قوة إقليمية

قادة معظم القوى الإقليمية خلال قمة مجموعة العشرين 2015

في العلاقات الدولية منذ أواخر القرن العشرين، القوة الإقليمية هي مصطلح يستخدم لوصف دولة لديها سلطة أو قوة داخل منطقة جغرافية.[1][2] تمتلك الدول التي تمارس ونفوذًا منقطع النظير داخل منطقة ما من العالم ما يعرف بـ "هيمنة إقليمية".

القوى الإقليميةعدل

 
خريطة الدول التي تم وصفها بأنها قوى إقليمية سنة 2012

فيما يلي الدول التي تم وصفها بأنها قوى إقليمية من قبل أكاديميي العلاقات الدولية والعلوم السياسية أو المحللين أو خبراء آخرين. تفي هذه الدول إلى حد ما بمعايير القوى الإقليمية. يختلف الخبراء مع ذلك في وجهات النظر حول ماهية الدول التي تمثل قوى إقليمية. يتم ترتيب الدول حسب منطقتها:

أفريقياعدل

أمريكا الشماليةعدل

كندا، على الرغم من كونها قوة متوسطة، ليست قوة إقليمية لأنها مؤمنة عسكريا من قبل الهيمنة الأمريكية ومتطورة ماليا من خلال اعتمادها على الاقتصاد الأمريكي القوي.[12] الولايات المتحدة هي القوة الجيوسياسية الأساسية في الأمريكتين والعالم الغربي.

أمريكا الجنوبيةعدل

في الماضي، كانت إسبانيا والبرتغال القوتين المهيمنتين في المنطقة، ولكن بعد إنهاء الاستعمار في النصف الأول من القرن التاسع عشر، أصبحت القوى الكبرى البرازيل والأرجنتين.

آسياعدل

تاريخيا، كانت الصين القوة المهيمنة في شرق آسيا. ولكن، في بداية القرن العشرين، أصبحت إمبراطورية اليابان القوة المهيمنة في آسيا في الحرب العالمية الأولى كواحدة من قوات الحلفاء. مع الاضطراب الاقتصادي، وطرد اليابان من عصبة الأمم، واهتمامها بالتوسع في البر الرئيسي، أصبحت اليابان واحدة من دول المحور الثلاث الرئيسية في الحرب العالمية الثانية.

منذ أواخر القرن العشرين، غيرت التحالفات الإقليمية، والتقدم الاقتصادي، والقوة العسكرية المتناقضة ميزان القوى الاستراتيجي والإقليمي في آسيا. في السنوات الأخيرة، أدت إعادة التوازن بين القوة العسكرية والاقتصادية بين دول مثل الصين والهند إلى تغييرات كبيرة في الجغرافيا السياسية لآسيا. كما اكتسبت الصين واليابان تأثيراً أكبر على مناطق خارج آسيا. مع العلاقات الاقتصادية والعسكرية الوثيقة مع الولايات المتحدة، كان ينظر إلى كوريا الجنوبية واليابان كقوى إقليمية رئيسية "تحتوي" الأنظمة الشيوعية خلال الحرب الباردة.

شرق آسياعدل

جنوب آسياعدل

جنوب شرق آسياعدل

غرب آسياعدل

أوروباعدل

روسيا - والتي تعتبر قوة عظمى مرتقبة- هي قوة عظمى رئيسية وتاريخيا القوة الجيوسياسية الرئيسية في أوروبا. ومع ذلك، تعتبر فرنسا وألمانيا وإيطاليا والمملكة المتحدة الدول الأربع الكبرى في أوروبا.[47][48] تاريخياً، خلقت القوى المهيمنة في هذه المنطقة إمبراطوريات استعمارية كبيرة في جميع أنحاء العالم (مثل الإمبراطوريات البريطانية والفرنسية والإسبانية والبرتغالية والإيطالية والألمانية والروسية والهولندية). تم دمج معظم القارة الآن نتيجة لتوسع الاتحاد الأوروبي.

أوروبا الشرقيةعدل

أوروبا الغربيةعدل

أوروبا الوسطىعدل

جنوب أوروباعدل

أوقيانوسياعدل

قوى إقليمية عابرة للقاراتعدل

البلدان العابرة للقارات مثل تركيا قادرة على ممارسة نفوذ إقليمي في مناطق واسعة من العالم.

انظر أيضاعدل

ملاحظاتعدل

^ Considered a great power
^ Permanent member of UNSC
^ Member of G7
^ One of G4 nations
^ Member of G20
^ Member of Shanghai Cooperation Organization
^ Member of MIKTA
^ Member of BRICS
^ Member of G-15
^ Member of D-8
^ Member of N-11
^ Member of CIVETS
^ Member of Pacific Alliance
^ Member of Andean Community
^ Member of ACS

المراجععدل

  1. ^ Joachim Betz, Ian Taylor, "The Rise of (New) Regional Powers in Asia, Africa, Latin America..."[وصلة مكسورة], German Overseas Institute & University of St. Andrews, May 2007 نسخة محفوظة 7 أبريل 2020 على موقع واي باك مشين.
  2. أ ب Martin Beck, The Concept of Regional Power: The Middle East as a Deviant Case?, German Institute of Global and Area Studies, Hamburg, 11–12 December 2006. نسخة محفوظة 7 أبريل 2020 على موقع واي باك مشين.
  3. أ ب ت Buzan, Barry (2004). The United States and the Great Powers. Cambridge, United Kingdom: Polity Press. صفحة 71. ISBN 978-0-7456-3375-6. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. ^ "United States Department of Defense". www.defenselink.mil (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 07 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 25 فبراير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. ^ Efraim Inbar (5 June 2006). "Mubarak's game" (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل (doc) في 23 سبتمبر 2015. اطلع عليه بتاريخ 25 فبراير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  6. ^ الجزائر قوة إقليمية هامة في إفريقيا وحوض المتوسط نسخة محفوظة 30 أبريل 2020 على موقع واي باك مشين.
  7. ^ Lynch, David A. (16 August 2010). Trade and Globalization: An Introduction to Regional Trade Agreements. Rowman & Littlefield Publishers. ISBN 9780742566903. مؤرشف من الأصل في 07 أبريل 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  8. ^ Flemes, Daniel (2010). Regional Leadership in the Global System: Ideas, Interests and Strategies of Regional Powers. Ashgate Publishing, Ltd. ISBN 9780754679127. مؤرشف من الأصل في 07 أبريل 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  9. أ ب ت ث www.aims.ca نسخة محفوظة 21 July 2006 على موقع واي باك مشين.
  10. ^ www.iss.co.za نسخة محفوظة 12 October 2006 على موقع واي باك مشين.
  11. ^ "Southern Africa is home to the other of sub-Saharan Africa's regional powers: South Africa. South Africa is more than just a regional power; it is by far the most developed and economically powerful country in Africa, and now it is able to use that influence in Africa more than during the days of apartheid (white rule), when it was ostracized." See David Lynch, Trade and Globalization (Lanham, USA: Rowman & Littlefield Publishers, 2010), p. 51.
  12. ^ Alice Bothwell, "Can Canada Still Be Considered a Middle Power?," Master's Thesis (University of Stellenbosch), p. 34
  13. ^ "Chinese Cyber Information Profusion". internationalpolicydigest.org. 17 April 2012. مؤرشف من الأصل في 02 يونيو 2013. اطلع عليه بتاريخ 05 مارس 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  14. ^ "Argentina has been the leading military and economic power in the Southern Cone in the Twentieth Century." See Michael Morris, "The Srait of Magellan," in International Straits of the World, edited by Gerard Mangone (Dordrecht, The Netherlands: Martinus Nijhoff Publishes, 1988), p. 63.
  15. أ ب "Secondary regional powers in Huntington's view include Great Britain, Ukraine, Japan, South Korea, Pakistan, Saudi Arabia and Argentina." See Tom Nierop, "The Clash of Civilisations," in The Territorial Factor, edited by Gertjan Dijkink and Hans Knippenberg (Amsterdam: Vossiuspers UvA, 2001), p. 61.
  16. ^ "The US has created a foundation upon which the regional powers, especially Argentina and Brazil, can developed their own rules for further managing regional relations." See David Lake, "Regional Hierarchies," in Globalising the Regional, edited by Rick Fawn (UK: Cambridge University Press, 2009), p. 55.
  17. ^ "The southern cone of South America, including Argentina and Brazil, the two regional powers, has recently become a pluralistic security community." See Emanuel Adler and Patricia Greve, "Overlapping regional mechanisms of security governance," in Globalising the Regional, edited by Rick Fawn (UK: Cambridge University Press, 2009), p. 78.
  18. ^ "[...] notably by linking the Southern Cone's rival regional powers, Brazil and Argentina." See Alejandra Ruiz-Dana, Peter Goldschag, Edmundo Claro and Hernan Blanco, "Regional integration, trade and conflicts in Latin America," in Regional Trade Integration and Conflict Resolution, edited by Shaheen Rafi Khan (New York: Routledge, 2009), p. 18.
  19. أ ب Samuel P. Huntington, "Culture, Power, and Democracy," in Globalization, Power, and Democracy, edited by Marc Plattner and Aleksander Smolar (Baltimore: The Johns Hopkins University Press, 2000), p. 6.
  20. ^ ""The driving force behind the adoption of the MERCOSUR agreement was similar to that of the establishment of the EU: the hope of limiting the possibilities of traditional military hostility between the major regional powers, Brazil and Argentina." See Anestis Papadopoulos, The International Dimension of EU Competition Law and Policy (New York: Cambridge University Press, 2010), p. 283.
  21. ^ Arnson, Cynthia; Sotero, Paulo. "Brazil as a Regional Power: Views from the Hemisphere" (PDF). Woodrow Wilson International Center for Scholars. مؤرشف من الأصل (PDF) في 07 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 16 أبريل 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  22. ^ De Lima, Maria Regina Soares; Hirst, Monica. "Brazil as an intermediate state and regional power: action, choice and responsibilities" (PDF). Chatham House. مؤرشف من الأصل (PDF) في 06 نوفمبر 2012. اطلع عليه بتاريخ 16 أبريل 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  23. ^ Wigell, Mikael (19 May 2011). "Assertive Brazil, an emerging power and its implications" (PDF). Finnish Institute of International Affairs. مؤرشف من الأصل (PDF) في 07 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 16 أبريل 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  24. ^ Schenoni, Luis. "Unveiling the South American Balance". Estudos Internacionais V. 2 N. 2 Jul-Dez 2015 P. 215-232. مؤرشف من الأصل في 12 مايو 2020. اطلع عليه بتاريخ 16 أبريل 2015. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  25. ^ "Living With The Giants - TIME". Time. 18 April 2005. مؤرشف من الأصل في 2 يونيو 2013. اطلع عليه بتاريخ 05 مارس 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  26. ^ "China: Global/Regional Power 2006". au.af.mil. مؤرشف من الأصل في 29 يوليو 2019. اطلع عليه بتاريخ 05 مارس 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  27. ^ "CNN In-Depth Specials - Visions of China - Asian Superpower: Regional 'godfather' or local bully?". cnn.com. مؤرشف من الأصل في 07 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 05 مارس 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  28. ^ "Correspondents Report - China: paramount power in South East Asia". abc.net.au. 21 May 2006. مؤرشف من الأصل في 07 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 05 مارس 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  29. ^ "Archived copy". مؤرشف من الأصل في 31 أغسطس 2007. اطلع عليه بتاريخ 23 مايو 2007. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)صيانة CS1: الأرشيف كعنوان (link) www.aseanfocus.com
  30. ^ U.S. Policy to Asia for Regional Powers in New Science and Technology: China, Russia, Japan and Korea with Nuclear Potential, allacademic.com نسخة محفوظة 7 أبريل 2020 على موقع واي باك مشين.
  31. ^ Holliday, IAN (2006). "Japan and the Myanmar Stalemate: Regional Power and Resolution of a Regional Problem| Japanese Journal of Political Science | Cambridge Core". Japanese Journal of Political Science. 6 (3): 393. doi:10.1017/S1468109905001969. مؤرشف من الأصل في 30 أبريل 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  32. أ ب ت "www.csbaonline.org/4Publications/PubLibrary/R.20000200.Transforming_Ameri/R.20000200.Transforming_Ameri.php". csbaonline.org. مؤرشف من الأصل في 03 مارس 2016. اطلع عليه بتاريخ 05 مارس 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  33. ^ "South Korea: A Major Regional Power" (PDF). Journal of Sociology. مؤرشف من الأصل (PDF) في 7 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 05 يوليو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  34. أ ب Buzan & Wæver, Regions and Powers (2003)
  35. ^ Perkovich, George. "Is India a Major Power?" (PDF). The Washington Quarterly (27.1 Winter 2003–04). مؤرشف من الأصل (PDF) في 27 فبراير 2008. اطلع عليه بتاريخ 13 ديسمبر 2007. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  36. ^ Encarta - Great Powers نسخة محفوظة 1 November 2009 at WebCite
  37. ^ Dilip Mohite (Spring 1993). "Swords and Ploughshares- India: The Fourth Great Power?". Arms Control, Disarmament, and International Security (ACDIS). مؤرشف من الأصل في 01 سبتمبر 2006. اطلع عليه بتاريخ 13 ديسمبر 2007. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  38. ^ Emmers, Ralf. "Regional hegemonies and the exercise of power in Southeast Asia: A study of Indonesia and Vietnam" Paper presented at the annual meeting of the International Studies Association, Le Centre Sheraton Hotel, Montreal, Quebec, Canada, 17 March 2004. Retrieved 17 April 2017. نسخة محفوظة 5 نوفمبر 2018 على موقع واي باك مشين.
  39. ^ ""Iran is a strong regional power, in a far better shape than Pakistan because f its economic capabilities, rich mineral and energy resources, and internal stability, added to its far greater geostrategic importance." In Hooman Peimani, Nuclear Proliferation in the Indian Subcontinent (Westport: Praeger Publishers, 2000), p. 30.
  40. ^ "The Eight Great Powers of 2017 - The American Interest". The American Interest. 24 January 2017. مؤرشف من الأصل في 07 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 25 نوفمبر 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  41. ^ Haaretz (1 March 2016). "Israel May Be Eighth-ranked in Global Power, but It's Really Not Much Fun". Haaretz. مؤرشف من الأصل في 07 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 25 نوفمبر 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  42. ^ Butenschøn, Nils A. (1992). "Israel as a Regional Great Power: Paradoxes of Regional Alienation". Regional Great Powers in International Politics. Palgrave Macmillan, London. صفحات 95–119. doi:10.1007/978-1-349-12661-3_5. ISBN 9781349126637. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  43. ^ "FindArticles.com | CBSi". findarticles.com. مؤرشف من الأصل في 07 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 05 مارس 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  44. ^ "Saudi Surprise". 26 August 2004. مؤرشف من الأصل في 26 أغسطس 2004. اطلع عليه بتاريخ 04 أبريل 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  45. ^ Ana Belén Soage Antepazo (8 December 2012). "Saudi Arabia. A Regional Power Facing Increasing Challenges". مؤرشف من الأصل في 07 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 24 أغسطس 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  46. ^ Anoushiravan Ehteshami (28 September 2018). "Saudi Arabia as a Resurgent Regional Power". The International Spectator. 53 (4): 75–94. doi:10.1080/03932729.2018.1507722. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  47. ^ Kirchner, E.J.; Sperling, J. (2007). Global Security Governance: Competing Perceptions of Security in the Twenty-First Century. Taylor & Francis. صفحة 265. ISBN 9781134222223. مؤرشف من الأصل في 07 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 05 مارس 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  48. ^ Aghion, P.; Durlauf, S.N. (2005). Handbook of Economic Growth. Elsevier. صفحة 788. ISBN 9780444520418. مؤرشف من الأصل في 07 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 05 مارس 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  49. ^ "France, Germany, Britain – Responses of Traditional Regional Powers to Rising Regions and Rivals" (PDF). giga-hamburg.de. مؤرشف من الأصل (PDF) في 07 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 05 مارس 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)[وصلة مكسورة]
  50. ^ ""Regional Powers React to Proposed US Invasion of Iraq"". globalpolicy.org. مؤرشف من الأصل في 07 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 05 مارس 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  51. ^ "tspace.library.utoronto.ca" (PDF). utoronto.ca. مؤرشف من الأصل (PDF) في 7 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 04 أبريل 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  52. ^ Gabriele Abbondanza, Italy as a Regional Power: the African Context from National Unification to the Present Day (Rome: Aracne, 2016)
  53. ^ "Operation Alba may be considered one of the most important instances in which Italy has acted as a regional power, taking the lead in executing a technically and politically coherent and determined strategy." See Federiga Bindi, Italy and the European Union (Washington, D.C.: Brookings Institution Press, 2011), p. 171.
  54. ^ "Italy plays a prominent role in European and global military, cultural and diplomatic affairs. The country's European political, social and economic influence make it a major regional power." See Italy: Justice System and National Police Handbook, Vol. 1 (Washington, D.C.: International Business Publications, 2009), p. 9.
  55. ^ "L'Italie : un destin européen". ladocumentationfrancaise.fr. مؤرشف من الأصل في 25 يوليو 2019. اطلع عليه بتاريخ 05 مارس 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  56. ^ "Australia as an Asia-Pacific Regional Power: Friendships in Flux? (Hardback) - Routledge". routledge.com. 12 September 2007. مؤرشف من الأصل في 07 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 05 مارس 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  57. ^ "Should Australia Think Big or Small in Foreign Policy?". foreignminister.gov.au. مؤرشف من الأصل في 01 يونيو 2011. اطلع عليه بتاريخ 05 مارس 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  58. ^ Buzan, Barry (15 October 2004). The United States and the Great Powers: World Politics in the Twenty-First Century. Wiley. ISBN 9780745633749. مؤرشف من الأصل في 07 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 04 أبريل 2018 – عبر Google Books. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  59. ^ "Turkey and Russia on the Rise". Stratfor. 17 March 2009. مؤرشف من الأصل في 23 أغسطس 2011. اطلع عليه بتاريخ 21 أغسطس 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  60. ^ "Can Turkey Be a Source of Stability in the Middle East?". heptagonpost.com. 18 December 2010. مؤرشف من الأصل في 13 يونيو 2011. اطلع عليه بتاريخ 16 مايو 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  61. ^ "The Economist: "Turkish foreign policy: Ottoman dreamer", 5 November 2011". The Economist. 5 November 2011. مؤرشف من الأصل في 5 أبريل 2018. اطلع عليه بتاريخ 05 مارس 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  62. ^ "The Economist: "Turkey in the Balkans: The good old days?", 5 November 2011". The Economist. 5 November 2011. مؤرشف من الأصل في 4 فبراير 2018. اطلع عليه بتاريخ 05 مارس 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  63. ^ "Erdoğan's Moment", cover story in the تايم issue of 21–28 November 2011. (Vol. 178 No. 21.) "Erdoğan's Way" was the cover title in the editions of Europe, Asia and South Pacific. نسخة محفوظة 7 أبريل 2020 على موقع واي باك مشين.

بيبلوجرافياعدل

  • Buzan, Barry; Wæver, Ole (2003), Regions and Powers: The Structure of International Security, Cambridge: Cambridge University Press, صفحة 55, ISBN 978-0-521-89111-0 الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |separator= تم تجاهله (مساعدة)CS1 maint: ref=harv (link)
  • Godehardt, Nadine; Nabers, Dirk, المحررون (2011), Regional Orders and Regional Powers, Routledge, صفحات 193–208, ISBN 978-1-136-71891-5 الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |separator= تم تجاهله (مساعدة)CS1 maint: ref=harv (link)
  • Stewart-Ingersoll, Robert; Frazier, Derrick (2012), Regional Powers and Security Orders: A Theoretical Framework, Routledge, ISBN 978-0-415-56919-4 الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |separator= تم تجاهله (مساعدة)CS1 maint: ref=harv (link)