طريد الفردوس (فيلم)

فيلم أُصدر سنة 1965، من إخراج فطين عبد الوهاب

طريد الفردوس هو فيلم مصري تم إنتاجه عام 1965، من إخراج فطين عبد الوهاب، وتمثيل فريد شوقي وسميرة أحمد ونجوى فؤاد ، رشحت الفيلم لمهرجان موسكو السينمائي الدولي سنة 1965م.[1]

طريد الفردوس
Driven from Paradise (بالإنجليزية) عدل القيمة على Wikidata
فيلم طريد الفردوس.jpg
معلومات عامة
الصنف الفني
تاريخ الصدور
مدة العرض
100 دقيقة
اللغة الأصلية
العربية
البلد
الطاقم
المخرج
الكاتب
البطولة
التصوير
مسعود عيسى
الموسيقى
التركيب
حسين عفيفي
صناعة سينمائية
المنتج
فليمنتاج للإنتاج السينمائي
التوزيع
الشركة العامة للتوزيع

قصة الفيلمعدل

يموت الدرويش عليش، وينقل في موكب مهيب إلى المقبرة، وهناك يتم صعوده إلى السماء من أجل محاسبته، لكن هناك يكتشف أن مجموع حسناته يساوى مجموع سيئاته، وأنه ليس من أهل الجنة ولا من أهل النار، وبالتالي يصدر قرار بإعادته إلى الدنيا لبضعة أيام من أجل اختباره مرة أخرى، يعود إلى الحياة ويخرج من المقبرة، ويكتشف أنه من الصعب أن يعود إلى شخصيته القديمة كعليش، فينتحل اسم إبراهيم، وينضم إلى إحدى العصابات ويتعرف على فتاة نقية، يحاول مساعدتها، ثم يختلف مع أفراد العصابة، فيقوم بمطاردتهم وكشفهم إلى رجال الشرطة، يشتد الصراع، ويقع في حب الفتاة النقية، وأثناء مشاجرة مع أفراد العصابة، وقبل أن تأتى الشرطة، يموت إبراهيم من جديد.

الممثلونعدل

روابط خارجيةعدل

مصادرعدل

  1. ^ "4th Moscow International Film Festival (1965)". MIFF. مؤرشف من الأصل في 16 يناير 2013. اطلع عليه بتاريخ 02 ديسمبر 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)


 
هذه بذرة مقالة عن فيلم مصري بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.