عهدي البغدادي

شاعر

عهدي البغدادي: أحمد شمس الدين البغدادي، المتخلص بعهدي الشاعر توفي سنة (980 ه‍/1573م)،[1] وقيل (1002ه‍/1593م)، ولوالده شمسي بغدادي ابن عبد الملك البغدادي ديوان شعر (ديوان شمسي بغدادي) الذي كان حياً سنة (975ه‍).[2] وقد قال صاحب قاموس الأعلام عن عهدي بما تعريبه:((ان عهدي لقب ثلاثة من شعراء القرن العاشر أحدهم أحمد عهدي وهو بغدادي، وجد في الاستانة كثيراً، وله تذكرة الشعراء، ترجم فيها شعراء عصره)). وفي سجل عثماني أو تذكرة مشاهير عثمانية ((ان عهدي جلبي هو نجل شمس الدين البغدادي، شاعر توفي سنة 1002 من الهجرة)). [3] ومن أسباطه الشاعر نظمي زاده البغدادي.[4] ومن أشقائه رضائي، وهو الأخ الأكبر، ومرادي وهو الأصغر وكانا من الشعراء ولهما بعض المختارات، وكان لعهدي البغدادي ابن عم سماه رندي البغدادي، وكان شاعراً نظمه مقبول خصوصاً في الغزل، ولم يذكر في كلشن شعرا أسم والده.[5] ولا يصح ان يقال عن عهدي البغدادي شاعر ويكتفى بذلك، بل هو مؤرخ أيضاً، عرَّف أسرته وجمعا من العراقيين.[6]

الشاعر
عهدي البغدادي
أحمد بن شمس الدين بن عبد الملك البغدادي
معلومات شخصية
اسم الولادة أحمد شمسي البغدادي
تاريخ الوفاة 1002 ه‍
الإقامة Flag of baghdad governorate.jpg بغداد
الجنسية  الدولة العثمانية
الديانة مسلم
الحياة العملية
المهنة شاعر
أعمال بارزة كلشن شعرا (تذكرة الشعراء)

أهم مؤلفاته

  • كتاب كلشن شعرا أو تذكرة الشعراء باللغة التركية، وكتب فيه من عاشرهم في الروم منذ قَدَمَ سنة 920 ه‍،[7] إلى خروجه سنة 971 ه‍، ورتب على ثلاث روضات وسماه كلشن شعرآء فصار اسمه تأريخاً له لتأليفه.[8]

ولكنه قال: جعلتها اربع روضات:

- الروضة الاولى: في بيان صفات السلطان العادل وأبنائه.

- الروضة الثانية:في علماء زمانه العظام والموالي الكرام والمدرسين النبلاء.

- الروضة الثالثة: في الأمراء والدفتريين ومنتخبات أشعارهم.

- الروضة الرابعة: في مشاهير الشعراء، مرتبين على حروف الهجاء، مع ذكر نتف من أشعارهم.[9]

  • كتاب منظر الأبرار باللغة الفارسية.[10]

أنظر أيضاً

المصادرعدل

  1. ^ إسماعيل باشا البغدادي الباباني، هدية العارفين اسماء المؤلفين وآثار المصنفين من كشف الظنون، مطبعة المعارف، إستانبول 1951م، الناشر: دار إحياء التراث العربي، بيروت، ج1، ص148.
  2. ^ عباس العزاوي، العراق بين إحتلالين، ج4، ص109 و ص293.
  3. ^ مجلة لغة العرب (البغدادية)، ج2، السنة 8، بيت عراقي قديم، بقلم: عباس العزاوي، ص122.
  4. ^ مير بصري، أعلام التركمان والأدب التركي في العراق الحديث، دار الوراق، لندن، ط1، 1997م، ص18.
  5. ^ مجلة لغة العرب(البغدادية)، ج3، السنة8، بيت عراقي قديم، بقلم: عباس العزاوي، ص183.
  6. ^ نفس المصدر، ج2، ص122.
  7. ^ سنة 960 ه‍ في كشف الظنون طبعة أستنبول وطبعة بولاق.
  8. ^ حاجي خليفة، كشف الظنون عن أسامي الكتب والفنون، الناشر: لايبزغ نشرت بتمويل (لايبزغ) للترجمة الشرقية في بريطانيا العظمى وايرلندا، لندن، 1837م، ج2، ص262.
  9. ^ مجلة لغة العرب (البغدادية)، ج2، السنة 8، بيت عراقي قديم، بقلم:عباس العزاوي، ص121.
  10. ^ إسماعيل باشا البغدادي االباباني، المصدر السابق، ج1، ص148.
 
هذه بذرة مقالة عن حياة شخصية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.