افتح القائمة الرئيسية

حمدان الونيسي القسنطيني

Question book-new.svg
المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (ديسمبر 2018)

العلامة، المدرس، الفقيه، المحدث، المصلح حمدان بن أحمد لونيسي من علماء قسنطينة بالجزائر.

حمدان الونيسي القسنطيني
معلومات شخصية
الميلاد سنة 1856  تعديل قيمة خاصية تاريخ الميلاد (P569) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المهنة كاتب  تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات

ولادته و وفاتهعدل

و لد سنة 1272 هـ/1856م بقسنطينة. و توفي مهاجرا (لاجئا) مجاورا بالمدينة المنورة سنة 1338 هـ / 1920م.

دراسته، شيوخهعدل

لا يُعرف الكثير عن نشأته الأولى و تكوينه. يقال أنه حضر كمستمع لدروس الشيخ عبد القادر المجاوي.

التدريس: قسنطينة، المدينة المنورةعدل

عين مدرسا بالجامع الكبير بقسنطينة في يناير 1881م، أين كان يدرس النحو والحساب والأدب العربي والفقه والتوحيد. و أخرج منه سنة 1910م، بعد 30 سنة من العمل، لأسباب غير معروفة، قد تكون من مكائد المستعمر الفرنسي.

فهاجر حمدان الونيسي إلى الحجاز، و استقر بالمدينة المنورة، و ظل مدرسا للحديث النبوي بها إلى حين وفاته. وقد قال عنه الأستاذ أحمد لطفي السيد عند آدائه فريضة الحج سنة 1911 م : «.. أما نحن فقد كنا نغشى الوقت بعد الوقت درس الأستاذ الكبير الشيخ حمدان الونيسي مدرس الحديث والبيان بالحرم النبوي الشريف». قرأ عليه العربي التباني تفسير الجلالين وألفية ابن مالك بشرح ابن عقيل. وأكثر ما حفظ ذكراه للناس هو تتلمذ الإمام عبد الحميد بن باديس عليه.

الطريقة التجانيةعدل

تقول بعض المصادر أنه كان من أتباع الطريقة التيجانية، و هو ما لم يتمكن المؤرخون من اثباته أو نفيه.

أخوه: القاضي عبود، ابنه: محمد الطاهرعدل

تولى أخوه عبود القضاء بعين البيضاء حيث التقى به الشيخ ابن باديس أثناء رحلته بتلك النواحي سنة 1929 م.

عاد ابنه محمد الطاهر بعد وفاته إلى قسنطينة و شارك في الحياة الثقافية، إذ كان أحد أصدقاء الأديب المعروف كاتب ياسين أثناء إقامته بقسنطينة.

تلاميذهعدل

مؤلفاتهعدل

  • القول الحنيف في الرد على من أجاز الفتوى بالقول الضعيف.

مواضيع ذات صلةعدل

المراجععدل