افتح القائمة الرئيسية

محمد نجيب الربيعي

سياسي عراقي
محمد نجيب الربيعي
الربيعي.jpg

الرئيس الأول للعراق
في المنصب
14 تموز 1958 – 8 شباط 1963
Fleche-defaut-droite-gris-32.png منصب مستحدث
عبد السلام عارف Fleche-defaut-gauche-gris-32.png
معلومات شخصية
الميلاد 1904
Flag of baghdad governorate.jpg بغداد،  الدولة العثمانية
الوفاة 1965 (العمر 61 سنة)
Flag of baghdad governorate.jpg بغداد،  العراق
الجنسية عراقي
الديانة مسلم
الحياة العملية
المهنة رئيس مجلس السيادة (1958-1963)
الحزب حزب الاتحاد الاشتراكي العربي العراقي  تعديل قيمة خاصية عضو في حزب سياسي (P102) في ويكي بيانات
الخدمة العسكرية
الرتبة فريق ركن

الفريق الركن نجيب باشا الربيعي (1904 - 1965)، عسكري وسياسي عراقي وهو أول رئيس للعراق وقد شغل منصب (رئيس مجلس السيادة ورئيس الجمهورية) في العراق من 14 تموز 1958 إلى 8 شباط 1963 عقب الإطاحة بالنظام الملكي في العراق، ويظن خطأ إطلاق اسمه الربيعي على شارع في زيونة ببغداد[1]، وإنما المقصود هو أخيه حسيب الربيعي.

محتويات

ولادته ونشأتهعدل

حركة يوليو 1958
تحرير

ولد نجيب الربيعي عام 1904 في بغداد، إذ هو محمد نجيب بن عثمان بن محمد بن مصطفى بك بن علي بن عبد الله بن علي باشا بن محمد باشا الطيار الذي حارب مع السلطان مراد الرابع لإخراج الشاه الصفوي من بغداد عام 1638م. وينتمي محمد نجيب لقبيلة ربيعة العربية وكانت عائلة محمد نجيب آل الربيعي كهفا لذوي الحاجات، وملجأً لمن خانهم الزمان، ومجتمعا لذوي الفضل والعلم والأدب والسياسة والتجارة والوجاهة.[2]

دراستهعدل

دخل المدرسة الحربية الملكية لدى تأسيسها والتحق بدورتها الأولى (1924-1927) كما التحق معه في نفس الدورة أخوه حسيب الربيعي ورفيق عارف وبسيم الذويب. وتخرج ضابطا في 1 يوليو/تموز سنة 1927، والتحق بعدها بكلية الأركان العراقية وتخرج فيها سنة 1935، [2] ومن ثم التحق بكلية الأركان في قونية.

خدماته العسكريةعدل

تدرج في الرتب العسكرية حتى بلغ رتبة فريق ركن في 2 نوفمبر 1957 [2]. نال مجموعة كبيرة من الأوسمة منها وسام الرافدين من الدرجة الثالثة ومن النوع العسكري. أصبح في عام 1956 قائدا للفرقة الثالثة في الجيش العراقي .[2]

نشاطه السياسيعدل

انتمى نجيب إلى تنظيم الضباط الوطنيين الذي أسسه العقيد رفعت الحاج سري عام 1949م، وترأس التنظيم عام 1956م، وعلى أثر تواتر المعلومات الاستخبارية للحكم الملكي العراقي بوجود تحركات سرية معارضة لدى قادة الجيش العراقي، صدرت الارادة الملكية بتعيينه سفيراً للعراق في جدة بالمملكة العربية السعودية.

رئيس مجلس السيادةعدل

في 14 يوليو 1958 اختير الربيعي رئيساً لمجلس السيادة (ورئيساً للجمهورية) وكان مجلس السيادة يضم الأعضاء خالد النقشبندي ومحمد مهدي كبة، وهو هيئة رئاسية مؤقتة هدفها التهيئة لانتخابات رئاسة الجمهورية بعد ستة أشهر من ثورة 14 تموز 1958 وبقي في هذا المنصب لغاية عام 1959م، حين حل عبد الكريم قاسم مجلس السيادة مع بقاء الربيعي رئيساً للجمهورية وبقي في هذا المنصب حتى إنقلاب شباط 1963. . ومن المعروف تاريخيا ان منصب رئيس مجلس السيادة ورئاسة الجمهورية التي شغلها الربيعي كانت مناصب تشريفية حيث كانت السلطة الحقيقية بيد رئيس الوزراء عبد الكريم قاسم والذي كان في نفس الوقت القائد العام للقوات المسلحة في العراق ووزير الدفاع.

وتمت مراعاة تمثيل المكونات العراقية الكبرى في المجلس فأختير الربيعي رئيساً لمجلس السيادة (رئيساً للجمهورية وهو "عربي سني" على إعتبار أنه عربي مثل الشيعة وسني مثل الكرد فيكون حلقة الوصل بين الكرد والشيعة وأن سنة العراق يتمركزون وسط البلاد والكرد في الشمال والشيعة في الجنوب) وعضوية محمد مهدي كبة عربي شيعي وخالد النقشبندي كردي سني [3].

عائلتهعدل

تزوج وله أربعة أولاد أكبرهم محمد براء وهو أيضا عقيد عراقي سابق وفراس و عثمان (تُوفي في حادث وهو صغير) وسنان، وله كذلك إبنتان جهينة وهند (متوفية).[4]

وفاتهعدل

توفي عصر يوم الاثنين 13 شعبان 1385 هـ/ 6 ديسمبر (كانون ثاني) 1965 ، وقد شيع بموكب عسكري مهيب سار فيه أعيان بغداد ووجوهها وكبار ضباط الجيش والوزراء وكبار موظفي الدولة وممثل عن رئيس الجمهورية، وصلوا عليه صلاة الجنازة في جامع الإمام الأعظم ثم دفن في مقبرة الخيزران بجوار أبيه وأخيه قرب ضريح والي بغداد العثماني رشيد باشا الكوزلكلي.[2]

 
دورة كلية الأركان المشتركة العراقية عام 1942 ويظهر نجيب الربيعي الثالث من اليمين حيث كان برتبة مقدم وكان مدرسا في كلية الاركان

المصادرعدل

  1. ^ مذكرات الفريق نجيب باشا الربيعي، دراسة الدكتور محمد الحربي، ص 231
  2. أ ب ت ث ج أعيان الزمان وجيران النعمان في مقبرة الخيزران - وليد الأعظمي - مكتبة الرقيم - الطبعة الأولى - بغداد 2001م
  3. ^ كتاب محمد حسنين هيكل الموسوم. "الإمبراطورية الأمريكية و الإغارة على العراق". (القسم الأول ). ص 43
  4. ^ في بيت نجيب الربيعي نسخة محفوظة 27 ديسمبر 2018 على موقع واي باك مشين.
سبقه
الملك فيصل الثاني
ملك المملكة العراقية الهاشمية
رئيس العراق

1958 - 1963

تبعه
عبد السلام عارف
رئيس الجمهورية العراقية