افتح القائمة الرئيسية
البنية التحتية وركوب الدراجات وضعه في شيكاغو، إلينوي.
تعديل «مرافق منفصلة للدراجات - البرازيل

بنية تحتية للدراجات أو مرافق منفصلة للدراجات يشير إلى جميع البنية التحتية التي يمكن استخدامها من قبل راكبي الدراجات. وهذا يشمل نفس الشبكة من الطريق و الشارع . الطريقة التي تم بها تصميم شبكة الطرق العامة، إنشاء وإدارة يمكن أن يكون لها تأثير كبير على المرافق العامة وسلامة ركوب الدراجات.[1]

مرافق منفصلة للدراجات هي من البنية التحتيه للدراجات في المدينة. وتعتني هذهي المرافق بفصل الطرقات السيارت عن الدراجات. وتصبح هناك مسارات ومنعطفات خاصه بالدراجات.وتسمى بخطوط الدراجات أو مسارات الدراجات أو الطرق الجانبيه للدراجات وتعتمد على الدولة.

ويفصل طرق الدراجات عن طرق السيارات بصبغ بالوان مختلفه و هذا موجود بكل من المدن أمريكا وأوروبا.

المقصود بهاعدل

تاريخعدل

قبل عصر المحركاتعدل

بنهايت القرت الثامن عشر بدء ركوب الدراجه للتنقل بالأنتشار.

قبل الحرب العالمية الثانيةعدل

مع ظهور محرك السيارة، بدء الصراعات بين السيارة والمستخدمين الدراجات تزداد. وبحلول عام 1920s و 1930s في بدءة الضغوط الألمانية في بذل الجهودلإزالت راكبي الدراجات عن الطرق وجعلهى حكره للسيارات لتحسين راحة سائقين السيارات.و في المملكة المتحدة، قامت اللوبي الدراجات بمحاولة لإزالة السيارات من الطرق من خلال الدعوة لبناء الطرق الخاصة "مثل الطرق موتور" لاستيعابهم. وقد عارض هذه الفكرة من قبل أتحاد سائقي السيارات البريطاني، الذين كانوا يخشون ستؤدي إلى فقدان حرية السيارات في استخدام الطرق العامة.

بعد الحرب العالمية التانيهعدل

في المملكة المتحدة،استخدام القليل من المسارات الخاصة للدراجات وخاصه بالاماكن المزدحمه القديمة مثل ستيفيناج و هارلو. من نهاية 1960s في الشمال الأوروبي، قالة مركز التخطيط المدن السويدية (SCAFT) بشأن التخطيط الحضري أنه يجب الفصل بين الجنسين الآلي والغير الألي في الحركة المروريةكلما كان ذلك ممكنا. تحت تأثير هذه المبادئ تم دمج راكبي الدراجات والمشاة كمجموعة واحده متجانسة و أن تهتم لاستخدام نفس المرافق.

في ال70 معدل

ما بعد ال70 معدل

فصل المرافق و السلامةعدل

مواضيع مشابههعدل

المراجععدل