now. March 15, 2018 نسخة محفوظة 2021-02-07 على موقع واي باك مشين.
  42. أ ب Mars Helicopter to Fly on NASA's Next Red Planet Rover Mission نسخة محفوظة 11 May 2018 على موقع واي باك مشين.. Karen Northon, NASA News. May 11, 2018   تتضمن هذه المقالة نصًا من هذا المصدر المُتاح في الملكية العامة.
  43. أ ب Agle, AG; Johnson, Alana (March 28, 2019). "NASA's Mars Helicopter Completes Flight Tests". NASA. مؤرشف من الأصل في 29 مارس 2019. اطلع عليه بتاريخ 28 مارس 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)   تتضمن هذه المقالة نصًا من هذا المصدر المُتاح في الملكية العامة.
  44. ^ NASA's Mars Helicopter Attached to Mars 2020 Rover نسخة محفوظة 4 November 2019 على موقع واي باك مشين.. NASA News – JPL. August 28, 2019   تتضمن هذه المقالة نصًا من هذا المصدر المُتاح في الملكية العامة.
  45. ^ Yes, NASA Is Actually Sending a Helicopter to Mars: Here's What It Will Do. نسخة محفوظة 15 May 2018 على موقع واي باك مشين. Sarah Lewin, Space. May 12, 2018.
  46. ^ Agle, D.C.; Cook, Jia-Rui; Johnson, Alana (April 29, 2020). "Q&A with the Student Who Named Ingenuity, NASA's Mars Helicopter". NASA. مؤرشف من الأصل في 04 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 29 أبريل 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)   تتضمن هذه المقالة نصًا من هذا المصدر المُتاح في الملكية العامة.
  47. ^ Palca, Joe (19 April 2021). "Success! NASA's Ingenuity Makes First Powered Flight On Mars". الإذاعة الوطنية العامة. مؤرشف من الأصل في 19 أبريل 2021. اطلع عليه بتاريخ 19 أبريل 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  48. ^ Amos, Jonathan (April 19, 2021). "NASA successfully flies small helicopter on Mars". BBC. مؤرشف من الأصل في 19 أبريل 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  49. ^ "NASA to Attempt First Controlled Flight on Mars As Soon As Monday". مؤرشف من الأصل في 19 أبريل 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  50. ^ "Mars helicopter's first flight could happen on Monday". CNN. مؤرشف من الأصل في 19 أبريل 2021. Ingenuity could fly four days after the first flight, then three days after the second flight and so on. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  51. ^ "Mars helicopter's first flight could happen on Monday". CNN. مؤرشف من الأصل في 8 مايو 2021. Ingenuity could fly four days after the first flight, then three days after the second flight and so on. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  52. ^ "We're Getting Ready for Ingenuity's Second Flight". 21 April 2021. مؤرشف من الأصل في 2 مايو 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  53. ^ "We Are Prepping for Ingenuity's Third Flight". 22 April 2021. مؤرشف من الأصل في 8 مايو 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  54. ^ "NASA's Ingenuity Mars Helicopter Flies Faster, Farther on Third Flight". 25 April 2021. مؤرشف من الأصل في 8 مايو 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  55. ^ "Aim high, and fly, fly again". Twitter (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 29 أبريل 2021. اطلع عليه بتاريخ 29 أبريل 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  56. ^ Wall, Mike (29 April 2021). "Mars helicopter Ingenuity misses takeoff for 4th flight on Red Planet - NASA's team is assessing what happened". Space.com. مؤرشف من الأصل في 6 مايو 2021. اطلع عليه بتاريخ 29 أبريل 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  57. ^ mars.nasa.gov. "Ingenuity Completes Its Fourth Flight". mars.nasa.gov (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 8 مايو 2021. اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  58. ^ "With Goals Met, NASA to Push Envelope With Ingenuity Mars Helicopter". 29 April 2021. مؤرشف من الأصل في 1 مايو 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  59. ^ NASA's Mars helicopter Ingenuity lands at new airfield after 5th flight | Space نسخة محفوظة 2021-05-08 على موقع واي باك مشين.
  60. ^ NASA's Ingenuity Mars Helicopter's Next Steps (Media Briefing) (باللغة الإنجليزية), مؤرشف من الأصل في 8 مايو 2021, اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2021 الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |separator= تم تجاهله (مساعدة)CS1 maint: ref=harv (link)
  61. ^ mars.nasa.gov. "NASA's Ingenuity Helicopter to Begin New Demonstration Phase". NASA’s Mars Exploration Program (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 7 مايو 2021. اطلع عليه بتاريخ 03 مايو 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)