افتح القائمة الرئيسية
Question book-new.svg
المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (ديسمبر 2018)
Ambox currentevent.svg
الأحداث الواردة هنا هي أحداث جارية وقد تتغير بسرعة مع تغير الحدث. ينصح بتحديث المعلومات عن طريق الاستشهاد بمصادر.


عملية صنعاء العروبة أو صنعاء العروبة هي عملية عسكرية أعلن عنها الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي بتاريخ 4 ديسمبر من عام 2017 قصد التوجه نحو العاصمة اليمنية وتحريرها من يد الحوثيين، خاصة بعد اشتداد المعارك بصنعاء بين القوات الحوثية وقوات المؤتمر الشعبي العام الموالية للرئيس السابق علي عبد الله صالح.[1][2]

عملية صنعاء العروبة
جزء من العمليات العسكرية ضد الحوثيين
معلومات عامة
التاريخ 4 ديسمبر 2017
الموقع صنعاء،  اليمن
الحالة مستمرة
المتحاربون
 المملكة العربية السعودية جماعة أنصار الله
القادة
السعودية سلمان بن عبد العزيز آل سعود
السعودية محمد بن سلمان بن عبد العزيز آل سعود
الإمارات العربية المتحدة خليفة بن زايد آل نهيان
الإمارات العربية المتحدة محمد بن زايد آل نهيان

اليمن الرئيس هادي

اليمن خالد بحاح
اليمن اللواء الركن محمد المقدشي

عبد الملك الحوثي

الخلفيةعدل

بعد مقتل علي عبد الله صالح على يد الحوثيين في الرابع من ديسمبر 2017[a]، توجهت قوات المؤتمر الشعبي العام لقتال الحوثيين _بعدما كانت حليفتهم في وقت سابق_ وهذا ما زاد من قوة وحدة الصراع خاصة في العاصمة اليمنية صنعاء.

في نفس اليوم، أعلن رئيس اليمن هادي عن إطلاقه لعملية عسكرية كبرى الهدف منها الإطاحة بقوات أنصار الله المسيطرة على صنعاء.

تفاصيل العمليةعدل

بعد وفاة صالح؛ واشتداد الصراع بين كل من قوات المؤتمر الشعبي الموالية للرئيس المقتول وجماعة أنصار الله، تم الإعلان عن بدء عملية صنعاء العروبة قصد تحريرها، وقد أشارت وكالة فرانس برس أن الرئيس هادي أصدر توجيهات إلى نائب الفريق علي محسن الأحمر المتواجد في مأرب بسرعة تقدم الوحدات العسكرية للجيش الوطني والمقاومة الشعبية نحو العاصمة، وذلك من خلال فتح عدد من الجبهات أبرزها جبهة خولان.[3]

ملاحظاتعدل

  1. ^ قضية مقتله لا زالت مثيرة للجدل، حيث لم تُصرح أي جهة بعد عن مسؤوليتها عن الحادث، إلا أن معظم التقارير نسبت ذلك لجماعة الحوثي

مراجععدل