افتح القائمة الرئيسية

زومبي يو (بالإنجليزية: ZombiU) (معروفة بZombi على منصات الاخرى غير الوي يو)هي لعبة فيديو من نوع رعب البقاء، صدرت في 2012 حصرياً على منصة وي يو عند إطلاقها في كل المناطق. واللعبة من تطوير يوبي سوفت مونبلييه ونشر يوبي سوفت.

زومبي يو
ZombiU
ZombiU Box Art (Final).jpg

المطور يوبي سوفت مونبلييه
الناشر يوبي سوفت
المخرج جان فيليب كارو
المنتج غيوم برونر
الموسيقى كريس فيلاسكو  تعديل قيمة خاصية الملحن (P86) في ويكي بيانات
النظام وي يو
مايكروسوفت ويندوز
بلاي ستيشن 4
إكس بوكس ون
تاریخ الإصدار Wii U
أمريكا الشمالية نوفمبر18, 2012[1]


منطقة بال نوفمبر 30, 2012[2]
اليابان ديسمبر 8, 2012[2]

Microsoft Windows, PlayStation 4 & Xbox One

WW أغسطس 18, 2015
نوع اللعبة رعب
النمط لعب فردي، لعب جماعي
الوسائط وي يو
ستيم  تعديل قيمة خاصية نوع التوزيع (P437) في ويكي بيانات
التقييم
ESRB تعديل قيمة خاصية تقييم إي إس أر بي (P852) في ويكي بيانات
ESRB 2013 Mature.svg
PEGI تعديل قيمة خاصية تقييم معلومات الألعاب الأوروبية (P908) في ويكي بيانات
لعمر 18
USK تعديل قيمة خاصية تقييم هيئة البرمجيات الترفيهية ذاتية التنظيم (P914) في ويكي بيانات
لعمر

الموقع الرسمي الموقع الرسمي  تعديل قيمة خاصية موقع الويب الرسمي (P856) في ويكي بيانات

القصةعدل

تدور أحدث قصة اللعبة في منتصف عام 2012 بمدينة لندن البريطانية حيث يجتاح وباء فتاك مدينة لندن للمرة الثانية في تاريخها، ما تسبب في انتهاء عصر التقدم والإنسانية حيث يتحول معظم سكان المدينة إلي زومبي يحاولون أكل لحم أي إنسان علي قيد الحياة، وهنا يأتي دور البطل عندما تدق ساعة بيج بن لبدأ المهمة الانتحارية حيث سيكون علي البطل الهروب من هذه المدينة عبر الشوارع المليئة بالزومبي والأنفاق الخطيرة.[3]

وصلات خارجيةعدل

مراجععدل

  1. ^ Bakalar، Jeff (2012-09-13). "The closest thing we've got to a Nintendo Wii U launch list | Crave – CNET". News.cnet.com. اطلع عليه بتاريخ 26 نوفمبر 2012. 
  2. أ ب "Select – Our pick of all the latest Nintendo News". Official Nintendo Magazine. نينتندو (48): 6–7. 2012. ISSN 1836-4276. 
  3. ^ "ZombiU Developer Diary 2 – "London: City of Blood and Fire"; Ubisoft;". youtube.com. 2012-10-02. اطلع عليه بتاريخ 02 أكتوبر 2012. 
 
هذه بذرة مقالة عن فرنسا بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.