افتح القائمة الرئيسية

أول سكة حديدية ممتدة عبر القارة

(بالتحويل من أول سكة حديدية عبر القارات)
أول سكة حديدية ممتدة عبر القارة
East and West Shaking hands at the laying of last rail Union Pacific Railroad - Restoration.jpg
مراسم طرق "المسمار الذهبي" في 10 مايو 1869، وافتتاح السكة في پرومونتوري، يوتا، الولايات المتحدة.

البلد
Flag of the United States (1795-1818).svg
الولايات المتحدة  تعديل قيمة خاصية البلد (P17) في ويكي بيانات
إحداثيات 39°19′03″N 120°21′30″W / 39.3176°N 120.3584°W / 39.3176; -120.3584  تعديل قيمة خاصية الإحداثيات (P625) في ويكي بيانات
تاريخ الافتتاح الرسمي 1869  تعديل قيمة خاصية تاريخ الافتتاح الرسمي (P1619) في ويكي بيانات
المالك الحكومة الفيدرالية للولايات المتحدة  تعديل قيمة خاصية المالك (P127) في ويكي بيانات
المشغل سكك حديد وسط المحيط الهادئ  تعديل قيمة خاصية المشغل (P137) في ويكي بيانات
طول الخط 3007 كيلومتر  تعديل قيمة خاصية الطول (P2043) في ويكي بيانات
Transcontinental railroad route-ar.png
خريطة المسار

أول سكة حديدية عبر القارات (بالإنجليزية: First Transcontinental Railroad) (عرف سابقا باسم "سكة حديد الباسيفيك") هو خط سكة حديدية بطول 3069 كيلومتر تم بناؤه بين عامي 1863 و 1869 عبر غربي الولايات المتحدة ليصل شاطئ المحيط الهادي عند خليج سان فرانسيسكو مع شبكة سكة الحديدة لشرقي الولايات المتحدة عند كونسيل بلوفس (آيوا) على نهر ميسوري.[1][2][3] بني خط السكة الحديدية من قبل ثلاث شركات خاصة هي شركة غرب الباسيفيك للسكك الحديدية، وسط الباسيفيك للسكك الحديدية، والباسيفيك المتحدة للسكك الحديدية.

افتتح الخط للقطارات في 10 مايو 1869، وذلك بطرق ما يعرف باسم المسمار الذهبي في السكة.

مراجععدل

  1. ^ "UP construction". مؤرشف من الأصل في 08 أبريل 2012. 
  2. ^ "FIRST MORTGAGE BONDS OF THE CENTRAL PACIFIC RAILROAD, Business Prospects and Operations of the Company. Remarkable Exhibit of Earnings, &c., for Quarter Ending Sept. 30, 1867CPRR.org نسخة محفوظة 25 مايو 2017 على موقع واي باك مشين.
  3. ^ Ambrose، Stephen E (2001). Nothing like it in the world: the men who built the transcontinental railroad, 1863–1869. Simon and Schuster. ISBN 978-0-7432-0317-3. 
 
هذه بذرة مقالة عن الولايات المتحدة بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.