بن كارسون

سياسي أمريكي

بنجامين سولومون كارسون الأب (بالإنجليزية: Ben Carson)‏ (من مواليد 18 سبتمبر عام 1951)، سياسي أمريكي، وموظف حكومي، ومؤلف، وجراح أعصاب متقاعد. وزير الإسكان والتنمية العمرانية السابع عشر في الولايات المتحدة. كان كارسون مرشحًا للانتخاباب التمهيدية لرئاسة الولايات المتحدة في عام 2016، وتصدر قائمة الجمهوريين الأكثر شعبية على مستوى البلاد لأكثر من مرة.[4] يعتبر كارسون رائدًا في جراحة المخ والأعصاب.

بن كارسون
(بالإنجليزية: Ben Carson)‏  تعديل قيمة خاصية (P1559) في ويكي بيانات
Ben Carson by Skidmore with lighting correction.jpg
 

مناصب
Flag of the United States Department of Housing and Urban Development.svg
وزير الإسكان والتنمية المدنية في الولايات المتحدة   تعديل قيمة خاصية (P39) في ويكي بيانات
في المنصب
2 مارس 2017  – 20 يناير 2021 
Fleche-defaut-droite-gris-32.pngCraig Clemmensen 
Matt Ammon Fleche-defaut-gauche-gris-32.png
معلومات شخصية
اسم الولادة (بالإنجليزية: Benjamin Solomon Carson)‏  تعديل قيمة خاصية (P1477) في ويكي بيانات
الميلاد 18 سبتمبر 1951 (العمر 70 سنة)
ديترويت  تعديل قيمة خاصية (P19) في ويكي بيانات
الإقامة West Friendship  تعديل قيمة خاصية (P551) في ويكي بيانات
مواطنة Flag of the United States.svg الولايات المتحدة  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
استعمال اليد أيمنية  تعديل قيمة خاصية (P552) في ويكي بيانات
عضو في الأكاديمية الوطنية للطب  تعديل قيمة خاصية (P463) في ويكي بيانات
مشكلة صحية كوفيد-19[1]  تعديل قيمة خاصية (P1050) في ويكي بيانات
الزوجة كاندي كارسون (1975–)  تعديل قيمة خاصية (P26) في ويكي بيانات
الأولاد
Rhoeyce Carson
Ben Carson Jr.
Murray Carson  تعديل قيمة خاصية (P40) في ويكي بيانات
عدد الأولاد 3   تعديل قيمة خاصية (P1971) في ويكي بيانات
الأب روبرت كارسون  [لغات أخرى]  تعديل قيمة خاصية (P22) في ويكي بيانات
الأم Sonya Carson  تعديل قيمة خاصية (P25) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المدرسة الأم جامعة ميشيغان
جامعة ييل
University of Michigan Medical School
Southwestern High School  تعديل قيمة خاصية (P69) في ويكي بيانات
شهادة جامعية دكتور في الطب  تعديل قيمة خاصية (P512) في ويكي بيانات
المهنة عالم نفس،  وجراح أعصاب،  وسياسي،  ومؤلف،  وأستاذ جامعي،  وجراح،  وكاتب  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
الحزب الحزب الجمهوري (1981–1999)
الحزب الديمقراطي (–1981)
سياسي مستقل (1998–2014)
الحزب الجمهوري (2014–)  تعديل قيمة خاصية (P102) في ويكي بيانات
اللغة الأم إنجليزية أمريكية  تعديل قيمة خاصية (P103) في ويكي بيانات
اللغات الإنجليزية[2]  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات
موظف في جامعة جونز هوبكينز،  وواشنطن تايمز  تعديل قيمة خاصية (P108) في ويكي بيانات
الجوائز
المواقع
الموقع الموقع الرسمي  تعديل قيمة خاصية (P856) في ويكي بيانات
IMDB صفحته على IMDB  تعديل قيمة خاصية (P345) في ويكي بيانات

في عام 1984، وعندما كان في سن الثالثة والثلاثين، أصبح كارسون مدير قسم جراحة مخ وأعصاب الأطفال في مستشفى جونز هوبكنز، وكان بذلك أصغر مدير لقسم جراحة مخ وأعصاب الأطفال على مستوى الولايات المتحدة.[5] كان كارسون أيضًا أستاذًا في قسم جراحة المخ والأعصاب والأورام وجراحة التجميل وطب الأطفال في كلية الطب بجامعة جونز هوبكنز.[6] تتضمن أهم إنجازات كارسون إجراء الفصل الوحيد الناجح لتوأم ملتصق من ناحية مؤخرة الرأس، وإجراء أول عملية جراحة عصبية ناجحة على جنين داخل الرحم، وإجراء أول عملية فصل ناجح لاثنين من التوائم متحدة القحفين، وتطوير طريقة جديدة لعلاج أورام جذع الدماغ، وتجديد تقنيات استئصال نصف الكرة المخية للسيطرة على النوبات.[7][8][5][9] كتب كارسون أكثر من 100 منشور في جراحة الأعصاب، وتقاعد من عمله كطبيب في عام 2013.

حصل كارسون على العديد من الأوسمة لعمله في مجال جراحة الأعصاب، بما في ذلك أكثر من 60 درجة دكتوراه فخرية، والعديد من الاستحقاقات الوطنية.[10] في عام 2001، وضعت كل من قناة سي إن إن التلفزيونية، ومجلة التايم، كارسون في قائمة أهم 20 طبيب على مستوى الولايات المتحدة، ووضعته مكتبة الكونغرس في قائمة «89 أسطورة حية» في الذكرى السنوية المئتين على تأسيسها. في عام 2008، مُنح كارسون وسام الحرية الرئاسي، الذي يعتبر أعلى جائزة مدنية في الولايات المتحدة.[11] انتُخب كارسون، في عام 2010، لعضوية الأكاديمية الوطنية للطب في الولايات المتحدة.[12] كان كارسون موضوعًا لفيلم أيدي موهوبة: قصة بن كارسون التلفزيوني الذي عرض عام 2009، ولعب الممثل الأمريكي كوبا غودينغ جونير دور كارسون في الفيلم.

كان كارسون متحدثًا رئيسيًا في حفل فطور الصلاة الوطني لعام 1997،[13] وألقى خطابًا آخر، انشتر على نطاق واسع، خلال حفل فطور الصلاة الوطنية لعام 2013، ما أعطاه شهرة كبيرة بين المحافظين بسبب آرائه حول القضايا الاجتماعية والسياسية.[14]

أولى سنوات حياته والتعليمعدل

ولد بن كارسون في مدينة ديترويت بولاية ميشيغان الأمريكية لروبرت سولوكون كارسون جونيور (من مواليد عام 1914 وتوفي عام 1992) المحارب القديم في الجيش الأمريكي والمشارك في الحرب العالمية الثانية، ولزوجته سونيا كارسون (سونيا كوبلاند قبل الزواج، من مواليد عام 1928، وتوفيت في عام 2017).[15] كان روبرت كارسون كاهنًا معمدانيًا، لكنه عمل في فترة لاحقة من حياته كعامل في مصنع سيارات كاديلاك.[16] ينتمي كل من والدي كارسون إلى أسرٍ كبيرة في ريف جورجيا، وكانا يعيشان في ريف ولاية تينيسي عندما التقيا وتزوجا.[17] كانت والدة كارسون في الثالثة عشر من عمرها عندما تزوجت والده الذي كان يبلغ حينها ثمانية وعشرين عامًا. انتقل الزوجان، بعد أن انتهت خدمة روبرت العسكرية، من مدينة تشاتانوغا بولاية تينيسي، إلى مدينة ديترويت بولاية ميشيغان[17][18] حيث عاشا في منزل كبير في حي إينديان فيليج.[19] وُلد شقيق بن كارسون الأكبر، كيرتس، عام 1949، وكانت والدته حينها في العشرين من عمرها.[20] في عام 1950، اشترى والدا كارسون منزلًا منفصلًا مخصصًا لعائلة واحدة بمساحة 733 قدم، في شارع ديكون بحي بوينتون في جنوب ديترويت.[21][22][23] بدأ كارسون تعليمه في مدارس ديترويت العامة في عام 1956، في روضة الأطفال التابعة لمدرسة فيشر، والتحق بالصف الأول والثاني والنصف الأول من الصف الثالث الابتدائي فيها، وخلال هذه الفترة كان كارسون طالبًا متوسط المستوى.[24][25] عندما كان كارسون في الخامسة من عمره، علمت والدته أن لزوجها عائلة سابقة ولم يطلق زوجته الأولى بعد.[26] في عام 1959، وعندما كان كارسون في الثامنة من عمره، انفصل والداه، وانتقل كارسون مع والدته وشقيقه للعيش مع خالته التي تنتمي لطائفة السبتيين البروتستانتية وزوجها، في مساكن متعددة العائلات في حيي دورتشيستر وروكسبيري في بوسطن لمدة عامين اثنين. في بوسطن،[26][27] حاولت والدة كارسون الانتحار، وأقامت في عدة مستشفيات نفسية لمعاناتها مع الاكتئاب، وبدأت للمرة الأولى العمل خارج المنزل كخادمة،[26] في الوقت الذي التحق فيه كارسون وشقيقه، كيرتس، بمدرسة صغيرة مكونة من غرفتين فقط تابعة للكنيسة السبتية في مدينة بيريا، حيث درس فيها مدرسان اثنان فقط ثمانية صفوف، وقضى كارسون أغلب أوقات دوامه في الغناء واللعب.[24]

في عام 1961، وعندما كان بن كارسون في العاشرة من عمره، انتقل مع والدته وشقيقه إلى منطقة جنوب غرب ديترويت، حيث عاشت العائلة في مسكن متعدد العائلات في حي سبرينغويلز الذي تسكنه غالبية من بيض البشرة، في الوقت الذي أجّرت فيه الأم منزل شارع ديكون الذي حصلت عليه في تسوية الطلاق.[21][26][28] بعد عودتهم إلى مدارس ديترويت العامة، كان مستوى كل من بن وأخيه كيرتس الدراسي متأخرًا بشكل كبير عن زملائهما الجدد في الفصل، ويعود ذلك بحسب بن إلى «فقدانهم لعام دراسي كامل» بسبب التحاقهم بمدرسة كنسية صغيرة في بوسطن.[24][26][29] تحسن مستوى الأخوين بعد أن حدّت والدتهما من الوقت المخصص لمشاهدة التلفاز، وطلبت منهما القراءة وكتابة تقرير أسبوعي عن كتابين اثنين.[30] التحق كارسون، خلال صفي الخامس والسادس، بمدرسة هيغنز الابتدائية ذات الأغلبية البيضاء، وبمدرسة ويلسون جونيور الثانوية البيضاء، خلال الصف السابع والنصف الأول من الصف الثامن.[25][31] في عام 1965، وعندما كان في الثالثة عشر من عمره، انتقل كارسون مع والدته وشقيقه إلى منزلهم القديم في شارع ديكون.[32] التحق هناك بمدرسة هانتر جونيور الثانوية ذات الأغلبية السوداء في النصف الثاني من الصف الثامن.[25][32] عندما كان في الثامنة من عمره، تمثلت أحلام كارسون بأن يصبح طبيبًا تبشريًا، ولكن بعد خمس سنوات من ذلك، أصبح يطمح بأن يعيش نمط الحياة المريحة للأطباء النفسيين التي اعتاد أن يشاهدها على شاشة التلفاز. اشترك كيرتس، شقيق بن، في مجلة علم النفس اليوم، وقدم الاشتراك هدية لأخيه، بن، في عيد ميلاده الثالث عشر.[33][34]

المدرسة الثانويةعدل

عندما أصبح بن في الصف التاسع، تحسن الوضع المالي للعائلة، وفاجأت والدته جيرانها بشراء سيارة كرايسلر جديدة،[35] وأصبحت المساعدة الوحيدة التي تتلقاها العائلة من الحكومة تتمثل بقسائم المعونة الغذائية.[36] التحق كارسون في الصف التاسع بمدرسة ساوثويتسرن الثانوية ذات الأغلبية السوداء، وبقي فيها حتى الصف الثاني عشر، وتخرج منها بالمرتبة الثالثة بين زملاء صفه.[25][37][38][39] في المدرسة الثانوية، تعلم كارسون العزف على بوق باريتون، وأبدى اهتمامًا بالطب الشرعي،[40] وقدم عدة حلقات بحث حول هذا الموضوع، وانتسب لنادي الشطرنج،[41][42] والتحق ببرنامج تدريب الضباط الصغار في الجيش الأمريكي، ووصل فيه إلى أعلى مرتبة يمكن لطلاب المدارس الوصول إليها ألا وهي، عقيد طالب.[37] عمل كارسون كمساعد في مختبر الأحياء والكيمياء والفيزياء بالمدرسة الثانوية في صفوف العاشر والحادي عشر والثاني عشر على التوالي،[43] وعمل أيضًا كمساعد في مختبر بيولوجي في جامعة واين ستيت في آخر صيف له في المدرسة الثانوية.[44]

مراجععدل

  1. ^ https://www.newsweek.com/ben-carson-covid-diagnosis-white-house-election-party-1546074 — تاريخ الاطلاع: 9 نوفمبر 2020
  2. ^ المؤلف: المكتبة الوطنية الفرنسيةhttp://data.bnf.fr/ark:/12148/cb125368535 — تاريخ الاطلاع: 10 أكتوبر 2015 — الرخصة: رخصة حرة
  3. ^ https://www.loc.gov/about/awards-and-honors/living-legends/benjamin-solomon-carson/
  4. ^ "Ben Carson overtakes Trump in national poll despite likening abortion to slavery"، The Guardian، مؤرشف من الأصل في 26 يوليو 2020، اطلع عليه بتاريخ 16 ديسمبر 2019.
  5. أ ب Belluck, Pam؛ Eder, Steve (22 نوفمبر 2015)، "With Ben Carson, the Doctor and the Politician Can Vary Sharply"، The New York Times، ISSN 0362-4331، مؤرشف من الأصل في 08 يوليو 2018، اطلع عليه بتاريخ 20 يوليو 2016.
  6. ^ "Neurologists & Neurosurgeons at Johns Hopkins - Profile: Dr. Benjamin Carson"، web.archive.org، 25 يونيو 2013، مؤرشف من الأصل في 25 يونيو 2013، اطلع عليه بتاريخ 30 مارس 2020.
  7. ^ "16 Things to Know About...Ben Carson"، PBS، مؤرشف من الأصل في 01 أغسطس 2020، اطلع عليه بتاريخ 17 مايو 2019.
  8. ^ "Acclaimed physician Benjamin Carson to give Neurosurgery lecture April 11" (باللغة الإنجليزية)، UW News، مؤرشف من الأصل في 29 يوليو 2020، اطلع عليه بتاريخ 17 مايو 2019.
  9. ^ Burger, Peter C؛ Khandji, Alexander G؛ Tihan, Tarik؛ Carson, Benjamin S؛ Canoll, Peter D؛ Bruce, Jeffrey N؛ Zacharia, Brad E؛ Mocco, J؛ Sughrue, Michael E (24 نوفمبر 2004)، "Pilomyxoid Astrocytoma: A Review"، مدسكيب، 6 (4): 42، ISSN 1531-0132، PMC 1480592، PMID 15775869.
  10. ^ http://www.washingtontimes.com، "Ben S. Carson"، The Washington Times، مؤرشف من الأصل في 29 يوليو 2020، اطلع عليه بتاريخ 20 يوليو 2016. {{استشهاد ويب}}: روابط خارجية في |الأخير= (مساعدة)
  11. ^ "5 Things You Should Know About Ben Carson"، NPR، مؤرشف من الأصل في 26 يوليو 2020، اطلع عليه بتاريخ 20 يوليو 2016.
  12. ^ "Carson, Hopkins Colleagues Named to Institute of Medicine | Children's Hospital at Johns Hopkins | Baltimore, Maryland"، 25 نوفمبر 2010، مؤرشف من الأصل في 25 نوفمبر 2010، اطلع عليه بتاريخ 30 مارس 2020.
  13. ^ "Dr. Ben Carson at 1997 National Prayer Breakfast" (باللغة الإنجليزية)، C-SPAN، مؤرشف من الأصل في 26 يوليو 2020، اطلع عليه بتاريخ 17 مايو 2019.
  14. ^ Preston, Mark (3 ديسمبر 2014)، "Ben Carson: Political phenomenon"، CNN، مؤرشف من الأصل في 29 يوليو 2020، اطلع عليه بتاريخ 9 مايو 2015.
  15. ^ "Sonya Carson, Ben Carson's Mother, Passes at 88"، Adventist Review، 22 نوفمبر 2017، مؤرشف من الأصل في 29 يوليو 2020، اطلع عليه بتاريخ 3 ديسمبر 2017.
  16. ^ National Archives and Records Administration (2005). "U.S. World War II Army Enlistment Records, 1938–1946". Provo, Utah: Ancestry.com. Robert Carson Jr., Enlistment date: 28 Aug 1944, Enlistment city: Camp Forrest, Enlistment state: Tennessee. U.S. Department of Veterans Affairs (2011). "Beneficiary Identification Records Locator Subsystem (BIRLS) Death File, 1850–2010". Provo, Utah: Ancestry.com. Robert Carson, Birth date: 27 Dec 1914, Death date: 29 Aug 1992, Enlistment date: 28 Aug 1944, Release date: 5 Aug 1946.
  17. أ ب Gates, Henry Louis Jr. (2009)، "Benjamin Carson"، In Search of Our Roots: How 19 Extraordinary African Americans Reclaimed Their Past، New York: Crown Publishers، ص. 180، ISBN 978-0-307-38240-5.
  18. ^ Carson, Ben؛ Murphey, Cecil (2011) [1990]، Gifted Hands: The Ben Carson Story, 20th Anniversary edition، Grand Rapids, Mich.: Zondervan، ص. 19، ISBN 978-0-310-54650-4، مؤرشف من الأصل في 31 يوليو 2020.
  19. ^ Detroit Free Press staff (11 نوفمبر 2015)، "'88 Free Press article helps clarify Ben Carson claims"، Detroit Free Press، مؤرشف من الأصل في 29 يوليو 2020، اطلع عليه بتاريخ 12 يناير 2017.Martin, Antoinette (15 مايو 1988)، "Mind over matter: the triumph of Dr. Ben Carson"، Detroit Free Press Magazine.
  20. ^ Tankersley, Jim (30 أكتوبر 2015)، "Carson's positions on poverty create tension with rags-to-riches life story"، The Washington Post، ص. A5، مؤرشف من الأصل في 29 يوليو 2020، اطلع عليه بتاريخ 12 يناير 2017.
  21. أ ب Glover, Scott؛ Reston, Maeve (7 نوفمبر 2015)، "A tale of two Carsons"، CNN، مؤرشف من الأصل في 22 يونيو 2020، اطلع عليه بتاريخ 12 يناير 2017.
  22. ^ Bump, Philip (6 ديسمبر 2016)، "Ben Carson did not grow up living in public housing"، The Washington Post، مؤرشف من الأصل في 09 أغسطس 2020، اطلع عليه بتاريخ 12 يناير 2017.
  23. ^ Rubin, Neal (15 ديسمبر 2016)، "The Detroit childhood that shaped Ben Carson"، The Detroit News، مؤرشف من الأصل في 17 ديسمبر 2016، اطلع عليه بتاريخ 12 يناير 2016.
  24. أ ب ت Carson, Ben؛ Carson, Candy (2012)، America the Beautiful: Rediscovering What Made This Country Great، Grand Rapids, Mich.: Zondervan، ص. 53، ISBN 978-0-310-33071-4، مؤرشف من الأصل في 31 يوليو 2020، ... parochial school, which had only two classrooms. There were four grades in each classroom, and all eight grades were taught by only two teachers. Consequently, the vast majority of our time was spent singing songs and playing games. By the time my mother, Curtis, and I moved back to Detroit, I had essentially lost a year of school while in Boston, my academic performance lagging far behind that of my new classmates.
  25. أ ب ت ث Detroit Board of Education (1972)، Detroit Public Schools Directory، Detroit, Mich.: Board of Education، ص. 144–45, 148، مؤرشف من الأصل في 27 يوليو 2020.Fisher Primary, 2140 S. Bassett St. (Miami) 48217; Higgins El., 9200 Olivet St. (Woodmere) 48209; Hunter El.-Jr. High, 530 S. Colonial St. (Ormond) 48217; Southwestern High, 6921 W. Fort St. (Waterman) 48209; Wilson Jr. High, 7735 Lane St. (Central) 48209 [now Phoenix Multicultural Academy].
  26. أ ب ت ث ج Carson, Ben؛ Murphey, Cecil (1992)، "My Mother, Sonya Carson"، Think Big: Unleashing Your Potential for Excellence، Grand Rapids, Mich.: Zondervan، ص. 31–55، ISBN 0-310-57410-2.
  27. ^ Johnson, Akilah (28 أكتوبر 2015)، "For Ben Carson, bleak memories of his time in Boston. Candidate tells of long-ago blight and violence, but others from Dorchester, Roxbury look back more fondly"، The Boston Globe، ص. A1، مؤرشف من الأصل في 12 أغسطس 2020، اطلع عليه بتاريخ 12 يناير 2017.
  28. ^ Carson, Ben؛ Carson, Candy (2014)، One Nation: What We Can All Do to Save America's Future، New York: Sentinel، ص. 48، ISBN 978-1-59523-112-3، مؤرشف من الأصل في 31 يوليو 2020.
  29. ^ Carson, Ben؛ Murphey, Cecil (1992)، Think Big: Unleashing Your Potential for Excellence، Grand Rapids, Mich.: Zondervan، ص. 15، ISBN 0-310-57410-2، مؤرشف من الأصل في 31 يوليو 2020، In Boston we attended a parochial school, but I hadn't learned much because of a teacher who seemed more interested in talking to another female teacher than in teaching us.
  30. ^ Carson, Ben؛ Murphey, Cecil (2011) [1990]، Gifted Hands: The Ben Carson Story, 20th Anniversary edition، Grand Rapids, Mich.: Zondervan، ص. 35–36، ISBN 978-0-310-54650-4، مؤرشف من الأصل في 31 يوليو 2020.
  31. ^ Carson, Ben؛ Murphey, Cecil (2011) [1990]، Gifted Hands: The Ben Carson Story, 20th Anniversary edition، Grand Rapids, Mich.: Zondervan، ص. 29, 40، ISBN 978-0-310-54650-4، مؤرشف من الأصل في 31 يوليو 2020.
  32. أ ب Carson, Ben؛ Murphey, Cecil (2011) [1990]، Gifted Hands: The Ben Carson Story, 20th Anniversary edition، Grand Rapids, Mich.: Zondervan، ص. 46–47، ISBN 978-0-310-54650-4، مؤرشف من الأصل في 31 يوليو 2020.
  33. ^ Carson, Ben؛ Murphey, Cecil (2011) [1990]، Gifted Hands: The Ben Carson Story, 20th Anniversary edition، Grand Rapids, Mich.: Zondervan، ص. 62، ISBN 978-0-310-54650-4، مؤرشف من الأصل في 31 يوليو 2020.
  34. ^ Carson, Ben؛ Lewis, Gregg (1999)، The Big Picture: Getting Perspective on What's Really Important in Life، Grand Rapids, Mich.: Zondervan، ص. 46، ISBN 0-310-23834-X، مؤرشف من الأصل في 31 يوليو 2020.
  35. ^ Carson, Ben؛ Murphey, Cecil (1992)، Think Big: Unleashing Your Potential for Excellence، Grand Rapids, Mich.: Zondervan، ص. 179، ISBN 0-310-57410-2، مؤرشف من الأصل في 31 يوليو 2020.
  36. ^ Carson, Ben؛ Murphey, Cecil (2011) [1990]، Gifted Hands: The Ben Carson Story, 20th Anniversary edition، Grand Rapids, Mich.: Zondervan، ص. 48, 49–50، ISBN 978-0-310-54650-4، مؤرشف من الأصل في 31 يوليو 2020.
  37. أ ب Carson, Ben؛ Murphey, Cecil (2011) [1990]، Gifted Hands: The Ben Carson Story, 20th Anniversary edition، Grand Rapids, Mich.: Zondervan، ص. 69, 72–74، ISBN 978-0-310-54650-4، مؤرشف من الأصل في 31 يوليو 2020.
  38. ^ Carson, Ben (19 فبراير 2014)، "Beyond Affirmative Action"، Hermosa Beach, Calif.: Creators Syndicate، مؤرشف من الأصل في 01 أكتوبر 2014، اطلع عليه بتاريخ 12 يناير 2017.
  39. ^ Carson, Ben؛ Lewis, Gregg؛ Lewis, Deborah Shaw (2015)، You Have a Brain: A Teen's Guide to T.H.I.N.K. B.I.G.، Grand Rapids, Mich.: Zondervan، ص. 79، ISBN 978-0-310-74599-0.
  40. ^ Carson, Ben؛ Lewis, Gregg؛ Lewis, Deborah Shaw (2015)، You Have a Brain: A Teen's Guide to T.H.I.N.K. B.I.G.، Grand Rapids, Mich.: Zondervan، ص. 61–64، ISBN 978-0-310-74599-0.
  41. ^ Carson, Ben؛ Carson, Candy (2014)، One Nation: What We Can All Do to Save America's Future، New York: Sentinel، ص. 35، ISBN 978-1-59523-112-3، مؤرشف من الأصل في 31 يوليو 2020.
  42. ^ Carson, Ben؛ Carson, Candy (2015)، A More Perfect Union: What We the People Can Do to Reclaim Our Constitutional Liberties، New York: Sentinel، ص. 46–47، ISBN 978-0-698-19500-4.
  43. ^ Carson, Ben؛ Lewis, Gregg؛ Lewis, Deborah Shaw (2015)، You Have a Brain: A Teen's Guide to T.H.I.N.K. B.I.G.، Grand Rapids, Mich.: Zondervan، ص. 56–57، ISBN 978-0-310-74599-0.
  44. ^ Carson, Ben؛ Lewis, Gregg؛ Lewis, Deborah Shaw (2015)، You Have a Brain: A Teen's Guide to T.H.I.N.K. B.I.G.، Grand Rapids, Mich.: Zondervan، ص. 66–67، ISBN 978-0-310-74599-0.

وصلات خارجيةعدل