افتح القائمة الرئيسية
ملعب أنفيلد يوم 20 أكتوبر 2012م

ملعب أنفيلد هو ملعب كرة قدم يقع في مدينة ليفربول في شمال غرب إنجلترا. أنفيلد هو ملعب نادي ليفربول منذ تأسيس النادي سنة 1892، بعد أن كان ملعب نادي إيفرتون في الفترة ما بين سنتي 1884 و1892، قبل أن ينتقلوا إلى غوديسون بارك. تصل قدرة الأنفيلد الاستيعابية إلى 45,276 متفرجاً. للأنفيلد أربعة مدرجات: سبيون كوب (للمشجعين المتعصبين)، والمدرج الرئيسي، ومدرج المئوية، والأنفيلد رود. سُجّل أكبر عدد حضور في تاريخ الملعب في الثاني من فبراير سنة 1952 عندما واجه ليفربول نادي ولفرهامبتون، حيث كان عدد المتفرجين 61,905 متفرجين. أصبح الأنفيلد واحداً من الملاعب التي توفر مقعداً لكل متفرج سنة 1994 نتيجةً لتقرير تايلور مما قلّص كثيراً من قدرته الاستيعابية. ظهرت في سنة 2002 خططٌ لاستبدال الأنفيلد بملعب جديد -ستانلي بارك- تصل قدرته الاستيعابية إلى 60,000 متفرج، لكن خطط بناء الملعب الجديد أصبحت غير أكيدة بسبب تفضيل ملّاك النادي الجدد إعادة تطوير الأنفيلد بدلاً من بناء ملعب غيره. كان الملعب عند افتتاحه عام 1884 مملوكاً لرجل يُدعى جون أوريل، الذي كان صديقاً لرجل الأعمال الإنجليزي جون هولدنغ أحد مؤسسي نادي إيفرتون. كان إيفرتون في حاجة إلى ملعب جديد نظراً لكثرة عدد الجماهير التي تحضر مبارياته والضوضاء التي يصدرونها، لذا أعار أوريل الملعب للنادي مقابل إيجار صغير يدفعونه له. أول مباراة لُعبت على أرضيّة الأنفيلد كانت بين إيفرتون وإيرلزتاون في 28 سبتمبر 1884، وانتهت بانتصار الأول بخماسية نظيفة. ظهرت خلافات بين جون هولدنغ وإدارة إيفرتون عام 1892 أدّت في نهاية المطاف إلى انتقال إيفرتون إلى ملعب غوديسون بارك. تُرك هولدنغ مع ملعب خاوٍ، لذا قرر تأسيس نادٍ جديدٍ للعب عليه، وكان هذا النادي هو ليفربول. كانت أول مباراة لليفربول على الأنفيلد مباراة ودية حضرها 200 متفرج وكان ذلك في الأول من سبتمبر 1892، وانتهت بانتصار ليفربول على روثرهامتاون بنتيجة سبعة أهداف لهدف وحيد. أقدم مدرجات الأنفيلد هو المدرج الرئيسي، الذي اكتمل إنشاؤه عام 1982. وهو مدرج ذو طابق واحد يضم غرفة تغيير الملابس ومجلس الإدارة. كما أن مقاعد الصحفيين وكبار الشخصيات موجودةٌ في منتصف هذا المدرج. السقف الكبير مدعوم بعمودين مركزيين رفيعين، مع وجود قنطرية كبيرة معلقة لكاميرا التلفزيون. أما المدرج الأكبر من حيث الطاقة الاستيعابية بين المدرجات الأربع للأنفيلد فهو مدرج الكوب.

تابع القراءة