مجمهرة عدي بن زيد

قصيدة من المجمهرات السبعة

مجمهرة عدي بن زيد قصيدة من المجمهرات السبعة، لعدي بن زيد العبادي التميمي. جاءت هذه المجمهرة على بحر الطويل، وعدد أبياتها ثمانية وأربعون بيتًا.[1]

مجمهرة عدي بن زيد
العنوان الأصلي أتعرف رسم الدار من أم معبد
المؤلف عدي بن زيد
تاريخ التأليف القرن 1 ق هـ، القرن 6
اللغة العربية
البلد العرب قبل الإسلام
الموضوع زهد
النوع الأدبي قصيدة
عدد الأبيات 48
البحر الطويل
القافية قافية الدال
قصائد أخرى لنفس المؤلف
أرواح مودّع أم بكور

لم أر مثل الفتيان في غبن الّ

طال ليلى أراقب التّنويرا
وصلات خارجية
أتعرف رسم الدار من أم معبد  - ويكي مصدر

عدي بن زيد عدل

هو عدي بن زيد العبادي، أشهر شعراء النصارى الجاهليين، كان عدي ترجمان أبرواز ملك فارس وكاتبه بالعربيّة، فلما قتل عمرو بن هند وصف له عدي بن زيد النعمان بن المنذر بن امرئ القيس، وأشار عليه بتوليته العرب، واحتال في ذلك حتى ولّاه من بين إخوته، وكان أدمّهم وأقبحهم. ثم بلغ النعمان عن عدي شىء فخافه، فاحتال حتى وقع في يده فحبسه، فقال في الحبس أشعارا وبعث بها إليه، فمنها قوله:

ألا من مبلغ النّعمان عنّي
علانية، وما يغني السّرار
بأنّ المرء لم يخلق حديد
ولا هضبا توقّله الوبار
ولكن كالشهاب سناه يخبو
وحادي الموت عنه ما يحار
فهل من خالد إمّا هلكنا
وهل بالموت، ياللنّاس! عار

ومنها قوله:

أبلغ النّعمان عنّي مألكا
أنني قد طال حبسي وانتظاري
لو بغير الماء حلقي شرق
كنت كالغصّان بالماء اعتصاري

فلم يزل في حبسه حتّى مات، ويقال إنه قتله.

البناء عدل

نُظمت القصيدة على بحر الطويل، وهو بحر مركّب على وزن «فَعُولُنْ مَفَاعِيلُنْ فَعُولُنْ مَفَاعِيلُنْ». حرف الروي في القصيدة هو الدال «دِ». من ناحية الشكل الفني، أخذت القصيدة موضوع الأغراض المتعددة بدءًا بالوقوف على الأطلال كعادة العرب الجاهلين، وأكثرها في الزهد.

القصيدة عدل

أَتَعرِفُ رَسمَ الدارِ مِن أُمِّ مَعبَدِ
نَعَم وَرَماكَ الشَوقُ قَبلَ التَجَلُّدِ
أَعاذِلَ ما أَدنى الرَشادَ مِنَ الفَتى
وأَبعَدَهُ مِنهُ إِذا لَم يُسَدَّدِ
أَعاذِلَ قَد لاقَيتَ ما يَزَعُ الفَتى
وَطابَقتَ في الحِجلَينِ مَشيَ المُقَيَّدِ
أَعاذِلَ ما يُدريكِ أَنَّ مَنِيَّتي
إِلى ساعَةٍ في اليَومِ أَوفي ضُحى غَدِ
أَعاذِلَ مَن يُكتَب لِهُ المَوتُ يَلقَهُ
كِفاحاً وَمَن يُكتَب لَهُ الفوزُ يَسعَدِ
أَعاذِلَ إِنَّ الجَهلَ مِن لَذَّةِ الفَتى
وَإِنَّ المَنايا لِلرِجالِ بِمَرصَدِ
فَذَرني فَمالي غَيرَ ما أُمضِ إِن مَضى
أَمامِيَ مِن مالي إِذا خَفَّ عُوَّدي

المراجع عدل

  1. ^ "ص390 - كتاب جمهرة أشعار العرب - مجمهرة عدي بن زيد الطويل - المكتبة الشاملة". shamela.ws. مؤرشف من الأصل في 2023-03-04. اطلع عليه بتاريخ 2023-03-04.

المصادر عدل

  • الدِّينَوَرِيُّ، ابن قتيبة. الشعر والشعراء. دار الحديث، القاهرة، 1423 هـ.
  • ديوان عدي بن زيد العبادي، تحقيق محمد جبار المعيبد. دار الجمهورية، بغداد 1965.

روابط خارجية عدل