جنرال إلكتريك

شركة أمريكية

جنرال إلكتريك (بالإنجليزية: General Electric)‏ واختصارها (GE) هي شركة صناعية وتكنولوجية أمريكية ضخمة متعددة الجنسيات، تأسست في مدينة نيويورك ومقرها حاليًا في بوسطن، تعمل الشركة في قطاعات الطيران، والرعاية الصحية، والطاقة، والطاقة المتجددة، وصناعة التكنولوجيا الرقمية، ورأس المال الاستثماري والتمويل. [6][7]

جنرال إلكتريك
General Electric Company
General Electric logo.svg
GE Building by David Shankbone.JPG
معلومات عامة
الجنسية
التأسيس
15 أبريل 1892; منذ 129 سنة (1892-04-15) في سكنيكتادي، الولايات المتحدة
النوع
النوع الفني
الشكل القانوني
المقر الرئيسي
بوسطن، ماساتشوستس، الولايات المتحدة
الجوائز
  •  Silver Anvil Awards (en) ترجم (1980)
  •  Silver Anvil Awards (en) ترجم (1979) عدل القيمة على Wikidata
موقع الويب
(الإنجليزية) www.ge.comالاطلاع ومراجعة البيانات على ويكي داتا
المنظومة الاقتصادية
الفرع
GE Transportation (en) ترجم عدل القيمة على Wikidata
الشركات التابعة
الصناعات
المنتجات
مناطق الخدمة
حول العالم
أهم الشخصيات
المؤسس
المدير التنفيذي
H. Lawrence Culp Jr. (en) ترجم
1 أكتوبر 2018 عدل القيمة على Wikidata
أهم الشخصيات
H. Lawrence Culp Jr.
(Chairman & CEO)
الموظفون
205,000 (2020)
الإيرادات والعائدات
العائدات
95.214 مليار دولار أمريكي (2019)
الربح الصافي
−5.439 مليار دولار (2019)
رسملة السوق
البورصة
الدخل التشغيلي
1.271 مليار دولار أمريكي (2019)
الأصول
266.048 مليار دولار (2019)

صُنفت جنرال إلكتريك في 2011 ضمن قائمة فورتشين 20 في المرتبة الرابعة عشرة لأكثر الشركات تحقيقًا للأرباح، ومنذ ذلك الحين انهارت أرباحها بنحو 75 بالمائة، [8][9][10] وفي 2019 صُنفت في المرتبة 21 في قائمة فورتشين 500 لأكبر الشركات الأمريكية من حيث إجمالي الإيرادات. [11]

حصل موظفان من جنرال إلكتريك على جائزة نوبل وهم إيرفينغ لانجموير (1932) وإيفار جيايفر. [12]

لمحة تاريخيةعدل

تأسست في نيويورك في عام 1892 أسسها العالم الأمريكي إديسون الذي اخترع مصباح الضوء، جنرال إلكتريك (تأسست في عام 1878) مع شركتين كهربائيتين أخرتين.

التشكيلعدل

 
منظر جوي لمقر جنرال إلكتريك في شينيكتادي ولاية نيويورك في 1896
 
مخطط مصنع شينيكتادي، 1896 [13]
 
مبنى جنرال إلكتريك في شارع 570 ليكسينغتون بولاية نيويورك

كانَ لتوماس إديسون مصالح تجاريَّة في العديد من الشَّرِكَاتِ المُرتبطة بالكهرباء خِلال عام 1889، بما فيها شركة تَصنِيع المصابيح "شركة إديسون لامب" في نيو جيرسي، وشركة تَصنِيع المحرّكات الكهربائيّة الكبيرة "إيدسون ماشين ووركسس" في شينيكتادي، نيويورك، وشركة تَصنِيع المآخذ الكهربائيّة وأَجهِزَة الإضاءة الكهربائيّة الأُخرى "شركة بيرجمان وشركائه"، و"شركة إديسون للكهرباء" المالكة لبراءات الاختراع والذراع الماليّ المدعوم من جون بيربونت مورجان وعائلة فاندربيلت. [14]

في عام 1889 مولت شركة دريكسيل ومورجان وشركائه [الإنجليزية] (التي أسسها جون بيربونت مورجان وأنتوني جوزيف دريكسل) أبحاث إيدسون وساعدته في دمج هذه الشَّرِكَاتِ في شركة واحدة لتشكيل شركة "إيدسون جنرال إلكتريك" في نيويورك في 24 أبريل 1889، واِستَحوذت الشركة الجديدة على شركة "سبراغ إلكتريك للسكك الحديديَّة والمحرّكات" في نفس العام. [15][16]

في 1880 أَسّسَ "جيرالد والدو هارت" شركة الكهرباء الأمريكيَّة في نيو بريتن، وبعد سنوات قليلة اندمجت مع شركة طومسون هيوستن بِقيادة تشارلز كوفين، وفي 1887 استقال هارت ليصبح مشرفًا على شركة إديسون للكهرباء في كانساس سيتي بولاية ميسوري. [17] تأسّست شركة جنرال إلكتريك في 1892 باندماج شركة "إديسون جنرال إلكتريك" مع شركة "طومسون-هيوستن إلكتريك" بدعم من شركة دريكسيل ومورجان وشركائه. [16] وأستمر المصنعان في العمل تحت شعار جنرال إلكتريك ("GE")، [18] تأسّست الشركة في نيويورك واستخدمت مصنع شينيكتادي كمقر لها، وفي نفس الوقت تم إِنشاء "جنرال إلكتريك الكنديَّة". [19]

في عام 1893 اشترت شركة جنرال إلكتريك شركة رودولف إيكماير وحصلت على جميع براءات الاختراع والتصميمات الخاصّة بها، وطورت بِقيادة تشارلز بروتيوس شتاينميتز محولات نقل الطاقة الكهربائيّة. [20]

شركة عامةعدل

في عام 1896 كانت جنرال إلكتريك واحدة من اثنا عشر شركة أصليَّة مدرجة في مؤشر داو جونز الصناعي الذي شُكلّ حديثًا، [21] وظلت جُزءًا منه لمدَّة 122 عامًا بشكلٍ متقطع. [22]

 
كارمن ميرندا في إعلان عام 1945 لإذاعة جنرال إلكتريك

في عام 1911 استوعبت شركة جنرال إلكتريك "الجمعيَّة الوطنيَّة للمصباح الكهربائي" في أعمال الإضاءة الخاصّة بها، وأسست جنرال إلكتريك المقر الرئيسيّ لقسم الإضاءة في نيلا بارك في شرق كليفلاند. [23]

الإذاعة والتلفازعدل

أَسّسَ أوين يونغ شركة راديو أمريكا كشركة تابعة لجنرال إلكتريك في 1919، بعدَ شرائه لِشَرِكَة ماركوني للتلغراف اللاسلكي الأمريكيَّة، وكان يهدف إلى توسيع الاتّصالات اللاسلكيَّة الدوليَّة، واستخدمت جنرال إلكتريك شركة راديو أمريكا كذراع البيع بالتجزئة لمبيعات الراديو، [24] وفي 1926 شاركت راديو أمريكا في تأسيس هيئة الإذاعة الوطنية التي بنت شبكتين للبث الإذاعي، وفي 1930 قررت جنرال إلكتريك الانسحاب من شركة راديو أمريكا بعدَ اِتِهامات لها بالاحتكار، وأصبحت راديو أمريكا شركة مستقلة. [25]

في عام 1927 قدم إرنست ألكسندرسون أول عرض تلفزيوني، [26] من منزله في شينيكتادي في ولاية نيويورك، وفي 13 يناير 1928 قدم أول بث للجمهور في الولايات المتَّحدة على محطّة W2XAD، حيثُ شاهده أربعة من مدراء جنرال إلكتريك في منازلهم على شاشات بمقاس "9.7 سم مربع"، وتمَّ بث الصوت على إذاعة دبيلو جي واي [الإنجليزية] الخاصّة بشركة جنرال إلكتريك.

تطوَّرت محطّة التلفزيون التجريبيَّة W2XAD إلى محطّة WRGB المملوكة لجنرال إلكتريك وتمَّ تشغيلها حتَّى عام 1983. [27]

توليد الطاقةعدل

انتقلت جنرال إلكتريك بِقيادة سانفورد الكسندر موس إلى مجال "شاحن الطائرات التوربيني الفائق"، وأدت هذه التِكنولوجيا إلى تَطوِير محركات توربينية غازية صناعية لإنتاج الطاقة، [28] وقدمت جنرال إلكتريك مجموعتها الأولى من الشواحن الفائقة خِلال الحرب العالمية الأولى، وطورتها خِلال فترة ما بين الحربين العالميتين، حيثُ أصبَحَ الشاحن الفائق لا يُستغنى عنه في سنوات ما قبل الحرب العالميَّة الثانيةُ مباشرةً، وقدمت جنرال إلكتريك 300 ألف شاحن توربيني فائق للمحركات المُقاتلة والقاذفات، واختارها سلاح الجو الأمريكيّ لتطوير أول محرك نفاث في البلاد خِلال الحرب. [29] وطورت جنرال إلكتريك المحرك النفاث "وايتلي W.1" وعرضته في الولايات المتَّحدة في عام 1941، [30] وكانت من أكبر الشَّرِكَاتِ من حيثُ قيمة عقود الإِنتاج في زمن الحرب، [31] وبرزت كواحدة من أكبر شركات تَصنِيع المحرّكات فِي الْعَالم، متجاوزة الشركة البريطانيَّة رولز رويس القابضة.

شهدت الشركة خِلال الثمانينات والتسعينات حملة مقاطعة من بَعض المستهلكين لمصابيحها وثلاجاتها ومُنتَجاتها أُخرى احتجاجًا على دورها في إِنتاج الأسلحة النوويَّة. [32]

في 2002 اِستَحوذت جنرال إلكتريك على أصول شركة طاقة الرياح "إنرون" أثناء تقديمها لطلب الإفلاس، [33] وَالتي كانت الشركة الأمريكيَّة الوحيدة المُتبقية في مجال تَصنِيع توربينات الرياح الكبيرة في ذلك الوقت، ورفعت جنرال إلكتريك ميزانية قسم الرياح وضاعفت مبيعاته السنويَّة إلى 1.2 مِليار دُولَار في 2003، [34] وفي 2009 اِستَحوذت على شركة "سكان ويند". [35][36]

حظيت "جنرال إلكتريك باور" باهتمام الصحافة في 2018 عندما أغلقت نموذج توربين غازي "7HA" في تكساس لشهرين بعدَ انكسار شفرة التوربينات، [37] حيثُ يستخدم طراز "7HA" تقنية شفرات مماثلة لطراز جنرال إلكتريك الأحدث والأكثر كفاءة "9HA"، وبعد إعادة تشغيل التوربين طورت جنرال إلكتريك طبقات واقية جديدة وطرق معالجة حرارية، حيثُ تمثل توربينات الغاز جُزءًا كبيرًا من أسطول توليد الطاقة للعديد من شركات المرافق في الولايات المتَّحدة، وتُشكل جُزءًا كبيرًا من إيرادات "جنرال إلكتريك باور"، وتأثَّرت توربينات أُخرى لِشَرِكَة تشوبو للطاقة الكهربائيّة في اليابان وكهرباء فرنسا، حيثُ لم تدرك جنرال إلكتريك أن المشكلة ستؤثر على وحدات HA الجديدة. [38]

الحوسبةعدل

كانت جنرال إلكتريك إحدى شركات الكُمبِيُوتَر الرئيسيَّة في الستينيّات، [39] حيثُ تمتلك مجموعة من أَجهِزَة الكُمبِيُوتَر ذات الأغراض العامَّة والخاصّة، بما فيها أَجهِزَة الكُمبِيُوتَر ذات الأغراض العامَّة "جي إي 200" و"جي إي 400" وجي إي 600، و"جي إي 4010" و"جي إي 4020" و"جي إي 4060". [40]

في 1962 بدأت جنرال إلكتريك في تَطوِير نِظَام التشغيل GECOS، والذّي كانَ في الأصل لمعالجة الدُفعات، ولكنّه امتد لاحقًا ليشمل مشاركة الوقت ومعالجة المُعاملات، في 1964 انضمت مختبرات بل إلى معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا لتطوير نِظَام تشغيل مولتكس على الكُمبِيُوتَر الرئيسيّ "جنرال إلكتريك 645"، استغرق المَشْرُوع وقتًا أطول ممَّا كانَ متوقعًا ولم يحقق نجاحًا تجاريًا كبيرًا، استمر التطوير النشط لنِظَام مولتكس حتَّى عام 1985.

دخلت جنرال إلكتريك في صناعة الكُمبِيُوتَر في الخَمسينِيَّات من القرن الماضي حيثُ كانت أكبر مُستَخدم لأجهزة الكُمبِيُوتَر خارج الحُكومة الفيدراليَّة للولايات المتَّحدة، [39] وتُعد أول شركة فِي الْعَالم تمتلك جهاز كُمبِيُوتَر، وكان مصنعها الرئيسيّ "أبلاينس بارك" أول موقع غير حكوميّ يستخدم جهاز كُمبِيُوتَر، [41] وفي 1970 باعت جنرال إلكتريك قسم الكُمبِيُوتَر الخاص بها لِشَرِكَة هانيويل، وتُركت صناعة الكُمبِيُوتَر.

في 2000 خططت شركة "يونايتد تكنولوجيز كروب" لشراء هانيويل، وقدمت جنرال إلكتريك عرضًا مضادًا وافقت عليهِ شركة هانيويل، [42] وفي 3 يوليو 2001 أصدر الاتحاد الأوروبي بيانًا "يحظر اِستِحواذ جنرال إلكتريك على هانيويل، [43] بسببِ المخاوف من هيمنتها على الأسواق.

في 27 يونيو 2014 دخلت جنرال إلكتريك في شراكة مع شركة التصميم التعاوني "كويركي" للإعلان عن مصباح إل إي دي يُسمى "لينك" صُمم للتواصل مع الهواتِف الذَكِيّة والأَجهِزَة اللوحية بِاستخدام تطبيق جوال يسمى Wink. [44]

 
مركز العمليات العالمية في جنرال إلكتريك في وسط مدينة سينسيناتي، أوهايو

عمليات الاستحواذعدل

في ديسمبر 1985 اِستَحوذت جنرال إلكتريك على "شركة راديو أمريكا" بشكلٍ أساسي هيئة الإذاعة الوطنية) مقابل 6.28 مِليار دُولَار، وأُعتبر حِينَهَا أكبر اندماج غير نفطيّ في تاريخ الأعمال العالميّ، [45] واِستَحوذت شركة بيرتلسمان على تسجيلات آر سي إيه و"طومسون إس إيه"، وفي 1986 اشترت جنرال إلكتريك شركة الأوراق الماليَّة "كيدر بيبودي وشركائه" وبعد خسائر فادحة باعتها لِشَرِكَة "باين ويبر" في 1994. [46]

في 2002 اِستَحوذت "فرانسيسكو بارتنرز" و"نورويست فينتشر بارتنرز" على قسم "نظم معلومات جنرال إلكتريك" ومقره في غايثرسبيرغ في ولاية ميريلاند، واحتفظت جنرال إلكتريك بحصة أقلية في القسم، [47] وفي نف العام تم تشكيل "جي إي ويند إنرجي" عندما اشترت جنرال إلكتريك أصول تَصنِيع توربينات الرياح من شركة "إنرون ويند" بعدَ فضائح إنرون. [33][34][48]

في 2004 اشترت جنرال إلكتريك 80 بالمائة من شركة "فيفاندي يونيفرسال إنترتينمنت"، الشركة الأم لِشَرِكَة يونيفرسال بيكشرز التابعة لفيفاندي، حيثُ اشترت فيفاندي 20 بالمائة من "إن بي سي" التي شكلت شركة إن بي سي العالمية، ثم امتلكت جنرال إلكتريك 80 بالمائة من إن بي سي العالميَّة، و20 بالمائة من فيفاندي. [49]

تأسّست جينباكت [الإنجليزية] المَعروفَة سابقًا باسم "جنرال إلكتريك كابيتال انترناشونال سرفيس" في أواخر 1997، وفي 2005 باعت جنرال إلكتريك 60 بالمائة من حصَّتها في جينباكت إلى "جنرال أتلانتيك [الإنجليزية]" و"أوك هيل كابيتال بارتنرز [الإنجليزية]"، وتحوّلت جينباكت إلى شركة مستقلة. فيمَا لا تزال جنرال إلكتريك عميل رئيسي لِشَرِكَة جينباكت في خِدْمَة العملاء والتمويل وتكنولوجيّا المعلومات والتحليلات حتَّى اليوم.

في 2007 اِستَحوذت جنرال إلكتريك على "سميث ايروسبيس" مقابل 4.8 مِليار دُولَار، [50] واستَحوذت جي إي للطاقة على فيتكو جراي مقابل 1.9 مِليار دُولَار، [51][52] واِستَحوذت على "هدريل برشر آند كنترول" في 2008 مقابل 1.1 مِليار دُولَار. [53][54]

تم بيع "جنرال إلكتريك بلاستيك" في 2008 للشركة السُعوديَّة للصناعات الأساسيّة (سابك)، حيثُ أَعلَنَت جنرال إلكتريك أنَّها تبحث عن خيارات للتخلص من أعمالها الاستهلاكيّة والصناعيّة. [55][56]

في 3 ديسمبر 2009 أَعلَنَت جنرال إلكتريك ومشغل تلفزيون الكابل كومكاست أن شَّرِكَة "إن بي سي العالميَّة" ستصبح مَشرُوع مُشتَرَك بينهما، حيثُ ستمتلك كومكاست حصّة مسيطرة في الشَّرِكَة، وتحتفظ جنرال إلكتريك بحصة 49 بالمائة، [57] وستبيع فيفاندي حصَّتها البالغة 20 بالمائة في "إن بي سي العالميَّة" إلى جنرال إلكتريك مُقابِل 5.8 مِليار دُولَار أمريكي، وإِذَا لَم تكتمل صَفقَة "جنرال إلكتريك وكومكاست" بحلول سبتمبر 2010 ستبيع فيفاندي 7.66 بالمائة مِن إن بي سي العالميَّة إلى جنرال إلكتريك مُقابِل 2 مِليار دُولَار أمريكي، وَفِي نهاية الصفقة ستبيع لَهَا حصَّتها المُتبقية البالغة 12.34 بالمائة مُقابِل 3.8 مِليار دُولَار أمريكي. [58][59]

2010 إلى الوقت الحاضرعدل

في 1 مارس 2010 أَعلَنَت جنرال إلكتريك أنَّها ستبيع حصَّتها البالغة 20.85 بالمائة في "بنك غارانتي" التركي، [60] فيمَا وقَّعت جنرال إلكتريك للرعاية الصحيّة في أغسطس 2010 شراكَةِ إستراتيجيَّة لجلب تكنولوجيّا التصوير المقطعي المحوسب للقلب والأوعية الدموية مِن شَّرِكَة أرينيتا الإسرائيليّة الناشئة، [61] وَفِي أكتوبر 2010 اِستَحوذت جنرال إلكتريك على شَّرِكَة تَصنِيع محركات الغاز "دراسر" مُقابِل 3 مِليار دُولَار، [62][63] واِستَحوذت أيضًا على بَرنامَج "أوبال سوفت وير" في 14 أكتوبر 2010 وهُوَ بَرنامَج متخصص في ترحيل البيانات ومحاكاة أَنظِمَة التحكم الصناعي سكادا. [64] وَفِي ديسمبر 2010 اشترت شَّرِكَة تَصنِيع أنابيب النفط "وَيل ستريم" مُقابِل 800 مليُون جنيه إسترليني (1.3 مِليار دُولَار أمريكي). [65]

في مارس 2011 أَعلَنَت جنرال إلكتريك أنَّها اِستَحوذت على شَّرِكَة "لينيج القابضة" مِن مَجمُوعَة جوريس، [66] وَفِي أبريل أكملت شِرَاء قسم دعم الآبار في "جون وود بي إل سي" مُقابِل 2.8 مِليار دُولَار. [67] وَفِي العَامِ ذاته باعت "جنرال إلكتريك كابيتال" أصول مكسيكيَّة لسانتاندير مُقابِل 162 مليُون دُولَار وتُركت العَمَل في المكسيك، وتولَّت سانتاندير دُيونِ محفظة "جنرال إلكتريك كابيتال" في البلاد، وركزت "جنرال إلكتريك كابيتال" على أعمالها الأساسيّة بَعدَ أن تخلصت مِن أصولها غير الأساسيّة. [68]

في يونيو 2012 قال الرَّئِيس التَّنفِيذِيِ ورَئِيسَ جنرال إلكتريك "جيف إيميلت" أن الشَّرِكَة ستستثمر 3 مِليار دُولَار لتسريع أعمالها في ولاية كارناتاكا، [69] وَفِي أكتوبر 2012 اِستَحوذت جنرال إلكتريك على ودائع مصرفية بقِيمَة 7 مِليار دُولَار مِن متلايف. [70]

في 19 مارس 2013 اشترت كومكاست أسهم جنرال إلكتريك في "إن بي سي العالمية" مُقابِل 16.7 مِليار دُولَار، منهية حصَّتها الطويلة في وَسَائِل الإعلاَمِ التلفزيونيَّة والأَفلامَ، [71] وَفِي أبريل 2013 اِستَحوذت جنرال إلكتريك على شَّرِكَة "صناعات لوفكين" لصناعة مضخات حقول النفط مُقابِل 2.98 مِليار دُولَار. [72]

في أبريل 2014 أجرت جنرال إلكتريك محادثات للاستحواذ على قسم الطاقة العالميّ التابع لمجموعة ألستوم الهندسيَّة الفرنسيَّة في صَفقَة تَبلُغ نَحو 13 مِليار دُولَار، [73] وقدمت شركتيّ سيمنز وميتسوبيشي للصناعات الثقيلة عرض منافس مُشتَرَك في يونيو 2014 للاستحواذ على أَعمَال التوربينات الغازيّة لِشَرِكَة ألستوم مُقابِل 3.9 مِليار يورو، واقترحت ميتسوبيشي للصناعات الثقيلة مشروعًا مشتركًا في التوربينات البُخاريَّة، بِالإضافة إلى دَفعِ 3.1 مِليار يورو نقدًا.

وَفِي يونيو 2014 قدمت جنرال إلكتريك عرض رسمي بقِيمَة 17 مِليار دُولَار وَافَقت عليهِ إِدَارَةَ ألستوم، حيثُ تضمن شِرَاء الحُكومة الفرنسيَّة حصّة 20 بالمائة في ألستوم لِلمُساعدة في تأمين مصالح الطاقة والنَّقلِ والوظائف الفرنسيَّة، ورفضت ألستوم عرض "سيمنز - ميتسوبيشي للصناعات الثقيلة" المُنافس، وَكَانَ مِن المتوقع الانتهاء مِن عَمَلِيَّةِ الاِستِحواذ في 2015، [74] فيمَا أَعلَنَت جنرال إلكتريك في أكتوبر 2014 أنَّها تدرس بيع بنك "بي بي إتش" للأعمال المصرفيّة البولنديَّة، [75] وَفِي العَامِ ذاته أَعلَنَت جنرال إلكتريك أنَّها تخطط لافتتاح مَركَزِ عالمي عملياتها في سينسيناتي بولاية أوهايو، [76] وأفتتحته رسميًا في أكتوبر 2016 ليكون مقرًا لمنظمة جنرال إلكتريك لِلخِدماتِ المُشتركة مُتَعَدّدَة الوظائف، ويدعم المَركَزَ الشؤون الماليَّة والمحاسبية لِلشَّرِكَة، والمواردِ البشريَّة، وتكنولوجيّا المَعلُومَاتِ، وسِلسِلَة التوريد، والعمليَّات القانونيَّة والتجاريَّة، وهُوَ وَاحِد مِن أربعة مَرَاكِزِ خِدماتِ مُشتَرَكَة مُتَعَدّدَة الوظائف تَابِعَة لجنرال إلكتريك في جَمِيعَ أنحاءِ العَالَمِ المتواجدة في مَدِينَة بودونغ الصينيَّة، وبودابست المجريَّة، ومونتيري المكسيكيَّة. [77]

في أبريل 2015 أَعلَنَت جنرال إلكتريك عَن نيتها بيع محفظتها العقارية البالغة قيمَتها 26.5 مِليار دُولَار إلى ولز فارجو ومجموعة بلاكستون، [78] وأُعلنت في أبريل 2015 أنَّها ستبيع مُعظم وحدتها الماليَّة وبأنَّها ستعيد 90 مِليار دُولَار للمساهمين، حيثُ تسعى للتخلص مِن صورتها كشركة "مختلطة" في البنوك والتَصنِيع. [79] وَفِي أغسطس 2015 اشترى بنك كابيتال ون [الإنجليزية] أَعمَال الخِدماتِ الماليَّة للرعاية الصحيّة مِن "جنرال إلكتريك كابيتال" مُقابِل 9 مِليار دُولَار أمريكي. [80] وَفِي أغسطس 2015 أيضًا وَافَقت على بيع مِنَصّة الإيداع عبر الإنترنت "جنرال إلكتريك كابيتال بانك" إلى شَّرِكَة غولدمان ساكس، وَلَم تُكشف شروط الصفقة، وتهدف جنرال إلكتريك للخروج مِن القِطَاعِ المصرفي الأمريكيّ وَتَحرِير نفسها مِن تشديد اللوائح المصرفيّة، وتهدف أيضًا للتخلي عَن مكانتها باِعتِبارِهَا "مؤسَّسة ماليَّة ذَات أهَمِيَّةِ منهجية". [81]

في سبتمبر 2015 وَافَقت "جنرال إلكتريك كابيتال" على بيع "وحدة تمويل النَّقلِ" إلى بنك مونتريال الكندي، الَّتِي تتضمن أصول تَبلُغ 8.7 مِليار دُولَار أمريكيّ (11.5 مِليار دُولَار كندي)، و600 مُوَظَّف و15 مكتبًا في الوَلاَياتِ المتَّحدة وكندا، فيمَا لَم يُكشف عَن شروط الاتفاقيَّة، لكنّ قِيمَة الصفقة سيعتمد على قِيمَة الأصول عِندَ الإغلاق، [82] وَفِي أكتوبر 2015 اشترى صُندُوقِ المستثمر الناشط "نيلسون بيلتز تريان" حصّة بقِيمَة 2.5 مِليار دُولَار في الشَّرِكَة. [83]

في يناير 2016 اِستَحوذت هاير جروب على قسم الأَجهِزَة في جنرال إلكتريك مُقابِل 5.4 مِليار دُولَار. [84] وَفِي أكتوبر 2016 وَافَقت جنرال إلكتريك للطاقة المُتجددة على دَفعِ 1.5 مِليار يورو لِشَرِكَة "داوتي هانسون وشركائه" لطاقة الرياح خِلال عام 2017. [85]

دخلت جنرال إلكتريك في مفاوضات للجمع بَينَ جنرال إلكتريك للنفط والغاز وبيكر هيوز في صَفقَة تَبلُغ قيمَتها حوالي 30 مِليار دُولَار، لِإِنشاءِ كيان للتداول العَامِ تتحكم فِيه جنرال إلكتريك، [86] وستبيع شَّرِكَة جي إي للطاقة أعمالها في مَجَالِ معالجة المياه كجزء مِن الاتفاقيَّة، [87][88][89] واكتملت الصفقة في 3 يوليو 2017، [90] وَفِي نوفمبر 2018 خفضت جنرال إلكتريك حصَّتها في بيكر هيوز إلى 50.4 بالمائة، [91] وخفضتها مرَّة أُخرى في 18 أكتوبر 2019 إلى 36.8 بالمائة. [92][93]

في أبريل 2017 أَعلَنَت جنرال إلكتريك عَن مَقَر شَّرِكَة جَدِيد يُعرف بِاِسمِ "جي إي إنفيشن بوينت"، تَبلُغ مساحته 2.5 فدان وتَبلُغ تكلفته 200 مليُون دُولَار، أُقيمَ حفلِ وَضع حجر الأَسَاسِ للمقر بِمُشَارَكَةِ 800 شخص في 8 مايو 2017، ومِن المتوقع اكتمال البناء فِيه في مُنتَصَف عام 2019. [94]

في مايو 2017 وقَّعت جنرال إلكتريك صفقات تجاريَّة مَعَ المملكة العربيَّة السُعوديَّة، تَبلُغ قيمَتها 15 مِليار دُولَار، [95] وتُعد السُعوديَّة مِن أكبر عملاء جنرال إلكتريك. [96] وَفِي سبتمبر 2017 أَعلَنَت عَن بيع شَّرِكَة الحلول الصناعيّة التَّابِعَةَ لَهَا لِشَرِكَة إيه بي بي. [97][98]

مزاعم الاحتيالعدل

في 15 أغسطس 2019 اتَّهم "هاري ماركوبولوس [الإنجليزية]" المحقق في الاحتيال الماليّ والمعروف باكتشافه مخطط بونزي يديره برنارد مادوف، شركة جنرال إلكتريك بأنَّها "مُحتالة أكبر من شركة إنرون"، وإن لها مليارات في الاحتيال المحاسبي، فيمَا نفت جنرال إلكتريك ارتكاب أي مخالفات. [99][100][101]

في 6 أكتوبر 2020 أفادت شركة جنرال إلكتريك بأنَّها تلقت إشعارًا من هيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية يفيد بأنَّ الهيئة ستتخذ إجراءات ضدها بسببِ الانتهاكات المُحتملة لقوانين الأوراق الماليَّة. [102]

شؤون الشركةعدل

وفقاً للرسملة السوقية، شركة جنرال إلكتريك هي ثاني أكبر شركة في العالم بعد إكسون موبيل. وتنتج الشركة المعدات الكهربائية، والإلكترونية، واللدائن، ومحركات الطائرات، ومعدات التصوير الطبي، والخدمات المالية.

الأداء الماليعدل

العام الإيرادات
مليون دولار أمريكي
صافي الدخل
مليون دولار أمريكي
إجمالي الأصول
مليون دولار أمريكي
سعر السهم
دولار أمريكي
الموظفين
2005 [103] 136.580 16720 673321 22.35
2006 151.568 20742 696683 22.43
2007 [104] 172488 22،208 795683 25.44
2008 [105] 181.581 17،335 797.769 19.44
2009 [106] 154،438 10725 781901 9.96
2010 [107] 149.567 11.344 747793 12.68
2011 [108] 146.542 13،120 718189 14.32
2012 [109] 146684 13،641 684999 16.56
2013 [110] 113،245 13057 656.560 20.32 307000
2014 [111] 117184 15،233 654954 22.72 305000
2015 [112] 117386 −6،145 493071 24.28 333000
2016 [113] 123،693 8176 365183 28.36 295000
2017 [114] 122.092 −6222 377.945 25.02 313000
2018 [115] 121،615 22802 309129 12.71 283000

البورصةعدل

بصفتها شركة مطروحة للتداول العام في بورصة نيويورك، كانَ سهم جنرال إلكتريك أحد المكوّنات الثَّلاثينَ لمؤشر داو جونز الصناعي من 1907 إلى 2018، وهي أطول فترة مستمرة لأي شركة في المؤشر، [116] وبلغت القيمة السوقية للشركة 601 مِليار دُولَار في أغسطس 2000، وكانت حِينَهَا الشركة الأكثر قيمة فِي الْعَالم.[117] في 26 يونيو 2018 أُزيل سهمها من المؤشر وأُستبدل بسهم شركة ولجرينز بوتس أليانس.[118] وقبل إزالته كانَ سيىء الأداء حيثُ انخفض أكثر من 55 بالمائة، [119] وفقدت الشركة المزيد من قيمتها بعدَ إزالة سهمها من المؤشر.[120]

السجل البيئيعدل

التلوثعدل

أدَّت بَعض أنشطة جنرال إلكتريك إلى تلوث المياه وتلوث الهواء على نطاق واسع، [121] وتورطت من قبل في النفايات السامة، [122] وتُعد رابع أكبر شركة ملوثة للهواء في الولايات المتَّحدة، [123]

في عام 1983 رفع المدعي العام لولاية نيويورك روبرت أبرامز دَعوَى في محكمة مقاطعة الولايات المتَّحدة للمنطقة الشماليَّة من نيويورك لإجبار شركة جنرال إلكتريك على دفع ثمن تنظيف أكثر من 100 ألف طن من المواد الكيميائيّة في مصنع وترفورد في ولاية نيويورك. [124] وفي عام 1999 وافقت الشركة على دفع 250 ملْيُون دُولَار لتنظيف نهر هوساتونيك الملوث بمركبات ثنائي الفينيل متعدد الكلور ومواد خطرة أُخرى. [125]

كانت المفاعلات النوويَّة المُشاركة في أزمة 2011 في محطة فوكوشيما النووية الأولى لتوليد الطاقة في اليابان من تصميم جنرال إلكتريك، [126][127] وقد أثيرت مخاوف بشأن تصميم وسلامة المفاعلات في وقتٍ مبكر من 1972، ولم يُناقش خطر التسونامي في ذلك الوقت. [128] في مايو 2019 تم إغلاق محطة بيلغريم للطاقة النووية المثيرة للجدل، في بليموث بولاية ماساتشوستس، وهي من تصميم جنرال إلكتريك.[129]

تلوث نهر هدسونعدل

لوثت شركة جنرال إلكتريك نهر هدسون بمركبات ثنائي الفينيل متعدد الكلور بين عاميّ 1947 و1977، [130] وتسبب ذلك في آثار ضارة بالحياة البرية والأشخاص، [131] واحتج نشطاء على ذلك بطرق مختلفة، وللفت الانتباه لهذه المشكلة أَسّسَ الموسيقيّ بيت سيغر "مهرجان كليرووتر"، وفي 1983 أعتبرت وكالة حماية البيئة الأمريكية أن مسافة 320 كيلومتر من النهر منطقة ملوثة وأعلنتها موقع استجابة بيئية شاملة.[132] وأدت مصادر التلوث الأُخرى مثل التلوث بالزئبق وإغراق مياه الصرف الصحي إلى حدوث مشاكل في مستجمعات مياه نهر هدسون.[133][134]

تلوث نهر هوساتونيكعدل

لوثت جنرال إلكتريك "نهر هوساتونيك" بمخلفات ثنائي الفينيل متعدد الكلور من مصنعها في بيتسفيلد، ماساتشوستس من حوالي 1932 إلى 1977، وأَعلَنَت وكالة حماية البيئة مصنع بيتسفيلد وعدة أميال من النهر "موقع استجابة بيئية شاملة" في 1997، وأمرت جنرال إلكتريك بتنظيف الموقع.[135] وكان سبب التلوث مادتي أروكلور 1254 وأروكلور 1260.[136][137][138] تعاني الطيور المائيَّة والأسماك التي تعيش في النهر وحوله من مستويات كبيرة من مركبات ثنائي الفينيل متعدد الكلور.[139][140][141]

المبادرات البيئيَّةعدل

 
منشأة جنرال إلكتريك في شينيكتادي، نيويورك
 
محطة شحن جنرال إلكتريك EV في أمريكا الشمالية

وسعت "جنرال إلكتريك إنرجي" أعمالها في الطاقة المُتجددة لمواكبة الطلب الأمريكيّ والعالميّ المُتزايد على الطاقة النظيفة، ومُنذُ دخولها صناعة الطاقة المتجددة في عام 2002 استثمرت جنرال إلكتريك أكثر من 850 ملْيُون دُولَار في تَسوِيق الطاقة المُتجددة.

أَطلَقَت جنرال إلكتريك بَرنامَج "ايكو ماجينيشن" في مايو 2005، الذي يهدف إلى تَطوِير حلول الغد مثل الطاقة الشمسيَّة، والقاطرات الهجينة، وخلايا الوقود، ومحركات الطائرات منخفضة الانبعاثات، ومواد متينة أقوى وإضاءة فعالة وتكنولوجيّا تنقية المياه، [142] وعلقت صحيفة نيويورك تايمز على ذلك بأنَّ تركيز جنرال إلكتريك المُتزايد على التقنيَّة النظيفة يقابله عنادها في تنظيف مخلفاتها السامة. [143] وفي 2007 رفعت هدف إيراداتها السنويَّة لمبادرة "ايكو ماجينيشن" إلى 20 مِليار دُولَار بعدَ الاستجابة الإيجابيّة لخطوط إِنتاجها الجديدة. [144] وقَالَت إنها ستستثمر 1.4 مِليار دُولَار في مجال البحث والتطوير في مجال التِكنولوجيا النظيفة في عام 2008 كجزء من مبادرة "ايكو ماجينيشن"، وحتَّى أكتوبر 2008 طرحت 70 منتجًا صديقًا للبيئة في السوق بدءًا من مصابيح الهالوجين إلى محركات الغاز الحيوي، واِستَحوذت على شركة "كيلمان المحدودة" في أغسطس 2008، [145] وهي شركة مَقَرها أَيِرلَندَا الشماليَّة متخصصة في تقنيات المُراقبة والتشخيص المتقدّمة للمحولات المُستخدمة في توليد الطاقة المُتجددة. [146]

في عام 2010 رفعت جنرال إلكتريك استثماراتها في "ايكو ماجينيشن" واضافت 10 مِليار دُولَار، [147]

في 26 مايو 2011 كشفت جنرال إلكتريك عن مرآب "إي في سولار كاربورت (بالإنجليزية: EV Solar Carport)‏" الذي يُضمُّ ألواحًا شمسية على سطحه تُستخدم لشحن السيَّارات الكهربائيّة. [148] وفي 6 يونيو 2011 أَعلَنَت عن حصولها على ترخيص لتكنولوجيا الطاقة الشمسيَّة الحراريّة من "إي سولار" ومَقَرها كاليفورنيا لاستخدامها في محطَّات الطاقة التي تستخدم الطاقة الشمسيَّة والغاز الطَّبيعِيّ. [149]

المبادرات التربويةعدل

في عام 1900 أسست الشركة مختبر أبحاث، وطورت معظم منتجاته اللاحقة (مثل الأدوات المنزلية المختلفة) بواسطة العلماء.

تتعاون "جنرال إلكتريك للرعاية الصحيّة" مع جامعة وين للولاية مدرسة الطب والكليَّة الطبيَّة في ساوث كارولينا لتقديم منهج متكامل للأشعة في الموجات فوق الصوتيَّة التشخيصيّة المتقدّمة في دراسة الجاذبيَّة الدقيقة.[150] وتبرعت جنرال إلكتريك بأكثر من ملْيُون دُولَار من معدات الموجات فوق الصوتيَّة (بالإنجليزية: Logiq E Ultrasound)‏ لهاتين المؤسستين.[151]

مبادرات التَسوِيقعدل

أَطْلَقَت جنرال إلكتريك حملة تسويقيَّة للمحتوى بين سبتمبر 2011 وأبريل 2013، مخصصة لسرد قصص المبتكرين، وتَضمّنَت المُبادرة 30 فيلم قصير مدته 3 دقائق لمخرجي أفلام وثائقية بارزون منهم ألبرت ميسيلز، وجيسيكا يو، وليزلي إيوركس، ستيف جيمس، وأليكس غيبني، وليكسين فان، وغاري هوستويت وغيرهم.[152]

أطلق "الأَفلامَ القصيرة والأفكار الكبيرة" في مهرجان تورونتو السينمائي الدولي 2011 بالشراكة مع مورغان سبورلوك، حيثُ تضَّمنت القصص اختراقات في معالجة المياه، وأبحاث السرطان، وإنتاج الطاقة، وإدارة الألم والوصول إلى الغذاء، وحصل كلّ فيلم من الأَفلامَ الثَّلاثينَ على عرض عالمي في مهرجان سينمائي دولي كبير، بما فيها مهرجان صاندانس السينمائي ومهرجان تريبيكا السينمائي، وحصل فيلم مؤسسة سايبروج على جائزةً 100٬000 دولار أمريكي في 2013 في مهرجان صاندانس السينمائي.[153] وعبر الإنترنت شُوهدت الحملة 14 مِليار مرَّة في 156 دولة.[154]

في يناير 2017 وقَّعت جنرال إلكتريك صَفقَة بتكلفة 7 مِليار دُولَار مع بوسطن سيلتكس لوضع شعار الشركة على قميص فَرِيق الدوري الاميركي للمحترفين.[155]

انظر أيضًاعدل

وصلات خارجيةعدل

  • الموقع الرسمي

  • مراجععدل

    1. ^ "FORM 10-K" (PDF). General Electric. مؤرشف من الأصل (PDF) في 24 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    2. ^ وصلة مرجع: https://apps.prsa.org/Awards/SilverAnvil/Search?sakeyword=6BW-8006A. الوصول: 1 مايو 2020.
    3. ^ وصلة مرجع: https://apps.prsa.org/Awards/SilverAnvil/Search?sakeyword=6BW-7903A. الوصول: 1 مايو 2020.
    4. ^ مُعرِّف قاعدة بيانات البحث العالمية (GRID): grid.474545.3.
    5. ^ "General Electric (GE) Stock Key Data". الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    6. ^ "Summary of Operating Segments" (PDF). GE. مؤرشف من الأصل (PDF) في 12 أبريل 2018. اطلع عليه بتاريخ 12 أبريل 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    7. ^ Egan, Matt (13 يونيو 2018). "Inside the dismantling of GE". سي إن إن. مؤرشف من الأصل في 13 يونيو 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    8. ^ Mann, Thomas Gryta and Ted (14 ديسمبر 2018). "GE Powered the American Century—Then It Burned Out". مؤرشف من الأصل في 10 أغسطس 2019. اطلع عليه بتاريخ 11 أغسطس 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    9. ^ "What the Hell Happened at GE?". Fortune. مؤرشف من الأصل في 11 أغسطس 2019. اطلع عليه بتاريخ 11 أغسطس 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    10. ^ "Fortune 20 most profitable companies: IBM". Fortune. 2011. مؤرشف من الأصل في 8 مايو 2011. اطلع عليه بتاريخ 17 ديسمبر 2010. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    11. ^ "Fortune 500". Fortune (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 26 يناير 2021. اطلع عليه بتاريخ 11 مايو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    12. ^ "Heritage of Research". جنرال إلكتريك. مؤرشف من الأصل في 10 أغسطس 2016. اطلع عليه بتاريخ 1 يونيو 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    13. ^ هوراس لوتشيان أرنولد "Modern Machine-Shop Economics. Part II نسخة محفوظة 27 يناير 2016 على موقع واي باك مشين." في "مجلة الهندسة" في نوفمبر 1896
    14. ^ "Electricity". A Brief History of Con Edison. Con Edison. مؤرشف من الأصل في 30 أكتوبر 2012. اطلع عليه بتاريخ 3 فبراير 2013. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    15. ^ "Edison Companies". The Thomas Edison Papers. جامعة روتجرز. مؤرشف من الأصل في 8 أكتوبر 2013. اطلع عليه بتاريخ 3 فبراير 2013. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    16. أ ب "FAQs: How did the firm impact the advent of electricity?". J.P. Morgan. مؤرشف من الأصل في 13 نوفمبر 2012. اطلع عليه بتاريخ 3 فبراير 2013. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    17. ^ "Connecticut History Makers", by Elias Robert Stevenson, 1930
    18. ^ "Thomas Edison & GE". GE company web site. مؤرشف من الأصل في 12 فبراير 2010. اطلع عليه بتاريخ 22 ديسمبر 2009. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    19. ^ Marshall, Herbert; Southard, Frank; Taylor, Kenneth W. (15 يناير 1976). Canadian-American Industry (باللغة الإنجليزية). McGill-Queen's Press – MQUP. صفحة 72. ISBN 9780773591363. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    20. ^ "The Magnetic Force of Charles Proteus Steinmetz". IEEE Power Engineering Review. 16 (9): 7. فبراير 1996. doi:10.1109/MPER.1996.535476. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    21. ^ Schaefer, Steve. "The First 12 Dow Components: Where Are They Now?". فوربس (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 5 يناير 2018. اطلع عليه بتاريخ 5 يناير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    22. ^ "History of the Dow – Timeline of Companies". Quasimodos.com. 4 يناير 1984. مؤرشف من الأصل في 22 أبريل 2012. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    23. ^ "Nela Park holiday lights, Hower House Museum display and recycle holiday lights: Home and Garden News". cleveland.com (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 21 يونيو 2017. اطلع عليه بتاريخ 24 مارس 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    24. ^ Mahon, Morgan E. "A Flick of the Switch 1930–1950" (Antiques Electronics Supply, 1990), p.86.
    25. ^ "Timeline: The History of NBC". NoCable.org (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 19 يونيو 2018. اطلع عليه بتاريخ 9 مارس 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    26. ^ "Ernst Alexanderson". About.com Inventors. مؤرشف من الأصل في 16 يناير 2013. اطلع عليه بتاريخ 8 يناير 2015. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    27. ^ Schenectady Country Historical Society (2009). Niskayuna: Images of America. United States of America: Arcadia Publishing. ISBN 978-1439-63-7500. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    28. ^ "A History of GE Speedtronic Turbine Control" (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 26 فبراير 2021. اطلع عليه بتاريخ 01 مارس 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    29. ^ Weber, Austin (28 مارس 2017). "General Electric Pioneers Jet Engine Manufacturing". Assembly Magazine (باللغة الإنجليزية). BNP Media. مؤرشف من الأصل في 4 يوليو 2017. اطلع عليه بتاريخ 5 يناير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    30. ^ Whittle, Sir Frank; Golley, John (2010). Gunston (المحرر). Jet (الطبعة illustrated). Datum Publishing. صفحات 181–182. ISBN 978-1907472008. مؤرشف من الأصل في 5 فبراير 2016. اطلع عليه بتاريخ 26 يناير 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    31. ^ Peck, Merton J. & فريدريك إم. شيرير "The Weapons Acquisition Process: An Economic Analysis" (1962) كلية هارفارد للأعمال p.619
    32. ^ Global Corruption Report 2009, Corruption and the Private Sector نسخة محفوظة 20 مارس 2012 على موقع واي باك مشين. الشفافية الدولية 2009 page 148 باللغة الإنجليزية
    33. أ ب "GE Completes Enron Wind Acquisition; Launches GE Wind Energy". Business Wire. 10 مايو 2002. مؤرشف من الأصل في 28 مارس 2008. اطلع عليه بتاريخ 9 أغسطس 2010. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    34. أ ب Fairly, Peter. The Greening of GE نسخة محفوظة 14 فبراير 2010 على موقع واي باك مشين. "IEEE Spectrum", July 2005. Retrieved: November 6, 2010.
    35. ^ Arnott, Sarah (26 مارس 2010). "GE to build £99m UK wind turbine plant". ذي إندبندنت. UK. مؤرشف من الأصل في 22 سبتمبر 2011. اطلع عليه بتاريخ 20 ديسمبر 2010. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    36. ^ "GE Closes Acquisition of ScanWind". Renewableenergyworld.com. مؤرشف من الأصل في 10 مارس 2018. اطلع عليه بتاريخ 9 مارس 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    37. ^ "GE GE's push to fix power turbine problem goes global: sources". reuters.com. مؤرشف من الأصل في 31 مايو 2019. اطلع عليه بتاريخ 11 يونيو 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    38. ^ Scott, Alwyn (25 يناير 2019). "GE urges speedy fix for power turbine blades, says blade broke in 2015: sources". reuters.com. مؤرشف من الأصل في 25 يناير 2019. اطلع عليه بتاريخ 25 يناير 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    39. أ ب Guston, David H. (14 يوليو 2010). Encyclopedia of Nanoscience and Society. SAGE Publications. صفحة 272. ISBN 9781452266176. مؤرشف من الأصل في 20 يناير 2021. اطلع عليه بتاريخ 5 مايو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    40. ^ "General Electric – Computing History". Computinghistory.org.uk. مؤرشف من الأصل في 10 مارس 2018. اطلع عليه بتاريخ 9 مارس 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    41. ^ Hiner, Jason (30 نوفمبر 2012). "GE's $200 million bet to resurrect IT". TechRepublic. مؤرشف من الأصل في 22 مايو 2013. اطلع عليه بتاريخ 31 مايو 2013. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    42. ^ Elliott, Michael (8 يوليو 2001). "The Anatomy of the GE-Honeywell Disaster". TIME. GE-Honeywell-Disaster. مؤرشف من الأصل في 27 يونيو 2016. اطلع عليه بتاريخ 27 يونيو 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    43. ^ "The Commission prohibits GE's acquisition of Honeywell". EU. 3 يوليو 2001. EU-GE-Honeywell. مؤرشف من الأصل في 27 يونيو 2016. اطلع عليه بتاريخ 27 يونيو 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    44. ^ "GE Link smart LED bulb can communicate with smart devices". TechOne3. مؤرشف من الأصل في 6 يوليو 2014. اطلع عليه بتاريخ 2 يوليو 2014. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    45. ^ "General Electric Co., in the largest non-oil merger in..." مؤرشف من الأصل في 22 أغسطس 2017. اطلع عليه بتاريخ 3 أكتوبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    46. ^ "Ge To Sell Kidder Unit To Paine". tribunedigital-chicagotribune (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 6 يناير 2018. اطلع عليه بتاريخ 5 يناير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    47. ^ Kenneth E. Hendrickson. III (2015). The Encyclopedia of The Industrial Revolution in World History. United Kingdom: Rowman & Littlefield. صفحة 359. ISBN 978-0-8108-8887-6. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    48. ^ Murphy, Dennis. GE completes Enron Wind acquisition; Launches GE Wind Energy نسخة محفوظة 18 فبراير 2016 على موقع واي باك مشين. "Desert Sky Wind Farm", May 10, 2002. Retrieved: May 1, 2010.
    49. ^ Murphy, Tara (25 مايو 2004). "General Electric Completes Spinoff Of Genworth Financial". فوربس (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 8 سبتمبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 5 سبتمبر 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    50. ^ Deutsch, Claudia H. (16 يناير 2007). "G.E. Buying a British Aerospace Company". نيويورك تايمز. مؤرشف من الأصل في 20 مارس 2017. اطلع عليه بتاريخ 8 فبراير 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    51. ^ "General Electric to acquire Vetco Gray for $1.9 billion". ReliablePlant.com. 8 يناير 2007. مؤرشف من الأصل في 6 يوليو 2014. اطلع عليه بتاريخ 11 يونيو 2014. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    52. ^ "GE Oil & Gas buys Vetco Gray". E&P Magazine. 8 يناير 2007. مؤرشف من الأصل في 28 مايو 2014. اطلع عليه بتاريخ 11 يونيو 2014. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    53. ^ Saitto, Serena; Kingsbury, Kevin (28 يناير 2008). "From Tenaris". MarketWatch.com – The Wall Street Journal. مؤرشف من الأصل في 14 يوليو 2014. اطلع عليه بتاريخ 11 يونيو 2014. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    54. ^ "GE Oil & Gas Buys Hydril Pressure Control". 29 يناير 2008. مؤرشف من الأصل في 9 يوليو 2014. اطلع عليه بتاريخ 11 يونيو 2014. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    55. ^ admin (2007-06-30). "Sabic acquires GE Plastics for $11.6 billion". PlasticsToday (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 06 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 06 أبريل 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    56. ^ "A Brief History of G.E. Asset Sales: DealBook Briefing". نيويورك تايمز (باللغة الإنجليزية). 2018-05-21. ISSN 0362-4331. مؤرشف من الأصل في 1 فبراير 2021. اطلع عليه بتاريخ 06 أبريل 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    57. ^ Goldman, Davis; Pepitone, Julianne (3 ديسمبر 2009). "GE, Comcast announce joint NBC deal". CNNMoney.com. مؤرشف من الأصل في 30 مارس 2010. اطلع عليه بتاريخ 22 ديسمبر 2009. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    58. ^ "Vivendi to Sell its Stake in NBCUniversal for US$5.8 billion". Vivendi SA. 3 ديسمبر 2009. مؤرشف من الأصل في 6 ديسمبر 2009. اطلع عليه بتاريخ 22 ديسمبر 2009. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    59. ^ "Vivendi To Sell 20% Stake In NBCU To GE For $5.8 Bln". وول ستريت جورنال. 3 ديسمبر 2009. مؤرشف من الأصل في 5 نوفمبر 2013. اطلع عليه بتاريخ 5 نوفمبر 2013. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    60. ^ "General Electric to sell stake in Garanti Bank". 1 مارس 2010. مؤرشف من الأصل في 17 أبريل 2010. اطلع عليه بتاريخ 2 مارس 2010. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    61. ^ "GE to get its heart tech from Israel". 1 أغسطس 2010. مؤرشف من الأصل في 25 أغسطس 2010. اطلع عليه بتاريخ 21 أغسطس 2010. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    62. ^ "— GE posts sales slump, rattles recovery hopes". Comcast.net. مؤرشف من الأصل في 23 أكتوبر 2010. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    63. ^ "General Electric in Russia". مؤرشف من الأصل في 25 مارس 2014. اطلع عليه بتاريخ 2 أبريل 2014. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    64. ^ "GE Acquires Opal Software — Strengthens Smart Grid Software Portfolio". GE. مؤرشف من الأصل في 11 يوليو 2011. اطلع عليه بتاريخ 19 أكتوبر 2010. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    65. ^ NewsDaily: GE to buy UK oil pipe maker Wellstream for $1.3 billion reuters.com نسخة محفوظة 16 ديسمبر 2010 على موقع واي باك مشين.
    66. ^ Business Wire (2 مارس 2011). "Businesswire.com". Businesswire.com. مؤرشف من الأصل في 2 أكتوبر 2012. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    67. ^ Business Wire (26 أبريل 2011). "Businesswire.com". Businesswire.com. مؤرشف من الأصل في 3 مارس 2013. اطلع عليه بتاريخ 15 يناير 2013. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    68. ^ "GE Capital sells Mexican assets to Santander". Finance News. مؤرشف من الأصل في 19 مارس 2012. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    69. ^ "GE to invest Rs 300 cr for expansion". 7 يونيو 2012. مؤرشف من الأصل في 8 يونيو 2012. اطلع عليه بتاريخ 7 يونيو 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    70. ^ "GE, MetLife tweak terms of deal for $7 bln in bank deposits". رويترز. Reuters. 25 سبتمبر 2012. مؤرشف من الأصل في 25 سبتمبر 2012. اطلع عليه بتاريخ 3 أكتوبر 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    71. ^ Lieberman, David (2013-03-19). "Comcast Completes Acquisition Of GE's 49% Stake In NBCUniversal". Deadline (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 27 مارس 2019. اطلع عليه بتاريخ 17 يناير 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    72. ^ Ernest Scheyder (8 أبريل 2013). "GE to buy oil pump maker Lufkin for nearly $3 billion". رويترز. مؤرشف من الأصل في 27 نوفمبر 2015. اطلع عليه بتاريخ 1 يوليو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    73. ^ Natalie Huet (24 أبريل 2014). "GE in talks to buy Alstom's power arm". رويترز. مؤرشف من الأصل في 24 سبتمبر 2015. اطلع عليه بتاريخ 1 يوليو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    74. ^ "Alstom board votes for aquisition [كذا] by GE". France News.Net. مؤرشف من الأصل في 9 يوليو 2014. اطلع عليه بتاريخ 23 يونيو 2014. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    75. ^ GE considers sale of Polish unit Bank BPH نسخة محفوظة 24 سبتمبر 2015 على موقع واي باك مشين.. رويترز, October 15, 2014
    76. ^ "GE center, 2,000 jobs slated for downtown Cincinnati". Dayton Daily News. 10 أبريل 2014. مؤرشف من الأصل في 14 أغسطس 2018. اطلع عليه بتاريخ 13 أغسطس 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    77. ^ "Having already hired 1,400, GE's new operations center Downtown looks to hire 400 more". WCPO Cincinnati. 19 يوليو 2017. مؤرشف من الأصل في 14 أغسطس 2018. اطلع عليه بتاريخ 13 أغسطس 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    78. ^ "General Electric to sell $26.5bn property portfolio". بي بي سي نيوز. مؤرشف من الأصل في 16 ديسمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 21 يوليو 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    79. ^ "GE to sell bulk of finance unit, return up to $90 billion to investors" (Press release). رويترز. 11 أبريل 2015. مؤرشف من الأصل في 16 نوفمبر 2015. اطلع عليه بتاريخ 1 يوليو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    80. ^ "Capital One to Acquire GE Capital's U.S. Healthcare Finance Unit" (Press release). Capital One Financial. 11 أغسطس 2015. مؤرشف من الأصل في 1 يناير 2016. اطلع عليه بتاريخ 14 أغسطس 2015. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    81. ^ "Goldman Sachs to Acquire GE Capital Bank's on-line deposit platform". بلومبيرغ نيوز. 13 أغسطس 2015. مؤرشف من الأصل في 20 فبراير 2017. اطلع عليه بتاريخ 7 مارس 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    82. ^ "BMO News Release BMO Financial to acquire GE Capital's transportation finance business" (Press release). 10 سبتمبر 2015. مؤرشف من الأصل في 1 ديسمبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 16 سبتمبر 2015. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    83. ^ "Nelson Peltz's Trian takes $2.5 billion stake in General Electric". رويترز. 5 أكتوبر 2015. مؤرشف من الأصل في 2 نوفمبر 2015. اطلع عليه بتاريخ 1 يوليو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    84. ^ "China's Haier buying GE appliance unit for $5.4B". يو إس إيه توداي. مؤرشف من الأصل في 15 يناير 2016. اطلع عليه بتاريخ 15 يناير 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    85. ^ "GE acquires LM Wind Power". Windpower Monthly. مؤرشف من الأصل في 12 أكتوبر 2016. اطلع عليه بتاريخ 11 أكتوبر 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    86. ^ "GE to Combine Oil and Gas Business With Baker Hughes". وول ستريت جورنال. مؤرشف من الأصل في 1 نوفمبر 2016. اطلع عليه بتاريخ 31 أكتوبر 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    87. ^ GE explores sale of Water & Process Technologies business نسخة محفوظة 7 أغسطس 2017 على موقع واي باك مشين., World Pumps, November 1, 2016
    88. ^ "EU clears GE's Baker Hughes purchase without conditions". رويترز. مؤرشف من الأصل في 31 مايو 2017. اطلع عليه بتاريخ 31 مايو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    89. ^ "U.S. DoJ Approves Baker Hughes – GE Merger". Subseaworldnews.com. مؤرشف من الأصل في 13 يونيو 2017. اطلع عليه بتاريخ 21 يونيو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    90. ^ "GE, Baker Hughes complete merger". Oedigital.com. مؤرشف من الأصل في 26 ديسمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 26 ديسمبر 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    91. ^ "Archived copy". مؤرشف من الأصل في 20 أغسطس 2019. اطلع عليه بتاريخ 20 أغسطس 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)صيانة CS1: الأرشيف كعنوان (link)
    92. ^ "Archived copy". مؤرشف من الأصل في 21 أكتوبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 21 أكتوبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)صيانة CS1: الأرشيف كعنوان (link)
    93. ^ "Archived copy". مؤرشف من الأصل في 22 أكتوبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 21 أكتوبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)صيانة CS1: الأرشيف كعنوان (link)
    94. ^ Carlock, Catherine (27 أبريل 2017). "Why is GE naming its Boston headquarters 'Innovation Point'?". Boston Business Journal. مؤرشف من الأصل في 28 أبريل 2017. اطلع عليه بتاريخ 28 أبريل 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    95. ^ "GE announces $15 billion of business deals with Saudi Arabia". رويترز. 20 مايو 2017. مؤرشف من الأصل في 19 يوليو 2018. اطلع عليه بتاريخ 19 يوليو 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    96. ^ "Exclusive: General Electric's power unit faces threat in Saudi Arabia". رويترز. 19 يوليو 2018. مؤرشف من الأصل في 18 يوليو 2018. اطلع عليه بتاريخ 19 يوليو 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    97. ^ "ABB buys GE business for $2.6 billion in bet it can boost margins". رويترز. مؤرشف من الأصل في 28 سبتمبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 27 سبتمبر 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    98. ^ "ABB completes acquisition of GE Industrial Solutions". New.abb.com (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 13 يوليو 2018. اطلع عليه بتاريخ 13 يوليو 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    99. ^ "General Electric, A Bigger Fraud Than Enron". gefraud.com. مؤرشف من الأصل في 15 أغسطس 2019. اطلع عليه بتاريخ 15 أغسطس 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    100. ^ Hotten, Russell (15 أغسطس 2019). "General Electric: Madoff Investigator alleges $38bn in fraud". بي بي سي. مؤرشف من الأصل في 16 أغسطس 2019. اطلع عليه بتاريخ 16 أغسطس 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    101. ^ Paul R. La Monica (15 أغسطس 2019). "GE stock has worst day in 11 years after Madoff whistleblower calls it a bigger fraud than Enron". CNN Business. مؤرشف من الأصل في 15 أغسطس 2019. اطلع عليه بتاريخ 15 أغسطس 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    102. ^ Jonathan Ponciano (6 أكتوبر 2020). "General Electric Says SEC Has Issued 'Wells Notice' Recommending Civil Action Over Shaky Accounting Practices". www.Forbes.com (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 27 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 15 أكتوبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    103. ^ "2006 Annual Report" (PDF). Annualreports.com. مؤرشف من الأصل (PDF) في 16 أكتوبر 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    104. ^ "2007 Annual Report" (PDF). Annualreports.com. مؤرشف من الأصل (PDF) في 16 أكتوبر 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    105. ^ "2008 Annual Report" (PDF). Annualreports.com. مؤرشف من الأصل (PDF) في 16 أكتوبر 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    106. ^ "2009 Annual Report" (PDF). Annualreports.com. مؤرشف من الأصل (PDF) في 16 أكتوبر 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    107. ^ "2010 Annual Report" (PDF). Annualreports.com. مؤرشف من الأصل (PDF) في 16 أكتوبر 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    108. ^ "2011 Annual Report" (PDF). Annualreports.com. مؤرشف من الأصل (PDF) في 16 أكتوبر 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    109. ^ "2012 Annual Report" (PDF). Annualreports.com. مؤرشف من الأصل (PDF) في 16 أكتوبر 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    110. ^ "2013 Annual Report" (PDF). Annualreports.com. مؤرشف من الأصل (PDF) في 16 أكتوبر 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    111. ^ "2014 Annual Report" (PDF). Annualreports.com. مؤرشف من الأصل (PDF) في 16 أكتوبر 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    112. ^ "2015 Annual Report" (PDF). Annualreports.com. مؤرشف من الأصل (PDF) في 18 نوفمبر 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    113. ^ "2016 Annual Report" (PDF). Annualreports.com. مؤرشف من الأصل (PDF) في 18 نوفمبر 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    114. ^ "2017 Annual Report" (PDF). Annualreports.com. مؤرشف من الأصل (PDF) في 18 نوفمبر 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    115. ^ "2018 Annual Report" (PDF). Annualreports.com. مؤرشف من الأصل (PDF) في 14 أبريل 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    116. ^ "GE Fact Sheet". GE. مؤرشف من الأصل في 26 يناير 2017. اطلع عليه بتاريخ 25 يناير 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    117. ^ Seiffert, Don (2018-10-30). "GE is no longer the most valuable public company in Massachusetts". Boston Business Journal. مؤرشف من الأصل في 06 يناير 2021. اطلع عليه بتاريخ 03 سبتمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    118. ^ "GE Says Goodbye to the Dow". Nasdaq.com (باللغة الإنجليزية). 2018-06-20. مؤرشف من الأصل في 21 يونيو 2018. اطلع عليه بتاريخ 21 يونيو 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    119. ^ Michelle Fox (20 يونيو 2018). "Worst isn't over for General Electric, predicts ex-GE transportation CEO". الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    120. ^ Salmon, Felix (2020-09-03). "GE heads towards zero". Axios (website). مؤرشف من الأصل في 03 فبراير 2021. اطلع عليه بتاريخ 03 سبتمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    121. ^ "Political Economy Research Institute Toxic 100 Corporate Toxics Information Project Technical Notes". مؤرشف من الأصل في 2 سبتمبر 2006. اطلع عليه بتاريخ 1 يونيو 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة). Retrieved November 9, 2007.
    122. ^ EPA Document Lists Firms Tied to Superfund Sites The Center for Public Integrity نسخة محفوظة 14 فبراير 2009 على موقع واي باك مشين.
    123. ^ "Political Economy Research Institute". 27 سبتمبر 2007. مؤرشف من الأصل في 27 سبتمبر 2007. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    124. ^ The Region; G.E. Plant Accused Of Water Pollution" نسخة محفوظة 8 يوليو 2017 على موقع واي باك مشين., "The New York Times", January 21, 1983
    125. ^ GE agrees to $250 million Settlement to Clean Up PCBs in Housatonic River نسخة محفوظة 28 أكتوبر 2011 على موقع واي باك مشين., Department of Justice news release, October 7, 1999
    126. ^ "General Electric-designed reactors in Fukushima have 23 sisters in U.S". Openchannel.msnbc.msn.com. مؤرشف من الأصل في 20 مارس 2012. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    127. ^ "Nuclear Reactor Maps: Fukushima-Daiichi". Nuctrans.org. مؤرشف من الأصل في 15 يناير 2013. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    128. ^ "Fukushima: Mark 1 Nuclear Reactor Design Caused GE Scientist To Quit In Protest". أي بي سي. 15 مارس 2011. مؤرشف من الأصل في 22 أبريل 2012. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    129. ^ "Archives | The Philadelphia Inquirer". inquirer.com. مؤرشف من الأصل في 11 أغسطس 2019. اطلع عليه بتاريخ 11 أغسطس 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    130. ^ "Hudson River PCBs – Background and Site Information". وكالة حماية البيئة الأمريكية. مؤرشف من الأصل في 6 يوليو 2008. اطلع عليه بتاريخ 31 ديسمبر 2007. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    131. ^ "National Priorities List Fact Sheets: Hudson River PCBs" (PDF). EPA. مؤرشف من الأصل (PDF) في 1 ديسمبر 2007. اطلع عليه بتاريخ 31 ديسمبر 2007. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    132. ^ Harrington, Gerry (31 يناير 2014). "Movement afoot to name bridge after Pete Seeger". يونايتد برس إنترناشيونال. مؤرشف من الأصل في 3 فبراير 2014. اطلع عليه بتاريخ 3 فبراير 2014. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    133. ^ Levinton, J.S.; Ochron, S.T.P. (2008). "Temporal and geographic trends in mercury concentrations in muscle tissue in five species of hudson river, USA, fish". Environmental Toxicology and Chemistry. 27 (8): 1691–1697. doi:10.1897/07-438.1. PMID 18266478. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    134. ^ New York State Department of Environmental Conservation (NYSDEC). Albany, NY. (2007). "Hudson River Estuary Program: Cleaning the river: Improving water quality" (PDF). صفحة 24. مؤرشف من الأصل (PDF) في 27 فبراير 2008. اطلع عليه بتاريخ 31 ديسمبر 2007. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    135. ^ U.S. Environmental Protection Agency (EPA). Boston, MA. GE/Housatonic River Site in New England: Site History and Description." نسخة محفوظة 19 مايو 2011 على موقع واي باك مشين. November 12, 2009.
    136. ^ "Understanding PCB Risks at the GE-Pittsfield/Housatonic River Site". US EPA. مؤرشف من الأصل في 26 سبتمبر 2015. اطلع عليه بتاريخ 25 سبتمبر 2015. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    137. ^ Gay, Frederick. "Distribution of Polychlorinated Biphenyls in the Housatonic River and Adjacent Aquifer, Massachusetts" (PDF). USGS. مؤرشف من الأصل (PDF) في 26 سبتمبر 2015. اطلع عليه بتاريخ 25 سبتمبر 2015. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    138. ^ "Former Filled Oxbows of the GE-Pittsfield/Housatonic River Site". US EPA. US Environmental Protection Agency. مؤرشف من الأصل في 2 أكتوبر 2015. اطلع عليه بتاريخ 1 أكتوبر 2015. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    139. ^ "If I Catch It, Can I Eat It? A Guide to Eating Fish Safely – 2015 Connecticut Fish Consumption Advisory Site" (PDF). Connecticut Department of Public Health. مؤرشف من الأصل (PDF) في 7 سبتمبر 2015. اطلع عليه بتاريخ 28 أكتوبر 2015. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    140. ^ "General State-wide Advice for Eating Recreationally Caught Fish and Waterfowl In Massachusetts" (PDF). Mass.gov. MDPH. مؤرشف من الأصل (PDF) في 16 سبتمبر 2015. اطلع عليه بتاريخ 28 أكتوبر 2015. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    141. ^ "Rest of River of the GE-Pittsfield/Housatonic River Site". مؤرشف من الأصل في 26 سبتمبر 2015. اطلع عليه بتاريخ 25 سبتمبر 2015. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    142. ^ "Ecomagination: Inside GE's Power Play". Worldchanging.com. 22 فبراير 1999. مؤرشف من الأصل في 19 مايو 2012. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    143. ^ Sullivan, Ned; Schiafo, Rich (12 يونيو 2005). "Opinion | Talking Green, Acting Dirty". مؤرشف من الأصل في 11 أغسطس 2019. اطلع عليه بتاريخ 11 أغسطس 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    144. ^ "GE cleantech sales to top $17 billion this year". Businessgreen.com. 27 أكتوبر 2008. مؤرشف من الأصل في 13 مارس 2012. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    145. ^ "GE Energy Acquires Kelman Limited". Renewableenergyworld.com. 18 أغسطس 2008. مؤرشف من الأصل في 18 يونيو 2012. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    146. ^ "Inside Ireland". Archive.today. 3 يوليو 2012. مؤرشف من الأصل في 3 يوليو 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    147. ^ VentureBeat, Camille Ricketts. "GE Pumps 10B More Into Green Technology R&D نسخة محفوظة 26 يوليو 2017 على موقع واي باك مشين.." June 24, 2010.
    148. ^ Candace Lombardi, CNET. "Solar power carport charges cars in Connecticut." May 26, 2011. Retrieved May 26, 2011. نسخة محفوظة 2 فبراير 2021 على موقع واي باك مشين.
    149. ^ Martin LaMonica, CNET. "GE invests in eSolar for combined solar, gas plants." June 6, 2011. Retrieved June 6, 2011.
    150. ^ Jultrasoundmet.org نسخة محفوظة 13 يوليو 2010 على موقع واي باك مشين., A Pilot Study of Comprehensive Ultrasound Education at the Wayne State University School of Medicine
    151. ^ "GE Healthcare-Product Features-Henry Ford Hospital and Wayne State University School of Medicine Partner with GE". مؤرشف من الأصل في 2 ديسمبر 2008. اطلع عليه بتاريخ 9 أكتوبر 2009. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    152. ^ Fera, Rae Ann (26 أبريل 2013). "GE TELLS THE STORIES OF THE WORLD'S INNOVATORS WITH "FOCUS FORWARD"". Fast Co.Create. مؤرشف من الأصل في 13 يوليو 2013. اطلع عليه بتاريخ 10 يوليو 2013. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    153. ^ Patten, Dominic. "Sundance: 'Cyborg Foundation' Wins Focus Forward Filmmaker Competition". Deadline.com. مؤرشف من الأصل في 10 يوليو 2018. اطلع عليه بتاريخ 10 يوليو 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    154. ^ Fera, Rae Ann (2013-04-26). "GE Tells The Stories Of The World's Innovators With "Focus Forward"". فاست كومباني (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 16 يونيو 2019. اطلع عليه بتاريخ 16 يونيو 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    155. ^ Atkinson, Claire (26 يناير 2017). "General Electric inks deal to put logo on Boston Celtics jerseys". نيويورك بوست. مؤرشف من الأصل في 28 يناير 2017. اطلع عليه بتاريخ 28 يناير 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)