افتح القائمة الرئيسية

يعقوب الخياط

عالم دين وواعظ وفقيه من الموصل

هو الحاج يعقوب بن السيد يوسف أفندي بن الملا أحمد الخياط، ولد عام 1304هـ/ 1887م، في محلة الامام إبراهيم بمدينة الموصل في العراق، وبعد انهائه دراسته الأولية عمل معلما، ثم التحق ضابطا في الجيش العثماني، وشارك في معركة قفقاسية (بلاد القوقاز) كضابط احتياط في جيش الخلافة العثمانية ضد روسيا القيصرية، ولقد تتلمذ على يدي العلامة الشيخ محمد الرضواني، والعلامة الشيخ احمد الجوادي، وكان من طلاب العلم وأساتذته لاحقا، وتتلمذ على يديه عدد من الائمة في مدينة الموصل. أعاد بناء جامع الإمام محسن قرب قلعة باشطابيا بعد ان كان خربة تعوث فيها البهائم، وبمساعدة المحسنين أيضا في عام 1958م، وشغل منصب الإمامة والخطابة في الجامع إلى ان اقعده المرض عن ذلك، وله ستة من الاولاد (نافع، محمد, يوسف ,احمد, عبدالاله وعبد المنعم)، وله من الاناث أربعة بنات.

يعقوب الخياط
الحاج يعقوب يوسف الخياط.jpg
 

معلومات شخصية
الميلاد سنة 1887  تعديل قيمة خاصية تاريخ الميلاد (P569) في ويكي بيانات
الموصل  تعديل قيمة خاصية مكان الولادة (P19) في ويكي بيانات
الوفاة سنة 1964 (76–77 سنة)  تعديل قيمة خاصية تاريخ الوفاة (P570) في ويكي بيانات
الموصل  تعديل قيمة خاصية مكان الوفاة (P20) في ويكي بيانات
مواطنة
Flag of Iraq.svg
العراق  تعديل قيمة خاصية بلد المواطنة (P27) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المهنة فقيه،  وداعية،  وعالم مسلم،  وضابط  تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات
اللغات العربية،  والتركية العثمانية  تعديل قيمة خاصية اللغة (P1412) في ويكي بيانات
الحاج يعقوب يوسف الخياط في منطقة الزرقوطية في الموصل

عائلة آل الخياط الموصليةعدل

يرجع بداية نشوء العائلة إلى احمد بن محمد بن طه المصلي، من آل المصلي في مدينة عانة غرب العراق، ولقد اشتهرت عائلته في مدينة عانة بكثرة المواظبة على الصلاة، وكانو يلقبون أيضا ببيت الواعظ، ولد أحمد في اوائل القرن التاسع عشر، وفي عشرينيات عمره هاجر إلى مدينة الموصل لغرض طلب العلم، ترجع اصول هذه الاسرة إلى عشيرة النعيم، حيث ينتهي نسب الاسرة إلى الحسين بن علي. ولهم شجرة نسب.

أصل نسبهعدل

لم يمارس أحمد الخياط مهنة الخياطة ولكنه رافق السيد محمد الخياط الموصلي، وتزوج ابنته واخذ منه اللقب "الخياط"، فلم يزاول مهنة الخياطة والتي وردت خطا في مقدمة النسخة المحققة من كتابه ترجمة الاولياء في الموصل الحدباء، والذي حققه الأستاذ سعيد الديوه جي.

وفاتهعدل

توفي يعقوب في عام 1964 ودفن في أرض خاصة لدفن العائلة قرب مسجد الإمام إبراهيم في الموصل.

من أعلام أسرتهعدل

توزعت اسرة الخياط في اوائل نشوئها في مدينة الموصل مابين منطقة الإمام إبراهيم والمكاوي وحضيرة السادة. من اعلامها :

1.الملا احمد الخياط: مؤسس العائلة [1]

2. الحاج يعقوب الخياط: امام وخطيب جامع الامام محسن.

3.العقيد سعيد يحيى الخياط: كان معلما وضابطا في الجيش العراقي ومن المشاركين في معركة سن الذبان في حركة مايس 1941.

4.الدكتور نافع يعقوب الخياط: ولد في عام 1914, حصل على شهادة البكالوريوس في الطب من بريطانيا وهو من الأطباء الاوائل في مدينة الموصل, توفي في عام 1994 [1] [2].

5.الدكتور حمدي الخياط: ولد في عام 1914. واكمل الدراسة الأولية في الجامعة الأمريكية في بيروت، ثم هاجر إلى ألمانيا في عام 1938 قبل الحرب العالمية الثانية واستقر وتزوج فيها، وعمل مذيعا ومترجما في الاذاعة الألمانية الناطقة باللغة العربية، وحصل على شهادة الدكتوراه في اللغة العربية من جامعة كولونيا، ووصل إلى مرتبة الاستاذية، أنشا دار اقتصاديات الشرق ودار بريد الشرق في عام 1955م، واصدر مجلة بريد الشرق العربية في مدينة كولونيا لغرض التواصل مع العالم العربي. قام بطباعة المصحف الشريف باجود انواع الورق في حينها.[1] [2]

6. العميد احمد يعقوب الخياط: من الرعيل الأوسط في الجيش العراقي.

 
صورة للعميد احمد يعقوب الخياط مع جلالة الملك فيصل الثاني ملك العراق

7.الدكتور سعد زغلول الخياط: ابن المحامي زغلول الخياط، حاصل على شهادة الدكتوراه من روسيا الاتحادية – يعمل مدرسا في قسم هندسة الميكاترونكس في كلية الهندسة في جامعة الموصل [3] [3].

الروابط الخارجيةعدل

  1. ^ اعلام الموصل في القرن العشرين
  2. ^ عبد الله بلخير يتذكر - لقاء مع حمدي الخياط
  3. ^ قسم هندسة الميكاترونكس - كلية الهندسة - جامعة الموصل