أنغري بيردز (لعبة فيديو)

لعبة فيديو

الطيور الغاضبة (بالإنجليزية: Angry Birds؛ ينطق كـ «أنغري بيردز»)‏ هي لعبة فيديو ألغاز من إنشاء شركة ألعاب الكمبيوتر الفنلندية روفيو موبايل التي بدأت سلسلة ألعاب الطيور الغاضبة. استوحيت اللعبة أساسا عن رسوم لطيور غير مجنحة، وتم إصدار اللعبة الأولى على آي أو إس ومايمو في ديسمبر 2009.[1][2] منذ ذلك الوقت، بيع منها أكثر من 12 مليون نسخة من متجر آي أو إس، [3] ما دفع الشركة لإصدار اللعبة على الهواتف الذكية الأخرى التي تعتمد على شاشات اللمس، وأبرزها تلك التي تستخدم أنظمة أندرويد، سيمبيان، ويندوز موبايل وبلاك بيري 10. وتمت توسعة السلسلة منذ ذلك الحين لتشمل عناوين مخصصة لمنصات ألعاب الفيديو وأجهزة الكمبيوتر. وأصدرت تتمة بعنوان الطيور الغاضبة 2 في 30 يوليو 2015.

الطيور الغاضبة
(بالإنجليزية: Angry Birds)‏  تعديل قيمة خاصية (P1476) في ويكي بيانات
Angry Birds logo 2015.svg
شعار لعبة

المطور إسبو الفنلندي وروفيو موبايل
الناشر روفيو موبايل
الموزع جوجل بلاي،  وآب ستور  تعديل قيمة خاصية (P750) في ويكي بيانات
محرك اللعبة إس دي ال  تعديل قيمة خاصية (P408) في ويكي بيانات
النسخة الحالية 3.3.1
النظام ويندوز فون
أندرويد
آي أو إس
مايكروسوفت ويندوز
ماك أو إس
بلاك بيري 10  تعديل قيمة خاصية (P400) في ويكي بيانات
تاریخ الإصدار 10 ديسمبر 2009  تعديل قيمة خاصية (P577) في ويكي بيانات
نوع اللعبة لعبة ألغاز  تعديل قيمة خاصية (P136) في ويكي بيانات
النمط لعبة فيديو فردية  تعديل قيمة خاصية (P404) في ويكي بيانات
التقدير مناسب لكافة الفئات العمرية
الوسائط تحميل رقمي  [لغات أخرى] (أندرويد)  تعديل قيمة خاصية (P437) في ويكي بيانات
مدخلات شاشة لمس  تعديل قيمة خاصية (P479) في ويكي بيانات
التقييم
ESRB تعديل قيمة خاصية (P852) في ويكي بيانات
ESRB 2013 Everyone.svg

الموقع الرسمي الموقع الرسمي  تعديل قيمة خاصية (P856) في ويكي بيانات

في اللعبة، يستخدم اللاعب مقلاعا لإطلاق الطيور على مجموعة الخنازير موجودة في هياكل مختلفة وذلك بهدف تدمير كل الخنازير على أرض اللعبة. كلما تقدم اللاعب في اللعبة أصبحت أنواع جديدة من الطيور متاحة، حيث يمتلك بعضها قدرات خاصة يمكن تفعيلها من قبل اللاعب. وقد دعمت روفيو موبايل اللعبة بالعديد من التحديثات التي أضافت لمحتوى اللعبة الإضافي، وكانت الشركة قد أصدرت أيضا إصدارات ترويجية قائمة بذاتها.

وقد أشاد العديدون باللعبة لنجاحها بتشكيلتها المعتمدة على الإدمان على اللعب، وأسلوبها الفكاهي، وسعرها المنخفض لتشكل سلسلة ألعاب طويلة العمر ولها إمكانية تحقيق الربح. وقادت شعبية اللعبة المنتجين لإصدار نسخ إضافية من اللعبة لأجهزة الكمبيوتر الشخصية ومنصات الألعاب، وكذلك تسويق البضائع التي تضم شخصياتها وحتى أنهم وضعوا خطط طويلة الأجل لإنتاج فيلم طويل أو مسلسل تلفزيوني. بلغت حصيلة التنزيل أكثر من ملياري تنزيل عبر جميع المنصات اعتبارا من أول يناير 2014، بما في ذلك الإصدارات العادية والخاصة من اللعبة، [4] وقد وصفت اللعبة بأنها «من أهم الألعاب السائدة الآن»،[5] و«إحدى أهم نجاحات عام 2010»، [6] و«أنجح تطبيق جوال شهده العالم حتى الآن».[7]

طريقة اللعبعدل

يستخدم اللاعب مقلاع تعرف بسلينغ شوت لرمي الطيور على خنازير للقضاء عليها. توجد الخنازير في مباني متعددة الأشكال، مع التقدم في اللعب تظهر طيور أخرى وأقوى. وتوجد الكثير من المراحل والتي ستصل إليها عبر الفوز كما يوجد بيض ذهبي في بعض المراحل ولكن أماكنها سرية.

الجوائزعدل

في فبراير 2010، الطيور الغاضبة كان المرشح لجائزة «أفضل لعبة عادية» في الحفل الدولي السادس لتوزيع جوائز ألعاب الجوال في برشلونة، إسبانيا. في شهر سبتمبر 2010، شركت IGN اعتبرت لعبة الطيور الغاضبة كرابع أفضل لعبة لجهاز الآيفون.وفي أبريل 2011، الطيور الغاضبة فاز بكل من «أفضل تطبيق لعبة» و«تطبيق العام» في حفل توزيع جوائز Appy في المملكة المتحدة. وفي النسخة الخامسة عشر لجوائز ويبي، مُنحت الطيور الغاضبة لقب «أفضل لعبة للأجهزة المحمولة».

التجسسعدل

كشفت تقارير إعلامية مستندة على وثيقة سربها المستشار السابق في وكالة الأمن القومي ادوارد سنودن أن لعبة «الطيور الغاضبة» هي من التطبيقات التي تستخدمها أجهزة المخابرات البريطانية والأمريكية للتجسس على الهواتف الذكية.

كشفت وثائق سرية أن وكالة الأمن القومي الأمريكية ونظيرتها البريطانية (جي سي إتش كيو) بدأتا تلجأن بشكل متزايد إلى بعض تطبيقات الهواتف الذكية للوصول إلى معلومات تخص مستخدمي هذه الهواتف. وبحسب تقرير نشرته «نيويورك تايمز»، استنادا إلى وثيقة سربها المستشار السابق في وكالة الأمن القومي الأمريكي ادوارد سنودن، فإن أحد هذه التطبيقات هو لعبة Angry Birds «الطيور الغاضبة»، التي تتمتع بشعبية كبيرة، وأيضاً تطبيقات شكبات التواصل الاجتماعي للهواتف الذكية وخدمة خرائط غوغل.

وبحسب الوثيقة فإن أجهزة المخابرات يمكنها من خلال هذه التطبيقات الحصول على معلومات لتحديد مكان مستخدمها وعمره وأرقام الهواتف المخزونة على هاتفه.[8]

انظر أيضًاعدل

مصادرعدل

  1. ^ "Angry Birds Review"، IGN.com، 12 ديسمبر 2009، مؤرشف من الأصل في 5 يونيو 2012، اطلع عليه بتاريخ 6 يونيو 2015.
  2. ^ "Angry Birds"، Talk.Maemo.org، 11 فبراير 2010، مؤرشف من الأصل في 4 أبريل 2019، اطلع عليه بتاريخ 24 مارس 2011.
  3. ^ "The Supremely Addicting Angry Birds Hits 42 Million Free and Paid Downloads"، SymbianFreak.com، 22 أكتوبر 2010، مؤرشف من الأصل في 18 ديسمبر 2010، اطلع عليه بتاريخ 11 ديسمبر 2010.
  4. ^ Long, Neil (23 يناير 2014)، "Two billion downloads? We're just getting started, says Angry Birds creator Rovio"، إدج، فيوتشر بي إل سي، مؤرشف من الأصل في 15 أكتوبر 2014، اطلع عليه بتاريخ 24 يناير 2014.
  5. ^ Van Camp, Jeffrey (23 نوفمبر 2010)، "Israeli Angry Birds satire goes viral"، ديجيتال تريندس، مؤرشف من الأصل في 17 ديسمبر 2010، اطلع عليه بتاريخ 26 نوفمبر 2010.
  6. ^ Shaer, Matthew (29 نوفمبر 2010)، "Angry Birds bound for Xbox, PlayStation"، مؤرشف من الأصل في 4 ديسمبر 2010، اطلع عليه بتاريخ 29 نوفمبر 2010.
  7. ^ Erik Holthe Eriksen؛ Azamat Abdymomunov؛ Dagens Næringsliv (18 فبراير 2011)، "Angry Birds will be bigger than Mickey Mouse and Mario. Is there a success formula for apps?"، MIT Entrepreneurship review، مؤرشف من الأصل في 15 سبتمبر 2018، اطلع عليه بتاريخ 27 مارس 2011.
  8. ^ ″الطيور الغاضبة″ تتجسس لصالح المخابرات الأمريكية والبريطانية | عالم المنوعات | DW | 29.01.2014 نسخة محفوظة 1 مارس 2014 على موقع واي باك مشين.

وصلات خارجيةعدل