الحسن الحصائري

الحسن الحصائري فقية شافعي وأحد رواة الحديث النبوي ، اسمه أبو علي الحسن بن حبيب بن عبد الملك الدمشقي الحصائري الشافعي ، ولد في دمشق عام 242 هـ ، ارتحل إلى مصر فأخذ عن الربيع المرادي كتاب الأم ، وعن بكار بن قتيبة ، ومحمد بن عبد الله بن عبد الحكم ، والعباس بن الوليد البيروتي ، وصالح بن أحمد بن حنبل ، وأبي أمية الطرسوسي ، ومحمد بن إسماعيل الصائغ.

أبو علي الحسن بن حبيب بن عبد الملك الدمشقي الحصائري
معلومات شخصية
تاريخ الميلاد 242 هـ دمشق
تاريخ الوفاة 338 هـ مصر
اللقب الحصائري
المذهب الفقهي أهل السنة والجماعة
الحياة العملية
العصر القرن الثالث للهجرة
نظام المدرسة مدرسة الحديث
المهنة عالم مسلم
مجال العمل علم الحديث

حدث عنه : عمر بن شاهين ، وأبو بكر بن عياش المقرئ ، وعبد المنعم بن غلبون ، وأبو الحسين بن جميع ، وتمام الرازي ، وأبو بكر بن أبي الحديد ، وعبد الرحمن بن عمر بن نصر ، وعبد الرحمن بن أبي نصر التميمي ، وقد كان إمام مسجد باب الجابية في مصر ، توفي عام 338 هـ.[1]

المراجععدل