افتح القائمة الرئيسية

الأبله (رواية)

رواية من تأليف فيودور دوستويفسكي
(بالتحويل من الأبله)
Question book-new.svg
هذه المقالة تعتمد اعتماداً كاملاً أو شبه كامل على مصدر وحيد، رجاء ساعد في تحسين هذه المقالة بإضافة مصادر مناسبة. (ديسمبر 2018)

الأبله (بالروسية: Идиот) رواية كتبها الروائي الروسي فيودور دوستويفسكي في القرن التاسع عشر، وقد نُشرت متسلسلة في مجلة الرسول الروسي بين عامي 1868 و 1869 [1]

الأبله
(بالروسية: Идіотъ تعديل قيمة خاصية العنوان (P1476) في ويكي بيانات
معلومات الكتاب
المؤلف فيودور دوستويفسكي
البلد روسيا
اللغة روسية
تاريخ النشر 1869
النوع الأدبي رواية
Fleche-defaut-droite-gris-32.png  
رواية الشياطين  تعديل قيمة خاصية تبعه (P156) في ويكي بيانات Fleche-defaut-gauche-gris-32.png

تصنف الأبله بجانب أعمال دوستويفسكي الأخرى كواحدة من أهم الأعمال في العصر الذهبي من الأدب الروسي.

محتويات

الشخصياتعدل

  • ليون نيكولايفيتش ميشكين (الأمير ميشكين ) بطل الرواية شاب في أواخر العشرينات وسليل واحدة من أعرق العائلات الروسية النبيلة ، يوفد إلى سانت بطرسبرغ بعد أن أمضى أربع سنوات رحلة علاج في عيادة سويسرية .
  • ناستاسيا فيليبوفنا باراشكوفا أحد شخصيات الرواية الرئيسية , تجسد هذه المرأة الجمال الاستثنائي ... شابة جميلة، مثقفة وذكية , وإنما مجنونة تماما , تظهر في بداية الرواية كمحظية " توتسكي إيفانوفيتش " , يقع الأمير ميشكين في حبها غير أن لهذا الحب نتائجه المأساوية في نهاية القصة .
  • بارفيون سيمونوفيتش روغوزين شاب ينتمي لعائلة من التجار , يسقط في حب ناستاسيا بطريقة جنونية .
  • غافريل إرداليونوفيتش إيفولجين

أسرة إيباشين

  • ليزافيتا بروكوفيفنا إيباشين (السيدة إيبانشين ) زوجة الجنرال إيبانشين , تجمعها بالأمير ميشكين صلة قرابة بعيدة , أم ل ثلاث بنات .
  • ألكسندرا إيفانوفا إيباشين الأبنة الكبرى ، 25 سنة , تعتبر عناساً بسبب تقدمها في السن ولم يتقدم أحد لخطبتها .
  • أديلايده إيفانوفا إيباشين الأبنة الوسطى ، 23 سنة .
  • أغلايا إيفانوفا إيباشين أصغر وأجمل بنات إيباشين ، والفتاة المدلل , يقع الامير ميشكين حبها.

الحبكةعدل

تروي الأبله حكاية الأمير ميشكين الذي يعود لروسيا بعد أن تماثل للشفاء في سويسرا. يستطيع ميشكن في أولِ يومٍ له في بطرسبرغ أن يأسرَ قلب كل من يلتقي به، بطيبته الطفولية، وبساطته الآسرة. يحاولُ دوستويفسكي في هذه الرواية أن يرسمَ صورة الرجل المثالي، المسيح الروسي كما تصوره، الرجل الذي يجد في الألم تطهيراً له، ويحاولُ أن يحققَ السعادةَ لأعدائه وأصدقائه على حدٍ سواء. لكن هل يستطيع رجلٌ مثل هذا أن يعيش وسط شرور المجتمع؟ هذا ما تتحدثُ عنهُ هذه الرواية.

طالع أيضاًعدل

المراجععدل