افتح القائمة الرئيسية
خارطة تُبيِّن موقع هولندا في أوروبا الغربيَّة

هولندا هي دولة تأسيسية تشكل الجزء الأوروبي من مملكة الأراضي المنخفضة التي تتكون رسمياً من جزء أوروبي يضم اثنتي عشر مقاطعة وتقع شمال غرب أوروبا، وجزء كاريبي يتكون من ثلاث جزر في البحر الكاريبي بأميركا اللاتينية. ويحد الجزء الأوروبي بحر الشمال من ناحيتي الشمال والغرب، وبلجيكا من الجنوب، وألمانيا من الشرق، وتشترك في حدوده البحرية مع كل من بلجيكا وألمانيا والمملكة المتحدة. نظام الحكم في هولندا ديمقراطي برلماني، وعاصمتها الرسمية هي أمستردام في حين يقع مقر الملك والحكومة في لاهاي. يقع حوالي نصف مساحة أراضي هولندا تحت مستوى سطح البحر في منطقة يقطنها حوالي 21% من إجمالي السكان، بينما يقع نصف أراضيها الآخر في أقل من متر واحد (3.28 قدم) فوق مستوى سطح البحر. وهذه السمة الجغرافية هي التي أعطت للبلاد اسمها: «الأراضي المنخفضة». كانت هولندا من أوائل الدول التي عرفت نظام البرلمانات المنتخبة، وهي عضو مؤسس في الاتحاد الأوروبي، ومجموعة العشرة، وحلف الناتو، ومنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية، ومنظمة التجارة العالمية، والإتحاد الاقتصادي الثلاثي بنلوكس. وتستضيف في أراضيها مقر منظمة حظر الأسلحة الكيميائية وخمس محاكم دولية هي: محكمة التحكيم الدائمة ومحكمة العدل الدولية، والمحكمة الجنائية الدولية ليوغوسلافيا السابقة، والمحكمة الجنائية الدولية والمحكمة الدولية الخاصة بلبنان. ولهولندا اقتصاد مختلط قائم على السوق، وتحتل المرتبة 17 بين 177 دولة في مؤشر الحرية الاقتصادية. وهي ثاني أكبر بلد مصدر للمنتجات الغذائية والزراعية في العالم، بعد الولايات المتحدة. وتعتبر عاشر دولة في العالم لديها أعلى نسبة لدخل الفرد في العالم (عام 2011) وفي مايو / أيار 2011 تم تصنيفها بأنها الدولة الأكثر سعادة بحسب البيانات التي نشرتها منظمة التعاون والتنمية. غالباً كان يطلق على هولندا في مجملها اسم "هولندا" (Holt land، بمعنى أرض الخشب أو أرض الغابات)، رغم أن هذه تسمية تخص مناطق شمال-هولندا وجنوب هولندا، وهما مقاطعتين من الاثني عشر مقاطعة في البلاد، واللتان كانتا مقاطعة واحدة في السابق، وقبلها كانت كونتية هولندا. وقد ظهرت هذه الكونتية الإفرنجية السابقة في الأصل نتيجة حل المملكة الفريزية، وبعد تراجع دوقية برابنت كانت (مقاطعة) هولندا اقتصادياً وسياسياً المقاطعة الأكثر أهمية في المنطقة.

تابع القراءة