فرانك هاجر بيجلو

عالم فلك أمريكي

فرانك هاجر بيجلو (بالإنجليزية: Frank Hagar Bigelow)‏ (28 أغسطس 1851 - 2 مارس 1924) عالم فلك أمريكي.[1]

فرانك هاجر بيجلو
معلومات شخصية
الميلاد 28 أغسطس 1851(1851-08-28)
لوس أنجلوس، كاليفورنيا
الوفاة 2 مارس 1924 (72 سنة)
فيينا  تعديل قيمة خاصية (P20) في ويكي بيانات
الإقامة الولايات المتحدة
الجنسية أمريكي
الحياة العملية
المدرسة الأم درجة البكالوريوس من معهد كاليفورنيا للتقنية (1972)
درجة الدكتوراه من جامعة هارفارد (1977)
المهنة عالم فلك،  وعالم الأرصاد الجوية  [لغات أخرى]  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
مجال العمل فيزيائي وفلكي
سبب الشهرة دراسة الهالات الشمسية، الشفق القطبي والمغناطيسية الأرضية

السيرة الذاتيةعدل

الحياة المبكرة والتعليمعدل

ولد بيجلو في كونكورد، ماساتشوستس. اكتسب فرانك حبه لعلوم الفلك من والدته. تلقى فرانك تعليمه الابتدائي والثانوي في مدرسة كونكور ومدرسة بوسطن اللاتينية، قبل أن يلتحق بكلية هارفارد ويتخرج منها في عام 1873.[1] انضم بعد ذلك إلى المدرسة اللاهوتية الأسقفية في كامبريدج، ماساتشوستس. عمل لعدة سنوات كمساعد فلكي في المرصد الوطني الأرجنتيني في قرطبة.[1]

انقطع بيجلو مرتين عن أبحاثه الفلكية. كانت الأولى في الفترة(1873-1876) لدراسة اللاهوتية بينما الثانية في الفترة (1881-1883) بعد أن أصبح رئيس الجامعة في ناتيك، ماساتشوستس. عمل بعد ذلك أستاذا للرياضيات في كلية راسين، ويسكونسن، ثم مساعد في مكتب التقويم الوطني في واشنطن العاصمة.[1]

في عام 1891 أصبح بيجلو أستاذا للأرصاد الجوية في مكتب الولايات المتحدة للطقس في واشنطن. ومساعد رئيس جامعة سانت جون في واشنطن.[1]

الحياة العمليةعدل

يرتبط اسم بيجلو ارتباط وثيقا بأداة لتسجيل وتصوير النجوم مع روايات علمية تتحدث عن الهالات الشمسية، الشفق القطبي والمغناطيسية الأرضية.

الكتاباتعدل

يحرر بيجلو مجلة الطقس الشهرية في عام (1909-1910)، بالإضافة إلى نشره العديد من المقالات حول عمله بما في ذلك دراسة عن الهالات الشمسية نشره مؤسسة سميثسونيان في عام 1889. خصص كتاباته الأخيره عن طرق لإصلاح الغلاف الجوي وزيادة كفاءة مراكز الأرصاد.

انظر أيضاعدل

المصادرعدل

وصلات خارجيةعدل