قرار مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة رقم 1974

قرار لمجلس الأمن التابع للأمم المتحدة

قرار مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة رقم 1974، المتخذ بالإجماع في 22 مارس 2011، بعد التذكير بالقرارات السابقة بشأن أفغانستان ولا سيما القرار 1917 (2010)، مدد المجلس ولاية بعثة الأمم المتحدة لتقديم المساعدة إلى أفغانستان (UNAMA) لفترة عام حتى 23 مارس 2012. [1]

قرار مجلس الأمن 1974
أفغانستان
التاريخ 22 مارس 2011
اجتماع رقم 6,500
الرمز S/RES/1974  (الوثيقة)
الموضوع الوضع في أفغانستان
ملخص التصويت
15 مصوت لصالح
لا أحد مصوت ضد
لا أحد ممتنع
النتيجة اعتماد القرار
تكوين مجلس الأمن
الأعضاء الدائمون
أعضاء غير دائمين

جاء تبني القرار في الوقت الذي أعلن فيه الرئيس الأفغاني حامد كرزاي أنه سيتم نقل سبعة مواقع في أفغانستان من سيطرة قوات التحالف إلى سيطرة القوات الأفغانية..[2]

ملاحظاتعدل

وأقر المجلس بأنه لا يوجد حل عسكري بحت للحالة في أفغانستان وكرر دعمه للشعب الأفغاني في إعادة بناء بلده. وقُدم الدعم لمؤتمر كابول الدولي الذي عقد في 22 يوليو 2010. وتم التأكيد على أن الدور المركزي للأمم المتحدة في أفغانستان يتمثل في تعزيز السلام والاستقرار من خلال قيادة جهود المجتمع الدولي . ورحب المجلس أيضا بالتزام المجتمع الدولي المستمر بدعم استقرار البلد وتنميته، لا سيما تلك التي تزيد من الجهود المدنية والإنسانية لمساعدة حكومة أفغانستان وشعبها.

رحب القرار بالاتفاق بين القوة الدولية للمساعدة الأمنية (ISAF) والحكومة الأفغانية لنقل المسؤوليات الأمنية الرئيسية إلى قوات الأمن الأفغانية بحلول نهاية عام 2014. كما أقر المجلس بالطبيعة المترابطة للتحديات في أفغانستان فيما يتعلق بإحراز تقدم في الأمن والحوكمة وحقوق الإنسان وسيادة القانون والتنمية، فضلاً عن قضايا مكافحة الفساد ومكافحة المخدرات والشفافية. ولوحظت الحاجة إلى زيادة التعاون بين الأمم المتحدة والوكالات الدولية.

كما كان من المهم للمجلس الوضع الإنساني في البلاد وتقديم المساعدة الإنسانية وتنسيقها، في حين تمت إدانة جميع الهجمات ضد العاملين في المجال الإنساني. وأُعرب عن القلق إزاء الحالة الأمنية في البلد، ولا سيما ازدياد أعمال العنف والإرهاب التي تقوم بها حركة طالبان والقاعدة والجماعات المسلحة غير الشرعية والمجرمون والمتورطون في تجارة المخدرات. [3]

أعمالعدل

تم تمديد ولاية بعثة الأمم المتحدة لتقديم المساعدة إلى أفغانستان ، على النحو المنصوص عليه في القرارات 1662 (2006) و 1746 (2007) و 1806 (2008) و 1868 (2009) و 1917 (2010) حتى 23 مارس 2012. كما استرشد بمبدأ تعزيز السيطرة الأفغانية مع التركيز بشكل خاص على:

(أ) تشجيع المزيد من الدعم الدولي المتماسك لأولويات الحكومة في التنمية والحوكمة.
(ب) تعزيز التعاون مع قوات الأمن الدولية على النحو الموصى به في تقرير الأمين العام بان كي مون.
(ج) توفير التوعية السياسية والمساعي الحميدة لدعم تنفيذ برامج المصالحة وإعادة الإدماج التي يقودها الأفغان .
(د) دعم التقدم المحرز في الإصلاح الانتخابي وكذلك أخذه في الاعتبار .
(هـ) العمل بالتعاون مع الممثل الخاص للأمين العام في مجالات متنوعة.

وشدد أيضا على أهمية تعزيز وتوسيع وجود بعثة الأمم المتحدة وغيرها من كيانات الأمم المتحدة، وشجع الأمين العام على مواصلة جهوده الحالية لاتخاذ تدابير لمعالجة المسائل الأمنية المرتبطة بهذا التعزيز والتوسيع. كما تناول المجلس موضوع إنتاج الأفيون، واحترام حقوق الإنسان، وحماية العاملين في المجال الإنساني، وإزالة الألغام، والتعاون الإقليم، واللاجئين، وتعزيز قدرات الشرطة الوطنية الأفغانية والجيش الوطني الأفغاني . [4] كما أدان الأنشطة الإرهابية والاعتداءات على العاملين في المجال الإنساني ورحب بالجهود المبذولة لتحسين الوضع الأمني.

كان من المقرر إجراء استعراض شامل للدعم المقدم من الأمم المتحدة في نهاية عام 2011. [5]

انظر أيضًاعدل

روابط خارجيةعدل

المراجععدل

  1. ^ "Security Council extends mandate of United Nations Assistance Mission in Afghanistan until 23 March 2012"، UN News Centre، 22 مارس 2011، مؤرشف من الأصل في 3 مارس 2019.
  2. ^ Sara, Sally (23 مارس 2011)، "UN extends its mission in Afghanistan"، Radio Australia، مؤرشف من الأصل في 15 يناير 2019.
  3. ^ Xinhua (23 مارس 2011)، "UN Security Council extends mandate of UN mission in Afghanistan"، صحيفة الشعب اليومية، مؤرشف من الأصل في 16 أكتوبر 2012.
  4. ^ "Security Council extends UN mandate in Afghanistan for another year"، Daily Times of Pakistan، 24 مارس 2011.
  5. ^ "UN extends Afghan assistance mission 1 year"، Central Asia Online، 23 مارس 2011، مؤرشف من الأصل في 15 يناير 2019.