جون فوكستون

جون فوكستون (بالإنجليزية: John Foxton)‏ ( جون أو جيمس فوكسن أو فوكسن) (1769 - 14 فبراير 1829) كان يعمل جلادا خلال أوائل القرن 19.[1] في 1818، وفي سن الـ 50 عاما، أصبح فكستون جلاداََ في سجن نيوجيت في لندن.[2] وقبل ذلك كان قد ساعد سلفه جيمس بوتينج في هذا المنصب.

جون فوكستون
معلومات شخصية
تاريخ الميلاد سنة 1769  تعديل قيمة خاصية (P569) في ويكي بيانات
تاريخ الوفاة 14 فبراير 1829 (59–60 سنة)  تعديل قيمة خاصية (P570) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المهنة منفذ الاعدام  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
تنفيذ حكم إعام وليام كوردر من قبل جون فوكستون في عام 1828

فوكستون شنق حوالي 206 رجلاً و6 نساء ضمن الـ 11 سنة التالية من عمله. والعملية الأكثر شهرة هي مشنقة من خمسة متآمرو مكاتو ستريت في 1 مايو 1820، مع مساعده جيميس بوتينج. وقد كانوا قد أدينوا بالتآمر لقتل العديد من أعضاء مجلس الوزراء، وهي كانت آخر معاناة مشنقة ومدبحة في بريطانيا العظمى. كانوا هنا بمساعدة توماس شيشاير ومساعده الذي قطع "رؤوس الخونة".[3] وآخر وأبرز من شنق كان جون ثورتيل [الإنجليزية].[4]

في 13 مايو عام 1828، وبينما هو يعيش في شارع 19 بوث بهوكستون، قفد إلتمس فوكستون إلى محكمة النواب للحصول على راتب التقاعد، حيث إدعى أنه مريض بضعف في رئتيه بعد أن أنجز مهامه وواجباته في طقس ملوث، وقد كان طريح الفراش. وبما أنه كان "أمياً"، وقع العريضة مع "X".

مراجععدل

انظر أيضاعدل

 
هذه بذرة مقالة عن حياة شخصية بريطانية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.