أرسين فينغر

لاعب ومدرب كرة قدم فرنسي

آرسين تشارلز إرنست فينغر (بالفرنسية: Arsène Charles Ernest Wenger)‏ هو مدرب ولاعب سابق لكرة القدم فرنسي الجنسية، درب العديد من الأندية قبل أن يدرب أرسنال في عام 1997 حتى عام 2018 الذي يعتبر الأبرز في مسيرته، كان تدريب أرسنال هو الأطول مدة والأكثر نجاحًا في تاريخ النادي. ساهمت تغييراته في كرة القدم الإنجليزية من خلال نظم الكشف عن المواهب وتدريب اللاعبين وأنظمة الحمية لإعادة تنشيط أرسنال، كما ساعدت أيضًا عولمة الرياضة في القرن الحادي والعشرين.

آرسين فينغر
Arsène Wenger
Arsene Wenger JHayes (cropped).jpg

معلومات شخصية
اسم الولادة (بالفرنسية: Arsène Charles Ernest Wenger)‏  تعديل قيمة خاصية (P1477) في ويكي بيانات
الميلاد 22 أكتوبر 1949 (العمر 70 سنة)
ستراسبورغ، فرنسا
الطول 1.91 م (6 قدم 3 بوصة)
مركز اللعب لاعب وسط
الجنسية فرنسا فرنسي
المدرسة الأم جامعة ستراسبورغ  تعديل قيمة خاصية (P69) في ويكي بيانات
المهنة مدرب كرة قدم
مسيرة الشباب
سنوات فريق
1963–1969 فرنسا دوتلينهيم
1969–1973 فرنسا موتزيغ
المسيرة الاحترافية1
سنوات فريق م. (هـ.)
1969–1973 فرنسا موتزيغ 42 (7)
1973–1975 فرنسا ميلوز 56 (4)
1975–1978 فرنسا فاوبان ستراسبورغ 80 (20)
1978–1981 فرنسا آر سي ستراسبورغ 11 (0)
الفرق التي دربها
1984–1987 فرنسا نانسي
1987–1994 فرنسا نادي موناكو
1995–1996 اليابان ناغويا غرامبوس
1996–2018 إنجلترا آرسنال
الجوائز

1 عدد مرات الظهور بالأندية وعدد الأهداف تحسب للدوري المحلي فقط
Applications-development current.svg
هذه المقالة قيد التطوير. إذا كان لديك أي استفسار أو تساؤل، فضلاً ضعه في صفحة النقاش قبل إجراء أي تعديل عليها. مَن يحررها يظهر اسمه في تاريخ الصفحة.

ولد آرسين فينغر في 22 أكتوبر 1949 في ستراسبورغ لأب يعمل في مجال المطاعم. كان يتواجد في مطعم والده في نادي دوتلنهيم والذي كان مديرا فنيا لنادي القرية مما دفعه إلى حب الكرة، حصل على الثانوية العامة ثم حصل على درجة البكالوريوس في الهندسة الكهربائية ثم نال درجة الماجستير في العلوم الاقتصادية من جامعة ستراسبورغ.

بعد مسيرة متواضعة في اللعب للعديد من أندية الهواة في مركزي حارس المرمى والمدافع، حصل فينجر على شهادة المدير الفني في 1981. بعد فترة فاشلة في نادي نانسي بلغت ذروتها في إقالته من تدريب النادي عام 1987 انضم فينغر إلى نادي موناكو وفاز النادي ببطولة الدوري عام 1988. في عام 1991 قاد فينجر موناكو للفوز بكأس فرنسا، لكن فشلهم في استعادة لقب الدوري في مواسم لاحقة أدى إلى رحيله عن النادي باتفاق متبادل في 1994. درب بعدها لفترة وجيزة بالدوري الياباني فريق نادي ناغويا غرامبوس وفاز معه بكأس إمبراطور اليابان وكأس السوبر الياباني.

تم تعيين آرسين فينجر مديرًا فنيًا لأرسنال في 1996، وبعد ذلك بعامين قاد النادي إلى الفوز بالدوري الإنجليزي الممتاز وكأس الاتحاد الإنجليزي مرتين، وفاز النادي مرة أخرى بالدوري والكأس مرتين عام 2002 واحتفظ بكأس الاتحاد الإنجليزي بعد ذلك بعام.

في عام 2004 تمكن فينجر من إدارة آرسنال لموسم الفوز بالدوري المحلي دون هزيمة، وهو إنجاز أنجزه بريستون نورث إند قبل 115 عامًا، تخطى أرسنال في وقت لاحق الرقم القياسي الذي سجله نوتنغهام فورست في 42 مباراة في الدوري دون هزيمة وخاض سبع مباريات أخرى قبل خسارته في أكتوبر 2004. وظهر النادي لأول مرة في نهائي دوري أبطال أوروبا في عام 2006 وخسر أمام برشلونة. بعد فترة من مرور تسع سنوات تقريبًا بدون بطولة، والتي تزامنت مع انتقال النادي إلى استاد الإمارات، قاد فينجر آرسنال لتحقيق المزيد من النجاح في كأس الاتحاد الإنجليزي في 2014 و2015 و2017، قبل أن يستقيل من منصبه بعد عام في 2018.

يستخدم المشجعون ووسائل الإعلام البريطانية لقب "الأستاذ" (بالفرنسية: Le Professeur) الذي يعكس سلوك وآداء فينجر المجتهد. يؤكد فينغر نهجه في اللعب بعقلية هجومية، بهدف أن تكون كرة القدم مسلية على أرض الملعب. تم انتقاد فرق ارسنال في عهد فينجر بسبب عدم انضباطهم، تلقى لاعبيه 100 بطاقة حمراء بين سبتمبر 1996 وفبراير 2014 على الرغم من أن الفريق فاز بجوائز للعب النظيف الرياضي. في موناكو اكتسب فينغر سمعة لاكتشاف المواهب الشابة وظل يركز على تطوير نظام الشباب حتى نهاية فترته مع أرسنال.

بداية حياتهعدل

ولد أرسين تشارلز إرنست فينغر[1] في 22 أكتوبر 1949 في ستراسبورغ، ألزاس، وهو الأصغر لثلاثة أبناء ولدوا لألفونس ولويز فينجر. عاش في دوبيجهايم خلال الخمسينيات من القرن الماضي، لكنه أمضى معظم وقته في قرية دوتلنهيم المجاورة والتي تقع على بعد عشرة أميال جنوب غرب ستراسبورغ.[2][3] تم تجنيد ألفونس فينغر مثل العديد من الألزاسيين في الجيش الألماني بالقوة بعد ضم ألمانيا في وقت سابق لمنطقة الألزاس واللورين الفرنسية وتم إرساله للقتال على الجبهة الشرقية في أكتوبر 1944 في سن الرابعة والعشرين.[4]

امتلكت عائلة فينغر شركة لقطع غيار السيارات وبيسترو اسمها الصليب الذهبي (بالفرنسية: La croix d'or)،[5] وكان هذا يعني أنهم واجهوا صعوبة في رعاية أطفالهم، لكن دوتلينهايم كانت قرية يعتني بها الجميع بالصغار عندما قارنها فينغر بالكيبوتس.[5]

قبل أن يبدأ فينجر المدرسة كان يعبر عن نفسه باللهجة الألزاسية المحلية للغة الألمانية المنخفضة.[6] كانت تدير المدرسة الابتدائية التي حضرها فينجرالكنيسة الكاثوليكية، وباعتباره كواحدِِ من ألمع طلابها[7] تم قبوله لاحقًا في مدرسة ثانوية في أوبيرناي.[8]

وفقًا لوالده، الذي أدار أيضًا فريق القرية فنيََا، تم تقديم فينجر للعب كرة القدم في سن السادسة تقريبًا.[9] تم نقله إلى اللعب في ألمانيا، حيث كان لديه ميولًا تشجيعية لبوروسيا مونشنغلادباخ.[3] كانت الألزاس منطقة غارقة في التدين، وكان فينغر وأولاد القرية غالبًا بحاجة إلى الحصول على إذن من الكاهن الكاثوليكي لتفويت صلاة الغروب من أجل لعب كرة القدم.[10]

مسيرته كلاعبعدل

نظرًا لأن عدد سكان دوتلينهيم كان قليلاً، ثبت أنه من الصعب إرسال فريق مكون من 11 لاعبًا من نفس الأعمار؛ فلم يلعب فينجر مع نادي دوتلينهايم حتى سن 12 عامًا.[11] أشار كلود فينجر أحد زملاء أرسين في الفريق إلى افتقاره للسرعة كلاعب، وهو ما عوضه مارسيل براندنر رئيس نادي دوتلينهايم عندما قال أن "القدرة على حراسة الكرة، [على ما يبدو] يكون لديها رؤية كاملة عن الملعب ولها تأثير بين زملائه".[12]

لما بلغ 16 عاما حدثت طفرة في مستواه وانتقل لصفوف الفريق الأول،[13] لم يكن لدى الفريق مدرب لإعداد اللاعبين من الناحية التكتيكية أو للإشراف على الدورات التدريبية،[14] أخذ فينغر على عاتقه إدارة الجانب الفني للفريق، حيث قال كلود "أرسين لم يكن القبطان ومع ذلك كان. كان يقول: "أنت تفعل هذا، تفعل ذلك." لقد كان القائد".[14]

في عام 1969، التحق فينجر بنادي موتزيج في الدرجة الثالثة.[15] اشتهر النادي بلعبه "أفضل كرة قدم للهواة" في الألزاس وأداره ماكس هيلد الذي أصبح فيما بعد مدرب فينجر.[16] كان ظهور فينجر البالغ من العمر 20 عامًا متأخرًا جدًا بالنسبة له لبناء مهنة مرموقة من لعب كرة القدم.[17] لم ينظر إلى كرة القدم على أنها مستقبله؛ كانت خطته أن يدير أعمال شركة قطع غيار الأسرة. ومع ذلك فقد كان في سن البدء في زيادة معرفته التكتيكية بالرياضة. كثيرا ما قرأ مجلة فرانس فوتبول وقام برحلات إلى ألمانيا لمشاهدة مباريات الدوري الألماني ومراقبة أنماط الإدارة المختلفة إلى جانب هيلد.[17][18] خلال ثلاث سنوات لفينجر في موتزيغ، تغلب النادي على آر سي ستراسبورغ 3-0 ليفوز بكأس دالاس.[19][20][21] كما مثل الألزاس في مسابقة تقام سنويًا بين الدوريات الإقليمية.[22]

 
مدرب فينغر في ستراسبورغ، جيلبرت غريس

واصل فينجر دراسته، وفي عام 1971 التحق بكلية العلوم الاقتصادية والإدارية والقانون في جامعة ستراسبورغ لدراسة السياسة والاقتصاد بعد فترة وجيزة في دراسة الطب.[15] في عام 1973 انضم إلى نادي ميلوز شبه الاحترافي ووازن بين مسيرته الكروية وتعليمه.[22][23] أكمل فينجر درجة الاقتصاد[معلومة 1] بعد ذلك بعام[28][29] تم اختياره لتمثيل فريق الطلاب الفرنسيين الوطني وزار نيجيريا ولبنان، وزار الأوروغواي حيث أقيمت بطولة الطلاب العالمية في عام 1976.[30] لم يشارك فينغر في الحدث لأنه أصيب ؛ وأشار جان لوك أريبارت ، قائد الفريق: "بحلول نهاية هذه الرحلة ، كان أرسين قد تولى دور المدرب المساعد وجوكر الفريق تقريبًا".[31]

في ميلوز، تم تدريب فينجر من قبل بول فرانتز الذي كان له أيضًا تأثيرًا عميقًا على حياته المهنية. كان فرانتز هو الذي شَكّل اعتقادات فينجر حول أهمية التغذية، وقياسات الوزن والطول والعمل على نقاط قوة اللاعب.[32] لعب فينغر في وسط الملعب لصالح ميلوز وغالبًا ما كان يتمركز على اليمين. في مباراته الأخيرة من موسم 1974- 1975، تغلب النادي على نانسي لتجنب الهبوط، ولكن بعد فترة وجيزة استقال فرانز واتخذ فينغر أيضًا قرار المغادرة حيث أن الرحلات المنتظمة إلى مولهاوس من ستراسبورغ أربكته.[32] في عام 1975 ، أعاد إحياء صداقته مع ماكس هيلد ووقع لصالح نادي هواة ستراسبورغ (فوبان).[32] احتاج هيلد إلى لاعب خط وسط "يمكنه تنظيم اللعب ولديه أيضًا نوع من السيطرة على الفريق" وقرر إشراك فينجر.[32] تشكل نادي فوبان في عام 1971 وأحرز تقدمًا ثابتًا في درجات الدوري الفرنسي لكرة القدم بعد ذلك. توجت مواسم فينجر الثلاثة في النادي بصعود إلى دوري الدرجة الثالثة.[33]

 
فينغر لاعباً في ستراسبورغ في 1979
 
فينغر كلاعب في ستراسبورغ في 1980

في عام 1978 ، انضم هيلد إلى آر سي ستراسبورغ كمدرب للفريق الاحتياطي.[34] تطلب منه الأدوار الكشفية للبحث عن اللاعبين، لذا أراد ماكس هيلد لاعبًا ذا خبرة للعمل مع الشباب عندما يكون بعيدًا عن الفريق.[34] أوصى كل من هيلد وفرانتز بفينغر وهو الأمر الذي أقنع المدير الفني جيلبرت غريس بضمه. بدأت فرص فينغر في اللعب في سن 28 تتضاءل لكنه لم يتوقع أبدًا دورًا في الفريق الأول. لكن العمل مع آر سي ستراسبورغ قدم له أول وظيفة بدوام كامل في النادي الذي دعمه عندما كان صبيا.[34] نقل هيلد فينجر من خط الوسط إلى مركز قلب الدفاع، حيث تم تعيينه كبديل في المباريات الاحتياطية، في نوفمبر 1978 ظهر لأول مرة مع الفريق الأول ضد إم إس في دويسبرغ في كأس الاتحاد الأوروبي (خسر ستراسبورغ في المباراة 4-0)، بعد شهر لعب فينغر ضد موناكو بطل الدوري في الدرجة الأولى، في نهاية موسم 1978-79 فاز آر سي ستراسبورغ بالدوري ولم ينضم فينغر إلى الاحتفالات لأنه كان منشغلاً باللعب بفريق الشباب. كان ظهوره الأخير في فريق الكبار في 1979.[35]

أمضى فينغر العامين الأخيرين من مسيرته المهنية في الغالب في إدارة فريقي الشباب والاحتياطي في ستراسبورغ، وأصبح فينغر مدركًا لأهمية التحدث باللغة الإنجليزية. خلال إجازاته التحق بدورة لغة لمدة ثلاثة أسابيع في كامبريدج. درس فينجر أيضًا للحصول على شارة التدريب الخاصة به في مركز الموارد والخبرات والأداء الرياضي (بالفرنسية: Centre de Ressources, d'expertise et de Performance Sportives (CREPS)) في ستراسبورغ وتتألف من دورة لتدريب الأطفال، تليها دورة مكثفة لمدة ستة أيام للحصول على شارة التدريب المحلي.[36] تم تنفيذ البرنامج الأخير في فيشي، واستمرعلى مدى ثلاثة أسابيع مما جعله يطبق نظريات فرانتز في القياسات، في عام 1981 حصل على دبلوم مدربه فرانتز في باريس.[37]

مسيرته كمدربعدل

1984 - 1994: نانسي وموناكوعدل

أعجب العديد من المدربين الفرنسيين بمهارات فينغر الإدارية في ستراسبورغ، وانتقل إلى نادي كان في دوري الدرجة الثانية الفرنسي عام 1983 حيث أصبح مساعد المدرب جان مارك غيلو.[38] حصل فينغر على أجر ثابت قدره 300 جنيه إسترليني أسبوعيََا، وكان مسؤولًا عن جمع المعلومات حول الفرق المنافسة، وغرس الانضباط في اللاعبين خلال الدورات التدريبية.[39] تم توثيق التزام فينجر بكرة القدم، فعندما سُئل المدير العام ريتشارد كونتي عما فعله المدرب الشاب خلال وقت فراغه ، رد: "مقاطع فيديو، مقاطع فيديو، مقاطع فيديو. كان دائمًا يشاهد مقاطع فيديو لخصومه، لفريقه الخاص. لا يهم أي وقت من الليل".[40] فشل كان في الفوز بالترقية إلى دوري الدرجة الأولى الفرنسي، لكنهم وصلوا إلى ربع نهائي كأس فرنسا.[40] لم يمر عمل فينجر في رفع مستوى الفريق دون أن يلاحظه أحد، وفي عام 1984 قَبِل عرض ألدو بلاتيني ليصبح مديرًا فنيََا لنانسي.[41]

كان التحدي المتمثل في الحفاظ على نانسي وهو في دوري الدرجة الأولى الفرنسي صعبًا حيث تسلم فينغر مجموعة من اللاعبين دون المستوى وتم إعطاؤه ميزانية محدودة للإنفاق.[42] مع ذلك، كان يستمتع باحتماليات سوق الانتقالات، ويستمتع بحرية تجربة النظريات التي قرأ عنها.[42] استأجر فينغر أخصائي تغذية لشرح فوائد الأكل الصحي في موسمه الأول في نانسي، وأصبح يتحتم على اللاعبين عدم تناول وجبات خفيفة قبل المباريات.[43] أخذ فينغر الفريق بعيدًا عن معسكر التدريب الصيفي المعتاد إلى فال ثورينس، حتى يتمكن اللاعبون من التأقلم مع الارتفاعات العالية.[43]

 
جورج ويا الحائز على الكرة الذهبية، لعب تحت قيادة فينغر في موناكو وحاز معه على كأس فرنسا

الحياة الشخصيةعدل

تزوج فينجر من لاعبة كرة السلة السابق آني بروسترهوس، وله ابنة واحدة هي ليا ووُلِدت في 1997.[44] يعيش فينغر في توتريدج، لندن. انفصل فينجر عن بروسترهوس في عام 2015.[16] يقضي وقت فراغه في الغالب في دراسة مباريات كرة القدم، مشيرًا إلى أنه "يشاهد المباريات في معظم الأيام"، ولديه اهتمام بالسياسة.[45]

الإحصائياتعدل

إحصائياته لاعبًاعدل

الظهور والأهداف حسب اللنادي والموسم والمنافسة
النادي الموسم الدوري الكأس الوطني أوروبا المجموع
الدرجة الظهور الأهداف الظهور الأهداف الظهور الأهداف الظهور الأهداف
Mutzig 1969–70 CFA
1970–71 الدرجة الثالثة
1971–72 الدرجة الثالثة
1972–73 الدرجة الثالثة 3 1 3 1
المجموع 3 1 3 1
نادي ميلوز 1973–74 الدوري الفرنسي الدرجة الثانية 25 2 25 2
1974–75  [لغات أخرى] الدرجة الثانية 31 2 31 2
المجموع 56 4 56 4
فاوبان ستراسبورغ 1975–76 Bas-Rhin 3 1 3 1
1976–77 Division d'Honneur 5 0 5 0
1977–78 الدرجة الثالثة
المجموع 8 1 8 1
نادي ستراسبورغ 1978–79 الدوري الفرنسي 2 0 1[a] 0 3 0
1979–80 الدوري الفرنسي 1 0 1 0
1980–81 الدوري الفرنسي 8 0 1 0 9 0
المجموع 11 0 1 0 1 0 13 0
إجمالي مسيرته 67 4 12 2 1 0 80 6
  1. ^ الظهور في الدوري الأوروبي

إحصائياته مدربًاعدل

اعتباراً من 13 مايو 2018.[46][47]
الفريق من إلى السجل
مباراة فوز تعادل[nb 1] خسر الفوز %
إي أس نانسي 1 يوليو 1984 1 يوليو 1987 114 33 30 51 028.9
أي إس موناكو 1 يوليو 1987 17 سبتمبر 1994 266 130 53 83 048.9
ناغويا غرامبوس[49] 1 فبراير 1995 30 سبتمبر 1996 87 49 4 34 056.3
أرسنال 1 أكتوبر 1996 13 مايو 2018 1,235 707 280 248 057.2
المجموع 1,702 919 367 416 054.0

الإنجازاتعدل

الملاحظاتعدل

  1. ^ في وقت تولي فينغر المنصب في اليابان، لم يكن ممكن أن تنتهي نتيجة مباراة تعادلًا في الدوري الياباني. في حالة تساوي النقاط في نهاية 90 دقيقة، يتم تحديد نتيجة المباريات بوقت إضافي وضربات الجزاء.[48]


روابط خارجيةعدل

مصادرعدل

  1. ^ https://web.archive.org/web/20200609145733/https://www.legifrance.gouv.fr/affichTexte.do?cidTexte=JORFTEXT000000597017, مؤرشف من الأصل في 9 يونيو 2020, اطلع عليه بتاريخ 19 يوليو 2020 الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |separator= تم تجاهله (مساعدة); مفقود أو فارغ |title= (مساعدة)CS1 maint: ref=harv (link)
  2. ^ Rees (2014), p. 11.
  3. أ ب Palmer (2008), p. 9.
  4. ^ Slot, By Owen. "Wenger emerges from cruel past" (باللغة الإنجليزية). ISSN 0140-0460. مؤرشف من الأصل في 1 يونيو 2019. اطلع عليه بتاريخ 19 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. أ ب Rees, Jasper (2003-08-18). "Jasper Rees: Inside the mind of Arsene Wenger". The Guardian (باللغة الإنجليزية). ISSN 0261-3077. مؤرشف من الأصل في 24 أبريل 2019. اطلع عليه بتاريخ 19 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  6. ^ Long (2005), p. 210.
  7. ^ Rees (2014), p. 12.
  8. ^ Rees (2014), p. 13.
  9. أ ب Bond, David (15 May 1998). "Voila votre vie!; How a postcard led to a beautiful friendship". London Evening Standard. صفحة 71. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  10. ^ Palmer (2008), pp. 9–10.
  11. ^ Palmer (2008), p. 10.
  12. ^ Slot, Owen (9 August 2004). "Wenger emerges from cruel past". The Times. مؤرشف من الأصل في 25 نوفمبر 2016. اطلع عليه بتاريخ 11 ديسمبر 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة) (الاشتراك مطلوب)
  13. ^ Rees (2014), pp. 13–4.
  14. أ ب Rees (2014), p. 14.
  15. أ ب Rees (2014), pp. 15–6.
  16. أ ب Rees, Jasper (18 August 2003). "Inside the mind of Arsene Wenger (excerpt from Wenger: The Making of a Legend by Jasper Rees)". The Guardian. London. مؤرشف من الأصل في 24 أبريل 2019. اطلع عليه بتاريخ 05 مايو 2008. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  17. أ ب Rivoire (2011), p. 18.
  18. ^ Rees (2014), p. 15.
  19. ^ Rees (2014), p. 17.
  20. ^ "Historique". AS Mutzig.fr. (باللغة الفرنسية). مؤرشف من الأصل في 28 أغسطس 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  21. ^ "Arsene Wenger". Racing Stub.com (باللغة الفرنسية). مؤرشف من الأصل في 9 سبتمبر 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  22. أ ب Rees (2014), p. 21.
  23. ^ Rivoire (2011), p. 19.
  24. ^ Nevin, Charles (13 March 2010). "Arsene Wenger: 'Am I too intelligent to be a football manager? You can never be intelligent enough'". The Independent. London. مؤرشف من الأصل في 14 أبريل 2019. اطلع عليه بتاريخ 15 مايو 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  25. ^ "Game for geeks". The Economist. 13 August 2009. مؤرشف من الأصل في 2 أغسطس 2017. اطلع عليه بتاريخ 18 مايو 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  26. ^ "Sport U Magazine" (PDF). FF Sport U (97): 4–5. April 2006. مؤرشف من الأصل (PDF) في 15 أغسطس 2012. اطلع عليه بتاريخ 18 مايو 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  27. ^ Hepburn, Ray (23 August 2009). "Mowbray would love to emulate Wenger but he's racing a Porsche in a Mini". Sunday Mirror. London. اطلع عليه بتاريخ 15 مايو 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة) (الاشتراك مطلوب)
  28. ^ Mariadass, Tony (19 May 1999). "Just be there!". The Malay Mail. Kuala Lumpur. مؤرشف من الأصل في 10 يونيو 2014. اطلع عليه بتاريخ 15 مايو 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة) (الاشتراك مطلوب)
  29. ^ "Game for geeks". The Economist. 13 August 2009. مؤرشف من الأصل في 2 أغسطس 2017. اطلع عليه بتاريخ 18 مايو 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  30. ^ Rivoire (2011), p. 20.
  31. ^ Oldfield (2010), p. 10.
  32. أ ب ت ث Rees (2014), p. 26.
  33. ^ Rees (2014), pp. 26–7.
  34. أ ب ت Rees (2014), p. 28.
  35. ^ Oldfield (2010), p. 13.
  36. ^ Rivoire (2011), p. 27.
  37. ^ "Profile: Arsene Wenger". BBC Sport. 30 April 2002. مؤرشف من الأصل في 12 أبريل 2016. اطلع عليه بتاريخ 15 يوليو 2014. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  38. ^ Oldfield (2010), p. 14.
  39. ^ Oldfield (2010), pp. 14–5.
  40. أ ب Rees (2014), p. 40.
  41. ^ Palmer (2008), p. 12.
  42. أ ب Oldfield (2010), p. 16.
  43. أ ب Rees (2014), p. 46.
  44. ^ "Dialling the world of Soccer". Daily Mail. London. 17 April 1997. اطلع عليه بتاريخ 15 مايو 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة) (الاشتراك مطلوب)
  45. ^ Ridley, Ian (16 May 1999). "Chalk and chalk". The Observer. London. مؤرشف من الأصل في 30 مايو 2020. اطلع عليه بتاريخ 01 يوليو 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  46. ^ "Football: Arsène Wenger". footballdatabase.eu. مؤرشف من الأصل في 25 فبراير 2018. اطلع عليه بتاريخ 09 يوليو 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  47. ^ "Managers: Arsene Wenger". Soccerbase. Centurycomm. مؤرشف من الأصل في 17 أبريل 2019. اطلع عليه بتاريخ 09 يناير 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  48. ^ "League Information". East Asian Football Federation. مؤرشف من الأصل في 16 ديسمبر 2014. اطلع عليه بتاريخ 22 ديسمبر 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  49. ^ J.League Data Site(باليابانية) نسخة محفوظة 17 أبريل 2019 على موقع واي باك مشين.

مراجع

  • Cox, Michael (2011-12-07). "Chapter 12: Arsène Wenger and tactics". In Mangan, Andrew (المحرر). So Paddy Got Up: An Arsenal anthology. Portnoy Publishing. صفحات 90–97. ISBN 978-0-9569813-7-0. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  • Cross, John (2015). Arsène Wenger: The Inside Story of Arsenal Under Wenger. London: Simon and Schuster. ISBN 978-1-4711-3793-8. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  • Hare, Geoff (2003). Football in France. Berg Publishers. ISBN 978-1-85973-662-3. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  • Lawrence, Amy (2014). Invincible: Inside Arsenal's Unbeaten 2003–04 Season. London: Penguin. ISBN 978-0-241-97050-8. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  • Long, Michael H. (2005). Second Language Needs Analysis. Cambridge University Press. ISBN 978-0-521-61821-2. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  • Oldfield, Tom (2010). Arsène Wenger – Pure Genius. London: John Blake Publishing. ISBN 978-1-84358-681-4. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  • Palmer, Myles (2008). The Professor: Arsène Wenger. London: Virgin Books. ISBN 978-0-7535-1097-1. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  • Rees, Jasper (2014). Wenger: The Legend. London: Short Books. ISBN 978-1-78072-220-7. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  • Rivoire, Xavier (2011). Arsène Wenger: The Biography. London: Aurum Books. ISBN 978-1-84513-753-3. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  • Rush, Ian (2011). Rush: The Autobiography. London: Random House. ISBN 978-1-4464-0779-0. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  • Vialli, Gianluca; Marcotti, Gabriele (2006). The Italian Job: A Journey to the Heart of Two Great Footballing Cultures. London: Random House. ISBN 978-0-553-81787-4. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  • Wilson, Jonathan (2013). Inverting the Pyramid: The History of Football Tactics. Orion Publishing Group. ISBN 978-0-7528-8995-5. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)

قراءة موسعة

  1. ^ الدرجة الأكاديمية الممنوحة لفينجر غامضة. وقد علقت العديد من الصحف ، مثل "الإندبندنت" و "الإيكونوميست" ، على أنه حصل على درجة الماجستير في الاقتصاد (العلوم الاقتصادية).[24][25] تقول مصادر أخرى ، مثل المجلة الفرنسية "FF Sport U" بأن فينغر حصل على البكالوريوس.[26] تذكر "صانداي صن" أنه حاصل على درجة إضافية في الهندسة الكهربائية ، ولكن لم يتم تقديم مثل هذه المعلومات في ملفه الشخصي في أرسنال أو مشاركتها في مقابلات علنية.[27] يقال أيضًا أن فينغر قضى فترة ستة أشهر في جامعة ستانفورد ، وفقًا لـ "إيفينينج ستاندير" ، التي أجرت مقابلة مع والديه.[9]